أعلن رئيس اللجنة النقابية للعاملين بشركة ''مصر للألومنيوم'' بنجع حمادي، شعبان محمد، أن ارتفاع أسعار الطاقة الكهربائية والاحتجاجات العمالية والانفلات الأمني الذي شهدته البلاد حلال الفترة الماضية تسبب في تدني أرباح الشركة هذا العام، والتي بلغت 116 مليون جنيه فقط مقارنة بالعام الماضي الذي بلغت خلاله 534 مليون جنيه.وأضاف محمد بأن قيمة الطاقة الزائدة للمصنع هذا العام بلغت 360 مليون جنيه مقارنة بزيادة قدرها 100 مليون جنيه عن العام الماضي، بالإضافة إلى حالة الانفلات الأمني التي تسببت في سرقة 20 سيارة محملة بإنتاج الألومنيوم من على الطرق السريعة، موضحًا أن رئيس مجلس إدارة مصر الألمونيوم قرر الالتزام بحقوق العاملين دون نقصان رغم الانخفاض الملحوظ في أرباح الشركة.