البرنامج التأهيلي للحصول على شهاده محلل مالى معتمد دوليا ( CFA )

إعلانات تجارية اعلن معنا

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: تعليق الجمعية المصرية لدراسات التمويل و الاستثمار علي اداء البورصة المصرية يناير 2014

  1. #1

    mec تعليق الجمعية المصرية لدراسات التمويل و الاستثمار علي اداء البورصة المصرية يناير 2014

    اداء مؤشرات السوق خلال شهر يناير 2014


    تطور مؤشرات السوق
    ارتفع مؤشر إيجي إكس 30 خلال تعاملات الشهر ليغلق عند مستوى 7,405 نقطة مسجلا ارتفاعا بلغ 9.18 % ، بينما على جانب الأسهم المتوسطة فقد مالت إلى الارتفاع حيث سجل مؤشر إيجي إكس 70 ارتفاعا بنحو 7.83 % مغلقا عند مستوى 585 نقطة، أما مؤشر إيجي إكس 100 فسجل ارتفاعا بنحو 7.48 % مغلقا عند مستوى 992 نقطة

    إجماليات السوق
    بلغ إجمالي قيمة التداول خلال الشهر الحالي نحو 19.1 مليار جنيه، في حين بلغت كمية التداول نحو 5,792 مليون ورقة منفذة على 643 ألف عملية وذلك مقارنة بإجمالي قيمة تداول قدرها 15.4 مليار جنيه وكمية تداول بلغت 3,454 مليون ورقة منفذة على 494 ألف عملية خلال الشهر الماضي.
    أما بورصة النيل، فقد سجلت قيمة تداول قدرها 120 مليون جنيه وكمية تداول بلغت 33.3 مليون ورقة منفذة على 17,234 عملية خلال الشهر
    هذا وقد استحوذت الأسهم على 80.93 % من إجمالي قيمة التداول داخل المقصورة. في حين مثلت قيمة التداول للسندات نحو 19.07 % خلال الشهر

    تعاملات المستثمرين
    سجلت تعاملات المصريين نسبة 86.85 % من إجمالي تعاملات السوق، بينما استحوذ الأجانب غير العرب على نسبة 6.28 % والعرب على 6.86 وذلك بعد استبعاد الصفقات.
    وقد سجل الأجانب غير العرب صافي بيع بقيمة 20.34 مليون جنيه هذا الشهر. بينما سجل العرب صافي شراء بقيمة 31.12 مليون جنيه هذا الشهر، وذلك بعد استبعاد الصفقات.
    والجدير بالذكر أن صافي تعاملات الأجانب غير العرب قد سجلت صافي بيع قدره 20.34 مليون جنيه منذ بداية العام، بينما سجل العرب صافي شراء قدره 31.12 مليون جنيه خلال نفس الفترة، وذلك بعد استبعاد الصفقات.
    استحوذت المؤسسات على 37.92 % من المعاملات في البورصة وكانت باقي المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 62.08 %.
    وقد سجلت المؤسسات صافي شراء بقيمة 113.02 مليون جنيه هذا الشهر، وذلك بعد استبعاد الصفقات

    رأس المال السوقي
    سجل رأس المال السوقي للأسهم المقيدة في سوق داخل المقصورة نحو 452 مليار جنيه في نهاية الشهر الحالي وذلك بارتفاع عن الشهر الماضي قدره 6%

    تعاملات السندات
    بلغت قيمة التداول على إجمالي السندات نحو 3,390 مليون جنيه هذا الشهر، كما بلغ إجمالي حجم التعامل على السندات لهذا الشهر نحو3,144 ألف سند تقريبا

    ( مصدر البيانات : التقرير الشهري للبورصة المصرية )

    و تعلق الجمعية المصرية لدراسات التمويل و الاستثمار علي اداء البورصة خلال الشهر اجمالا علي النحو التالي

    ( 1 ) تؤكد الجمعية ان البورصة المصرية شانها شان جميع المؤشرات الاقتصادية ومنافذ الاستثمار فانها تتاثر بشكل ملحوظ مع كل عدم استقرار جديد بالوضع السياسى لذلك فلابد من التحرك برؤية واضحة ومحددة اكثر من ذلك على المستوى الاقتصادى والسياسى فالبورصة لن تكون جاذبة للاستثمار بدون استقرار فهي تمثل مؤشر لما يحدث في مصر .

    ( 2 ) تؤكد الجمعية علي ان استقرار الاوضاع السياسية و ما يترتب عليه من تحسن في البناء الاقتصادي هو ما سيدعم قدرة البورصة المصرية علي التعافي فجميع الأحداث السياسية الحالية تؤثر في اتخاذ القرار للمستثمر في الشراء والبيع و هو ما يستلزم تفعيل بعض ادوات تنشيط السيولة و الاستمرار في تفعيل التعديلات في منظومة التداولات خلال الفترة القادمة .
    من وجهة نظرنا يمكن أن يؤدي الاستقرار السياسي إلى تمكن السلطات من مواجهة تحديات هيكلية ضاغطة وتحقيق تقدم في السياسيات الاقتصادية ، لدعم الاقتصاد المصري والوضع المالي للبلاد .

    ( 3 ) يعكس متوسط حجم التداول اليومي للبورصة المصرية خلال الفترة ( بعد استبعاد الصفقات ) تراجع حالة الترقب لدي المتعاملين لتطورات الاوضاع السياسية و الاقتصادية و ان شهدت البورصة علي مدار الشهر اجمالا تحسنا واضحا في السيولة السوقية .
    نري ان مشتريات المؤسسات السوقية تشير الي أن المستثمر المؤسسي لا يزال يبدى اهتماماً بالاستثمار في البورصة المصرية و يري فرصا استثمارية بها حاليا و نري أن عامل توفر السيولة الاستثمارية لدى الأفراد والمؤسسات وكافة الأطراف الراغبة في الاستثمار أدى وسيؤدي إلى تراجع دور التطورات والمتغيرات السلبية المحيطة والمؤثر على جلسات التداول اليومية علي المديين المتوسط و الطويل .


    ( 4 ) تتوقع الجمعية أن تكون تقديرات نتائج الشركات المستقبلية محفزا لأداء أسواق الأسهم المحلية خلال الفترة القادمة بشرط استقرار الاوضاع السياسية فالتاثير الفعلي للاصلاحات السياسية و الاقتصادية سيكون على المدى المتوسط مما سيؤدي لارتفاع الشهية الاستثمارية و رفع درجة الثقة الاستثمارية لدي المستثمرين .

    ( 5 ) تؤكد الجمعية علي أن إعادة تنشيط و تحفيز البورصة المصرية يحتاج إلى جهد كبير من كافة الأطراف السياسية والاقتصادية، بدءاً بالسعي لتحقيق الاستقرار والأمن، مروراً بالرسائل التطمينية للمستثمرين في الداخل والخارج، وصولاً إلى إعادة هيكلة النظم والقوانين التي بها بعض القصور و تحتاج الي عملية تطوير في عددا من جوانبها .
    كما انه يجب وضع خطة لاعادة هيكلة السوق و زيادة العمق المؤسسي لاجتذاب الاستثمارات متوسطة و طويلة الأمد التي تستهدف الاستثمار لآجال اطول وظهرت في الأسواق في الفترة الأخيرة .


    ( 6 ) تري الجمعية ضرورة تشديد الرقابة علي التداولات نتيجة ارتفاع شهية الاستحواذات بالاضافة الي العمل علي سرعة اصدار ضوابط تخارج كبار المساهمين من السوق المصري و صياغة ضوابط اكثر تشددا لتعاملات صناديق الافشور في السوق المصري و اصدار اللائحة التنفيذية الجديدة لصناديق الاستثمار المصرية لتسهيل و تطوير نظم تأسيسها و عملها .
    ونري ان الاصلاحات التي تم الموافقة عليها مؤخرا تعتبر من الخطوات الهامة في مسيرة تطوير السوق بالاضافة الي التطورات الايجابية علي صعيد تطوير ادوات الافصاح بالنسبة للشركات المقيدة .

    ( 7 ) نؤكد علي انه من الضروري ان يتم تحفيز الاستثمار المؤسسي متوسط و طويل الاجل في السوق المصري لضمان الحفاظ علي الاستقرار السوقي خاصة و أن مستقبل البورصة المصرية خاصة خلال الأشهر القليلة القادمة سوف يظل مرهوناً بأداء المستثمرين المحليين من أفراد وبنوك وصناديق استثمار في الاساس ورغبة هذه الاطراف في مساندة السوق ودعمها حتى تجتاز هذه الفترة فدعم الاطراف المحلية للسوق يعطي رسالة ثقة للمستثمرين الاجانب و العرب بأن الامور تمضي إلى الأفضل وبالتالي لا داعي للخروج من هذه السوق الواعدة.

    ( 8 ) تري الجمعية انه لا يجب ان نفرط في ردود الافعال في ظل قدره السوق علي التعافي و النشاط خلال الفترة القادمة و التي سترتبط في الاساس بالتطورات المتوقعة في الوضع السياسي و الاقتصادي بالاضافة الي استمرارية اجتذاب سيولة جديدة و تعزيز المرونة الاستثمارية للسوق اذا ما حدثت اي ضغوط استثنائية علي السوق حيث نري أن الأسواق ينتظرها حركة نشاط خلال الفترة المقبلة اذا استقرت الاوضاع السياسية و الاقتصادية الا ان قدرة السوق علي النشاط استثماريا سيرتبط بالانباء الداخلية بالنسبة للشركات المقيدة مع استمرار القدره علي اجتذاب سيولة جديدة اذا تحقق الاستقرار السياسي و الاقتصادي .

    تؤكد الجمعية علي ان التوقيت يلعب دورا رئيسيا في جذب الاستثمارات لذلك فأن التطورات تظهر أن هناك مزيد من الشفافية التي تدخل حيز التنفيذ ، وهو ما يضع ضغوطا على السياسيين لأن تتحرك لدعم الاقتصاد.

  2. #2

    افتراضي رد: تعليق الجمعية المصرية لدراسات التمويل و الاستثمار علي اداء البورصة المصرية يناير

    بارك الله فيك استاذ محمد تقرير شامل ومفصل

    يعطيك الف عافية

    تحياتي

  3. #3

    افتراضي رد: تعليق الجمعية المصرية لدراسات التمويل و الاستثمار علي اداء البورصة المصرية يناير

    متابعة رائعة وتقرير شامل ومفصل

    شكرا لك أخى محمد

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تقرير : عن اداء البورصة المصرية
    بواسطة احمد حسين في المنتدى نادي خبراء البورصة المصرية Egypt Stock Club
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 17-11-2015, 04:04 PM
  2. اداء البورصة المصرية ليوم الخميس 18 ديسمبر 2014
    بواسطة Hozifa Khater في المنتدى نادي خبراء البورصة المصرية Egypt Stock Club
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 20-12-2014, 10:22 PM
  3. اداء البورصة المصرية 3/11/2014
    بواسطة mostafa.ezzat في المنتدى نادي خبراء البورصة المصرية Egypt Stock Club
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-11-2014, 01:03 AM
  4. المصرية لدراسات التمويل:تحسن البورصة يعكس ثقة المستثمرين فى الاقتصاد
    بواسطة emmy_ros في المنتدى نادي خبراء البورصة المصرية Egypt Stock Club
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-03-2014, 12:44 PM
  5. تعليق التداول فى البورصة المصرية لأجل غير مسمى
    بواسطة إبراهيم حسين (نور المصرى) في المنتدى نادي خبراء البورصة المصرية Egypt Stock Club
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 03-03-2011, 11:27 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا