دفعت عمليات البيع من قبل المستثمرين لجنى الأرباح بمؤشرات البورصة المصرية للتراجع الجماعي في مستهل تعاملات اليوم الثلاثاء بعد سلسلة ارتفاعات قياسية سجلتها الأسهم على مدار الجلسات الست الماضية.وفقد رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة نحو 1ر4 مليار جنيه من مكاسبه بعد مرور نحو 15 دقيقة من بداية تعاملات اليوم ليصل إلى 1ر347 مليار جنيه مقابل 2ر351 مليار جنيه عند إغلاق الأمس.
وتراجع مؤشر البورصة الرئيسي ''إيجي إكس 30 '' بنسبة 5ر1 في المائة مسجلا 71ر4867 نقطة، كما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة '' إيجي إكس 70 '' مسجلا 23ر433 نقطة، وامتدت عمليات جنى الأرباح إلى مؤشر '' إيجي إكس 100 '' الأوسع نطاقا الذى فقد نحو 47ر1 فى المائة من قيمته مسجلا 09ر744 نقطة.
وقال وسطاء بالسوق إن تراجعات الاسهم اليوم تعد طبيعية بعد الارتفاعات القياسية التي سجلتها السوق على مدار الجلسات الماضية والتي تجاوزت 48 مليار جنيه، فضلا عن اقتراب مؤشر السوق الرئيسي من نقطة المقاومة الرئيسية له عند 5 آلاف نقطة.
من جانبها، أوضحت مروة حامد محللة أسواق المال أن حدوث عمليات تصحيح وجنى أرباح وإعادة هيكلة المحافظ والمراكز المالية للمستثمرين في هذا الوقت تعد أمرا إيجابيا ويدعم قدرة السوق على مواصلة الارتفاع بقوة بعد انتهاء عمليات جنى الأرباح.