أساسيات المتاجرة في الأسهم الامريكية والعالمية وعقود الخيارات

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 6 123456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 51

الموضوع: الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 11/10/1427هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 11/10/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 11/10/1427هـ نادي خبراء المال


    الأسهم السعودية في أدنى مستوى منذ 19 شهرا للبحث عن قاع الإغراء للشراء

    ثبوت مرحلة البحث عن أسعار مغرية قبل استعادة نقاط المؤشر العام المهدرة



    جدة : محمد الشمري
    واصلت سوق الأسهم السعودية أمس البحث عن قاع جديدة تكفي لإغراء قوى الشراء، وذلك قبل استعادة النقاط المهدرة منذ فبراير (شباط) الماضي، فيما تعالت الأصوات التي تشدد على أن الانهيار التاريخي لم يكتمل، وأنه آن الأوان لاستكماله.
    ويأتي ذلك في الوقت الذي فقد فيه المؤشر العام أمس 4.01 من قيمته، بعد تراجعه 389.42 نقطة إلى مستوى 9328 نقطة، مسجلا بذلك أدنى قيمة له في 19 شهرا. يشار إلى أن المؤشر العام لم يغلق دون هذا المستوى منذ السادس من مارس (آذار) 2005. وينتظر أن تواصل سوق المال السعودية مسارها الهابط إلى أن تصل الأسعار إلى مستويات كافية لإغراء قوى الشراء، بعد أن أثبتت الأسعار السائدة أنها غير قادرة على إغراء القوى الكبرى في السوق. وبات من الواضح حاليا انسلاخ سوق المال السعودية من ثوب القفزات الربحية السريعة بشكل فعلي، بعد اكتسائها موجة الهبوط وفقدان الأمل في انتعاش المؤشر العام الذي ظل يسجل قيعان جديدة منذ بداية تعاملات الشهر الماضي.

    لكن ذلك لا يعني غياب فرص الارتداد بين فترة وأخرى، على الرغم من أن مستوى العشرة آلاف نقطة تحول تلقائيا إلى نقطة مقاومة من الصعب تجاوزها في ظل الظروف الراهنة. ويأتي ضمن أهم الأسباب التي تدعو إلى توقع مزيد من الهبوط تواتر خروج السيولة من السوق منذ الثاني من يوليو (تموز) الماضي، وهو اليوم الذي احترقت به كافة محفزات السوق بعد الانتقال إلى النصف الثاني من العام الحالي. ويضاف إلى أسباب التراجع الحالي في سوق المال ضبابية وضع الظروف السياسية في منطقة الشرق الأوسط، وزيادة جاذبية العديد من الأسواق الرئيسية العالمية، خاصة تلك التي بدأت تسجيل أسعار غير مسبوقة ضمن مسار صاعد لا تعتريه شوائب. وفي كل الأحوال تمثل المرحلة الحالية لسوق المال السعودية، مرحلة تأسيس لطفرة جديدة، وهي الطفرة التي قد لا ينتهي التجهيز لها خلال أشهر معدودة، فيما لن يستمر التراجع بوتيرة متسارعة في الوقت نفسه.

    * الطويل: الإشاعة سبب التراجع الحالي ولا مبرر آخر

    * وبشأن التراجع الحالي، أوضح لـ«الشرق الأوسط» سامي الطويل عضو مجلس إدارة شركة إسمنت تبوك وعضو مجلس إدارة شركة شمس للمشروعات السياحية، أن التراجع الحالي يأتي بسبب إشاعة تناقلها بعض المتعاملين عن أن السوق مقبل على تراجع قوي، وهي الإشاعة التي صدقها مروجوها أنفسهم. وذهب إلى أن العديد من أسهم شركات العوائد والأسهم الاستثمارية بشكل عام وصلت إلى مستويات مغرية، الأمر الذي سيجعل من فرص توقف الهبوط قريبة إلى حد ما. وقال إن غياب قوى الشراء الحالي قد يحتاج إلى وقت إلى أن يتبدل الحال، وبالتالي تحتاج سوق المال إلى بعض الوقت لإعادة الثقة ومن ثم استعادة المسار الصاعد مجددا، خاصة أن النتائج المالية المعلنة لشركات العوائد تحمل مغريات لا توجد حتى في سوق العقار الذي يظن البعض أنه أخذ حصة من سيولة سوق المال.

    * المهنا: الأسهم السعودية تقترب من إغراء قوى الشراء

    * من جهته، أوضح لـ«الشرق الأوسط» المهندس فيصل المهنا وهو خبير في قراءة مسار سوق المال، أن المؤشر العام يسير على الأرجح إلى مستوى 8500 نقطة، وهي النقطة التي تمثل هدف انهيار فبراير (شباط) الماضي، وهو ما يعني أن نهاية التراجع الحالي لا تحتاج أكثر من 700 نقطة.

    وذهب إلى أن المؤشر العام كون نموذج العروة المقلوبة وهو نموذج نادر الحدوث هدفه على الأرجح بلوغ مستوى 8500 نقطة، وهو الهدف الذي غالبا ما ستتدافع عنده قوى الشراء لإعادة المؤشر العام نحو الصعود مجددا.

    وشدد على عدم وجود أسباب أخرى للتراجع الحالي، في إشارة منه إلى أن بداية التجميع في الفترة الحالية ستكون أوفر حظا من التصريف، ما لم تظهر أسباب أخرى نتج عنها التراجع الحالي.

    * الشامخ: السوق على موعد لصعود تصحيحي الأسبوع المقبل

    * في المقابل، قال لـ«الشرق الأوسط» سعود الشامخ وهو محلل لتعاملات سوق الأسهم السعودية، إن السوق موعودة على الأرجح بارتفاع تصحيحي مطلع الأسبوع المقبل.

    وشدد على أن الارتداد إلى أعلى وارد خلال التعاملات المقبلة، غير أن من الصعب تكوين مسار صاعد، على اعتبار أن مستوى عشرة آلاف نقطة سيكون مستوى مقاومة من الصعب تجاوزها، ما لم تصل أسهم القيادة إلى مستويات أكثر إغراء.

    وبيّن أن محاولات الارتداد الذي سجلته بعض أسهم المضاربة بالتزامن مع استمرار الأسهم القيادية بالنزول، مؤشر على محاولة المضاربين منع الخسارة التي تتربص بأسهمهم حاليا.








    «مبيان» تطلق خدمة عرض بيانات السوق المالية السعودية


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    أعلن فهد السماري الرئيس التنفيذي في شركة مبيان للحاسب الآلي، عن قرب انطلاقة خدمة أموالي 100 للعرض الآني لبيانات سوق الأسهم السعودية، موضحا أن الاختبارات التجريبية للخدمة أثبتت سرعة نقل المعلومة مع الأداء العالي لعرض بيانات التداول.
    وأشار السماري إلى أن استخدام برنامج أموالي 100 سيتيح للمستثمرين معرفة ما يجري في سوق الأسهم أولاً بأول، عبر تقديم البيانات الآنية والتاريخية للسوق مع أحدث أدوات التحليل وإدارة المحافظ.

    وذكر السماري أن أموالي 100 سيقدم للمستثمرين جميع خدمات مراقبة أداء السوق والقطاعات والشركات وعمق السوق وبيانات الصفقات مع خدمة رسائل التنبيه الآلية وإدارة المحافظ والتحليل الفني والتخطيط، والتي بدورها ستعطي المتداولين في السوق اطمئناناً أكثر في اتخاذ القرارات حسب وصفه.

    يشار إلى أن شركة مبيان أطلقت باكورة إنتاجها، خدمة أموالي للسوق المالية السعودية، في بداية العام الجاري وهي عبارة عن خدمة آنية لعرض بيانات السوق باستخدام متصفح الإنترنت الذي يوفر للمستثمر المعلومات الآنية الأساسية عن السوق. وتركز شركة مبيان على دراسة وفهم متطلبات المستثمرين من المعلومات بغرض تحديد مصادرها وتوقيت الحاجة إليها وكيفية التحقق من دقتها والبرامج والتقنيات الضرورية لتوصيلها وتحليلها.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 11/10/1427هـ

    موجة تراجعات حادة تضرب أسواق المال العربية وسط تأرجح في الأداء

    أسهم دبي تواصل الانخفاض وبورصة عمان تتجاهل النتائج والمؤشر يفقد 73 نقطة



    دبي: عصام الشيخ عواصم عربية: «الشرق الأوسط»
    واصلت اسواق المال العربية من أدائها السلبي مع نهاية جلسة أمس من دون وجود اسباب حقيقية لهذه التراجعات المتواصلة، وعلى الرغم من نتائج واخبار الشركات المعلنة من هنا وهناك، الا ان العديدين أبدوا قلقهم ازاء الاوضاع السياسية العالمية بالاضافة الى تأرجح اسعار النفط الى الانخفاض، في حين حمل البعض المسؤولية الى بعض كبار المضاربين في عدد من الاسواق.
    وقد انهت السوق الكويتية جلستها على انخفاض ملحوظ بلغ مقداره 98 نقطة او ما نسبته 0.93% عندما اقفل مؤشر السوق عند مستوى 10367.2 نقطة، في حين اقفلت السوق القطرية عند مستوى 7182.5 نقطة بتراجع بنسبة 0.04% بدفع من الاسهم القيادية في السوق وعلى رأسها ناقلات وصناعات قطر.

    > الأسهم الإماراتية: واصلت الاسهم الاماراتية امس تراجعها الحاد لليوم الثالث على التوالي وسط ظهور بوادر ذعر لدى صغار المستثمرين الذين اندفعوا للتخلص من اسهمهم لتغطية مراكزهم المكشوفة وتقليل الخسائر الى الحد الممكن، والخوف من الانخفاض الحاد للسوق السعودي الذي سجل خلال الاسبوع حتى اغلاق الامس تراجعا قياسيا تجاوز 11%. وعانت اسهم دبي من اسوأ موجة هبوط هذا الاسبوع حيث انهى المؤشر القياسي للسوق تعاملات الامس منخفضا اكثر من 2% ليستقر عند مستوى 408.25 نقطة في اشارة الى ان هذا النزول قد يستمر يوم غد الى مستوى 400 نقطة. وتراجعت اسعار 15 شركة ابرزها السهم القيادي «اعمار» الذي فقد 2.1% من قيمته الى 13.55 درهم، وسهم شركة الاتصالات «دو» بنسبة 0.30% الى 6.7 درهم، الا ان سهم شعاع كابيتال كان الرابح الوحيد محققا مكاسب عند الاغلاق بنسبة 1.4% الى 5.04 درهم بفضل نتائج قوية للربع الثاني بلغت نحو 100 مليون درهم.

    وقال محللون ان هبوط السوق السعودي خلال الايام القليلة الماضية انعكس نفسيا على اداء اسواق الامارات.

    وقال عمرو دياب كبير المحللين في المجموعة المالية القابضة ـ هيرمس بدبي ان مستثمرين سعوديين يبيعون الاسهم الاماراتية في محافظهم الاستثمارية تأثرا بما يحدث في السوق السعودي وهذا ما تشهده دائما الاسواق الاقليمية لوجود المستثمرين السعوديين في كل مكان.

    كما اشار الى ان عمليات البيع تتم بهذه الكثافة استعدادا للاكتتاب في اسهم سوق دبي المالي الذي لم يعلن موعده رسميا بعد رغم الحديث عن بدء الاكتتاب في 11 نوفمبر (تشرين الثاني) الحالي، واضاف «الذي يبيع اليوم يريد الحصول على سيولة نقدية ليكون جاهزا لهذا الاكتتاب». وكانت البورصة قد أعلنت أنها تنوي بيع حصة 20% من اسهمها، لتكون بذلك أول بورصة عربية تطرح أسهمها، وسيتم طرح نسبة 55% من هذه الحصة للجمهور وتباع النسبة الباقية من خلال طرح خاص للشركات والسماسرة الاعضاء في البورصة وموظفي الحكومة.

    وتقدر القيمة السوقية لبورصة دبي بنحو 8 مليارات درهم (2.1 مليار دولار) فيما بلغت أرباح السوق في العام الماضي 1.3 مليار درهم.

    وانخفض مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع بنسبة 1.18% ليغلق على مستوى 4.459.05 نقطة وقد تم تداول ما يقارب 114 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 1.03 مليار درهم من خلال 8.358 صفقة. وقد سجل مؤشر قطاع التأمين إنخفاضاًً بنسبة 0.31% تلاه مؤشر قطاع البنوك انخفاضاًً بنسبة 1.15% تلاه مؤشر قطاع الخدمات انخفاضاًً بنسبة 1.21% تلاه مؤشر قطاع الصناعات انخفاضاًً بنسبة 1.49%. وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 56 من أصل 102 شركة مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 7 شركات ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 46 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات. وجاء سهم «إعــمـار» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 500 مليون درهم تقريبا موزعة على 36.84 مليون سهم من خلال 1.638 صفقة، واحتل سهم «الاتصالات المتكاملة ـ دو» المرتبة الثانية بإجمالي تداول بلغ 151 مليون درهم موزعة على 22.40 مليون سهم من خلال 1.178 صفقة. > الأسهم الأردنية: تراجع مؤشر الاسعار في بورصة عمان أمس بشكل حاد فقد معه 73 نقطة بعد ان تجاهلت السوق نتائج الشركات بالرغم من تحسنها مقارنة بنتائج اول فصلين بالسنة ولو لنمو النتائج التشغيلية بشكل عام مقابل تراجع ارباح المتاجرة بالاوراق المالية.

    واكد خبراء في بورصة عمان ان الاسهم لم تتفاعل مع نتائج الشركات لا بل تركت اثرا سلبيا بسبب اجواء التخوف التي يفرضها قرب تطبيق تعليمات التعامل النقدي في السوق.

    وقال مدير الوساطة في شركة اصول للاستثمارات المالية رمزي نزال ان المستثمرين غالبا ما يتأثرون في الشائعات المتعلقة بأنباء الشركات اكثر من تأثرهم بحقيقة هذه النتائج، مشيرا الى ان هذه هي حال معظم الاسواق المالية الناشئة.

    واكد ان بعض المكاتب بدأت توفق اوضاعها تمهيدا لتنفيذ التعليمات، الامر الذي زاد من العرض وادى الى تراجع الاسهم الى هذه المستويات اضافة الى احداث نوع من الاحباط لدى المستثمرين بسبب تأكيد هيئة الاوراق المالية على تنفيذ التعليمات.

    وقال المطلوب من الجميع «وسطاء ومستثمرين» ان يتهيأوا لتطبيق التعليمات لانها صحية وترتبط بأنظمة اخرى يحتاجها السوق مستقبلا. وحول تجاهل السوق للنتائج بالرغم من إيجابيتها قال نزال ان غالبا ما يشتري الوسطاء على المعلومات غير المؤكدة وعندما تصبح حقيقة تفقد بريقها وينتهي تأثيرها. وبلغ حجم التداول الإجمالي حوالي 1. 46 مليون دينار وعدد الأسهم المتداولة 6. 14 مليون سهم نفذت من خلال 14517 عقدا.

    > الأسهم الكويتية: نهت السوق الكويتية تداولات جلسة الامس على تراجع اخر بلغ مقداره 98 نقطة او ما نسبته 0.93% عندما اقفل مؤشر السوق عند مستوى 10367.2 نقطة بعد ان قام المستثمرون بتداول 174 مليون سهم بقيمة 76 مليون دينار كويتي تم تنفيذها من خلال 6575 صفقة، حيث هوى مؤشر السوق منذ الدقائق الاولى للتداول اتبعه بعض الارتداد بفعل عمليات المضاربة، وقد تراجعت جميع قطاعات السوق وعلى رأسها قطاع الاستثمار بواقع 173 نقطة تلاه قطاع الخدمات بواقع 131 نقطة ثم قطاع الصناعة بواقع 76.9 نقطة.

    في حين سجل سهم مشاعر اعلى نسبة ارتفاع بواقع 10% عندما اقفل عند سعر 1.100 دينار كويتي تلاه سهم تعليم اهلي بنسبة 7.14% وصولا الى سعر 0.375 دينار كويتي، في المقابل سجل سهم جيزان اعلى نسبة ارتفاع بواقع 8% واقفل عند سعر 0.230 دينار كويتي تلاه سهم عراق قابضة بنسبة 7.8% واستقر عند سعر 0.059 دينار كويتي. واحتل سهم عراق القابضة المرتبة الاولى من حيث كمية الاسهم المتداولة بواقع 32.2 مليون سهم تلاه سهم التجارية بواقع 7.9 مليون سهم.

    > الأسهم العمانية: انهت السوق العمانية تداولات جلسة أمس على انخفاض جديد وملحوظ عندما اقفل مؤشرها عند مستوى 5668.59 نقطة بانخفاض بواقع 1.43% عن الاقفال الذي سبق، وقد سجل قطاع البنوك والاستثمار اعلى نسبة انخفاض بواقع 1.45% بعد تداول 1.3 مليون سهم بقيمة 796 الف ريال عماني تلاه قطاع الخدمات بنسبة 0.75% من خلال تداول 432 الف سهم بقيمة 566 الف ريال عماني ثم قطاع الصناعة بنسبة 0.7% واستحوذ على تداول 318 الف سهم بقيمة 583 الف ريال عماني.

    > الأسهم القطرية: لم تستطع السوق القطرية من تعويض كامل الخسائر التي منيت بها خلال جلسة أمس حيث بقيت من دون اقفال الجلسة التي سبقت بما يقارب الثلاث نقاط ونصف النقطة، لينهي المؤشر اعماله عند مستوى 7182.5 نقطة بتراجع بنسبة 0.04% بدفع من الاسهم القيادية في السوق وعلى رأسها ناقلات وصناعات قطر، وقد قام المستثمرون بتداول 3.5 مليون سهم بقيمة 103 ملايين ريال قطري من خلال تنفيذ 4273 صفقة، بتراجع صريح وواضح بحجم التداول، وقد ارتفعت اسعار اسهم 18 شركة مقابل انخفاض اسعار اسهم 9 شركات بينما استقرت اسعار اسهم 5 شركات.

    > الأسهم البحرينية: سجلت السوق البحرينية مع نهاية تداولات جلسة أمس تراجعا طفيفا بواقع نقطتين او ما نسبته 0.09% عندما اقفل مؤشرها عند مستوى 2228.5 نقطة.








    الإمارات تخفض إنتاجها 100 ألف برميل وتتوقع رفعه 3.5 مليون برميل عام 2010

    مؤتمر الطاقة الدولي: الطلب على النفط يرتفع سنويا 1.5%



    أبوظبي: تاج الدين عبد الحق لندن: «الشرق الاوسط»
    اعلنت دولة الامارات امس انها اجرت اعتبارا من يوم امس خفضا على انتاجها النفطي بمقدار 100 الف برميل يوميا وذلك التزاما بقرار منظمة الاوبك الاخير الذي يقضي بتخفيض انتاج الدول الاعضاء بمقدار مليون و200 الف برميل يوميا بهدف دعم الاسعار.
    واعلن محمد بن ظاعن الهاملي وزير الطاقة الاماراتي في تصريحات له امس على هامش المؤتمر الدولي للطاقة 2030 الذي تنظمه شركة بترول ابوظبي الوطنية ادنوك «ان دولة الامارات بدأت اعتبارا من أمس تخفيض انتاجها بمقدار 100 الف برميل يوميا، وذلك بموجب اتفاق اوبك في 19 اكتوبر (تشرين الاول) الماضي في الدوحة.

