أنهت مؤشرات البورصة المصرية تعاملات جلسة يوم ،الأحد، أولي جلسات الأسبوع، على صعود جماعي، بعد ان نجح مؤشرها الرئيسي "أى جى أكس 30" فى تجاوز مستوي الـ5500 نقطة مواصلا صعود للجلسة السادسة على التوالي ليغلق عند 5512.77 نقطة بارتفاع قدره 0.45%.

وارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "أى جى أكس 70"، بمقدار 1.12% تعادل 5.22 نقطة ليصل إلى مستوي 470.19 نقطة. أما المؤشر الأوسع نطاقاً "أى جى أكس 100"، الذى يضم الشركات المكونة لمؤشري "أى جى أكس 30 و 70"، فسجل ارتفاعاً قدره 0.97% تعادل 7.56 نقطة ليصل إلى مستوي 789.22 نقطة.

سجلت قيمة التداول على الأسهم مايقرب من 476.25 مليون جنيه بعد التداول على 196.23 مليون سهم من خلال 27.2 الف صفقة منفذة، فى حين بلغت القيمة الإجمالية للسوق متضمنه المتعاملون الرئيسيون وسوق نقل الملكية 910.09 مليون جنيه بتداول 201.442 مليون سهم من خلال 27.5 الف صفقة منفذة.


وربح رأس المال السوقي مايقرب 1.2 مليار جنيه من مسجلا 371.65 مليار جنيه مقابل 370.48 مليار جنيه بنهاية تعاملات الخميس الماضي.


دعم ارتفاع السوق الاتجاه الشرائى للمصريين والعرب بعد ان حققو صافى شرائى بقيمة 3.38 مليون جنيه و 8.3 مليون جنيه على الترتيب، فيما اتجهت تعاملات الأجانب نحو البيع بصافى بيعي 11.705 مليون جنيه.

استحوذ الافراد على 80.35% واتجهت تعاملاتهم جميعها نحو الشراء، فيما استحوذت المؤسسات على 19.64% واتجهت تعاملاتهم جميعها نحو البيع.


تصدر الأسهم المرتفعه سهم "عبر المحيطات للسياحة" بارتفاع قدره 10% إلى 11 سنتاً ثم سهم "الصعيد للمقاولات" بارتفاع 7.55% إلى 1.14 جنيه، تبعهما سهم "الأهلي للاستثمار" بارتفاع 6.76% إلى 7.74 جنيه. جاء على رأس الأسهم المتراجعه سهم "موبينيل" بانخفاض 4.53% إلى 119.8 جنيه ثم سهم "زهراء المعادي" بانخفاض 1.65% إلى 59 جنيها