أعلنت وكالة "فيتش" خفض التصنيف الإئتماني لمصر بدرجة واحدة بعدما قام الجيش بالإطاحة بالرئيس "محمد مرسي" مشيرة إلي أن الإستقرار السياسي في خطر.

وقامت "فيتش" بخفض التصنيف الإئتماني إلي "B-" من "B" مع نظرة مستقبلية "سلبية".

وأوضحت الوكالة في بيان لها أن الاوضاع الأخيرة في مصر سوف تعيق التعافي الإقتصادي في البلاد وتجعل من الصعب تنفيذ التغييرات المالية والهيكلية اللازمة لتأمين المساعدة من صندوق النقد الدولي.

وكان وزير الدفاع المصري "عبد الفتاح السيسي" قد أعلن يوم الأربعاء الماضي تكليف رئيس المحكمة الدستورية لرئاسة البلاد وتعطيل العمل بالدستور مؤقتاً.

"فيتش" تخفض التصنيف الإئتماني لمصر إلي "B-" مع نظرة "سلبية" نادي خبراء المال



"فيتش" تخفض التصنيف الإئتماني لمصر إلي "B-" مع نظرة "سلبية" نادي خبراء المال