    ويصل انتاج دولة الامارات الى ما يقرب من 2.9 مليون برميل يوميا. ولم يستبعد الهاملي الذي يترأس منظمة الاوبك حاليا اقدام المنظمة البترولية على اجراء خفض آخر على انتاجها غير انه قال سنبحث هذا الامر في اجتماع اوبك في ابوجا في ديسمبر (كانون الاول) المقبل. وقال الهاملي «ان دولة الامارات مستمرة في تطوير وزيادة طاقتها الانتاجية بالرغم من قرارها خفض الانتاج مشيرا الى ان هذا القرار ليست له علاقة بخطط تطوير الحقول النفطية الاماراتية وهي خطط تتم بمعزل عن التطورات المؤقتة التي تمر بها سوق النفط العالمية». وتوقع الهاملي ان يصل الانتاج النفطي الاماراتي الى 3.5 مليون برميل يوميا بحلول عام 2010.

    وكان الهاملي قد قال في كلمة افتتح بها مؤتمر الطاقة الدولي ان الطلب العالمي على النفط سيرتفع في العام 2030 ليصل الى 121 مليون برميل يوميا بمعدل زيادة سنوي يصل الى اكثر من 1.5%. وقال ان ارباع الزيادة في الطلب العالمي ستأتي من الدول النامية التي ستتضاعف حاجتها من الطاقة. وذكر الهاملي ان العناصر المؤثرة على الطلب العالمي من النفط تتعلق اساسا بمعدل النمو في الاقتصاد العالمي وهو معدل يرتبط بزيادة المواصلات والزيادة الديمغرافية ومعدلات الاستهلاك. مشيرا الى ان عدد سكان العالم سيرتفع حسب التقديرات الى 8 مليارات نسمة في العام المشار اليه مقابل حوالي 6 مليارات نسمة حاليا. وذكر الهاملي ان معدل النمو المتوقع في ضوء الحقائق والتطورات الاقتصادية المنتظرة سيتراوح بين 2.7 و3.5 بالمائة سنويا من الآن وحتى عام 2030.

    وبالرغم من ان الهاملي اشار الى اتجاه الدول الى تقليص اعتمادها على النفط بما يتراوح بين 10 و15 بالمائة بحلول عام 2015، الا انه اكد ان هذا الخفض لن يؤثر على الموقع الرائد للنفط كمصدر للطاقة. وقال ان مساهمة المصادر المتجددة للطاقة بالرغم مما يبذل من جهود لتطويرها لن تزيد مساهمتها في الهيكل العام لمصادر الطاقة بحلول عام 2030 عن 2%.

    وفيما يتعلق بالاحتياطيات قال الهاملي ان الاحتياطيات حاليا تتراوح بين 1131 تريليون و1200 تريليون برميل مشيرا الى ان الجهود مستمرة لتحسين هذه الاحتياطيات وزيادتها عن طريق الاكتشافات الجديدة وتطوير اساليب الانتاج. وقال ان هذه الاحتياطيات ستلبي حاجات الطلب العالمي خلال ربع قرن من الآن مشيرا الى ان الغاز يزداد حضوره في ساحة الطاقة العالمية حيث تقدر الاحتياطيات الحالية منه بحوالي 180 تريليون متر مكعب. وقال الهاملي ان تقديرات النمو في الاقتصاد العالمي التي تشير الى نمو سنوي مقداره 3.5 بالمائة تتطلب توظيف استثمارات في قطاع النفط بحوالي 1.9 تريليون دولار. وقال الهاملي في ختام كلمته ان دول الاوبك ستكون مستعدة لتطوير الطاقة الانتاجية للمحافظة على استقرار الاسواق لكنه طالب بتوفير معلومات كافية وذات مصداقية عن الاستهلاك العالمي المتوقع من النفط. من جانبه قال يوسف بن عمير بن يوسف امين عام المجلس الاعلى للبترول ومدير عام شركة ادنوك انه لن يكون من الحكمة ان نفترض ان الطاقة البديلة امر بعيد المنال وليست حقيقة قريبة وقال ان الطاقة البديلة تؤثر تأثيرا كبيرا على صناعة النفط والغاز فيما يتعلق بالتخطيط لهذه الصناعة على المديين الطويل والقصير مما يستدعي البحث عن تقنيات حديثة.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 11/10/1427هـ

    الكويت تخطط لإطلاق مشاريع ضخمة تتجاوز 9 مليارات دولار يعود ريعها للمواطنين

    166 مليار دولار موجودات الدولة في استثمارات خارجية


    لندن: «الشرق الاوسط»
    كشفت الكويت أمس عن خطط لاستثمار 9.3 مليار دولار في مشاريع يعود ريعها للمواطنين.
    وقال رئيس اللجنة البرلمانية للمالية والاقتصاد، النائب احمد باقر، «ان امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الصباح وقع ثلاثة مراسيم تنص على انشاء ثلاثة مشاريع استثمارية كبرى، وقد احيلت هذه المراسيم الى مجلس الامة».

    وذكرت وكالة الانباء الفرنسية أمس ان أحد المراسيم ينص على انشاء شركة لتطوير جزيرة بوبيان، الاكبر في الكويت، برأسمال يبلغ 4.1 مليار دولار. ويشمل المشروع انشاء ميناء كبير للمستوعبات. ويدعو مرسوم آخر الى انشاء شركة برأسمال 3.5 مليار دولار تستثمر في المشاريع الصحية والصناعية، بينما يقضي المرسوم الثالث بانشاء صندوق للتنمية بقيمة 1.7 مليار دولار. وسوف تدفع الدولة رأسمال هذه المشاريع بينما ستوزع ارباحها بالتساوي بين المواطنين الكويتيين البالغ عددهم حوالي مليون نسمة.

    واقترحت الحكومة هذه الاستثمارات لمواجهة مطالبات النواب المتعاظمة لزيادة الرواتب وتوزيع ارباح الفورة النفطية على المواطنين.

    وسجلت الكويت موجودات بحوالي 166 مليار دولار على شكل استثمارات معظمها في الدول الغربية، وخاصة الولايات المتحدة حيث تستثمر الكويت 70 مليار دولار.

    الى ذلك ذكرت وكالة الانباء الكويتية أمس ان لجنة الشؤون المالية والاقتصادية البرلمانية ارجأت خلال اجتماعها أمس قرارها بشأن المقترح النيابي بزيادة المساعدات الاجتماعية للمواطنين وكذلك المشروعات المحالة من الحكومة بانشاء شركات استثمارية الى اجتماعها الاحد المقبل. وقال رئيس اللجنة النائب احمد باقر في تصريح للصحافيين في مجلس الامة ان اللجنة ستقارن بين الفائدة المتوقعة من المشروعات الحكومية الثلاثة وبين مقترح زيادة العلاوة الاجتماعية للمواطنين ومن ثم تطرح الموضوعين للتصويت.

    واضاف ان اللجنة وجهت الدعوة لوزير المالية بدر الحميضي والنواب لحضور اجتماعها المقرر الاحد المقبل مؤكدا التزام اللجنة بموعد تقديم تقريرها للمجلس وفق التكليف الصادر بهذا الشأن. واوضح باقر ان اللجنة ستقدم التقرير بدون بحث بقية المشروعات الاخرى المتعلقة باسقاط القروض او المشروعات الكبرى التي تنوي الحكومة احالتها للمجلس حول مترو الانفاق والبنية التحتية وغيرها من المشروعات.

    وذكر ان اللجنة بحثت الى جانب المشروعات الحكومية الثلاثة عددا من الاقتراحات النيابية من بينها انشاء شركة عقارية مساهمة توزع اسهمها على المواطنين وانشاء صندوق جابر للجيل الحاضر وانشاء بنك جابر الاسلامي.

    واضاف باقر ان ممثل وزارة المالية الدكتور فيصل الكندري نقل عن وزير المالية رغبته بتقديم عرض تفصيلي للجنة يبين فيه مقارنات بين المشروعات وكلفتها وفائدتها على المواطنين مع عرض كيفية استثمار الفوائض المالية في الدول الاخرى.

    وأوضح ان اللجنة ناقشت تلك المشروعات «من حيث الفكرة والموضوع» وقررت عقد اجتماع موسع يوم الاحد المقبل بحضور وزير المالية ومن يشاء من النواب لحسم الموضوع.








    الاسترليني يسجل أعلى مستوياته أمام الدولار منذ أغسطس الماضي الذي استقر أمام بقية العملات الرئيسية

    الأسهم اليابانية تتراجع في ختام التعاملات



    لندن: «الشرق الأوسط»
    بلغ سعر الجنيه الاسترليني أعلى مستوياته في ثلاثة أشهر أمام الدولار امس مستفيدا من توقعات برفع اسعار الفائدة البريطانية في المستقبل مع تزايد احتمالات بدء خفض اسعار الفائدة الاميركية.
    وكان الجنيه قد سجل مبكرا 1.9098 دولار بعد أن سجل أعلى مستوياته منذ أوائل أغسطس عند مستوى 1.9105 دولار.

    و استقر الدولار مقابل العملات الرئيسية امس ليظل عند أقل مستوى في شهر واحد بعد ان عززت بيانات اميركية صدرت اول من امس توقعات بثبات أسعار الفائدة في الوقت الحالي.

    وقال محللون ان الدولار قد ينخفض أكثر هذا الاسبوع مع صدور مزيد من البيانات توضح ما يعتري الاقتصاد من ضعف لتعزز الاسباب الداعية الى خفض أسعار الفائدة في عام 2007.

    وقبل صدور بيانات الوظائف في نهاية الاسبوع يترقب المتعاملون في السوق أرقام الصناعة التحويلية في الولايات المتحدة في اكتوبر (تشرين الاول) التي يصدرها معهد ادارة التوريدات. وكان اليورو قد استقر مبكرا مقابل الدولار عند 1.2754 دولار بعد ان سجل أعلى مستوى في أكثر من شهر أول من امس عند 1.2783 ومن المتوقع ان تكون المعاملات الاوروبية هادئة الى حد كبير مع احتفال العديد من الدول بعيد جميع القديسين.

    وعلى صعيد الاسهم، أنهت الاسهم اليابانية تعاملات امس في بورصة طوكيو للاوراق المالية بتراجع طفيف نتيجة مخاوف المستثمرين من أداء الشركات التي تعتمد على التصدير في ظل ارتفاع سعر الين أمام الدولار.

    فقد تراجع مؤشر نيكي القياسي بمقدار 24.13 نقطة أي بنسبة 0.15 في المائة ليصل إلى 16375.26 نقطة.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 11/10/1427هـ

    الملتقى العاشر لمجتمع الأعمال العربي ينطلق في الجزائر خلال الشهر الجاري

    بمشاركة 750 من المستثمرين ومشاركات من تركيا والبرازيل


    عمان: محمد الدعمه
    أعلن رئيس اتحاد رجال الاعمال العرب حمدي الطباع عن عقد أعمال الملتقى العاشر لمجتمع الأعمال العربي في الجزائر في الفترة من 17 إلى 23/11/2006 ، بدعوة منتدى رؤساء المؤسسات في الجزائر، وبرعاية رئيس الجمهورية الجزائرية عبد العزيز بوتفليقة..
    ويشارك في الملتقى حوالي 750 من رجال الأعمال والمستثمرين العرب من 15 دولة عربية بالإضافة الى تركيا والبرازيل.

    كما يمتاز الملتقى لهذا العام بانضمام مجلس رجال الاعمال الليبيين لاتحاد رجال الأعمال العرب الذي يشارك في الملتقى هذا لأول مرة وبانضمام رجال الاعمال الليبيين اصبح اتحاد رجال الأعمال العرب يضم في عضويته هيئات رجال الأعمال في 15 دولة عربية.

    وسيكون ملتقى الجزائر هذا العام واحداً من أهم المؤتمرات العربية التي تعنى بشؤون الاستثمار البيني العربي، والتجارة البينية التي لم تتطور بشكل كافٍ كنسبة من التجارة الخارجية للدول العربية مع العالم، رغم وجود منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى، وقال الطباع في مؤتمر صحافي عقده اليوم الاربعاء ان المشاركة الكبرى في هذا الملتقى من قبل رجال وسيدات الأعمال من المشرق والمغرب العربي يؤكد أهمية التواصل الاقتصادي بين مجتمعات الأعمال في مشرق الوطن العربي ومغربه. فالواقع لا يعكس الامكانيات المتاحة لتعزيز التعاون بين جناحي الوطن العربي، فتجارة المغرب العربي تشكل 18% فقط من اجمالي التجارة العربية البينية وتصل صادرات دول شمال افريقيا العربي 13% من الصادرات البينية العربية وتشكل الواردات البينية 23% من الواردات العربية البينية علما بان عدد سكان المغرب العربي يبلغ 65% من مجموع السكان في الوطن العربي لذا جاء عقد هذا المؤتمر بهدف استكشاف فرص التجارة والاستثمار بين المشرق العربي ومغربه.

    وتتركز الجلسة الأولى للمؤتمر حول فرص ومناخ الاستثمار في الجزائر يتعرف من خلالها المشاركون على واقع بيئة الاعمال والاستثمار في الجزائر والامكانيات المتاحة للقطاع الخاص العربي للاستثمار في مختلف القطاعات الاقتصادية في هذا البلد الغني بالامكانيات.

    وسيلتقي المشاركون في لقاء حواري مع عبد العزيز بلخادم رئيس الحكومة الجزائرية لاستعراض ما تشهده الجزائر من تطورات اقتصادية وتشريعية تحفز المستثمرين على الاستفادة من الامكانيات الهائلة للاقتصاد الجزائري في ضوء سياسة الانفتاح الاقتصادي التي تنتهجها، واطلاق قوى السوق وكذلك طرح برنامج طموح للخصخصة.

    والجدير بالذكر ان الجزائر تمتلك خامس أكبر احتياطي للغاز الطبيعي، وتعتبر ثاني أكبر مصدّر للغاز في العالم، وتحتل المرتبة 14 عالميا في الاحتياطي النفطي، بالإضافة إلى امتلاكها للقوى البشرية القادرة والمؤهّلة، وقد احتل الجزائر ايضا المرتبة الثالثة عربيا في استقطاب الاستثمارات الأجنبية، التي بلغت العام الماضي 16 مليار دولار من استثمارات أجنبية مباشرة ولاسيما في قطاعات النفط والاتصالات والسياحة، ومما ويعزز من جاذبية مناخ الاستثمار في الجزائر طرح حوالي 1200 مؤسسة لاستثمار القطاع الخاص ضمن برنامج الخصخصة الذي تطرحه الحكومة الجزائرية.

    اما الجلسة الثانية فستكون بعنوان التجارة والاستثمار بين مشرق الوطن العربي ومغربه وتشمل اوراق عمل حول برنامج تمويل التجارة العربية ودوره في تنشيط التبادل التجاري بين مشرق الوطن العربي ومغربه يقدمها د. جاسم المناعي-المدير العام ـ رئيس مجلس الادارة ـ صندوق النقد العربي وورقة عمل حول التجارة والاستثمار بين مشرق الوطن العربي ومغربه ـ الواقع ـ العوائق ـ الآفاق المستقبلبة يقدمها الدكتور أحمد جويلي ـ أمين عام مجلس الوحدة الاقتصادية العربية، واخيرا دور المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص في تمويل القطاع الخاص العربي والإسلامي يقدمها د. علي عبد العزيز سليمان ـ الرئيس التنفيذي ـ المدير العام اما الجلسة الثالثة فستكون بعنوان فرص ومناخ الاستثمار في الدول العربية تتضمن فرص ومناخ الاستثمار في الأردن يقدمها ـ د. معن النسور ـ المدير التنفيذي ـ مؤسسة تشجيع الاستثمار وفرص ومناخ الاستثمار في ليبيا يقدمها السيد محمد المنصوري ـ رئيس اللجنة التأسيسية ـ مجلس رجال الأعمال الليبيين ثم دور المؤسسة العربية لضمان الاستثمار في تنشيط التجارة والاستثمار بين الدول العربية يقدمها سعادة السيد وسام الرواتبي ـ رئيس وحدة ادارة العقود ـ المؤسسة العربية لضمان الاستثمار. وسيشمل برنامج المؤتمر ورشات عمل قطاعية حول فرص الاستثمار المتاحة والأشغال العمومية، ويعقب ذلك لقاءات ثنائية بين رجال الاعمال وورش عمل في مختلف القطاعات الاقتصادية الواعدة للتعاون المستقبلي.








    عملة سودانية جديدة توزع مطلع العام القادم


    الخرطوم: «الشرق الأوسط»
    بدأ البنك المركزي في السودان «بنك السودان» الخطوات التنفيذية لإصدار العملة الجديدة، حيث تمت طباعة حوالي 36 مليون ورقة منها 30 مليونا من فئة الـ 10 جنيهات و6 ملايين من فئة الجنيه وستبدأ طباعة فئة الـ 50 جنيها في الايام القليلة القادمة.
    وقال د. صابر محمد الحسن محافظ بنك السودان في مؤتمر صحافي في الخرطوم، إن عملية التوزيع للعملة الجديدة ستبدأ في أول يناير (كانون الثاني» القادم بالتركيز على جنوب السودان للقضاء على العملات الأجنبية المتداولة هناك، وهي الشلن الكيني والأوغندي والبر الاثيوبي بالإضافة للجنيه السوداني القديم، مشيرا الى أن تغيير العملة في الشمال سيبدأ تدريجيا عبر سحب العملة القديمة بواسطة المصارف. وعزا الحسن تأخير اصدار العملة الجديدة لعدم التزام المانحين بتوفير التمويل الذي يقدر بـ 20 ميلون دولار في موعده.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 11/10/1427هـ

    استبيان: معظم الشركات العاملة في الخليج تتوقع ارتفاع عوائدها من المنطقة في الأشهر الـ12 المقبلة


    دبي: «الشرق الأوسط»
    اظهرت نتائج استطلاع لرأي قادة الاعمال في الشرق الاوسط اعلنت نتائجه امس تمتع منطقة دول مجلس التعاون الخليجي وبخاصة دبي بأعلى نسبة في ارتفاع الثقة الاستثمارية فيها على مستوى العالم.
    ووجد استطلاع «المنتدى الاقتصادي للقادة في دبي ـ 2006 ممارسة الاعمال في دول مجلس التعاون الخليجي» ان 92% من الشركات المشاركة في الاستبيان تتوقع زيادة كم الاعمال الذي تقوم به في المنطقة خلال الاشهر الـ12 القادمة. وبينت النتائج ان ما يزيد على 83% من قادة الاعمال وصناع القرار الـ403 المشاركين يخططون لرفع استثماراتهم في المنطقة خلال الاشهر الـ12 القادمة وان 70% سيقومون بتجنيد مزيد من الموظفين و92% منهم يتوقعون زيادة نشاطاتهم التجارية في المنطقة خلال الفترة نفسها. وشارك في استطلاع «المنتدى الاقتصادي للقادة في دبي ـ 2006 ممارسة الاعمال في دول مجلس التعاون الخليجي» الذي اجري لصالح «آي آي آر» ما يزيد 403 من كبار التنـفيذيين من الرؤساء التنفيذيين للشركات والمديرين العامين والمديرين التنفيذيين في الامارات والسعودية والأردن ولبنان وسورية وقطر وعمان والبحرين ومصر. ووجد الاستبيان ان دبي يمكنها توقع ازدهار كبير في مجالي الاستثمارات وفرص العمل خلال الاشهر الـ12 القادمة مع تسارع الشركات الى رفع حجم اعمالها في الامارة. واعتبرت دولة الامارات العربية المتحدة اسهل مكان لممارسة النشاط التجاري مع قيام اكثر من نصف الشركات الممثلة بنشاطاتها التجارية الخاصة بمنطقة الخليج في الامارة ورغبة 23% منها بتوسيع نشاطاتها فيها. وفيما كانت الثقة بممارسة الاعمال في منطقة الخليج مرتفعة عموما، الا ان اكثر من نصف المسؤولين التنفيذيين قالوا ان العوائق البيروقراطية ومشاكل التأشيرة والافتقار للعمالة الماهرة كانت من اخطر المشكلات التي تؤثر على الشركات وصنفت من قبل معظم المشاركين بأن لها آثارا تتراوح ما بين المتوسطة الى الشديدة على الشركات.

