صرح رئيس البورصة الدكتور محمد عمران ان قواعد القيد الجديدة تسمح بتجزئة القيم السمية لأسهم الشركات التى يقل إجمالي عدد أسهمها عن 5 ملايين سهماً وذلك للوصول إلى نسبة توفيق الأوضاع وهي الخمسة ملايين سهم فقط وذلك حال اتفاقها مع شرط السيولة.
وأضاف عمران فى تصريحات لوكالة انباء الشرق الأوسط ان الشركات التى يقل عدد أسهمها عن 5 ملايين سهماً ولكن تتسم بسيولة مرتفعه عن 60% من معدل الدوران من إجمالي أسهم التداول الحر لن يتاح لها تجزئة أسهمها بنسب كبيرة، إلا فقط للوصول إلى عدد 5 ملايين سهماً.
وأشار إلى انه فى حال توافر اكثر من شرط لتجزئة الأسهم سيتم دراسة كل حالة حسب موقفها، وعلى الشركات ان تقدم أسباب طلبها التجزئة فى افصاحها سوء ان كان لتوفيق الأوضاع او لزيادة نسبة السيولة على السهم.
واوضح عمران ان غالبية السهم التى يقل عدد أسهمها عن 5 ملايين سهماً هى بطبيعة الحال تتسم بسيولة مرتفعه وبالتالي لاتحتاج إلى سيولة اضافية.
وأكد انه تم الاطلاع على قواعد التجزئة المعمول بها فى العديد من بورصات العالم للوصول إلى افضل قواعد تتناسب مع السوق المصرية، وحذر المستثمرين من الانسياق وراء المضاربين وضرورة دراسة المراكز المالية للشركات جيداً وان عمليات التجزئة لاتضيف اى شي يذكر إلى المراكز المالية او حقوق المساهمين.
ولفت رئيس البورصة إلى انه سيقوم خلال الفترة القادمة يرصد اى تحركات غير طبيعية على الأسهم وفى حال ثبوت اى تلاعبات او مضاربات عليها سيتم رفض تجزئتها حتى فى حال انطباق الشروط عليها.
كان رئيس البورصة المصرية قد أكد فى تصريحات سابقة بأن نحو 121 شركة مقيدة بالبورصة يحق لها تجزئة القيم الاسمية لأسهمها بدون الرجوع للبورصة وذلك تطبيقا للاجراءات التنفيذية لتعديلات قواعد القيد الجديدة التي أصدرتها الهيئة مؤخرا.
وقال عمران إن لجنة خاصة تم تشكيلها برئاسته لوضع الضوابط والاجراءات التنفيذية لقواعد القيد مستعينة بالاجراءات المطبقة في الاسواق العالمية في هذا الخصوص وتم الانتهاء من وضع تلك الاجراءات وسيتم عرضها على مجلس إدارة البورصة في اجتماعه المقبل لاقرارها ثم رفعها إلى مجلس إدارة هيئة الرقابة المالية للرد عليها خلال 15 يوما وإذا لم تعترض ستعتبر الاجراءات نافذة ويعمل بها فورا.