قالت شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة، أنها لم تتلق أي اخطارات من أيه جهة بشأن الخبر الذي اعلن مساء أمس، حول وضع رئيس مجلس إدارة الشركة السابق، ورئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب الحالي، على قوائم الممنوعين من السفر.
وأشافت أوراسكوم للإنشاء في بيان اليوم الاثنين، أنها فيما يتعلق بالمطالبة الضريبية بمبلغ 4.7 مليار جنيه، بموجب نموذج 10 ضرائب، تود إدارة الشركة أن تؤكد أنه لم يصلها حتى الآن أي مطالبات أخرى تزيد عما ورد بالنموذج 19 ضرائب، والمطعن عليه.
وجددت الشركة التزامها بنص صحيح القانون والذي يمنح الشركة إعفاء قانوني من سداد هذه الضريبة، بموجب الفقرة الثامنة من المادة رقم 50 من القانون رقم 91 لسنة 2005، بشان الضريبة على الدخل.