ستاندرد آند بورز تثبت التصنيف الائتماني للسعودية وتغير النظرة المستقبلية إلى "إيجابية" والتصنيف السيادي للمملكة إلى - AA .. لأول مرة منذ عام 2007

ستاندرد آندبورز تثبت التصنيف الائتماني للسعودية [AA] وتغير النظرة المستقبلية لايجابية نادي خبراء المال



أعلنت اليوم وكالة ستاندرد آند بورز (S&P) العالمية للتصنيف الائتماني عن رفعها للنظرة المستقبلية للتصنيف السيادي للمملكة من مستقر (Stable) إلى ايجابي (Positive) عند درجة ائتمانية عالية - AA ،و يأتي الإعلان بعد إعلان مماثل من وكالة فيتش للتصنيف الائتماني العالمية خلال شهر مارس المنصرم.

وأثنت ستاندرد آند بورز على جهود المملكة في تعزيز وتنويع اقتصادها مما أدى إلى نمو متسارع وحقيقي لمتوسط دخل الفرد إضافة إلى الإدارة الحصيفة لاحتياطاتها المالية.

وأوضح معالي وزير المالية الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف في تصريح لوكالة الأنباء السعودية اليوم أن هذه التقييمات الايجابية الصادرة من أكبر وكالات التصنيف العالمية تؤكد الثقة في قوة ومتانة الاقتصاد السعودي وتمثل نتاجا للسياسات الحكيمة التي تبنتها المملكة بتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - وتدل في الوقت ذاته على نجاح المملكة في تنمية اقتصادها عبر تخصيصها لنسب مرتفعة من الانفاق الحكومي لدعم المشاريع التنموية في القطاعات الأساسية كالإسكان والتعليم والنقل مما يعزز الطاقة الاستيعابية للاقتصاد المحلي، إضافة إلى الاستمرار في خفض حجم الدين العام ليصل إلى أدنى مستوياته التاريخية.

من جهته عبّر معالي محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي الدكتور فهد بن عبدالله المبارك عن استحقاق المملكة لهذه النظرة الايجابية والتصنيف المرتفع من وكالة التصنيف الائتماني (S&P) والتي تعكس اهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين حفظه الله برفاهية المواطن عبر الاستثمارات الضخمة في البنية التحتية.
وأكد المحافظ أن نجاح المملكة في إتباع سياسات نقدية متوازنة والقدرة الإشرافية العالية على المؤسسات المالية إضافة إلى الإدارة الحصيفة للاحتياطات المالية أسهم في استقرار وتطوير القطاع المالي مما سيجعلها بإذن الله في منأى عن التحديات التي تواجه الاقتصاد العالمي.

ستاندرد آندبورز تثبت التصنيف الائتماني للسعودية [AA] وتغير النظرة المستقبلية لايجابية نادي خبراء المال