واصلت مؤشرات البورصة المصرية لدي نهاية تعاملات جلسة اليوم الثلاثاء، تراجعها للجلسة الثانية على التوالى، بضغط من قيام شركة "أو.سي.آي إن. فى " الهولندية بتعديل سعرها لشراء أسهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة إلى 255 جنيهاً للسهم بدلاً من 280 جنيهاً وسط ضغوط بيعية من قبل المستثمرين الأجانب والعرب.

اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	chart.png
المشاهدات:	87
الحجـــم:	56.8 كيلوبايت
الرقم:	140401

وانخفض المؤشر الرئيسي "أى جى أكس 30"، الذى يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة، بمقدار 0.31% فاقداً 16.71 نقطة مستقراً عند مستوى 5400 نقطة.

وانخفض مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "اى جى أكس 70"، بمقدار طفيف لم يتجاوز النقطة الواحدة بنسبة 0.01% ليصل إلى 451.63 نقطة.

وتراجع المؤشر الأوسع نطاقاً "أى جى أكس 100"، الذى يضم الشركات المكونة لمؤشري "أى جى أكس 30 و 70"، بمقدار 0.19% تعادل 1.46 نقطة ليصل إلى 759.84 نقطة.


الجلسة الحمراء المتوقعة , والزحف نحو المستهدف الجنوبى 5300 , وان كنا نبارك لمن خرج فى القمة ... الا اننا ايضا ننصحه بعدم الدخول حاليا , ولمن لازال داخل السوق ننصح بالخروج فى الارتدادت