    ومثل المشاركون في الاستبيان شركات تعمل في منطقة الخليج ولكن بمقرات رئيسية تنتشر في 28 بلدا تمتد من النمسا الى أذربيجان ومن المملكة المتحدة الى الولايات المتحدة الأميركية. وستتم مناقشة نتائج الاستبيان الكاملة خلال قمة القادة في دبي المنتدى الاقتصادي 2006 الذي ينعقد بدبي في 28 نوفمبر.








    بنك الإمارات يغلق صفقة سندات الدولار الأسترالي


    دبي: «الشرق الاوسط»
    اعلن بنك الإمارات امس عن نجاحه في طرح تسعير السندات الصادرة بالدولار الأسترالي. وجاء الطرح في شريحتين بإجمالي 250 مليون دولار أسترالي وقد تم إصداره ضمن برنامج إصدار الدين الاسترالي والذي تبلغ قيمته مليار دولار أسترالي. وتمثل هذه العملية أول صفقة من نوعها في أستراليا من مؤسسة في الشرق الأوسط. وتم طرح الصفقة بعد جولة تسويقية استمرت ثلاثة أيام وشملت كلا من مدن سيدني وبريسبين وملبورن. اشتملت الصفقة النهائية على كمبيالة بسعر فائدة ثابت بقيمة 125 مليون دولار أسترالي وكمبيالة بسعر فائدة عائم بقيمة 125 مليون دولار أسترالي. وقام بنك الإمارات بمقايضة إيرادات الدولار الاسترالي بمطلوبات متداولة بالدولار الأميركي عند مستويات متكافئة مع توجهات التمويل الدولي. وقال البنك في بيان انه تم استقبال حوالي 20 طلباً فردياً من مجموعة من مديري محافظ الصناديق الاستثمارية بالمؤسسات المالية والبنوك، و التي تضمنت 14 طلباً من مستثمرين جدد على إدارة الائتمان ببنك الإمارات وعلى منطقة دول مجلس التعاون الخليجي. وقد اظهر التصنيف النهائي حسب المناطق أن 75% من الإصدار تمت ترسيته في أستراليا و25% في الخارج.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 11/10/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 11/10/1427هـ نادي خبراء المال


    سوق الأسهم يعيد تجربة فبراير المريرة ويغلق سلبيا
    المؤشر يكسر دعما تاريخيا ويعود الى مستويات مطلع عام 2005


    تحليل: علي الدويحي
    كسر المؤشر العام لسوق الأسهم المحلية اقوى دعم تاريخي وهو حاجز 9471 نقطة مواصلا بذلك النزيف الذي حل به منذ عودة السوق لنشاطه بعد اجازة عيد الفطر المبارك ليعيد التجربة المريرة التي عاشها الاغلبية في نهاية فبراير الماضي ، وينهي تعاملاته الاسبوعية متراجعا بمقدار 389 نقطة او بما يعادل 4,1 % ليقف عند مستوى 9328 نقطة وبحجم سيولة تجاوزت 11 مليار ريال وبكمية تنفيذ تجاوزت 143 مليونا ارتفعت اسعار اسهم 4 شركات وتراجعت اسعار اسهم 75 شركة وهو اغلاق سلبي ولمدة يومين متتاليين ونهاية اسبوع عائدا الى مستويات مطلع عام 2005 م .
    مازالت فرضية مزيد من الترا جع قائمة نظرا لعدم دخول دماء جديدة بل على العكس كان هناك خروج لمحافظ صغيرة وبخسارة ومن المستبعد ان تعود حتى يعود السوق للارتفاع فوق حاجز 10 الاف نقطة ومن الملاحظ ان السوق فقد ارتباطة الاساسي بالمعايير والاسس رافضا الخضوع لتحليل المالي واستسلم للشائعات التي مازالت مستمرة منادية بعودتة الى تحت مستوى 9 الاف نقطة بدون ابداء أي مبررات، فلذلك نتمنى ان لاتصل حالة الاحباط لدي المتعاملين الى الدرجة القاسية ، فما يحدث حاليا هو جزء من طبيعة اسواق المال وان كان بطريقة مبالغ فيها ولة مسبباتة الواضحة وفي مقدمتها الضغط المتواصل على الشركات القيادية وبيع في اوقات محدده وبطريقة معينة.
    اتسم اداء السوق بالحذر وساد القلق على المتعاملين وكان لعدم استقرار سعر الشركات القيادية وفي مقدمتها سابك والراجحي دور في عدم قناعة المستثمرين باسعارها الحالية حيث كسرت نقاط دعوم مهمه ورغم ان كثير من هذه الشركات اصبحت فرصة للاموال الذكيةالا انه لم يسيل لعاب المستثمرين لها كما كان هناك شركات اصبحت اسعارها اقل من اسعار الاكتتاب واخرى تقبع عند مكررات منخفضه جدآ ومازال المستثمرين ليس لديهم الرغبة في الدخول والشراء بهذه الاسعار وقد عادت المكررات الربحية الى عام 2003 م.
    فيما يتعلق باخبار الشركات حققت شركة الأحساء للتنمية أرباحاً صافية بلغت (94.3) مليون ريال واعلنت شركة القصيم الزراعية عن تحقيق صافي خسارة عن الفترة المنتهية في 30/09/2006م قدرها (39.825.281) ريال مقارنة بصافي أرباح بلغت 56.990.314 ريال في نفس الفترة من العام السابق و قد تحققت بسبب خسائر صناديق الشركة الإستثمارية في الأسهم المحلية كما بلغت خسارة الربع الثالث مبلغ 23.315.746 ريال مقارنة بأرباح الربع الثالث لنفس الفترة من العام السابق بمبلغ 27.135.147 علماً بأن الشركة قد حققت هذا العام مجمل ربح من النشاط الرئيسي في الشركة بلغ 7.757.147 ريال مقارنة بمبلغ 1.051.285 ريال لنفس الفترة من العام السابق بنسبة زيادة 637% كما حققت هذا العام أرباحا تشغيلية بلغت 4.198.043 ريال مقارنة بخسائر (3.851.077) ريال لنفس الفترة من العام السابق كما بلغت خسارة السهم عن التسعة أشهر السابقة 0.79 هللة.








    فقدان الثقة يضاعف خسائر السوق والمؤشر يفقد 398 نقطة


    محمد العبد الله(الدمام)
    ضغط فقدان الثقة في البورصة المالية بشكل قوي خلال الايام الماضية ليصل لمستويات متدنية للغاية، بحيث وصلت للارقام التي سجلتها في بداية العام الحالي، وبالتالي فان نظام تداول الفترة الواحدة لا يشكل عاملا حيويا واساسيا لتفسير ما يجري في السوق منذ يوم الاحد الماضي، اذ ليس من المعقول ان يمارس البعض لعبة خسران المدخرات والتي لن تستثني احدا، كما يحصل في الوقت الراهن.
    واستقر المؤشر العام عند مستوى 9328 نقطة بتراجع بلغ 389 نقطة، وذلك مع نهاية تعاملات الاسبوع الأسوأ الذي يعيشه السوق مع انطلاقة نظام الفترة الواحدة.
    وبالرغم من الاجواء التفاؤلية التي عاشها السوق منذ عودة السوق جزئيا لحيويته بعد هزة فبراير الماضي و الانتكاسة التي عاشها كذلك في مايو الماضي، فان السوق كما يرى المحللون ما تزال تفتقد للثقة، فانخفاض المؤشر لمستويات دون 10 الاف خلال انهيار فبراير بعد وصوله لمستوى 21 الف نقطة، شكل صدمة كبيرة للكثير من المستثمرين و لاسيما الصغار منهم، حيث ما يزال الكثير عالقا في السوق، دون القدرة على الخروج نظرا للخسائر التي ما تزال تثقل الاظهر، فالكثير سارع للاقتراض من البنوك او بيع مدخرات واستثمارات كالعقار للدخول في البورصة المالية، بيد ان الاحلام الوردية بالثراء السريع تبخرت خلال وقت قصير.
    ولعبت هزة فبراير الماضي كثيرا في خروج و عزوف الكثير من المستثمرين او دخول مستثمرين جدد للسوق، فضلا عن القرارات التي اتخذها البعض للانسحاب بشكل تام من لعبة الاسهم، والعودة مجددا للبحث عن استثمارات اكثر استقرارا من السوق المالية، الامر الذي ساهم في العودة الجزئية للكثير من الانشطة الاقتصادية التي عاشت خلال العام الماضي اوضاعا صعبة، جراء تحول رؤوس الاموال مباشرة نحو السوق المالية.
    ويؤثر عدم عمل السوق الثانوية تداول «الاسهم» بشكل سلبي على السوق الاولية «الاصدارات» لهذا فان الاصدارات الاخيرة لم تلق الوهج الذي لاقته الاصدارات الماضية، بحيث لم تغط بشكل كامل او جاء الاقبال اقل كثيرا مقارنة مع الاصدارات قبل عام او عامين، بحيث كانت تسجل ارقاما خيالية في عدد المكتتبين والتي وصلت تغطية الاسهم المطروحة لاكثر من 10 مرات، كما ان فقدان الثقة يؤثر سلبيا على استخدام مدخرات المواطنين من اجل الاستثمار و خلق وظائف و عملية التنمية الاقتصادية، وبالتالي فان فقدان الثقة في البورصة المالية لا يعتبر امرا ايجابيا في جميع المقاييس.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 11/10/1427هـ

    في مقترح لإنقاذ السوق من استمرار النزف
    محلل مالي يطالب بتدخل الصناديق الحكومية وإعادة فترتي التداول



    محمد العوفي (الرياض)
    اوضح محلل مالي ان ما يقارب 70% من اسباب انخفاض سوق الاسهم يعود الى فترة التداول الجديدة التي اقرتها هيئة سوق المال لعدم تناسب هذه الفترة مع المتداولين وان الفترة الزمنية من اعلان القرار وتطبيقه لم تكن كافية مشيرا الى ان نزف نقاط المؤشر سيستمر ما لم يكن هناك تدخل من صناديق الدولة في سوق الاسهم لتملكها جزءا كبيرا من الاسهم لتخفيف ذلك.
    وقال الدكتور يوسف الزامل ان اليومين الاولين من التطبيق انعكس على السوق بانخفاض يقارب 20% من عدد المتداولين وعدد الصفقات لافتا الى اهمية تدخل الجهات العليا وهيئة سوق المال لاعادة فترة التداول السابقة بشكل مؤقت لتزامن فترة التداول الجديدة مع اوقات الراحة واعمال الموظفين.
    وابان الزامل ان القرار الجديد قد يكون مفيدا على المدى البعيد لكنه غير مفيد على الاجل القصير وانه يساهم في انخفاض حدة المضاربات وان تخفيف ذلك يأتي على حساب السوق في المرحلة الحالية مشيرا الى انه من المفترض اخذ رأي ومقترحات المتداولين.
    ووصف الزامل السوق بالاقرب للفوضوية من ناحية المتعاملين ونظرا لقصر الهيئات المنظمة والمشرفة في بدايتها ونشوئها مطالبا بالتعجيل في تطوير الهيئات المشرفة على السوق بحيث يكون لها دور اكبر في وضع المعايير التي تساعد على الشفافية وتساعد من ناحية تفعيل صناع السوق للتوازن السوق وان يكون هناك اعادة هيكلية في الهيئات وليس تغيير اسم يجب ان يكون هناك قيادات والاستفادة من الخبرات والشركات.
    وقال انه مع التطوير والتحديث ولكن مع اعطاء فرصة كافية للتوعية واخذ مقترحات المواطنين لان نتائج الشركات وزيادة ارباحها لم يعكس على السوق.








    11 مصرفا تتهيأ لاستقبال طلبات الاكتتاب في 30 % من أسهم البابطين بعد غد


    وليد العمير (جدة)
    يبدأ يوم السبت القادم 13 شوال الموافق 4 نوفمبر إلى 22 شوال 1427هـ الموافق 13 نوفمبر 2006م الاكتتاب في 8.1 ملايين سهم للاكتتاب العام تمثل (30%) من أسهم شركة البابطين للطاقة والإتصالات التي يبلغ رأسمالها 270 مليون ريال موزع على 27 مليون سهم.
    ويتهيأ 11 بنكا من البنوك المحلية للاستعداد لاستقبال المكتتبين ويبلغ سعر سهم الشركة عند الطرح 40 ريالاً (10 ريالات قيمة اسمية و30 ريالاً علاوة اصدار) ويبلغ الحد الادنى للاكتتاب 10 أسهم للمكتتب الواحد بقيمة تعادل 400ريال، في حين يبلغ الحد الاقصى 25 ألف سهم بقيمة 100.000ريال.
    وتشير التوقعات الى ان الاكتتاب سيلقى اقبالاً من المكتتبين مما سيضاعف سعر السهم عند بدء تداوله في سوق الاسهم..
    «عكاظ» رصدت مدى الاستعدادات التي تقوم بها البنوك لاجراء عملية الاكتتاب.
    في البداية يقول احد مديري فروع البنوك هناك استعداد مسبق لاستقبال المكتتبين الذين يشكل ازدحامهم اشكالية تم حلها في الاكتتابات الأخيرة بوسائل التقنية (كالصراف الآلي، الهاتف المصرفي، الانترنت).
    واضاف اتوقع ان يكون هناك اقبال كبير على الاكتتاب باسهم شركة البابطين الذي سيكون سعره بعد التداول مرهوناً بالعرض والطلب في سوق الاسهم.
    وتم تعيين «البنك السعودي البريطاني» (ساب) متعهدا لتغطية الاكتتاب ومشاركا في عملية بيع الأسهم المطروحة، اما البنوك المشاركة في استلام طلبات الاكتتاب، هي «ساب»، و«مجموعة سامبا المالية»، و«مصرف الراجحي»، و«البنك الاهلي التجاري»، و«لبنك العربي الوطني»، و«البنك السعودي الاستثماري»، و»بنك الرياض»، و«البنك السعودي الفرنسي»، و«بنك البلاد»، و«بنك الجزيرة»، و«البنك السعودي الهولندي».
    كما تم تعيين بنك HSBC العربية السعودية المحدودة مديرا للاكتتاب ومستشارا ماليا، في حين تتولى «دلويت توش بكر أبو الخير وشركاهم» ومكتب (BDO) المحاسبون المتضامنون، عمليات التدقيق المحاسبي بالإضافة الى مكتب تركي الشبيكي بالتعاون مع بيكر آند ماكينزي ليمتد للاستشارات القانونية، وستقوم كافة البنوك السعودية بجميع فروعها باستلام نماذج الاكتتاب مما يوفر تغطية كاملة لمختلف مناطق المملكة. وستستمر عملية الاكتتاب والتي ستكون مقتصرة على المواطنين السعوديين لمدة عشرة ايام وذلك تماشياً مع سياسة هيئة السوق المالية لاتاحة اكبر الفرص للمواطنين للاستفادة من الفرص الاستثمارية،

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 11/10/1427هـ

    تداول 3,74 مليار سهم في أكتوبر بقيمة 288,93 مليار ريال

    وليد العمير (جدة)
    شهد شهر اكتوبر المنصرم تداول «3.74» مليار سهم في سوق الاسهم السعودية مقابل «6.25» مليار سهم في شهر سبتمبر بانخفاض بلغت نسبته 40.16%. وافاد تقرير اداء السوق المالية السعودية (تداول) لشهر اكتوبر بأنه تم تنفيذ «6.839» مليون صفقة مقابل «9.593» مليون صفقة في سبتمبر بانخفاض بلغت نسبته 28.7%. واغلق المؤشر العام للسوق في نهاية اكتوبر عند مستوى 9717.89 نقطة مقارنة بـ 11410.04 نقطة نهاية سبتمبر متراجعا بنسبة 14.8%. وبلغت القيمة السوقية للاسهم المصدرة في نهاية اكتوبر (1.48) تريليون ريال اي ما يعادل (395.79) مليار دولار امريكي وذلك بانخفاض بلغت نسبته (13.72%) مقارنة مع الشهر السابق. فيما بلغت القيمة الاجمالية للأسهم المتداولة لشهر اكتوبر (288.93) مليار ريال اي ما يعادل (77.05) مليار دولار امريكي وذلك بانخفاض بلغت نسبته (43.54%) مقارنة مع الشهر السابق.








    الأمين العام المساعد للشئون الاقتصادية لـ«عكاظ»:
    بدء العمل بتصنيف السلع بين دول التعاون مطلع 2007



    محمد العوفي (الرياض)
    كشف الأمين العام المساعد للشئون الاقتصادية بمجلس التعاون لدول الخليج العربية محمد بن عبيد المزروعي لـ«عكاظ» أن مديري عموم الجمارك في دول المجلس أجروا التعديلات اللازمة على البنود لبعض المنتجات والسلع وأقروا التصنيف والتبويب للسلع لعام 2007 طبقا لمتطلبات منظمة الجمارك العالمية.وقال إنه سيتم العمل بالتوصيف من بداية 2007 مشيرا الى طلب الدول الأعضاء من الأمانة تحديد الاجراء المطلوب من كل دولة للتصنيف والتبويب.وقال المزروعي إن مديري الجمارك في دول المجلس فوضوا الأمانة العامة باستكمال اجراءات ترسية وتوقيع عقد مشروع مركز المعلومات الجمركي وحثوا على سرعة الانتهاء من المشروع الذي سيقام في مقر الأمانة العامة في الرياض بتكلفة 18 مليون ريال.
    المشروع يضيف لبنة مهمة من لبنات التعاون الخليجي استكمال ربط الأجهزة الجمركية بين دول الخليج الكترونيا حيث يعمل المشروع على ربط الأجهزة الجمركية بين دول المجلس ويساعد على توفير البيانات والاحصاءات وسهولة انتقال السلع وايجاد اطار موحد يربط ادارات الجمارك لتبادل المعلومات فيما بينها وانتقال السلع المختلفة سواء كانت بين دول المجلس أو الواردة الى المنفذ الأول في أي دولة من دول الأعضاء مشيرا الى أنه سيساعد الدول المصدرة لمجلس التعاون على أن تكون الادارة الجمركية في دول التعاون ادارة واحدة من ناحية الاجراءات استنادا للقانون الجمركي الموحد لدول المجلس مشيرا الى أن الانتهاء منه سيكون خلال ثلاث سنوات عبر شركة مسئولة عن البرامج والتطوير والتحديث والتجهيز.
    وأكد المزروعي أن المشروع رائد وسوف يقوم بعد الانتهاء منه على توفير البيانات ويسهل على الدول الأعضاء والمصدرين والموردين ورجال الأعمال من معرفة الاجراءات وسيساهم في تدفق السلع حيث سيتم وضع رابط له على الشبكة الالكترونية «الانترنت».
    وأوضح أن القانون الجمركي الموحد الذي نفذته الدول وأثمر عن زيادة التبادل التجاري سيتم مراجعة الملاحظات والمستجدات التي وردت عنه لاجراء التعديل اللازم بعد اكتمال الانضمام لمنظمة التجارة العالمية وحتى يتوافق مع متطلبات المنظمة مشيرا الى أنه تم الاتفاق على تشكيل لجنة بذلك وموافاة الدول الأعضاء بملاحظاتها لتقديم التوصيات لهذه الملاحظات حول القانون الجمركي الموحد خاصة ما يتعلق باتفاقية القيمة.
    وأوضح المزروعي أن مديري الجمارك كلفوا فريقا فنيا بدراسة انضمام الدول للاتفاقيات الدولية المنبثقة عن منظمة الجمارك العالمية مثل اتفاقيات كيوتو وجوهانسبيرج واسطنبول ونيروبي وبحث جدوى هذه الاتفاقيات وعلاقتها وتأثيرها على القانون الجمركي الموحد.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 11/10/1427هـ

    وزراء المال الخليجيون يبحثون مشروع اتفاقية الاتحاد النقدي بعد غد


    جمال المجايدة(أبو ظبي)محمد العوفي (الرياض)
    تبحث لجنة التعاون المالي لدول مجلس التعاون التي ستعقد اجتماعها يومي 4 و5 نوفمبر الجاري في جدة مشروع اتفاقية الاتحاد النقدي بين دول مجلس التعاون وينظر وزراء المال في مذكرة تتضمن ست نقاط توضيحية تتعلق بالأمور (السيادية) الخاصة في كل دولة في إطار اتفاقية الاتحاد النقدي. سلطان بن ناصر السويدي محافظ المصرف المركزي الاماراتي قال إن دول المجلس اتفقت على أن لا يتجاوز العجز المالي في الدول الأعضاء نسبة 3 في المئة من الناتج المحلي الاجمالي. فيما سيتم اعتماد المعدل الوسطي لنسب التضخم في الدول الست اضافة الى هامش اضافي بنسبة 2 في المئة معياراً موحداً للدول الأعضاء عند اصدار العملة الخليجية الموحدة، وأكد محافظ المصرف المركزي الإماراتي أن العملة الخليجية الموحدة ستكون في الفترة الأولى لإطلاقها مرتبطة بالدولار الامريكي نظراً لأن العملات الخليجية في الدول الست مرتبطة الآن بالدولار الامريكي، ولكنه توقع أن يتغير الأمر مع مرور الزمن لجهة ارتباط العملة الخليجية بعملات أخرى حسب التطورات النقدية والاقتصادية في الدول الخليجية والاقتصاد العالمي.
    وكان السويدي قد أكد في كلمته الافتتاحية لاجتماع لجنة محافظي المصارف المركزية الخليجية في ابوظبي الاسبوع الماضي أن البنك المركزي الأوروبي انتهى وبالتعاون مع الأمانة العامة لمجلس التعاون من إعداد مشروع اتفاقية الاتحاد النتقدي لدول المجلس.. وقال إن اللجنة لديها مسؤوليات في اتخاذ قرارات مهمة للمضي في مسيرة انجاز الاتحاد النقدي بين دول المجلس وخصوصاً لجهة رسم السياسة النقدية الموحدة وسعر الصرف واصدار العملة الخليجية وطرحها في التداول ومسؤولية ادارة البنك الخليجي الموحد وعلاقة البنوك المركزية الخليجية معه.
    وكشفت مصادر خليجية عن وجود تباين بين الدول الست بشأن بعض النقاط التي وردت في مشروع اتفاقية الاتحاد النقدي التي تم بحثها من قبل لجنة محافظي المصارف المركزية في الدول الست في اجتماع أبوظبي.
    على الصعيد نفسه قال السويدي إن العملة الخليجية الموحدة ستكون مرتبطة بالدولار لفترة في المرحلة الأولى إلى أن يتم بعد ذلك اتخاذ القرار المناسب للربط.وقال إن سياسة الاستثمار بالإمارات تتمثل في التنويع لكنه قال إن معظم الاحتياطي يجب أن يكون بالدولار.
    واشار بهذا الصدد الى إنه بين 50 و90 في المائة من الاحتياطي يجب أن يكون بالدولار وإن النسبة الباقية يمكن أن تكون باليورو والين والاسترليني، لكنه أضاف ان المصرف ينتظر الوقت المناسب لاتخاذ مثل هذه الخطوة.
    من جهة اخرى اكد الامين العام المساعد للشؤون الاقتصادية بمجلس التعاون محمد بن عبيد المزروعي ان جميع الدول الاعضاء في المجلس اصدرت قرارات بشأن السماح لمواطني دول المجلس بتملك الاسهم وتداولها، وانه جار اصدار قرارات تنفيذية، ولوائح لبعض الدول الاعضاء التي لم تصدر بعد هذه اللوائح، حتى يستطيع المواطن الخليجي الاستفادة من تداول وتملك الاسهم.
    واوضح المزرروعي ان هناك مذكرة مفصلة مقدمة من لجنة السوق الخليجية المشتركة تناولت كل ما ورد في المادة الثالثة من الاتفاقية الاقتصادية، وقدمت برنامجا زمنيا لتنفيذ لما تبقى من متطلبات السوق الخليجية المشتركة، وإزالة أية عقبات تعترضها، حيث تم استكمال 7 جوانب من متطلبات السوق فيما تبقت ثلاثة جوانب.
    من جهته ابان وكيل وزارة المالية الاماراتي خالد البستاني ان الوكلاء الذين اختتموا اجتماعهم في مقر الامانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في الرياض، استعرضوا دراسة اعدها صندوق النقد الدولي لبحث امكانية فرض انظمة ضريبية غير مباشرة، تناولت تقييم الوضع في الدول الاعضاء، وملاحظات أولية للصندوق حول مقارنات الوضع الاقتصادي في دول المجلس، والتجارب العالمية في المالية العامة.
    وقال البستاني ان التوصيات المقدمة من صندوق النقد الدولي سترفع للوزراء، وهي تتعلق بأنظمة الدول ايضا، والانظمة التي يتوجب توفيرها ققبل فرض هذه الضرائب.
    وقال ان وكلاء وزارات المالية والاقتصاد في دول مجلس التعاون الخليجي رفعوا توصيات تتعلق بمدى امكانية ادخال انظمة ضريبية غير مباشرة في الدول الاعضاء.








    توصيات المؤتمر التاسع حد أدنى لقيام صناعة تعدينية عربية واعدة


    علي الدويحي
    في ظل النمو المتلاحق الذي يشهده قطاع الثروة المعدنية وصناعة التعدين في الدول العربية باتت الحاجة ملحة الى تطبيق اكثر مرونة لتطوير هذا القطاع لتهيئة المناخ المناسب لجذب المستثمرين، وغيرها من التوصيات التي جاءت في نهاية اختتام المؤتمر العربي التاسع للثروة المعدنية والذي عقد في مدينة جدة وشهد على هامشه ولأول مرة اجتماع تشاوري الأول لوزراء التعدين العرب بهدف تحقيق الشراكة المعدنية العربية.
    رغم قلة عدد التوصيات والبالغة (10) توصيات الا انها جاءت ملبية لرغبة ومتطلبات المتطلعين الى الاستثمار في هذا المجال ولعل ابرزها التوصية الاولى والخاصة بدعوة الوزارات والجهات الحكومية المعنية بقطاع التعدين بالدول العربية بالترويج للفرص الاستثمارية التعدينية المتاحة والواعدة وتشجيع القطاع الخاص على دراسة التفاصيل الفنية وتزويده بالمعلومات ودراسات ماقبل الجدوى الاقتصادية وهذا في عالمنا العربي فرصة جيدة لمراجعة مكامن الخامات والرواسب المعدنية وتقييمها وتطويرها ومن ثم استغلالها وتصنيعها.
    كما اوصى المؤتمر بترسيخ العلاقات بين الجهات المختصة قوامها التعامل المثمر فيما بينها وبين القطاع الخاص مما يعني ان زيادة أواصر التعاون بين الوزارات والمنظمات والهيئات المعنية بالثروات المعدنية في الدول العربية يؤدي إلى استقطاب الاستثمارات المحلية والأجنبية لاستخراج واستغلال الثروات المعدنية العربية، ما يحقق مردودا اقتصاديا يكفل توفير فرص عمل جديدة وتنمية الموارد البشرية وظهور قطاع تعديني ناجح يسهم في اقتصاديات الدول العربية.ويمكن ان تؤدي هذه التوصية الى تبادل الخبرات والمعلومات الفنية حول مختلف الأنشطة التعدينية وكذلك للتشاور في أهمية تطوير الاستثمارات التعدينية العربية وتفعيل التنسيق العربي في قطاع الثروة المعدنية ونحن نعرف ان الدول العربية تحتاج الى تنويع مصادر الدخل بدلا من الاعتماد على مصدر واحد اضافة الى ان الاخذ بهذه التوصيات يؤدي الى تنمية القدرات الفنية وترشيد وتنسيق الجهود ورفع كفاءة وفعالية الانشطة الفنية في قطاعات الانتاج والتسويق والاستثمار ، خاصة اذا عرفنا ان الانتاج المعرفي في كثير من الدول العربية مازال قاصرا ويعتمد على المعلومات المنشورة غير المكتملة ويحتاج الى المعلومات المحفوظة لدى جهات يصعب الوصول اليها ولكن انشاء قاعدة بيانات تتعلق بالخامات المصنفة وفق وضعها الحالي يقضي على هذه المعضلة.
    كما اشتملت التوصيات على دعوة الدول العربية بالنظر في امكانية تأسيس غرف للتعدين اسوة بغرف التجارة والصناعة المعمول به في بعض الدول الاجنبية وانشاء هذه الغرفة يمكن من خلالها توفير المعلومات الاقتصادية الموحدة بالتشريعات والقوانين المتعلقة باستغلال الثروة المعدنية وحفظ البيئة وحقوق الملكية وحقوق واجبات المالكين والمستثمرين.
    ومن التوصيات التي جاءت خلال المؤتمر اهمية توفير الخرائط الجيولوجية عن الثروات المعدنية في الوطن العربي وهذا يأتي لأهميتها في مضاهات الصخور والتراكيب الجيولوجية وما تحتويه من ثروات في جميع الدول العربية ، حيث اصبحت الكثير من الرواسب المعدنية التي لم تكن لها قيمة او جدوى في استغلالها في السابق ، اصبحت من الاهداف المهمة للكثير من شركات التعدين العالمية وهذا يحتاج الى اجهزة تقنية عالية من الممكن ان تساهم في توطينها بالوطن العربي.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 11/10/1427هـ

    «بيت الاعمال» يكثف استعداداته النهائية لانعقاده
    500 رجل أعمال من 39 دولة و 27 ورقة عمل بمنتدى جدة للطاقة والمياه



    حامد عمر العطاس (جدة)
    تكثف الغرفة التجارية الصناعية بجدة جهودها لاعداد الترتيبات والاستعدادات النهائية لمنتدى جدة الثاني للمياه والطاقة 2006 الذي يعقد خلال الفترة من20-22 الجاري ذلك في فندق جدة هيلتون برعاية صاحب السمو الملكي الأمير عبدالمجيد بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة، وبدعم من وزارة المياه والكهرباء، وشركة الكهرباء السعودية، والشركة السعودية للمياه والكهرباء، والمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة.
    عبدالغني محمود صباغ عضو مجلس ادارة غرفة جدة ولجنة التواصل قال ان بيت الاعمال يشهد حركة نشطة حاليا لانجاح هذا الحدث الهام الذي تنظمه الغرفة للمرة الثانية على التوالى متوقعا حضور (500) رجل أعمال من (39) دولة عربية وآسيوية وغربية يُعقد
    واشار الى أن المنتدى يحمل عنوان “فرص استثمارية جديدة للشركات السعودية والأجنبية في جدة”، يطرح فيه (35) محاضرا متخصصا من سعوديين وأجانب نحو (27) ورقة عمل في (7) جلسات.
    واشار أن كلمة افتتاح المنتدى يلقيها وزير المياه والكهرباء عبدالله الحصين، فيما يلقي أوراق العمل نخبة من ذوي الاختصاص منهم، المهندس عمر الغامدي رئيس شركة المياه والكهرباء، الدكتور فريد زيدان محافظ هيئة تنظيم الكهرباء والانتاج المزدوج، فهيد فهد الشريف محافظ المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، الدكتور عبدالله آل الشيخ مساعد نائب محافظ للمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، الدكتورة ناهد طاهر الرئيس التنفيذي لبنك الخليج الأول للاستثمار، الدكتور عادل بشناق رئيس مجموعة البشناق، البروفيسور راما لينجام رئيس الاتحاد الهندي للطاقة والوقود، وعدد من الشخصيات الرسمية والخاصة المحلية والأجنبية، بحضور نخبة من كبار المسئولين والشخصيات الرسمية والخاصة المحلية والعالمية.

    4 فعاليات
    أوضح الصباغ أن المنتدى يضم تحت سقف واحد (4) فعاليات هي:المؤتمر الاستراتيجي، معرض المنتجات وتقنيات المياه والطاقة، الندوة السعودية الفرنسية الألمانية بعنوان «شراكة عالمية وتقنية متطورة»، ورشة عمل بعنوان “تقنيات المياه والطاقة”.
    وأشار الدكتور عادل بشناق الى أن الاحصائيات الرسمية تشير الى أن الطلب على الطاقة الكهربائية في السعودية في نمو مستمر بمعدل متوسطه السنوي (5،5%)، فيما تبلغ الاستثمارات المطلوبة له خلال العقدين القادمين نحو (117) مليار دولار، اضافة الى استثمارات تقدر بنحو (100) مليار دولار في قطاع المياه وتحليته والصرف الصحي، ليبلغ اجمالي الاستثمارات المطلوبة لقطاعي الطاقة والكهرباء، المياه والصرف الصحي الى (217) مليار دولار لنهاية العام 2025م.
    موضحا أن حجم الاستثمارات التي تم الاعلان عنها في وسائل الاعلام مؤخرا في المشاريع المستقبلية لقطاعات مختلفة تخدم جميع أوجه مسيرة الحياة اليومية السعودية المعاصرة للخمس عشرة سنة القادمة، فقد بلغت نحو (624) مليار دولار، في ظل ارتفاع أسعار النفط ودخول المملكة في عضوية منظمة التجارة العالمية، وهوما يجعل المنتدى يفتح أمام المشاركين آفاقا عديدة ومتنوعة لأوجه استثمارية ناجحة في المملكة.

    جلسات المنتدى
    واضاف أن جلسات المنتدى تتمحور في.. الخصخصة والأنظمة السعودية في قطاعي المياه والصرف الصحي والطاقة والكهرباء، مشاريع المياه والطاقة الدولية، الفرص الاستثمارية على ضوء المخزون المائي الوطني، تقنيات متطورة للمياه والطاقة، الشراكة بين القطاعين العام والخاص، الاستثمار في مجالات الطاقة الكهربائية والمياه، مطالب ادارية من الموردين..
    أما أنشطة المشاركين الحضور فتتمحور في.. التوليد المزدوج/التوليد الذاتي في محطات تحلية المياه المالحة، أنظمة الصرف الصحي، معالجة المياه الهالكة، أجهزة القياس الالكترونية، التوزيع الأوتوماتيكي، أجهزة قياس الرطوبة الجوية، الحلول الالكترونية للأعمال وسلاسل التوريد والامدادات، الأنابيب واللوازم ذات الصلة، مد الكابلات الكهربائية وتقنيات المحطات الفرعية، المضخات والمرشحات، أسواق الكهرباء الرقمية، أجهزة القياس عن بُعد، مرافق الكهرباء، أنظمة الاتصال والانشاء.
    واوضح أن هناك معرضا متخصصا سيقام على هامش المنتدى، فوق مساحة (2800) متر مربع ستشارك فيه (109) شركات وهيئة عالمية من (19) دولة، تعرض منتجاتها وخدماتها وخبراتها، وترغب في تطوير علاقاتها التجارية والمهنية في أسواق قطاعات المياه والطاقة في السوق السعودي الاقتصادي الحر الواسع.. مما يعتبر فرصة مثالية لرجال الأعمال والاستثمار السعوديين في اقامة علاقات تجارية ومهنية مع نظرائهم من الشركات العالمية العارضة، لاسيما وأن دخول الزائرين الى المعرض مجانا، مما يتيح الالتقاء بكبار صناع القرار في صناعة المياه والصرف الصحي والكهرباء والطاقة، وفي بيع منتجات العارضين وخدماتهم مباشرة، وانشاء علاقات تجارية جديدة، وترسيخ العلاقات بالزبائن الحاليين، وتقوية الالتزام تجاه السوق، وتقديم المنتجات والخدمات الجديدة، والتعرف على ومسايرة ما يقوم به المنافسون، واستحداث أقصى ما يمكن من فرص البيع، والتفاعل مع السوق المتاح للعارض على أساس اللقاءات المباشرة، والاستفادة من فرص شبكات العرض النموذجية طيلة مدة الحدث..
    أما الندوة السعودية الفرنسية الألمانية التي ستقام في الصباح قبل افتتاح المنتدى مساء، فانها من الأهمية حيث ستقوم خلالها شركات صناعية ومؤسسات بحوث رائدة من السعودية وفرنسا وألمانيا، باستعراض آخر المستجدات والحلول في تقنيات المياه والطاقة، واتاحة فرصة الاطلاع على تقنيات جديدة وفرص المشاركة في مشاريع جديدة، وأنشطة تجارية ونقل التقنية، وذلك عبر (12) متحدثا متخصصا من (5) دول..
    فيما هناك ورشة عمل ستقام في 14 نوفمبر مباشرة بعد انتهاء المنتدى بعنوان «أوجه نجاح الاستثمار في القطاع»، حيث ستتيح المجال أمام المسئولين ورجال الأعمال والمستثمرين، لمناقشة أفضل السبل والطرق وأوجه التقنيات لتحديث واطالة عمر محطات الكهرباء والمياه، وتقليص النفقات المالية، وذلك عبر (11) متحدثا متخصصا.

صفحة 1 من 6 123456 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 9/11/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 40
    آخر مشاركة: 01-12-2006, 12:58 AM
  2. الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 28/8/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 41
    آخر مشاركة: 21-09-2006, 03:37 PM
  3. الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 7/8/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 38
    آخر مشاركة: 31-08-2006, 09:23 PM
  4. الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 5/5/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 01-06-2006, 02:02 PM
  5. الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 23/2/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 23-03-2006, 03:36 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا