شهادة المحلل الفنى المعتمد CFTe1 - مستوى أول

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 37

الموضوع: الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 26/10/1427هـ

  1. #21
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 26/10/1427هـ

    انهيار الأسهم.. مشكلة سداسية


    سعود بن عبدالعزيز الفايز
    نحن جميعاً أمام مشكلة سداسية الأبعاد توفرت فيها كل محددات المشاكل الاجتماعية التي بموجبها نطلق على وضع ما (مشكلة) وهي مشكلة الانهيار الحاد لأسعار الأسهم. أما لماذا كانت سداسية الأبعاد فلأن من المسلم به علمياً أن المجتمع يتكون من ستة أنظمة أساسية تشكل بناءه الاجتماعي وهذه الأنظمة تعمل كمنظومة واحدة يؤثر كل منها في الآخر ويتأثر به وهذه الأنظمة هي:
    1- النظام الاجتماعي.

    2- النظام الأسري.

    3- النظام التربوي والتعليمي.

    4- النظام الديني.

    5- النظام الاقتصادي.

    6- النظام السياسي.

    فلا يمكن أن نتصور مجتمعاً دون هذه الأنظمة وحيث إن النظام الاقتصادي ينهار أمامنا ويتراجع بشكل مخيف مما يدعو لاتخاذ قرار شجاع فوراً دون تأخير آخذاً بعض الحلول منها:

    إيقاف التداول رسمياً حتى تتم معالجة الوضع وإصلاح الخلل لوقف نزيف الأموال التي تقدر بأكثر من (2) تريليون ريال، وتداعي نظام قوي مستمد قوته من الوضع الاقتصادي للبلاد، وتدخل الدولة أصبح أمراً حتمياً استناداً للنظرية العضوية الاجتماعية التي تشبه المجتمع بالكائن الحي في بنائه وتفاعلاته فالجهاز العصبي في الإنسان يقابله الاقتصاد في المجتمع والعقل يقابله النظام السياسي وأنتم ممثلون له في هذا المجال والمطلوب من العقل في جسم الإنسان أن يتحكم بالجهاز العصبي قبل أن ينهار وأن يعمل على تماسكه حتى يستعيد عافيته، إيقاف صناديق الاستثمار في الأسهم السعودية المدارة من قبل البنوك فوراً ودون تأخير لدراسة أوضاعها دراسة مستفيضة من قبل لجان متخصصة يتم تشكيلها لهذا الغرض ويقع ضمن أعمالها تحديد مسؤولية البنوك تجاه الانهيار وعلاقاتها بها وأؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن البنوك في الركن الأساس للمشكلة سواء ما يتعلق بإدارة الصناديق ونظامها أو بالتسهيلات البنكية، وحيث إننا لا نرغب جميعاً أن نقفز إلى النتائج يجب تجميد أنشطتها والتحفظ على أموال الصناديق والأسهم حتى تنهي اللجان أعمالها ويتم اتخاذ القرارات المناسبة وتفعيلها وفقاً لما يتم التوصل إليه واللجان تضم في عضويتها نخبة من الخبراء وأهل الاختصاص ومحكمين محايدين، نظراً لأن أسعار الأسهم لا تعكس إطلاقاً قيمتها الحقيقية ومهما كان دور المضاربة في خلخلة الوضع إلا أن الأمر يتطلب حالياً إعادة تقويم الشركات المتداولة وفقاً لبياناتها المالية وأصولها الثابتة والمنقولة عن طريق لجان متخصصة من ذوي الاختصاص في الاقتصاد والصناعة والمحاسبين القانونيين وغيرهم من المحكمين المشهور له بالعدالة لتحديد سعر عادل لكل شركة وتثبيت هذا السعر، وفي ضوء هذا السعر لا يقبل تداول الأسهم عند نزوله عن هذا السعر وفي المقابل يفتح نسبة عليا في الارتفاع لكل شركة على حدة بحيث تكون نسبة الارتفاع المسموح بها على حد متساوٍ مع نسبة الربح الموزع للسهم بالنسبة للسعر العادل المثبت للسهم.فلو افترضنا أن السعر العادل للسهم هو 200ريال والربح الموزع 10ريالات فتصبح نسبة الارتفاع 5% من قيمة السهم بحيث يصل إلى 210ريالات كحد أقصى للارتفاع، وكل مرة لا يتجاوز عشرة ريالات ويسمح بالارتفاع بهذا المقدار حتى 25ضعفاً بحيث يصبح أقصى ارتفاع للسهم هو 10* 25= 250+ 200= 450ريالاً ولا يسمح له بالتجاوز بعد ذلك ويجوز نزول السهم حسب كمية العرض والطلب حتى يصل إلى 200ريال وإيقاف تداول السهم الذي يصل للسعر المثبت ويسمح بالتداول طالما هو مرتفعاً بحيث لا تتجاوز نسبة الارتفاع نسبة عائد السهم مقروناً بقيمة السهم المثبتة في كل مرة يتم تداوله، اما التي لا تظهر ارباحاً فيوقف تداول اسهمها حتى يتم تحقيق ارباح أو تعالج وضعها فيما بعد، اما التي توزع اسهم مجانية بدلا من توزيع أرباح نقدية فتعالج أوضاعها كالتالي:

    للسهم مجاني لكل سهم ما يعادل 100% من قيمة السهم الثابتة.

    للسهم مجاني لكل سهمين ما يعادل 50% من قيمة السهم الثابتة.

    للسهم مجاني لكل 3أسهم ما يعادل 33.3% من قيمة السهم الثابتة.للسهم مجاني لكل 4أسهم ما يعادل 25% من قيمة السهم الثابتة.

    للسهم مجاني لكل 5أسهم ما يعادل 20% من قيمة السهم الثابتة.

    حيث يتم تقدير نسبة الارتفاع وفقاَ للنسب اعلاه وهكذا يحتفظ المستثمر والمضارب على حد سواء باسهمه عند أي نزول حاد وينتفع بمردودها الربحي كل عام وهذا يعتبر نظام حمائي لاموال المساهمين والمستثمرين والمضاربين ويعود بالنفع على البلاد ويدعم المنافسة الكاملة بين الشركات.

    ولابد من وضع ضوابط لمنح الأسهم المجانية بحيث تصبح المعادلة السابقة صالحة وتعكس حقيقة الوضع المالي للشركة واخضاع طلبات رفع رأس المال لدراسات جدوى من قبل جهة محايدة وعلى ضوء ذلك يتم النظر في الطلب مع التشديد على هذا الجانب ما لم تكن هناك ضرورة ملحة له، اضافة إلى ذلك تختفي تلقائياً التقسيمات ذات الاجتهادات آحادية الجانب مثل أسهم قيادية أو أسهم استثمارية وأسهم مضاربة أو أسهم أولية وثانوية.. الخ ويبقى معيار المعدلات الربحية هو المعيار الحقيقي لتقويم اداء الشركات وبالتالي تفقد التوصيات ذات الطابع الفردي جدواها ونتخلص تلقائياً من مرجفي الأسهم ونحافظ على اقتصاد بلادنا القوي، اعادة فترة التداول السابقة لأن الفترة الحالية لم يراع فيها: أوقات الصلاة، شرائح المتعاملين بالسوق، أوقات عمل البنوك، نظام الدوام الرسمي، نظام الأسرة السعودية، عادات وتقاليد المجتمع، اعراف البيع والشراء والتجارة بشكل عام، وخصائص المجتمع العربي السعودي.

    اكرر لم يتم مراعاة النقاط السابقة ومن المستحيل استبعاد ضلوع التوقيت بالانهيار والتوقيت الحالي فهو قرار لم يكتب له النجاح.

    فالحقيقة ان الشجاعة خانت هيئة سوق المال بحيث تتراجع عن قرار خاطئ للاسباب الآنفة الذكر فكان رد كبار المتعاملين شديد القسوة لأن تأثيرهم في السوق واضح للعيان ومهما كانت مبرراتهم فلهم كلمتهم وهم الملاك الحقيقيون لمعظم الأسهم المتداولة إذا استبعدنا حصص الدولة وهم وحدهم بعد الله القادرين على الدخول في هذا القطاع وانعاشه مرة اخرى لهذا من الواضح ان الموضوع خرج عن سيطرة هيئة السوق جملة وتفصيلا.

    اعتقد انه حان الوقت لادخال كبار المساهمين لهيئة السوق باعتبارهم شريحة مؤثرة للغاية عن طريق الانتخابات ويرشح كل من يملك ما قيمته 50مليون ريال من الأسهم بعد تثبيت أسعارها ليشاركوا فعلياً في قرارات هيئة سوق المال.


    مستثمر في سوق الأسهم








    --------------------------------------------------------------------------------

    المقال
    هيئة السوق المالية أم السوق الرأس مالية؟



    د. صالح السلطان
    الترجمة أو المقابل الانجليزي لاسم هيئة السوق المالية (انظر مثلاً موقعها على الشبكة) هو التالي:
    Capital Market Authority

    هل كلمة Capital - كابيتال - ترجمة مناسبة لكلمة "مالية"؟

    .علام اختيرت تلك الكلمة الانجليزية مقابلاً أو ترجمة لكلمة "مالية:؟ هل لدى الهيئة علم أو تبرير يختلف عما نعرفه ونألفه؟

    ليس لدي جواب. وبغض النظر عن الجواب، الفرصة مناسبة للاستطراد في شرح بعض الكلمات.

    كلمة فايننس finance ويعبر عنها باللغة العربية بكلمة تمويل أو مالية، وأحياناً بكلمة مال، وأرى ان هذه الأخيرة أنسب من مالية، لأن كلمة فايننس اسم noun وليست صفة adjective (في قواعد اللغة الانجليزية)، ومالية في اللغة العربية تأتي عادة صفة، وعلى هذا مسمى وزارة المال أرى انه أنسب من وزارة المالية، ونحن نقول، على سبيل المثال، وزارات العدل والصحة، ولا نقول وزارات العدلية والصحية.

    وعودة إلى الاستفسار عن سبب اختيار كلمة كابيتال، أقول ربما كان السبب هو أن أغلب نشاط ووقت هيئة سوق المال (في المملكة) منصب على سوق الأسهم، وسوق الأسهم أهم أسواق رأس المال، وعلى هذا فالتسمية من باب الخاص وان كان يراد به العام.

    ولكن قد يظن البعض ان سوق المال محصورة في سوق الأسهم، فكأن الكلمتين عند هؤلاء البعض مترادفتان، والأمر ليس كذلك.

    الأسواق المالية من حيث الأصل تعني الأسواق التي تتيح مجالاً لانتقال أو تحويل النقود من أولئك الذين يملكونها (ويرغبون في استثمارها) إلى أولئك الذين لديهم حاجة إلى تلك النقود.

    وعلى هذا فالأسواق المالية مثل الأسواق الأخرى: هناك بائعون ومشترون، يتفاوضون ويماكسون، وهناك رابحون وخاسرون.

    أنواع الأسواق المالية

    اسواق النقود money markets

    وهذا النوع من الأسواق يشمل مجموعة من الأسواق، في كل سوق يجري تداول أدوات مالية محددة، تتصف بأنها ذات أجال قصيرة. وليس للأسواق النقدية بناء تنظيمي مؤسسي محدد كما لأسواق الأسهم (البورصات). ولكن هناك وكلاء وسماسرة يعقدون الصفقات.

    أهم وظيفة للأسواق النقدية وصل الفجوة في حركة النقود. نظراً لأن أوقات توفر النقود (الكاش) لا يتفق بالضرورة مع أوقات الاحتياجات.

    أمثلة لأدوات أسواق النقود:

    أذونات الخزينة treasury bills

    الأوراق التجارية commercial papers

    أسواق رأس المال capital markets

    أدوات هذا النوع من الأسواق تتصف بأنها أدوات ذات آجال طويلة تزيد على السنة. وفيما تهدف أدوات اسواق النقود إلى تغطية الحاجات السريعة من النقد (الكاش)، فإن أدوات رأس المال تهدف إلى تلبية احتياجات التمويل لشراء الأصول الرأسمالية الحقيقية مثل العقار والسلع المعمرة.

    أمثلة لأدوات أسواق رأس المال

    السندات bonds: أداة دين للخزينة أو الشركات أو الهيئات الحكومية ذات الاستقلالية المالية.

    الأسهم: أداة مشاركة في الملكية.

    المشتقات: سوق المشتقات يسمح بقيام تعاملات مستقبلية بأسعار متفق عليها مسبقاً، والأداة المالية المشتقة يتحدد عائدها متأثراً بقيمة أداة مالية أخرى، ومن أمثلة المشتقات العمليات الآجلة والمستقبلية ومبادلات سعر الفائدة ومبادلات العملة التي تصنع حقوقاً والتزامات يترتب عليها تحويل واحد أو أكثر من المخاطر المالية الملازمة للأداة الرئيسية بين أطراف الأداة.

    الصكوك الإسلامية: أدوات دين للتمويل الرأسمالي الخالي من التعامل بالفائدة، وبدلاً منها تربط مثلاً بنسبة من العوائد المتوقع تحققها. ومن المهم أن نعرف أن جعل الدين المؤجل الثابت في ذمة الغير يشترط له ألا يكون نقوداً (قد يكون عقاراً) حتى يقبل تحويله إلى صكوك قابلة للتداول في سوق المال.

  2. #22
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 26/10/1427هـ

    بعد أن طرأ تحسن على سوق الأسهم السعودية
    ثقافة المتعاملين باتت ضرورة ملحة لكي يتمكن الكل من التعامل مع السوق بعقلانية



    كتب - عبد العزيز حمود الصعيدي
    تعرضت سوق الأسهم السعودية خلال الأسبوع الماضي لموجات من التذبذبات غير المحببة، كسر على إثرها المؤشر الرئيسي حاجز 8000نقطة عندما انخفض إلى 7868.28، في 12من الشهر الجاري، بينما كان أعلى مستوى للمؤشر عند 8822نقطة، في 8من نوفمبر، والمفرح هو ما لوحظ في السوق التي بدأت تتجه للانتقائية بين الأسهم، ويبدو أن بعض المتعاملين في السوق قرروا الخروج من الأسهم غير المجدية واستبدالها بأسهم من ذوات العوائد أو النمو أو القيمة، نتيجة ما حدث للسوق من الانتكاسات بسبب المضاربات.
    ما حدث للسوق خلال الأسبوعين الماضيين كان لابد له أن يحصل منذ زمن بعيد، ولكن أحدا لم يكن ليستجيب للتحذيرات أو ليهتم بما يكتب في الصحف أو ما يقال على الفضائيات من أن بعض الأسهم كانت منتفخة بل ومتورمة.

    المشكلة أن ما حدث للسوق لم يقتصر على الأسهم المنتفخة أو المتورمة، بل طال حتى الأسهم الجيدة ما نتج عنه هذه الانهيارات التي بدأت منذ فبراير من هذا العام، وأما السبب فكان في الدرجة الأولى قلة ثقافة المتعاملين في السوق، خاصة أولئك الذين يعتبرون سوق الأسهم صالات للقمار.

    على من يرغب أن يخرج من المأزق أن ينمي ثقافته، لقد أصبحت ثقافة المتعاملين في سوق الأسهم ضرورة ملحة حتى يتم التعامل معها بعقلانية، ومن هذا المنطلق فإن على كل متورط أو متعلق في الأسهم أن يذهب إلى إحدى كبريات المكتبات ويسأل عن كتب في الأسهم ويشتري ما يستطع أن يستوعبه قراءة وماديا.

    أضف إلى خسائرك 100ريال، واستثمر في مجموعة من الكتب عن الأسهم، تتراوح أسعار كتب الأسهم ما بين 10و 25ريالاً، اشتر أي كتاب تحس أنك تفهم محتواه، اقرأه من الغلاف إلى الغلاف، وبهذا تصبح لديك ثقافتك الخاصة التي ستغير نظرتك عن الأسهم، كما ستمكنك هذه الثقافة من أن تتخذ قراراتك السليمة بنفسك، بناء على وعي بالسوق بدلا من الاعتماد على الغير في كل شاردة وواردة، ويقول المثل الصيني "لا تعطني سمكة، بل علمني كيف أصطاد"، فالمؤلفات المنتثرة في المكتبات عن الأسهم هي لتوعيتكم ومساعدتك على فهم معنى الاستثمار بل وحتى المضاربة، أما المنتديات، الشائعات، التوصيات، والمناصحات الشخصية غير المبنية على أسس علمية فهي سبب الكوارث التي تمر بها سوق الأسهم السعودية، والتي إن أفادتك يوما فلن تنفعك دائما.

    جدول يشمل 10شركات مكرراتها معقولة وهي مرتبة حسب أقل مكرر ربحية وليس حسب أفضل شركة، فمن يريد أسهم القيمة فسهم البحري والغاز هما الأفضل لأن مكرر قيمتهما الدفترية الأقل، ومن أراد أقل مكررات للربح فسهما السيارات وزجاج.









    حكمها نهائي غير قابل للاعتراض
    اللجنة الاسئنافية لقضايا الزكاة والدخل تغلق ملف الوعاء الضريبي لمصرف الراجحي مقابل دفع 18مليون ريال



    كتب - خالد العويد:
    قالت مصادر لـ "الرياض": إن اللجنة الاسئنافية لقضايا الزكاة والدخل أصدرت حكما نهائيا خلال الأسبوع الماضي يقضي بدفع مصرف الراجحي 18مليون ريال فقط وإغلاق ملف قضية زكاته مع مصلحة الزكاة والدخل.
    وكان مصرف الراجحي قد أعلن قبل عدة شهور عن وجود اختلاف محاسبي مع مصلحة الزكاة والدخل في مقادير الزكاة بين احتساب المصرف واحتساب الهيئة الشرعية واحتساب مصلحة الزكاة والدخل حيث أحيل الموضوع في وقت سابق إلى لجنة الاعتراض الابتدائية الزكوية الضريبية التابعة لمصلحة الزكاة والدخل التي أصدرت حكمها لصالح المصرف إلا أن مصلحة الزكاة والدخل استأنفت الحكم ليصدر بعد ذلك الحكم السابق الذي أغلق ملف القضية علما ان المصرف أعلن سابقا ان أي حكم سيصدر عليه لن يؤثر على مركزه المالي كونه خصص مبالغ كافية لتغطية الفرو قات في حال صدور الحكم لصالح المصلحة.

    وفي تفاصيل القضية ان مبالغ الوعاء الضريبي على مصرف الراجحي الذي يفترض ان يتم احتساب الزكاة عليه والذي كان محل الخلاف مع مصلحة الزكاة والدخل يبلغ ملياري ريال إلا أن اللجنة الاستئنافية رأت بعد ذلك أن الوعاء الضريبي الذي تدخل فيه الزكاة على مصرف الراجحي يبلغ 700مليون ريال فقط خلافا لما كانت تطالب به مصلحة الزكاة وهو ملياري ريال.

    وتعتبر القرارات التي تصدرها اللجنة الاسئنافية لقضايا الزكاة قرارات نهائية وملزمة وغير قابلة للاعتراض كونها أخر درجة من درجات التقاضي والاستئناف لقضايا مصلحة الزكاة والدخل وتضم في عضويتها مجموعة متميزة من المحاسبين والقانونيين وأصحاب الخبرة الشرعية.

    وكان مصرف الراجحي قد دفع خلال العام الماضي 1941مليون ريال كتوزيعات أرباح على المساهمين وتم خصم مبلغ 141.7مليون ريال على حساب الزكاة من إجمالي الأرباح المقترح توزيعها والمدفوعة واعتبارا من 2001م تغيرت السياسة المحاسبية للزكاة بحيث تعتبر التزاما على المساهمين بدلا من مصروف يحمل على قائمة الدخل الموحدة وفي حالة وجود أي فروقات بين احتساب المصرف وربط مصلحة الزكاة والدخل فسوف يتم دفعها من الاحتياطي العام.

    وأعلن مصرف الراجحي قبل شهر أن مجلس إدارته برئاسة الشيخ سليمان بن عبدالعزيز الراجحي قرر التوصية للجمعية العمومية للمصرف برفع رأس المال من 6750مليون ريال إلى 13500مليون ريال عبر رسملة 6750مليون ريال من الاحتياطي العام عن طريق منح سهم مجاني مقابل كل سهم علما والزيادة السابقة في راس المال تعد الثالثة على التوالي خلال اقل من عامين حيث سبق رفع رأس المال من 2250مليون الى 4500مليون ريال بمنح سهم لكل سهم ثم رفعه الى 6750مليون ريال العام الماضي عبر منح سهم لكل سهمين.

  3. #23
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 26/10/1427هـ

    الخليجيون وتلميحات "التأجيل": وحدة الرؤى والممارسة الاقتصادية قبل وحدة النقد


    الرياض - محمد الجماح:
    لم يتفاجأ معظم الاقتصاديين وخبراء العالم المتخصصون في الاقتصادات الخليجية من الاشارات التي جاءت من دولتين خليجيتين باحتمالات تأخير اصدار العملة الخليجية الموحدة عن موعدها "المقترح" في العام 2010م إذ أن تفاؤل الخليجيين بتحقيق هذا المنجز الاقتصادي يصطدم بمواقف فردية تعيق أي تقدم يمكن احرازه في الأجندة الاقتصادية الخليجية التي رسمت منتصف الثمانينات لكنها بقيت حبيسة الظروف الإقليمية والتطورات المتسارعة دوليا.
    ويعتقد المحللون ان التعبير الذي استخدمه معالي وزير المالية السعودي الدكتور ابراهيم العساف كان الأقرب لحقيقة الوضع وواقع الحال عندما قال "انها تحتاج الى تفكير عميق" ولم يزد بأي تفاصيل تاركا القراءات مفتوحة للجميع الذين يعرف معظمهم أن تبايناً واضحاً في بعض الأحيان مستتراً في احايين كثيرة في السياسات العامة لدول الخليج لا يزال مسيطرا على "الحلم الخليجي" الذي تعيشه بعض هذه الدول فيما تدعي دول اخرى انها "استفاقت" منه. وتثبت اشارات تأخير اصدار العملة مدى التلازم بين السياسة والاقتصاد اذ لا يمكن لدول الخليج تجاهل المواقف السياسية لدولة او دولتين من قضايا عربية او اسلامية او حتى عالمية تعتبر مصيرية لشعوب المنطقة، كما لا يمكنها تجاهل تغريد دولة او ربما اكثر خارج السرب الخليجي فيما يتعلق بالعلاقات الاقتصادية مع التكتلات والتجمعات الدولية او حتى مع الدول التي تقود اقتصادات العالم.

    تفكير عميق لا تحتاجه المملكة وحدها بل تحتاجه بعض دول الخليج التي لا تزال تعتقد ان مخالفتها للاجماع العربي او حتى الاجماع الخليجي يعطيها "حضورا دوليا" مغايرا للسائد او المعروف عن دول الخليج. والتفكير نفسه وربما الوقت الطويل نفسه الذي اشار اليه مسؤول اقتصادي خليجي اخر يجب ان يسيطر على عقليات التنفيذيين في الأجهزة الاقتصادية الخليجية فلا يمكن لمجموعة بلدان متلاصقة جغرافيا ومترابطة اجتماعيا وتكاد تكون متطابقة ايدلوجيا ان تتحد ماليا بعملة واحدة وهي لا تزال تضع العراقيل امام منتجات "الأشقاء" على المنافذ الجمركية، والأمر ايضا شبه مستحيل طالما تتعمد بعض الدول التقليل من اهمية مجلس التعاون الخليجي كمظلة سياسية واقتصادية وامنية يجب ان يكون الجميع تحتها متكاتفين ويجب ان تسعى اقتصاداتها للتكامل بدلاً من ان تحاول التنافس في المناطق نفسها او تحاول الحصول على كل ما انجزته الدولة الشقيقة الأخرى في محاكاة اوصلت بعض هذه الدول الى طرق مسدودة اقتصاديا.

    تعيش دول الخليج على المستوى الشعبي تناغماً جميلاً لا يعكر صفوه سوى اعتقاد بعضها ان تناغمها ربما جعلها "تذوب" في البوتقة الخليجية رغم ان لا احد تحت سقف المجلس يتحدث عن "الانصهار الكامل" لكن مخاوف غير مبررة سيطرت على البعض وقوضت على مدى ثلاثة عقود هي عمر المجلس الخليجي مبادرات كثيرة للتقارب الاقتصادي الذي اثبتت تجارب الوحدة الأخرى في العالم انه البوابة الأوسع والأكثر امانا للوحدة، وانه "الفعل" الوحيد الذي لا يتقاطع كثيرا مع السيادة خصوصا وان معظم دول العالم انضوت تحت مظلة اقتصادية واحدة هي منظمة التجارة العالمية.

    التلميحات الخليجية بتأخر اصدارالعملة لم تجد صدى حزينا في الشارع الخليجي بل ان البعض لم يتوقف عندها لأنها ببساطة كانت متوقعة، ولأن مشاريع اخرى للوحدة الاقتصادية مرت بذات السيناريو الأمر الذي جعل التلميحين الواقعيين يمران مرور الكرام على ذهنية المتلقي الخليجي الذي لن يبدأ بالتوقعات الايجابية من الوحدة الاقتصادية حتى يرى بضاعته التي يصدرها للجيران تمر على حدودهم مثل بضاعتهم، وحتى لا يعود يستخدم جواز سفره الا حينما يفكر في السفر لخارج منطقة الخليج.

    واجمالاً لا تبدو الصورة الاقتصادية الخليجية قاتمة جدا اذ تضيئها المواقف الايجابية لبعض الدول ويزيد اشعاعها المبادرات الدائمة للقطاع الخاص في تأسيس الشركات المشتركة والدخول في مشاريع مشاعة الملكية على المستوى الخليجي وتبادل فتح فروع المصارف وربما قريبا الاندماجات المتوقعة بين شركات عملاقة خصوصا في قطاعات العقار، والطاقة، وصناعة السياحة.








    وسط مخاوف من تأثير التوترات الإقليمية في التنمية الاقتصادية
    منتدى رجال الأعمال يدعو حكومات "الكوميسا" إلى مزيد من التدابير اللازمة لإلغاء الحواجز أمام انسياب التجارة



    موفدا "الرياض" إلى جيبوتي - عبدالعزيز القراري، ومحمد عبدالرزاق السعيد:
    دعا منتدى رجال الأعمال الحكومات الأعضاء في (الكوميسا) إلى تفويض أمانة التجمع المزيد من الصلاحيات التي تمكنها من مراقبة ومعالجة الخروقات المتعلقة بقواعد التجارة لتحقيق تقدم جماعي في هذا المجال.
    جاء ذلك في التوصية التي رفعها رجال الأعمال بعد يومين من المداولات في منتداهم الثالث على هامش قمة رؤساء الدول والحكومات الأعضاء في السوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقيا (الكوميسا) في جمهورية جيبوتي، بمشاركة عدد كبير من رجال الأعمال من دول الخليج العربي والجمهورية اليمنية، والدول الأعضاء في (الكوميسا)، إضافة إلى ممثلين لعدد من المؤسسات كجمارك دبي والغرفة التجارية السعودية والمؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص، ومن المتوقع أن تتبنى القمة قرارات تمنح أمانة الكوميسا صلاحية مراقبة الخروقات واتخاذ الإجراءات اللازمة لمواجهتها، خاصة الخروقات المتصلة بقواعد الغاء الحواجز الجمركية.

    كما دعا منتدى رجال الأعمال أمانة (الكوميسا) إلى اتخاذ إجراءات عاجلة وحاسمة لدمج القطاعات غير المنظمة في الإطار الرئيسي للتكامل التجاري في منطقة (الكوميسا)، ومتابعة التقدم المحرز في هذا المضمار لاطلاع منتدى رجال الأعمال في دورته المقبلة النتائج على أرض الواقع. وأكد المنتدى على أهمية التنمية الصناعية وتعزيز الاستثمارات، وتضمنت توصياته أيضاً تعزيز دور المرأة والشباب في التكامل الإقليمي من خلال تعريفهم المبادرات المناسبة لبرامج التنمية.

    وكان المنتدى الثالث لرجال الأعمال ركز في دورته الحالية في بحث عدد من القضايا المهمة، ومن أبرزها الاستغلال الأمثل للموارد الطبيعية، والتنسيق في فرص الاستثمارات في مجالات البنية الأساسية كالسياحة والصناعة والزراعة، وتطوير نظم الخدمات المالية والتمويلية، وبحث فرص القيمة المضافة إلى الصادرات، وبخاصة بالنسبة إلى الخامات التي تقوم اقتصادات بعض الدول على تصديرها من دون أي تصنيع، إضافة إلى بحث إمكانات ادخال نظم الجودة للمنتجات. وفي موضوع ذي صلة، تخوف محللون من تضرر جدول الأعمال الاقتصادي في حالة تسليط الأضواء خلال اجتماعات رؤساء دول مجموعة السوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقيا (الكوميسا) على العديد من المنزعات والتواترات الإقليمية.

    وفي مقدمة هذه المشاكل - بحسب ما ذكرته وكالة رويترز - جمهورية الكونجو الديمقراطية حيث تثور مخاوف من نشوب أعمال عنف بسبب الخلاف على نتائج الانتخابات والصومال حيث يخشى أن يقود اتساع نطاق الانقسام الإقليمي بشأن سيطرة الإسلاميين على مقديشو إلى نشوب حرب، إضافة إلى التواترات بين أثيوبيا وارتيريا بشأن الخلاف الحدودي، ونزاع في دارفور بغرب السودان الذي يثير قلقاً دولياً كبيراً.وكان إسماعيل عمر جيله الرئيس الجيبوتي رئيس الدورة الحادية عشرة للقمة قد أكد على افتتاحه لأعمال المنتدى أن إقامة هذا المنتدى بهدف تبادل وجهات النظر وتقديم مقترحات من شأنها أن تجعل تنمية التجارة والاقتصاد في صدارة أولويات تجمع (الكوميسا)، وعلى أهمية دور رجال الأعمال في التنمية الاقتصادية، معبراً عن أمله في أن تتم ترجمة مقترحات المنتدى إلى أرض الواقع. وفيما يتعلق بالأهداف التي تسعى (الكوميسا) إلى تحقيقها أشار الرئيس الجيبوتي إلى أن الهدف الرئيسي الذي تسعى إليه الكوميسا لا يعدو كونه تحقيق تكامل إقليمي بين الدول الأعضاء فيها وإزالة العقبات أمام عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية، موضحاً أن من الأهمية بمكان أن يواكب تجمع (الكوميسا) التطورات التي تفرزها العولمة الاقتصادية التي تسود العالم في الظرف الراهن، ويسعى في ذات الوقت إلى الاستفادة منها لخدمة الدول الأعضاء فيه وشعوبها.

    وأشار إلى أن ذلك من شأنه أن يحول دون التأثر بالتداعيات السلبية للعولمة، وقال إن المساعي الرامية إلى تنمية التجارة والاستثمارات لن تؤتي ثمارها المرجوة إلا بعد توفر المناخ الملائم المتمثل في الاستقرار وتحرير الاقتصاد والإدارة الجيدة، كاشفاً النقاب عن أن تعثر جهود التنمية في القارة السمراء راجع إلى عدم توفر تلك العوامل الثلاثة.

    وأشاد الرئيس الجيبوتي بالإنجازات التي حققتها الكوميسا في مساعيها نحو تنمية شعوب دولها حيث أضحت المنطقة بعد أن مرت بمراحل عدة تجمعاً اقتصادياً إقليمياً بارزاً قادراً على تأكيد حضوره في المحافل الدولية. ومع ذلك ألمح إلى أنه لا تزال توجد هنالك تحديات قائمة ولا سيما في مجال تحقيق اتحاد جمركي ووحدة نقدية. وأعرب عن اعتقاده بأن يزداد نفوذ تجمع الكوميسا ويزداد حجم التبادل التجاري بين الدول الأعضاء فيه.

    يشار إلى أن سوق (الكوميسا) تمثل أكبر تجمع اقتصادي أفريقي حيث تضم 20دولة، تمثل سوقاً عدد سكانه حوالي 400مليون نسمة، ترتبط بعض دول الكوميسا باتفاقية تجارة حرة ومنها: جيبوتي، مصر، كينيا، مدغشقر، ملاوي، موريشوس، السودان، زامبيا، وزيمبابوي في حين يرتبط البعض الآخر بأفضليات جمركية وتشمل الدول التالية: كوموروس، أريتريا، أوغندا، الكونغو، البروندي، رولندا، انغولا، أثيوبيا، ناميبيا، سيويزيلاند. ويقترب الناتج المحلي لأعضاء (الكوميسا) من مائة مليار دولار، التي تتميز بثرواتها الطبيعية من المعادن النفيسة والعناصر المشعة والنفط ومشتقاته وغيرها من البيئات الزراعية الخصبة وتهدف الدول الأعضاء في التكتل إلى توسيع رقعة التعاون التجاري والاقتصادي فيما بينها، وكذلك إنشاء مناطق التجارة الحرة ومحاولة تحقيق التوحيد الجمركي والنقدي وكلها أهداف وخطوات على طريق تحقيق فكرة الجماعة الاقتصادية أفريقياً.

  4. #24
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 26/10/1427هـ

    40دولة تمنح اليمن 4.7مليارات دولار لدعم برامج التنمية


    لندن - واس:
    اختتمت مساء أمس اعمال وفعاليات مؤتمر المانحين لدعم برامج التنمية في اليمن بحضور فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية اليمنية والأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عبدالرحمن بن حمد العطية ووزير الدولة البريطاني لشؤون التنمية الدولية غاروث توماس ووزير التخطيط والتعاون الدولي اليمني عبدالكريم بن أسماعيل الارحبي ونائبة رئيس البنك الدولي للشرق الاوسط وافريقيا دانيلا جريساني.
    وعقد مؤتمر صحفي القى خلاله فخامة الرئيس اليمني كلمة أعرب فيها عن شكره وتقديره لجميع الدول المانحة وفي مقدمتها دول مجلس التعاون الخليجي التي تعهدت بدعم برامج التنمية في اليمن.. معربا عن ارتياحه للنجاح الذي تحقق في مؤتمر لندن للمانحين الذي استمرت اعماله يومين بمشاركة اكثر من 40دولة ومنظمة دولية مانحة.

    واكد الرئيس اليمني أن المبلغ الذي تعهد به المانحون في مؤتمر لندن وصل الى نحو "اربعه مليارات و 736مليون دولار".. 0مشيرا الى أن المؤتمر نقل علاقات اليمن مع جيرانه دول مجلس التعاون والمجتمع الدولي الى مرحلة الشراكة الحقيقية.

    وقال فخامته :إن بلاده ستركز جهودها الان على قضايا أساسية تهم المواطن اليمني مثل تحسين مستوى المعيشة ودعم مشروعات التنمية مثل.. "الزراعة والمياه والطاقة والكهرباء".

    ومن جهته قال معالي الامين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في كلمة له إن رعاية دول مجلس التعاون للمؤتمر توضح مدى اهتمامها الكبير لدعم مسيرة التنمية باليمن الذي تجمعه مع دول المجلس علاقات متينة من الجوار والتاريخ والمصالح المشتركة.. مشيرا ان فكرة المؤتمر تولدت خلال الاجتماع المشترك الذي ضم وزراء خارجية دول مجلس التعاون مع وزير الخارجية والمغتربين اليمني الدكتور ابو بكر بن عبدالله القربي في شهر مارس الماضي.

    ووصف نتائج مؤتمر لندن بأنها ناجحة بجميع المقاييس.. حيث شكلت نقلة نوعية كبيرة في العمل المشترك لمصلحة التنمية في اليمن.. منوها معاليه بالمنح والتعهدات المالية التي قدمتها الدول المانحة لليمن وفي مقدمتها دول مجلس التعاون الخليجي حيث بلغت منحتهم 50بالمائة من اجمالي حجم التعهدات التي تم تقديمها خلال المؤتمر.

    واضاف قائلا "إن المؤتمر اتاح للدول المانحة الاطلاع على تقرير الحكومة اليمنية الذي استعرض التقدم الذي تم في مجالات الاصلاح الاقتصادي والاجتماعي والرؤية المستقبلية في اليمن بالاضافة الى خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية الثالثة في اليمن".

    واوضح ان المؤتمر الذي شارك فيه نحو 40دولة ومنظمة دولية مثّل خطوة هامة في تعزيز العلاقة بين الحكومة اليمنية والمانحين خاصة دول مجلس التعاون الخليجي.. كما ان حلقات النقاش التي دارت في اروقة المؤتمر وفرت فرصة كبيرة للتباحث في التحديات التي تواجه الاقتصاد اليمني ومناقشة الآليات المناسبة للتعامل بما في ذلك التحديات المتعلقة بالطاقة الاستيعابية للاقتصاد اليمني وآليات تنفيذ المشاريع.

    في غضون ذلك جدد وزير الدولة البريطاني لشوون التنمية الدولية غاروث توماس في كلمته تأكيده دعم بلاده للحكومة اليمنية خلال السنوات الاربع المقبلة بمبلغ (117) مليون جنيه استرليني للمساعدة في القضاء على الفقر في البلاد ورفع مستوى معيشة شعب اليمن.

    واوضح غاروث توماس ان بلاده سوف ترفع سقف المساعدات البريطانية من 12مليون جنيه استرليني الى نحو 50مليون استرليني قبل حلول عام 2011اي بزيادة قدرها 400بالمائة.

    وفي السياق ذاته اعرب وزير التخطيط والتعاون الدولي اليمني عبدالكريم الارحبي ونائبة رئيس البنك الدولي للشرق الاوسط وافريقيا دانيلا جرساني عن ارتياحهما للنتائج التي توصل اليها المؤتمر لدعم برامج التنمية مؤكدين شكرهم العميق لجميع الدول المانحة بمن فيها دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.








    ثمّن دعم المملكة لبلاده.. وزير خارجية اليمن:
    المنحة السعودية تهدف الى تأهيل الاقتصاد اليمني للاندماج في الاقتصاديات الخليجية



    لندن - واس:
    أعرب وزير الخارجية والمغتربين في الجمهورية اليمنية الدكتور أبوبكر بن عبدالله القربي عن شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدلله بن عبدالعزيز آل سعود على المنحة السخية التي قدمتها المملكة العربية السعودية لليمن في مؤتمر المناحين لجمهورية اليمن الذي تستضيفه العاصمة البريطانية لندن.
    وقال الدكتور أبوبكر القربي في تصريح لوكالة الأنباء السعودية على هامش اعمال المؤتمر الذي واصل جلساته امس إن الموقف السعودي الكبير ليس بمستغرب فالمواقف السعودية مع اليمن كثيرة ايجابياتها وهو مايؤكد عمق العلاقات الأخوية الصادقة بين القيادتين في كلا البلدين ممثلة في خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وأخيه فخامة الرئيس على عبدالله صالح رئيس الجمهورية اليمنية.وأوضح القربي ان العلاقات السعودية اليمنية القيمة تمثل أروع صور التلاحم والتعاون العربي كما أنها نموذج متميز يحتذى به في العلاقات العربية العربية عبرت عنه روح الاخاء والمودة بين حكومة البلدين. وبين في هذا الصدد أن مجلس التنسيق السعودي اليمني برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام وأخية دولة رئيس الوزراء اليمني عبدالقادر باجمال ماهو إلا تعبير صادق وجاد في سبيل تعزيز العلاقات بين المملكة العربية السعودية واليمن .وأشار الوزير إلى أن المؤتمر الحالي للدول المانحة لليمن كان متميزاً في الحضور والمشاركة لا سيما ما يتعلق بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية التي كانت من أبرز الداعمين الحقيقيين للجمهورية اليمنية وفي مقدمتهم المملكة العربية السعودية وهو ما عبر عنه أصحاب المعالي وزراء دول الخليج في كلماتهم أثناء المؤتمر تجاه اليمن من منطلق أن المصالح الخليجية اليمنية واحدة ولتحقيق أهداف برامج تأهيل الاقتصاد اليمني للاندماج في الاقتصاديات الخليجية.وأكد وزير الخارجية اليمني أن الدعم المالي الذي قدمته الدول المانحة حتى الان بلغ كتقدير أولي أكثر من ثلاثة مليارات دولار وهو ما يساوي نصف المبلغ المقرر لسد الفجوة الاقتصادية في اليمن البالغة 8ر 6مليارات دولار.

    وفيما يتعلق بالاقتصاد اليمني دعا معالي وزير الخارجية والمغتربين اليمني رجال الأعمال الخليجيين إلى الاستثمار في اليمن لدعم الشراكة اليمنية الخليجية ونقل الصناعات الاقتصادية إلى الأراضي اليمنية مشيراً إلى أن اليمن تعد أرضية خصبة للتجارة والاستثمار لتوافر عدة عوامل منها العامل البشري حيث أن اليمن لديه عمالة كبيرة تعد الأقل ثمناً من ناحية التكاليف والأكثر انتاجاً في العمل. وعن تحديد موعد لانضمام الجمهورية اليمنية الكامل إلى منظومة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية قال الدكتور القربي لا يمكن وضع جدول زمني لعملية الانضمام مؤكداً أن الاجراءات المنظمة والسريعة التي يقف وراءها أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون الخليجي تجعل اليمن يتفاءل كثيراً في الانضمام الكامل قريباً.من جهته أكد معالي وزير التخطيط والتعاون الدولي في الجمهورية اليمنية عبدالكريم بن إسماعيل الأرحبي أن المنحة التي أمر بتقديمها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز باسم المملكة العربية السعودية إلى اليمن .. كانت محفزاً كبيراً لباقي الدول الخليجية والدول المانحة الأخرى لليمن في تقديم المزيد من الدعم المالي للمساهمة في تأهيل الاقتصاد اليمني للاندماج في الاقتصاديات الخليجية.وقال الارحبي في تصريح لوكالة الأنباء السعودية على هامش أعمال مؤتمر الدول المانحة لليمن الذي اختتم اعماله امس إن فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية اليمنية خرج من جلسة افتتاح المؤتمر الأربعاء الماضي بارتياح كبير للدفعة القوية التي قدمتها المملكة لدعم اليمن والبالغة مليار دولار .. مشيراً إلى أن اليمن حكومة وشعباً يكنون كل التقدير والاحترام للمملكة التي تعد جاراً وشريكاً هاماً بالنسبة للجمهورية اليمنية.وأوضح معاليه أن اليمن يطمح بالخروج من مؤتمر الدول المانحة في الحصول على 70في المائة من إجمالي مبلغ العجز الاقتصادي الذي تعاني منه اليمن والمقدر بنحو ( 8ر 6مليارات دولار) .. مشيراً إلى أن الوصول إلى نلك النسبة يعد نجاحاً كبيراً.وبين أن المبالغ التي رصدت إلى الان سيتم صرفها خلال الاعوام الأربعة المقبلة على مشاريع تساهم في دفع عجلة التنمية الاقتصادية اليمنية ودعم الخطة الخمسية القادمة .. للانضمام إلى منظومة دول مجلس التعاون الخليجي بحيث يتم زيادة صادرات المنتجات الزراعية النباتية والحيوانية اليمنية .. بالإضافة إلى الاهتمام بالقطاعات الصناعية والتجارية.

  5. #25
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 26/10/1427هـ

    تبلغ استثماراته 1.3مليار دولار
    السعوديون يستحوذون على 25% من مرسى البحرين للاستثمار



    المنامة - سعيد السلطاني: تصوير - محمد الشهراني
    قال رئيس مجلس إدارة مرسى البحرين للاستثمار احمد القطان ل"الرياض": إن اجمالي المستثمرين السعوديين في مرسى البحرين يتجاوز 25بالمائة مشيرا الى ان المرسى يعتبر الفرصة المناسبة للمستثمرين السعوديين وخاصة ان موقع المرسى متميز ولا يبعد عن المملكة السعودية سوى 15الى 20دقيقة من جسر الملك فهد.
    واضاف القطان ان مرسى البحرين سيخدم الصناعات التكميلية المصدرة من المملكة الى البحرين وكذلك لتصديرها الى العالم عبر ميناء الشيخ حمد الجديد والذي سيبدا العمل فيه قريبا.

    واشار ان مشروع مرسى البحرين للاستثمار يعد من اكبر المشاريع الصناعية التنموية في مملكة البحرين والمنطقة، وهو اول مشروع استثماري صناعي بين القطاع الحكومي ممثلا بوزارة الصناعة والتجارة البحرينية والقطاع الخاص ممثلا بشركة تعمير ويأتي هذا المشروع ضمن توجه مملكة البحرين لإعطاء القطاع الخاص دوراً أساسياً في النشاط الاقتصادي للبحرين.

    وأكد القطان انه تم تصميم مرسى البحرين للاستثمار ليتناسب مع احتياجات القطاعات الصناعية واللوجستية، والمنشآت التجارية والسكنية، وانه تم تخصيص الحيز الأكبر ضمن هذا المشروع الذي تبلغ مساحته قرابة المليون وسبعمائة الف متر مربع للمجمع الصناعي الذي يشكل مركزا للصناعات المتوسطة والخفيفة، حيث تم اختيار منطقة الحد التي تتمتع بموقع استراتيجي فريد لإقامة المرسى، فهي مؤهلة تماما للمشاريع الصناعية واللوجستية نظراً لقربها الجغرافي من المناطق الصناعية الأخرى مثل ميناء الشيخ خليفة بن سلمان الجديد وغيره من المنافذ الجوية والبرية والبحرية الحيوية.

    ومن جهة اخرى قال وزير الصناعة والتجارة في مملكة البحرين الدكتور حسن فخرو في كلمة القاها بمناسبة الاحتفال بالإطلاق الرسمي لمرسى البحرين للاستثمار في منطقة الحد الصناعية في مملكة البحرين: "ان مشروع مرسى البحرين للاستثمار سيخلق حافزاً مشجعا لجذب لرؤوس الأموال للاستثمار في البحرين سواء كانت محلية او اقليمية او عالمية وللبدء كذلك في تأسيس مشاريع مماثلة للاستفادة القصوى من البيئة الاستثمارية، والمميزات والحوافز العديدة التي وفرتها وما تزال حكومة مملكة البحرين الموقرة.

    وأوضح فخرو ان تسهيل اجراءات الترخيص الصناعي والعمل على فتح مكاتب خدمة المستثمرين او ما تعارف عليه بالمحطة الواحدة (One Stop Shop) ومنح الحوافز وتقنينها بما لا يتعارض مع متطلبات منظمة التجارة العالمية (WTO) هي امور جديرة بالاهتمام وتشجيع المستثمرين على الدخول في عالم الاستثمار الصناعي.

    واشار الى ان اقتصاديات الدول العربية بشكل عام والخليجية بشكل خاص تواجه اليوم تحديات عديدة، وتضع الجميع امام حتمية التطور والتقدم على هذا الصعيد الهام، لنكون مؤهلين وجديرين بالوقوف امام هذه التحديات وتذليل كافة العقبات التي قد تعترض طموحنا في التقدم والتطور.

    واضاف فخرو ان دور القطاع الخاص دور فاعل وقوي وتقع عليه مسؤولية المشاركة في التقدم الاقتصادي للدول العربية، مثله مثل القطاع العام، مشيراً الى ان الحكومة البحرينية تولي هذا القطاع اهمية بالغة وتسند إليه مسؤوليات عديدة معرباً عن ثقته بأن هذا القطاع أهل لمثل هذه المسؤوليات وجدير بالثقة.

    وقد حضر مراسم الاحتفال عدد كبير من المسؤولين في مملكة البحرين ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ورجال الأعمال والاستثمار وأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين في مملكة البحرين.

    "الرياض" توجهت إلى رجال الأعمال السعوديين والخليجيين المشاركين في افتتاح مرسى البحرين للاستثمار وقالوا ان المستثمرين الخليجيين متعطشون لدخول السوق السعودي والاستثمار فيه، حيث الفرصة الاستثمارية في المملكة تعد الأميز حالياً مقارنة بدول الخليج وخصوصاً مع انطلاق المشاريع الجديدة في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله.

    وقال رئيس شركة الدمام للتعمير محمد الدوسري ان الأنظمة والاجراءات في المملكة خلقت عقبة امام المستثمرين الخليجيين والعالميين، ودعا الدوسري إلى سهولة الاجراءات والبعد عن البيروقراطية القديمة والتوجه إلى العالم وفتح فرص أكبر امام المستثمرين لدخول السوق السعودي.

    وعن مرسى البحرين للاستثمار قال الدوسري يعد واجهة جديدة للمستثمرين السعوديين لتنويع المحافظ الاستثمارية وتوزيع المخاطر واكتساب الخبرات اضافة إلى ذلك وسيلة للتعاون بين شركات المملكة والشركات الخليجية والعالمية. واضاف ان سهولة الاجراءات في مملكة البحرين دفع المستثمرين السعوديين إلى امتلاك ما بين 20إلى 25بالمائة اضافة إلى ذلك يمتلك المستثمرون السعوديون في القطاع الصناعي في المرسى أكثر من 50بالمائة. يشار انه اطلق امس الاول الاربعاء مشروع مرسى البحرين للاستثمار الذي تطوره تعمير (شركة الخليج للتعمير) وسط حضور عدد من المستثمرين السعوديين والخليجيين للاطلاع على هذا الحدث المتميز في مملكة البحرين يعد من المشاريع الرائدة والقادرة على استقطاب الصناعات المحلية والدولية من خلال الخدمات والامكانات التي يقدمها، وهو واحد من أكبر المشاريع الصناعية التنموية في مملكة البحرين والمنطقة، وينطوي الاستثمار في مملكة البحرين على مميزات عدة ويمنح فرصة فريدة للمستثمرين لتأسيس اعمالهم في ظل اقتصاد قوي آمن ومضمون إذ تتوفر في البحرين اليد العاملة المؤهلة للعمل في القطاعات كافة، والبنية التحتية وشبكة الاتصالات المتطورة، ويعد الاقتصاد البحريني اقتصاداً حيوياً حيث بلغ الناتج المحلي لمملكة البحرين قرابة 13مليار دولار في عام 2005م وفقاً لتقديرات البنك الدولي، كما يشكل قطاع الصناعة ما نسبته (18.8%) من اجمالي الناتج المحلي وبكل ثقة سيساهم مشروع مرسى البحرين للاستثمار في الناتج المحلي لمملكة البحرين حيث يبلغ اجمالي الاستثمارات في مشروع المرسي قرابة 1.3مليار دولار، هذا إلى جانب المميزات الاخرى التي يوفرها مرسى البحرين للاستثمار وتتمثل بالاجراءات السلسة التي تمكن المستثمرين من الحصول بسهولة على التراخيص التجارية الخاصة بالبضائع التي تسوّق في البحرين دون الحاجة للكفيل المحلي، ودون قيود على استيراد رؤوس الاموال أو الأرباح، كما تطبق الاعفاءات الجمركية التامة على رؤوس المال العينية، وعلى البضائع والسلع بجميع أنواعها إلى جانب ما توفره اتفاقية التبادل التجاري التي وقعتها مملكة البحرين مع الولايات المتحدة الامريكية من مميزات للمستثمرين الأجانب الذين يوجهون أنظارهم نحو الأسواق الاميركية.

    وسيشغل المشروع، الذي يعد من أهم المشاريع الاقليمية التي تحتوي على كافة المرافق الحيوية للاستثمارات الصناعية، مساحة تقارب مليوناً وسبعمائة ألف متر مربع من أراضي منطقة الحد الصناعية، وتبلغ استثمارات المرحلة الاولى منه حوالي 210ملايين دولار، لاتمام اعمال البنية التحتية، ولاحقاً قرابة 1.3مليار دولار لتنفيذ المراحل المتبقية من المشروع، وسينفذ المشروع على ثلاث مراحل ويتكون من عدة مجمعات من أهمها المجمع الصناعي الذي يشغل قرابة 50% من المشروع، والذي سيكون محط أنظار الكثير من الشركات الصناعية العالمية التي تتطلع لتأسيس مصانعها وأعمالها في منطقة الخليج ولذلك سيتم توفير 25% من المشروع لاقامة البنية التحتية على أرقى المستويات كالطرق وشبكات الماء والكهرباء والاتصالات والصرف الصحي اضافة إلى المساحات الخضراء، وكذلك منطقة الاعمال التي تشتمل على مبانٍ مجهزة لإدارة الاعمال والمكاتب التجارية. ويشتمل المشروع على منطقة لوجستية متطورة تشغل قرابة 20% منه وتطل مباشرة على البحر، وتوفر عمليات النقل والشحن والتخزين، اضافة للشركات الداعمة لهذا القطاع حيث تتيح قاعدة لوجستية لاستقطاب الشركات العالمية في مجال صناعة النقل والتخزين حيث ستكون منفذاً بحرياً مهماً لمملكة البحرين، هذا بالإضافة للمناطق السكنية والتجارية والتي ستخصص للعمال وطاقم الإدارة واقامة فندق لزوار المرسى.








    "سيتي جروب" يتولى ترتيب قرض إسلامي لإعمار الاماراتية بمليار دولار


    دبي - رويترز:
    قالت شركة إعمار ومقرها دبي أمس إن بنك سيتي جروب يقوم بترتيب قرض إسلامي مجمع بقيمة مليار دولار للشركة التي تعد أكبر شركة عقارية عربية من حيث القيمة السوقية.
    وأعلنت إعمار يوم الثالث من أكتوبر تشرين الأول انها تتطلع لأول قرض يتوافق مع الشريعة الإسلامية. وسيتخذ القرض الذي تبلغ قيمته مليار دولار وأجله خمس سنوات شكل عقد مشاركة وسيستخدم في تمويل مشروعات في الإمارات وخارجها.

    وتعمل اعمار على سلسلة من مشروعات التنمية العقارية في العالم العربي وجنوب اسيا منها مشروع برج دبي الذي تقول انه سيصبح أطول مبنى في العالم عندما يستكمل بناؤه عام

    2008.وقال بيان الشركة إن سيتي جروب هو البنك الوحيد الذي سيتولى ترتيب القرض.

    وتابع البيان أن من بين البنوك المشاركة في القرض بنك ابوظبي الوطني وبك فرست جلف وبنك اتش.اس.بي.سي وبنك المشرق وايه.بي.ان امرو ورويال بنك أوف سكوتلاند.

  6. #26
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 26/10/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 26/10/1427هـ نادي خبراء المال


    إغلاق إيجابي للمؤشر بعد هبوط فوضوي طويل
    تجدد مخاوف هروب السيولة ما لم يتم إيقاف المسار الهبوطي



