رؤية على السوق للاسبوع البادىء فى 1 سبتمبر 2012
استطاع السوق الاسبوع الماضى المحافطة على اتجاهه الصعودى للاسبوع الثالث على التوالى واختراق مستوى 5250 الهام مع الاستمرار فى التداول اعلاه طوال ايام الاسبوع ليغلق عند مستوى 5335 نقطة بنهاية الاسبوع ولم يشهد السوق تصحيحا الا خلال جلسة واحدة بشكل طفيف بجلسة الاربعاء الماضى ..وتلاحظ زيادة احجام التداولات هذا الاسبوع وكانت اكثر تاثرا بمشتريات المؤسسات بانواعها فى اسهم البنوك وخاصة اسهم البنك التجارى الدولى ويليه قطاع الاتصالات ..ومما اثر ايضا فى حركة السوق اعلان بعض الشركات عن نتائج اعمالها بصورة ايجابية ومحفزة لااستشعار النمو لنتائج باقى الشركات خلال هذا العام مدعومة بالاستقرار النسبى التى تشهده البلاد بعد غياب دام عام ونصف تقريبا لنقف اقتصاديا عند مرحلة وقف النزيف للاقتصاد ونبدا بمرحلة تضميد الجراح والتعافى مرة اخرى خلال الربع المتبقى من العام ليتوقع ان تشهد البورصة ارتفاعا ملحوظا لهذا الربع ليكون مرشحا لاستهداف مستويات 6000 نقطة يتخلل حركته خلال تلك الفترة بعض التصحيحات التى نتوقع نمو مستوياتها لتبدا من اول مستوى تصحيحى لهذا الاسبوع قرب مستوى دعم 5250 نقطة كدعم اسبوعى فى محاولة لاختراق مستوى مقاومة قرب 5470 نقطة التى يمكن ان تشهد حالى من جنى الارباح الوقتى بامان من مستوى الدعم للشراء الامثل فى حالة تحققه