حافظت مؤشرات البورصة المصرية علي ارتفاعاتها الصباحية بحلول منتصف جلسة تعاملات اليوم الأحد، بداية تداولات الأسبوع، وزاد المؤشر الرئيسي "أى جى أكس 30"، الذى يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة، بمقدار 1.21% تعادل 74.62 نقطة متجاوزاً مستوى "6250" نقطة ليصل إلى مستوي "6258.73" نقطة .

فيما تبع المؤشر الرئيسي في الاتجاه مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "أى جى أكس 70"، ليربح نحو 0.61% تعادل 3.16 نقطة ليصل إلى مستوي 521.75 نقطة.

فيما صعد المؤشر الأوسع نطاقاً "أى جى أكس 100"، الذى يضم الشركات المكونة لمؤشري "أى جى أكس 30 و 70"، بنحو 0.59% تعادل 5.14 نقطة ليصل إلى مستوي 872.07 نقطة.

تصدر أنشط الاسهم من حيث قيم وأحجام التداول سهم بالم هيلز للتعمير بقيمة تداول بلغت 30.5 مليون جنيه بعد التداول علي عدد 11.9 مليون سهم من خلال 707 صفقة.

يشار الي أن البورصة المصرية ذكرت ان غدا الاثنين 2 ديسمبر سيكون اخر موعد لأنتهاء قيد حق الاكتتاب بسهم "بالم هيلز للتعمير" منفصلا عن السهم الاصلي يكون بنهاية جلسة تداول يوم الاثنين الموافق 2 ديسمبر 2013، وسيتم ايضا حذف بيانات قيد الحق منفصلا عن السهم الاصلي من قاعدة بيانات التداول اعتبارا من جلسة الغد .

وجاء ذلك من فى ضوء قرار لجنة قيد الاوراق المالية بجلستها المنعقدة بتاريخ 23 أكتوبر 2013 بشأن قيد حق الاكتتاب لشركة / بالم هيلز للتعمير ( منفصلا عن السهم الاصلي للشركة ) لعدد 300 مليون حق والناتج عن زيادة رأس المال المصدر نقداً من 209,664,0000 جنيه الى 269,664,0000 جنيه بزيادة قدرها 600 مليون جنيه موزعة على عدد 300 مليون سهم بقيمة اسمية قدرها 2 جنيه للسهم الواحد .

جاءت حركة المؤشرات اليوم، متوافقة مع توقعات الخبراء حيث قال عادل عبد الفتاح، رئيس مجلس إدارة شركة ثمار القابضة لتداول الأوراق المالية، أن بدء التصويت علي المسودة النهائية لدستور مصر من قبل لجنة الخميس يعد أمر ايجابي في سبيل أنهاء خطوة هامة من خارطة الطريق، مشيراً الي أن استقرار الاوضاع السياسية سينعكس ايجابياً علي الاقتصاد بصورة عامة والبورصة المصرية بصورة خاصة.

وأضاف عبدالفتاح، لـ "مباشر" أن مؤشرات البورصة المصرية مرشحة لبدء تعاملاتها خلال جلسة اليوم، بداية تعاملات الأسبوع، داخل المنطقة الخضراء، استكمالاً لتعاملات النصف الثاني من جلسة الخميس الماضي.

كانت البورصة المصرية واصلت أدائها السلبي لتسجل جميع مؤشراتها الرئيسية خسائر في ختام تعاملات الخميس الماضي، وذلك للجلسة السادسة علي التوالي، وسط ضغوط بيعية من المؤسسات الأجنية والعربية. وخسر المؤشر الرئيسي "أى جى أكس 30"، الذى يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة، بمقدار 0.34% تعادل 21.25 نقطة متخلياً عن مستوى "6200" نقطة ليصل إلى مستوي "6184.11" نقطة .

فيما تبع المؤشر الرئيسي في الاتجاه مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "أى جى أكس 70"، ليخسر نحو 0.37% تعادل 1.90 نقطة ليصل إلى مستوي 518.59 نقطة. فيما هبط المؤشر الأوسع نطاقاً "أى جى أكس 100"، الذى يضم الشركات المكونة لمؤشري "أى جى أكس 30 و 70"، بنحو 0.16% تعادل 1.38 نقطة ليصل إلى مستوي 866.93 نقطة. وخسر رأس المال السوقي ما يقرب من 100 مليون جنيه ليسجل 402.9 مليار جنيه مقابل 403 مليار جنيه بنهاية تعاملات أمس.