الفرق بين التحليل المالى و التحليل الفنى

أن التحليل المالى يعد عبارة عن "مجموعة من الدراسات التى تُجرى على البيانات المالية، بهدف فلترة المعلومات وتوضيح مدلولاتها وتركيز الاهتمام على الحقائق التى تكون موجودة ضمن زخم الأرقام، وذلك بهدف تقييم الماضى من أجل التنبؤ بالمستقبل".
وان دور التحليل المالى فى أسواق المال، الذى يتم من خلاله تحديد القيمة العادلة للسهم، بحيث يمكن القول بأن التحليل المالى يتعامل مع ما يجب أن يكون، قائلاً "إن التحليل المالى يعد مفيدا فى حالة الاستحواذ على شركة أو تقييمها بصفة عامة"، والذى يؤتى ثماره فى أسواق المال فى ظل وجود عدة افتراضات وهى، افتراض بصحة البيانات المعلنة، وافتراض باحترافية المحلل، فضلاً عن اعتراف المشاركين فى السوق بالتقييم المُعلن.

وان ما يحدث عملياً فى أسواق المال، هو تحرك السوق بناءً على ردود أفعال المشاركين فيه، وليس بناءً على ما يجب أن يكون، حيث إن الحركة السعرية تشمل جميع المعلومات بما فيها المعلومات المالية والمعلومات الداخلية عن السوق أو السهم، مشيراً إلى أن هذا ما يدرسه التحليل الفنى.

و ان التحليل الفنى يقوم بدوره من خلال "دراسة سيكولوجية المتعاملين عن طريق حركة السعر، لمعرفة قوة أو ضعف الاتجاه الحالى للسوق، وتوقع الاتجاه المستقبلى"، أى يمكن القول بأنه يتعامل مع ما هو كائن، وبالتالى يعد جزءا من التحليل الاقتصادى لتحليل قوى العرض والطلب، ومدى التقييم الفعلى للمشاركين بالسوق.
و ان أهم ما يميز التحليل الفنى فى أسواق المال، حيث يعطى مرونة للمستثمر فى اختيار التوقيت المناسب لعمليات الشراء والبيع، بالإضافة إلى اختيار الإطار الزمنى للاستثمار سواء كان قصير أو متوسط أو طويل الأجل، فضلاً عن إتاحة الفرصة للمستثمر بحرية التنقل بين مختلف أسواق المال.

و الخلاصة
ان التحليل الفني يحاول توقع السعر المستقبلي للسهم أو الأداة المالية بناء علي دراسة و تحليل السعر الحالي و الماضي في حين يحاول التحليل الأساسي توقع القيمة العادلة للسهم أو الأداة المالية بناء علي دراسة و تحليل المعلومات الأساسية الحالية و الماضية للشركة و هنا يكمن الفرق الجوهري فى السعر و القيمة.