    د. حسن أمين الشقطي *
    أغلق المؤشر هذا الأسبوع إيجابياً عند 8401 نقطة رغم هبوطه بنسبة طفيفة (0.31%) بعد أيام طويلة من الهبوط المستمر تخلّلها ارتداد خجول لم يدم طويلاً يوم الأحد الماضي. وقد سادت خلال هذه الفترة حالة من التشاؤم الكبير لدى جمهور المساهمين باختلاف مستوياتهم وأحجامهم، الأمر الذي قاد إلى حالة من الركود أدت بطبيعتها إلى نوع من اليأس لديهم في ارتداد أو تحسن حالة السوق، بما أدى إلى عزوف جماعي عن التداول بالشكل الذي نجمت عنه حالة من الفوضى والاضطراب في السوق. فلا أحد يعلم ماذا يحدث؟ أو لماذا يحدث؟ أو حتى كيف يمكن أن يحدث مثل هذا الهبوط المستمر والمتواصل وبهذه النسب الكبيرة؟ ولاستكشاف هذا الأمر لا بد من التعرّف على الأطراف الرئيسية المرتبطة بالسوق، والتي تتمثّل في المساهمين بنوعيهم، كباراً وصغاراً، والجهة المنظمة للسوق متمثلة في هيئة السوق المالية. فضلاً عن اللاعب الرئيسي في السوق كوسيط ومستثمر هو البنوك، متمثلة في ذاتها أو في الصناديق البنكية التي لا تزال تنسب إليها. بالتحديد نسعى إلى الإجابة عن أسباب هذا الهبوط، وهل قاع المؤشر هذا الأسبوع عند 7868 نقطة يمكن أن يكون القاع الأخير للمؤشر؟ أم أن الارتداد الأخير يدخل في سياق استراحة المؤشر لمواصلة مساره الهبوطي؟ وإذا كانت مواصلة المسار الهبوطي هي الأكثر احتمالاً، فهل بالإمكان الاستعاضة عنه مع الحفاظ على عدالة السوق وتوازنه؟
    هل المؤشر جاذب للمستثمرين
    أم منجذب إلى أسفل؟
    أحرز المؤشر هذا الأسبوع مستويات قياسية جديدة لم تكن في الحسبان منذ وقت قصير، حيث عاد المؤشر بعد هبوط مستمر ومتواصل إلى مستويات غادرها منذ عام ونصف تقريباً. فمنذ السبت الماضي والمؤشر يدور في فلك الـ 8000 نقطة لدرجة أنه حتى بعد الارتداد القوي الذي حدث يوم الأحد الماضي والذي ربح فيه المؤشر 8% تقريباً، سادت روح تشاؤمية عميقة توقع معها الجميع أن المؤشر سيهبط إلى ما دون الثمانية آلاف نقطة مع نهاية هذا الأسبوع. وعلى الرغم من المستوى المتدني للمؤشر والذي من المفترض أنه قد أدى إلى تحسن حالة السوق والأسهم المدرجة فيه، إلا أن هذا التحسن لم يؤد حتى الآن إلى جذب المزيد من المستثمرين الجدد إلى السوق بقدر (نتيجة جاذبيته للهبوط لأسفل) ما نجم عنه عزوف المستثمرين الحاليين؛ مما أدى إلى نشوب الكثير من المحاذير حول أنه إذا لم يتم علاج السوق وإيقاف الهبوط المستمر والمتواصل في أقرب وقت ممكن فإنه يحتمل حدوث انسحاب جماعي من المستثمرين، الأمر الذي قد يقود إلى هروب السيولة ليس إلى قنوات بديلة فحسب (وربما يكون ذلك مرغوباً) ولكن إلى قنوات استثمارية خارج السوق المحلي، وهنا تكمن الخطورة. ولعل انتعاش سوق العملات ونمو أعداد المستثمرين المحليين فيه يعتبر من أكبر الدلائل على خطورة استمرار حالة الإرجاف والاضطراب داخل سوق الأسهم. بل إن انحدار السيولة الأسبوعية المستمر والمتواصل من مستوى 163 ملياراً في منتصف سبتمبر إلى 61 ملياراً في منتصف أكتوبر ثم إلى 57 ملياراً في منتصف هذا الشهر أكبر مؤشر على احتمالية هذه المخاوف. هذا ولن نتطرق إلى الحديث عن حجم الخسائر الحادثة في السوق حتى الآن نظراً للحالة النفسية السيئة التي عليها المساهمون الآن.
    نظرية الاستحثاث
    في تسيير المؤشر!!!!!
    نعم المؤشر يتحرك الآن بدافع قوى العرض والطلب في السوق، ولكن هذه القوى على ما يبدو تستحث بقوى أخرى تجعل العروض والطلبات تتحرك في اتجاهات معينة مرغوبة أو مخططة. فكل المساهمين في السوق يستغربون منذ أيام حدوث كثير من التناقضات في السوق. فعلى سبيل المثال لا الحصر: كيف ولماذا لم يكن هناك طلبات على سابك عندما كان سعرها 103 ريالات منذ أيام... ثم في يومي الأحد والأربعاء بدون سابق إنذار تظهر طلبات هائلة عليها عند أسعار حتى أعلى من 110 ريالات في يوم الأحد الماضي؟
    إن ما يحدث في السوق تنطبق عليه نظرية الاستحثاث، بحيث أن طرف أو قوى داخل السوق تمتلك القدرة الكبيرة (سيولة هائلة وأيضاً كميات ضخمة في الأسهم وبخاصة القيادية) على تحريك الأسهم الكبيرة وبالتالي تحريك السوق ككل ... تقوم هذه الأطراف بحث السوق بالرش أو الطلب على بعض الأسهم، وكانت سابك تلعب دور القائد في هذه العملية، حتى يتحرك القطيع فتغادر هذه الأطراف تاركة السوق في خضم حالة مرغوبة، يفترض أن تكون هذه القوى هي صنّاع السوق- انظر الجدول (1).
    هل يكون ارتداد مؤشر الصناعة بداية تصحيح مسار الاستثمار
    في السوق!!!
    رغم أن المؤشر العام للسوق سجل هذا الأسبوع خسائر طفيفة بنحو 0.31% بفعل الارتدادات القوية التي انتشلت السوق من قاع ما دون الثمانية آلاف، إلا أن اللافت للنظر هذا الأسبوع تسجيل القطاع الصناعي وربما لأول مرة منذ فترة طويلة تسجيله لصعود بنسبة 1.95%، وهو القطاع الوحيد الذي أغلق إيجابياً هذا الأسبوع متأثراً بارتداد وصعود سابك بنسبة 1.7%. وإذا استبعدنا فرضية الطلب على سابك لانتشال السوق بشكل متعمد هذا الأسبوع، فإن الاحتمال الثاني الذي يتوارد على الذهن.. هو أن المتداولين في السوق بدؤوا يصححون من مساراتهم بالاتجاه ناحية الاستثمار. ومع ذلك، فلا تزال الصناعة ثاني أكبر الخاسرين في السوق بنسبة 59% تقريباً بعد قطاع الخدمات الذي تجاوزت خسائره منذ بداية العام نحو 60%. أما القطاع الزراعي، فرغم استمرار نزيف خسائره منذ بداية هذا الشهر، إلا أن بعض أسهمه بدأت تتحرك لأعلى مرة ثانية بفعل مضاربات وعمليات تدوير عنيفة. لذلك، فقد بدأ مؤشره في الارتداد مرة ثانية بعد أن كسر مستوى 4000 نقطة إلى أسفل.
    ارتدادات الأحد والأربعاء.. حقيقية وينبغي أن تكون؟؟
    هذا الأسبوع حدث ارتدادان داخل المسار الهبوطي للمؤشر في يومي الأحد والأربعاء، حيث ارتد المؤشر بنسبة 8% يوم الأحد، ونسبة 4.7% يوم الأربعاء، وتسببت هذه الارتدادات في إثارة كثير من الجدل حول هل هي ارتدادات حقيقية أم وهمية؟ وتنبع أهمية الإجابة على هذا التساؤل من معرفة نوع الارتداد في تحديد مدى طبيعة واستقرار السوق ليس الآن ولكن في المستقبل القريب.
    بداية نتساءل كيف حدث هذه الارتدادات وما هي أبرز سماتها؟ بداية الارتداد حدث على يومين غير متتاليين، واتصف بأنه حدث في كل مرة سريعاً وعلى مستوى كافة الشركات، وبنسب مرتفعة، ولكن الأهم أنه لم يحدث بعد تجميع طويل ولا حتى قصير. كما لم تحدث هذه الارتدادات في ظل ضخ أو تحرك مستوى السيولة المعتادة في السوق. وكما يعتقد بعض المحللين فإن الارتدادات الحادثة وللحقيقة لم تكن ارتدادات حقيقية، ولا يمكن أن نثق بها إلا إذا حدثت لعدد يزيد عن ثلاثة أيام تداول متواصلة.
    إلا أن الأمر المستغرب هو أنه بمجرد حث المستثمرين في السوق بكميات طلب على بعض الأسهم بفعل صنّاع السوق يومي الأحد والأربعاء لم يمكث المؤشر طويلاً، بل اتجه سريعاً إلى الأعلى وبنسب كبيرة وعلى مستوى كافة الأسهم، أي أن المستثمرين في السوق لديهم بالفعل طاقة طلب حقيقية بعيدة عن التعمد، بما يؤكّد أن اتجاه السوق إذا ترك بدون تدخل من جانب صنّاع السوق هو اتجاه صعودي ويتوقّع أن يكون الصعود بنسب كبيرة. أي أن الارتدادات جاءت متعمدة ولكنها أظهرت حالة السوق الحقيقية وهي حالة شراء وتجميع.
    هل لصناديق الأسهم البنكية دور في قيادة المؤشر نحو الهبوط؟!!
    لا يخفى على أحد أن صناديق الاستثمار بعد الانهيار الكبير في مارس وأبريل، اتجهت لتغيير سياساتها الاستثمارية في السوق بحيث بدأت أكثر تركيزاً على الاستثمار منها للمضاربة. لذلك، فقد ظهر تركيزها على الأسهم الاستثمارية الكبرى في السوق. إلا أن انحدار أداء هذه الصناديق للدرجة التي وصلت نسبة خسائرها معها إلى أعلى من 55%. ونظراً لأن الصناديق ليست كأي فرد مستثمر في السوق فهي تمتلك أكثر مما يمتلكه المستثمرون العاديون من رأس مال، كما أنها يفترض أن تمتلك الخبرة والمهارة، فقد أدت هذه الخسائر التي تناهز خسائر سوق الأسهم ذاته أدت إلى زيادة شكوك المساهمين في إدارة ومديري هذه الصناديق. لذلك، وفي ضوء حالة الإرجاف الكبير التي انتشرت في كل من سوق الأسهم وسوق الصناديق وبخاصة منذ بداية أكتوبر، فإن حالة من البيع والانسحاب الجماعي أصبحت مسيطرة على مساهمي الصناديق. الأمر الذي يدفع مديري هذه الصناديق تلقائياً إلى إجراء عمليات بيع فورية كبيرة لمواجهة طلبات تسييل المستثمرين، بما يوجد ضغطاً على سوق الأسهم في فترات لا يوجد بها طلب الأمر الذي يؤثّر بشكل سلبي على حالة السوق. ولعل ما أعلن مؤخراً من أن كل مستثمر جديد في الصناديق يقابله أربعة أو ثلاثة مستثمرين منسحبين، يؤكّد أن الصناديق تمر بفترة انهيار وليس هبوطاً كما يحدث في سوق الأسهم حتى الآن.
    الشفافية والإفصاح مطلوبان من الجميع!!!
    لو افترضنا جدلاً أن صناع السوق يرغبون وصول المؤشر إلى مستواه العادل الذي يقبع عند مستوى 6000 نقطة كما يقال، فلماذا يستعجلون عملية الهبوط بهذا الشكل المخيف؟ فالنزول من 20635 نقطة في 25 فبراير إلى 10173 نقطة في 27 مايو تم خلال ثلاثة شهور، ثم توقف المسار الهبوطي لمدة خمسة شهور تقريباً لاستيعاب وامتصاص الغضب الجماهيري لدى المساهمين نتيجة الخسائر. فلماذا السعي للهبوط من مستوى 10 آلاف نقطة إلى 6000 نقطة (جدلاً أو افتراضاً) خلال شهر واحد، مع العلم بأن النزول الأول ربما كان من الممكن استيعابه من جانب المساهمين، في حين أن الهبوط الحالي من الواضح أنه صعب المنال في ظل الأزمات المالية التي يمكن أن يتسبب فيها لجمهور المستثمرين في السوق؟ ما نود أن نقوله إن أمراً غير مفهوم يجري الآن في السوق، هذا الأمر تنتقد فيه الجهة المسئولة عن السوق في عدم شفافيتها وإفصاحها الكامل عما يحدث؟ ولماذا يحدث؟ وكيف يمكن قبول حدوثه إن كانت تراه؟
    المحافظ الاستثمارية الكبيرة... أين هي الآن؟!!
    الأمر الذي لا شك فيه الآن أن كبار المستثمرين أو المحافظ الاستثمارية المحسوبة على السوق كصانعة للسوق غير موجودة الآن بالسوق... كيف خرجت؟ ومتى انسحبت؟ وبماذا تمكنت من الخروج قبل الهبوط المتواصل؟ لا أحد يعلم .. فقط لا سيولة طويلة أو كبيرة موجودة بالسوق، وهو الأمر الذي يثير الشكوك كيف يمكن أن تتنبأ هذه المحافظ الكبيرة بأن هبوطاً متواصلاً سيحدث وأن هذا الهبوط سيتسبب في تآكل المحافظ الموجودة بالسوق بما يناهز 400 مليار ريال. المفترض أن هذه المحافظ تلعب دور صانعة السوق، ومن المفترض أنها كما تجني منه المليارات فإنها تتحمل مسئوليتها الاستثمارية تجاه السوق بأن تسانده وتدعمه أثناء الأزمات. ولكن هذه المحافظ اعتادت واحترفت الخروج قبل كل أزمة مخلفة وراءها ملايين الصغار يتحملون تبعات ما قد تفعله هي في الغالب من تلاعبات. إن حدوث ارتدادي يومي الأحد والأربعاء في ظل وجود مثل هذه المحافظ الكبيرة في السوق كان من الممكن أن يكون له التأثير القوي على ارتداد وتحسن السوق، لأن هذه المحافظ كان يفترض في ظل جاذبية المؤشرات المالية للكثير من الأسهم المدرجة في السوق بعد الهبوط الكبير، كان يفترض أن تقود عمليات تجميع طويلة ومؤكدة، ومن ثم تصنع دورة صعود، حتى إن لم تكن بنقاط كبيرة. ولكن ذلك لم يحدث ليس إلا لانسحاب هذه المحافظ، ولسوء الحظ أننا سنجدها أول الجالسين على طاولة السوق حال تقديم أي وجبة ثمينة في المستقبل. إذا كانت الهيئة ترغب في محاسبة كبار المستثمرين فإنها ينبغي أن تحاسبهم ليس فقط على تلاعباتهم في السوق، ولكن أيضاً على تقاعسهم المتعمد عن القيام بالدور الطبيعي كصنَّاع للسوق.
    مواطن حل مقترحة لإيقاف الهبوط!!
    لا أمل في الحل سوى من خلال إنهاء المسار الهبوطي لمستويات أكبر بدون تحميل المساهمين تبعات هذا الهبوط، نعم هي معادلة صعبة وربما تبدو مستحيلة، ولكن من اللا معقول أن نقول إن المساهمين في السوق اليوم يمكن أن نتركهم يتحملون آثار انهيار شامل يصل بالمؤشر لمستواه العادل، وبغير النظر في المحترفين الذين هم أساساً الذين وصلوا بالمؤشر إلى هذا المستوى الجنوني في فبراير الماضي. نحن ننظر إلى كبار المستثمرين الذين خرجوا أو انسحبوا الآن من السوق بعد جني ثرواتهم وملياراتهم إلى استثمارات بديلة، (فمؤشرات بدء انتعاشة غير طبيعة في أسواق العملات من مستثمرين محليين أصبحت حديث مجالس المستثمرين اليوم). بعض هؤلاء المستثمرين تحمل غرامات الهيئة وعقوباتها المفروضة ونأى ببقية ثروته إلى مجالات أخرى. إن مواطن الحل في السوق اليوم تتوطن في جهتين حسب مسئوليتها عن أطراف وقوى فاعلة في السوق، وهي كما يلي:
    1- مؤسسة النقد العربي السعودي من خلال مسئوليتها عن صناديق الأسهم البنكية وأيضاً عن البنوك كوسيط ومستثمر ومقرض في نفس الوقت.
    2- هيئة السوق المالية من خلال مسئوليتها عن كبار المضاربين في السوق سواء وجدوا أو انسحبوا من السوق ينبغي إرجاعهم لتحمّل تبعات قيادتهم للمؤشر إلى مستوى صعود جنوني في السابق هو السبب الرئيسي فيما يحدث هذه الأيام-

    (*) محلّل اقتصادي ومالي

  7. #27
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 26/10/1427هـ

    بمشاركة 41 خبيراً وعدد من الشركات العالمية
    أمير الشرقية يفتتح غداً منتدى ومعرض الطاقة السعودي الثاني



    * الدمام - واس:
    يفتتح صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية مساء غدٍ السبت منتدى ومعرض الطاقة السعودي الثاني والذي تنظّمه وزارة البترول والثروة المعدنية والغرفة التجارية الصناعية للمنطقة الشرقية وشركة أرامكو السعودية بمشاركة من كبرى الشركات المحلية والعالمية المتخصصة في مجالات الطاقة وذلك بالغرفة التجارية الصناعية بالدمام.
    وأوضح رئيس مجلس الغرف السعودية ورئيس غرفة الشرقية عبد الرحمن بن راشد الراشد أن عدد المتحدثين في جلسات المنتدى إضافة إلى المتحدثين الرئيسيين يصل إلى 41 خبيراً سعودياً وعربياً وأجنبياً، حيث إن من بين الخبراء الذين سيشاركون في مناقشة أوراق العمل روساء شركات سعودية وأجنبية كبرى يتناولون عدداً من القضايا الإستراتيجية المتعلقة بإنتاج الطاقة في المملكة وتوسعاتها المستقبلية.
    واعتبر الراشد في تصريح صحفي بهذه المناسبة أن منتدى ومعرض الطاقة السعودي الثاني يمثِّل علامة مهمة في مجال تنظيم المنتديات والمؤتمرات الاقتصادية، حيث إن تطوير صناعات الطاقة والقطاعات المرتبطة بها ستحظى بجانب كبير من اهتمام المشاركين في المنتدى إضافة إلى التحديات التي تطرحها ضخامة الاستثمارات المطلوبة في هذه القطاعات خلال السنوات القادمة.
    وقال الراشد: إن مجموعة من أبرز الشركات السعودية والعالمية سوف تشارك في المعرض المصاحب للمنتدى، مؤكداً أن هذا المعرض سيقدم فرصة واسعة للتعارف وتبادل الخبرات بين الشركات العاملة في مجالات الطاقة.
    وأضاف أن تطورات الاستثمار في الغاز ومستقبل الصناعات البتروكيماوية وتفعيل استخدام الهيدروكربون في الصناعة ستكون من أبرز الموضوعات والقضايا التي ستبحثها الجلسات السبع الرئيسة للمنتدى موضحاً أن قائمة أسماء رؤساء الجلسات والمتحدثين الرئيسيين في المنتدى تضم عدداً من الخبراء السعوديين والعالميين البارزين في مجالات الطاقة.
    من جهة أخرى وأكَّد الراشد أن المنتدى الذي يعقد كل عامين يأتي في إطار دعم جهود الدولة الرامية لتنمية الاستثمارات المحلية والأجنبية في قطاع الغاز والصناعات المرتبطة به، مشيراً إلى أنه يوفر فرصة كبيرة لإقامة علاقات تعاون وشراكة مع المستثمرين العرب والأجانب ويمهد لإنشاء مشروعات اقتصادية مشتركة بين المستثمرين السعوديين ونظرائهم في المحيطين الإقليمي والدولي كما يفتح باباً واسعاً لتبادل الخبرات والأفكار حول المستجدات في صناعات الطاقة على المستوى العالمي.
    ونوَّه الراشد بأن منتدى ومعرض الطاقة السعودي الثاني ينطوي على فرص استثمارية كبيرة وضخمة خصوصاً للشركات الوطنية الباحثة عن تعاقدات في قطاعات الطاقة.
    وأشار إلى الأصداء الإيجابية التي حققها نجاح منتدى الغاز السعودي الأول قبل عامين ثم منتدى المشاريع السعودية العملاقة في العام الماضي، موضحاً أن هذه الأصداء من شأنها أن توفر أرضية ملائمة لنجاح أكبر في المنتدى القادم.









    لدى مخاطبته اجتماع دول اتقافية التغير المناخي أمس
    النعيمي يحذّر من التدخل المفتعل في أسواق الطاقة ويطالب الدول الصناعية الوفاء بالتزاماتها



    * نيروبي - واس:
    أكَّد معالي المهندس علي بن إبراهيم النعيمي حرص المملكة على مشاركة المجتمع الدولي جهوده لمواجهة التغيّر المناخي المحتمل في الوقت الذي أبدى فيه قلق المملكة من الآثار السلبية المحتملة على اقتصاد الدول البترولية ومن بينها المملكة نتيجة للإجراءات التي تتبعها الدول الأطراف للحد من استهلاك البترول.
    جاء ذلك في كلمته أمس في الاجتماع الثاني عشر للدول الأطراف في اتقافية الأمم المتحدة للتغير المناخي والاجتماع الثاني للدول الأطراف في برتوكول كيوتو المنبثق من الاتفاقية في كينيا.
    وقال: نحن قلقون من تراخي بعض دول الملحق الأول من اتفاقية التغير المناخي في تطبيق التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاقية والبرتوكول ومنها التزاماتها تجاه الدول النامية الخاصة بمساعدة دولنا على تحقيق التنويع الاقتصادي بمزيد من الاستثمارات ونقل التكنولوجيا للتقليل من الآثار السلبية المحتملة على دولنا البترولية نتيجة إجراءات الاستجابة للتغير المناخي:
    وأكد معاليه على ضرورة استخدام التقنيات التي تساعد على استخلاص الكربون من الوقود الاحفوري وحقنة في الحقول البترولية لتحفيز من إنتاجها وخاصو صاً أن هذه التقنية متاحة وبشكل يعتبر أقل عبر الاستخدام المتوسط وطويل الأجل مقارنة بتكلفة إنتاج بدائل الطاقة الأخرى.
    وقال إن تقنية تجميع وحقن الكربون توفر الكثير من الانفاق المتزايد والجهود الدولية لتطوير مصادر الطاقة المتجددة غير الاحفورية كونها توفر لنا بترولاً نظيفاً يسهم في مواجهة التغير المناخي المحتمل وبتكلفة أقل ولذا نحث المجتمع الدولي على نشر استخدام هذه التقنية في الدول النامية والمتقدمة على حد سواء.
    وأضاف: من جانبنا ولتشجيع هذه التقنيات ورفع مستوى التوعية حول آليات المرونة في بروتوكول كيوتو قمنا في شهر سبتمبر الماضي بتنظيم المؤتمر الدولي الأول لآلية التنمية النظيفة في المملكة العربية السعودية وذلك من منطلق إدراكنا بأن آلية التنمية النظيفة توفر المناخ المناسب لتحقيق التوازن المطلوب بين الأضلاع الثلاثة لمثلث الطاقة والتنمية والبيئة وتحقق توزيع عادل للأعباء بين الدول الصناعية والدول النامية أخذاً بمبدأ المسؤولية المشتركة والمتباينة التي أقرتها اتفاقية التغير المناخي.
    وحذَّر معاليه من تبني الدول الصناعية للسياسات الانتقائية ومنها الضرائب المرتفعة التي تفرض على المنتجات بحجة مواجهة التغير المناخي الأمر الذي يؤثِّر سلباً في مسيرتنا الاقتصادية. وطالب الدول الصناعية بالوفاء بالتزاماتها بمساعدة الدول النامية ومنها المملكة على تحقيق تنويع القاعدة الاقتصادية، كما حذَّر معاليه من التدخل المفتعل في أسواق الطاقة للتأثير في الأسعار النسبية لمصادر الطاقة على حساب البترول.

  8. #28
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 26/10/1427هـ

    قال إنها ستعزز الثقة في أداء الشركات.. قاروب لـ(الجزيرة ):
    أدعو لعدم التهاون في تطبيق لائحة حوكمة الشركات



    * الرياض - نواف الفقير:
    حذر الأستاذ ماجد محمد قاروب المحامي والمتخصص في قانون الشركات ونظام السوق المالية أعضاء مجالس الإدارات وكبار التنفيذيين وكبار المساهمين في الشركات من التهاون في سرعة إدراك مضامين ومفاهيم لائحة حوكمة الشركات التي أصدرتها هيئة السوق المالية أمس الأول وضرورة العمل على سرعة تنفيذها بشكلٍ دقيق لأن ذلك قد يعرضهم للمساءلة القانونية والقضائية.
    وقال قاروب في تعليقه ل(الجزيرة) على صدور اللائحة قائلاً: إن اللائحة هي واحدة من أهم اللوائح التي تصدر عن هيئة سوق المال لأنها تتعلق بشكلٍ مباشر بتعزيز الثقة والمصداقية في أداء الشركات المساهمة المدرجة في السوق.. وأضاف: اللائحة ستضع معايير دقيقة وقانونية لصلاحيات مجلس الإدارة والإدارة التنفيذية بالإضافة إلى اللجان الإشرافية والرقابية على أعمال الشركات وبالتالي تحد من التداخل في الصلاحيات والأعمال بين كبار المساهمين وأعضاء مجالس الإدارات والإدارة التنفيذية العليا.
    وقال قاروب: إن شأن هذه اللائحة إيجاد حدود واضحة بين جهة وطبقة فيما بينها بحيث توجه كل الجهود في داخل كل شركة لتصل بالأداء إلى النموذجية والمثالية تجاه تطبيق وتنفيذ جميع اللوائح والقوانين الاقتصادية والقانونية والقضائية.. حيث يفترض في الشركات المساهمة أن تكون العمود الفقري للاقتصاد الذي يؤثر فيه إيجاباً ولا يتأثر به سلباً، وذلك من خلال الالتزام بهذه اللائحة.
    وأكد على ضرورة الاستعانة بالمكاتب المهنية المتخصصة عن علم وإدراك إضافة لضرورة التعجيل بتعديل سياسات التوظيف والتعيين في الشركات بالإضافة إلى السياسات الاقتصادية بما يتفق مع النظام واللائحة للحفاظ على نمو الشركات واستقرارها كعمل مؤسسي بعيداً عن العلاقات والمجاملات.









    624.90 سعر الذهب في لندن


    * لندن - رويترز:
    استقر سعر الذهب في أسواق لندن أمس على 623.90-624.90 دولار للأوقية (الأونصة) بالمقارنة مع سعر إقفاله السابق في نيويورك البالغ 623.70-624.35 دولار للأوقية. وتترقب الأسواق بيانات التضخم الأمريكية التي قد تؤثر على اتجاه أسعار الفائدة الأمريكية والدولار، وقد تراجع الدولار أمس أمام الين واستقر أمام اليورو. وهبط سعر الفضة إلى 12.87-12.94 دولار للأوقية من 12.88-12.95 دولار. وارتفع سعر البلاتين إلى 1174-1179 دولاراً للأوقية من 1168-1172 دولاراً.

  9. #29
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 26/10/1427هـ

    استقرار أسعار النفط


    * لندن - رويترز:
    استقرت أسعار مزيج برنت في لندن والخام الأمريكي الخفيف أمس الخميس إذ وازن المتعاملون بين انخفاض أكبر من المتوقع في مخزونات منتجات النفط في الولايات المتحدة وبين زيادة مخزونات الخام المحلية. وسجل سعر برنت 60.56 متراجعاً خمسة دولارات وسجل الخام الأمريكي الخفيف 58.70 دولاراً منخفضاً ستة دولارات. وأسهم انخفاض مخزونات نواتج التقطير الأمريكية في إنهاء موجة انخفاض استمرت ثلاثة أيام أمس الأربعاء.
    وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية إن مخزونات نواتج التقطير انخفضت بمقدار 3.6 مليون برميل بالمقارنة مع توقعات بانخفاضها بمقدار 400 ألف برميل. وتراجعت مخزونات البنزين 3.7 مليون برميل بالمقارنة مع توقعات بتراجعها 100 ألف برميل فقط في حين ارتفعت مخزونات الخام 1.3 مليون برميل أي بأعلى بكثير من 300 ألف برميل متوقعة.
    وتراجع سعر البنزين الأمريكي الخالي من الرصاص بنسبة 0.39 بالمئة إلى 1.5760 دولار للجالون في حين زاد سعر وقود التدفئة الأمريكي 0.21 بالمئة إلى 1.6960 دولار للجالون. وتراجع سعر السولار (زيت الغاز) 0.25 دولار إلى 533.75 دولار للطن.
    وكان ارتفاع مخزونات الوقود العالمية قد دفع أوبك لسعي لخفض آخر لإنتاج المنظمة في اجتماعها الشهر المقبل في نيجيريا. وتراوحت أسعار النفط بين 60 و56 دولاراً في الأسابيع الستة الماضية لكن بعض المحللين الفنيين يعتقد أن التأرجح داخل هذا النطاق قد ينتهي قريباً مع ارتفاع الطلب على وقود التدفئة في فصل الشتاء الذي سيدفع الأسعار للارتفاع.









    في ختام جلسة الجمعية العامة العادية الـ(17) بشركة مكة
    فقيه:دعم واهتمام خادم الحرمين الشريفين وراء قيام مشاريع التطوير الكبرى حول المسجد الحرام لخدمة ضيوف الرحمن



    * مكة المكرمة - عبيدالله الحازمي:
    رفع الشيخ عبدالرحمن عبدالقادر فقيه رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مكة للانشاء والتعمير، باسم أعضاء مجلس الإدارة ومساهمي الشركة كافة أسمىآيات الشكر والتقدير والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز (حفظه الله) على كريم اهتمامه ودعمه لمشاريع التطوير الكبرى التي تشهدها المناطق المجاورة للمسجد الحرام، سائلاً المولى عز وجل أن يجعل ما تقوم به القيادة السعودية الرشيدة لمشاريع الحرمين الشريفين وسواهما من المشاريع التي تخدم هذه المملكة الغالية في موازين حسناتهم.
    وأضاف: إن شركة مكة للانشاء والتعمير تواصل مسيرة البناء والاعمار والتطوير في بلد الله الحرام، وهي تستعد للدخول في عدد جديد من المشاريع العمرانية التطويرية الكبرى حول المسجد الحرام تقدر قيامها بآلاف الملايين من الريالات وبعض هذه المشاريع التي ستدخلها الشركة إما مساهمة فيها أو مطورة لها تبلغ مساحتها الاجمالية ضعف مساحة منطقة جبل عمر التي تقوم شركة مكة للإنشاء والتعمير بأعبائها حتى الانتهاء من اجراءات قيام الشركة المساهمة لتطويرها وهي شركة جبل عمر للتطوير التي تبلغ قيمة الحصة العينية لشركة مكة فيها مبلغ 758 مليون ريال وتعتبر بذلك شريكاً استراتيجياً في هذه الشركة الجديدة التي تنتظر صدور المرسوم الملكي بقيامها بعد موافقة مجلس الوزراء الموقر في جلسته المنعقدة بقصر الصفا بمكة المكرمة برئاسة خادم الحرمين الشريفين (حفظه الله) في الثالث والعشرين من شهر رمضان الماضي على تأسيسها، ومن ثم طرح 30% من رأس مالها 6714 مليون ريال للاكتتاب العام، بسعر السهم (10) ريالات بدون علاوة اصدار، مشيراً في هذا الخصوص إلى أن مجموع الحصة العينية والنقدية لشركة مكة في شركة جبل عمر للتطوير تبلغ (1.480.291.950 ريالاً) ملياراً و480 مليوناً و291 ألفاً و950 ريالاً - أي بنسبة 22% من رأس مال شركة جبل عمر للتطوير.
    وتوقع فقيه أن يتم طرح الاكتتاب العام لشركة جبل عمر للتطوير قبل الحج هذا العام.
    أولى الشركات العقارية
    وأوضح فقيه في كلمته التي ألقاها لدى ترؤسه اجتماع الجمعية العامة العادية السابعة عشرة لمساهمي الشركة، مساء أمس الأول - ان الأرباح المصروفة والمقترح صرفها هذا العام (1426-1427هـ) ستبلغ 142% من رأس المال بإجمالي 2081 مليون ريال، وبذلك فإن شركة مكة للانشاء والتعمير، وبعد 13 عاماً من تشغيل مشروعها الأول تعتبر من أعلى الشركات العقارية المساهمة في معدل استرداد رأس المال، حيث ان جملة الأرباح (المصروفة من السابق والمقترح صرفها) تعني أن المساهمين قد استردوا رأس المال وقدره 1648 مليون ريال بالاضافة إلى زيادة قدرها 433 مليون ريال هذا بالاضافة إلى الاحتياطي النظامي وقدره (1080 مليون ريال) بعد احتساب علاوة اصدار أسهم زيادة رأس المال البالغ قيمتها 800 مليون ريال بالاضافة إلى الأرباح المبقاة وقدرها 412 مليون ريال وبذلك فإن اجمالي حقوق المساهمين قد بلغت بتاريخ هذا اليوم (24-10-1427هـ) 3140 مليون ريال، بالاضافة إلى قيمة الحصة العينية التي دخلت بها الشركة مساهمة في شركة جبل عمر للتطوير وقدرها 758 مليون ريال.
    المناقشات
    وقد أثنى مساهمو الشركة على جهود رئيس وأعضاء مجلس الإدارة وجددوا تأييدهم وتأكيدهم على قرار الشركة الذي اتخذته منذ اليوم الأول لتأسيسها بعدم التعامل بالربا في جميع تعاملاتها مع البنوك ورد الشيخ عبدالرحمن فقيه على ذلك بشكر المساهمين، مؤكداً التزام الشركة بهذا الرفض للمعاملات الربوية منذ البداية وهذا التزام (لن نحيد عنه بإذن الله تعالى).
    نتائج التصويت
    وأقرت الجمعية العامة العادية السابعة عشرة للشركة جميع بنود جدول الأعمال وبلغت نسبة الموافقين بعد فرز الأصوات 96.37% ونسبة الممتنعين 3.63% (وهؤلاء الممتنعون عن التصويت يمثلون صناديق البنوك الاستثمارية والذين يعطيهم النظام حق الحضور مع عدم التصويت). ومن المقرر صرف أرباح الشركة على مساهميها اعتباراً من الاسبوع المقبل بنسبة 12% من رأس المال أي بإجمالي 198 مليون ريال عن العام المالي (1426-1427هـ) المسجلين بسجل المساهمين في تاريخ أحقية الأرباح في نهاية تداول يوم الاربعاء 24-10-1427هـ الموافق 15-11-2006م بواقع ريال واحد و20 هللة للسهم الواحد.

  10. #30
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 26/10/1427هـ

    هيئة السوق المالية تنظم ندوة عن الأسهم بالمجمعة


    * المجمعة - فهد الفهد:
    تستضيف الغرفة التجارية الصناعية بمحافظة المجمعة في الساعة السابعة مساء يوم الثلاثاء القادم 30-10-1427هـ ندوة عن الأسهم تنظمها هيئة السوق المالية بالتعاون مع مجلس الغرف التجارية الصناعية السعودية تحت عنوان: (استثمر في وعيك الاستثماري).
    صرح بذلك ل(الجزيرة) رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالمجمعة الأستاذ فهد بن محمد الربيعة وقال إن هذه الندوة التي ستُقام في مدينة الأمير سلمان بن عبدالعزيز الرياضية بالمجمعة ستُنفذ على شكل ورشة عمل تشتمل على المحاور التالية:
    - نظام السوق المالية ولائحة سلوكيات السوق.
    - إستراتيجيات الاستثمار في أسواق الأسهم.
    - قراءة القوائم المالية وميزانية الشركات.
    وأهاب الربيعة بالجميع حضور هذه الندوة والاستفادة مما سيُطرح فيها وقال أن الغرفة قد هيأت أماكن خاصة للراغبات من السيدات الاستماع إلى ما يطرح في هذه الندوة والاستفادة منها.









    معتذراً عن ازدحام المياه الأخير في جدة
    الحصين: 120 مليار ريال حجم الاعتمادات المالية لعدد من مشاريع المياه



    * جدة - سعد خليف:
    أعلن معالي وزير المياه والكهرباء المهندس عبدالله بن عبدالرحمن الحصين في لقاء بالغرفة التجارية الصناعية بجدة أن الوزارة لديها مشروعات تحت التنفيذ تبلغ جملة استثماراتها 50 مليار ريال تشمل مجالات مصادر المياه الجوفية وشبكات الصرف الصحي ومحطات معالجة مياه وصرف صحي.
    وأضاف أن هناك 5 مشروعات معتمدة بنظام المشاركة مع المؤسسة العامة لتحلية المياه بأكثر من 70 مليار ريال إضافة إلى مشروعات معتمدة مستقبلية بأكثر من 120 مليار في المياه والتحلية.
    وقال الحصين إن المياه في المملكة شبه مجانية ومتوسط الفتورة نحو 5 ريالات مبيناً أن الوزارة تسعى لتعديل مسار مرفقي المياه والكهرباء لإيجاد تعرفة لأصحاب الدخل المحدود معرباً عن اعتذاره عن ما حدث في رمضان من ازدحام وتكدس للحصول على وايت ماء وقال إننا نسعى لإيجاد الحلول المناسبة.
    وأضاف: عند إنشاء المباني لا يكون هناك أي اعتبار لاستهلاك الشقق وحجم الخزانات وإذا لم يكن الضغط 23 ساعة في الشكة سنواجهة مشكلة في ظل محدودية الخزانات قياساً على عدد الوحدات السكنية ونأمل زيادة الضخ.
    ودعا معاليه لوضع المواصفات اللازمة واعادة النظر في مواصفات المواد المستخدمة في الشبكات، وقال: عملنا ورئيس العمل قبل سنة واتفقنا على تغيير مواد أنابيب الشبكات بمواد ذات جودة عالية تستمر لسنوات اطول.
    واستغرب ما ذكر في الصحف على لسانه بأن أزمة المياه مفتعلة وقال هناك عامل نفسي ساعد في تضخيم المسألة مبيناً أن هناك صهاريج تعمل على مدار العام. وأضاف أن البعض سعى إلى تأمين وايتات مياه في الأيام الأخيرة من رمضان دون الحاجة لذلك وعندما يكون هناك إقبال غير معتاد تحدث الأزمة في ظل تواجد عدد كبير من المواطنين في غرفة واحدة ووقت واحد.
    وأشار إلى أن هناك خطة لدى الوزارة لمعالجة تسرب المياه. وقال: هذا التوجه أهم من زيادة محطة تحلية جديدة ويكلف كثيراً. وأضاف: نسعى أن يكون هناك بند مستمر في ميزانية الوزارة لهذا الأمر ونحمد الله أنه تم اعتماد 300 مليون ريال سنوياً وأعدكم بتخفيض نسبة التسرب إلى 5%، واستطرد يقول إن معالجة المياه خلال ال4 سنوات القادمة تؤدي لتوفير 4 ملايين متر مكعب على مستوى المملكة وهذه ثروة كبيرة ولدينا دراسة لاستشاري لدراسة مدى إمكانية تجميع هذه المياه والتركيز على 10 مواقع في المدن الكيرة بالمملكة.

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 19/10/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 39
    آخر مشاركة: 10-11-2006, 07:38 PM
  2. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 04-08-2006, 04:51 PM
  3. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 6/5/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 02-06-2006, 03:05 PM
  4. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 14/4/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 12-05-2006, 03:22 PM
  5. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 17/2/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 17-03-2006, 04:17 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا