قال مدير ادارة الخزانة في بيت التمويل الكويتي (بيتك) عبد الوهاب الرشود إن أداء أسواق العملات يتسم بالتذبذب رغم التحسن الطفيف على الاقتصاد العالمي.

وأضاف الرشود في بيان صحافي اليوم ان غالبية توقعات المحللين تفاؤلية تشير الى ان الأسواق ستشهد تحسنا خاصة وان التطورات في مجملها مبشرة مقارنة مع السنوات الماضية مؤكدا أنه على الرغم من انخفاض عوائد الدينار مقارنة بالعملات الأخرى الا أنها تنافسية ومازال الدينار يتمتع بقوته.

وأشار الى بعض المشاكل في منطقة اليورو مثل قبرص وايطاليا واسبانيا التي ارتفعت نسبة البطالة فيها إلى ما يقارب 25 في المئة مبينا أن دعم اقتصاد هذه الدول يشكل عبئا على الاقتصادين الألماني والفرنسي بشكل مباشر وغير مباشر مما يلقي بظلاله على منطقة اليورو كاملة.

وتوقع خطوات ايجابية اضافية من الحكومة الكويتية لتنشيط الوضع الاقتصادي عن طريق طرح المشاريع التنموية وخاصة البنية التحتية للدولة مؤكدا أن الحكومة تظهر حرصا على اتخاذ أفضل الفرص الاستثمارية.

وحول الدولار الامريكي قال الرشود انه يظل يحظى بنظرة ايجابية لدى معظم المحللين الاقتصاديين وقد تم توزيع عوائد مرتفعة على الودائع بالدولار الامريكي لدى (بيتك).

وأشار الى أن (بيتك وزع للوديعة الثلاثية بالدينار للأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري نسبة 8ر0 في المئة ويعد هذا العائد تنافسيا على مستوى السوق وعوائد العملات الأخرى، حسبما نقلت وكالة الأنباء الكويتية "كونا".