قال ممدوح عمر، رئيس مصلحة الضرائب المصرية، إن المصلحة استنفدت جميع وسائل التفاوض مع شركة ''أوراسكوم للانشاء والصناعة''، بعدما أجرت مفاوضات معها لمدة 6 شهور.
وأضاف عمر أن الشركة امتنعت عن دفع 14 مليار جنيه رغم ما حققته من صافي ربح قدره 68 مليار جنيه عن هذه الصفقة - على حد قوله -.
وأوضح أن المصلحة لديها رغبة جادة في عدم الدخول في نزاعات وتريد تحصيل حق الدولة، مشيرا إلى أن الصفقة التي تمت هي عملية بيع أصل بالكامل، وليس مجرد طرح أسهم في البورصة، وبالتالي تخضع للضريبة.
ولفت إلى أنه من حق الخزانة العامة للدولة تحصيل 14 مليار جنيه ضريبة بخلاف قيمة الفوائد وغرامات التأخير.