نفت شركة "الورق للشرق الاوسط -سيمو" اتخاذ مجلس ادارتها اى قرار بشأن بيع جزء من اراضيها يبلغ 28 فدان.
واكدت سيمو منه على ان تلك القرارات من شأن الجمعية العامة و ليس مجلس الادارة.
وكانت احدى الصحف قد نشرت ان مجلس ادارة سيمة قد وافق على قرار بيع جزء من أرض الشركة ومساحتها 28 فداناً للخروج من أزمة السيولة التى عرّضت مصانعها للتوقف، و ان الأمر سيعرض على الجمعية العامة للشركة المزمع عقدها فى 9 فبراير المقبل.
ومنتظر ان تعقد الشركة إجتماع جمعية عامة غير عادية فى 9 فبراير القادم للنظر فى استمرار الشركة من عدمه.
وفى سياق مختلف ، ستقوم المحكمة يوم السبت القادم الموافق 18 يناير ،بالنظر فى قضية وقف بيع اسهم سيمو فى اطار حكم محكمة القضاء الادارى بشأن الدعوى رقم 7193 لسنة 66 المقدمة من بعض اعضاء اللجنة النقابية بالشركة ضد رئيس مجلس الوزراء و سبعة اخرين لطلب وقف بيع اسهم الشركة فى بورصتى القاهرة و الاسكندرية و التحفظ عليها تحت يد اى من كان