اقتربت خسائر بورصة مصر من 4% قبل ساعة من نهاية تداولات جلسة اليوم ،الاثنين، مع توالي الضغوط البيعية من قبل المؤسسات المحلية والأجنبية.

وانخفض المؤشر الرئيسي "إيجي أكس 30" بنسبة 3.67% فاقداً 296.9 نقطة إلى 7795.48 نقطة بعد تراجعه دون حاجز 8 الاف نقطة فى بداية التداولات.

وتراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي أكس 70" بوتيرة اقل بلغت 3.15% او مايعادل 19 نقطة ليصل إلى مستوي 598.4 نقطة.

وامتدت التراجعات إلى المؤشر الأوسع نطاقاً ليخسر 2.97% او مايعادل 32 نقطة وصولا إلى مستوي 1045.11 نقطة.

وعزا وسطاء بالسوق تزايد حدة التراجعات فى البورصة عن الجلستين الماضيتين إلى اقدام المؤسسات الأجنبية على البيع بقوة أسوه بالمؤسسات المحلية، فى الوقت الذى حاولت فيه المؤسسات العرب دعم السوق عبر عمليات شراء قوية إلا انها لم تنجح.

وحققت المؤسسات الأجنبية صافى بيعي بأكثر من 594 مليون جنيه، فيما حققت المؤسسات المصرية صافى بيعي بنحو 46 مليون جنيه، بينما بلغ صافى مشتريات المؤسسات العربية 567 مليون جنيه.