قالت "هيرميس للبحوث" انها ستخفض توقعاتها بشأن عائدات شركة "الكابلات الكهربائية المصرية " على المدى القصير حيث تتوقع تباطؤ تنفيذ مشاريع الكهرباء على المدى القصير و استمرار حدة المنافسة من قبل شركات القطاع الخاص التى تعرقل مجهودات الشركة لتحسين هوامش ارباحها .
وتتوقع ان تبدأ الكابلات فى مشاهدة تعافى تدريجى بأجمالى الربح / تعافى سعر الطن و لتتحول الى الربحية بعد ذلك مع الاشارة الى ان ذلك سيصاحب بلوغ الطلب من المشاريع الحكومية ذروته بعام 2015.
هذا و حافظت هيرميس على القيمة العادلة للسهم عند 0.72 جنيه مع تكرار تقييمها للسهم عند "محايد".
ورهنت هيرميس تعافى عائدات الشركة بتحسن الطلب من القطاع الحكومى حيث ان الشركة توجه مبيعاتها بشكل رئيسى الى السوق المحلى ،متوقعة ان تزيد سرعة تعافى عائدتها فى 2015 مع اسراع الحكومة فى تنفيذ المشاريع .
وأظهرت نتائج اعمال شركة "الكابلات الكهربائية المصرية" خلال التسعة أشهر الاولي من عام 2013، تحقيقها صافي أرباح بلغت 2.789 مليون جنيه، مقابل صافي أرباح بلغت 4.531 مليون جنيه بنسبة تراجع بلغت 38%.
فى حين اظهرت نتائج اعمالها خلال النصف الاول من عام 2013، أظهرت تحقيق صافي أرباح بلغت 2.292 مليون جنيه ، مقابل صافي أرباح بلغت 8.966 مليون جنيه بنسبة تراجع بلغت 74.4%..