ارتفعت مؤشرات بورصة مصر بنحو طفيف فى مستهل تعاملات جلسة ،الاربعاء، مع استمرار حالة التفاؤل التى تسود أوساط المتعاملين بعد إعلان المشير عبد الفتاح السيسي عن عزمه الترشح فى انتخابات رئاسة الجمهورية.

وزاد المؤشر الرئيسي بمقدار 0.25% تعادل 18.57 نقطة ليصل إلى مستوي 7387.03 نقطة مقترباً من حاجز 7400 نقطة. فيما ارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "أى جى أكس 70" بمقدار 0.44% تعادل 2.53 نقطة ليصل إلى 576.01 نقطة.

كان محللون فنييون قد توقعو تراجع وتيرة ارتفاعات مؤشرات بورصة مصر بعد وصولها إلى أعلي مستوياتها فى 44 شهراً مدعومة بحالة التفاؤل التى تسود الشارع المصري.

وأضاف المحللون أن مؤشر الثلاثين الكبار قد يستهدف الوصول إلى حاجز 7400 نقطة قبل الدخول فى موجي جني ارباح جديدة، فيما يستهدف مؤشر الأسهم الصغيرة مستوي 576 نقطة.

وتوقعت منى مصطفى، المحلل الفني لدي المجلس الإقتصادي الأفريقي، استمرار موجة الصعود فى البورصة المصرية خلال باقي جلسات الاسبوع لتكوين قمه جديدة، مشيرة فى الوقت نفسه إلى أن وتيرة الصعود ستكون اقل من الجلسات السابقة حيث من المتوقع دخول المؤشرات في مرحلة تحول للاتجاه قريبآ رغم من انتشار روح التفاؤل وسط المتعاملين بسبب الأخبار الإيجابية الخاصة بترشح المشير عبد الفتاح السياسي للرئاسة.

وقالت مني ان مؤشر الثلاثين الكبار قد يستهدف الوصول إلى منطقة الــ 7400 نقطة قبل الدخول فى مرحلة جديدة من جني الارباح، فيما يستهدف مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة 576 نقطة.

ونصحت باتباع استراتيجية المتاجره اليوميه على الأسهم التي تسمح تحركاتها السعريه بذلك، مع تخفيف بعض المراكز التي حققت مستهدفاتها السعريه والابقاء على نسبة سيولة كافيه لاقتناص الفرص الاستثمارية القادمة في حال معاودة جني الارباح .

وتصدر الأسهم المرتفعه "الخليجية الكندية" بنسبة 10% إلى 53.02 جنيها ثم "التعمير السياحي" بمقدار 9.98% إلى 12.45 جنيهاً، تبعهما سهم "المنصورة للدواجن" بنحو 9.38% إلى 20.29 جنيهاً. فيما جاء "عبر المحيطات" على رأس التراجعات بنسبة بلغت 7.14% إلى 13 سنتاً ثم سهم "العربية للاستثمارات" بنحو 5.17% إلى 1.65 جنيهاً.ارتفعت مؤشرات بورصة مصر بنحو طفيف فى مستهل تعاملات جلسة ،الاربعاء، مع استمرار حالة التفاؤل التى تسود أوساط المتعاملين بعد إعلان المشير عبد الفتاح السيسي عن عزمه الترشح فى انتخابات رئاسة الجمهورية.

وزاد المؤشر الرئيسي بمقدار 0.25% تعادل 18.57 نقطة ليصل إلى مستوي 7387.03 نقطة مقترباً من حاجز 7400 نقطة. فيما ارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "أى جى أكس 70" بمقدار 0.44% تعادل 2.53 نقطة ليصل إلى 576.01 نقطة.

كان محللون فنييون قد توقعو تراجع وتيرة ارتفاعات مؤشرات بورصة مصر بعد وصولها إلى أعلي مستوياتها فى 44 شهراً مدعومة بحالة التفاؤل التى تسود الشارع المصري.

وأضاف المحللون أن مؤشر الثلاثين الكبار قد يستهدف الوصول إلى حاجز 7400 نقطة قبل الدخول فى موجي جني ارباح جديدة، فيما يستهدف مؤشر الأسهم الصغيرة مستوي 576 نقطة.

وتوقعت منى مصطفى، المحلل الفني لدي المجلس الإقتصادي الأفريقي، استمرار موجة الصعود فى البورصة المصرية خلال باقي جلسات الاسبوع لتكوين قمه جديدة، مشيرة فى الوقت نفسه إلى أن وتيرة الصعود ستكون اقل من الجلسات السابقة حيث من المتوقع دخول المؤشرات في مرحلة تحول للاتجاه قريبآ رغم من انتشار روح التفاؤل وسط المتعاملين بسبب الأخبار الإيجابية الخاصة بترشح المشير عبد الفتاح السياسي للرئاسة.

وقالت مني ان مؤشر الثلاثين الكبار قد يستهدف الوصول إلى منطقة الــ 7400 نقطة قبل الدخول فى مرحلة جديدة من جني الارباح، فيما يستهدف مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة 576 نقطة.

ونصحت باتباع استراتيجية المتاجره اليوميه على الأسهم التي تسمح تحركاتها السعريه بذلك، مع تخفيف بعض المراكز التي حققت مستهدفاتها السعريه والابقاء على نسبة سيولة كافيه لاقتناص الفرص الاستثمارية القادمة في حال معاودة جني الارباح .

وتصدر الأسهم المرتفعه "الخليجية الكندية" بنسبة 10% إلى 53.02 جنيها ثم "التعمير السياحي" بمقدار 9.98% إلى 12.45 جنيهاً، تبعهما سهم "المنصورة للدواجن" بنحو 9.38% إلى 20.29 جنيهاً. فيما جاء "عبر المحيطات" على رأس التراجعات بنسبة بلغت 7.14% إلى 13 سنتاً ثم سهم "العربية للاستثمارات" بنحو 5.17% إلى 1.65 جنيهاً.