أنهت مؤشرات البورصة المصرية تعاملات جلسة اليوم الأحد، بداية جلسات الأسبوع، على إرتفاع جماعى لتستقر جميعها داخل المنطقة الخضراء في اولي جلسات شهر سبتمبر، مدعومة بانخفاض حدة التوتر بعد تخلي بعض حلفاء امريكا عن توجيه ضربة عسكرية محتملة لسوريا، وارتفع المؤشر الرئيسي "أى جى أكس 30"، الذى يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة، بنسبة 0.63% تعادل 33.30 نقطة ليغلق على مستوي "5301.02"نقطة متجاوزاً مستوي "5300" نقطة.

وزاد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "أى جى أكس 70"، بمقدار 1.03% تعادل 4.53 نقطة ليغلق عند مستوي 446.02 نقطة. كما ارتفع المؤشر الأوسع نطاقاً "أى جى أكس 100"، الذى يضم الشركات المكونة لمؤشري "أى جى أكس 30 و 70"، بنسبة 0.84% تعادل 6.29 نقطة ليصل إلى مستوي 753.19 نقطة.