تحديات قطاع المقاولات تجعل من الواقع خيال ومن المنطق حلم .... هذا ما نراه من تراخي وتأخر ثم تنتهي بقضايا وأفلاس وخروج ...وهذه ليست فقط المعضلة فالمشاريع الحكومية باتت تنصب تحت تنفيذ شركة "مقاوله" واحد لتكون أقرب بالمثل المعروف "البيض الذي يوضع في سلة واحدة" .

ولترفع نسبة المخاطرة بشكل اكبر كما حدث بشركة " المعجل" تحديات ذلك القطاع تأتي كأكبر صرخة مكممة بين قرارات وزارية بإسم "نطاقات" و توطين ليكون السعودين أنهم غير مؤهلين بنسبة 50% لدخول في ذلك القطاع مما أدى ذلك إلى عرقلة في استخراج التأشيرات .

ناهيك عن مشاكل توفر الأسمنت والحديد وغلاء أسعارهما بعيداً عن أنظار وزارة التجارة ،وحيث في الوقت ذاته التسعير الحكومي لنظام المشتريات لبعض بنود البناء المتفرقة ، وبعد ذلك يأتي دور نزاهة لتحصر المشاريع المتعثرة بمالايين الريالات.

والجدول التالي يوضح تفاصيل قروض "الخضري" في العام 2013، ومدتها والأهداف التي كانت من أجلها تلك القروض:


" الخضري" مشاريع كبيرة وقروض جديدة ..وسط تقهقر شركات المقاولات  "تقرير مهم" نادي خبراء المال
تحميل صور

والجدول التالي يوضح تفاصيل قروض "الخضري" في العام 2013، ومدتها والأهداف التي كانت من أجلها تلك القروض:

" الخضري" مشاريع كبيرة وقروض جديدة ..وسط تقهقر شركات المقاولات  "تقرير مهم" نادي خبراء المال
تحميل صور


قد يهمك ايضاً الاطلاع على

9 بنوك سعودية تقرض شركه بسوق الأسهم 8.7 مليار ريال خلال عامين


بالتوفيق للجميع ,,