تراجع مؤشر البورصة المصرية الرئيسي "EGX30" بعد حوالي ساعه ونصف من بداية تعاملات جلسة يوم، الخميس، مسجلا انخفاض قدره 0.02% تعادل 0.78 نقطة ليصل إلى مستوي 5188.61 نقطة متراجعاً دون الـ5200 نقطة الذى نجح فى تجاوزه فى التعاملات الصباحية.
وقال بعض المتداولين أن محاولة أغتيال اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية، بعد أن تعرض موكبه صباح اليوم، إلى هجوم عن طريق تفجير سيارة مفخخة بشارع مصطفى النحاس بمنطقة مدينة نصر، أثر على نفسية المتعاملين خوفا من تصاعد وتيرة العنف فى البلاد مرة أخري.

وأكد خبراء ومحللين على أن فشل المؤشر الثلاثيني فى البقاء فوق مستوي الـ5200 نقطة قد يدفعه نحو مستوي الـ5 الأف خلال الفترة المقبلة.
وقلص مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "أى جى أكس 70" جانب كبير من مكاسبه مسجلا ارتفاعاً قدره 0.24% تعادل 1.07 نقطة ليصل إلى مستوي 439.2 نقطة.
وارتفع المؤشر الأوسع نطاقاً "أى جى أكس 100"، الذى يضم الشركات المكونة لمؤشري "أى جى أكس 30 و 70"، بمقدار 0.19% تعادل 1.42 نقطة ليصل إلى مستوي 741.62 نقطة