ارتفعت مؤشرات بورصة مصر فى ختام تعاملات ،الاربعاء، مدعومة بحالة التفاؤل التى سادت أوساط المتعاملين مع استقرار الأوضاع السياسية فى البلاد عبر إعلان وزير الدفاع المشير عبدالفتاح السيسي عن عزمه الترشح لانتخابات رئاسة الجمهورية.
وزاد المؤشر الرئيسي بنحو محدود بلغ 0.08% تعادل 6 نقاط ليغلق مستقراً عند 7374.42 نقطة بعد ان قلص جانب كبير من مكاسبه الصباحية تحت وطأة مبيعات «المصريين». فيما ارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة بنحو 0.64% تعادل 3.6 نقطة ليصل إلى مستوي 577.15 نقطة، أما المؤشر الأوسع نطاقاً «أى جى أكس 100» فسجل ارتفاعاً جاوز 0.6% مغلقاً عند 979.65 نقطة.
وقالت منى مصطفى، المحلل الفني لدي المجلس الإقتصادي الأفريقي :«استقرت مؤشرات البورصة فى تداولات اليوم مع تراجع في قيم واحجام التداولات مما يشير إلى احتمالات التراجع فى الجلسات القادمة قبل استكمال مسيرة الصعود».
وشهدت مستويات السيولة تراجعاً ملحوظاً بعد ان سجلت قيمة التداول على الأسهم نحو 750.5 مليون جنيهاً بتداول أكثر من 287.9 مليون سهماً، فيما بلغت القيمة الإجمالية للسوق متضمنه المتعاملون الرئيسيون وسوق نقل الملكية أكثر من مليار جنيهاً بتداولات جاوزت 306.8 مليون سهماً.وربح رأس المال السوقي للأسهم المقيدة فى ختام التعاملات مايزيد عن 285 مليون جنيهاً مسجلا 449.7 مليار جنيه.
وحققت التداولات أمس أعلي مستوياتها فى 34 شهراً بعد تنفيذ صفقة نقل ملكية على أسهم «طلعت مصطفي« بقيمة أكثر من 360 مليون جنيهاً.
دعم ارتفاع السوق الاتجاه الشرائى للأجانب والعرب بصافى شرائى 26.5 و 10.1 مليون جنيه على الترتيب، فيما اتجهت تعاملات المصريين نحو البيع بصافى بيعي 36.6 مليون جنيهاً. واستحوذ الافراد على النسبة الأكبر من التعاملات واتجهت تعاملات العرب منهم نحو الشراء، فيما استحوذ المؤسسات على 20% ومالت تعاملات الاجانب منهم نحو الشراء.
تصدر الأسهم المتراجعه «جراند القابضة» و «عبر المحيطات» بنسبة 7.15% و 7.14% إلى 9.74 جنيهاً و 13 سنتاً على الترتيب، فيما جاء على رأس الارتفاعات لليوم الثاني على التوالي «الخليجية الكندية« بنسبة 9.98% إلى 53.01 جنيهاً.
وحلت أسهم «بالم هيلز» فى صدارة الأنشط من حيث قيم التداولات بعد تجاوزها 90 مليون جنيهاً بتداول أكثر من 29.8 مليون سهماً، وأغلق السهم مرتفعاً بمقدار 2.4% إلى 3.03 جنيهاً، وذلك بعد أن أعلنت الشركة صباح اليوم عن تحقيقها صافى ربح بلغ 236.8 مليون جنيهاً مقابلخسارة تقدر بنحو 134.6 مليون جنيهاً فى 2012.
وزادت أسهم «جهينة» بنحو 1.49% إلى 15.01 جنيهاً بتداولات جاوزت 929 الف سهماً بلغت قيمتهم أكثر من 13.9 مليون جنيهاً، وقالت الشركة صباح اليوم انها تعتزم ضخ استثمارات فى السوق المصرية تقدر بنحو 400 مليون جنيه خلال العام الجاري.