اشار لــ " معلومات مباشر " الدكتور سالم باعجاجه استاذ المحاسبه بجامعه الطائف أن شركة المعجل دخلت المنطقه المحذوره مالية بعد ارتفاع الالتزامات المالية عليها وخاص ارتفاع نسبة الفائدة على القروض الممنوحة لها.مشيرا الى انة من الصعب على الشركة ان تسترجع الديون التى لها من قبل المدينين .

واضاف باعجاجه في حديث خاص لــ "معلومات مباشر" ان المبالغ التي ذكرتها الشركه في موقع تداول يعتبر مؤشر كبير على سلبية السياسية التي تنهجها الشركة في توثيق حقوقها المالية. مضيفا بقوله ان وصول المسألة الى الجهات الحكومية يؤكد على التوصل الى اتفاق مع المدينين حول المبلغ المراد استردادها.

وبين باعجاجه أن البنوك وشركات الوساطه كان لها دور كبير في تقييم الشركة بأسعار اعلى بكثير من السعر الطبيعي لها، خاصه وان سجل بناء الاوامر لم يكن يصب في مصلحه السوق بقدر مصالح اخر.مبينا ان هيئة السوق المالية تتحمل جزء من المشكلة وفق للوائح والانظمه المعمول بها.

وذكر لــ " معلومات مباشر " سعد الفريدي المحلل الفني أن التحليل الفني أن هنالك قراءة استباقية تشير الى ان هنالك اخبار سلبية في طور التكوين يمكن قراءتها من التشارت المكون في سهم "المعجل" قبل عملية الايقاف بفترة طويلة .

وبين الفريدي ان عملية الايقاف ليست جديدة على السوق، ولكن الاسباب اختلفت فاما ان تكون بسبب تهالك راس المال.او ان تكون بخبر اجابي او ايكون الأيقاف مؤقت بسبب !! مثل ما حدث في سهم المتكاملة بسبب عدم الاستيفاء لقيمة وسداد الرخصة وهذه مناطة في وزارة التجارة باشعارها لهيئة السوق المالية بطلب ايقاف السهم للتداول.

ومن الجدير بالذكر أن مجموعة محمد المعجل اليوم قد أعلنت عن ان مجلس الادارة قد اقر في اجتماعه المنعقد يوم السبت 19/01/2013م طلب الادارة بالبدء في اتخاذ الاجراءات القانونية لتحصيل مستحقات الشركة التعاقدية ومطالباتها المالية بعد استنفاذ كافة الحلول والخيارات المتاحة. وعلى أثر ذلك، ستقوم الشركة على الفور برفع قضايا قانونية لتحصيل حقوقها المشروعة والتي تفوق الاربعمائة مليون ريال

د.باعجاجة والفريدي: من الصعب الوصول إلى اتفاقيات حول قضية المدينين بشركة "المعجل" نادي خبراء المال