'' اساسيات الاستثمار فى البورصة ''


فى البدايه يجب علينا ان نعرف ما هو الفرق بين '' المستثمر - المقامر '' فى البورصة ؟
المستثمر: هو شخص يتاجر فى البورصة بفهم ووعى كامل و احتراف فى كيفيه التعامل فيها.
المقامر: هو شخص يتاجر فى البورصة بدون فهم او أى معرفه عنها مثل '' الكازينو ''.
و باالرغم من كثره عدد سكان مصر إلا ان المستثمرين فى البورصة نسبتهم قليله , و ذلك لعده اسباب منها
أرتفاع معدل الفقر .
العادات و التقاليد الافكار الخاطئه .
أعتقاد ان البورصة هى مركز للخساره.

---

رؤية عامه على البورصة
فى البدايه ان البورصة تقوم على اساس العرض و الطلب التى تكون بين البائع و المشترى فى التداول فى البورصة.
' البورصة هى مراه الاقتصاد فى اى دوله ''
بعد الثوره كانت التقارير الخاصه بالبورصة فى مصر كان هناك اعتقاد بان مصر ستصبح من الدول التى بها يكون الاقتصاد من الاقتصاديات العظمى على كل مستوى العالم , وذلك لانه نسبه الشباب بها حوالى اكثر من 40% ولكن تغيرت معظم هذه التقارير بسبب ما يحدث حالياً من اضرابات و مظاهرات ... الخ
'' الهدف من التعامل فى البورصة ''
اعلى ربح ممكن : اى لكى يحقق اى مستثمر فى البورصة اعلى ربح يعود عليه و ذلك عن طريق معرفه جميع الاسهم فى البورصة و ايضاَ معرفه ميزانيه الشركه و عدد الاسهم فى الشكره التى يتم تداولها فى البورصة و ذلك عن طريق علم يدعى '' علم التحليل المالى '' .
تقليل الخطر: اى يجب على المستثمر معرفه الاسهم من قبل ''اى سعرها'' من قبل و ما وصلت اليه حالياً حتى يكون على قدر من الوعى و المعرفه تجعله يتجنب الكثير من الخطر الذى قد يتعرض له ..

---

'' وظيفه البورصة ''
1.التمويل : و هى تعتبر مثل البنوك , اى انها تعمل على تمويل المشروعات.
2. التسعير: البورصة عباره عن سوق تماماً مثل سوق '' السيارات , الذهب , البترول '' , يتم فيها تسعير الاصول و السندات و ذلك باستخدام اليات العرض و الطلب.
3. التخارج: اى بيع الملكيه فى البورصة.

''اسس التداول فى البورصة ''
البورصة تقوم على اساس مبدأ العرض و الطلب , ففى البورصة قد تتخذ بعض الشركات علامات و رموز معينه تعبر عنها مثلاً '' الثور و الدب '' و هى تعبر عن الصراع الدائم بين البائع و المشترى فى سوق المال
التعامل فى البورصة يكون عن طريق الارقام و ليس الاسماء.


- أسس التداول
1. التكويد: فعلى من يرغب فى الاستثمار و التداول فى البورصة ان يقوم بتسجيل بيانات خاصه به لكى يعتبر بذلك مستثمر يحق له التعامل و التداول فى البورصة
2. سعر الاغلاق و الفتح: و هو يعنى التقاء الاسعار , ففى مصر يتم معرفه ( متوسط التداول ) فى اليوم خلال جلسه البورصة التى تكون مدتها حوالى 4 ساعات و ما يتم التوصل اليه خلال نهايه الجلسه يكون هو سعر الاغلاق و فى الخارج يتم معرفه ( اخر سعر تم التداول عليه ) وهو يعتبر سعر الاغلاق.
3. القيمه السوقيه: و يتم حسابها كالاتى :-
= عدد الاسم فى البورصة x سعر الاغلاق
4. الحدود السعريه: تم تحديد حوالى 10% صعوداً , 10% هبوطاً من سعر الفتح.
- فى مصر الفتره المسموحه لنقل الملكيه من المالك القديم للجديد حوالى '' يومين '' T+2 , و هى فتره طويله جداً فة الاسواق الماليه لذلك هناك مطالبات حالياً لتقليل هذه المده
- فى الاسواق العالميه هذه المده = صفر T+0
و فى مصر هناك بعض القواعد لبعض الشركات التى بها شروط معينه لبيع الاسهم بـ T+0
5. فئات المستثمرين: هناك 3 انواع من المستثمرين و هم
أ- المصريين
ب- العرب
ج- الاجانب

كيف ابدأ التعامل فى البورصة ؟
هناك ثلاثة طرق للدخول '' التعامل '' مع البورصة , نستعرضهم فيما يلى :
1. شركات السمسره : و يجب على الشخص الذى يبدأ تعامله فى البورصة فى هذا المجال أن يكون على وعى تام فى البورصة , و يكون لديه معرفه الاسهم , و لكون لديه وقت فراغ ليتابع الاسهم الخاصه به باستمرار , و ان يضع رأى المال فى شكره سمسره
2. شركات اداره المحافظ : و هى عباره عن ان المستثمر لكى يتعامل فى هذه الشركه أن يعطيها مقابل التعامل معها جزء من المكسب الناتج , قامت بوضع حدود للتعامل معها لبدأ الاستثمار فيها 25000-50000-100000 .
3. صناديق الاستثمار : أصبحت جميع بنوك مصر بها صناديق الاستثمار فى البورصة , و على المستثمر ان يقوم بشراء وثقه للاستثمار فى البورصة.
أساس اتخاذ قرار البيع و الشراء
شراء: 50% اختيار للوقت السليم فى الشراء
بيع : 50% اختيار الوقت السليم فى البيع.
التحليل الاساسى : وهو الرؤيه الهامه للدوله , و يعمل على معرفه الوضع السياسى و الاقتصادى و بناء عليه يتم اتخاذ قرار البيع و الشراء '' اساس انخاذ اى قرار استثمارى و يعتمد عليه المستثمر.
مثلاً: هناك 100000ج و اختيار بين دولتين هما '' سوريا , السعوديه '' فأى دوله منهم يستثمر هذا المبلغ ؟
بالطبع فى السعوديه , لما تمر به من تقدم و نجاح فى كافه المجالات, و ذلك تم معرفته عن طريق '' الاستفتاء اليومى على الاحادث السياسيه فى البلد ''
التحليل الاقتصادى : و هو خاص بمعرفه اقتصاد اى دوله قرر الصندوق العالمى الاستثمار فى مصر و بناء عليه سيقرر هل سيدفع جميع امواله فى الاستثمار فى مصر ام جزء منها ؟ و ذلك بعد معرفه التحليل الاقتصادى '' لمصر ''.
تحليل القطاعات : مثل قطاع العقارات '' الاراضى , الاصول , ... '' و معرفه حالته الان '' حاله من الكساد مثلاً '' , و يتم تحليل الشركات بداخله مثلاً '' شركه طلعت مصطفى , شركه مدينتى , ...''
وهذا التحليل للمستقبل ايضاً و ليس للحاضر فقط , و يعتمد عليه المستثمر , و يؤدى الى معرفه معدلات النمو فى المستقبل .
التحليل الفنى : و هو علم اجتماعى فى قراءه الرسم البيانى لمعرفه التاريخ السعرى للسهم , و هذا التحليل يعتمد على المضاربه فى البورصة .
اتجاهات المتعاملين : يعتمد عليه المستثمر الذى يظل فتره طويله فى تداوله فى البورصة '' اهواء الناس تصنع اسعار بعض الاسهم '' .


تحرك الصناديق الاجنبيه فى الاسواق الناشئه :
تحرك الصرف .
تحرك اسعار الفائده عالمياً و محلياً .
مثلاً: عــ 2003 ــام وصل سعر الجنيه حوالى 3.5 مقابل الدولار
و بعد مده ليست بالكثيره '' وصل سعر الجنيه من 3.5 الى 7 مقابل الدولار ''
* التداول حالياً فى مصر : من 200 مليون جـ الى مليار جـ '' حسب احوال البلاد ''
* التداول حالياً فى امريكا : 200 مليون دولار يومياً
بعد ازمه الديون الاوروبيه و الامريكيه ستتحول الاموال من الغرب الى الشرق و من الشمال الاقتصادى الى الجنوب الاقتصادى و نحن فى مصر فى الشرق و الجنوب الاقتصادى فى نفس الوقت.




مؤشر البورصة :
هو مؤشر قياس أسعار الأسهم في السوق بشكل عام على أساس يومي , ويكون حسب القطاعات فى الدوله يتغير المؤشر من 1 فبراير الى 1 أغسطس من كل سنه .
المؤشر الرئيسى فى مصر EGY X 30
و يليه المؤشر EGY X 70
و اخيرأ EGY X 100
أنواع صناديق الاستثمار
من حيث الاستيراد : مغلقة – مفتوحة .
من حيث الاستثمار : أسهم – سندات – متوازية .
من حيث العائد : عائد نقدى - عائد رأس مالى - عائد دورى .
- حالياً تم عمل صناديق تستثمر طبقاً لاحكام الشريعه الاسلاميه , و بها لجنه فتوى و لكنها لا تشمل السندات و تستثمر فى الاسهم و الصكوك.



---------------------------------------

المحاضرة الثانية

اتخاذ قرار شراء او بيع
إذا كان سعر السهم بـ 10 جنيه و قيمته السوقيه 10 جـ و القيمه العادله للسهم = 20 جـ اذن قرار شراء السهم يتم اتخاذه بعد معرفه هذه القيم و فى هذه الحاله يتم شراء السهم و لكن اذا كان سعر السهم بـ، 10 جنيه و قيمته السوقيه 20جـ و القيمه العادله 10جـ اذن فى هذه الحاله نأخذ قرار البيع.
الطرق التى يتم بها البيع
معرفه القيمه العادله للسهم
التحليل الفنى : اى معرفه الحاله النفسيه للمتعاملين فى السوق ( لمستثمرين )
متفائلين : يستمر الصعود , متشائمين : يستمر الهبوط
المحلل الاساسى
عند التحليل المالى يكون هناك طريقتين :-
الكل للجزء: اى انه يتم النظر للاقتصاد القومى ككل ثم النظر لدوله ما و يكون هذا على اساس ( ميزان المدفوعات , وضع العمله و تأثيرها ووضع الاقتصاد ) ثم نختار الدوله التى يكون فيها الاقتصاد مناسب للاستثمار فيها وبذلك نكون قمنا بالبحث فى عدد من الدول و اختيار الاكثر جوده من بين الدوله , مثلاً دول الربيع العربى ( مصر , تونس ...) ندرس اقتصادهم ثم نختار الافضل و بذلك نختار مصر لان اقتصادها بها عدد كبير من السكان و استهلاك اكبر

إذا كان المستثمر :-
محدد للقطاع : نبدأ الاستثمار بدون دراسه لباقى القطاعات
غير محدد للقطاع: يتم سؤال المحلل المالى عن القطاعات و دراستهم و هكذا نكون قد اتخذنا 3 خطوات و هى
معرفه الاقتصاد
معرفه القطاع
معرفه الشركه : اى اننا ندرس الشركه المناسبه للاستثمار لتحقيق اكبر ربح ممكن و ذلك بعد معرفه نقاط القوه و الضعف فى كل شركه ثم نختار الافضل
- إذا كانت القيمه العادله اكبر من سعر السوق اذن يتم الشراء
- إذا كانت القيمه العادله اصغر من سعر السوق اذن يتم البيع او نمتنع عن الشراء
وجهه نظر التحليل الفنى و المالى:
التحليل الفنى : هو دراسه الحاله النفسيه للمستثمرين لكى يكون الانتاج و الارباح التى نصل اليها اكبر ما يمكن .
التحليل الاساسى : يكون بالورقه و القلم و يتم فى معرفه كل التفاصيل و المعلومات المطلوبه قبل بدايه الاستثمار.
التحليل الفنى : دراسه الحاله النفسيه للمستثمرين .
فى التحليل الاساسى يتم جمع المعلومات و البيانات المطلوبه عن الاقتصاد , القطاع , الشركه , و بعد ذلك نتخذ القرار المناسب للاستثمار سواء بالشراء او البيع

فائده التحليل الاساسى ( استخداماته ):
شراء او بيع سهم او معرفه الاستثمار المناسب
التحليل الاساسى الائتمانى الذى يتم فيه معرفه رغبه الشركه فى الحصول على قرض من البنك , و البنك هنا يعمل على تحليل موقف الشركه المالى , و دراسه طلب القرض و قيمته التحليل الائتمانى. يعبر عن قدره الشركه على سداد القرض , فائده القرض و يتم عمل تحليل اساسى للشركه للوصول الى نتيجه معينه
التحليل الاستشارى , يتمضن تحليل الشراء و يعمل هذا التحليل على معرفه المشكله الماليه لشركه المال و يعمل على كيفيه الخروج منها مثلاً : شركه استثمارات ماليه لديها مشكله فى الارباح و بعد دراسه المشكله تم معرفه سببها و هو انها تعمل بنظام البيع بالاجل و تم التوصل لحل مناسب و هو انه على الشركه العمل لى تحسين عمليه التحصيل من عملائها.
التحليل الاندماجى و الشراء يتم فيه معرفه حجم الاصول العقاريه الكبيره للشركه التى تكون مقيده بالقيمه الدفتريه لها و لكى تتم عمليه الشراء يجب عمل تحليل لكل شىء داخل الشركه للوصول للارباح المطلوبه من عمليه الشراء
- تحليل الاندماج
اى يكون هناك تكامل و اندماج بين اكثر من شركه فى السوق ... هل يصلح ؟
مثلاً فى السوق يوجد شركتين لديهم تكامل رأسى و افقى الرأسى , المنتج للشركه أ هو مدخل للشركه ب الافقى شركه لصناعه المنتجات الغذائيه تنتج عصائر و البان ... , اى انها توفر التكاليف المطلوبه للانتاج اذن لا يصلح هذا الاندماج , و ذلك لانه يعتبر ضعف لاحدى الشركتين , و لكى يتم الانتاج يجب معرفه معدل المبادله بينهن.
هناك طرق مختلفه للاستثمار:
التقييم , القيمه الدفتريه = حقوق المساهمين / عدد الاسهم و فيها يتم معرفه
رأس المال.
الاحتياطيات .
الارباح المحتجزه .
وبعد معرفتهم يتم معرفه معدل المبادله
القيمه العادله للاصول : هناك شركه عقاريه بها اراضى فى مناطق مختلفه و فى السنوات السابقه كانت قيمه الاراضى منخفضه جداً , و الان لكى يتم الاستثثمار لهذه الاراضى يجب معرفه الاصول فى الشركه كلها و كم تساوى من المال.
التدفقات النقديه المخصومه , اى معرفه التدفقات الوارده للشركه على مدى 5 سنوات و الخارجه منها على مدى 5 سنوات ( اى انها تعبر عن توقعات للمستقبل ) , و يتم عمل معدل خصم حوالى 12% و عند خصم هذه التدفقات للمعدل يتم معرفه قيمه الشركه.
مثلاً : شركه ( اتصالات ) بند الاصول الثابته بها صغير جداً و لكن لديها اصول بشريه كتيره لذلك فهى من الشركات التى تصنع ارباح كثيره لان بها فكره جديده تؤدى للارباح
معدل الخصم = معدل العائد الخالى من المخاطر + علاوه الخطر.
لكى يتم عمل اى مشروع يجب وضع خطه ماليه بها التدفقات الداخله و الخارجه
- التحليل الاساسى ( المالى ) يستفيد منه المستخدم الداخلى و الخارجى
- الرقابه الماليه الداخليه و الخارجيه , يجب معرفه سبب المشكله للتوصل لحل مناسب
- عرض الشراء , يجب على الجهات المسئوله ان تعرف هل سعر الشراء مناسب ام لا ؟


اى شركه مقيده فى البورصة يتم بها عمل نقل ملكيه يجب ان يحدث لها اعفاء ضريبى نتيجه القيد لها فى البورصة و تقديم اقرار ضريبى عنها ( اى الضرائب المفروضه على الشركه )
- التحليل المالى هو عمليه معالجه منظمه لاعاده البيانات للحصول على المعلومات
و المحلل المالى له وظيفتين
الفنيه : معرفه الحاله النفسيه للمستثمرين.
التفسيريه , معرفه النسب و اتخاذ القرار و التفسير للبيانات و المعلومات و ذلك بتقديم تقرير عن وضع الشركه ( اى القيمه الدفتريه لها ).
على المحلل المالى اثناء اتخاذ القرار ان يضع فى الاعتبار عده نقاط :-
الشكل القانونى للمنشأه '' فرديه او مساهمه '' .
طبيعه النشاط.
طبيعه الاداره .
مركز المنشأه فى القطاع و الصناعه.
طبيعه السوق.
الموقع الجغرافى.
كيفيه عمل التحليل المالى:-
بجمع البيانات و المعلومات
معرفه الوظيفه الفنيه و التفسيريه
المصادر الداخليه و الخارجيه للشركه .
معرفه الارباح خلال سنوات عمل الشركه .
معرفه رأس مال الشركه.
حقوق المساهمين بها .
* المصادر الداخليه : حقوق المساهمين فى الشركه.
*المصادر الخارجيه : مقارنه اداء الشركه بمتوسط اداء الصناعه خارجها .
مثلاً معرفه الجهاز المركزى للاقتصاد , وزاره التجاره الخارجيه.
اهداف التحليل المالى :-
استخلاص الاهداف الخاصه بهدف عمله .
خطه الوضع المالى للمنشأه .
تقييم الخطط التشغليهيه فى جدول الاستثمار.
المساعده فى اتخاذ القرار .


الغرض من التحليل المالى :-
تقييم اداء الشركه فى المستقبل , و تقييم :
التوجيهات : التى تكون مرتبطه بالهدف من التقرير .
النتائج : التى نحصل عليها .
لكى يتم اخذ معيار لازم يجل عمل خصائص معينه له و هى :-
أن يكون واقعى يمكن تنفيذه
يتسم بالاستقرار النسبى .
النسبه التاريخيه منه سهله و بسيطه .
فهم مغزى النسب الناتجه.
معرفه النسب الفعليه .


التحليل المالى
الايرادات - المصروفات = مجمل الربح
نسبه التكلفه للايرادات = 60جـ
الايرادات = 100جـ
100 - 60 = 40جـ
إذن نسبه المبيعات الى الايرادات = 60%
إذن مجمل الربح الى الايرادات = 40%
إذا كانت المبيعات الى الايرادات = 50% , هناك مشكله و يجب ان يتم البيع بسعر اقل من السوق إذا تحسن مجمل الربح , إذن توجد ارباح.

التحليل الفنى
- السهم : جزء او حصه من رأس مال الشركه , و من له سهم فى الشركه يأخذ عليه ارباح
انواع الاسهم
- الاسهم العاديه و الممتازه و لكن يمكن تقسيم انواع الاسهم الى انواع كثيره اخرى طبقاً للعديد من العوامل
- السند : هو قرض , دين على الشركه - يجب على الشركه دفع قيمه السند سواء كانت فى حاله مكسب او خساره

القوائم الماليه
قائمه الدخل : تبين صافى الربح و صافى الخساره
قائمه الميزانيه العامه : تبين المعادله المحاسبيه للميزانيه الاصول = الخصوم + حقوق المساهمين .
قائمه حقوق المساهمين : حيث تبين حق المساهمين و التغيرات التى تحدث اثناء الاستثمار .
التدفقات النقديه : تبين التفقات النقديه التى تحدث فى الشركه , الانشطه مثل انشطه '' التشغيل الاستثمار , التمويل الذى يدخل للشركه او يخرج منها ) كل هذا ينصب فى قائمه التدفقات النقديه ).
يعتبر التحليل المالى من اهم الضروريات للشركات , المستثمرين , الدائنون , البنوك
ان سبب الكثير من الازمات العالميه هو عدم وصول القيم الحقيقه فى الميزانيات بسبب نوع من انواع المغالاه فى قيمه الاشياء بهدف التلاعب , لذلك يحدث التنافس بين الملاك و المستثمرين بسبب هذه المغالاه الازمه العالميه فى 2008.
و لكى نتفادى هذا , نستخدم المعادله '' الاصول = الخصوم + حقوق المساهمين ''
وذلك حتى نصل الى القيمه الحقيقه
يستخدم التحليل المالى للوصول الى القيم الحقيقه و كشف القيمه الحقيقه للاشياء :-
- الطرق الازمه لتحليل الميزانيات
تحليل افقى : حيث نقوم بتحليل الربح , الاصول , المديونيه , وضع الميزانيات عده سنوات .
تحليل رأسى: حيث نقوم بتحليل الميزانيه , و تحديد نسبه هامش الربح لاجمالى المبيعات , نسبه الاصول الاجماليه فى ميزانيه الشركه .
تحليل النسب .


التحليل الفنى
هو مؤشرات فنيه تخبرنا عن سعر الاسهم ليتم شرائها او بيعها
هو دراسه لحركه السوق بأستخدام الرسوم البيانيه بغرض التنبؤ باتجاه الاسعار مستقبلاً
هو دراسه مركز السوق بأستخدام الرسوم البيانيه بغرض يحدد من الرسم البيانى اوقات الدخول و الخروج من السهم أو السوق بشكل عام و ما هو الوقت الملائم لشراء و بيع السهم من خلال دراسه التغيرات فى سعر الاسهم خلال معينه.
يتلخص دور الرقابه فى مراقبه الاسواق الماليه. ويتلخص دور البورصة فى مراقبه الشركات المقيده .
سياسات التحليل الفنى
حركه السعر تمثل كل شىء .
الاسعار تتحرك فى اتجاهات.
تحقيق دخل , شراء سهم بسعر مناسب .
استخدام الرسوم البيانيه المعرفه .
الاسعار على شاشه البورصة
سعر الفتح.
سعر الاغلاق .
أعلى سعر .
اقل سعر .
العمود البيانى : يوضح الاربع اسعار

الشموع اليابانيه :-
هى نظام استخدمه اليابانيون فى الماضى للمضاربه فى البورصة , و تظهر الاربع اسعار شكل الشمعه

المدى الزمنى :-
رسم الشارات ليوم , شهر , أو سنه على حسب مده المضاربه فى البورصة


و تكون كل هذه الرسومات على website البورصة نفسها .
فجوات الاسعار GAPS :-
منطقه سعريه لم يحدث لها تداول على الاطلاق مثلاً سهم بـ 1جـ و ظل بـ 1 جنيه ثم قفز الى 10جـ المسافه السعريه هنا هى 1 الى 10 جـ , لم يحدث فيها اى تداول .
الفائده :-
يجب بهد حدوثها ان نعلم ان السهم سينخفض بعد ذلك لتغطيتها , حيث ان سبب حدوثها هو مجرد '' اشاعه ''
يتم حساب متوسط الاغلاق على طول الجلسه .
حجم التداول :-
هو سعر قوه الدفع خلف حركه الاسعار الحجم بمثابه الوقود الذى يحرج السوق .
لابد ان يزداد حجم التداول مع تحرك الاسعار فى اتجاه معين ‘ذا كان مكتوباً لهذا التحرك ان يستمر فى نفس اتجاهه .
انخفاض السعر , حجم تداول مرتفع , يتم الشراء.
ارتفاع السعر , حجم تداول منخفض , يتم البيع.


اتجاهات السوق :-
اتجاه صاعد.
اتجاه عمودى.
اتجاه عرضى '' متذبذب'' .
- ان السعر يظل فى اتجاهه حتى تحدث قوه معاكسه له فيتغير , حيث يكون سعر السهم مثلاً 10جـ و يظل يتصاعد حتى 100 جـ , و بعدها تحدث له قوه معاكسه بسبب ان السعر كبالغ فيه فينخفض بعد ذلك بسبب عدم رغبه المتداولون فى شراء السهم ارتفاع او انخفاض الاسعار لا يمكن ان يستمر للابد شكل السوق الصاعد عباره عن قمه و قاع .

الدعم و المقاومه:-

الدعم : هو مستوى هبوووط شديد وصله السهم ولا يوجد له شخص يبيع , و هى منطقه جاذبه للشراء
مثلاً , سهم كان بـ 10 جنيه حتى وصل الى 5جـ هو مستوى السعر الذى يغرى اغلبيه المتعاملين للشراء و يكون الطلب عنده قوياً لدرجه تمنع من استمرار الهبوط أكثر و هو يمثل مستوى القيعان او ادنى مستويات يرتد عنها السعر .
المقاومه : هى مستوى السعر الذى يغرى اغلبيه المتعاملين للبيع بعد موجه تصاعديه للسهم و عند مستوى السعر هذا تكون قوه البيع شديده حيث تاتى مرحله جنى الارباح لتمنع السعر من مواصله استمرار صعوده و تمثل المقاومه مستوى الفهم او اعلى مستويات يرتد منها السعر و يبدأ عندها السهم فى الهبوط مره اخرى
- سعر المقاومه : سعر مرتفع لا احد يشترى عنده , أى انه سعر ادنى من السعر الجارى و يزداد عند العرض .
- نقاط الدعم و المقاومه على الخريطه الشهريه اهم من النقاط الاسبوعيه و اليوميه .
- القناه السعريه : هى التوصيل بين خط الدعم و المقاومه.
المؤشرات الفنيه :
عباره عن معادلات رياضيه ترسم شكل للسهم مثلاً سهم بـ 5جـ وصل الى 10جـ فى 5 ايام


إذن نحسب المتوسط الحسابى لسعر السهم , حتى نستطيع ان نعرف متى نبيع و متى نشترى حيث ان المتوسط هو مؤشر حسابى للسهم المتوسط الحسابى يسير مع السهم اما إذا حدث تناقض بين السهم و المتوسط الحسابى يتم الرجوع الى المتوسط الحسابى فـ مثلاً إذا كان المؤشر منخفض بينما السهم مرتفع , لا يتم الشراء على الاطلاق إذا كان المتوسط الحسابى مثلاً بـ 5 دـ و السعر على الشاشه 2جـ , يتم الشراء.


الاخبار و الاشاعات فى وقتها , تقتل التحليل الفنى .
العلاقه بين المؤشر و السهم لابد ان تكوت شرعيه .
الاشكال الاستمراريه تفيد بأستمرار الاسعار فى مسارها الحالى.
الاشكال الانعكاسيه تنذر بتقلاب الاسعار و إنعكاس اتجاهها .


شكل الرأس و الكتفين :
تكون فى البورصة المصريه قبل حدوث الازمه , و عندما يتكون هذا الشكل فـ هذا دليل على انخفاض البورصة إذا هبط سعر السهم , سيهبط بنفس المسافه التى ارتفع بها اذا كان سعره مثلاً 6 جـ ووصل الى 10 جـ , فانه سيصل الى 6 عن الهبوط مره اخرى .


نظريات التحليل الفنى :-
نظريه DOW :
المتوسطات تتجاهل كل شئ و تكفى فى كل شىء .
السوق لديه ثلاثة اتجاهات رئيسى , على مدار سنه متوسطى , على مدار شهور قصير , على مدار مده زمنيه قصيره.
ينقسم الاتجاه الرئيسى الى 3 مراحل :
مرحله التجميع: و هى فتره يقوم فيها مجموعه قليله من المستثمرين الذين يتميزون بالحس الاستثمارى السليم بالشراء فى سوق يتميز بالجو العام المتشائم نتيجه انتشار الاخبار الاقتصاديه الغير سليمه و الكثيفه فى نفس الوقت .
المرحله الثانيه: يبدأ فيها السوق بكسب ثقه المزيد من المتعاملين و اجتذاب مستثمرين جدد نتيجه ارتفاع الاسعار .
فيبوناتشى :
هو عالم ايطالى الجنسيه , اخترع متواليه هندسيه كل رقمين بها الرقم الثالث يساوى جمعهم و عند القسمه يكون الناتج ثابت و هو 61.8 نسبه ثالته
- النسبه الذهبيه توجد فى كيان الهرم
موجات اليوت
تتكون موجات الييوت من 8 موجات
5 صاعد (1-2-3-4-5 ) 3 هابط (a,b,c)

الملخص بواسطة المتداول
A_pEpO
شكرا لمجهودة