تقرير اغلاق جلسة اليوم الاربعاء الموافق 11-12-2013 للبورصة المصرية حيث نجحت مؤشرات البورصة في تسجيل صعود جماعي لتستقر جميعها داخل المنطقة الخضراء وزاد المؤشر الرئيسي "أى جى أكس 30" بمقدار 0.42% او مايعادل 27.40 نقطة ليصل إلى مستوي 6488.72 نقطة بدعم من مشتريات المصريين والعرب.


فيما صعد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "أى جى أكس 70" بنسبة 0.32% تعادل 1.67 نقطة ليصل إلى مستوي 527.46 نقطة. فيما تبعه المؤشر الأوسع نطاقاً "أى جى أكس 100"، بارتفاع بمقدار 0.37% تعادل 3.30 نقطة ليصل إلى 888.99 نقطة.


وجري التداول على أكثر من 96,410 مليون سهم بقيمة جاوزت 288,915 مليون جنيه من خلال 17,4 الف صفقة منفذة، فى حين بلغت القيمة الإجمالية للسوق متضمنه المتعاملون الرئيسيون وسوق نقل الملكية 658,066 مليون جنيه بتداول 101,653 مليون سهم من خلال 19 الف صفقة منفذة.


وربح رأس المال السوقي للأسهم المقيدة مايقرب من 930 مليون جنيه مسجلا 411.86 مليار جنيه مقابل 410.93 مليار جنيه بنهاية تعاملات أمس.


واتجهت تعاملات المصريين والعرب نحو الشراء بعد ان حققو صافى شرائى بقيمة 15,886 مليون جنيه 574,9 ألف جنيه علي التوالي، فيما مالت تعاملات الأجانب نحو البيع الكثف بعد ان حققو صافى بيعي بلغ 16,461 مليون جنيه.


استحوذ الافراد علي 35.66% من اجمالي التداولات ومالت تعاملات المصريين منهم نحو الشراء، فيما استحوذت المؤسسات علي 64.33% من اجمالي التداولات ومالت تعاملات الاجانب منهم نحو البيع المكثف بصافي بيعي 15,880 مليون جنيه.


وعزا خبراء أسواق مال ومحللون فنيون تحركات البورصة خلال الفترة الحالية بسبب تكافؤ القوي البيعية والقوي الشرائية حيث لم يستطع المؤشر الرئيسي "أى جى أكس 30" الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة اختراق مستوي "6500" لأعلي بدعم من القوي الشرائية أو التراجع أسفل مستوي "6100" بضغط من القوي البيعة، مؤكدين أن التحرك العرض هو ما يغلب علي تحركاته خلال الفترة الحالية.


وقال عاطف المحمودي، خبير اسواق المال، في تصريحات خاصة لــ "مباشر" أن المؤشر الرئيسي "أى جى أكس 30" الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة مازال أداءه يتسم بالتذبذب في ظل عدم القدرة علي تجاوز مستوي "6500" لأعلي أو التراجع أسفل مستوي "6100"، مشيراً أن التحرك العرض هو ما يغلب علي تحركاته خلال الفترة الحالية.


وقالت نهال زكى مدير إدارة التحليل الفني بشركة "عكاظ" لتداول الأوراق المالية، أن المؤشر الرئيسي "أى جى أكس 30" الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة يحاول التجميع حاليا فى المدى الضيق "6500-6400" فى الاجل القصير.


وأضافت نهال زكى، في تصريحات خاصة لــ "مباشر" أن أى صعود لــ "أى جى أكس 30" فوق مستوي "6500" مصحوب بمعدلات تداول جيدة سنعتبره استكمال للصعود باتجاه المستهدف قصير الاجل "6800" والذى يعتبر مستهدف من الاجل المتوسط ايضا وحددناه منذ أغسطس الماضي، مؤكده أنه على الجانب الآخر أن اى تراجع الى ادنى من "6400" سنعتبره مقدمة لإعادة اختبار مدى الدعم "5200-5150" والذى بدوره سيؤجل قليلا تحقق المستهدف "6800" وان كان لن يلغيه.


وتصدر الأسهم المرتفعه "جي بي أوتو" بنسبة بلغت 10% إلى 32.54 جنيه ثم سهم "جولدن تكس" بارتفاع 9.51% إلى 9.05 جنيه، تبعهما سهم "الشروق للطباعة" بارتفاع 9.02% إلى 20.76 جنيه.


فيما جاء على رأس الأسهم المتراجعه "المهندس للتأمين" بانخفاض 9.95% إلى 15.58 جنيه ثم سهم "عبر المحيطات" بانخفاض 8.33% إلى 0.12 دولار، تبعهما سهم "جراند القابضة" بانخفاض 6.25% إلى 7.88 جنيه.


وتصدرت أسهم "العربية حليج" قائمة الأنشط من حيث قيم التداول بعد تجاوزه 44.77 مليون جنيه بتداول 10 مليون سهم من خلال 2257 صفقة منفذة، واغلق عند مستوي 4.42 جنيه بارتفاع قدره 5.14%.


فيما تصدرت أسهم "العربية للاستثمارات" قائمة الأنشط من حيث احجام التداول بعد تجاوزها الـ 33 مليون سهم بقيمة أكثر من 28.67 مليون جنيه من خلال 1373 صفقة، وأغلق السهم عند مستوي 87 قرشاً بارتفاع قدره 6.02%.


كانت مؤشرات بورصة مصر سجلت تبايناً في الأداء لدي نهاية تعاملات جلسة أمس، وخسر المؤشر الرئيسي "أى جى أكس 30" ليخسر بمقدار 0.11% او مايعادل 6.94 نقطة ليصل إلى مستوي 6461.32 نقطة تحت ضغوط من تراجع السهم القيادي «التجاري الدولي».فيما بدل مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "أى جى أكس 70" اتجاهه الهبوطي في بداية التعاملات ليرتفع بنسبة 0.21% تعادل 1.08 نقطة ليصل إلى مستوي 525.79 نقطة. فيما تبعه المؤشر الأوسع نطاقاً "أى جى أكس 100"، بارتفاع بمقدار 0.31% تعادل 2.71 نقطة ليصل إلى 885.69 نقطة.