بسم الله الرحمن الرحيم

النفط الي ادني مستوي له في اسبوع


تداول النفط مقترباً من أدنى مستوى في أكثر من أسبوع على خلفية ارتفاع مخزونات الخام الأمريكية لأعلى مستوى منذ 82 عاماً، باعتبار الولايات المتحدة الأمريكية أكبر مستهلك للطاقة في العالم.
حيث تغيرت العقود الاجلة بشكل طفيف بعد تراجعها بنسبة 2.6% بالأمس بأعلى مستوى تراجع في أكثر من أسبوعين، حيث أظهر التقرير الحكومي الرسمي لمخزونات النفط ارتفاعاً في مخزونات الخام الأمريكية بقيمة 6.7 مليون برميل الأسبوع الماضي إلى 395.2 مليون برميل بأعلى وتيرة منذ 1982، في حين كانت التوقعات أشارت إلى ارتفاع في المخزونات بقيمة 1.1 مليون برميل.

من ناحية أخرى تداولت عقود الخام الآجلة لتسليم حزيران عند 90.87$ للبرميل متراجعة بنحو 16 سنت في تداولات بورصة نيويورك. في حين تراجع العقد بنحو 2.43$ إلى 91.03$ للبرميل بالأمس بأعلى مستوى هبوط منذ الخامس عشر من نيسان و أدنى مستوى إغلاق منذ الثالث و العشرين من نيسان.

على المقابل تراجعت الأسهم الآسيوية على خلفية نمو الرواتب في الولايات المتحدة الأمريكية بوتيرة بطيئة إلى جانب بطء القطاع الصناعي، حيث تراجع مؤشر MSCI الآسيوي بنسبة 0.1% إلى 141.21 نقطه في طوكيو. في حين فقد مؤشر نيكاي 225 القياسي 0.4% بالتزامن مع تراجع مؤشر S&P/ASX 200 الأسترالي بنسبة 0.3%، هذا و قد تراجع أيضاً مؤشر كوسبي في كوريا الجنوبية بنسبة 0.1%.

افتتحت عقود الخام الآجلة لتسليم حزيران عند مستوى 91.00$ للبرميل ليتداول عند مستوى 90.91$ للبرميل مسجلاً أعلى مستوى عند 91.09$ للبرميل و أدنى مستوى عند 90.74$ للبرميل.

تحياتي

شادي قديح