شهادة المحلل الفنى المعتمد CFTe1 - مستوى أول

إعلانات تجارية اعلن معنا

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: سيكولوجية المتداول بين الخوف من الخسارة والخروج من السوق

  1. #1

    mec سيكولوجية المتداول بين الخوف من الخسارة والخروج من السوق

    أصبحت سيكولوجية المستثمرين والمتداولين أمرا مهما للغاية هذه الأيام خاصة لأولئك الأفراد الذين يرغبون في هزيمة السوق أو المرور بسلام في سوق الفوركس دون التعرض لما قد يجعلهم يتركونه على الإطلاق وعادة يغفل عن مثل هذا الأمر أولئك المتداولون المبتدئون ولكن ما أود طرحه هو أن عدم امتلاك تلك العقلية التي يمكن أن نطلق عليها عقلية المتداول يمكن أن ينتج عنها المرور بتجربة سيئة أثناء التداول في سوق الفوركس وربما افقدتك أموالك بأسرها.

    ولكن هل هناك ثمة أدوات يمكن أن يبتغيها الفرد حتى يتعرف ويمتلك عقلية المتداول مجتنبا بذلك الوقوع فيما قد لا يحتمله؟!! الإجابة سوف تكون بالإيجاب فمن الأدوات القيمة التي يمكن إتباعها هي أن يكون المتداول قادرًا على إدراك الأسباب السيكولوجية لسلوك المتداولين ، لذا يتعين علينا كمتداولين تحديد المشكلة ثم إدراك ما يحيط بها من قضايا وذلك لأن تحقيق النجاح في سوق الفوركس ما هو إلا مزيج من الإدارة السليمة ومن ثم التوظيف السليم مع استراتيجية ملائمة وامتلاك عقلية تداول مناسبة وكل مثل هذه العناصر ما هي إلا طريق من طرق الريادة في سوق الفوركس.
    وسنتعرض فيما يلي لبعض الأمور المهمة المتعلقة بالسيكولوجية والتي قد تواجه المتداول المتبدئ:


    الخوف من الخسارة:
    بكل تأكيد الخوف من الخسارة أمر طبيعي لأننا جميعا نرغب في الربح وجني الأموال وليس خسارتها ولكن هذا لا يعني البتة أن يكون ذلك الخوف من الخسارة سببًا في الفشل وتكبد الأسوأ من ذلك لأننا نجد المتداول عندما يتعرض لخسارة نجده أمام خيارين إما الانسحاب وإعلان الفشل وإما التفكير في الانتقام وعدم الاعتراف بالخطأ، ومن ثم السباحة في وجه التيارات المضادة في السوق من أجل تحقيق أقصى فائدة ولكنه غالبا ما ينتهي به الحال الى خسائر أكبر.


    الخروج المبكر في السوق:

    قد يؤدي القلق وفقدان الثقة في كثير من الأحيان الى الانسحاب أو الخروج المبكر من السوق وترك المراكز التي قد تحقق ربحا كبيرا في المستقبل وذلك لأنه كما ذكرت في السابق يعتقد أن المخرج الوحيد من حالة القلق وفقدان الثقة التي يمر بها هو ترك مركزه باختياره قبل أن يتم إجباره او بمعني أصح اضطراره الى ذلك.

  2. #2

    افتراضي رد: سيكولوجية المتداول بين الخوف من الخسارة والخروج من السوق

    جزاك الله خيرًا
    موضوع رائع
    إلى مزيد من التألق

  3. #3

    افتراضي رد: سيكولوجية المتداول بين الخوف من الخسارة والخروج من السوق

    شاكر مرورك
    تحياتي

  4. #4

    افتراضي رد: سيكولوجية المتداول بين الخوف من الخسارة والخروج من السوق

    جزاك الله خيرا

  5. #5
    الصورة الرمزية Amaal Elfouly

    افتراضي رد: سيكولوجية المتداول بين الخوف من الخسارة والخروج من السوق

    جزاك الله خيرااااااااا

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ISN YOUNG LEGEND مشاهدة المشاركة
    أصبحت سيكولوجية المستثمرين والمتداولين أمرا مهما للغاية هذه الأيام خاصة لأولئك الأفراد الذين يرغبون في هزيمة السوق أو المرور بسلام في سوق الفوركس دون التعرض لما قد يجعلهم يتركونه على الإطلاق وعادة يغفل عن مثل هذا الأمر أولئك المتداولون المبتدئون ولكن ما أود طرحه هو أن عدم امتلاك تلك العقلية التي يمكن أن نطلق عليها عقلية المتداول يمكن أن ينتج عنها المرور بتجربة سيئة أثناء التداول في سوق الفوركس وربما افقدتك أموالك بأسرها.

    ولكن هل هناك ثمة أدوات يمكن أن يبتغيها الفرد حتى يتعرف ويمتلك عقلية المتداول مجتنبا بذلك الوقوع فيما قد لا يحتمله؟!! الإجابة سوف تكون بالإيجاب فمن الأدوات القيمة التي يمكن إتباعها هي أن يكون المتداول قادرًا على إدراك الأسباب السيكولوجية لسلوك المتداولين ، لذا يتعين علينا كمتداولين تحديد المشكلة ثم إدراك ما يحيط بها من قضايا وذلك لأن تحقيق النجاح في سوق الفوركس ما هو إلا مزيج من الإدارة السليمة ومن ثم التوظيف السليم مع استراتيجية ملائمة وامتلاك عقلية تداول مناسبة وكل مثل هذه العناصر ما هي إلا طريق من طرق الريادة في سوق الفوركس.
    وسنتعرض فيما يلي لبعض الأمور المهمة المتعلقة بالسيكولوجية والتي قد تواجه المتداول المتبدئ:


    الخوف من الخسارة:
    بكل تأكيد الخوف من الخسارة أمر طبيعي لأننا جميعا نرغب في الربح وجني الأموال وليس خسارتها ولكن هذا لا يعني البتة أن يكون ذلك الخوف من الخسارة سببًا في الفشل وتكبد الأسوأ من ذلك لأننا نجد المتداول عندما يتعرض لخسارة نجده أمام خيارين إما الانسحاب وإعلان الفشل وإما التفكير في الانتقام وعدم الاعتراف بالخطأ، ومن ثم السباحة في وجه التيارات المضادة في السوق من أجل تحقيق أقصى فائدة ولكنه غالبا ما ينتهي به الحال الى خسائر أكبر.


    الخروج المبكر في السوق:

    قد يؤدي القلق وفقدان الثقة في كثير من الأحيان الى الانسحاب أو الخروج المبكر من السوق وترك المراكز التي قد تحقق ربحا كبيرا في المستقبل وذلك لأنه كما ذكرت في السابق يعتقد أن المخرج الوحيد من حالة القلق وفقدان الثقة التي يمر بها هو ترك مركزه باختياره قبل أن يتم إجباره او بمعني أصح اضطراره الى ذلك.

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الخوف دائما صديق المتداول في سوق العملات
    بواسطة ملاذ مهايني في المنتدى نادي خـبـراء الـبـورصه العالمية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 24-02-2014, 02:10 AM
  2. متابعة خبراء المال 23/7/2008 الخوف من الخسارة يؤدي الي خسارة أكبر
    بواسطة فايز الحمراني في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 80
    آخر مشاركة: 23-07-2008, 03:39 PM
  3. الخوف من الربح و الشجاعة مع الخسارة
    بواسطة د.صديق البلوشي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 30-12-2007, 01:44 PM
  4. سيكولوجية السوق و الإثنين الاسود..
    بواسطة Ahmad Wadi في المنتدى نادي خـبـراء الـبـورصه العالمية
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 11-06-2006, 05:54 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا