شهادة المحلل الفنى المعتمد CFTe1 - مستوى أول

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 46

الموضوع: الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 7/11/1427هـ

  1. #11
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 7/11/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 7/11/1427هـ نادي خبراء المال


    مؤشر الأسهم يعدل مساره الهابط في الدقائق الأخيرة ويضيف 41.9 نقطة

    أبها: محمد مروان
    عدل مؤشر الأسهم السعودية مساره الهابط أمس في الدقائق الثلاث الأخيرة للتداولات ليعود بذلك إلى مستويات 8500 نقطة.
    وأنهى المؤشر جلسة الأمس على 8533 نقطة مضيفا 41.9 نقطة وبنسبة ارتفاع لم تتجاوز 0.5%.
    وبدأ المؤشر التداولات على هبوط بلغ مداه 140 نقطة خلال الدقائق الأربع الأولى قبل أن يرتد إلى النقطة 8424 في غضون ربع ساعة من بدء التداولات.
    ومع عدم استطاعته التماسك عند هذه المستويات عاد للهبوط مرة أخرى ليلامس أدنى مستوياته خلال اليوم والبالغ 8222 نقطة، فيما مال في منتصف فترة التداول إلى الاستقرار النسبي ثم الصعود مرة أخرى في محاولة لتقليص خسائره والعودة إلى مستوى إغلاق أول من أمس والبالغ 8491 نقطة، في الوقت الذي سجل فيه قفزة محدودة مع نهاية التداولات ليستقر به فوق مستوى 8500 نقطة.
    وتداولت السوق أمس 8.79 مليارات ريال مثلت قيمة 192.77 مليون سهم تم توزيعها على 255 ألف صفقة.
    وارتفعت أسهم 36 شركة أبرزها معدنية والجوف الزراعية ومبرد بنسب قاربت النسبة القصوى للتداول، في مقابل ذلك تراجعت أسهم 39 شركة كان أكثرها خسارة سهمي الأسماك والباحة المتراجعين تقريبا بالنسبة الدنيا التي يسمح بها النظام.
    وعلى مستوى القطاعات سجل قطاع الاتصالات ارتفاعا بنسبة 2% تلاه كل من البنوك والصناعة والأسمنت بنسب لم تتجاوز 0.5%.
    وخالف اتجاه السوق الخدمات والتأمين والزراعة، حيث سجلت جميعها تراجعا تراوح بين 0.62% و0.93%.









    الإعلان عن تأسيس مجلس أعمال مشترك
    تأشيرات سنغافورية ذكية للسعوديين مدتها 5 سنوات



    الرياض: حسين بن مسعد
    وافقت الحكومة السنغافورية على منح السعوديين تأشيرات سفر لسنغافورة طويلة الأجل تصل مدتها إلى 5 سنوات.
    وقال رئيس الوزراء السنغافوري لي لونج إن هناك ميزات إضافية تتمثل بمنح المسافرين بطاقات ذكية تحوي بيانات كل فرد من أفراد العائلة لتسهيل مرورهم عبر منافذ الدخول بالمطارات.
    وقال رئيس الوزراء السنغافوري خلال كلمة في غرفة الرياض أمس إن سنغافورة تعتزم التوجه باقتصادياتها نحو منطقة الشرق الأوسط وتحديدا عبر المناطق الاقتصادية السعودية، مشيرا إلى أن السعودية باتت تشكل أرضا خصبة ومربحة لجميع الدول التي تتطلع للاستثمارات الخارجية، وتحظى بالعديد من القيم النسبية المحفزة.
    وأشار إلى أن سنغافورة تتطلع إلى تنشيط وتفعيل الاستثمارات المشتركة مع المستثمرين السعوديين وخصوصاً في مجالات السياحة والتعليم.
    من جانبه كشف رئيس غرفة الرياض عبدالرحمن الجريسي عن تأسيس مجلس الأعمال السعودي السنغافوري مساء أول من أمس خلال اجتماع مع رجال الأعمال السنغافوريين.
    وأعرب الجريسي عن أمله في استفادة المملكة من الخبرة السنغافورية في مجال اجتذاب وتنشيط الاستثمارات الأجنبية من خلال تحولها إلى مركز حضاري واستثماري ليس في آسيا فحسب ولكن على المستوى العالمي أيضاً.
    وأوضح الجريسي بأن نسبة ودائع النساء إلى الرجال في السعودية تشكل ما يقارب 70% بالنسبة لودائع الرجال في حسابات التوفير، كما أنهن يشكلن نسبة 38% من إجمالي العاملين في السعودية، محتلين بذلك مرتبة أعلى مما تشكله نسبة العاملات في دول أمريكا وأوروبا.
    على صعيد آخر دعا وفد تجاري مجري برئاسة وكيل وزارة الاقتصاد والنقل الدكتور آبل غارام رجال الأعمال السعوديين خلال لقائه بهم في غرفة الرياض أمس إلى زيادة الاستثمارات واستكشاف فرص الاستثمار في المجر.
    وأشار الجريسي إلى حرص القطاع الخاص لبناء استراتيجية طويلة المدى في المجالات الاقتصادية، والتوسع في دائرة التعاون التجاري والصناعي مع قطاع الأعمال المجري.
    ودعا الجريسي الوفد المجري بإمداد رجال الأعمال السعوديين بمعلومات كافية من قطاع المباني والممتلكات المعروضة للبيع في المجر.
    واستعرض المسؤول المجري أوجه الاستثمارات في بلاده موضحاً بأن الخدمات المالية تتطور وتنمو بشكل تصاعدي، بالإضافة إلى بناء البنى الأساسية وتأهيل العمالة الماهرة المدربة، ومشروعات في مجال النفط والغاز.

  2. #12
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 7/11/1427هـ

    تسيير 4 رحلات منتظمة أسبوعيا خلال موسم الحج
    تدشين أول رحلة طيران بين موسكو وجدة


    جدة: سلوى المدني
    تم الإعلان في جدة أول من أمس عن تدشين أول رحلة طيران بين موسكو وجدة, بعد افتتاح خط نقل مباشر بين جدة وموسكو.
    وقال رئيس مجلس إدارة مجموعة الفيصلية للسفر والسياحة الأمير فيصل بن عبدالله الفيصل إن افتتاح الخط يجسد العلاقات المتنامية بين البلدين في مختلف المجالات خاصة في مجال النقل الجوي.
    وأضاف في مؤتمر صحفي مع القنصل العام الروسي أمير زينالون ومدير عام الخطوط الجوية الروسية إيروفلوت في السعودية بافيل برياكو أنه بعد فترات عمل وانقطاع انقطع الطيران الروسي ولم تكن هناك رحلات طيران مجدولة أو منتظمة بين البلدين، موضحا أن أول رحلة جوية من موسكو إلى جدة ستصل يوم الخميس المقبل.
    من جانبه أوضح مدير عام الخطوط الروسية في السعودية أن أول رحلة الأولى بين موسكو وجدة ستصل الخميس المقبل وستقوم الخطوط الروسية ابتداء من 10 ديسمبر المقبل بتسيير 4 رحلات أسبوعيا بواقع 3 رحلات إضافية خلال موسم الحج على أن يتم تسيير رحلة واحدة فقط بعد موسم الحج.








    اختفاء أجواء الاكتتابات السابقة
    تجربة سبكيم تخيم على اكتتاب البولي بروبلين المتقدمة


    الرياض: خالد الغربي
    في سابقة هي الأولى من نوعها وبعد مرور 3 أيام على بدء الاكتتاب في أسهم شركة البولي بروبلين المتقدمة صرف كثير من المواطنين النظر عن الاكتتاب في أسهم الشركة في الوقت الحالي خوفا من تكرار خسارتهم مثلما حدث مع سهم سبكيم الذي هبط سعر تداوله عن سعر الاكتتاب.
    ولزم الكثيرون الصمت في مجالسهم دون تداول المعلومات عن اكتتاب الشركة حيث خيمت تجربة سبكيم على أجواء الاكتتاب الذي اختفت مظاهره السابقة من تزاحم وتدافع بين الملايين لشراء طلبات الاكتتاب.
    وخلت صالات البنوك في الأيام الماضية منذ بدء أيام الاكتتاب مطلع الأسبوع الجاري من أي مكتتب حتى على مكائن الصرف الآلي, في حين تشير التوقعات إلى إقبال محدود على الاكتتاب بصورة تقل كثيرا عن أي اكتتابات سعودية سابقة.
    وأكد مصرفيون أن المكتتبين أصابهم شعور بالخوف والتردد بعد أن أحبطهم سعر سهم شركة سبكيم عندما بدأ تداوله في السوق مطلع الشهر الحالي.
    وأوضحوا لـ"الوطن" أنه رغم كمية الأسهم المطروحة البالغة حوالي 66 مليون سهم التي تقدر بأكثر من 663 مليون ريال إلا أن المواطنين مازالوا رهن تجربتهم السابقة حيث يفضل البعض الانتظار ، في حين يتردد البعض الآخر خوفا من تكرار الخسارة.
    وتوقع مصرفيون أن ينشط الإقبال في آخر أيام الاكتتاب, لكنه سيكون أقل بكثير من الاكتتابات الأخرى التي حصلت في الأشهر الماضية.
    وأوضحوا أن المواطنين يعانون من عدم توفر السيولة حاليا, مشيرين إلى أن عادة أكثر المواطنين التريث في بداية الاكتتاب وتزايد الإقبال في أيامه الأخيرة.
    و يشهد منتج البولي بروبلين نموا كبيرا وزيادة في الطلب, حيث نما من 20 مليون طن سنويا في عام 1995 إلى أكثر من 42 مليون طن في العام الماضي, بمتوسط سنوي يبلغ 11 %.
    ويدعم النمو في الطلب على البولي بروبلين التحسينات في أداء المنتجات في الكثير من المجالات والمنافسة بين مركبات البوليمر حيث نجح البولي بروبلين في أن يحل محل المنتجات المنافسة الأخرى مثل مركبات البوليمر ذات القيمة الأعلى "بما فيها البولي سترين"، البولي أولفينات الأخرى والمواد التقليدية الأخرى "مثل الورق، الزجاج والخشب".
    و من المتوقع أن يستمر هذا النمو في الطاقة الإنتاجية في المستقبل حيث يرجع نمو الطاقة الاستيعابية الجديدة إلى توافر الغاز بأسعار تنافسية ووقوع المنطقة قرب الأسواق التي تشهد نمواً في الطلب على البولي بروبلين.

  3. #13
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 7/11/1427هـ

    حصل على جائزة الشرق الأوسط لأعمال الإمداد
    32% ارتفاعا في حركة الشحن الجوي بمطـار الملك فهد بنهاية الربع الثالث


    الدمام: الوطن
    قال المدير العام المكلف في مطار الملك فهد المهندس خالد المزعل إن حركة الشحن الجوي بالمطار خلال الربع الثالث من العام الحالي ارتفعت بنسبة 32% مقارنة بذات الفترة من العام الماضي، وبذلك يصبح إجمالي الزيادة التي حققها المطار في حركة الشحن الجوي خلال الشهور التسعة المنصرمة من العام الحالي 23% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.
    ومكنت هذه الزيادة المطار من الحصول على جائزة الشرق الأوسط السنوية لأعمال الإمداد (MELA2006) لعام 2006 في دورتها الأولى عن فئة "أفضـل مطـار نـاشئ" في قطاع الشحن الجوي والتي تقام في مدينة دبي بدولة الإمارات .
    وبين المزعل أن دعماً مؤكداً من الهيئة العامة للطيران المدني والتعاون بيّن إدارة المطار وإدارة الجمرك بالمطار أسهم في تحقيق هذا التطوّر الملحوظ في مجال حركة الشحن الجوي وإسهامات الجهات الأخرى ذات الصلة.
    وتم تسليم الجائزة الخاصة بمطار الملك فهد الدولي من ضمن الجوائز الـ 27 التي تم توزيعها على 18 شركة و4 أفراد، الثلاثاء، حضرها أكثر من 600 من الشخصيات البارزة في مجتمع الخدمات اللوجستية فيٍ منطقة الشرق الأوسط وبعض الدول الأوروبية.
    يذكر أن هذه الجائزة تهدف إلى رسم الخطوط العريضة لقواعد تميُّز الأداء في مجال الإمداد وخلق القيمة بتشجيع الإنجاز وتسليط الضوء على المتفوقين ومكافأة أصحاب الإنجازات والأداء المتميز في مجال خدمات الإمداد في منطقة الشرق الأوسط. مع العلم بأنه قد ترشّح لنيل هذه الجائزة 77 شركة و23 شخصية يعملون في هذا المجال في 8 من دول الشرق الأوسط.








    21 ريالاً قيمة سهم البحري في اكتتاب زيادة رأس المال

    أبها: الوطن
    قال رئيس شركة النقل البحري حمود العجلان إن زيادة رأسمال الشركة بإصدار 90 مليون سهم حقوق أولية مقتصرة على مساهمي الشركة المقيدين في نهاية تداول يوم 25 فبراير الماضي.
    وأضاف أن سعر السهم للاكتتاب في أسهم زيادة رأس المال 21 ريالا تمثل 10 ريالات قيمة اسمية و11 ريالا علاوة إصدار.
    وأشار إلى أن موعد الإعلان عن مواعيد الاكتتاب والبنوك السعودية المستلمة سيعلن عنه لاحقاً بعد التنسيق مع الجهات المعنية.
    وأوضح العجلان أن زيادة رأس المال ستمكن الشركة من الاستمرار في تنفيذ خططها التوسعية وزيادة أسطولها.
    يذكر أن الجمعية العامة غير العادية للشركة وافقت مؤخراً على زيادة رأسمال الشركة من 2.25 مليار ريال إلى 3.15 مليارات ريال عن طريق إصدار أسهم حقوق أولية.

  4. #14
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 7/11/1427هـ

    خلال افتتاحه المعرض السعودي الثالث للمياه والطاقة
    الاستفادة من الطاقة النووية غير واردة لتوافر مصادر الغاز والنفط


    الدمام: عمر الشدي
    قال وكيل وزارة المياه والكهرباء الدكتور صالح العواجي إن استخدام الطاقة النووية كمصدر بديل عن بعض مصادر الطاقة كالغاز والنفط غير وارد قريبا، مشيرا إلى أن موارد الطاقة ستكون كافية حتى 20 سنة مقبلة.
    وأضاف خلال افتتاحه مساء أول من أمس فعاليات الملتقى والمعرض السعودي الثالث للمياه والطاقة بالدمام أنه لن يكون هناك تفكير أو طرح في استخدام مصادر أو بدائل أخرى عن الغاز، مشيرا إلى أن ما تناولته وسائل الإعلام خلال الفترة الماضية لا يتعدى دراسة الجدوى ومحاولة إيجاد بدائل من خلال دراسات للتوفير من استخدام النفط أو الغاز لاستخدامهما لأغراض أخرى أو التصدير.
    وأشار إلى أن الربط المائي بين دول الخليج لا يزال تحت قيد الدراسة، وتحدث العواجي عن الربط الكهربائي بين المنظومات الكهربائية، مشيرا إلى أن الربط الكهربائي من الأمور الفنية المطلوبة والداعمة لخدمات الكهرباء وأن الربط الكهربائي بين دول الخليج أسس على المشاركة بالاحتياطي بين هذه الدول.
    وأضاف العواجي قائلا: "نطمح في إيجاد سوق محلي وإقليمي للكهرباء ثم الارتباط مع الشبكات المجاورة وشبكات الأسواق الأوروبية مستقبلا".
    واعترف العواجي بحصول بعض الانقطاعات الكهربائية في فصل الصيف الماضي التي تصل فيه قدرات التوليد إلى ذروة إمكانياتها في الإنتاج مشيرا إلى أنه في النظام الكهربائي عادة ما يتم التعامل مع آلات قابلة للعطل في أي وقت عندما تحمل للحد الأعلى أثناء التشغيل فيتحصل هناك انقطاعات لا إرادية.
    وعن مشاركة القطاع الخاص في مشاريع الطاقة أوضح العواجي أن هناك 5 مشاريع 4 منها وقعت والآخر سيتم توقيعه قريبا ويشارك القطاع الخاص به بنسبة 60 % و 32 % لصندوق الاستثمارات العامة و8 % لشركة الكهرباء، وسيكون 3 من هذه المشاريع على الساحل الغربي ومشروعان على الساحل الشرقي.
    وبين أن إحدى هذه المشاريع بدأ في الإنتاج، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن هناك فرصة كبيرة لمشاركة القطاع الخاص في مشاريع الطاقة ومشاريع إنتاج المياه وما يعرف بإنتاج المياه والكهرباء المشترك.
    وتمنى العواجي دخول البنوك المحلية ومشاركتها في الاستثمار في مشاريع المياه ومشاريع الكهرباء لجذب الاستثمارات.
    وقال إن المنطقة الشرقية تعتبر الأقل تكلفة كهربائيا من بين مناطق المملكة لعدة أسباب منها قربها لمصادر الوقود.









    عادت إلى مستويات 60 دولارا للبرميل
    أوبك تفضل بقاء أسعار النفط بين 50و60 دولارا للبرميل


    الكويت، لندن : رويترز
    قال رئيس الأبحاث بمنظمة أوبك حسن قبازرد أمس إن سعر النفط في نطاق بين 50 و60 دولارا للبرميل يعد معقولا جدا لمنظمة أوبك ولا يضر بالنمو الاقتصادي العالمي.
    وأضاف قبازرد أن المنظمة تفضل أن تبقى أسعار النفط عند مستويات ثابتة بين 50 و60 دولارا وهي تقريبا المستويات المسجلة حاليا والتي تعتبر معقولة جدا لأن هناك نموا مطردا في العالم.
    ولم يتضح ما إذا كان يشير إلى سعر سلة أوبك القياسي الذي
    بلغ 54.98 دولارا للبرميل أم سعر الخام الأمريكي الذي يبلغ نحو 60 دولارا للبرميل.
    وأوضح قبازرد أن مستويات الأسعار الحالية في السوق النفطية تظل معقولة إذا ظلت ثابتة في المستقبل كونها تضمن مصالح المنتجين والمستهلكين على حد سواء.
    وأشار إلى أن الأسعار الحالية لم تؤثر على الاقتصاد العالمي الذي ينمو بمعدل بلغ 5.2 % خلال هذا العام فيما يتوقع أن يصل النمو الاقتصادي العالمي خلال العام المقبل إلى حدود 4.8 % وهذا النمو يعتبر مرتفعا مقارنة بالسنوات الماضية.
    وعما إذا كانت أوبك ستخفض الإنتاج أوضح أنه لا يوجد توجه محدد في الوقت الراهن لخفض الإنتاج بواقع 500 ألف برميل إضافية مشيرا إلى وجود حالة من الترقب ودراسة السوق حتى الاجتماع الوزاري المقبل.
    وأوضح أن قرار المنظمة الشهر الماضي بخفض الإمدادات بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا بدءا من أول نوفمبر أدى إلى استقرار نسبي في الأسواق.
    في السياق ذاته ارتفع النفط الخام أمس بعد أن قال وزير البترول والثروة المعدنية المهندس علي النعيمي إن أوبك ربما تخفض الإمدادات مرة ثانية في اجتماعها في ديسمبر إذا فشل الخفض الأخير في تحقيق توازن بين العرض والطلب في السوق.
    وقررت أوبك في اجتماعها في الدوحة الشهر الماضي خفض الإنتاج بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا بداية من نوفمبر الجاري وهو أول خفض رسمي في عامين لوقف هبوط الأسعار. وتجتمع المنظمة مرة أخرى في 14 ديسمبر في نيجيريا.
    وقال النعيمي السبت الماضي إنه يتعين أن تدرس أوبك تأثير القرارات التي اتخذت في الدوحة وإذا كانت كافية فسيكون الوضع مرضيا وإن لم تكن فستتحرك أوبك مرة أخرى بهدف إعادة الاستقرار إلى السوق.
    وقال وكيل شحن إن النفط ارتفع في تعاملات ضعيفة يوم الجمعة عقب إعلان شركة أيني الإيطالية توقف الإنتاج في حقل نيجيري لأسباب قهرية كما أن ضعف الدولار جعل النفط غير المسعر بالدولار أرخص.
    ويوم أمس زاد خام برنت 0.18 دولار إلى 60.21 دولارا للبرميل في لندن كما زاد الخام الأمريكي 0.71 دولار إلى 59.95 دولارا.
    ونزل السولار "زيت الغاز" 0.75 دولار إلى 535.50 دولارا للطن.

  5. #15
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 7/11/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 7/11/1427هـ نادي خبراء المال


    إشارة إيجابية لانحسار البيع التقطها السوق بواقعية
    ارتداد في الدقائق الأخيرة يحوّل خسارة المؤشر من 269نقطة إلى إغلاق أخضر



    سجلت سوق الأسهم أمس عملية ارتداد إيجابية في نهاية التداولات مدعومة بسيولة وبصفقات شراء حدثت على الأسهم القيادية وامتد أثرها إلى بقية الشركات ليغلق المؤشر على ارتفاع بلغ 42نقطة تعادل نسبة 0.49% ليصل إلى 8533نقطة.
    وجاء الارتداد بعد انحسار كميات البيع منذ سقوط المؤشر دون مستوى 8300نقطة رغم وصوله إلى 8222نقطة وهي إشارة ايجابية التقطها السوق بوجود قاع قوي ليبدأ في عملية الارتداد الجماعي لقطاعات السوق والشراء لكنها لم تكن مريحة لبعض المتعاملين كونها حدثت في الدقائق الأخيرة ويتوقع أن تكشف تداولات اليوم الاتجاه الحقيقي للسوق.

    وأبلى قطاع الاتصالات بلاءً حسناً لقيادة الارتداد وأغلق مؤشره على ارتفاع بنسبة 2% خاصة مع وصول الاتصالات السعودية إلى 91ريالاً وسط تداولات جيدة تجاوزت 1.6مليون سهم.

    وكان المؤشر قد هبط في ذروة التراجع أكثر من 269نقطة بنسبة 3.1% كاسراً بذلك مستوى 8300نقطة وهو المستوى الذي كان يتوقع أن يحدث للسوق ارتداد حوله.

    ومن أصل أسهم 84شركة تم تداولها فاق عدد الشركات المتراجعة الأسهم المرتفعة بواقع 36سهماً مقابل 39سهماً متراجعاً وسجلت سهم مبرد ومعدنية والجوف وثمار أعلى ارتفاع اقترب من نسبة 10% في الوقت الذي أغلقت فيه شركتا الباحة والأسماك بنفس النسبة السابقة علماً أن بعض الأسهم تحررت مع الارتداد من الهبوط بنسبة 10% وقللت من مستويات انخفاضها.

    وبخصوص حجم التداول فقد هبط بصورة كبيرة مع افتتاح السوق على انخفاض ووصول كثير من الشركات إلى مستويات غير مبررة للبيع حيث تراجع التنفيذ بواقع 62مليون سهم بنسبة 24% ليصل إلى 192.7مليون سهم بينما هبطت القيمة بواقع 3.7مليارات ريال بنسبة 20% وصولاً إلى 8.7مليارات ريال موزعة على أكثر من 255ألف صفقة.

    العقارية تشتري أرضاً ب 255مليون ريال والجماعي تؤجل الجمعية

    من جهة أخرى قالت شركة النقل الجماعي انها أجلت جمعيتها العمومية لزيادة رأس المال لعدم اكتمال النصاب النظامي على أن تتم الدعوة لاجتماع الجمعية العامة غير العادية في وقت آخر.

    وأعلنت الشركة العقارية السعودية شراء أرض بمدينة جدة غرب طريق المدينة على طريق الملك عبدالعزيز مقابل أسواق إعمار تبلغ مساحتها 49.800متر مربع بمبلغ إجمالي وقدره 255.225.000ريال.

    ولم تعط الشركة أي تفاصيل حول كيفية استثمار هذه الأرض وأسباب الشراء وتمويل المبلغ.








    (من السوق) وجه جاد لمراقبة وضبط السوق


    خالد العبدالعزيز
    استظهار أدلة أكثر مما ظهر بالأمس حول سيطرة السلوكيات الغريبة على السوق دون انفراجها، لم يعد له مجال من الاتساع.
    ومثل تلك الأدلة تنمي رغبة المشترين لمراقبة الفرص التي تظهر في السوق من خلال تلك السلوكيات التي ينشأ عنها ماينشأ من بيع أعمى وعشوائي.

    السوق في قاعها وان تم استثناء أسهم المضاربة التي لم يعرف قاعها حتى الآن،فإن السوق أفسحت بالمزيد من الفرص للمشترين الجادين الذين يعيرون الأسهم الاستثمارية اهتمامهم، حيث تعكس حال السوق بشكله الصحيح،وليس بشكله المضلل كما تفعله الأسهم الأخرى.

    وحسنا فعل منظم السوق في يوم سابق حينما أطل بوجهه الجاد لمراقبة وضبط السوق على النحو الذي ينبغي، والآمال معقودة عليه من المستثمرين بأن لايترك صغيرة أو كبيرة تحتاج الى وقفة أو محاسبة أو استفسار الا وأوليت اهتمامه.

    وما تخضع له السوق حاليا لايخرج عن توازنات العرض والطلب في كثير من الأحوال، وتكون ذات تأثير كبير ومربك ان جاءت في سوق كسوقنا المحلية مرتفعة السيولة،ومنخفضة الكفاءة،وضعيفة العمق.

    الشحن والتعبئة من مصادر متعددة التي يتلقاها المتعاملون لها تأثيرها البالغ، وانعكاساته النفسية على المتداولين تنعكس على السوق بشكل مباشر ولا لبس فيه،ويقع جراء ذلك ما يقع من أضرار على المتأثرين.

    في جانب آخر من السوق يتواجد متعاملون فطنون لما يلوح لهم،ويجيدون الطبخ على نار هادئة، وهم من حول ايقاع السوق بالأمس من الهبوط الى الصعود، بعد أن تخاطفوا الفرص التي لاحت لهم في الأسهم الاستثمارية التي تستحق دخول المحافظ .

    في حين بقيت الأسهم التي لا تستحق رهينة للتفضيل في المضاربات والتوقعات وكل العوامل، وليست الشريك المناسب للمستثمر الجاد.

    الأجواء في السوق ملائمة للاستثمار،وملائمة لفرز القرارات، والوقت كفيل بأن تلمح للمستثمرين حسن اختيار التوقيت.

    فيما أن الأجواء غير ملائمة نهائيا لايجاد المبررات لأي هبوط يطال السوق عندما تكون قريبة من قاعها.

    وماوقع من تحول للسوق في تعاملاتها أمس من الهبوط الحاد، الى الصعود، كانت مرارته شديدة على البائعين، حينما حولوا قراراتهم الى العاطفة دون العقل في اتخاذ قرارات مصيرية تتعلق بمحافظهم.

  6. #16
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 7/11/1427هـ

    الإفصاح والشفافية عاملان رئيسيان لتعزيز ثقة المستثمرين والمتعاملين بالسوق المالي


    صالح الفالح
    إن تواتر استقرار ونمو الاقتصاد المحلي يوازيه نمو كمي ونوعي في اقتصاد السوق المالية ويرفع من درجة التنافس الطبيعي بين الأطراف ذات العلاقة مما يفرض ويستلزم رفع درجة فعالية التدقيق في نشاط أداء الشركات كمطلب حيوي وضروري.
    بيد أن الإفصاح والشفافية يظلان العوامل المحورية والمرتكزات الرئيسية في توفير المعلومات الحيادية والدقيقة كمسألة ضرورية وجوهرية وإلزامية بغض النظر عن أي مسائل خلافية حول مستوى التوازنات المقبولة شكلاً أو موضوعاً بين الأطراف صاحبة المصلحة من جهة وإدارات الشركات المعنية من الجهة الأخرى.

    لذا من هذا المنطلق وجب على الشركات التي تسعى للحصول على زيادة رؤوس أموالها وأن تحقق أكبر قدر من السيولة عن طريق اجتذاب المستثمرين لتمويل التوسع في أنشطتها واكتساب ثقتهم بالاحتكام الى متطلبات الشفافية والإفصاح في الكشف عن حساباتها وأنشطتها لكسب ثقة المساهمين الذين لا يعلمون عن عملياتها القدر الكافي للحكم على توازن الاستثمار فيها، وبالتالي دعم أنشطتها المستقبلية.

    ولكن يتصور بعض أطراف العلاقة وخاصةً ( الشركات العامة) أن الشفافية الزائدة ربما تعود بالضرر على الشركة بسبب التكلفة الإضافية اللازمة لإصدار المعلومات وكشف نشاطها وعملياتها للمنافسين.

    أما الشركات المغلقة والصغيرة التي يسيطر عليها عدد محدود من المساهمين أو أفراد العائلة (وهذه الأكثر شيوعاً لدينا بالمملكة) فإنها لا تواجه نفس مطلب الشفافية كالشركات العامة. ولكن سيكون من الصعوبة عليها دخول السوق المالي والحصول على الموارد المالية والمستثمرين بسبب انعدام الشفافية في أعمالها.ولكن نعود ونذكر أن الشفافية ليست الهدف في حد ذاتها، بل ما يترتب من تكلفة على توفير المعلومات الدقيقة.وهذا ما تقوم به هيئة السوق المالية من التأكد والإفصاح عن المعلومات لخدمة جميع الأطراف ذات المصلحة وخدمة المصلحة العامة مقابل مراعاة التخفيض من التكلفة المرتفعة لتجميع المعلومات وتحليلها واستخدامها كأدوات وتقارير استرشادية للمستثمرين.

    من هم أصحاب المصالح في الإفصاح:

    عند دراسة أطر الإفصاح فإنه يجب مراعاة جميع تلك المصالح وذلك لتعزيز ثقة الأطراف في السوق مع وجود ضمان كاف فعال لضمان الإفصاح بأسلوب دقيق وسريع وإلا سيكون عديم الجدوى دون ضمان توازن المصالح بين المستثمرين والآليات الفعالة لتنفيذ متطلبات الإفصاح.

    فمن هنا فإن أصحاب المصالح وهم (الإدارة ومجلس الإدارة والمساهمون والشركاء والعملاء وجهات الائتمان والدولة ممثلة في هيئة السوق المالية ) فإن مطلبهم الرئيسي أن تكون الشركات أكثر إفصاحاً ليس في التقارير المالية فقط ولكن أيضاً حول أدائها في القضايا الاجتماعية والأخلاقية والبيئية.

    فمن هذا المنطلق فإن للإفصاح أنواعاً منها ، إفصاح إلزامي والإفصاح الطوعي، وسنتحدث ولو بالقليل عن كل منهما.

    الإفصاح الإلزامي:

    تفرض الدولة متمثلة في هيئة السوق المالية على الشركات العامة (مصدري الأسهم) شروطاً للإفصاح عن معلومات حول نشاطها وعملياتها فيما يضمن الحق المتساوي في الحصول على أدنى حد من المعلومات.

    فمعظم الأنظمة تم تصميمها لحماية المستثمرين وسلامة السوق فبدونها لا يستطيع المستثمر ان يطمئن على أمواله وأنه حصل على سعر عادل في البيع أو في الشراء.

    وتختلف الدول في معايير الإفصاح لتلبي احتياجها ولكن هنالك معايير للإفصاح يجب وضعها في إطار إلزامي، فيجب أن توفر الشركة المصدرة للأسهم حداً أدنى من المعلومات للمستثمرين طبقاً لقواعد السوق، وذلك قبل الطرح الأولي.

    وبعد ذلك يجب أن يكون هنالك إطار للإفصاح الدوري حتى يتمكن الملاك والمستثمرون وأصحاب المصالح في تقييم استثماراتهم ومدى سلامتها.

    فلهذا يجب أن تفرض هيئة السوق المالية على الشركات المسجلة الحد الأدنى من الإفصاح للحفاظ على سلامة الأصول.

    وفي نفس الوقت يجب على الشركات الإفصاح للعموم عن المعلومات غير المتاحة للعامة مثل (بيع أصول أو شراء أصول أو استثمار في شركات أو محافظ محلية أو دولية).

    الإفصاح الطوعي:

    أصحاب المصالح كثيراً ما يتابعون استثماراتهم وذلك بالبحث ومحاولة الحصول على معلومات زيادة على المعلومات التي يتطلبها الإفصاح الإلزامي ومنها التوقعات والتقديرات وفي كثير من الأحيان تكون هذه أهم من الإفصاح الإلزامي غير أن كثيراً من تلك التوقعات قد تؤدي إلى كثير من التضليل.

    لذا أعتقد أنه من الواجب على هيئة السوق المالية تشجيع الشركات للإدلاء بالتصريحات والبيانات حول المستقبل وذلك بتحفيزهم على توفير المعلومات الدقيقة حول الأنشطة المستقبلية على أن تحدد العناصر الهامة التي من شأنها تفعيل النتائج الإيجابية بالنسبة للنتائج المتوقعة.

    قد يكون هناك لبعض المستفيدين من أفراد أو محللين ماليين أو مؤسسات استثمارية علاقة بإدارة الشركة وبسببها يتمكنون من الحصول على معلومات غير متاحة للآخرين أو العامة لذا فإنه من الضروري أن تدرس جميع نظم الإفصاح وخاصة الإفصاح الانتقائي وفي بعض الأحيان (خاصة في مجال المؤسسات المالية) تكون المحافظة على سرية بعض المعلومات مطلباً للجميع توازي بقيمته سرية إفصاح الشركة.


    الشفافية والمتعاملون بالسوق:

    إن المستثمرين وخلال السنوات القليلة الماضية يطالبون بدرجة أكبر من الإفصاح وخاصة أن قدرة الشركات على إتاحة المعلومات وفي زمن قصير جداً متاح من خلال التقنيات الحديثة المتعددة.

    وهذه القدرة المضافة لها سلبياتها أيضاً حيث يجب على الشركات الحذر وتقليل المخاطر التي قد تنتج عن الإفصاح عن المعلومات بشكل غير متعمد أو بشكل غير مرغوب فيه. لذا فيجب على المسئولين بالشركات القيام بفحص المعلومات وتحديد الدقيق منها عن الخاطئ. وبينما تتصاعد اقتصاديات السوق النامية بشكل عام نحو زيادة المصارحة والشفافية المطلوبة من الشركات يكون من المناسب والضروري بناء حدود لذلك من أجل حماية الشركات من الإفصاح غير اللازم أو الضروري والإفصاح الذي يضيف عبئاً مادياً من خلال التكلفة الإضافية.

    في كل الأحوال الإفصاح والشفافية مطلب أساسي ضروري لبناء ثقة المستثمرين والمتعاملين بالسوق على أساس إعطاء الفرصة للجميع للحصول على المعلومات الدقيقة وبوقت كاف وبآلية سليمة واضحة وفي حدود التنظيمات التي وضعتها هيئة السوق المالية الإلزامية والطوعية على أن تشمل المساءلة والمحاسبة كل من يحاول إخفاء أو إضفاء المعلومات عن مصالح مختلف الأطراف ذات المصلحة وخدمةً للمصلحة العامة.









    اكتشاف حقل جديد للغاز في المنطقة الشرقية


    أعلن وزير البترول والثروة المعدنية المهندس علي بن إبراهيم النعيمي "أرامكو السعودية" تمكنت من اكتشاف حقل جديد للغاز جنوب حقل الغوار في المنطقة الشرقية من المملكة. وأوضح أنه تم ولله الحمد في يوم 24شوال 1427ه الموافق 15نوفمبر 2006م تدفق الغاز من بئر "نجيمان 1" التي تقع على بعد 30كيلو مترا جنوب حقل الغوار و 280كيلو مترا جنوب شرق مدينة الرياض بمعدل 30مليون قدم مكعبة قياسية في اليوم. وتظهر التقديرات التي أجريت على اختبار البئر أن الطاقة الانتاجية الدائمة للبئر قد تتجاوز 60مليون قدم مكعبة قياسية في اليوم. واختتم تصريحه بالحمد والثناء لله على ما أنعم به على هذه البلاد من خير ونعم.

  7. #17
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 7/11/1427هـ

    بوحليقة: دول المجلس تمتلك سجلاً حافلاً بتوقيع الاتفاقيات وتفتقر دائماً إلى التنفيذ العملي
    "التعاون الخليجي" ينفي تأجيل طرح العملة الموحدة وسط قلق اقتصادي من كابوس سحب العملة عند إطلاقها



    الرياض -بادي البدراني:
    يبدو أن الحلم الخليجي بقيام كيان اقتصادي على غرار الاتحاد الأوروبي والذي يراود الخليجيين منذ سنوات ، تعترضه الكثير من العقبات والعثرات التي تحول دون الاتفاق على عملة خليجية موحدة تقود إلى وحدة نقدية خليجية، ما يعني أن الطريق للوصول إلى هذه الوحدة سيستغرق زمنا طويلا من النقاش الخليجي وبالتالي صعوبة التزام دول التعاون بالموعد المحدد لإطلاق هذه العملة في موعد أقصاه عام
    2010.وأثبتت الشكوك والمخاوف التي أثارتها مؤخراً البحرين وسلطنة عمان حول إمكانية وفاء دول التعاون الست بالموعد المحدد لإصدار العملة ، أن هناك تباينا في وجهات النظر بشأن الوحدة النقدية ، وعوائق عدة أمام التوصل إلى اتحاد نقدي خليجي .

    وجاءت شكوك البحرين وعمان مماثلة للتحفظ السعودي الذي جاء على لسان وزير ماليتها الدكتور إبراهيم العساف ، أن خطط اقامة الوحدة النقدية بحلول عام 2010تحتاج الى إعادة تفكير عميقة، ما يعني أن هناك اتفاقاً بين غالبية دول التعاون على عدم نجاح العملة الخليجية الموحدة في حال إقرارها في الموعد المحدد لها.وفي حين تحفظت الدول الثلاث على كشف الأسباب التي دعت إلى نشوء هذه المخاوف،أو توضيح نقاط الخلاف التي قد تعيق المشروع الخليجي، قال الامين العام لمجلس التعاون الخليجي عبدالرحمن العطية أمس إن دول المجلس الست بسبيلها لتحقيق هدف الوحدة النقدية في عام 2010.وأكد في الكويت ان الوحدة النقدية تسير وفق الجدول المقرر لها لتتحقق في عام 2010، مشيرا الى أن المجلس لم يتلق طلبا بتأجيل الموعد، وذلك في رد مباشر على تصريحات الرئيس التنفيذي للبنك المركزي العماني حمود بن سنجور الزدجالي التي أكد فيها أن البنك كتب الى أمانة مجلس التعاون الخليجي ما يفيد بأن الوحدة النقدية في المنطقة قد يتعذر تحقيقها بحلول العام 2010بسبب التأخر في تنفيذ اتحاد جمركي كان من المفترض ان يبدأ العمل به في نهاية العام الماضي.وفي حين شدد البنك المركزي العماني على ان بعض محافظي البنوك المركزية الأخرى في دول المجلس الست يشاركون سلطنة عمان القلق إزاء الجدول الزمني للوحدة النقدية ، إلا ان تصريحات العطية التي أطلقها في الكويت أمس بدأت وكأنها متفائلة لحد ما بالخطوات التي تمت حتى الآن لإنجاز مشروع الوحدة النقدية الخليجية.

    ولم تحمل تصريحات العطية أي تبريرات لشكوك الدول الخليجية الثلاث بشأن تعذر الالتزام بالموعد النهائي الذي اتفقت عليه دول الخليج وبالتالي تأجيل طرح العملة الموحدة . وبينما امتنعت غالبية البنوك المركزية الخليجية عن التعليق على هذه المخاوف، إلا أن محافظ المصرف المركزي الإماراتي سلطان ناصر السويدي ،أكد في وقت سابق من هذا الشهر ان الشكوك العمانية التي أعقبتها الشكوك البحرينية بشأن الجدول الزمني تتصل على الأرجح بالإشراف على القطاع المصرفي وهو ليس عنصراً أساسياً للوحدة النقدية،مستبعداً أن تكون دول المجلس الأخرى متشككة في الجدول الزمني لطرح العملة الموحدة في

    2010.وقال "أعتقد أن سلطنة عمان كانت تتحدث عن تحقيق الأبعاد الثلاثة للوحدة النقدية وهي الوحدة النقدية والإشراف المصرفي وتوزيع العملة. لا أعتقد أن علينا القيام بكل هذه الأشياء بحلول 2010".

    ورغم تخوف الدول الخليجية وتباين وجهات نظرها بشأن الوحدة النقدية ،إلا أن هناك اتفاقا بين الاقتصاديين من أن دول المجلس لم تحقق حتى الآن أي منجزات تصب في صالح هذا المشروع ،ما يعني أن استمرارها بهذا النسق لن يؤهلها للدخول في وحدة نقدية لها تبعاتها،وأن أمامها قطع شوط طويل نحو إقرار العديد من الخطوات التنفيذية لتحقيق الوحدة النقدية على أرض الواقع.

    وقال ل"الرياض" الدكتور إحسان بو حليقة عضو مجلس الشورى ورئيس مركز جواثا الاقتصادي :"تطبيق مشروع إصدار العملة الموحدة في موعده سيكون إنجازاً غير مسبوق لدول التعاون الخليجي". وأضاف :"تاريخيا نجد ان الاتفاقيات والإعلان عن الرغبات تسبق تنفيذ المشاريع بفترة طويلة.. وعند تحديد موعد لتنفيذ أي مشروع خليجي نجد ان الموعد يفوت دون ان يتحقق الأمر.. علينا ان نتذكر ان الاتحاد الجمركي تأخر عشرين عاما ،بالرغم من أن الاتفاقية الاقتصادية بين دول المجلس بالنص القديم أكدت على ضرورة ان توحد التعرفة الجمركية خلال خمس سنوات من قيام الاتحاد وهو الأمر الذي لم يتم الالتزام به.وتابع الدكتور بو حليقة :"السياسة النقدية الواحدة وإنشاء بنك مركزي وجدار جمركي تعتبر مشاريع خليجية تعاني من التعثر ،لافتاً إلى أن من القضايا التي لا تدعو إلى التفاؤل بإنجاز العملة خلال الفترة القصيرة الفاصلة بين الآن و2010، هو عدم قيام السوق الخليجية المشتركة .وأضاف: "أولاً يجب ان تكون هناك سوقا خليجية مشتركة بمعنى ان تكون الأسواق هذه سواء كانت أسواق العمالة أو أسواق المال والخدمات والسلع سوقا واحدة ،مؤكداً أن هناك معوقات حقيقية أمام العمل الاقتصادي الموحد ولا بد من ازالتها قبل الوصول إلى العملة الموحدة".

    وشدد الدكتور بو حليقة على أنه حتى لو أرادت الدول الخليجية الوصول إلى عملة موحدة ، فإنه لا بد أن يكون لديها تقارب كبير في السياسات الاقتصاية ، وان تكون السياسة النقدية واحدة ومتناغمة تماما بين الدول الست.

    وزاد : "عند الحديث عن العملة فإننا لا نتحدث فقط عن الورقة النقدية .. نحن نتحدث عن تواؤم وانسجام وتكامل السياسات النقدية بين دول المجلس وتفاوتها سيؤثر على هذا المشروع الضخم".وانتقد الدكتور إحسان بو حليقة الاتفاقيات الخليجية التي تفتقر دائماً إلى التنفيذ ، مؤكداً أن الدول الست اتفقت على قضايا كثيرة لكن دون تنفيذ على أرض الواقع،مطالباً بضرورة أن تترجم هذه الاتفاقيات بشكل فعلي وعملي. واعتبر بوحليقة أن غياب الضبط الحقيقي للتضخم بين الدول الخليجية سيترك آثاراً سلبية كبيرة ،مبيناً أنه في حال كان هناك تباين شديد في التضخم بين دولة وأخرى ، فإن السياسة النقدية ستصبح سياسة غير موائمة وسيكون هناك تباين في مستوى الأسعار بين هذه الرقعة التي يفترض ان تكون رقعة نقدية واحدة .

    وقال ان الأمر الثاني المهم في هذا الخصوص هو مستوى النمو، ففي حال كان هناك نمو عالٍ في إحدى دول المجلس وفي دولة أخرى انكماش اقتصادي، فإن هذا ستكون له آثارا مضرة بالعملة .

    وأوضح أن هناك العديد من الاعتبارات التي يجب ان تؤخذ قبل البدء في إصدار العملة الموحدة ،مثل ضرورة قيام جهاز نقدي خليجي قادر ويمتلك العديد من الصلاحيات ويتخذ ما يراه من إجراءات .

    وقال : "نحن لا نتحدث عن الاتفاقيات لكن كيف ستنفذ هذه الاتفاقيات ومتى موعد التنفيذ.. هذا هو المحك أمام دول مجلس التعاون التي تمتلك سجلاً ممتازاً في وصولها إلى توقيع العديد من الاتفاقيات وإصدار إعلانات إيجابية.. على مدى الخمس والعشرين سنة الماضية يتبين بالفعل ان التنفيذ ما زال يعاني من صعوبات". وتابع :"بالفعل سيكون هناك كابوس ان تطلق هذه العملة ثم تسحب .. هذا الأمر في حالة حدوثه سيكون فشلاً ذريعاً للدول الخليجية". وحول رؤيته لشكوك ومخاوف سلطنة عمان والبحرين ، أكد بوحليقة أنه يمكن النظر إلى هذه الشكوك إيجابياً وأن تكون من باب الحث والمثابرة وضرورة تتابع الجهود لاستكمال متطلبات نجاح العملة .وبين أن المشكلة الرئيسية التي تعاني منها الدول الخليجية الست أنها دائماً تؤيد العمل الخليجي.. لكن عند التنفيذ يكون هناك امر آخر.ولفت إلى أنه في حال تمت المسيرة بذات العجلة فإنه سيكون من الصعب جدا تحقيق العملة والاستمرار بالعمل بها في عام 2010، مؤكداً أنه عند الحديث عن الوحدة النقدية فإن الأمور جميعها تتداخل ، حيث إن هناك العديد من الملفات الاقتصادية المتعثرة مثل فصل الأسواق التي يمكن القول انها تفصيلية وثانوية بالنسبة لأمر العملة . وأشار إلى أن أمام الدول الخليجية شوطا طويلا وخطوات ضخمة لإطلاق العملة، إلا أنه شدد على أنه في حال اتخذت القمة الخليجية المقبلة المزمع عقدها في الرياض، قرارا بجدول زمني محدد يلزم اللجان المعنية بالتنفيذ فإن هذا سيكون امرا مختلفا وقد يتحقق المشروع الخليجي في موعده.

    وأضاف :"امر من هذا النوع ممكن أن يتحقق في حال ان اتخذت القمة قرارا ينص على جدول زمني معين ومنح الصلاحيات اللازمة للجان التعاون المعنية ،وإلزامها بتنفيذ هذا الجدول الزمني وتحقيق جميع متطلبات اصدار العملة الخليجية سواء كانت متطلبات سابقة أو لاحقة.

    ولفت إلى أنه في هذه الحالة فإنه يمكن اختزال الزمن وتحقيق المشروع فعليا ، وإلا فإن الوحدة النقدية وإصدار العملة ستبقى رهينة الاتفاقيات دون التنفيذ كما هو حال الكثير من القضايا الاقتصادية الخليجية ومنها الاتحاد الجمركي وتوحيد الأسواق المالية التي يجب تجاوزها، وان تكون هناك إرادة تتعامل وتساند القرار بالتعامل مع النواحي التنفيذية والنواحي البيروقراطية التي طالما اخرت انجاز او انفاذ الكثير من القرارات التي اتخذتها القمم الخليجية السابقة.

  8. #18
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 7/11/1427هـ

    اختلاف أسماء المهن بين مكتب العمل والجوازات يضاعف التكاليف على المستثمرين
    مقاولون يشتكون من عدم عدالة المنافسة مع الجهات الحكومية العاملة وفق نظام التشغيل الذاتي



    الرياض - فهد المريخي:
    طالب مستثمرون بقطاع التشغيل والصيانة بإيجاد تفاصيل أكثر حول قرار مجلس الوزراء بتسهيل إجراءات تأشيرات العمالة الوافدة على المهن غير المتوافرة في العمالة الوطنية، مشيرين إلى أن ما ورد هو إطار عام تنقصه التفاصيل.
    وأكدوا أن القطاع يواجه الكثير من المعوقات والبيروقراطية المملة التي تؤخر إنجاز أعمالهم، فضلا عن التعقيدات والثغرات الموجودة بالنظام، والتي تكبدهم خسائر وجهداً أكبر، مطالبين بإشراكهم في اتخاذ القرارات الخاصة بقطاعهم من خلال لجنة مشتركة لإيجاد آلية لتطبيق قرار مجلس الوزراء وتحديد التسهيلات التي يتطلبها القطاع.

    وقال المهندس فهد النصبان مدير عام مجموعة النصبان إن قطاع التشغيل والصيانة يواجه العديد من العقبات التي تحد من نشاطه وتعوق أعماله من أبرزها عدم استلام مكتب العمل معاملات طلبات الاستقدام بشكل رسمي وعدم تزويد طالب التأشيرات برقم وتاريخ ورود المعاملة والاكتفاء باستلام نموذج معبأ للطلب واستلامه بشكل يدوي فقط، وعدم إشعار طالب التأشيرات كتابيا بقرار المكتب واللجنة المشكلة للاستقدام حول تأشيراته سواء بالقبول الكلي أو الجزئي أو الرفض وإبداء الأسباب بشكل رسمي، فضلا عن طول المدة التي يستغرقها المكتب في إصدار التأشيرات بشكل يؤثر على وفاء المقاول بالتزاماته حيال استلام المشروع في الموعد المحدد، مشيرا إلى أن عدد الباحثين في مكتب العمل بالرياض غير كاف ولا يتناسب مع عدد الطلبات المقدمة، حيث لا يتجاوز عددهم 5موظفين فقط، وأن الوزير أكد أن استخراج التأشيرات لن يستغرق أكثر من 45يوما في حال اكتمال الطلب، إلا أن الواقع أنها تستغرق ثلاثة أشهر مع أن الطلب مكتمل، وأنه يجب أن يتناسب عدد الباحثين التابعين لوزارة العمل مع الكم الكبير من طلبات الاستقدام.

    وأوضح النصبان أن من هذه المعوقات أيضا اتخاذ أساليب سيئة في التعامل مع منشآت القطاع الخاص عند وجود بعض المخالفات لديها منها إيقاف سجل المنشأة في الحاسب مما يترتب عليها تعطيل مصالح كبيرة للمنشأة بسبب قضية عامل قد لا يكون محقا في دعواه، وإيقاف إصدار التأشيرات وتحديد الرفض لأسباب لا تتناسب ومقدار هذا العقاب مثل سداد ما يسمى (الدعم) للتدريب الصيفي لطلاب مؤسسة التعليم الفني، علما أنه لم يرد للمقاولين أي تعميم يفيد بإلزامهم بذلك.

    ومن المعوقات التي يواجهها القطاع حسب النصبان إلزام قطاع المقاولات بنسب سعودة لا تتناسب مع الاستيعاب الفعلي للسعوديين، واحتساب العمالة الموجودة في مشاريع بقي على انتهائها ستة أشهر عمالة متوافرة لدى طالب التأشيرات يتم حسمها من أعداد التأشيرات المطلوبة رغم عدم إمكانية استفادة المقاول من العمالة الموجودة في ذلك المشروع إلا بعد انتهائه كليا وتسليمه، إضافة إلى قبول خمسة جوازات يوميا فقط من المنشأة لنقل الكفالة وتعديل المهنة، وعدم تعويض المقاول عن العمالة الهاربة بتأشيرات جديدة ليتسنى له سد النقص الذي حدث ما يجعله عرضة للغرامات المنصوص عليها في عقوده المبرمة مع عملائه وذلك بداعي أنه سبق لبعض المقاولين إصدار بلاغات كاذبة عن هروب عمالة، نافيا أن يكون قد صدر قرار يفيد بتخفيض نسبة السعودة على المقاولين، وأنها لا تتناسب مع القطاع وطبيعة عمله.

    وأكد النصبان أن وزارة العمل لا توفر طلبات المقاولين من الموظفين السعوديين، وبذلك يجب أن لا يتم إلزام صاحب العمل السعودي بالسعودة طالما أن الوزارة لا توفر الموظفين على المهن المطلوبة.

    وقال النصبان إنه يفترض أن يتم تطبيق قرار مجلس الوزراء الأخير، حيث جاء القرار لمساواتهم لما صدر للمقاولين الصينيين من تسهيلات، ومن المتوقع أن يتم تسهيل حصول هذا القطاع على احتياجه من العمالة غير المتوافرة في البلد، وأنه سيتم النظر خلال الفترة المقبلة في كيفية تطبيق وزارة العمل لهذا التسهيل، مطالبا بإشراك المقاولين مع الوزارة من خلال لجنة مشتركة لإيجاد آلية لتطبيق هذا القرار وتحديد التسهيلات التي يتطلبها القطاع، وأنه من واجب الوزارة إشراك المقاولين وبحث الإشكالات والعوائق والأشياء التي تحتاج إلى تسهيل.

    وذكر أنه خلال الثلاث سنوات الماضية أنيط بوزارة العمل مهام كانت سابقا من اختصاص وزارة الداخلية، فضلا عن متابعة العمالة غير الشرعية، والهاربة من العمل لدى الكفيل، والتستر وغيرها والتي كانت تقوم بها إدارات مستقلة في السابق، إلا أنه بعد إحالتها لوزارة العمل لم يكن في الوزارة أي تمدد وظيفي يتناسب مع هذه المهام، بل أنه لا يوجد حملات تفتيشية تقوم بها الوزارة في أي مكان.

    وبين أن مكتب العمل لا يقوم بتعويض المقاولين عن العمالة الهاربة، والتي يتزايد عددها بشكل كبير، مشيرا إلى أن الأفراد فقط يتم تعويضهم، وأن الوزارة أخذت بذلك نتيجة أن بعض المقاولين وهم قلة قاموا بإبلاغ الوزارة عن هروب عمالة وهم على رأس العمل للحصول على تأشيرات إضافية، وأنه يجب على الوزارة أن لا تعمم ذلك على المقاولين، مطالبا الوزارة بعدم سن أنظمة تضر بالجميع بسبب قلة من المقاولين الذين يخالفون التعليمات.

    إلى ذلك قال المهندس سعود السنوسي أنه يجب أن تكون مدة إقامة العمالة مطابقة لمدة العقد الذي وفدت عليه تلك العمالة، كما أن هناك سوقاً سوداء للعمالة الهاربة وأصبح لها تنظيمات معينة لتشغيلها، مشيرا إلى أن الجهات المعنية تقوم بالقبض على أعداد كبيرة منهم يوميا.

    وبين السنوسي أن بعض المهن التي يحتاجها سوق العمل لا يتم تدريسها أو التدريب عليها في المملكة، مبينا أن القطاع الخاص يرغب في إيجاد مخرجات تعليم تتناسب مع المهن المطروحة، فضلا عن الخبرات المطلوبة لهذه المهنة، ومع ذلك يتم إلزام المقاول بسعودة هذه المهن بنسب عالية، وأن وزارة الصحة رفعت سلم الرواتب بنسب عالية لتتمكن من استقطاب خبرات من الخارج لبعض هذه المهن، إضافة إلى أن بعض العقود الحكومية تشترط على المقاول إيجاد خبرات وشهادات ومواصفات معينة للعاملين غير متوافرة في العمالة الوطنية.

    وقال السنوسي إنه من الخطأ ربط حقوق المقاولين في هذا القطاع بشهادة السعودة والتي تمنح على 3أشهر وأنه يفترض أن تمنح على ستة أشهر أو سنة على الأقل، مؤكدا أن هذه الشهادة لا تعد تقييما للمقاول في أداء عمله وحرمانه من حقوقه، وأن الشركات الملتزمة بالسعودة لم تحصل من الحكومة على مميزات وتسهيلات جراء التزامها.

    وذكر السنوسي إن مدة الإقامة بسنة واحدة أو سنتين تعيق المقاولين وتكبدهم خسائر في بعض الأحيان من ناحية إذا كان العقد يزيد عن مدة الإقامة بأشهر قليلة فإنه يجب عليه تجديد الإقامة مع أن العمالة لن تكمل مدة الإقامة، وبذلك يكون المقاول قد تكبد أعباء إضافية، مشيرا إلى أنه يجب أن تكون مدة صلاحية إقامة عمالة المشاريع مرتبطة بمدة المشروع في العقد.

    وأفاد السنوسي بأن الشركات كانت في السابق لا تحصل على مستحقاتها إلا بعد نحو عام من تسليم المشروع ومع ذلك كانت تعمل، إلا أنه بعد تحسن الأوضاع واعتماد صرف المستحقات بعد انتهاء المشاريع بوقت وجيز تم الاستغناء عن هذه الشركات،مطالبا وزارة الصحة بالإفادة حول أسباب توجهها للتشغيل الذاتي للمستشفيات، مشيرا إلى أن البنود لم تتغير منذ 20عاما وبعد التشغيل الذاتي تضخمت بشكل كبير.

    وبين أن التشغيل الذاتي لا يواجه مشاكل في الاستقدام والإجراءات الحكومية وغيرها، مشيرا إلى أن المقاول لا يمكن أن يقارن بالحكومة، حيث لا يجد التسهيلات الممنوحة لها، مشيرا إلى أنه من غير المعلوم أن الجهات الحكومية التي تعمل وفق التشغيل الذاتي خاضعة لنظام العمل والعمال أم لا.

    وحول معوقات قطاع التشغيل والصيانة التي يواجهها في الإدارة العامة للجوازات قال المهندس عبدالعزيز الشريم مدير شركة أفراس إن هناك أخطاء في النظام بين الجوازات والتأمين الطبي، ما يؤدي إلى تأخير إنهاء الإجراءات وتحميل المقاول غرامات بسبب التأخير علما بأنه غير متسبب في هذا التأخير، إضافة إلى أن بعض العمالة الوافدة يدخل من منفذ المطار دون إدخال بياناته في الحاسب الآلي الخاص بالجوازات، فضلا عن حالات اختلاف بعض مسميات المهن بين مكتب العمل والجوازات ما يلزم المقاول بتعديل مهنة العامل والذي يتطلب رسوم إضافية.

    وأوضح الشريم إن النقص الشديد في عدد العاملين في قسم إصدار الإقامات يؤدي إلى تأخير إصدارها ما يدفع المقاول للاستعجال في إصدار الإقامات دون الاستفادة من فترة تجربة وفحص العمالة الوافدة تفاديا للتأخير الذي سيترتب عليه غرامات تأخير يتحملها المقاول دون أن يكون قد تسبب بشيء.

    إلى ذلك قال المهندس عبدالرحمن الهزاع عضو لجنة التشغيل والصيانة بالغرفة التجارية الصناعية بالرياض إن القطاع يقوم بتشغيل وصيانة المنشآت والمرافق ومن ضمنها التشغيل الطبي وغير الطبي للمستشفيات، ونشاط النظافة للمدن والمنشآت والمرافق، إضافة إلى أعمال صيانة المناطق المزروعة، وأن القطاع يقوم بالمحافظة على سلامة المنشآت التي كلف إنشاؤها مليارات الريالات، وإطالة عمرها الزمني للاستفادة منها أطول فترة ممكنة، وقد رصد في ميزانية هذا العام 33مليار ريال لمشاريع هذا القطاع.

    وأوضح الهزاع أن من ضمن العوائق التي تعترض عمل المقاولين في مشاريع التشغيل والصيانة وجود بطالة مقنعة لدى بعض الموظفين السعوديين المعينين في قطاع التشغيل والصيانة نتيجة إجبار المقاولين بتوظيف عمالة سعودية لا يحتاجها القطاع، وعدم وجود ضوابط فعالة لإلزام الموظف السعودي ببنود عقد العمل والتزامه بمدة العقد مما يسبب التسرب المفاجئ للموظف المدرب بدون جاهزية البديل مما يكبد المقاول تكاليف وأعباء مالية إضافية.

    وبين الهزاع أنه يجب توفير قاعدة بيانات بطالبي العمل متضمنة بياناتهم ومؤهلاتهم وخبراتهم لتسهيل الوصول إليهم وحصولهم على فرصة العمل المناسبة لهم، بحيث يسهل على صاحب العمل إلى موظفين مؤهلين، إضافة إلى انه يجب توفر سجلات للموظفين السعوديين العاملين مع القطاع الخاص توضح مؤهلاتهم وخبراتهم ومدة خدمتهم وتقارير عن أدائهم في الجهات التي عملوا بها.

    وذكر أن مخرجات التعليم غير متناسبة مع متطلبات قطاع التشغيل والصيانة، فضلا عن ما يعانيه السوق من قلة هذه المخرجات، مشيرا إلى أنه حسب إحصائية الهيئة السعودية للمهندسين فإن عدد المتخرجين من كليات الهندسة السعوديين منذ إنشائها حتى عام 2003يبلغ 26.5ألف مهندس بينما يبلغ عدد المهندسين الوافدين خلال الفترة نفسها أكثر من 80ألف مهندس، أي أن احتياج سوق العمل في المملكة للقطاعين العام والخاص يبلغ أكثر من 106الآلف مهندس.

    وبين أن مبدأ الأخذ بأقل الأسعار في نظام المشتريات الحكومية يؤدي إلى عدم قبول السعوديين للعمل بالعقود لتدني المرتب، إضافة إلى وجود اختلاف بين نظام الخدمة المدنية المطبق على موظفي القطاع الحكومي ونظام العمل والعمال المطبق على موظفي القطاع الخاص من حيث عدد ساعات الدوام والإجازات، مما يسبب تسرب السعوديين المؤهلين من القطاع الخاص.

    من جانبه قال إبراهيم العنقري نائب الرئيس العام لشؤون تشغيل المستشفيات بالمجموعة الطبية المتحدة أن وزارة الصحة طلبت في وقت سابق من الشركات العاملة في مجال تشغيل المستشفيات إعادة النظر في أسعارهم بسبب تدنيها وانعكاس ذلك على أداء هذه الشركات وإلحاق الضرر بالمرضى، مشيرا إلى أنه بعد ذلك تم رفع الأسعار بواقع 50في المائة خلال المنافسات، وبعد تقديم العروض قامت الوزارة بإفادتهم بإلغاء التشغيل التعاقدي والعمل وفق التشغيل الذاتي، مؤكدا أن الوزارة قامت بأخذ الدراسات والأسعار التي تقدم بها المقاولون وعرضتها على وزارة المالية، متهما وزارة الصحة بتحفيز المقاولين على رفع أسعار السوق ومن ثم تغيير نظام التشغيل لتحصل هي على الاعتمادات من وزارة المالية بأسعار مرتفعة.

    وأفاد بأن وزارة الصحة عاجزة عن تشغيل الكثير من المستشفيات ذاتيا، وأن بعض الأقسام في كثير من المستشفيات لا تزال مغلقة بسبب هذا العجز، إضافة إلى أن الرواتب والمميزات التي تمنحها الوزارة حاليا تفوق الرواتب التي تقدم في التشغيل التعاقدي بكثير ما يرفع التكلفة، مشيرا إلى أنه من واقع البيانات فإن تكلفة التشغيل الذاتي تفوق تكلفة التشغيل التعاقدي على الدولة بكثير.

    وذكر العنقري أن هناك فراغاً استثمارياً لدى الشركات بعد بدء تطبيق هذا النظام لعدم وجود نشاط بديل لها ما قد يدفعها إلى البحث عن فرص استثمارية في الخارج وبالتالي نزوجها لأسواق أخرى.

  9. #19
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 7/11/1427هـ

    أكد أن مخرجات التعليم معوق رئيس أمام المستثمرين.. الراشد ل "الرياض":
    مصطلح هروب رؤوس الأموال إلى الخارج غير صحيح وقوانين الدول العربية لا تناسب رؤوس الأموال الخليجية



    حاوره - سعيد السلطاني
    الحديث مع عبدالرحمن الراشد رئيس مجلس إدارة الغرف السعودية، يتميز بالشفافية والوضوح، فضلا عن أنه يضع يده دوما على مكمن الخلل الذي يعوق الاقتصاد السعودي أو يقلل من توهجه، ولا ينفك الراشد في كل مناسبة، يطرح رؤيته الخاصة التي تراكمت بفعل معترك الحياة الاقتصادية التي قضاها سنوات، اسماً مهماً في الاقتصاد السعودي.
    الراشد التقيته في حوار تخطى حدود الصراحة كون الرجل صريح بطبعه وينطلق في أطروحاته من حس وطني، من خلال الحوار بدأ الراشد متفائلا، وهو يؤكد على أن الاقتصاد السعودي سيكون من بين أهم الاقتصاديات في العالم، كون خادم الحرمين الشريفين الملكعبدالله وضع في قائمة جدوى الاولويات للمملكة الجانب الاقتصادي.

    هنا تفصيل الحوار:

    ؟ في البداية نود ان تحدثنا عن جولة خادم الحرمين الملك عبدالله بن عبدالعزيز لعدد من الدول الاسيوية وابرز ماحدث من توقيع اتفاقيات في هذه الجولة؟

    - اولا نتحدث بشكل عام الملك الملك عبدالله حفظة الله وضع الامور الاقتصادية اعلى قائمة جدوى الاولويات للمملكة وسياسة الملك بدأت بالحركة الاصلاحية الاقتصادية وهي مستمرة، وشخصية الملك تعي بدور مهم للقطاع الخاص، والاجندة الاقتصادية هي التي تقوي وتربط المملكة مع الدول الاخرى مثل الصين وتركيا وغيرها، وبدأت جولة الملك عبدالله لدولة الصين والهند واسطنبول، وكما نعرف دول الصين والهند من الدول التي تنمو بسرعه وهي اعلى نسبة نمو في العالم من الناحية السياسية والاقتصادية، والصين لديها مصلحة لعقد شراكة اقتصادية مع المملكة وكما نعرف ان المملكة هي اكبر دولة مصدرة للطاقة والصين تحتاج لهذه الطاقه لتواكب نموها ولديها منافسة حميمة لعقد صداقات حميمة مع المملكة وهذه تمثل فرصة جيدة للمملكة لعقد هذه الشراكة الاساسية في الاقتصاد، اما من ناحية الاتفاقيات وقعت المملكة عدة اتفاقيات مع هذه الدول منها الازدواج الضريبي وتنشيط الاستثمار في المملكة وعدة دول وغيرها من الاتفاقيات الاقتصادية الهامة لمصحة المملكة وهذه الدول.

    ؟ كيف لاحظتم الفرص الاستثمارية لرجال الاعمال السعوديين في الصين والهند وكذالك ردود فعل المستثمرين في هذه الدول؟

    - الفرص الاستثمارية لرجال الاعمال السعوديين كثيرة جدا في الصين والهند وحرصت هذه الدول مثل على استقطاب رؤوس الاموال السعودية للاستثمار فيها، وقد عقدت عدة اتفاقيات بين رجال اعمال سعوديين مع عدة شركات تكنولوجية وشركات طاقة وغيرها وهذه الشركات يمكن ان تستفيد من السوق السعودي والسوق السعودي فرصة استثمارية واعدة ومتاحة كذلك المستثمرين السعوديين وجدوا البيئة الاستثمارية المناسبة في هذه الدول.

    ؟ تردد كثيرا من قبل المحللين الاقتصاديين بان هناك رؤوس اموال سعودية مهاجرة ومن هذا المنطلق يتضح من خلال حديثكم انكم تأيدون هجرة الاستثمارات السعودية الى الخارج؟

    - في البداية مصطلح هروب رؤوس الاموال مصطلح غير صحيح، نحن نعيش في عالم اقتصادي مفتوح وهذه الاموال يعود عائدها من الدخل لسعودية، والاستثمارات السعودية في الخارج انما هي امتداد لاستثمارات المملكة في الداخل، ولاننسى ان المملكة منذ تاسيسها وهي قائمة على الاقتصاد الحر والحركة الاقتصادية، والشركات السعودية المستثمره في عدة دول كبيرة يعود عائدها من الاستثمار الخارجي للمملكة، وعندما يكون هناك استثمارات سعودية خاصة لبعض الدول العربية وغير العربية تأتي هذه الاستثمارات لتنمية وتوثيق العلاقات بين المملكة وهذه الدول ويكون بيننا قاسم مشترك ولدى الجميع مصلحة مشتركة تصب في مصلحة العلاقة السياسية ومكانة المملكة مع هذه الدول وتحرص هذه الدول بان تكون ذات علاقة مميزة مع المملكة والاقتصاد مرتبط مع بعضة البعض بشكل مباشر وغير مباشر.

    ؟ خلال مجلس الاعمال العربي الروسي ترأسة المملكة الدورة الماضية ماهي ابرز الموضوعات التي ناقشها المجلس؟

    - ناقش المجلس العربي الروسي خلال دورته السابقة السبل المشجعه لتنمية الاستثمارات بين الدول العربية وروسيا وطرح اعضاء ورؤساء اتحاد الغرف العربية خلال الجلسة انشاء بنك عربي روسي وهذه الفكره طرحت في مجلس الاعمال السعودي وذلك لتسهيل العمليات التجارية والبنكية بين الدول العربية وروسيا وانشاء البنك طبعا هو احدى السبل لتسهيل المعاملات المالية بين البنوك العربية وروسيا، والبنك احد الاليات لتفعيل المعاملات والشراكة بين هذه الدول لانه اغلب الاعضاء اشتكى من مشكلة الاعتمادات المستندية والخطابات المالية، ووصول الطرفين الى هذا الاقتراح قد يحل مشكلة الاعتمادات الماليه، وكلف مجموعة من اعضاء اتحاد الغرف العربية لبحث الموضوع مع الجانب الروسي.

    كيف ترون مسيرة العلاقات الاقتصادية بين دول مجلس التعاون والدول العربية كيف يمكن تفعيل الاستثمارات العربية والخليجية في المملكة وماهو واقع الاستثمار من وجهة نظرك؟

    - لاشك ان لنا نشاطات اقتصادية مع دول مجلس الخليج هناك وفد سعودي مشترك مع البحرين وقطر وحاليا بصدد انشاء مجلس سعودي اماراتي وذلك بالتنسيق مع غرفة دبي ومن المتوقع ان تبدأ الجوله بداية الشهر الحالي، ويعتبر المجلس السعودي والبحريني والقطري والكويتي وغيره لكلا منه كيان مستقل غير حكومي ولا يهدف الى تحقيق ربح بل يسعى الى توفير قاعدة اقتصادية تتيح لرجال الاعمال بين البلدين الحوار الثنائي الاقتصادي الفعال، اضافة الى ذلك لاننسى ان المملكة عضو في اتحاد الغرف الخليجية وهي عضو رئيسي، ولا ننكر ان اتحاد الغرف الخليجية دون المستوى، وخلال دورته الجديده نامل ان تلعب المنطقة الشرقية دور جيد في تفعيله وزيادة الاستثمارات الخليجية داخل المملكة، ومجلس الغرف السعودية لديه الخطط الماليه والاستثمارية لدخول الدول العربية وللاستثمار فيها وكذلك الدول العربية ولكن نجد ان الانظمة الاقتصادية في بعض الدول العربية لاتناسب رؤوس الاموال الخليجية.

    ؟ ذكرتم في تصريح سابق ان الاستثمارالاجنبي في الدول العربية لا يمثل 1بالمائة والممكلة من اجمالي الدول العربية تمثل نسبة بسيطة جدا .. في تقييمكم مالسبب في ذلك؟

    - تعتبر المملكة العربية السعودية اقل جذبا للاستثمار الاجنبي المباشر من اجمالي الدول العربية والسبب الاجمالي في قلة الاستثمار الاجنبي المباشر لهذه الدول وفي مقدمتها المملكة الانظمة الحالية وعدم مرونتها والتاخر في تعديلها، اضافة الى ذلك هناك اسباب سياسية وامنية لها دور في جذب هذه الاستثمارات ولاننسى هناك عوامل مؤثرة سلبا على هذه الدول عند السماح للاستثمار الاجنبي بشكل عام.

    ؟ اوصى مجلس الغرف السعودية في احدى جلساته اللجان الصناعية بانشاء مصافي لتكرير في المملكة ماجدوى ذلك وهل حقق المجلس دور ملموس في انشاء هذه المصافي؟

    - مجلس الغرف السعودية شكل لجنة لمتابعة إنشاء مصفاتين احدها بالجبيل والاخرى في ينبع برأسمال لايقل عن 10مليار لكل مصفاة يطرح نسبة منه للاكتتاب العام وتاتي هذه الخطوه بعد صدور قرار مجلس الوزراء بالسماح للقطاع الخاص للاستثمار في مجال التكرير الذي تحتكره شركة أرامكو السعودية وقد اعتزم عدد من الصناعيين بالمملكة انشاء مصفاتين بالجبيل وينبع، والهدف من ذلك هو دعم عمليات التكرير في السعودية حيث تواجه المملكة تحديات قوية لمجابهة الطلب العالمي المتنامي على النفط وتاتي هذه الفكرة التي يدعمها مجلس الغرف السعودية وشكل لها لجنة لمتابعتها وأخذ الموافقات اللازمة من الجهات المختصة لانشاء مصفاتين في الجبيل وينبع وقد تلجأ هذه اللجان الى شراء مصاف جاهزة مملوكة لارامكو السعودية في حالة موافقة الجهات المختصة.

    ؟ المقاولون يواجهون مشكلة ارتفاع اسعار مواد البناء وهناك مشاريع كثيرة توقف انجازها لهذا السبب وقال بعض المقاولون ان مجلس الغرف السعودية لم يقم باي دور تجاه هذه المشكلة ماردكم على ذلك ؟

    - مجلس الغرف السعودية بدورة ناقش مشكلة قطاع المقاولين بسبب التغيرات الاخيرة في اسعار البناء والتي امتد اثرها حتى على المواطنين ليس فقط على المقاولين حيث قام مجلس الغرف برفع تقرير الى مجلس الشورى لمناقشة المشكلة واستحداث الية لحماية المقاولين السعوديين من اثر ارتفاع الاسعار، ومن المتوقع ان يتم تطبيق الالية الجديدة في العقود قريبا، وتعتبر الالية الجديد والتي يجب ان تنص في العقود المبرمة بين المقاول وصاحب العقار او الحكومة بانه اذا حدث ارتفاع في اسعار مواد البناء يحق للمقاول ان يطالب بالتعويض، ورفعت الالية الى مجلس الشورى لدراستها وسوف يبت في هذه المشكلة في القريب العاجل، وتاتي مشكلة المقاولين وما يعانونه في ظل ارتفاع اسعار البناء ليس من السهل التهاون بها بل تعتبر كبيرة تستهدف قطاعاً اقتصادياً يعتبر أكبر قطاع داعم للاقتصاد ومنفذ للمشاريع التنمويه. ولاشك ان ارتفاع الاسعار جاءت بسبب التغيرات الأخيرة في أسعار مواد البناء التي بدأت تحدث فيها قفزات سعرية كبيرة بسبب ارتفاع الطلب على المعروض في الأسواق إضافة لارتفاع أسعار المواد الأولية على المصانع في داخل وخارج المملكة.، ولعقود الجديدة تختلف كثيرا عن العقود الحالية اذا تم تطبيقها حيث تلزم العقود الحالية المقاول بتكملة المشروع مهما كانت الظروف بسبب وجود شروط جزائية تطبق في حال أخل في أي من بنود العقد الملزم للطرفين، مؤكدا ان مجلس الغرف السعودية لم يقف عاجزا امام هذه المشكلة بل طالب الجهات المعنية بتعديل العقود الحالية ورفع ذلك الى مجلس الشورى لدراسته.

    ؟ يتم الاهتمام بالموارد البشرية باعتبارها ثروة وطنية يجب المحافظة عليها وتنميتها من اجل مزيد من الانتاجية ومزيد من النمو .. وهو مايعني محاربة البطاله او التخفيف منها ... ولكن في تصريح ل دكتور غازي القصيبي في ندوة اقيمة في البحرين بان السعودة ومحاربة البطاله هي نهاية حرب باردة بين القطاعين ماتعليقك على ذلك ؟

    - لاشك ان البطاله مشكله جوهرية يتحمل مسؤوليتها القطاع الخاص والعام وليس القطاع الخاص لوحدة ولابد نعلم ان هناك عدم تكافأ بين المهن المتاحة في السوق وسوق العمل وهذا خلل جذري لايتحمله القطاع الخاص ومن المفترض ان نعالجة اولا، والقطاع الخاص يسعى دائما من خلال مجلس الغرف السعودية الى تقديم كل التوصيات التي تساهم في حل هذه المشلكه، ولكن هناك مهن كثيرة واعطيك مثلا مهنة المحاسبة هذه المهن في السوق السعودي يشغلها بنسبة 95بالمائة عماله وافدة والسبب في ذلك ان جامعات المملكة لاتخرج سنويا سوى 200طالب وسوق العمل يطلب سنويا اكثر من 50الف وظيفة والاقتصاد يخلق سنويا فرص جديدة، وبهذا هل نلاحظ هناك توافق بين المهن المتاحة في السوق وسوق العمل اذا اين تكمن المشكله هل في القطاع الخاص ام العام، والدكتور غازي القصيبي يحاول بمجهود كبير ويشكر عليه ولكن ايضا القطاع الخاص ممثل في الغرف السعودية له الدور الكبير كذلك

    القطاع العام ينسب المشلكة للقطاع الخاص والعكس وبما ان عبدالرحمن الراشد رئيس مجلس الغرف السعودية وممثلا عن القطاع الخاص في وجهة نظره ما الحل ؟

    - الحل يمكن في التعليم، اعادة هيكلة التعليم ما يناسب سوق العمل السعودي، الكثير من التخصصات الحالية في الجامعات السعودية انتهت صلاحياتها ولا يوجد لها فرصة عمل في السوق السعودي، حاليا اغلب العماله المستوردة الان تكون متخصصه في الهندسة والالكترونيات والمحاسبة وغيرها اذا لما لا ندعم ونفتح مجال اكبر لشباب السعودي في هذه التخصصات ونتيح لهم الفرص في سوق العمل، ولاننسى القطاع الخاص قام بدرو كبير في انشاء بعض المعاهد المتخصصه في بعض المجالات التي يحتاجها السوق السعودي وهناك اجتماعات مكثفة من اللجان الصناعية والتجارية وغيرها لانشاء معاهد متخصصة وسوف ترى النور تقريبا، ايضا لاننسى لماذا دائما نستقدم العماله ولا يكون عندنا مثلا عماله سعودية تذهب للخارج للعمل مثلا شركة ارامكو السعودية تتعاقد مع شركات اجنبية في مجال الهندسة وتستقدم عماله كبيره لماذا لا تتعاقد مع شركات هندسية محليه ويكون لدينا مهندسين متخصصين لهم طلب في الاسواق العالمية، ولا نمنع الاستقدام ولكن نستقدم عماله براتب 3الاف ريال ونرسل عماله سعودية الى الخارج براتب 10الاف ريال اذا هنا القيمة المضافة لسوق السعودي وللايدي العامله السعودية .

    ؟ المنطقة الشرقية خلال السنه الحالية لديها اكثر من 6ملتقيات في مجال الهندسة والطاقه والكهرباء والمياه والموراد البشرية ما القيمة المضافة التي ستضيفها هذه الملتقيات للمنطقة الشرقية ؟

    - كما نعلم ان المنطقة الشرقية هي المنطقة الاكثر جذبا لصناعات الهيدروكربونية والصناعات التحويليه وكما اطلق عليها سمو امير المنطقة الشرقية عاصمة الصناعات البترولية وهذه الملتقيات التي ستستضيفها الشرقية هي من اكبر الملتقيات حيث هناك تجمع اعطى تجمع مدن الطاقة العالمية ومنتدى الطاقة قيمة اضافية للمنطقة الشرقية ومن خلال هذه الملتقيات وضحت المملكة مجال الاستثمار في مجال الطاقة والبترول والغاز، ووقعت عدة شركات وطنية عقود مع شركات عالمية في مجال متعدده من الطاقة، وهذه الملتقيات اعطت وزن اكبر لمجال الطاقة والغاز ف يالمملكة، ولاسيما ان شركة ارامكو السعودية وشركة سابك وغيرها من الشركات المحلية الختصة في هذا المجال اعطت الفكرة الكامله عن مجال الاستثمار في الطاقة والغاز في المملكة.

  10. #20
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 7/11/1427هـ

    تعمل على تطوير المشاريع المحلية وإنشاء المساكن والمجمعات التجارية
    مستثمرون سعوديون يؤسسون شركة عقارية باستثمار 5مليارات ريال



    الرياض- محمد عبدالرزاق السعيد:
    أعلن مجموعة من كبار المستثمرين السعوديين عن تأسيس شركة عقارية جديدة في السعودية تعمل في قطاع العقارات وإنشاء المساكن والأبراج والمجمعات التجارية، أطلق عليها اسم شركة "إنجاز".
    وذكر عمر القاضي العضو المنتدب أن شركة إنجاز هي شركة عقارية سعودية تضم عدداً من المستثمرين السعوديين وستعمل على تطوير المشاريع العقارية وفق أحدث الوسائل والسبل والتطبيقات التي وصل اليها سوق العقارات العالمية، وايجاد أفضل الحلول السكنية والتجارية بما يتعلق بالعقارات والمنشآت، كما ستعمل على تطوير نخبة من المشاريع العقارية العالمية المبتكرة للرقي بحياة الفرد وتكون إضافة نوعية للسوق العقاري في السعودية.

    وأضاف القاضي ان الشركة ستعمل على استثمار ما يقارب 5مليارات ريال عبر مشاريع عقارية في السوق السعودية، وستسعى إلى أن تكون احدى الشركات القيادية في السوق العقاري السعودي، كما أشار الى ان مجلس إدارة الشركة سيتكون من مجموعة الراجحي الاستثمارية وعمر القاضي.

    وقال القاضي أن اسم الشركة "إنجاز"، يعتبر اسماً فريداً ويرمز إلى إتمام العمل على اكمل وجه، وهذا هو ما ستسعى الشركة إلى تطبيقه على ارض الواقع الامر الذي سيجعل على عاتقها مسؤولية كبيرة.

    وبين العضو المنتدب ان سوق العقار السعودي يتغير بشكل سريع، مما يتطلب التعامل مع المرحلة الجديدة بحلول استثمارية وتسويقية وتطويرية مختلفة وطرق حديثة تواكب تطلعات ورغبات السوق بنوع مختلف من الشركات التي تلبي احتياجات السوق العقاري.

    وأشار إلى إن شركة إنجاز ستعمل بشكل مهني عال من خلال إيجاد آليات وحلول جديدة تتناسب مع حجم المشاريع مثل إدخال التقنية الحديثة والتبريد المركزي للمناطق، حيث تسعى إنجاز إلى الدخول في السوق من حيث انتهى به الآخرون، وذلك من خلال التركيز على تطوير المشاريع العقارية المتكاملة وتطوير الأراضي وبناء المنشآت بأحجام مختلفة وادارة الأملاك بعد ذلك.

    وقال القاضي أن الدخول إلى السوق من حيث انتهى الآخرون، يعني التركيز على تطوير المشاريع المتكاملة وتطوير الأراضي وبناء المنشآت والمدن السكنية، هذا بالإضافة إلى التنسيق مع الجهات ذات العلاقة لتقديم أفضل الحلول لكل مشروع.

    وذكر العضو المنتدب أن "إنجاز" ستعمل لأن يكون كل مشروع من مشاريعها إضافة حقيقية للسوق العقاري سواء من حيث الفكر، والتطبيق و التصاميم حيث تعتزم الشركة إلى طرح تصاميم حديثة تتماشى مع البيئة السعودية، مشيراً إلى ان علاقة إنجاز مع المقاولين والجهات المنفذة للمشاريع ستكون علاقات مهنية ترمي إلى توفير الحلول العقارية والأفكار التطويرية في قطاعي العقارات والمقاولات.

    كما اوضح أن "إنجاز" ستكون أحد المحركين الرئيسيين بين ملاك العقارات والعملاء المحتملين بتوفير منتجات تلبي رغباتهم وتتفق مع البيئة التنظيمية وتتماشى مع رغبات الشرائح المختلفة في المجتمع.

    وأكد على أن إنجاز ستستفيد من خبرة الشركاء والتي تمتد إلى عشرات السنين في المجال العقاري، حيث يعتبرون من صناع السوق الرئيسيين وستعمل إنجاز على تتويج الكم الهائل والمتراكم من الخبرة لصناعة سوق عقارية جديدة.








    الوليد بن طلال يبحث مع رئيس الوزراء السنغافوري استثمارات "المملكة القابضة"


    بحث الأمير الوليد بن طلال بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة مع رئيس الوزراء السنغافوري لي سيان لوونج، العلاقات الاقتصادية بين المملكة وسنغافورة، خلال اجتماع في مكتبه بالرياض مؤخراً.
    وناقش الاجتماع الصفقة التي أبرمتها شركة المملكة العالمية للفنادق مطلع العام الحالي مع شركة "كولوني" والتي تقتضي شراء "فيرمونت" للفنادق والمنتجعات بمبلغ يزيد عن 20مليار ريال، ودمجها مع مجموعة فنادق "رافلز" السنغافورية.

    كما بحث الاجتماع استثمارات الأمير الوليد بن طلال في سنغافورة، ومنها بنك "سيتي" وفنادق ومنتجعات "فورسيزونز" العالمية، إضافة إلى استعراض الوفد السنغافوري خلال الاجتماع للفرص الاستثمارية في بلادهم، والتبادل التجاري بين المملكة وسنغافورة.

    ونوه الأمير الوليد بن طلال في اجتماعه مع الوفد السنغافوري إلى دور المرأة السعودية في دعم الاقتصاد المحلي، مشيراً إلى المراكز الريادية التي تحتلها المرأة السعودية في شركة المملكة القابضة.

    وشهد الاجتماع حضور جورج يو وزير البيئة والمياه السنغافوري، وليم هوي هوا وزيرة المواصلات والمالية في سنغافورة، كما حضره من الجانب السعودي أحمد الطبيشي المساعد التنفيذي لرئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة.








    "نغمات وملفات صوتية جديدة"
    موبايلي تطلق حملتها الإعلانية الثانية لخدمة "موبايلي رنان"




    أطلقت شركة اتحاد اتصالات (موبايلي) حملتها الإعلانية الثانية الخاصة بخدمة "موبايلي رنان" مضيفة إلى ذلك خيارات أخرى للخدمات السابقه التي طرحتها، وتتيح هذه الخدمه للمشتركين خاصية سماع النغمة قبل شرائها وتنزيل نغمات وأناشيد إسلامية جديدة وبعض الرنات الأخرى التي تناسب ذوق المشتركين بالإضافة الى تنزيل ملفات صوتية جديدة، وتتلخص خدمة "موبايلي رنان" التي طرحتها موبايلي قبل عدة اشهر، في توفير خيارات من الرنات التي يسمعها المتصل أثناء اتصاله على المشترك بدلا من سماع الرنة العادية، وبإمكان المشترك اختيار ملف صوتي من مجموعة ملفات يرغب في أن يسمعها الطرف الآخر في حالة الاتصال عليه متوافقة مع ذوقه الخاص، ويمكن للمشترك شراء الى حد 5نغمات، بالإضافة الى امكانية المشترك بتعيين رنة خاصة على حسب رغبة المشترك لكل متصل . هذا وبإمكان المشترك الإشتراك بخدمة "موبايلي رنان" بإرسال رسالة قصيرة تحتوي على كلمة رنان باللغة العربية أو Ranan بالانجليزية الى 1100أو بالاتصال على 1404، لتصل المشترك بعد ذلك رسالة تأكيد تفعيل الخدمة، وتبلغ تكلفة الاشتراك بهذه الخدمة 25ريالا كرسوم تأسيس للمرة الأولى والتي تتضمن إيجار الشهر الأول ثم يحتسب بعد ذلك مبلغ 5ريالات رسوم شهرية.وتعد هذه الخدمة المتميزة التي تطرحها موبايلي وتنفرد بتقديمها لأول مرة في المملكة، من ضمن سلسلة الخدمات المتميزة التي كان لشركة (موبايلي) السبق فيها منذ تدشين خدماتها في مايو 2005.الجدير بالذكر أن خدمة "موبايلي رنان"، متوفرة للباقات المؤجلة الدفع (المفوترة) وكذلك الباقات المسبقة الدفع "موبايلي وفير" و"موبايلي أنيس". كما أن خدمة "موبايلي رنان" تعمل في حالة التجوال الدولي، بدون أي تكاليف إضافية لهذه الخاصية.

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 14/11/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 66
    آخر مشاركة: 05-12-2006, 05:12 PM
  2. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 30/10/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 45
    آخر مشاركة: 21-11-2006, 05:27 PM
  3. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 16/10/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 42
    آخر مشاركة: 08-11-2006, 01:39 AM
  4. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 5/8/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 36
    آخر مشاركة: 29-08-2006, 11:54 PM
  5. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الثلاثاء 14/7/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 08-08-2006, 10:03 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا