ارتفعت مؤشرات البورصة المصرية بنحو جماعي لدي نهاية تعاملات جلسة يوم ،الخميس، نهاية تداولات الأسبوع، ونجح مؤشر البورصة الرئيسي "أى جى أكس 30" فى تجاوز مستوي الـ "5900" نقطة مسجلا ارتفاع قدره 2.23% تعادل 129.61 نقطة ليصل إلى مستوي 5931.70 نقطة، بدعم من مشتريات الأجانب بعد تنفيذ صفقة أوراسكوم للإنشاء.

أعلنت إدارة البورصة عن تنفيذ عرض شراء على أسهم شركة "أوراسكوم للانشاء والصناعة" على عدد 2449731 سهم بسعر 255 جنيه للسهم والواحد بقيمة إجمالية تصل إلى 624.68 مليون جنيه. كانت إدارة البورصة قد أعلنت أمس عن تنفيذ عرض شراء "مبادلة الأسهم" على أسهم "أوراسكوم" على عدد 528.366 الف سهم بسعر 255 جنيه للسهم الواحد، وبقيمة إجمالية تصل إلى 134.7 مليون جنيه.

فيما ارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "أى جى أكس 70" بمقدار 0.6% تعادل 2.96 نقطة إلى 499.68 نقطة، أما المؤشر الأوسع نطاقاً "أى جى أكس 100"، الذى يضم الشركات المكونه لمؤشري "أى جى أكس 30 و 70"، فسجل ارتفاعاً قدره 1.12% تعادل 9.34 نقطة ليصل إلى مستوي 843.81 نقطة.

جدير بالذكر أن إدارة البورصة المصرية كانت قد قررت أن يكون يوم الأحد 6 أكتوبر 2013 إجازة رسمية بمناسبة ذكرى نصر أكتوبر على أن يستأنف العمل بالبورصة يوم الأثنين الموافق 7 أكتوبر 2013.

سجلت قيمة التداول على الأسهم مايقرب من 1.239 مليار جنيه بعد التداول على 153.794 مليون سهم من خلال 27.7 الف صفقة منفذة، فى حين بلغت القيمة الإجمالية للسوق متضمنه المتعاملون الرئيسيون وسوق نقل الملكية 1.331 مليار جنيه بتداول 157.918 مليون سهم من خلال 28.6 الف صفقة منفذة. وبلغ رأس المالي السوقي للأسهم المقيدة 390.039 مليار جنيه.

دعم ارتفاع السوق الاتجاه الشرائى للاجانب بعد ان حققو مشتريات بقيمة 770.301 مليون جنيه مقابل مبيعات بقيمة 571.377 مليون جنيه بصافى شرائى 198.924 مليون جنيه. فيما اتجهت تعاملات المصريين والعرب نحو البيع بصافى بيعي 101.514 مليون جنيه و 97.409 مليون جنيه على الترتيب.

استحوذ الافراد على 30.14% من التعاملات واتجهت جميع تعاملاتهم نحو البيع، فيما استحوذت المؤسسات