دورة إدارة المحافظ الإستثمارية ( Portfolio Management Course )

إعلانات تجارية اعلن معنا



صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 25

الموضوع: الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 5/11/1427هـ

  1. #11
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 5/11/1427هـ

    صندوق الفرص للاكتتابات الأولية يستثمر 66.2% من رأسماله

    أبها: الوطن
    أعلن البنك السعودي للاستثمار أن استثمارات صندوق الفرص للاكتتابات الأولية وصلت إلى 66.23% من رأسمال الصندوق البالغ 221.19 مليون دولار تم استثمارها في 26 شركة خليجية قبل إدراجها في أسواق الأسهم.
    وذكر البنك أنه قام ببيع حصصه في 3 شركات خلال الربع الثاني من العام الجاري وحقق من ذلك أرباحا وصلت إلى 47% من تكلفة الشراء، وتم توزيع المبالغ المستثمرة والأرباح على مساهمي الصندوق.
    وأشار البنك إلى أنه استثمر خلال الربع الثالث نحو 41 مليون دولار في عدد من الشركات الخليجية والواعدة، ومنها شركة البنوي، والمرافق الحديثة، ومجموعة صافولا، ومرسول دبي، ومدينة الأعمال الكويتية، كما قام الصندوق كذلك خلال الربع الثالث بزيادة استثماراته في شركة الخليج للملاحة من خلال مشاركته للاكتتاب الذي طرح في ذلك الربع، فيما سيتم إدراجها في سوق دبي في ديسمبر المقبل.
    يذكر أن الصندوق يحرص على توزيع استثماراته على أسواق الخليج حيث يستثمر نحو 29.62% في الشركات السعودية، و 24.5% في الشركات الكويتية، و22.82% في الشركات الإماراتية، و12.4% في الشركات القطرية، و10.65% في الشركات البحرينية.








    ارتفاع التبادل التجاري بين دول المؤتمر الإسلامي إلى 14.8%

    جدة: نيروز بكر
    أكد الرئيس التركي أحمد نجدت سيزر ارتفاع حجم التبادل التجاري بين الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي إلى 14.8% بدلا من 10%.
    وأكد سيزر في ختام اجتماعات الدورة الـ22 للجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري بين الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي - كومسيك - أول من أمس في إسطنبول على ضرورة تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية بين الدول الأعضاء في المنظمة, و حث على المسارعة في التوقيع على برتوكول خطة التعريفات التفضيلية "البريتاس" لزيادة حجم التبادل التجاري بين الدول الأعضاء, من خلال تنفيذ نظام الأفضليات التجارية بين تلك الدول.
    إلى ذلك وقع البنك الإسلامي للتنمية ومنتدى الشباب المسلم للحوار والتعاون و مقره إسطنبول على هامش اجتماعات لجنة "كوميسك" مذكرة تفاهم يقوم البنك بموجبها بدعم نشاطات المنتدى الرامية لتعليم وتأهيل الكوادر المتخصصة من الشباب وذلك تمشيا مع قرار القمة الإسلامية العاشرة المنعقدة في ماليزيا والتي حثت على ضرورة دعم جهود التعليم الرامية لتأهيل الشباب.

  2. #12
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 5/11/1427هـ




    السيولة تتجاوز 14مليار ريال
    السوق تحافظ على ارتفاعها التدريجي مع استمرار التفاؤل وصفقات الشراء




    أظهرت سوق الأسهم مزيدا من التماسك والارتفاع التدريجي في أول تداولات الأسبوع الحالي وتمكن المؤشر من تخطى نقاط مهمة عكست حالة النشاط وزيادة السيولة التي تشهدها السوق منذ عدة أيام والارتداد التدريجي منذ وصول المؤشر الى مستوى ثمانية ألاف نقطة.
    وعند الإقفال ارتفاع المؤشر نحو 48نقطة تعادل نسبة 0.55% ليصل الى 8749نقطة وهو أعلى مستوى إغلاق منذ أسبوعين. وجاء الارتفاع رغم التوقعات بعملية جني للإرباح بعد ارتفاعات الأسبوع الماضي حيث سجلت السوق ضغوطات بيعيه في غالبية فترات التداول لجني الأرباح وتمكن السوق من استيعابها والإغلاق بشكل ايجابي بسبب السيولة الشرائية التدريجية على الكثير من الشركات.

    ومن أصل أسهم 84شركة تم تداولها ارتفعت أسعار 62شركة بينما تراجعت أسعار 11شركة اعلاها هبوط شركة النقل البحري بنسبة 2.5% رغم اعلان الشركة عن عقد اجتماع لجمعيتها العمومية للتصويت على زيادة راس المال ليصبح 3.150مليون ريال بدلاً من 2.250مليون ريال من خلال طرح 90مليون سهم ، بسعر 21ريال عبارة عن عشرة ريالات قيمة اسمية و 11ريال علاوة إصدار تغطى عن طريق أسهم حقوق أولوية مقتصرة على مساهمي الشركة المقيدين في نهاية تداول يوم انعقاد الجمعية.

    وشملت الارتفاعات الكثير من الأسهم لكنها تركزت بصورة أقوى على أسهم المضاربة حيث ارتفعت نحو 14شركة بالنسبة الكبرى او قريب منها رغم تحذيرات المتابعين بأن المضاربات الحادة على الأسهم الصغيرة تعيد السوق إلى مرحلة من عدم الاستقرار وانعدام الثقة في سلوك السوق واتجاهه.

    وسجل السوق سيولة تداول جيدة تجاوزت 14.1مليار ريال للمرة الأولى منذ أكثر من أسبوع لكن غالبيتها تركز على أسهم المضاربة حيث جاءت الباحة في المركز الأول بقيمة 809ملايين ريال ثم الاحساء بنحو 512مليون ريال.

    وأظهرت حركة مؤشرات القطاعات أثناء تداول أمس ان القطاع الزراعي حقق اكبر ارتفاع بنسبة 5.2% ثم الخدمات بنسبة 2.5% في الوقت الذي سجل فيه مؤشر التامين تراجعا هو الوحيد بين القطاعات بنسبة 1.3%.








    إقبال متدنٍ على اكتتاب البولي بروبيلين في يومه الأول بالمنطقة الشرقية
    محللون ماليون: عدم استقرار السوق وتجربة "سبكيم" أديا إلى عدم الثقة بالاكتتاب الحالي بالسوق السعودي




    اقبال ضعيف على الاكتتاب في يومه الاول

    الدمام - سعيد السلطاني تصوير - عصام عبدالله
    شهد اليوم الأول من الاكتتاب في 46بالمائة من شركة البولي بروبيلين اقبال صالات البنوك المحلية واجهزة الصراف الآلي بالمنطقة الشرقية، وتعددت الاسباب التي حالت امام اقبال المواطنين على الاكتتاب في يومه الاول وتأتي في مقدمتها تجربة شركة "سبكيم" التي خاض اغلب المواطنين البيع فيها بقيمة اقل من قيمة الاكتتاب، اضافة الى ذلك كما علل عدد من المواطنين ان الاكتتاب جاء في وقت غير مناسب بعد ان استلم الموظفون رواتبهم الشهرية وعدم القدرة على بيع اسهم الشركات التي طرحت للاكتتاب في الفترة السابقة لتحقيقها اسعارا اقل من سعر الاكتتاب.
    وقال المواطن محمد الفالح ان الاكتتاب اصبح وسيلة غير مجدية رسمت في اذهان الكثير من المواطنين ان الاكتتابات القادمة لن تختلف عن السابقة في طرحها وكما خضنا تجربة شركة "سبكيم" التي اضطر بعض المواطنين البيع بقيمة اقل من قيمة الاكتتاب اضافة الى ذلك "اعمار الاقتصادية" التي حطمت امال الجميع عند طرحها للتداول بقيمة قليلة جداً. وعلل محللون ماليون ل"الرياض" ان الاقبال الضعيف على صالات البنوك المحلية والصراف الآلي ليس سببا مقنعا نستنتج من خلاله ان هناك اقبالا ضعيفا على الاكتتاب في يومه الاول ولكن السوق السعودي في الوقت الحالي على مستويات منخفضة جدا، اضافة الى ذلك ثقة المواطنين في الاكتتابات القادمة وثقتهم بالسوق ادى الى انخفاض الاقبال على الاكتتاب في يومه الاول بالغرم ان الشركة طرحت الاكتتاب بقيمة اسمية جدية للمستثمرين حيث يبلغ سعر الاكتتاب للسهم الواحد 10ريالات.

    وقال المحلل المالي الدكتور علي العلق ان الاقبال على الاكتتاب في يومه الاول له عدة اسباب حالت امام المواطنين للاكتتاب بالغرم ان سعر الاكتتاب مغر لشركة ولكن تجربة شركة سبكيم التي من خلالها اضطر عدد من المواطنين البيع بسعر اقل من سعر الاكتتاب مما شكل أثراً سلبياً على السوق وعلى الاكتتابات الحالية. واضاف العلق ان توفر وسائل التكنولوجيا مثل الانترنت والهاتف المصرفي والصراف الآلي ساعدت على تخفيف العبء على البنوك المحلية ولانستطيع ان نحكم على ان هناك اقبالا ضعيفا على الاكتتاب في الشركة ليومه الاول ولكن هناك مواطنين لديهم الامكانية بخوض التجربة مع الشركة المطروحة للاكتتاب حاليا حيث ان القيمة الاسمية للاكتتاب جدية والتي تعادل 10ريالات. يذكر ان شركة البولي بروبلين المتقدمة بدأت أمس بطرح 66.3مليون سهم للاكتتاب بالسوق السعودي ويستمر الاكتتاب لمدة عشرة أيام، وتبلغ القيمة الاسمية للسهم 10ريالات وحددت الشركة 500ريال كحد ادنى للاكتتاب و 250الف ريال كحد اعلى والجدير بالذكر ان شركة البولي بروبلين تاسست عام 2005م كشركة مساهمة مغلقة لتطوير وانشاء مصنع بتروكيماويات متقدم لإنتاج البولي بروبلين قليل التكلفة لصناعة المنتجات المعمرة وغير المعمرة مثل قطع السيارات والاثاث والسجاد.

  3. #13
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 5/11/1427هـ

    ( من السوق ) الآمن في السوق.. وغير الآمن



    خالد العبدالعزيز
    تواكب اداء السوق في تعاملات بداية الاسبوع مع ماهو متوقع لها من حيث استمرارها في منحاها الصاعد، وتوديعها لأوضاعها غير المستقرة، وابتعادها عن كل مايزعزع من استعادة الثقة بها.
    ولم تخل السوق بالأمس من الاندفاع نحو أسهم المضاربات، وتفضيل الأموال التوجه اليها على حساب أسهم أخرى أكثر أمانا، حيث أن للمتعاملين تجارب من المرحلة الماضية التي أعقبت الانهيار السابق حين عوضت بعضهم في وقت لم تجد معهم أسهم الاستثمار بمختلف أنواعها.

    وأسواق المال الناشئة عادة لاتستغني عن النوع الحميد من المضاربات، فهو ملح الاسواق ونكهتها، أما النوع غير الحميد كالمتواجد في السوق المحلية، فهو الآفة والمرض العضال.

    وأصبح لزاما على منظم ومشرع السوق النظر في ذلك النوع والتصدي له، لأنه ينهك السوق ويحيد بها عن أهدافها، ويضعف من قابلية الاستثمار فيها ويستشعر ذلك المستثمر عندما تنزلق الاسهم الاستثمارية عند انهيار تشهده أسهم المضاربة.

    ومايؤسف له أن أنظمة التسويات المعمول بها حاليا تتيح الفرصة لتأجيج حمى المضاربات حين تسمح بتدوير الأموال لأكثر من مرة، وهو وضع أذكى نار المضاربات، في حين ينبغي أن تعامل التسويات بعد عمليات البيع كما تعامل به في الاسواق المالية الأخرى، من حيث لايسمح بالشراء بعد البيع مالم تمض ثلاثة أيام.

    لايوجد مستفيد من نظام التسويات الحالية، فلا السوق تستفيد منها عندما تشرع تلك التسويات أبواب المضاربات، ولا المستثمر غير الناضج وهو النموذج الذي يكبر حجمه في السوق المحلية، في حين تكون تلك التسويات بنظامها القائم مفيدة للبنوك من خلال عمولات التدوير التي تستحصلها من عمليات البيع والشراء المدورة.

    لن يكون دقيقا من يحكم على حجم السيولة المتدفقة الى السوق من خلال النظر الى القيمة الاجمالية المدورة، فقد تكون السيولة المتدفقة في يوم من الأيام شهد فيه حجما قليلا من القيمة المدورة، أكثر منه في يوم آخر شهد ارتفاعا في حجم القيمة الاجمالية المدورة، والفارق هنا هو أن اليوم الآخر تميز بالتدوير الأكثر.

    قبل سنوات تم تحرير السوق من القيود التي كانت تنظم التسويات، ولم يكن يسمح بالتدوير في تلك الفترة، وكان من المناسب على ادارة السوق في ذلك الوقت قبل انشاء الهيئة أن تحرر السوق من تلك القيود وتسمح بالتدوير بهدف تشجيع الاقبال على الاستثمار، حيث قصد من السماح بالتدوير دعم السوق وتشجيع الاقبال عليها حينما كان عدد مستثمريها يقترب من عشرة الاف مستثمر أو نحو ذلك.

    أما في الوقت الحالي فان نظام التدوير لايتناسب مع سوق تعداد مستثمريه يفوق الثلاثة ملايين مستثمر، و لابد من النظر في نظام التسويات القائم، ووضع نظام مناسب ومماثل كما هو موجود في الاسواق المالية الأخرى.

    هذا هو الخلل الذي يطالب رئيس هيئة السوق المالية الدكتور عبدالرحمن التويجري أن يوضح له، فهل يعالجه معاليه قبل أن يحدث شيء آخر.








    افتتح المؤتمر العالمي السادس لمبادرة معلومات البترول المشتركة
    النعيمي: تذبذب الأسعار لا يخدم أسواق النفط ويضر مصالح المنتجين و المستهلكين




    كتب - عقيل العنزي:
    أكد المهندس علي بن إبراهيم النعيمي وزير البترول والثروة المعدنية أن تذبذب أسعار البترول لا يخدم أسواق النفط وليس في مصلحة المنتجين أو المستهلكين، وأشار في تصريح صحافي عقب افتتاحه المؤتمر السادس العالمي لمبادرة معلومات البترول المشتركة أمس بالرياض إلى أن منظمة الأوبك لا تزال تنتظر تأثير نتائج إجراءات تخفيض الإنتاج التي اتخذته في اجتماعها الأخير بالدوحة على مسار أسعار النفط قبل أن تتشاور بشأن قرار آخر يحقق للسوق النفطية الاستقرار.
    وقال النعيمي إن المنظمة تسعى دائما إلى تحقيق التوازن بين العرض والطلب موضحا أن الفائض في العرض يؤدي إلى تذبذب أسعار النفط بينما الهدف هو فائدة المنتجين والمستهلكين، ونفى النعيمي أن تكون المنظمة تعمل حاليا على إجراء تخفيض جديد.

    وكان معاليه قد خاطب الخبراء المشاركون في المؤتمر السادس العالمي لمبادرة معلومات البترول المشتركة أمس بالرياض حول أهمية شفافية الإحصائيات والمعلومات المتعلقة بسوق البترول التي تعتبر بمثابة حجر الزاوية للعلاقة بين الدول المنتجة والمستهلكة. حيث قال ان عدم دقة المعلومات ومصداقيتها في هذا المجال في الماضي ساهمت مع بعض العوامل الأخرى كالمضاربة على الأسعار والعوامل الجيوسياسية في التذبذب العالي المستمر في أسعار البترول، وبالتالي عدم تنفيذ القرارات الاقتصادية بالصورة المطلوبة حيث انعكس هذا بشكل سلبي على النشاط الاقتصادي العالمي.

    وأضاف فقد تنبه المنتجون والمستهلكون لأهمية تحسين المعلومات والإحصائيات البترولية المتوفرة ومصداقيتها، لتمكن السوق البترولية في العمل بشكل أكثر كفاءة، ولقد بدأ هذا الجهد المثمر خلال اللقاء الوزاري للدول المنتجة والمستهلكة للمؤتمر السابع لمنتدى الطاقة الدولي في الرياض عام 2000م ونحن فخورون بأن المملكة كانت من أهم القوى الدافعة لهذه المبادرة فنحن في المملكة نحث دائما على شفافية المعلومات ومصداقيتها.

    ونتيجة لذلك فقد استعدت ست منظمات دولية لهذا التحدي وأخذت على عاتقها مهمة تطوير وتحسين وضع المعلومات في الدول الأعضاء فيها وجعلها أكثر مصداقية وذات شفافية عالية، ولقد حققت هذه المنظمات نجاحات متتالية في هذا المضمار بعد المساندة الوزارية من الدول المشاركة في اللقاء الثامن لمنتدى الطاقة الدولي المنعقد في أوزاكا وإعلان مساندتهم السياسية لوضع نظام يساهم في التوفيق بين الإحصائيات البترولية.

    ولقد تمت إعادة تسمية هذا التمرين إلى مبادرة المعلومات البترولية المشتركة حيث تطور بشكل مضطرد وأصبح أحد المواضيع الرئيسة في منتديات الطاقة ويضم في عضويته دولا تشكل حوالي 90% من العرض والطلب العالمي على البترول. فأهمية هذه المبادرة لا يمكن المبالغة فيها لأن البترول لا يزال وسيبقى بمثابة المصدر الرئيس للطاقة في العالم والسلعة الأكثر تجارة لعدد من السنوات القادمة. ولهذا فتوفر المعلومات البترولية الموثوق فيها سيساعد على نجاح هذا النظام المهم، بطريقة ذات سلاسة عالية، لما فيه فائدة للمنتجين والمستهلكين على حد سواء.

    واستطرد يقول "إن مبادرة المعلومات البترولية المشتركة ما هي إلا نتيجة لما يمكن تحقيقه من خلال الحوار بين المنتجين والمستهلكين . فلقد أثبتت هذه المبادرة بأن الحوار أكثر من مجرد تبادل للكلمات والأفكار، وإنما يمكن اعتبارها بمثابة البشير المهم للتعاون البناء. فافتتاح مبادرة المعلومات البترولية المشتركة في شهر نوفمبر 2005م من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز خلال حفل افتتاح مبنى الأمانة العامة للمنتدى كان بمثابة مساهمة مهمة لتقوية الحوار بين المنتجين والمستهلكين، فأنا أعلم بأنني أتكلم باسمنا جميعا بأننا نسعى جميعا لإيجاد آلية موثوق فيها تساهم في تحسين نوعية وشفافية المعلومات المتوفرة عن السوق العالمية للبترول. فبافتتاح مركز معلومات مبادرة المعلومات البترولية المشتركة تحت مظلة الأمانة العامة لمنتدى الطاقة الدولي نكون قد حققنا الخطوة الأولى نحو الشفافية الكاملة . والمملكة حاليا نشطة في مد هذه المبادرة بالمعلومات بشكل مستمر. كما أننا في المملكة نعلن التزامنا باستمرارية مد قاعدة المعلومات المشتركة بأفضل المعلومات الممكنة".

    وقال "ونحن نعلم بأن المنظمات المشاركة التزمت بشكل قوي لهذه المبادرة، ولكنها وحدها لا تستطيع الوفاء بالتزامها فأملنا كبير بأن تقوم الدول المشاركة في هذه المنظمات سواء كانت مصدرة أم مستوردة بتأمين الموارد اللازمة لإمداد هذه المنظمات بالمعلومات الصادقة في الأوقات المناسبة وبشكل مستمر". ولهذا فإنني أنتهز هذه الفرصة للطلب من الدول الأخرى التي لم تساهم في تقديم معلوماتها بأن تعمل على ذلك. وبشكل دائم حيث ان هذا يعتبر مسؤولية مشتركة لكافة الأطراف المعنية لمواصلة الجهد القائم للدول والمنظمات خلال فترة السنوات الثلاث الماضية. فبعد كل شيء لا يمكن تحقيق الشفافية إلا بالمشاركة الجماعية لكافة الأطراف المتعلقة بالسوق البترولية.

    كما تحدث أمين عام منتدى الطاقة السفير وولتر عن دور الأمانة العامة في تقريب وجهات النظر بين المنتجين والمستهلكين ودعمها لمبادرة معلومات البترول المشتركة، بعد ذلك ألقى رئيس خدمات البيانات المعلوماتية في منظمة الأوبك الأستاذ فؤاد الزاير كلمة أشار فيها إلى الدور المهم الذي تلعبه المعلومات الدقيقة في تحديد اتجاهات أسعار البترول، وتوضيح الرؤية الصحيحة للعرض والطلب مما يدعم الجهود التي ترمي إلى استقرار أسعار البترول، مشيرا إلى أن منظمة الأوبك تساهم بجهد كبير في حث الدول الأعضاء على شفافية المعلومات البترولية.

    بعد ذلك توالت كلمات الوفود المشاركة ثم التقط الوزير صورة بجانب لوحة أعدتها الأمانة العامة لمنتدى الطاقة توضح مدى التزام الدول بتوفير المعلومات البترولية في المواعيد المناسبة متخذة تعابير وجوه لكل إجراء بحيث يعطي التعبير المبتسم أن الدولة قدمت معلوماتها في الوقت المناسب بينما الوجه العابس يظهر بأن الدولة لم تقدم معلوماتها البترولية.

  4. #14
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 5/11/1427هـ

    إلغاء الدوام المسائي للبنوك وتداول الأسهم قرار صائب والاعتراض عليه من آثار طفرة السبعينات


    صالح السلطان
    صدر قرار بتوحيد دوامي البنوك، وتداول الأسهم، وفي كلا الحالتين لا دوام في الليل.
    للتعرف على رأي الناس في هذا التوحيد، نشرت جريدة الرياض في عددها الصادر يوم الخميس 1427/10/25، الموافق 2006/11/16، نتيجة استفتاء عن أنسب فترة لتداول الأسهم المحلية، وفيما يلي نتيجة الاستفتاء حسب الوقت ونسبة المصوتين:

    النتيجة متوقعة، فالأغلبية فضلت فترة تعود المجتمع السعودي عليها منذ عصر الوفرة المالية (الطفرة)، التي شهدها المجتمع ابتداء من أوائل السبعينات من القرن الميلادي الماضي. كان سعر برميل النفط دولارين تقريبا في بدايات عقد السبعينات، وخلال سنوات قليلة وصل سعره إلى ثلاثين دولارا. وتبعا لهذه الثورة في أسعار النفط، فتح الله سبحانه على الناس باب النعمة والثراء السريع، بدون جهد وتعب يذكر، وتبعا لذلك تغيرت أنماط حياتهم اليومية.

    قبل الطفرة كانت الأعمال تنتهي مع غروب الشمس، وكان الناس يتناولون عشاءهم قبل الساعة الثامنة مساء، وتجدهم يأوون إلى فرشهم مبكرين. هذه الصورة السائدة آنذاك تتفق مع نمط الحياة الذي ما يزال سائدا لدى عامة الشعوب الأخرى، لأنه الأنسب كونيا واجتماعيا وصحيا وإنتاجيا.

    في عقد السبعينات حصل ارتفاع حاد في الطلب على السلع والخدمات واليد العاملة، ومصدر هذا الارتفاع تدفق المال والثروة جراء ارتفاع إيرادات صادرات النفط، الذي أفاء الله به على الناس، وليس جراء طفرة في العمل والجهد والانضباط.

    مع ضعف القدرات الإنتاجية، ونقص اليد العاملة، ودخول الناس إلى عالم جديد من الثراء السهل، كان اللجوء إلى استيراد السلع والخدمات واليد العاملة أسهل وأقرب حل.

    كان من نتائج تدفق المال كثرة فتح المحلات والمؤسسات الفردية وكثير منها يملكه أو مشارك في ملكيته موظفون حكوميون، واعتمدت في تشغيلها على اليد العاملة المستقدمة، ضمن شروط تعاقد وظروف عمل لا يقبل عليها ولا يقبل بها غالبية السعوديين.

    أخذا بعين الاعتبار أن الدوام الحكومي لا هو بالدوام الكامل كساعات عمل القطاع الخاص، ولا هو بالجزئي، فقد أمسى عمل مؤسسات القطاع الخاص وخاصة ما يباشر خدمة الناس أمسى يعتمد كثيرا على الفترة المسائية، ولفترة قد تصل إلى عدة ساعات بعد غروب الشمس، ومن ثم أمسى مع مرور السنين جزءا من حياة الناس، حتى أصبح يرى حسنا ما ليس بالحسن.

    وهكذا تعود الناس على قضاء جزء كبير من مصالحهم ليلا. وتعود كثير من الآباء إلى الذهاب إلى بيوتهم متأخرين بعد نوم أطفالهم، ولم تعد كثير من العوائل تجتمع في وجبة العشاء.

    وتعود الناس على التسوق بعد العشاء، فالمال بيدهم، والمدن والأسواق توسعت، وفترة الظهيرة حر، وقد ألف الناس حياة التنعم، وعند المغرب والعشاء تقفل المحلات للصلاة، والفترة بينهما قصيرة نسبيا، ولذا فأنسب وقت للتسوق الطويل هو بعد صلاة العشاء.

    التعود على العمل والتسوق في وقت متأخر من النهار إلى ثلث الليل، عود الناس على تناول وجبتي الغداء والعشاء في وقت متأخر كثيرا (مقارنة بالنمط السائد قبل الطفرة، ومقارنة بشعوب الأرض الأخرى). وتعود الناس على التأخر في النوم.

    ساعات وموعد دوام الحكومة تحدد في بدايات عصر الطفرة، وكانت له المساهمة القوية في تعزيز نمط الحياة التي صنعت مع الطفرة. غداء الموظفين والمراجعين أصبح متأخرا (مقارنة بالأوضاع قبل الطفرة)، ولكنه لم يتأخر كثيرا ليحتل وقت العشاء، وتبعا لذلك تأخر العشاء، ومن ثم تأخر النوم، وهذا له سلبياته، وهكذا تأخير يجر تأخيرا.

    هذه أوضاع تعودنا عليها، وليس من المستغرب أن يصوت أكثر الناس ضد أي تحديد لساعات العمل لا يتمشى مع تلك الأوضاع. ولكنها أوضاع غير سليمة، ومن الخطأ استمرارها.

    يقول عز وجل: "هو الذي جعل لكم الليل لتسكنوا فيه، والنهار مبصرا" سورة يونس الآية 67، أي جعل لعباده الزمان منقسما إلى قسمين: أحدهما مظلم وهو الليل لأجل ان يسكن العباد فيه عن الحركة، والتعب، ويريحوا أنفسهم عن الكد والكسب، والاخر مبصر لأجل ان يسعوا فيه بما يعود على نفعهم وتوفير معايشهم (تفسير فتح القدير للشوكاني).

    ليس من السهل تقبل التغيير، ولكن سيتعود عليه المجتمع مع مرور الأيام.

    دكتوراه في الاقتصاد، متخصص في الاقتصاد الكلي والمالية العامة








    التحليل الأسبوعي للعملات
    أرقام قياسية لمعظم العملات أمام الدولار



    تركي المطلق
    في تكملة للمسيرة النزولية الحادة للدولار الأمريكي امام جميع العملات العالمية في الاسابيع الماضية والتي كانت تشير فنيّا وبشكل واضح إلى مزيد من النزول، فقد زادت حدة النزول مع نهاية الاسبوع المنصرم بشكل مضاعف مما ادى إلى تحقيق ارقام قياسية لمعظم العملات امام الدولار لهذا العام على الأقل. فقد هبط الدولار امام اليورو إلى مستوى 1.31كأعلى سعر لليورو منذ عام ونصف وامام الباوند إلى 1.9350كأعلى سعر للباوند منذ عامين وامام العملة الروسية كاعلى سعر للروبل منذ سبع سنوات.
    بالرغم من تركيزنا على النظرة الفنية كأساس تحليلي، إلى اننا قد نرجع النزول إلى بعض المسببات منها تقارير صدرت عن البيت الابيض خفض فيها توقعاته للنمو الاقتصادي لعام 2007والتي كان قد اصدرها يونيو الماضي وذلك بسبب الهبوط القوي لسوق المنازل الامريكي والذي شهد فقاعة كبيرة في الفترة الماضية واصبح عامل ضغط رهيب على الاقتصاد ارتفاعا وانخفاضا. من الأسباب ايضا ظهور بعض الفوارق لأسعار الفائدة حيث يتوقع ان يلجأ البنك الفيدرالي الأمريكي للبدء في عمليات خفض للفائدة مع بداية السنة القادمة كما تسري بعض الشائعات بينما في المقابل احتمالية استمرار البنك المركزي الأوروبي برفع نسب الفائدة بسبب توقعات ارتفاع التضخم. من المسببات ايضا صدور بيانات ثقة العمل الألمانية الهامة جدا يوم الخميس الماضي والتي جاءت بشكل مفاجئ افضل بكثير من التوقعات وكذلك بعض البيانات الفرنسية الجيدة. وبالرغم من ذلك، نرى ان السبب هو فني بحت، اما توقيت النزول للدولار، فنرى انه يرجع بشكل كبير جدا إلى عطلة عيد الشكر الأمريكية التي بدأت يوم الخميس إلى الاثنين. ولكي نفصل في هذا المعطى يجب أن نأخذه من عدة جوانب. الجانب الاول هو الجانب النفسي، حيث ان معظم المضاربين يرجحون الجانب الهبوطي للدولار ولايستطيع اصحاب المحافظ الرئيسية وصانعو السوق الدخول بكميات كبيرة في ظل تحفز هؤلاء المضاربين للدخول مع بداية الحركة المرتقبة، فتم التوقيت لعطلة عيد الشكر لايهام المضاربين بحدوث تذبذب قاتل في يومي الخميس والجمعة بسبب الاجازة وعدم دخولهم بالتالي مع اي حركة لظنهم بعدم مصداقيتها لقلة احجام التداول. الجانب الآخر هو ضعف احجام التداول وغياب المدافعين وبالذات من اصحاب عقود الاوبشن في المستويات العالية، فوجود السيولة الكاملة من جميع الأسواق لن يسهل الحركة السريعة جدا وبالذات لمستويات قياسية.

    اليوان الصيني:

    ارتفع اليوان ايضا إلى اعلى سعر له منذ شهرين امام الدولار في ضمن النطاق السعري الذي حدده البنك المركزي والذي قد ارتفع اجمالا بنسبة 3.3% منذ بداية عمليات التعويم منتصف عام 2005.وقد نلحق هذا الصعود لليوان الأيام الماضية بموجة الصعود لجميع العملات، ولكن قد نضع لها بعض المميزات حيث تسبق زيارة وزير الخزانة الأمريكي هنري بولسن الشهر القادم المرتقبة والذي سيرافقه فيها ايضا مسؤول البنك الفيدرالي الأمريكي بيرنانكي. والتي يحاولون فيها الضغط بشتى الوسائل لمزيد من تعويم الصين لعملتها وان لم يتم ذلك فبتخفيض القيود على الواردات للصين. فأمريكا تلوم العملة الصينية غير المعومة لتفاقم عجزها التجاري وانخفاض الأعمال الصناعية. فخلاصة القول ان الصين ابدت استعدادها للتعويم بوتيرة اسرع والذي بالتالي سينعكس بشكل جوهري على سعر صرف الدولار الذي يهزه اي معلومة تتعلق بتعويم الصين لعملتها.

    تقرير البيت الابيض:

    صدر تقرير عن البيت الأبيض يوم الثلاثاء الماضي يفيد فيه مجلس مستشاري الرئيس الأمريكي لشؤون الاقتصاد أن تنبؤات للنمو الاقتصادي قد انخفضت لبقية هذا العام بالإضافة إلى العام القادم، حيث تم توقع نمو لعام 2007قدره 3.6% في يونيو الماضي، وتم خفض هذا التوقع الآن ليصل إلى 2.9% وهو نزول كبير اثر فيه في العامل الرئيسي الهبوط في اسواق المنازل الأمريكية مع بقاء معظم قطاعات الاقتصاد قوية إلى حد ما.

    تحليل السوق

    اليورو:

    تم بكل نجاح كسر احد اهم الحواجز الصعودية لليورو وهو مستوى 1.30الذي تجاوزه بشكل حاد كان اهم عوامله وجود كم هائل من نقاط وقف الخسارة (اوتوماتيكية) فوق ذلك المستوى وبالفعل لم يتوقف صعود اليورو الا عند 1.31في اقل من ساعة!! كان معظمها في بضع دقائق.حيث لم ير هذه المستويات منذ شهر ابريل العام الماضي. ويظل اختراق مستوى 1.30عاملا مؤثرا لدى كثير من المضاربين ويوازيها في نفس الوقت النظرة الفنية التي لازالت تشير إلى مزيد من الصعود والله اعلم كما سبق واشرنا في جميع مقالاتنا السابقة بدون استثناء.

    وتشير النظرة الاقتصادية لمنطقة اليورو إلى تحسن ملحوظ على معظم قطاعات الاقتصاد، وبالاضافة إلى ذلك فقط شدد رئيس البنك المركزي الاوروبي تريشيه الاثنين الماضي في لهجة قوية على مخاطر التضخم في منطقة اليورو وادى بذلك إلى توقع لعمليات رفع للفائدة مطلع العام القادم، ومع صعود اليورو بشكل قوي متأثرا بهذه التصريحات الصاخبة من مسؤول البنك المركزي، فقد بدأ المسؤولون الاقتصاديون في الهجوم على البنك المركزي على سياساته التي ادت إلى وصول اليورو إلى هذه المستويات المرتفعة مبدين بذلك امتعاضهم الشديد لتذوقهم سابقا المرارة التي يتحملها الاقتصاد جراء ارتفاع سعر صرف عملتهم. وذكر بعضهم ان استمرار رفع اسعار الفائدة مع تواجد اليورو في مثل هذه المناطق مدعاة للقلق.

    وتشير النظرة الفنية لدينا إلى احتمال استمرار الموجة الصعودية إلى مناطق مرتفعة وننصح المتداولين إلى اخذ الحيطة في التعامل مع مثل هذه الظروف في مثل هذه المستويات التي تتطلب قدرا جيدا من الخبرة وفي حال وجدت وبعد توفيق الله فهي من المواسم الجيدة في السوق ان شاءالله تعالى.

    الجنيه الأسترليني:

    قفز الباوند هو الاخر إلى اعلى سعر له امام الدولار في عامين عند 1.9350مخترقا بذلك مستويات فنية هامة جدا قد تقذف به قريبا إلى مناطق مستوى 2دولار والله اعلم والتي لم يزرها منذ عام 1992.العديد من المؤشرات الاقتصادية تصب في صالح العملة البريطانية منها التوقعات القوية جدا بمزيد من رفع لأسعار رفع الفائدة خصوصا مع شبه الاجماع في اجتماع البنك المركزي البريطاني الأخير لرفع الفائدة. ولانغفل ايضا تصريح نائب رئيس بنك الصين يوم الجمعة انه ينصح دول شرق آسيا لتخفيف ارتباطهم بالدولار لمخاطر انحدار العملة الامريكية!!

    فأثر ذلك على الباوند ولاننسى ايضا ان الباوند تأثر صعودا بشكل قوي مماثلا الاسبوع قبل الماضي مع احاديث الصين حول التعويم، اذن قد نفهم وجود علاقة بين احتياطيات الصين وبين الباوند تكشفها بوضوح المقارنة بين حركات الازواج. تظل نظرتنا الفنية لهذا الزوج هي الصعود كما اشرنا في المقالات السابقة والله تعالى اعلى واعلم.

    ويظهر من الشارت المرفق وهو للباوند مقابل الدولار، يظهر تكون شكل الرأس والكتفين المقلوب وأثبت اختراقه للأعلى وصحة الشكل بشكل كبير بالحركة الصعودية الحادة التي تبعت تكون الكتف الأيمن، وهي احدى اشارات اختراق خط الرقبة للأعلى كما حدث في هذا الشكل.


    محلل سوق العملات

  5. #15
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 5/11/1427هـ




    9 شركات تقفز على الحد الأعلى والسيولة ترتفع
    صعود بنائي للمؤشر والأسعار يهدف إلى إعادة الثقة تدريجياً



    للأسبوع الثاني على التوالي يأخذ سوق الأسهم الأسلوب البنائي للرغبة في الاحتفاظ بأقل مقدار ممكن من النقاط، على أن يحقق أعلى مقدار ممكن من الصعود، فاستمرت الشركات القيادية في التمسك بمكاسبها ومحاولة الاستقرار عليها؛ حيث من المنتظر إن استمرت هذه السياسة التي تدعم من قرب ميزانيات الدولة والشركات أن تساهم بشكل مباشر في إعادة الثقة للسوق تدريجياً وإقناع المحافظ المسيلة بالتفكير في الدخول بدلاً من الترقب والخوف المسيطر عليها الآن، فيلاحظ الصعود منذ عشرة أيام هادئاً، والعمل في اليوم الآخر على الاحتفاظ بالمكاسب في المؤشر والأسعار السوقية المستردة؛ فقد تأرجحت تعاملات السوق مع التوقعات بحدوث جني أرباح خفيف في القطاعات الرئيسة التي هبطت في الساعة الثانية قليلاً ليهبط المؤشر إلى 8619 نقطة كحدّ أدنى لتدخل موجة شراء متوسطة ملتهمة العروض معدلة مزاج المؤشر في الساعة الأخيرة من التعاملات ماسحة اللون الأحمر ليغلق عند مستوى 8749 نقطة، وهي أعلى مستوى سجّله في تعاملات أمس مدعوماً باستقرار شركات المؤشر وتحسين بعض أسعار قطاع المال بارتفاع البنك الفرنسي 1.5% إلى 141.75 ريالاً، وساب 2.5% إلى 131.5 ريالاً، اللذين أضافا قرابة 47 نقطة إيجابية لأداء المؤشر المتواضع، وعاودت الشركات الصغيرة تصدُّر نسب الصعود على مستوى السوق، وفي مقدمتها تهامة ومعدنية والأسماك وبيشة والفنادق والغذائية والدريس وثمار والشرقية الزراعية 10% بلا عروض بإغلاقهم عند 55 - 66.5 - 80.5 - 119.5 - 41.75 - 58.75 - 89.75 - 67.5 - 90 ريالاً على التوالي، ولحقت بهم 52 شركة توشحت باللون الأخضر، بينما كان الهبوط محدوداً؛ حيث تمثل في 11 شركة مقارنةً بحجم الصعود، فسجل البحري أعلى هبوط 2.5% إلى 28.75 ريالاً مع انتهاء أحقية الاكتتاب في زيادة رأس المال التي ستنعقد من أجلها جمعية مساء اليوم لإقرار الزيادة، ونزلت جرير وأسمنت الشرقية 2% إلى 152 - 72.75 ريالاً، والتصنيع والتعاونية هبطتا 1.5% إلى 52.25 - 113 ريالاً على التوالي، وتصاعدت أمس حجم التداولات التي بلغت 294 مليون سهم ارتفعت نقديتها إلى 14 مليار ريال توزعت على 345 ألف صفقة نافذة.
    هذا، وتوقع بعض المتعاملين قيام هيئة السوق في الفترة المقبلة بكشف عدد من القرارات التي من شأنها دعم آلية السوق، ومن أهمها عملية تقنين الاكتتابات ذات العلاوة الإصدار الباهظ التي من المنتظر أن تسهم في بقاء السيولة للفرص المتاحة.









    أرامكو تجتمع بأصحاب محطات الوقود في الرياض لمناقشة استعداداتهم لاستقبال البنزين الجديد


    * الظهران - الجزيرة:
    نظمت أرامكو السعودية أمس السبت لقاء مع بعض ملاك محطات الوقود وموزعي المنتجات البترولية في منطقة الرياض لمناقشة استعداداتهم لاستقبال وبيع البنزين الجديد ممتاز 91 الذي سيطرح في السوق في 11 ذي الحجة 1427هـ الموافق الأول من يناير 2007م بجانب (ممتاز 95) المستخدم حالياً.
    وهَدَف اللقاء إلى الإجابة عن الاستفسارات التي تدور في ذهن ملاك محطات الوقود وموزعي المنتجات البترولية، إضافة إلى متابعة ومناقشة مدى جاهزية واستعداد محطات بيع الوقود في منطقة الرياض لبيع البنزين الجديد (ممتاز 91).
    وقد بين مدير إدارة المبيعات المحلية والمساندة الفنية في أرامكو السعودية، الأستاذ فيصل المعيقل، أن 85% من السيارات العاملة في المملكة مصممة لاستخدام البنزين من نوع (ممتاز 91) لذلك فإن الاستمرار في استخدام البنزين من نوع (ممتاز 95) لتلك الفئة من السيارات يشكل هدراً لمال صاحب المركبة. مضيفاً أن أرامكو السعودية وملاك محطات الوقود هما شركاء في إنجاح تسويق المنتج الجديد وتشجيع المستهلك على استخدامه، وأكد أن لدى أرامكو السعودية ومصافيها ومحطات التوزيع المرونة اللازمة لتوفير نوعي البنزين حسب احتياجات محطات بيع الوقود في المملكة.
    كما شارك المهندس محمد حسن القحطاني، رئيس عام قسم المبيعات المحلية والتسويق في أرامكو السعودية، في الإجابة عن استفسارات ملاك محطات الوقود حول المنتج الجديد والتجهيزات الفنية التي تحتاجها محطاتهم من أجل استقبال البنزين الجديد، مؤكداً أن أرامكو السعودية قد أكملت جميع استعداداتها، ودعاهم إلى التنسيق المسبق مع ممثلي المبيعات في إدارة المبيعات المحلية والمساندة الفنية حسب المنتج، مضيفاً أن نجاح طرح البنزين الجديد سيكون له عوائد على المستهلك والموزع والاقتصاد الوطني بشكل عام. كما استعرض الأستاذ صالح محمد السبتي، مدير حملة التوعية بنوعي البنزين في إدارة العلاقات العامة بأرامكو السعودية، من خلال العرض المرئي، خطة الشركة التوعوية، وركز على المواد الإعلامية والملصقات التي سترسلها أرامكو السعودية إلى محطات الوقود في المملكة وطرق استخدامها.

  6. #16
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 5/11/1427هـ

    بمشاركة أكثر من 20 دولة
    بدء فعاليات المنتدى العالمي لشركات البترول في الظهران



    * الشيبة - (الجزيرة):
    بدأت أمس في الظهران اجتماعات المنتدى العالمي لشركات البترول الوطنية، الذي تستضيفه (أرامكو)، ويختتم اليوم، ويشارك فيه حشد من رؤساء شركات البترول الوطنية في العالم وكبار المسؤولين التنفيذيين. ويهدف المنتدى إلى تبادل الرأي والخبرة وتقوية فرص التعاون في المجالات الفنية والتكنولوجية ومناقشة الممارسات المثلى في التشغيل وسبل تطوير الموارد البشرية.
    وكان معالي وزير البترول والثروة المعدنية ورئيس مجلس إدارة أرامكو السعودية المهندس علي بن إبراهيم النعيمي قد افتتح المنتدى أمس الأول في حقل الشيبة في صحراء الربع الخالي، حيث رحب بالوفود المشاركة من أكثر من 20 بلداً، ونوه بأهمية اللقاء وتبادل الأفكار والتشاور على مستوى القيادة لشركات البترول الوطنية.
    ويتضمن المنتدى ثلاث جلسات فنية ستناقش الأولى مدى التقدم الذي حققته فرق العمل المكلفة ببحث الحلول البيئية والتقنية وأحدث الممارسات في تطوير صناعة الغاز، بينما ستناقش الجلسة الثانية قضايا ووسائل تطوير الموارد البشرية لدى شركات البترول، فيما ستكرس الجلسة الثالثة لبحث وتبادل أفضل الممارسات الإدارية والتقنية لإنجاز الأعمال الصناعية والمعقدة بكفاءة وفعالية.
    وستتناول جلسة الموارد البشرية عدداً من الموضوعات المهمة مثل زيادة الكفاءة في عملية التوظيف، والمحافظة على الموظفين المؤهلين، والتدريب الفني المتقدم وإعداد قادة المستقبل في صناعة النفط العالمية.
    أما الجلسة المخصصة للممارسات المثلى والتي ستنعقد اليوم فستشمل مواضيع مثل قرارات التمويل والاستثمار وإدارة مشاريع المجمعات الصناعية ودور شركات النفط الوطنية في تنمية المجتمعات المحلية.










    أرامكو توزع مواد إعلامية عن نوعي البنزين


    * الظهران - الجزيرة:
    تبدأ أرامكو السعودية قريباً في توزيع مجموعة من الكتيبات والنشرات التعريفية على محطات الوقود في المملكة، كجزء من الحملة الإعلامية التي تقوم بها الشركة حالياً لتهيئة السوق السعودية لاستقبال منتج البنزين الجديد (ممتاز 91)، ثاني أيام عيد الأضحى المبارك الموافق لمطلع العام الميلادي الجديد، إلى جانب تسويقها للمنتج الحالي من البنزين (ممتاز 95). وستتسلم محطات الوقود في المملكة رسالة موجهة من الشركة تتضمن إرشادات مهمة لتهيئة المحطات والعاملين فيها لتسويق المنتجين.

  7. #17
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 5/11/1427هـ

    باستقطاع لا يتعدّى 20% من الراتب.. مصدر لـ «الجزيرة »:
    استبعاد مقترضي الصندوق العقاري والبنوك من قروض التقاعد



    * عرعر - فهد الديدب:
    كشف مصدر مطلع في المؤسسة العامة للتقاعد عن آليات وشروط عديدة ستصدر قريباً؛ وذلك بهدف ضبط منح القروض الإسكانية للمواطنين، وأكد المصدر ل(الجزيرة) أن المؤسسة قامت باتخاذ الخطوات اللازمة للتعاقد مع أحد البنوك لإدارة عملية الإقراض، مشيراً إلى أن المقترضين من البنوك وصندوق التنمية العقاري لن يسمح لهم بالاقتراض من المؤسسة، وقال إن حجم الاستقطاع لن يتعدى أكثر من 20% من الراتب، وذلك استناداً إلى تعليمات مؤسسة النقد العربي السعودي، وألمح المصدر في سياق تصريحه إلى احتمالية أن تشترط مؤسسة التقاعد مدة خمس سنوات شرطاً لخدمة المقترض في القطاع الحكومي، مبيناً أن هذا الشرط ما زالت تجري بشأنه تداولات؛ وذلك لمعرفة المؤسسة العامة للتقاعد أن السواد الأعظم من الموظفين قد اقترضوا من البنوك وصندوق التنمية العقاري؛ الأمر الذي يجعل إقبال المواطنين للاقتراض أقل من المتوقع، واختتم تصريحه بالإشارة إلى أن المؤسسة ستقوم بالتأمين على جميع المقترضين؛ وذلك لحماية مدخرات صندوق التقاعد في حالات إصابات العمل أو الوفاة أو العجز.









    العمري لـ(الجزيرة ):
    خطوة مصلحة المعاشات سباقة وعليها طرح لوائحها وشروطها للنقاش



    * الرياض - عبدالعزيز السحيمي:
    طالب الأستاذ سليمان بن صالح العمري عضو اللجنة العقارية بغرفة الرياض بضرورة أن يكون الخيار للمواطن باختيار رغبته في المسكن حسب حاجته لا أن تفرض عليه مناطق محددة أو مشاريع قائمة، كما أن له الخيار بأن ينشئ ويبني حسب رغبته أيضاً تحت مواصفات بناء وشروط محددة تحث على جودة البناء.
    مؤكداً نجاح تجربة أرامكو ومطالباً بالاستفادة منها. كما أكد على أهمية طرح اللوائح والأنظمة والشروط المعمول بها للتمويل الذي تدرسه مصلحة المعاشات والتقاعد على الموقع الإلكتروني أو عبر الصحف لتدارسها مع المواطنين والمطورين والمعنيين قبل اعتمادها. وأضاف العمري: إن المأمول من صندوق التنمية العقاري للدولة أن يراعي الأولوية للمواطنين غير الموظفين مع عمل ظوابط جديدة للسداد على أن تكون سهلة ومرنة وأن يكون هناك تنسيق بين الصندوقين لكي لا تتضارب المصالح.
    وثمّن العمري الخطوة المباركة من مصلحة المعاشات والتقاعد ومجيراً لها السبق في تاريخ التمويل السعودي الميسر، وطالب بضرورة الاستفادة من تجارب الدول الإسلامية المتقدمة كماليزيا وسنغافورة، مؤكداً أهمية البدء من حيث انتهى الآخرون.

  8. #18
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 5/11/1427هـ

    سوق الأسهم.. والحقيقة المجردة!!

    فضل بن سعد البوعينين

    كنت أتمنى أن تتحول مقابلة معالي الدكتور عبد الرحمن التويجري، رئيس هيئة السوق المالية المكلف، في التلفزيون السعودي إلى أسئلة مفتوحة، وأن يمدد وقتها، فلعلها تعوض المشاهدين عن أشهر الكفاف المعلوماتي الذي أدخل المواطنين في نفق الحيرة.
    فقضية الانهيار كانت أكبر من أن تُختزل في بعض الأسئلة التنظيمية العامة، خصوصاً أن الضيف كان على أهبة الاستعداد للإجابة عن كل ما يتلقاه من أسئلة، وملاحظات دون تحفظ أو اعتذار، وهي بادرة قلما نجدها عند الآخرين. أصبح الإعلام المنفتح، الوسيلة الوحيدة لطرح قضايا المواطنين، والتعاطي معها بكل شفافية ووضوح.
    لم يبخل الدكتور التويجري في الرد على أسئلة المتصلين، وكان حريصاً على تسجيل جميع الأسئلة، والتعامل معها بروح ديمقراطية منفتحة. الثقة التي كان يتحدث بها الدكتور التويجري أعطت السوق، والمتفائلين جرعات تنشيطية كانوا في أمس الحاجة لها. أما المتشائمون فقد عادوا للتنقيب بين السطور، والكلمات فلعلهم يجدون فيها ما يعينهم على إرهاب السوق والمتداولين.
    الحقيقة المجردة هي قاعدة التفاؤل وإن جاءت بما لا تشتهي النفس البشرية، فالسير على أرضٍ وعرة في وضح النهار خيرٌ، وآمن من السير على أرض ممهدة في ليلة ظلماء. تحدث الدكتور التويجري بإيجابية عن السوق، وأشار، وللمرة الثالثة على التوالي، بأن سوق الأسهم السعودية أصبحت في وضعية جاذبة للاستثمار مع توفر بعض الفرص الجيدة، وهو ما أكدته بعض التقارير الأجنبية ذات العلاقة بالسوق السعودية، وتحدث أيضا بإيجابية متناهية عن الاقتصاد السعودي، وأشار إلى أن (معدلات النمو العام تزيد على 6 في المائة، كما أن نمو القطاع الخاص يتوقع أن تسجل هذا العام نسبة نمو قد تصل إلى 7 في المائة، وهذا سينعكس على أداء الشركات العاملة في الاقتصاد الوطني ومن ضمنها سوق الأسهم).
    حديث الدكتور التويجري، وأجوبته المباشرة، احتوى على الكثير من قضايا الاتفاق، ولم يخل أبدا من نقاط الخلاف، وهذا أمر طبيعي في أساسيات الحوار المتحضر، والقضايا الشائكة، إلا أن أكثر ما يهمنا في هذه العجالة هو التأكيد على أن سوق الأسهم السعودية ما برحت تعاني من تبعات الانهيار، واهتزاز الثقة، وتنامي الشائعات المغرضة، ما يجعلها أكثر حاجة للتعلق بقضايا الاتفاق الإيجابية، والبعد قدر المستطاع عن قضايا الخلاف غير المجدية التي ربما ساعدت في تعميق الفجوة بدلاً من ردمها.
    أعتقد أننا لم نعد في حاجة إلى التذكير بأسباب الانهيار، ومسبباته، فالحقيقة المجردة أصبحت أكثر وضوحاً لدى غالبية المراقبين والمواطنين، كما أننا لسنا في حاجة إلى المقارنة المنقوصة بين ما يحدث في أسواق المال العالمية، وما يحدث في سوقنا السعودية نظراً للاختلاف الكبير في معطيات التكوين، نوعية الأسواق، ثقافة المجتمع، نوعية الاقتصاد، والكفاءة الإدارية. نحن اليوم أكثر حاجة إلى مواصلة العمل والإخلاص فيه من أجل علاج المجتمع من تبعات الانهيار الخطيرة، والاجتهاد في وضع الخطط الكفيلة بوقف الانهيار عند مستواه الأخير الذي بلغه بداية الأسبوع الماضي، ومساعدة السوق في بناء نفسها من جديد في جو تسوده الثقة المتبادلة بين فريق العمل الاقتصادي، والمستثمرين، بعيداً عن حملات التشكيك، أو التقريع التي ربما ساعدت على إطالة أمد الانهيار، واتساع هوته.
    شكراً لمعالي رئيس هيئة السوق المالية على ظهوره الإعلامي المباشر، وعلى رحابة صدره، والشكر موصول للتلفزيون السعودي وللدكتور طلعت حافظ.









    ورشة الاستثمار بسوق الأسهم في أبها


    * أبها - عبدالله الهاجري:
    تستضيف الغرفة التجارية الصناعية بأبها ورشة عمل توعوية عن الاستثمار بسوق الأسهم السعودية خلال الفترة من 5-6-11- 1427هـ وذلك في سلسلة ورش العمل التوعوية التي تنظمها هيئة سوق المال في 14 مدينة ومحافظة. وأوضح المهندس عبدالله بن سعيد المبطي رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية في أبها أن الغرفة أكملت استعداداتها لإقامة هذه الورشة حسب الموعد المعد لذلك مع الأخذ في الاعتبار تخصيص أماكن للنساء تربطها دوائر تلفزيونية مغلقة.

  9. #19
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 5/11/1427هـ




    ارتفاع 13 شركة بالنسبة العليا .. وقيمة التداول تتجاوز 14 مليار ريال
    الأسهم السعودية تواصل ارتفاعها والمؤشر العام عند مستوى 8749 نقطة


    - فيصل الحربي من الرياض - 06/11/1427هـ
    استهلت الأسهم السعودية تداولات الأسبوع بارتفاع طفيف, لتكمل بذلك مسيرة الصعود التي بدأتها في الأسبوع الماضي, حيث أغلق المؤشر العام للسوق عند مستوى 8749 نقطة كاسبا 48 نقطة، بنسبة ارتفاع 0.55 في المائة, بعد تداول ما يزيد على 294 مليون سهم توزعت على 344 ألف صفقة وبقيمة إجمالية تجاوزت 14 مليار ريال.
    أما على مستوى القطاعات فقد ارتفعت جميع قطاعات السوق باستثناء قطاع التأمين الذي خسر 20 نقطة بنسبة 1.31 في المائة, وقطاع الكهرباء الذي أغلق دون تغير في مستوى إقفال يوم الأربعاء الماضي, بينما كسب القطاع الزراعي 218 نقطة بنسبة 5.2 في المائة, وكذلك قطاع الخدمات 62 نقطة بنسبة 2.49 في المائة, فيما ارتفع كل من قطاع الأسمنت 33 نقطة بنسبة 0.57 في المائة, والقطاع الصناعي 87 نقطة بنسبة 0.51 في المائة, وقطاع البنوك 110 نقاط بنسبة 0.43 في المائة, وبدوره ربح قطاع الاتصالات ست نقاط بنسبة ارتفاع 0.18 في المائة.
    وفي نظرة على الأداء العام لشركات السوق مع نهاية تداولات الأمس نلاحظ ارتفاع 62 شركة، حيث تصدرت 13 شركة قائمة الرابحين في نسبة الارتفاع القصوى المسموح بها في نظام "تداول" وهي كل من شركة تهامة للإعلان والعلاقات العامة، الشركة السعودية لصناعة الورق، الشركة الوطنية للتصنيع وسبك المعادن (معدنية)، الشركة السعودية للأسماك، شركة بيشة للتنمية الزراعية، الشركة السعودية للفنادق، شركة المنتجات الغذائية، شركة الدريس للخدمات البترولية والنقليات، الشركة الوطنية للتسويق الزراعي (ثمار)، شركة الشرقية الزراعية، الشركة العقارية السعودية، شركة أحمد حسن فتيحي، والشركة السعودية للخدمات الصناعية (صدق). بينما على الجهة المقابلة انخفضت 11 شركة كانت أبرزها الشركة السعودية للنقل البحري التي خسرت 0.75 ريال لتغلق عند مستوى 28.75 ريال, وشركة جرير للتسويق التي أغلقت عند مستوى 152 ريالا بخسارة بلغت ثلاثة ريالات في السهم الواحد. فيما أنهت أسهم 11 شركة تداولات الأمس عند مستوى إقفال يوم الأربعاء الماضي نفسه.
    على صعيد أداء الأسهم القيادية فقد أغلق سهم شركة الكهرباء السعودية دون تغير عند مستوى 14.5 ريال بعد تداول ستة ملايين سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 87 مليون ريال. كما أغلق سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) عند مستوى 109.5 ريال خاسرا ربع ريال بنسبة انخفاض 0.23 في المائة, حيث بلغت كمية الأسهم المتداولة 2.3 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 252 مليون ريال. أما سهم شركة الاتصالات السعودية فقد أغلقت دون تغير عند مستوى 91.5 ريال, بعدما تجاوزت قيمة إجمالي ما تم تداوله من أسهم 62 مليون ريال توزعت على ما يزيد على 685 ألف سهم. وأنهى سهم مصرف الراجحي تداولات الأمس عند مستوى 218.5 ريال كاسبا نصف ريال بنسبة ارتفاع 0.23 في المائة, بعد تداول ما يزيد على 919 ألف سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 200 مليون ريال.
    من جهة أخرى تصدر سهم شركة المواشي المكيرش المتحدة قائمة أكثر شركات السوق نشاطا حسب الكمية, بعد تداول ما يزيد على 18 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 424 مليون ريال ليغلق سهم الشركة كاسبا 1.25 ريال عند مستوى 23.25 ريالا للسهم. تلاه للأكثر نشاطا حسب الكمية سهم شركة الباحة للاستثمار والتنمية الذي تصدر قائمة أكثر شركات السوق نشاطا حسب القيمة بعدما تجاوزت قيمة إجمالي ما تم تداوله من أسهم 809 ملايين ريال توزعت على ما يزيد على 12 مليون سهم، لينهي سهم الشركة تداولات الأمس كاسبا 3.75 ريال عند مستوى 67.75 ريال للسهم الواحد. وجاء سهم شركة الأحساء للتنمية ثانيا للأكثر نشاطا حسب القيمة بعدما تجاوزت القيمة الإجمالية للأسهم المتداولة 512 مليون ريال توزعت على ما يزيد على عشرة ملايين سهم, ليغلق سهم الشركة عند مستوى 51.25 ريال خاسرا 1.75 ريال في كل سهم.








    كيف نعيد الثقة والمتداولين إلى الأسهم؟

    - طارق الماضي - 06/11/1427هـ

    وضوح سياسة إدارة السوق للمتداولين
    إن مقدرة المتداولين على فهم السياسة والآلية التي تتم بها إدارة تداولات السوق سوف تكون عاملاً أساسياً لهؤلاء المتداولين في رسم خطة العمل لهم في سوق الأسهم. ولعل ذلك الغموض في تحديد منطقتي (الممنوع والمسموح) في تداولات سوق الأسهم سوف يكون أكثر وضوحاً من خلال الفصل الثامن من نظام السوق المالية، وهو الخاص بالاحتيال والتداول بناء على معلومات داخلية حيث يعطي النظام الهيئة حق أن "تحدد الأعمال والتصرفات" المخالفة والمستثناة وتشمل صلاحيتها وضع القواعد، وتحديد الظروف والإجراءات الهادفة للمحافظة على استقرار أسعار الأوراق المالية والأسلوب والوقت الذي يتعين فيه اتخاذ هذه الإجراءات ". إن عدم وضوح الرؤية والاختلاف في التطبيق بين الفترات الزمنية بالنسبة لهذه " القواعد والأعمال والممارسات والظروف والإجراءات " التي تملك الهيئة حق تحديدها، هو أساس عدم فهم الكثير من المتداولين سياسة إدارة السوق وبالتالي التماشي معها .

    بطء آليات التطوير والتغيير
    مثال ذلك هناك شبه إجماع (منذ سنوات) على عدم عدالة الطريقة التي يتم احتساب المؤشر بها والذي يفترض به أن يكون ممثلاً عادلاً للحركة الجماعية لشركات السوق المختلفة، حسب قوته الفعلية في السوق، لأنه إن لم يكن كذلك (سوف يعطي رسائل خاطئة للمتداولين) ولأصبحت هذه الرسائل أكثر وضوحاً وتشويشاً كل نقطة تضخم في سوق الأسهم وأسعار الشركات. ينبع عدم عدله ذلك المؤشر من أن 70 في المائة من ملكية كبريات شركات السوق هي للدولة وهي بالتالي الأكثر تأثيراً في الحركة العامة لمؤشر السوق رغم أنها خارج التداولات الفعلية، يساعد على تفاقم ذلك تركز تلك القوة في ثلاث شركات فقط. ولعل في تجربة إغلاق تلك الشركات على النسبة الأعلى ورفعها للمؤشر رغم إغلاق جميع شركات السوق الأخرى بشكل سلبي تجربة تاريخية لمحاولة استخدام تلك النقطة من الضعف في السوق. بعض الأمثلة الأخرى هو تفعيل بعض آليات تنظيم السوق الأخرى والتي نص عليها نظام السوق المالية نفسه.

    توقيت وسرعة التدخل
    شديدة الحساسية، سريعة التغير والأحداث، تلك طبيعة أسواق المال في العالم، لذلك يجب أن تكون آلية الاستجابة لتغيرات السوق الدينامكية سريعة كذلك ذات فاعلية عالية قادرة على امتصاص أي تأثيرات سلبية بشكل فاعل، لا مكان هنا للروتين واليروقراطية، لا وقت هنا من أجل تعداد خطط التدخل التي يجب أن تكون جاهزة مسبقاً لتكون خلال دقائق تحت التنفيذ أمام المتداولين، إن صدور بيانات أو تصريحات إن صدرت بعد (عدة أيام) من حدوث تغيرات غير اعتيادية هو البيئة المناسبة لانتشار االشائعات والتأويلات والتلميحات واستغلالها من قبل البعض.

    تدخل الصلاحيات
    مسؤولية تحديد علاوة الإصدار على المستشار المالي (للشركة) ومن المفترض أن ضمان شفافيته يأتي عن طريق ضامن التغطية المفترض أن يدقق في علاوة الإصدار. سوف يكون ذلك جيداً في حالة أن تكون عمليات الاكتتاب تتم في ظروف اعتيادية وليس في موجة سيولة ضخمة (يحاول البعض استغلالها) تضمن أي تغطية، وبالتالي سوف نجد أنفسنا في حاجة لإعادة التدقيق في معيار التدقيق المالي المطبق الذي من الواضح أنه لا يلقى ثقة من المتداولين، كما نحتاج إلى أن نعرف ما الجهة الرسمية المسؤولة قانونياً عن ضمان عدالة تلك العلاوة، خاصة في ضوء إن المادة العشرين من نظام السوق المالية تقول إن السوق المالية هي المسؤولة عن "التأكد من عدالة متطلبات الإدراج وكفايتها وشفافيتها وقواعد التداول وآلياته الفنية ومعلومات الأوراق المالية المدرجة في السوق". نقطة أخرى هناك مكاتب استشارية ومالية مصرحة من وزارة التجارة وأخرى من الهيئة وثالثة لا نعرف تحت أي إطار تعمل، والجميع موجود على أرض الواقع دون أن نعرف أياً منها يخضع للهيئة أو للوزارة، والأهم من ذلك هل هناك آلية معينة لمراقبة ومراجعة نشاط تلك المكاتب للتأكد من عدم تجاوزها حدود التصاريح التي منحت لها؟ هل هذه الآلية موجودة وتحت مسؤولية أي جهة تقع؟ مرة أخرى المخالفات والتجاوزات المالية الداخلية في بعض الشركات بما في ذلك التأكد من قوائم الميزانيات المقدمة عبر المكاتب الاستشارية إلى الهيئة. هل يوجد لهذه القوائم تدقيق ومراجعة من جهة رسمية للتأكد من تطابقهما مع المعيار المحاسبي المطبق من تلك المكاتب؟ مَن يتحمل مسؤولية اكتشاف وملاحقة أي تلاعب في تلك القوائم إن حدث؟

    التواصل مع المتداولين
    توجه الهيئة منذ إنشائها سلسلة من عمليات الهجوم المحتدمة والمستمرة، بسبب انقطاع قنوات الاتصال المباشر بين الهيئة وصغار المتداولين وابتعاد الهيئة بشكل واضح للعيان عن مجال التغطية لهؤلاء المتداولين، حيث إن بضعة كتيبات لن تكون القناة المفضلة خاصة مع التحفظ بشدة على مدى انتشارها بين من يحتاج إليها ولعل أبرز مثال على ذلك الانتشار هو أن كتيبات القوائم المالية لميزانيات الشركات التجارية (المدفوعة) هي ما يوزع عبر البنوك رغم أن مصدر معظم تلك الكتيبات هو من كتيب آخر للهيئة يوزع بشكل خاص وعلى نطاق ضيق. وبعد فشل جميع عمليات التواصل مع هؤلاء المتداولين من خلال لجنة الـ 25 محللاً إلى إعلانات إبراء الذمة التوعوية قبل انهيار شباط (فبراير) إلى ورش العمل التي فشلت بشكل واضح أن تكون شعبية، إلى رعاية بعض الفعاليات المهرجانية ذات الصبغة التجارية، لعل الأبرز هنا مدى قدرة الهيئة في التعاون مع وسائل الإعلام المختلفة من أجل رفع مستوى الثقافة والوعي في السوق وشرح وتقريب سياسات الهيئة للمتداولين حيث إن هذه الجزئية تفتقد خطة إعلامية ذات معالم واضحة. إن سياسة التواصل مع هؤلاء المتداولين وإقناعهم بسياسات الهيئة يحتاجان إلى إعادة نظر ونفحة من الإبداع والابتكار في جميع الاتجاهات.

    الحقائق الغائبة
    هل إدارة المحافظ واستقطاب الأموال والتحالفات بين بعض المضاربين في سوق الأسهم قانوني أو خلاف ذلك؟ هل تغّيرت سياسة الصدام المباشر مع المخالفين من كبار المضاربين إلى هدن غير معلنة من أجل إعادة الطمأنينة إلى السوق لتساعد في مرحلة أخرى في تضخم سعري ثان على أكثر شركات السوق خسارة؟ لا أحد يشك بوجود آلية المراقبة واكتشاف المخالفات في التداولات؟ ولكن الحقيقة الغائبة الآن هل تتم معاقبة المخالفين خلال الشهور الماضية إن كان يوجد مخالفون بغض النظر عن الإعلان عن ذلك أو لا؟ بعض الظواهر يحتاج إلى تفسير أحيانا لأنه يسبب الكثير من التشويش والخوف لدى المتداولين، على سبيل المثال، وما اصطلح على إطلاق اسم (الفارس الخفي) الذي أطل علينا عدة مرات قبل الإغلاق في موجات شراء محمومة، لن يكون من المنطقي المطالبة بأسماء ولكن نحتاج لمن يقول لنا إن تلك العمليات في سياق تداولات السوق طبيعية، نحتاج أن نعرف لماذا بعض أداوت التداول (موجودة من الأساس) ومن ذلك، على سبيل المثال لا الحصر، "الأوامر المخفية" التي تتم تجزئتها والمشروطة " وتفسير معنى "محفظة مغلقة" والتي توجد في بعض بنوكنا والكثير من الأشياء التي تحتاج إلى إعادة نظر لاستخدامها كنقاط ضعف من البعض في تداولات السوق.

    مستوى الشفافية
    تسرب إعلانات ومعلومات الشركات قبل صدورها من القنوات الرسمية، وبيانات التداول من أسماء ملاك في سهم شركة خلال فترة ما، وبناء عليه حصول الشركات على أسماء الملاك خلال أي فترة.. كل ذلك حقائق يمكن رصدها على أرض الواقع في سوق الأسهم مع كامل الاحترام والتقدير للآراء التي تقول بعكس ذلك، لذلك أصبحت هناك سهولة في تحديد أسماء مضاربي شركات بعينهم لا بل تحديد ملكيتهم في تلك الأسهم وتحديد أوقات خروجهم. سوف يكون الأقرب للمعلومة أو بالأصح مركز تسريب المعلومة هو الأقدر على الاستفادة من ذلك التسريب، وذلك يتنافى مع جميع نصوص وروح نظام سوق المال بشكل كلى. من الواضح أنا نفتقد آلية مراقبة تلك السلوكيات في السوق ودلالة ذلك عدم الإعلان عن تطبيق أي عقوبات (حتى دون ذكر أسماء) في هذا المجال على أي إداري في تلك الشركات أو أنه لا توجد تسريبات نهائياً في سوق الأسهم، وهو ما يتنافى مع المنطق .

    طغيان السيولة
    إن تراكم مبالغ كبيرة من السيولة (استقطاب أموال) بين مجموعة من الأفراد يساعد بشكل مباشر على إيجاد (خلل أساسي) في آلية المضاربات الطبيعية في السوق من خلال إعطاء القدرة لمجموعة من الأفراد على التحكم بشكل غير منطقي وحقيقي في حركة عدد كبير من الأسهم بشكل كامل. هنا نحن لا نتكلم عن شخص يقوم بالمضاربة بأمواله الشخصية، بل عن شخص يستخدم سيولة ضخمة استطاع استقطابه بشكل غير نظامي دون أدنى مخاطرة عليه في سبيل إعطاء نفسه أو التحالف الذي يعمل تحت إطاره قوة على التحكم في مسار التداولات لأسهم شركات معينة وإعطاء إيحاءات كاذبة لصغار المتداولين الذين يفتقدون أي معلومة عن حركة ايجابية قادمة لذلك السهم.

    التسهيلات والاتهام المستمر
    توجه الاتهامات بشكل مستمر نحو التسهيلات التي تقدمها البنوك للعمل في سوق الأسهم، وفي ظل غياب أي معلومات موثقة عن الأنظمة والضوابط والأهم من ذلك (المعيار) الذي يخضع له تقديم تلك التسهيلات سوف يظل السؤال مطروحاً بشكل مستمر ودائما ما تأثير تلك التسهيلات إيجابا أو سلبا في (الماضي والحاضر والمستقبل) على تداولات سوق الأسهم ومن مرجع تحديد تلك المسؤولية وضمان عدم تأثرها بأي شكل كان عليه عمل سوق الأسهم؟ وهل يوجد تنسيق بين هيئة سوق المال ومؤسسة النقد في ذلك؟

    طرح الاكتتابات الجديدة
    إن إضافة المزيد من الشركات إلى سوق الأسهم عامل إيجابي وسوف يساعد على إضافة عمق للسوق وسوف يساعد بالتأكيد على معالجة كثير من السلبيات الموجودة الآن، ولكن بالتأكيد يجب ألا يكون ذلك بأي ثمن، لا نحتاج إلى مزيد من الشركات الورقية وحفلات استقطاب أموال بشهادات رسمية موثقة، هنا مرة أخرى يجب تحديد أين تقع المسؤولية القانونية الكاملة لضمان عدالة وشفافية علاوات الإصدار لتلك الشركات، وضمان أن تكون اللوائح المنظمة لعملية الإدراج تخضع للتدقيق الكامل للتأكد من عدم وجود أي محاولات لإعطاء مسوغات قانونية لأرقام غير منطقية، وبشكل مباشر يجب ضمان أن تدفع شركات استشارية ثمن قانوني لأي اجتهادات تكسر مبدأ العدالة المهنية للأعمال التي تقوم بها، ومع كامل الاحترام أيضا للآراء المخالفة. إن توقيت طرح بعض تلك الاكتتابات يكون أحيانا عاملاً أساسياً مؤثراً في حركة تداولات السوق، فهل تتم مراعاة ذلك؟

    طغيان المضاربات على الاستثمار
    منذ انهيار شباط (فبراير) يتوجه معظم السيولة بشكل شبه كامل نحو شركات مضاربة معينة تتميز بالمواصفات التالية: الأقل عدداً في الأسهم والأسوأ في الأداء المالي، ولو كان ذلك التوجه طبيعياً لن تكون هناك مشكلة، ولكن لعل الخلل هنا إن ذلك التوجه جاء بناء على سيطرة بعض كبار المضاربين بطريقة أو أخرى على تلك الشركات وقدرتهم على اجتذاب صغار المتداولين إلى تلك الشركات، وبالتالي تجهل شركات السوق الأخرى. إذن بطريقة أو أخرى لقد أسهمت عدة عوامل في دفع السوق إلى التحول إلى مضاربات محمومة مقارنة بافتقاد النفحة الاستثمارية في السوق التي تكون في العادة عامل استقرار لها ورغم أن تعديل التوقيت وتوحيده أسهماً في تخفيف حدة المضاربات في السوق، ولكن ترافق ذلك مع سلبية أخرى، إن تلك السيولة لم تتحول إلى الاستثمار، بل للخروج من السوق، ويمكن ملاحظة ذلك من خلال انخفاض السيولة اليومية المنفذة نتيجة انحسار في عمليات التدوير وخروج بعض السيولة وبالتأكيد لم يكن ذلك إلى القطاعات الاستثمارية التي واجهت هبوطاً خلال فترة توحيد وتغيير التوقيت. هنا ومع التسليم بعدم قدرة الهيئة على التدخل المباشر في تداولات السوق (بيعاً وشراء) ولكن بالتأكيد لديها قدرة تحكم قوية من خلال تفعيل بعض الأنظمة واللوائح لعل الأبسط منها، على سبيل المثال لا الحصر، إلزام كبار الملاك بالإعلان قبل الخروج من سهم شركة ما .

  10. #20
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 5/11/1427هـ

    مخاوف من رفع أسعار وثائق التأمين لتعويض رسوم الاكتتاب في 13 شركة

    - عبد الرحمن آل معافا من الرياض - 06/11/1427هـ
    أبدت مصادر في قطاع التأمين مخاوفها من أن تلجأ 13 شركة تأمين تم الترخيص لها أخيرا، في رفع أسعار وثائق التأمين على العملاء، لتعوض رسوم تكاليف طرحها للاكتتاب العام، التي تقدر بـ 130 مليون ريال، بمعدل عشرة ملايين ريال لكل شركة.
    وأوضحت المصادر أن تكاليف الطرح الجديد الذي يتضمن تعيين مستشار مالي، مدير للاكتتاب، ومستشار قانوني، ستحسبها الشركات على أنها تكاليف تأسيس الشركة، وحتى لا تؤثر على النتائج المالية للشركات وعلى حقوق المساهمين، مؤكدا أن ذلك سينعكس على سعر الخدمة التي ستقدمها تلك الشركات.
    وأوضح لـ "الاقتصادية" مصدر أن شركات التأمين اجتمعت مع هيئة السوق المالية ومؤسسة النقد من أجل معرفة إجراءات طرح 13 شركة تأمين في السوق المالية السعودية، حيث بينت هذه الجهات أنه يجب تعيين خبير مالي يدير عملية الاكتتاب بالتنسيق مع أحد البنوك المحلية ومستشار مالي، ومستشار قانوني.
    وقال المصدر "فوجئت شركات التأمين بأن تكاليف تعيين المستشار المالي ومدير الاكتتاب وعملية تسلم المصارف الاكتتاب تراوح بين ثمانية وعشرة ملايين ريال"، حيث تصدر مذكرة اكتتاب تتقدم بها الشركة إلى هيئة السوق المالية من أجل عملية الطرح. وأشار إلى أن رسوم المكتب الاستشاري تبلغ نحو ثلاثة ملايين ريال، فيما تبلغ تكلفة البنك مدير الاكتتاب ثلاثة ملايين ريال، وتبلغ مصروفات استقبال المصارف الراغبة في الاكتتاب ثلاثة ملايين ريال.
    وفي سؤال عن دفع شركات التأمين هذه المبالغ، رد المصدر أن شركات التأمين يمكن أن تلجأ إلى رفع أسعار وثائق التأمين الصادرة منها للعملاء من أجل إثباتها كرسوم تأسيس وحتى لا تؤثر على النتائج المالية للشركات وعلى حقوق المالكين، مؤكدا أن ذلك سينعكس على سعر الخدمة التي ستقدمها تلك الشركات.
    وفيما يختص بإصدار الشركات علاوة إصدار لها على سعر السهم المطروح للاكتتاب، أضاف أن الشركات التي تقر لها علاوة إصدار هي الشركات القائمة بالفعل في السوق السعودية، كما أن الجهات المعنية رفضت أن تكون هناك علاوة إصدار لشركات التأمين نظرا لأن هذه الشركات ليست مسجلة في المملكة.
    أما عن تحديد الموعد النهائي لتسلم هيئة السوق المالية ملفات الشركات الراغبة في طرح أسهمها، أوضح المصدر أن شركات التأمين الـ 13 تسلمت خطابات تفيد بأن آخر موعد لتسليم الطلب إلى هيئة سوق المال هو 10 كانون الأول (ديسمبر) المقبل، للبدء في طرح الشركات في 7 شباط (فبراير) 2007.








    القطاع البنكي: نهاية شهر العسل مع السوق السعودية

    أ.د. ياسين عبد الرحمن الجفري - - - 06/11/1427هـ
    لا تزال السوق السعودية تفرز نتائج سلبية تجاه مختلف القطاعات الاقتصادية وبعدها، مبررة في نظر البعض وهناك غير المبرر في ظل الأوضاع العامة الاستثمارية السائدة. ويعتبر القطاع البنكي أقل القطاعات تأثرا بالهبوط الكبير، الذي لمس قطاعات مختلفة من السوق وجذب أسعارها لمستويات كبيرة من الانخفاض. وتظهر ولا تزال أسئلة عديدة حول تفسير التغيرات وربطها بالأسس مثل الربحية ونموها واحتمالات تراجعها مستقبلا كمفسر رئيسي للوضع السائد في السوق. ومن خلال تحليلنا نحاول الربط بين مختلف المتغيرات الأساسية مع اتجاهات الوضع العام لمحاولة تفسير اتجاهات السوق، وإن كان بعد التوقعات المستقبلية وعدم توافر جهات تقوم بتوفير نوع من الطرح للسوق لبناء قراراته حوله. ويبقى في النهاية الرضا العام ودرجة الثقة كمؤثرات عمومية على الاتجاه العام حيث تزيد من السلبية أو من الإيجابية في السوق، مما يجعل تأثير الأساسيات في بعض الأوقات أقل من المطلوب.
    لا يختلف اثنان على أن المناخ الاستثماري العام في السعودية إيجابي ومن زاوية حجم الإنفاق الحكومي وإمكانية استمراره، بغض النظر عن الاتجاه العام لأسعار النفط. فالسعودية عملت بمنهاج نبي الله يوسف في تكوين الاحتياطيات لمواجهة أي نوع من الهبوط العام لمصدر الدخل الأساسي. كما نلاحظ أن الاتجاه العام في السعودية وفي ظل منتدى الطاقة أوضح أن خيار تصنيع البترول والغاز وزيادة القيمة المضافة استراتيجية تحرص الدولة على تطبيقها وتطويرها بصورة كبيرة. ومع مجموعة المشاريع الجديدة وانخفاض الغاز الفائض مستقبلا ما لم تتم اكتشافات جديدة يعكس حقيقة ارتفاع المناخ الاستثماري السعودي وانخفاض الاعتماد على المنتجات من المواد الأولية لدعم الصادرات. ماذا يعني ذلك للقطاع البنكي؟ وجود فرص استثمارية ومشاريع يصب مباشرة في القطاع البنكي وفرص توسعه مجال نشاطه في ظل تراخي المصادر الحالية. تحليلنا يعكس الوضع الحالي والربط بينه وبين المتغيرات المؤثرة على السعر وتبقى فرص التوسع والنمو مفتوحة في ظل انفتاح الشهية لمختلف المشاريع المتوقعة مستقبلا للقطاع.

    المتغيرات المستخدمة
    كالعادة سيتم التعامل مع السعر وربح الشركة وإيرادها من خلال النمو الربعي (نمو الربع الحالي مقارنة بالسابق) والنمو المقارن (نمو الربع الحالي بالربع المماثل من العام الماضي). كما سيتم الربط بين السعر والربح في مكرر الربح والربح والإيراد في هامش صافي الربح ودرجة التحسن فيه. وسيتم إلقاء الضوء على دور المصادر الأخرى في دعم الربحية للشركات. المتغيرات السابقة توجهنا للتعرف على كفاءة السوق وسلامة توجهها من خلال العلاقة بين الربح والإيراد والسعر، وبالتالي توجهها نحو الاتجاه الصحيح من عدمه.

    القطاع البنكي
    من خلال نظرة كلية للقطاع البنكي وحسب الجدول رقم (1)، نجد أن الاتجاه بعد أن كان تصاعديا في الربحية لعام 2005 أصبح تنازليا في 2006 خلال الفترة مدار الدراسة. الملاحظ أن النمو الربعي كان سلبيا عند 12.49 في المائة، ولكن بالمقارنة بالفترة من عام 2005 نما إيجابا بنحو 12.67 في المائة. وبالطبع الصورة مختلفة عن العام الماضي، حيث شهدت نموا إيجابيا في ربحيتها بالنسبة للفترة الكلية، حيث استمر النمو الإيجابي بنسبة 43.58 في المائة لتصل ربحية البنوك إلى 23 مليار ريال ولكن نسبة النمو أقل من عام 2005 ولنفس الفترة كما هو واضح من الجدول. الإيرادات لم تختلف كثيرا عن الربحية من حيث هبوط عام 2006 وتدرج نمو 2005 وكان النمو الربعي سلبيا عند 9 في المائة والنمو المقارن إيجابيا عند 23 في المائة، وكذلك الفترة الكلية كانت نامية، ولكن بتفاوت مماثل للربح. بالرغم من تحسن فترة المقارنة يبقى الاتجاه الكلي سلبيا للقطاع ولكن حجم الفرص المستقبلية تبقي إيجابية. السابق انعكس سلبا على هامش الربح، وكان سلبيا من حيث اتجاهات النمو فيه. المؤشر اتجاهه كان مطابقا من حيث النمو الربعي، الذي كان سلبيا ولكن النمو المقارن كان سلبيا أيضا مقارنة بالفترات لمماثلة، مما يوحي بحجم السلبية حول نظرة المستثمرين تجاه السوق السعودية للأسهم. وتبقى كما أشرنا إلى أن زيادة حجم النظرة السلبية أسهمت في زيادة التأثير السلبي هنا، على الرغم من التوقعات والمجالات الجديدة حول سوق القطاع البنكي.

    البنك السعودي للاستثمار
    حقق البنك نموا ربعيا سلبيا في الربح والإيراد وبنسب كبيرة وإن كان هناك نمو مقارن إيجابي في المتغيرين وبنسب كبيرة أيضا. مع النمو الربعي السلبي اتجه السعر أيضا إلى النمو السلبي، كما هو واضح من الجدول ربعيا ومقارنا. اتجاه السعر على الرغم من تحسن الربح مقارنا أسهم في تحسن مكرر الربح للبنك، وأصبح أقل من 12 مرة بعد أن كان مقاربا للثلاثين مرة. الفترة الكلية للأداء توضح نمو الربح بحجم كبير ونمو الإيراد بنفس المعيار ومعهما هامش الربح، مما يعني أن عام 2006 ككل هو أفضل من 2005 وبدون مقارنة. كما أن الإيرادات البنكية من الخدمات ومن ضمنها عمولات الأسهم تراجعت قليلا مما قد يفسر الاتجاه الحالي للربحية. البنك السعودي للاستثمار متجه بقوة لفتح أبواب جديدة آخرها الشركة الجديدة مع الإماراتيين وعسير في مجال العقار. ربما مع نهاية العام تتم مراجعة التوقعات ويبدأ تغير اتجاه السعر هنا أو الاستمرار في النمط الحالي وحتى تظهر نتائج الربع الرابع.

    بنك الجزيرة
    حقق البنك نموا ربعيا سلبيا في الربح والإيراد بنسب كبيرة، وإن كان هناك نمو مقارن إيجابي في المتغيرين وبنسب كبيرة أيضا. مع النمو الربعي السلبي اتجه السعر على العكس إلى النمو الإيجابي، كما هو واضح من الجدول ربعيا ومقارنا. اتجاه السعر وتحسن الربح مقارنا أسهم في تحسن مكرر الربح للبنك وأصبح أقل من 15 مرة بعد أن كان مقاربا للثمانية عشرة مرة والتحسن الطفيف ناجم من نمو السعر إيجابا هنا. الفترة الكلية للأداء توضح نمو الربح بحجم كبير ونمو الإيراد بالمعيار نفسه ومعهما هامش الربح، مما يعني أن عام 2006 ككل هو أفضل من 2005 وبدون مقارنة. كما أن الإيرادات البنكية من الخدمات ومن ضمنها عمولات الأسهم تراجعت قليلا، مما قد يفسر الاتجاه الحالي للربحية. بنك الجزيرة ككل البنوك المحلية مدرك لأهمية فتح مجالات جديدة ويتوقع دخوله بصورة جيدة في سوق الإقراض الجديد.

    بنك الراجحي
    حقق البنك نموا ربعيا سلبيا في الربح والإيراد بنسب منخفضة، وإن كان هناك نمو مقارن إيجابي في المتغيرين وبنسب منخفضة أيضا. مع النمو الربعي السلبي اتجه السعر أيضا إلى النمو السلبي، كما هو واضح من الجدول ربعيا ولكن كان إيجابيا مقارنا. اتجاه السعر الإيجابي مع تحسن الربح مقارنا أسهم في ثبات مكرر الربح للبنك وأصبح أقل من 31 مرة بعد أن كان أقل من 30 مرة. الفترة الكلية للأداء توضح نمو الربح ونمو الإيراد بالمعيار نفسه ومعهما هامش الربح، مما يعني أن عام 2006 ككل هو أفضل من 2005 بدون مقارنة. كما أن الإيرادات البنكية من الخدمات ومن ضمنها عمولات الأسهم تراجعت قليلا مما قد يفسر الاتجاه الحالي التراجعي للربحية، وإن كانت لا تمثل حجما كبيرا من الربح هنا. بنك الراجحي مستمر وبقوة في مجال الإقراض، وهو سوق تقليدي له بفعل المنتجات التي أرضت المتعاملين معه. ربما ومع نهاية العام تتم مراجعة التوقعات ويبدأ تغير اتجاه السعر هنا أو الاستمرار في النمط الحالي وحتى تظهر نتائج الربع الرابع، خاصة أن البنك يتجه نحو زيادة قدرته الإقراضية من خلال زيادة رأس ماله وبالتالي التوسع في السوق.

    بنك الرياض
    على الرغم من نمو إيراد البنك ربعيا ومقارنا إلا أن ربح البنك، وهو المهم اتجه نحو الهبوط ونما سلبا، كما هو واضح من الجدول. السعر نما سلبا ربعيا ومقارنا وبحجم كبير وبأكثر من تغير الربح. النتيجة والمحصلة هي أن المكرر تحسن كثيرا وهبط من 26 مرة ليصبح عند أقل من 16 مرة. النتائج الكلية أوضحت نموا بسيطا في الربح ولكن نموا كبيرا في الإيراد وكأن مصاريف البنك تتجه للازدياد وهو الملاحظ من خلال نمو هامش الربح سلبا وبصورة مرتفعة، كما هو واضح من الجدول. استمر مستوى الإيرادات الأخرى في البنك، وحسب الجدول عند مستواه ولم تتغير إلا بصورة طفيفة جدا. يبدو أن البنك لم يستفد من تحسن أنشطته، مما أثر على التقييم ولكن ربما يتحسن أداء البنك، حيث يظهر تركيز البنك على دعم حصته من الأسواق الجديدة وخاصة القروض.

    البنك السعودي الفرنسي
    حقق البنك نموا ربعيا سلبيا في الربح والإيراد وبنسب وسط وإن كان هناك نمو مقارن إيجابي في المتغيرين وبنسب كبيرة أيضا. مع النمو الربعي السلبي اتجه السعر أيضا إلى النمو السلبي، كما هو واضح من الجدول ربعيا ومقارنا. اتجاه السعر على الرغم من تحسن الربح مقارنا أسهم في تحسن مكرر الربح للبنك وأصبح أقل من 16 مرة بعد أن كان مقاربا 26 مرة. الفترة الكلية للأداء توضح نمو الربح وبحجم كبير ونمو الإيراد بالمعيار نفسه، ولكن هامش الربح نما سلبا وبصورة بسيطة، مما يعني أن عام 2006 ككل هو أفضل من 2005 بدون مقارنة. كما أن الإيرادات البنكية من الخدمات ومن ضمنها عمولات الأسهم ارتفعت قليلا وكان المفترض تحسن الربحية. البنك السعودي الفرنسي متجه لفتح أبواب جديدة في سوق الإقراض والحصول على حصة من السوق المستقبلية. ربما ومع نهاية العام تتم مراجعة التوقعات ويبدأ تغير اتجاه السعر هنا أو الاستمرار في النمط الحالي وحتى تظهر نتائج الربع الرابع.

    البنك العربي الوطني
    حقق البنك نموا ربعيا سلبيا في الربح والإيراد وبنسب كبيرة، وإن كان هناك نمو مقارن إيجابي في المتغيرين وبنسب كبيرة أيضا. مع النمو الربعي السلبي اتجه السعر أيضا إلى النمو السلبي، كما هو واضح من الجدول ربعيا ومقارنا. اتجاه السعر على الرغم من تحسن الربح مقارنا أسهم في تحسن مكرر الربح للبنك وأصبح أقل من 15 مرة بعد أن كان مقاربا للخمس وعشرين مرة. الفترة الكلية للأداء توضح نمو الربح بحجم كبير ونمو الإيراد بالمعيار نفسه ولكن هامش الربح هبط بصورة بسيطة، مما يعني أن عام 2006 ككل هو أفضل من 2005 بدون مقارنة. كما أن الإيرادات البنكية من الخدمات ومن ضمنها عمولات الأسهم تحسنت قليلا، مما قد يفسر الاتجاه الحالي للربحية. البنك العربي الوطني يلاحظ تركيزه تجاه تنمية سوق الإقراض مع التركيز على مراعاة البعد الشرعي في مختلف المجالات. ربما مع نهاية العام تتم مراجعة التوقعات ويبدأ تغير اتجاه السعر هنا أو الاستمرار في النمط الحالي وحتى تظهر نتائج الربع الرابع.

    البنك السعودي البريطاني
    حقق البنك نموا ربعيا سلبيا في الربح والإيراد بنسب كبيرة، ولم يختلف اتجاه النمو مقارن عن السلب في الربح بنسب كبيرة ونما إيجابا في الإيراد. مع النمو الربعي السلبي اتجه السعر أيضا إلى النمو السلبي، كما هو واضح من الجدول ربعيا وإيجابا بحجم بسيط في المقارن. اتجاه السعر على الرغم من تحسن الربح مقارنا أسهم في تحسن مكرر الربح للبنك وأصبح عند 20 مرة بعد أن كان مقاربا للستة وعشرين مرة. الفترة الكلية للأداء توضح نمو الربح بحجم كبير ونمو الإيراد بحجم أكبر ومعهما هبط نمو هامش الربح مما يعني أن عام 2006 ككل هو أفضل من 2005 إلى حد ما. كما أن الإيرادات البنكية من الخدمات ومن ضمنها عمولات الأسهم تراجعت كثيرا مما قد يفسر الاتجاه الحالي للربحية. البنك السعودي البريطاني متجه بقوة لفتح أبواب جديدة، وخاصة في مجال تعويم الشركات والتوسع في توفير التسهيلات فيها. ربما ومع نهاية العام تتم مراجعة التوقعات ويبدأ تغير اتجاه السعر هنا أو الاستمرار في النمط الحالي حتى تظهر نتائج الربع الرابع.

    مجموعة سامبا المالية
    الوحيدة التي كانت ربحيتها إيجابية عن الربع السابق وعن الفترة المقارنة‘ وعلى العكس نما الإيراد سلبا ربعيا ونما إيجابا في فترة المقارنة، والسعر استجاب بصورة سلبية ونما سلبا ربعيا وفي الفترة المقارنة بحجم كبير. التغيرات السابقة، وفي المؤشرات الثلاثة انعكست إيجابا على مكرر الربح وهبط من أكثر من ست وعشرين مرة إلى 15.25 مرة كما هو واضح من الجدول ومع اتجاه السوق. النتائج الكلية عكست لنا أن البنك حقق نموا كبيرا في الربحية ونموا كبيرا في الإيراد ومعها اتجه هامش الربح للتحسن، مما يجعلنا نقول إن عام 2006 أفضل بكثير وحتى الآن من 2005 على الرغم من اتجاه السعر. الإيرادات الأخرى تراجعت بصورة طفيفة خلال الفترة ولكن لم تتأثر الربحية هنا. مجموعة سامبا أخذت عددا من القرارات، آخرها كان التوسع خارجيا لزيادة ربحيتها والنتائج قد تأخذ أكثر من الربع الرابع لمعرفة تأثيرها.

    البنك السعودي الهولندي
    كون البنك في الربع الثاني مخصصات كبيرة بالرغم من تحقيقه ربحية ومعها تحسنت ربحية الربع الثالث ونمت بصورة كبيرة أعلى من كل المنافسين ولكن الإيرادات نمت سلبا بحجم طفيف ربعيا وبصورة كبيرة مقارنا وهي أعلى من الربح. السعر نما كالعادة، وفي معظم شركات القطاع سلبا، وبالتالي تحسن مكرر الربح ليصبح 22 مرة من 28 مرة، كما هو واضح من الجدول. النتائج الكلية وبسبب الاحتياطي في الربع الثاني تراجعت الربحية الكلية بالرغم من نمو الإيرادات بصورة كبيرة، مما أثر في هامش صافي الربح سلبا وهبط بصورة كبيرة. كما أن الإيرادات الأخرى تراجعت بصورة كبيرة مما تدعم القراءة حول هبوط الربح. ككل البنوك هل الربع الرابع سيدعم الاتجاه الجديد أو لا؟

    مسك الختام
    الضبابية الحالية خاصة في البرامج المستقبلية، التي من المفترض أن تتم في ظل غياب التحليل المالي الصحيح أثر على قطاع تراجعت أرباحه مؤقتا بالرغم من أن مستوياته لا تزال أعلى بكثير من الأعوام السابقة. المفترض أن تكون النظرة عميقة ولا تتأثر بالمدى القصير في ظل وجود مدى طويل واضح المعالم.

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 14/10/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 46
    آخر مشاركة: 05-11-2006, 11:00 PM
  2. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 16/9/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 52
    آخر مشاركة: 08-10-2006, 11:39 PM
  3. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 17/8/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 10-09-2006, 06:41 PM
  4. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 5/7/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 30-07-2006, 09:44 AM
  5. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الأحد 27/6/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 23-07-2006, 08:58 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا