إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 41

الموضوع: الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 9/11/1427هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 9/11/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 9/11/1427هـ نادي خبراء المال


    الأسهم السعودية: قوى السوق تخضع لأهواء الأرباح وتتجاهل التحليل العلمي

    انخفاض رغبات الشراء وتقلص السيولة إلى ملياري دولار في تداولات أمس



    الرياض:«لشرق الأوسط»
    ثبتت تداولات الأمس استمرار سياسة قوى التداول للذهاب وراء أهوائهم المتمثلة في تسجيل أعلى معدل ربحي في أقصر مدة ممكنة وسط تجاهل تام للتحليل العلمي (الأساسي والفني). والمقصود بهوى قوى السوق والمضاربين هو التداول الساعي وراء أسهم الشركات التي تتوافر فيها عوامل التحرك السريع والتحرر من الأسهم بانسيابية، هدفها النهائي تحقيق أرباح سريعة تسجل في المحافظ فعليا، من النظر إلى معايير علمية فنية وأسس تحليلية لتلك الشركات. واتضحت من نتيجة مؤشرات الأمس تجاهل قوى السوق التفاعل المفترض خلال هذه الفترة مع الشركات ذات المراكز المالية القوية والتوجه إلى شركات المضاربة التي يلاحظ تذبذباتها الواسعة بالوصول إلى النسبة العليا ثم الإغلاق على النسبة الدنيا بمعدل تذبذب 20 في المائة. وهذا السلوك انكشف بوضوح خلال تداولات هذا الأسبوع وحتى نهاية تعاملات أمس، الذي أظهر نوايا القوى المحركة لاستغلال الظرف العام الذي تمر به سوق الأسهم السعودية خلال هذه الفترة.
    وأنهت السوق أمس تعاملاتها على هبوط 130 نقطة تمثل 1.5 في المائة حيث أغلق المؤشر العام للأسهم السعودية على 8224.43 نقطة من خلال تداول 186.4 مليون سهم بقيمة 8.6 مليار ريال (2.2 مليار دولار)، تعني فقدان 5 مليارات ريال (1.3 مليار دولار) من قيمة الأسهم المتداول عليها أول من أمس (الثلاثاء). وجاء تراجع الأمس بتأثير هبوط جميع القطاعات في مقدمتها الزراعة الذي أغلق على هبوط بنسبة 7.4 في المائة، يليه قطاع الخدمات بنسبة 4.1 في المائة، ونتج عن الهبوط انخفاض أسهم 73 شركة، مقابل مخالفة أسهم 10 شركات لاتجاه الهابط بإغلاقها على ارتفاع.

    من جهته، أفاد «الشرق الأوسط» أحمد الحميدي مراقب فني لتعاملات سوق الأسهم السعودية أن ما يحدث للسوق عبارة عن انعكاس لمستوى الثقة المتدني نتيجة لكثرة الشائعات التي تدور حول وجود قرارات جديدة قد تؤثر سلبا على اتجاه السوق.

    وأوضح أنه يجب على الجهات ذات العلاقة الرفع من مستوى الشفافية والبت السريع في الدراسات المعلنة حتى لا تصبح أرضية خصبة لترويج الإشاعات بما لا يخدم تعزيز الثقة لدى المتداولين في سوق الأسهم السعودية.

    ويلاحظ الحميدي دخول سيولة شرائية على مراحل من كبار المحافظ تجذبها الفرص الموجودة في السوق التي تعكسها المؤشرات الاقتصادية الجيدة، موضحا في ذات السياق أن الاكتتابات الأولية من العوامل التي تزيد من مشكلة السوق المتمثلة في نقص السيولة، يساندها ضعف الإقبال على سوق الأسهم السعودية بسبب فترة التداول الحالية.

    أمام ذلك، أكد لـ«الشرق الأوسط» الدكتور زيد الرماني، أستاذ علم الاقتصاد في جامعة الأمام محمد بن سعود الإسلامية، أن حركة الأسهم خلال هذه الأيام ليست واضحة المعالم، إذ لا تزال مظاهر خلل السوق متعدد المصادر، متسائلا هل مصدر هذا الخلل هو النظام، أو المساهمين أنفسهم، أو الآليات التي تتبع في السوق؟

    ولفت الرماني الى أن هيئة سوق المال تحاول مسايرة الظروف القائمة في سوق الأسهم، مشيرا إلى ذلك بالقول «لكن يتضح أن الظرف الحالي يحتاج إلى وقت طويل لدراسة السوق بتأن وعمق، لا سيما أن سوق الأسهم ألقى بآثار ونتائج غير مرضية على صغار المتعاملين».

    وأضاف «لا نريد أن يسير سوق الأسهم المحلي بسياسة القوي يأكل الضعيف، بل لا بد من البحث والتقصي وراء كل سلبية لتفادي الأضرار الواقعة والمستقبلية»، مبينا أن حالة سوق الأسهم وانهياراته المتواصل، كشفت عن فشل المحللين الاستثماريين والماليين في توضيح الصورة العامة، بل ساهموا في خلق الحيرة لدى المتعاملين، لأن المتداول لا يعلم ما الذي له وما الذي عليه من حقوق.

    في المقابل أشار لـ«الشرق الأوسط» جار الله سالم الجار الله، المحلل الفني لمؤشرات سوق الأسهم، الى أن تداولات السوق تعكس الحيرة لدى المتداولين الذي نتج عنه هبوط ملحوظ في معدل السيولة مع ملاحظة دخول كميات شرائية وسط فترة التداول استطاعت تقليص خسائر المؤشر العام إلى 100 نقطة بعد أن عاد من مستوى دعم عند مستوى 8222 نقطة (ذات المستوى الذي ارتد منه المؤشر العام يوم الاثنين الماضي).

    وأشار الجار الله إلى أن المؤشرات الفنية تؤكد على تمثل قاع جديد للمؤشر العام في نطاق 8000 نقطة لا يمكن تجاوزه بسهولة وهو المستوى الذي يعتبر منطقة دعم لمؤشر السوق العام حيث أثبت صلابته بعد وقف الهبوط السابق من ألف نقطة. وزاد الجار الله أن الشائعات التي تدار في أوساط المتداولين هي من أسباب تأخر دخول السيولة التي تنتظر إشارات الاطمئنان على عدم وجود قرارات مفاجئة قد تنعكس سلبا على مسار السوق، مشددا على أنه لا بد من دراسة التصريحات الرسمية من قيادات القطاعات المالية وحساب ردة فعل المتلقين قبل إطلاقها لأنها قد تؤثر سلبا على تشاؤم المتداولين في توقع النتائج المالية للشركات المعنية.









    تذبذب سوق المال السعودي يعيد الأموال النسوية المهاجرة إلى النشاط الاقتصادي

    تزايدت اتصالاتهن على المكاتب الاستشارية.. والتقليد يستقطب استثماراتهن



    الرياض: هدى الصالح
    أعاد تذبذب سوق المال السعودي في الآونة الأخير، لا سيما بعد الانخفاضات الحادة التي شهدتها السوق منذ الـ 25 من فبراير (شباط) الماضي، جزءا كبيرا من الأموال النسائية المهاجرة إلى سوق الأسهم للمشاركة في المشاريع التجارية الحقيقية، حسب ما أشارت إليه مستشارات اقتصاديات تحدثن لـ«الشرق الأوسط».
    وتوقع مراقبون عودة ما يقارب 10 مليارات ريال (2.66 مليار دولار) تمتلكها السيدات السعوديات للمساهمة في النشاط الاقتصادي، لتعزيز القطاع النسوي من خلال مشاركتها في المشاريع التجارية مع الدعوة في التحول من الأنشطة الخدمية البسيطة إلى المستدامة.

    يذكر أنه يوجد في السعودية 22466 سجلا مملوكا بأسماء نسائية تمثل ما نسبته 4.7 في المائة من عدد المنشآت المسجلة في الغرف التجارية الصناعية في المملكة. حيث تشير إحصائيات إلى أن هناك 4600 منتسبة للغرفة التجارية في الرياض تركزت أنشطتهن الاقتصادية على خدمات الاستشارات الحرة وتجارة التجزئة، إضافة إلى الاستيراد والتصدير والمطاعم ومكاتب عقارية وما إلى ذلك.

    من جانبها، توقعت الدكتورة عزيزة الخطيب المدير العامة لمركز قيمة مضافة للاستشارات الاقتصادية، عودة الأموال النسائية إلى النشاط الاقتصادي الحقيقي في الفترة المقبلة بعد أن فقدن الثقة بسوق المال السعودي، مرجحة عودة السرب النسائي إلى استثمار أموالهن في المشاريع التجارية الصغيرة والمتوسطة وبالأخص لمن «لم تتجمد كافة أموالها في سوق الأسهم».

    وكشفت الخطيب لـ«الشرق الأوسط» تزايد الاتصالات النسوية على مكاتب الاستشارات الإدارية والاقتصادية في الآونة الأخيرة بحثا عن مصادر استثمارية غير سوق المال، مضيفة «نحاول إرشاد السيدات في التوجه للاستثمار الحقيقي بإنشاء مشاريع صغيرة أو متوسطة وحتى الكبيرة منها» لتعزيز إسهام المرأة السعودية في التنمية الاقتصادية.

    وأفادت بأن معظم ما يتلقاه مكتب الاستشارات الذي تقوم على إدارته طلبات نسائية لإقامة مشاريع خدمية بسيطة؛ منها ما هو متوجه للتعليم وأخرى إلى الجوانب الغذائية وإنشاء عيادات صحية، موضحة أن المشاريع الكبرى كالصناعية منها والمستدامة يتوجهن إليها سيدات الأعمال في تكتل مع نظرائهن الرجال.

    من جهتها، ذكرت ليلك الصفدي المديرة التنفيذية بأحد المكاتب الاستشارية بوجود تفاوت كبير في طبيعة ومستوى الاستشارات ما بين المستثمرين الرجال والمستثمرات، مرجعة ذلك إلى طبيعة المرأة الحذرة التي تبتعد بسببها عن المجازفة.

    وبينت الصفدي أن ما يقارب 90 في المائة من استشارات السيدات، إنما تقتصر على الاستشارات في المشاريع الصغرى وقلة منها متوسطة لا يتجاوز عدد العاملات فيها عن 15 موظفة. إلا أنها أوضحت أن أفكار المشاريع النسوية لا تبتعد عن التقليدية وتتجنب الابتكار معتمدات على محاكاة وتقليد التجارب الناجحة من إنشاء مشاغل نسائية ومراكز تدريب وتجميل.

    وامتدحت الصفدي المشاريع الرجالية باعتبارها أكثر ابتكارا وحداثة، إذ توجه عدد منها إلى مجال الصناعة والبتروكيماويات والخدمات المالية. وأضافت أنه لا يوجد حواجز لدى النساء في الجانب العمري، حيث تتباين أعمار المستثمرات بين 25 و45 عاما، كما أن منهن من لم تتجاوز الثامنة عشرة، مشاركات برؤوس أموال تتراوح بين 200 ألف و10 ملايين ريال (53.3 ألف و2.66 مليون دولار على التوالي). لكن الصفدي أعادت فشل المشاريع النسائية البسيطة إلى الدراسات الفاشلة وسوء التخطيط إضافة إلى ضعف كفاءة الإدارة أو عدم الالتزام بتوصيات دراسات الجدوى. من جهتها، قالت وفاء آل الشيخ رئيسة مركز المنشآت الصغيرة والمتوسطة في الغرفة التجارية في الرياض، إن آليات عمل الوحدة الاستشارية بالفرع النسائي للغرفة التجارية هي تقديم خدمات استشارية لسيدات الأعمال من قبل خبيرات من المكاتب الاستشارية في مختلف المجالات الإدارية والتسويقية والاقتصادية إلى جانب المسائل المحاسبية والتمويلية والقانونية برسم رمزي لا يتجاوز 150 ريالا (40 دولارا).

    وتقدم الوحدة بحسب آل الشيخ خدماتها في مجالات استشارات متعددة منها أسباب تراجع المبيعات أو الأرباح وتزايد الخسائر، بالإضافة إلى تذبذب أعمال المنشأة أو المنازعات القانونية.

    وبينت رئيسة مركز المنشآت الصغيرة والمتوسطة في غرفة الرياض، أن نسبة الإقبال النسوي لطلب المشورة قبيل إنشاء المشاريع، إنما هو بالحد «المتوسط»، عازية ذلك إلى اعتماد عدد كبير من سيدات الأعمال السعوديات على المحاكاة وتقليد التجارب الناجحة في مجال المشاريع الخدمية البسيطة.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 9/11/1427هـ

    مليون مكتتب يغطون 94% من أسهم «البولي بروبلين المتقدمة» المطروحة للاكتتاب



    الرياض: محمد المنيف
    ضخ أكثر من مليون سعودي 620 مليون ريال (167 مليون دولار) في اكتتاب شركة البولي بروبلين المتقدمة ليغطوا ما نسبته 94 في المائة من الأسهم المطروحة للاكتتاب العام والبالغة 66.3 مليون سهم تمثل 46.9 في المائة من رأسمال الشركة. وتعتبر نسبة الأسهم المطروحة أكبر نسبة تطرح لشركة في السوق السعودية إضافة إلى أنها الشركة الوحيدة القائمة والتي تطرح أسهمها بالقيمة الاسمية من دون علاوة إصدار. وأعلن عيسى العيسى العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة سامبا المالية ـ مدير الاكتتاب ـ أن الاكتتاب في أسهم «البولي بروبلين المتقدمة» شهد إقبالا كبيرا من المكتتبين، بناء على سجلات النظام الإلكتروني المطور من قبل «سامبا» لحركة سير الاكتتاب وأعداد المكتتبين.
    ويأتي اكتتاب شركة البولي بروبلين المتقدمة في ظرف تمر به سوق الأسهم المحلية بالكثير من التذبذبات التي خسر خلالها المتعاملون الكثير من محافظهم، لذا لم يشهد الاكتتاب الحالي زخما إعلاميا يصاحبه كعادة الاكتتابات السابقة. وذكر بيان صادر عن «سامبا» أن الاكتتاب عبر البنوك المستلمة سجل معدلات عالية من حيث إقبال المكتتبين ومشاركتهم فيه، معلنا أنها حققت عمليات المشاركة هذا الأسبوع عبر القنوات المصرفية الإلكترونية (الانترنت والهاتف المصرفي والصراف الآلي) إقبالا كبيرا فاق التوقعات بلغت نسبته 90 في المائة من مجمل عمليات الاكتتاب.

    وفي هذا السياق أكدت مجموعة «سامبا» المالية أن جميع إجراءات الاكتتاب عبر موقعها الإلكتروني على الانترنت «سامبا أون لاين وسامبا تداول» والهاتف المصرفي «سامبا فون» وأجهزة الصراف الآلي سجلت معدلات فاقت التوقعات، وبشكل يعكس مدى التجاوب الكبير من قبل عملاء المجموعة في استخدام التقنيات المصرفية الإلكترونية. وأرجعت ذلك إلى أهمية التحضيرات الفاعلة للاكتتاب التي ساهمت بشكل كبير في سهولة وسلاسة عملية الطرح الأولي لأسهم شركة البولي بروبلين المتقدمة.








    «هيرميس» تبدأ تشغيل خدمة التداول الإلكتروني في أسواق الأسهم العربية خلال شهر


    القاهرة: أسامة رشاد
    أعلنت شركة المجموعة المالية هيرميس ـ القابضة عن بدء تقديم خدمة التداول الالكتروني في سوق الأسهم المصرية وعدد من أسواق المال الخليجية، وقال ياسر الملواني رئيس مجلس ادارة الشركة خلال مؤتمر صحافي عقدته أمس أن سعي هيرميس الى تقديم هذه الخدمة يأتي للتيسير على قطاع صغار المستثمرين في أسواق المال العربية، الذين يشكلون النسبة الأكبر من المتعاملين في تلك الأسواق، وأشار إلى أنه سيتم خلال شهر من الآن تقديم هذه الخدمة لجميع العملاء في الدول العربية، بينما أكد حسن هيكل رئيس الشركة المشارك ان هذه الخدمة ستكون متاحة لعملاء الشركة للتداول على أسهم في بورصات أبوظبي ودبي والعكس، وقريبا لعملاء الشركة بالسعودية.
    وقال الملواني ان خدمة التداول الالكتروني تقدم حاليا في جميع أسواق المال الكبرى والعربية أيضا، وتستحوذ على نحو 70% من تعاملات السوق الكويتية إضافة إلى أكثر من 50% في تعاملات سوق الأسهم السعودية، كما تستحوذ على نسبة كبيرة من تعاملات السوق الاماراتية. وقال حسن هيكل الرئيس المشارك بالشركة ان تقديم خدمة التداول الالكتروني في سوق الأسهم المصرية سيتيح دخول العملاء غير المباشرين للاستثمار بشكل مباشر في البورصة وكذلك الأجيال الجديدة التي ترتبط بالانترنت.

    واضاف ان هذه الخدمة ستجنب المستثمرين أخطاء الوساطة والسماسرة من خلال متابعتهم بوضوح للتعاملات لحظة بلحظة، ومتابعة الحسابات بما يشجع على زيادة حجم التعاملات في السوق المصرية. وتوقع هيكل ان تحقق خدمة التداول الالكتروني نموا كبيرا في السوق المصرية خلال الفترة المقبلة ويكون لها نصيب كبير من حجم التعاملات الاجمالية للسوق. جدير بالذكر أن هيرميس تعد الشركة الخامسة في السوق المصرية التي تحصل على ترخيص التداول الالكتروني بعد كل من شركة النيل وعربية أون لاين والتجاري الدولي للسمسرة وسيجما.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 9/11/1427هـ

    أسهم دبي تخسر 6.7 مليار درهم في يوم واحد مع تراجع المؤشر لأكثر من 7 نقاط

    مؤشر أبوظبي في أدنى مستوى له > بورصة عمان تتجاهل الحراك السياسي والمؤشر يتخلى عن الدعم



    دبي: عصام الشيخ القاهرة: أيمن عبد الحفيظ عواصم عربية: «الشرق الأوسط»
    تمسكت اسواق المنطقة بالسير على خط التراجع الذي لازمته طوال الفترة الماضية، حيث سجل قطاع البنوك التجارية اكبر تراجع، قاد من خلاله سوق الدوحة للاوراق المالية نحو المزيد من الانخفاضات خلال جلسة يوم امس، ليخسر المؤشر بواقع 113.59 نقطة، مستقرا عند مستوى 6041.24 نقطة، حيث قام المستثمرون بتداول 6.01 مليون سهم .
    > الأسهم الإماراتية: تعرضت اسهم دبي امس لضربة قوية أخرى بخسارة 6.7 مليار درهم (1.8 مليار دولار) من القيمة السوقية بعد ان اغلق المؤشر القياسي للسوق منزلقا 2.1% الى 345.62 نقطة، مسجلا خسارة بواقع 7.5 نقطة.

    وحققت جميع الأسهم المدرجة في السوق خسائر بنسبة متفاوقة نتيجة هرع كثير من المستثمرين للبيع لتقليص خسائرهم المتوالية منذ ما يزيد على الاسبوعين.

    وأغلق السهم القيادي اعمار منخفضا 1.7% الى 11.35 درهم، كما خسر سهم «تمويل» مكاسب الثلاثاء حيث تراجع امس اكثر من 4% نتيجة عمليات بيع لجني ارباح.

    وقال متعاملون ان السوق فقدت أي جاذبية حاليا ولهذا يتجه صغار المستثمرين الى البيع لتقليص خسائرهم المتتالية.

    وذكر متعامل ان التداولات لا تشجع احدا على الدخول حاليا وخاصة كبار المستثمرين الذين يفضلون الانتظار على ما يبدو. ونزل امس المؤشر القياسي لسوق ابوظبي للاوراق المالية الى ما دون 3000 نقطة لأول مرة منذ نوفمبر (تشرين الثاني) 2004. وعند الاغلاق تراجع سهم ابوظبي الاسلامي 1.45% وتراجع سهم «اتصالات» ربع نقطة الى 16.85 درهم.

    وانخفض مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع نسبة 1.52% ليغلق على مستوى 3,952.67 نقطة و قد تم تداول ما يقارب 93.95 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت نحو 500 مليون درهم من خلال 5,904 صفقة. وقد سجل مؤشر قطاع التأمين ارتفاعاً بنسبة 0.55% تلاه مؤشر قطاع الصناعات انخفاضاًً بنسبة 0.71% تلاه مؤشر قطاع البنوك انخفاضاًً بنسبة 1.62% تلاه مؤشر قطاع الخدمات إنخفاضاًً بنسبة 1.76%. بلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 52 من أصل 102 شركة مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 6 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 44 شركة، بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات. وبلغت قيمة التداولات في دبي نحو 423 مليون درهم هي قيمة 70.87 مليوزن سهم تداولها المستثمرون بيعا وشراء.

    وفي ابوظبي ظلت قيمة التعاملات في مستوياتها المنخفضة ايضا حيث سجلت عند الاغلاق 76.1 مليون درهم. وجاء سهم «إعمار» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 141.4 مليون درهم موزعة على 12.47 مليون سهم من خلال 758 صفقة. واحتل سهم «دبي الإسلامي» المرتبة الثانية بإجمالي تداول بلغ 56.13 مليون درهم موزعة على 6.98 مليون سهم من خلال 525 صفقة. وحقق سهم «البحيرة للتأمين» أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 8.8 درهم، مرتفعا بنسبة 10.00% من خلال تداول 1,500 سهم بقيمة 13,200 درهم. وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «الإمارات للقيادة» الذي ارتفع بنسبة 5.73% ليغلق على مستوى 2.03 درهم للسهم الواحد من خلال تداول 0.57 مليون سهم بقيمة 1.16 مليون درهم. وسجل سهم «دار التمويل» أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول، حيث أقفل سعر السهم على مستوى 7.62 درهم، مسجلا خسارة بنسبة 9.93% من خلال تداول 5,092 سهم بقيمة 38,801 درهم. تلاه سهم «البنك التجاري الدولي» الذي انخفض بنسبة 8.11% ليغلق على مستوى 3.4 درهم من خلال تداول 6,000 سهم بقيمة 20,400 درهم. ومنذ بداية العام بلغت نسبة التراجع في مؤشر سوق الإمارات المالي 42.21% وبلغ إجمالي قيمة التداول 401.42 مليار درهم. وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاع سعري 14 من أصل 102 وعدد الشركات المتراجعة 81 شركة.

    > الأسهم الكويتية: غيرت السوق الكويتية اتجاهها منطلقة نحو الارتفاع بعد سلسة الانخفاضات التي تركتها قرارات وزارة الصناعة والتجارة ومجلس الوزراء، وما تلاها من انعكاسات لتنتهي التداولات الاسبوعية بارتفاع كل القطاعات ليربح المؤشر بواقع 197.20 نقطة بنسبة 2.06%، مرتفعا الى مستوى 9755.20 نقطة، حيث سجل قطاع الاغذية اكبر ارتفاع بواقع 4.08% تلاه قطاع البنوك بنسبة 3.03%، ثم قطاع الاستثمار بنسبة 2.58% .

    وقد شهدت السوق تداول 81.4 مليون سهم بقيمة 159 مليون دينار كويتي تم تنفيذها من خلال 7251 صفقة، حيث سجل سهم مركز سلطان اعلى نسبة ارتفاع بواقع 9.8% واقفل عند سعر 0.560 دينار، تلاه سهم بورتلاند بنسبة 9.43%، وصولا الى سعر 1.160 دينار، في المقابل سجل سهم المواساة اعلى نسبة انخفاض بواقع 8.92% واقفل عند سعر 0.255 دينار، تلاه سهم بوبيان للبتروكيماويات بنسبة 4.05% واستقر عند سعر 0.710 دينار. وقد احتل سهم وطنية المرتبة الاولى من حيث كمية الاسهم المتداولة بواقع 12.3 مليون سهم تلاه سهم المجموعة الدولية بتداول 8.7 مليون سهم مرتفعا الى سعر 0.840 دينار كويتي.

    اما بالنسبة للاسهم الاماراتية المتداولة في السوق الكويتية، فقد ارتفع سهم اسمنت الفجيرة عند سعر 0.360 دينار كويتي بعد تداول 630 الف سهم بقيمة 218 الف دينار كويتي، كما سجل سهم تمويل خليج ارتفاعا بواقع 10 فلوس إلى سعر 0.710 دينار كويتي بعد تداول 3.23 مليون سهم بقيمة 2.26 مليون دينار كويتي.

    > الأسهم البحرينية: واصلت السوق البحرينية انخفاضها خلال جلسة يوم امس، بصورة طفيفة ليخسر المؤشر بواقع 1.56 نقطة بنسبة 0.07%، مقفلا عند مستوى 2143.99 نقطة بعد تداول 617.7 الف سهم بقيمة 574 الف دينار بحريني، وقد سجل قطاع الفنادق والسياحة ارتفاعا وحيدا بواقع 22.39 نقطة، بينما قاد قطاع التأمين التراجعات بقيمة 19 نقطة، تلاه قطاع البنوك التجارية بواقع 2.47 نقطة ثم قطاع الخدمات بقيمة 1.68 نقطة، واقفل قطاع الصناعة عند اغلاقه السابق، وقد سجل سهم الفنادق الوطنية ارتفاعا بنسبة 4.14% عندما اقفل عند سعر 0.302 دينار بحريني، تلاه سهم تعميرك الذي ارتفع بنسبة 1.74% مقفلا عند سعر 1.170 دولار امريكي، بينما كان التراجع بقيادة سهم بنك البحرين الاسلامي بنسبة 5.83% ليقفل بسعر 0.565 دينار بحريني، تلاه سهم اريج بنسبة 2.35% ليستقر عند سعر 0.830 دينار بحريني، وتصدر سهم السلام التداولات بتداول 226 الف سهم بينما جاء ثانيا بالتداولات سهم البنك الاهلي المتحد بواقع 163 الف سهم، ثم سهم بنك اثمار الذي شهد تداول 70 الف سهم.

    > الأسهم القطرية: سجل قطاع البنوك التجارية اكبر تراجع، قاد من خلاله سوق الدوحة للأوراق المالية نحو المزيد من الانخفاضات خلال جلسة يوم امس، حيث خسر المؤشر بواقع 113.59 نقطة بنسبة 1.85%، مستقرا عند مستوى 6041.24 نقطة، حيث قام المستثمرون بتداول 6.01 مليون سهم بقيمة 180.9 مليون ريال قطري، تم تنفيذها من خلال 3889 صفقة، وتمكنت اسهم 5 شركات من الارتفاع، بينما انخفضت اسعار اسهم 28 شركة، واستقرت اسهم شركتين، وتمكن سهم العامة للتأمين بواقع 0.94% ليقفل عند سعر 107 ريالات قطرية، تلاه سهم الخليج للتأمين بنسبة 0.82% الذي استقر عند سعر 86 ريالا قطريا، بينما تصدر سهم المصرف الانخفاض بنسبة 6.8%، وصولا الى سعر 100 ريال قطري تلاه سهم المطاحن بواقع 6% واقفل عند سعر 23.50 ريال قطري، وقد احتل سهم بنك الريان المرتبة الاولى من حيث كمية الاسهم المتداولة بواقع 2.74 مليون سهم، تلاه سهم ناقلات بتداول 609 الف سهم، متراجعا الى سعر 15.50 ريال قطري.

    > الأسهم الأردنية: تجاهلت بورصة عمان يوم امس، الحراك السياسي في المنطقة، الذي يتخذ من العاصمة عمان مركزا واية نتائج ايجابية قد تسفر عنه فيما يتعلق بالقضية الرئيسة في الشرق الاوسط، وحول مجريات الأمور على الساحتين العراقية واللبنانية.

    حيث يزور العاصمة عمان الرئيس الامريكي جورج بوش ويلتقي الملك عبد الله الثاني ورئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، اضافة الى ما تشهده الساحة الفلسطينية بعد دعوة رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت للعودة الى القرارات الدولية والانسحاب الاسرائيلي من الاراضي الفلسطينية، مقابل الهدنة والعودة الى طاولة المفاوضات.

    وعلى الرغم من التطورات التي ينظر لها المرقبون على انها ايجابية سياسيا، الا ان مؤشر الأسعار في بورصة عمان واصل تراجعه متخليا عن مركز الدعم 5600 نقطة الذي ينظر له المراقبون بالاهتمام كمؤشر نفسي على صمود السوق في وجه ضغوطات البيع.

    وقال مدير الوساطة في شركة الجزيرة للأوراق المالية مفلح ابراهيم، ان عوامل السوق اضعفت اثر التطورات السياسية الايجابية على مجريات التداول.

    واكد ان غياب السيولة وما يرافقها من تخوفات الوسطاء من مواصلة تراجع اسهمها بدرجة كبيرة في تراجع السوق وتخليه عن مستويات ايجابية، الامر الذي اثر كثيرا على معنويات المتاولين بالاوراق المالية.

    وأشار الى استمرار تأثير الاصدارات الاولية على السوق وقال «هذه سيظهر اثرها المباشر في بداية العام المقبل، عندما تطرح اسهم الشركات الحديثة في السوق، ويتولى صغار المستثمرين بيع اسهمهم».

    ويكثر اهتمام صغار المستثمرين في الاكتتابات الأولية، طمعا منهم في تحقيق ربح من جراء ارتفاع السعر الافتتاحي عن سعر الاكتتاب.

    وقال ابراهيم السوق الاردنية بمثل هذه الظروق من التراجع لا تستجيب لأي تطورات سواء سياسية ام اقتصادية.

    وبلغ حجم التداول الإجمالي حوالي 40 مليون دينار متأثرا بعمليات شراء عل اسهم البنك العربي، فيما بلغ عدد الأسهم المتداولة 6.13 مليون سهم نفذت من خلال 12365 عقدا.

    وانخفض الرقم القياسي العام لأسعار الأسهم لإغلاق يوم امس الى 5580 نقطة بانخفاض نسبته 56.0 في المائة. وبمقارنة أسعار الإغلاق للشركات المتداولة لهذا اليوم والبالغ عددها 145 شركة مع إغلاقاتها السابقة تبين ان 37 شركة فقط، ارتفعت اسعار اسهمها بينما انخفضت اسعار اسهم 96 شركة أظهرت 12 شركة استقرارا في اسعار اسهمها.

    وشكلت الشركات الخمس الاكبر من حيث حجم التداول ما نسبته 55 في المائة من حجم التداول الاجمالي حيث بلغ تداول اسهم البنك العربي ما قيمته 7 ملايين دينار وشركة تعمير 5.6 مليون دينار والمستثمرون العرب المتحدون 5.4 مليون دينار ومجمع الشرق الاوسط 4.2 مليون دينار والاردني للاستثمار والتمويل 3.1 ملوين دينار.

    وكانت الشامخة للاستثمارات العقارية والمالية واتحاد المستثمرين العرب للتطوير العقاري والاردنية للادارة والاستشارات واوتاد للاستثمارات المالية والعقارية وزارة للاستثمار القابضة ابرز الشركات الرابحة، فيما كانت الزي لصناعة الألبسة الجاهزة، والفارس الوطنية للاستثمار والتمويل وميثاق للاستثمارات العقارية، وشركة المستثمرين والشرق العربي للاستثمارات الصناعية والعقارية والشرق الاوسط للاستثمارات المتعددة ابرز الشركات الخاسرة.

    > الأسهم المصرية: تواصل نزيف البورصة المصرية لليوم الثاني على التوالي لتزداد جراح المستثمرين، بعد أن فقد أهم مؤشرات البورصة قرابة 183 نقطة على مدار اليومين الماضيين فقط، وسط عمليات بيع في محاولة لجني الأرباح التي تحققت خلال الأيام السابقة، سيطر عليها الأفراد فيما تراجع دور المؤسسات في قيادة السوق.

    وخسر مؤشر CASE 30 الذي يقيس أداء الـ30 سهما الأكثر نشاطا بالبورصة المصرية 116.8 نقطة دفعة واحدة ليسجل 6508 نقطة، ويتراجع بنسبة 1.76% في اغلاق أمس، بعد أن كان قد صعد في بداية الجلسة بما يقرب من 50 نقطة الى مستوى 6625 نقطة، الا أنه عاود الهبوط إثر عمليات جني أرباح واسعة النطاق.

    وبلغت كمية التداول خلال جلسة أمس 35 مليون ورقة مالية بقيمة 755 مليون جنيه (نحو 131.7 مليون دولار) بعد التعامل على 154 سهما، ومثلت نسبة تعاملات المؤسسات 20.8% فقط والأفراد استحوذوا على 79.2%، وبلغت نسبة تعاملات المستثمرين العرب 11.6% والأجانب 8.5% والمصريين 79.9%.

    وتصدر سهم هيرمس قائمة الأسهم النشطة بتداول 4.5 مليون من أسهمه وان انخفض سعر السهم بنسبة 4.7% الى 39.9 جنيها، تلاه كابو بتداول 4.4 مليون من أسهمه وارتفع على خلفية الاعلان عن عقد الشركة اتفاقا تصديريا الى الولايات المتحدة الأميركية بواقع 1.6%، ثم جاء سهم العربية لحليج الأقطان الذي انخفض سعره بنسبة 3% الى 11.19 جنيه بعد تداول 2.8 مليون سهم، ثم القناة للتوكيلات الملاحية الوافد الجديد بقائمة الأنشط وتم تداول 2.1 مليون من أسهمه وارتفع عند الاغلاق بنسبة 1.6% الى 12.98 جنيها.

    وشهدت جلسة أمس الاعلان عن موافقة مجلس ادارة شركة المنتجعات السياحية على تجزئة السهم الى 10 أسهم، وكذلك استحواذ شركة أوراسكوم للفنادق والتنمية على حصة حاكمة في شركة جرانة السياحية عبر مبادلة أسهم بقيمة تزيد عن 250 مليون جنيه، وإصدار أسهم بقيمة 700 مليون جنيه.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 9/11/1427هـ

    «أرامكو» تتوقع ارتفاع الطلب العالمي على النفط إلى 120 مليون برميل في اليوم خلال 25 عاما

    مسؤول في الشركة السعودية يؤكد: نشارك في ربع مشاريع المصافي حول العالم


    الظهران: «الشرق الأوسط»
    أكد الدكتور إبراهيم المشاري نائب رئيس شركة أرامكو السعودية للتسويق وتخطيط التوريد، أن أرامكو السعودية تشارك في نحو ربع مشاريع المصافي الرامية إلى زيادة الطاقة الإنتاجية في العالم كله، مضيفاً أن الشركة ملتزمة بتزويد المستهلكين بأجود المنتجات المكررة من خلال سلسلة من مشاريع للتوسع في إنتاج الزيت، يتوقع أن تسفر عن ضخ ملايين إضافية من براميل الزيت إلى أسواق الطاقة العالمية يوميا على مدى السنوات المقبلة. وكان المشاري يتحدث في مؤتمر مركز اليابان للتعاون والبترول في طوكيو أمام حشد من التنفيذيين والمهندسين والمخططين اليابانيين العاملين في مجال الطاقة، وركز المشاري في كلمته على أمن الطاقة، وقدم نظرة تفصيلية عن المستقبل حتى عام 2030.
    وقال المشاري: «تتوقع وكالة الطاقة الدولية أن تزيد حصة أنواع الوقود الأحفوري في مزيج الطاقة العالمي بصورة فعلية من نحو 80% إلى نحو 82%، على مدى السنوات الخمس والعشرين المقبلة، وأن يستحوذ الزيت والغاز وحدهما على ما يقارب 60% من هذه الإمدادات. ومع زيادة إجمالي الطلب العالمي على الطاقة، فسيزيد الطلب العالمي على الزيت من 83 مليون برميل في اليوم إلى 120 مليون برميل في اليوم خلال فترة السنوات الخمس والعشرين المقبلة».

    وقال المشاري في كلمته إنه من الواضح أنه، فيما يتعلق بالبترول، فإن أمن الطاقة يتأثر بالعلاقة بين العرض والطلب، وأن التفاعل بين العرض والطلب، على ما له من أهمية وحيوية، يمثل المرحلة التي تواجه صناعة البترول فيها أبرز التحديات، ليس فقط من حيث النقص الذي نراه في طاقات التكرير والنقل على الصعيد العالمي، وإنما أيضًا من حيث عدم التوافق بين مواصفات مرافق التكرير الحالية وأنواع الزيوت الخام المرة الأثقل التي تمثل جزءًا كبيرا من الطاقة الإنتاجية الفائضة في العالم اليوم.

    وتناول المشاري المشاريع المتعددة التي دخلت من خلالها شركات يابانية في شراكات مع أرامكو السعودية، والجوانب المستقبلية المتعددة التي يمكن فيها للشراكة والخبرات والاستثمار، أن تسهم في تعزيز الروابط الودية التي تربط اليابان بالمملكة.

    وقال المشاري إن أرامكو السعودية تعتقد «أن هناك الكثير من فرص التعاون المشترك المتاحة للشركات والمؤسسات غير الحكومية والمؤسسات البحثية، وغيرها من الهيئات من اليابان ومختلف دول العالم، ويجري بالفعل استغلال بعض هذه الفرص، وستظهر فرص أخرى تباعًا، وكل هذه الفرص يمكن تنميتها والارتقاء بها على مدى السنوات والعقود القادمة».








    صراع النفوذ على مصادر أمن الطاقة في العالم يطلق حمى التنافس بين الصين وأميركا

    بين خفض الاعتماد على الواردات وتأمين إمدادات مستقرة



    واشنطن ـ رويترز: كان يتعين على الولايات المتحدة والصين باعتبارهما أكبر دولتين مستهلكتين للطاقة في العالم، ان تتخذا مواقف مشتركة عديدة فيما يتعلق بسياسات الطاقة، لكن الخبراء الاميركيين يرون اختلافا في اسلوب تناول الدولتين لمسألة أمن الطاقة، وهو ما قد يضعف التعاون الاقتصادي نظرا لتنافس القوتين على موارد الطاقة المحدودة في المستقبل. وقال دانيال يرجين، خبير الطاقة في وحدة أبحاث الطاقة بجامعة كمبريدج، «الكل يؤيد أمن الطاقة.. لكن هناك اختلافا كبيرا في تفسير معنى أمن الطاقة». بالنسبة للساسة الاميركيين؛ ومنهم الرئيس جورج بوش يعني أمن الطاقة خفض اعتماد الولايات المتحدة على الواردات عن طريق الترويج لانواع وقود منتجة محليا مثل الايثانول وخفض مخاطر الصدمات السعرية بالاعتماد على عدة مصادر وموردين. ويقول المسؤولون الاميركيون ان أمن الطاقة بالنسبة لبكين يعني تأمين امدادات مستقرة من خلال صفقات بمليارات الدولارات مثل تلك المبرمة في السنوات القليلة الماضية في فنزويلا وكندا. وفي الفترة الاخيرة، سعت الصين لإقامة علاقات اقتصادية أوثق مع السعودية التي تربطها علاقات قائمة على النفط مقابل الأمن مع الولايات المتحدة منذ عشرات السنين. وسعت بكين كذلك الى ضمان امدادات طويلة الأجل مع السعودية ومنتجين آخرين في الشرق الاوسط في اطار سعيها للحصول على النفط لتغذية النمو الاقتصادي المستقبلي. وقالت كارين هاربرت، مساعدة وزير الطاقة الاميركي لشؤون السياسات والعلاقات الدولية، ان الولايات المتحدة والصين «ما زال يتعين عليهما قطع طريق طويلة» لإيجاد أرضية مشتركة. وأضافت هاربرت في حديث لرويترز «من الواضح تماما في هذه المرحلة ان هناك اختلافا بين تعريف كل منا لأمن الطاقة». وتابعت «نحن نعرِّفه بأنه الحصول على امدادات يعتمد عليها نكون قادرين على سداد قيمتها، وهم يعرفونه على انه تأمين حرية دخول وامتلاك أصول تتعلق بهذا المنتج». وكثيرا ما يلتقي المسؤولون الاميركيون بنظرائهم الصينيين لدفع مبادرات تتعلق بتكنولوجيا النفط وكفاءة استخدامه ويؤكدون الاهمية التي يولونها لترك السوق تحدد اسعار الطاقة العالمية. وسيتركز الاهتمام على زيادة استهلاك الصين للنفط عندما يزور مسؤولون أميركيون؛ منهم سام بودمان وزير الطاقة وهنري بولسون وزير الخزانة بكين في ديسمبر (كانون الاول) المقبل حيث سيسعون للتوصل الى رؤية موحدة لسوق الطاقة. لكن هاربرت ترى ان طلب الصين المتزايد على الطاقة لا يشكل مصدر قلق في حد ذاته، وأن ما يثير القلق هو استعدادها لدفع ثمن أعلى من القيمة الحقيقية للنفط الخام وموارد طاقة اخرى. وتابعت هاربرت أن الشركات الصينية لديها حرية استخدام أموال الدولة وبذلك تتمكن من المزايدة على الشركات الدولية وتقديم حوافز مثل اتفاقات طيران وعقود سلاح لا يمكن للشركات الخاصة تقديمها. وقالت «ما يقلقنا هو.. سعي الصين الحثيث لشراء أصول في مختلف ارجاء العالم». ويقول وليام اوفرهولت مدير مركز دراسات تابع لمؤسسة راند ان المحرك الرئيسي وراء سعي الصين الدؤوب لتأمين امدادات النفط هو زيادة اعتمادها على الواردات. وقال «الصينيون حديثو العهد باستيراد النفط وهذا أمر يزعجهم.. وكان ردهم هو السعي لشراء أكبر عدد ممكن من شركات النفط.. على المستوى العالم». والولايات المتحدة هي اكبر مستهلك للنفط في العالم وتستهلك نحو 20 مليون برميل يوميا، في حين تستهلك الصين نحو ستة ملايين برميل يوميا، لكن الطلب المحلي على النفط في الصين، رابع أكبر اقتصاد في العالم، من المتوقع ان ينمو بنسبة 6 في المائة هذا العام، أي بضعف معدل نموه عام 2005 بالمقارنة مع انكماش طفيف في الطلب الاميركي في الفترة نفسها. ومن المتوقع أن يبلغ الطلب العالمي على الطاقة 118 مليون برميل يوميا بحلول عام 2030 بالمقارنة مع 85 مليون برميل يوميا عام 2006 وستكون الولايات المتحدة والصين والهند مسؤولة عن نصف هذا النمو حسب بيانات الحكومة الاميركية. وفي حين ستورد السعودية الكثير من البراميل الاضافية التي ستستهلكها الصين في الاعوام القليلة المقبلة، فان المسؤولين في شركة النفط الحكومية السعودية يسعون لتهدئة المخاوف الاميركية.
    وقال خالد الفالح نائب رئيس شركة ارامكو السعودية في مؤتمر في واشنطن في أكتوبر (تشرين الاول) الماضي «كل برميل من نفطنا يوجه الى بكين او بنجالور يحرر برميلا آخر ينتج في مكان آخر ليستهلك في بالتيمور».

    ويقول الخبراء الاميركيون ان واشنطن وبكين وصلتا الى مفترق طرق قد يقودهما إما الى تعاون على المدى الطويل أو الى منافسة على الطاقة. وقال بول ساوندرز المدير التنفيذي لمركز نيكسون «الحكومة الصينية مشغولة بدرجة كبيرة بأمن الطاقة هذه الايام.. انها واحدة من تلك المسائل التي إما ستعزز علاقاتنا بدرجة كبيرة أو ستضعفها بدرجة كبيرة».

    ويرى كانج وو من مركز الشرق والغرب في هونولولو الذي يدرس القضايا ذات الاهتمام المشترك بين اسيا والولايات المتحدة ان هناك فرصا متساوية أن تدعم هذه المسألة العلاقات أو تضعفها.

    وقال «على الجانب الايجابي فكلاهما دولة مستهلكة.. ويمكن فعل شيء في هذا الصدد.. على الجانب الآخر فانهما تتنافسان على النفط. وهذا قد يحدث صداما». لكنه قال ان المسؤولين الاميركيين يوازنون بدرجة كبيرة بين أمن الطاقة والامن القومي، وفي ذلك تغليب للاهداف غير الاقتصادية على التجارة والتعاون الثنائي. وتابع «قد تكون المنافسة أكبر من التعاون».

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 9/11/1427هـ

    أول برنامج ادخار إسلامي في الإمارات يجمع 170 مليون دولار


    دبي: عصام الشيخ
    تمكن اول برنامج ادخار اسلامي في الامارات من جمع 620 مليون درهم (170 مليون دولار) منذ اطلاقه في فبراير (شباط) الماضي في دبي.
    ووفقا لناصر الشيخ الرئيس التنفيذي لشركة الصكوك الوطنية فقد نجح برنامج الادخار هذا في استقطاب اكثر من 200 الف مدخر أي 4.8% من اجمالي عدد السكان في الامارات الذي بلغ حسب الاحصاء السكاني الاخير 4.1 مليون نسمة. والصكوك الوطنية شركة أسستها اعمار العقارية ومجموعة دبي القابضة وبنك دبي برأسمال 150 مليون درهم (41 مليون دولار) تمتلك حصصها بالتساوي.

    وتستهدف الصكوك شرائح ذوي الدخل المحدود والمتوسط من المواطنين والاجانب بصورة اساسية مع اغراءات بجوائز نقدية شهرية تصل الى المليون درهم (272 الف دولار) والحصول على نسبة من الارباح السنوية. ووفقا للشيخ فإن ثقافة الادخار مفقودة في الامارات فيما يرسل كثير من الاجانب اموالهم الى بلدانهم. ويقدر حجم التحويلات السنوية من الامارات الى الخارج بما يتراوح بين 10-11 مليار دولار. ويقدم بنك المشرق الاماراتي منذ 10 سنوات برنامج «مليونير المشرق» الادخاري الا انه لا يقدم فائدة على المدخرات وإنما يستقطب الزبائن بإغراء الجوائز النقدية عبر سحوبات دورية تدعى «مليونير المشرق». وتخضع الصكوك الوطنية لإشراف البنك المركزي كما شكلت هيئة للرقابة الشرعية للاشراف على عملياتها الاستثمارية.

    وفي وقت سابق من الشهر الحالي اعلنت الشركة عن مليونيرها السابع وكانت طفلة من الامارات، فضلا عن توزيع 4 ملايين درهم اخرى على اكثر من 16 الف حامل صكوك.









    مستثمرون سعوديون يقترحون دمج مؤسسات النقل في شركة مساهمة


    الدمام ـ «الشرق الأوسط»: ناقشت أمس لجنة النقل البري في الغرفة التجارية الصناعية للمنطقة الشرقية إنشاء هيئة تعني بتطوير قطاع النقل البري، مؤكدة أهمية مثل هذه الهيئة إضافة إلى اقتراحها إمكانية تأسيس شركة مساهمة تندمج فيها مؤسسات وشركات النقل العاملة في البلاد، وتأتي هذه المقترحات ضمن رؤية اللجنة لتطوير قطاع النقل البري.
    واستعرضت اللجنة في اجتماعها دراسة تقدم بها عضوها عبد الله بن علي المجدوعي لإنشاء مشروع هيئة نقل اقترح أن تحمل اسم (الهيئة السعودية للشحن الداخلي البري) تتحدد مهامها في كل ما من شأنه تطوير قطاع النقل، تجمع وتراقب بيانات وإحصاءات الشحن البري الداخلي، لدعم عملية تنظيم أعمال قطاع الشحن البري.

    وشكلت اللجنة في اجتماعها الذي ترأسه عبد الرحمن العطيشان (رئيس اللجنة) فريق عمل، لدراسة فكرة تأسيس شركة مساهمة تندمج فيها مؤسسات النقل في البلاد، إذ تم تكليف الفريق ببحث آليات التنفيذ، والاستعانة بأحد المكاتب الاستشارية لبحث الجدوى الاقتصادية للمشروع.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 9/11/1427هـ

    الدولار يتعرض لضغوط قوية قد تدفعه لمزيد من الهبوط

    رغم أنه استعاد جزءا من مكاسبه أمس بعد بيانات النمو الأميركية



    لندن: «الشرق الأوسط»
    مع التقلبات التي تشهدها اسواق الصرف العالمية خصوصا تأرجح الدولار نزولا امام العملات الرئيسية، بدأ العديد من الخبراء يشبهون حركة العملة الاميركية بأنها اشبه ما تكون بخطوات رجل «ثمل» يصعب التكهن باتجاهها، حيث انه من الممكن ان يقع فجأة او ينهض بسرعة وربما يترنح على طول الطريق.
    وخلال هذا الاسبوع والأسبوع الماضي اتجهت حركة الدولار فجأة للهبوط امام العملات العالمية الرئيسية حيث قفز الين مقابل الدولار، بينما واصل اليورو صعوده ليسجل من جديد اعلى مستوى له في 20 شهرا، في حين بلغ الجنيه الاسترليني اعلى مستوى له في عامين مقابل الدولار.

    لكن سرعان ما استعاد الدولار جزءا من مكاسبه امس حيث ارتفعت العملة الخضراء امس بعد أن أظهر تقرير حكومي أن الاقتصاد الاميركي نما في الربع الثالث من العام الجاري بمعدل أسرع من التقديرات السابقة.

    ونما الناتج المحلي الاجمالي بمعدل سنوي يبلغ 2.2 في المائة خلال الربع الثالث ارتفاعا من 1.6 في المائة وفقا للتقدير الاولي الذي أعلن الشهر الماضي. وكان الاقتصاديون يتوقعون ارتفاع المعدل الى 1.8 في المائة. وانخفض اليورو عقب اعلان التقرير مقابل العملة الاميركية الى 1.3146 دولار من 1.3160 دولار قبل صدوره. كما ارتفع الدولار أمام العملة اليابانية الى 116.36 ين من 116.30 ين طبقا للبيانات التي اوردتها رويترز.

    وكانت تعاملات الدولار امام اليورو مستقرة بين 1.25 و 1.30 منذ شهر مايو (ايار) الماضي، الا ان اليورو اخترق حاجزا مهما في الاسبوع الماضي طبقا لمتعاملين في السوق، وبدأ العديد من المراقبين يطرحون تساؤلات ان كان هذا الهبوط المفاجئ في العملة الخضراء سببه قلة السيولة قبل عيد الشكر في الولايات المتحدة في الاسبوع الماضي، او مقدمة لموجة من الهبوط المستمر. ومما ساعد في هبوط الدولار خلال الاسبوع الحالي تعزيز بيانات اميركية التوقعات بأن البنك المركزي الاميركي ربما يخفض اسعار الفائدة اوائل العام القادم، كما لم يقدم بن برنانكي رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الاميركي (البنك المركزي) أي دعم للدولار عندما قال في كلمة اول من امس امام زعماء لقطاع الاعمال في نيويورك ان الاقتصاد الاميركي يتأهب لنمو بخطى معتدلة، وانه من المتوقع ان يتراجع التضخم الاساسي.

    وساعد تقرير حكومي صدر اول من امس يظهر ان طلبيات السلع المعمرة والمعدات في اكتوبر (تشرين الاول) هبطت بنسبة 8.3 في المائة في أكبر انخفاض منذ يوليو (تموز) 2000 على دفع العملة الاميركية الى مستوى منخفض جديد في 20 شهرا امام العملة الاوروبية الموحدة في وقت سابق من الجلسة. وجاء الهبوط في تلك الطلبيات أكثر حدة مما كان متوقعا.

    وفي الحقيقة فان تراجع الدولار او احتمال انخفاضه المستقبلي يمكن ان يعزو الى عدة عوامل رئيسية من اهمها، اولا ان العجز في الحساب الجاري الأميركي (الذي يتضمن التبادل التجاري والتدفقات المالية) للولايات المتحدة ارتفع من صفر تقريبا عام 1990 إلى نحو 870 مليار دولار هذا العام وهو ما يمثل 6.6% من الناتج الاجمالي المحلي لاميركا طبقا لاحصائيات صندوق النقد الدولي.

    القضية الثانية هي تغير اتجاهات تدفق الاستثمارت الاجنبية الى اميركا التي تلعب الدور الاساسي في تمويل العجز الاميركي، الا ان الفارق هذه المرة انه خلال التسعينات من الالفية الماضية تدفقت الاف المليارات من الدولارات الى الاسهم وشراء حصص في الشركات الاميركية، في حين انه في الوقت الراهن تقتصر الاستثمارات الاجنبية في الولايات المتحدة تقريبا على البنوك المركزية الاجنبية، وفي حال غيرت تلك البنوك توجهاتها فان الدولار سيتعرض لضغوط جديدة. في حين يتمثل العامل الثالث، الذي ساهم في انخفاض الدولار، في اسعار الفائدة الاميركية، فبعد توقعات باتجاه اسعار الفائدة الاميركية نحو الصعود، بات جليا الان ان مجلس الاحتياط الفيدرالي الاميركي ربما يقدم على تخفيض على اسعار الفائدة التي تبلغ حاليا 5.25 في المائة.

    ومع الاخذ بعين الاعتبار اتجاهات الاقتصاد الاميركي والبورصات المالية فان الاستثمار في السندات الحكومية الذي يمثل الان معظم التدفقات الاستثمارية الاجنبية لم يعد مغريا، وهذا الامر اذا استمر فربما يضاعف من عمليات بيع الدولار في المستقبل، ومعظم هذا العجز يتم تمويله من خلال الحكومات الاسيوية التي تشتري مليارات الدولارات من السندات والاوراق المالية والاصول المقيمة بالدولار من اجل الابقاء على سعر صرف الدولار الاميركي مرتفعا امام عملاتها المحلية للحفاظ على القدرة التنافسية لصادراتها الخارجية. والمسألة الرابعة هي ان العملة الاوروبية الموحدة (اليورو) بدأت تدريجيا بمنافسة الدولار كعملة مركزية على المستوى الدولي، فخلال هذه السنة لوحدها صعد اليورو بنحو 11 في المائة امام الدولار بحسب بيانات البنك المركزي الاوروبي.

    وتعتقد الاوساط الاقتصادية انه من المنطقي مع تصاعد موجات الارهاب والمشاكل التي يواجهها الاقتصاد العالمي، فضلا على تراجع قيمة الدولار نفسها، تنويع مصادر ادارة رأس المال والاحتياطات الاجنبية من العملة الصعبة.

    وفي هذا الاطار تشير احصائيات صندوق النقد الدولي الى ان حجم الاحتياطات الاجنبية من العملات الاجنبية لدى البنوك المركزية والحكومات ارتفع من تريليوني دولار عام 2001 الى نحو 4.7 تريليون دولار حاليا، ونحو ثلثين من ذلك الاحتياطي موجود في 6 دول فقط هي: الصين التي تملك لوحدها تريليون دولار، واليابان وتايوان وكوريا الجنوبية وروسيا وسنغافورة، ولعل أي تحول نحو اليورو من قبل تلك الدول ربما يدفع الدولار نحو المزيد من الهبوط.








    استمرار الطلب على الليرة يصيب الدولار بالتراجع في سوق الصرف السورية


    دمشق: هيام علي
    يشهد الدولار تراجعا واضحا أمام الليرة السورية، التي تشهد طلبا كبيرا خارج مواسم الطلب الاعتيادية، ويعود هذا التراجع للدولار أمام الليرة كتعبير واضح عن توجهات المصرف المركزي السوري نحو توحيد أسعار صرف الدولار بين السوق السوداء والمصرف، وهو ما يؤكده الدكتور أديب ميالة حاكم البنك المركزي السوري بشكل واضح، والمفترض أن يطبق مطلع عام 2007، حيث سيتدخل المركزي في السوق كبائع وشار.
    ويرى خبراء نقديون أن الدولار قد يتراجع بشكل قد يستدعي تدخل المركزي، لمنع حدوث المزيد من التراجع، وذلك لتجنب التصدير مخاطر هذا التراجع، مشيرين إلى أن التدخل قد حصل فعلا.

    إلا أن ثمة ظاهرة مهمة جدا تشهدها سورية حاليا، وقد أدت إلى زيادة الإقبال على الليرة، خلقتها عمليات طرح الأسهم وانطلاق الشركات القابضة واستثمارات أخرى تدفع تكاليفها بالليرة السورية، وهو ما أكده الدكتور راتب الشلاح رئيس اتحاد غرف التجارة في سورية، الذي أكد أن إحداث سوق الأوراق المالية سيوفر المزيد من فرص الاستثمار والإقبال على الليرة، والتحول بشكل أوسع من الاستثمارات الريعية، التي غالبا ما تظهر في العقارات إلى الاستثمارات التنموية، وهو ما تحتاجه سورية فعلا، مشيرا إلى أن الليرة قوية فعلا وقد تمكنت من مواجهة ظروف صعبة جدا نتيجة العوامل السياسية المتسارعة. وتوقع الشلاح أن تحافظ الليرة على قوتها بفضل تأثير الإصلاحات الاقتصادية، التي تشهدها سورية حاليا.

    وبحسب مازن الطباع، وهو خبير مالي، فإن هناك إقبالا واضحا من المغتربين السوريين على تحويل أموال بالقطع الأجنبي، لشراء أسهم في مصارف وشركات تأمين، على أن هذا الإقبال على شراء الأسهم يشكل بداية لما هو منتظر مع إقامة سوق دمشق للأوراق المالية، خاصة أن هناك معلومات صادرة عن وزارة الاقتصاد تقول إن هناك ما لا يقل عن 100 شركة عائلية ومساهمة تستعد للقيام بعمليات اكتتاب على أسهم، وهذه العمليات ستكون بالليرة وبشكل طبيعي. وأشار الطباع إلى التحرك الواضح من قبل الكثير من المستثمرين لتنفيذ مشاريعهم، وقد بدأت الأموال تضخ في شراء الأراضي والتحضيرات اللازمة، ويقال في هذا السياق إن المستثمرين السوريين قد تلقوا مؤخراً إشارات واضحة من الحكومة السورية بتسهيل أعمالهم وتقديم كل الدعم لهم، وهذا ما يفسر التكتلات بين رجال الأعمال التي بدأنا نلحظها. الأمر الذي يبشر بامتصاصات متتابعة لليرة، وهذا ما ساعد ويساعد في لجم ارتفاع الدولار، بل وإصابته ببعض التراجع، الذي يمكن أن يكون عند حدود معينة لحماية التصدير، بالاضافة الى التراجع العالمي للدولار.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 9/11/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 9/11/1427هـ نادي خبراء المال


    مؤشر الأسهم يواصل الهبوط ويخسر 1,45 %
    السوق يميل إلى السلبية والتدوير في ظل ضعف السيولة


    تحليل :علي الدويحي
    واصل المؤشر العام لسوق الأسهم المحلية امس الاربعاء تراجعه بمقدار 130 نقطة او بما يعادل 1،45 % ليقف عند مستوى 8324 نقطة ، وبحجم سيولة قاربت على 9 مليار ريال ارتفعت اسعار اسهم 10 شركات وتراجعت اسعار اسهم 73 شركة ، كان سهم حائل احتل المركز الاول من بين الشركات الاكثر تداولا بكمية تجاوزت 12،6 مليون سهم ، فيما احتل سهم مبرد المقدمة من بين الأسهم الاعلى من حيث القيمة بأكثر من 599 مليون ريال وكانت كل من ثمار وجيزان والشرقية الزراعية في مقدمة الشركات التي اغلقت على النسبة السفلى.
    يميل الاغلاق على المستوى الشهري والاسبوعي واليومي الى السلبية حيث حاول المؤشر العام كثيرا من تغيير مساره الى اعلى ولكنه لم يستطع حيث مازالت السيولة انتهازية وضعيفة لكونها هي الوقود الحقيقي للسوق اضافة الى ان هذه السيولة كانت تقتنص الفرص الاستثمارية حيث تتجنب الأسهم المتضخمة سعريا والبيع والشراء بكسب لايتعدى 2% اما السيولة التي كانت تدخل الى القياديات عبارة عن سيولة داعمة الهدف منها التثبيت حيث نشاهدها كل يوم تتجه هذه السيولة الى سهم محدد.
    على صعيد التعاملات اليومية افتتح السوق على هبوط متواصل حتى مستوى نقطة سجل سهم الكهرباء قاعا جديدا عند سعر 13،25 ريالا وكسر سهم الراجحي لحاجز 200 ريال وسابك يكسر سعر 106 ريالات وقد صاحب هذا التراجع تعطل تنفيذ اوامر البيع والشراء، مما عمق جراح السوق وقد دخل السوق امس قناة هابطة قصيرة تتراوح مابين 8230 كنقطة دعم و8270 كنقطة مقاومة ، وذلك خلال الثلاث الساعات الاولى أي غالبا لم تتعد نسبة التذبذب 50 نقطة ، وفي الساعة الاخيرة استطاع ان يخترق هذه القناة ويتحرك داخل قناة اخرى تمتد مابين 8290 الى 8350 كنقطة مقاومة وكان من ابرز اسباب تحسن السوق في الساعة الاخيرة هو دخول سيولة وفي سهم الكهرباء تحديدا بغض النظر عن نوعيتها او الهدف من اختيار سهم الكهرباء وفي النصف الساعة الاخيرة يتعرض السوق لموجة بيع جماعي وفي كثير من الأسهم ، وفجاة وقبل الاغلاق بخمس دقائق يحاول تقليص الخسائر عن طريق سهم سابك ليغلق عند مستوى 8324 نقطة.
    فيما يتعلق بأخبار الشركات اوضحت شركة الأبحاث أن شركة المدينة المنورة للطباعة والنشر إحدى الشركات التابعة للمجموعة قامت بزيادة رأس مال الشركة من 30 مليون ريال إلى 600 مليون ريال مقسمة إلى 60 مليون حصة متساوية القيمة, قيمة كل حصة 10 ريالات وذلك عن طريق تحويل 369.417.920 ريالا من الأرباح المدورة للشركة وتحويل الباقي وقدره 200.582.080 ريالا عن طريق الاحتياطي القانوني وحساب جاري الشركاء في شركة المدينة المنورة للطباعة والنشر. موضحه بان الشركة الام تعتزم طرح 30% من رأس مال شركة المدينة المنورة للطباعة والنشر للاكتتاب العام والمتوقع أن يتم خلال النصف الأول من الـعام 2007 ، بعد موافقة الجهات الرسمية ، وذلك على ضوء التوصيات التي تقدّم بها مجلس إدارة المجموعة والهادفة إلى إدراج أسهم شركة المدينة في سوق الأسهم السعودية.








    أحاله المليك للهئية المالية
    تقرير الشورى يوصي بانشاء صندوق حكومي صانع للسوق



    فهد الذيابي (الرياض)
    كشف عضو اللجنة المالية بمجلس الشورى المهندس عبدالمحسن الزكري لـ”عكاظ” ان اللجنة رفعت تقريراً للمليك عن وضع سوق الاسهم وسبل اقالته من عثرته. وقال لـ”عكاظ”: ان 13 عضواً في اللجنة المالية بالمجلس قاموا بدراسة سوق الاسهم السعودية بمراعاة نشأته وتطوره والتوازن الذي حصل فيه خلال الاعوام الماضية اضافة للارتفاع الكبير الذي حل فيه وما حدث في انهيار فبراير. وحسب الزكري فان اللجنة قد انتهت الى تقرير تم رفعه للمليك يتضمن اسباب الانهيار والآراء والتوصيات التي لابد من اخذها خلال الاعوام القادمة لافتاً الى ان اللجنة قد اجتمعت قبل اصدار التقرير مع كل ما يضمه السوق من مضاربين ووسطاء وبنوك ومديري استثمارات حكومية اضافة الى مؤسسة النقد العربي السعودي وهيئة السوق المالية واكد الزكري ان المليك قد احال تقريرهم الذي استغرق اعداده 3 اشهر الى هيئة السوق المالية مؤكداً ان اهم توصياته انشاء الحكومة لصندوق صانع للسوق يحتوي على الاسهم الحكومية في سوق الاسهم البالغة نسبتها 40% يديره خبراء ماليون يتمتعون باحتراف يتبعون آلية البيع عند ارتفاع الاسهم لاسعار عالية والشراء عند انخفاضها مشيراً الى ان هذه التجربة قد نجحت في سوق هونغ كونغ الآسيوي.
    واشار الزكري الى ان المضاربين يتحكمون بـ80% من حركة سوق الاسهم متمنياً الاخذ بالتقرير الذي يتيح استقرار السوق المالية بالاتفاق على مكرر الارباح المتوافق مع الاطر الاستثمارية والمحاسبية العالمية.
    من جانبه حذر الباحث الاجتماعي الدكتور سلطان العنقري من المشاكل النفسية والاجتماعية التي لحقت بالمستثمرين جراء انهيار سوق الاسهم مشدداً على ضرورة ايقاف نزيف النقاط من اجل الحد من هذه المشاكل.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 9/11/1427هـ

    الزامل والعسكر لـ«عكاظ»:
    إعادة الثقة تحتاج لتدخل سريع من قبل ثلاث جهات معنية



    محمد العوفي (الرياض)
    لا يزال سوق المال يشهد حالة عدم اتزان منذ الانهيار الذي شهده المتعاملون في فترة رئيس سوق المال السابق وحتى اللحظة بوجود رئيس سوق المال الدكتور عبدالرحمن التويجري ورغم التفاؤل الذي ساد منذ توليه السوق وما شهده من تطورات مكملة لما بدأه جماز السحيمي الا ان الامر يكمن في انعدام الثقة والفشل في اعادتها حيث تضاعفت الخسائر خلال العام الجاري الى ما دون مستويات العام السابق.
    ورغم المطالبات المتعددة والمتفقة حتى مع هيئة المال على اهمية ايجاد صانع للسوق الا ان ذلك لم يشهد خطوة عملية او على الاقل الاعلان عن الجهد الذي يبذل في سبيل ذلك. يقول المحلل الدكتور يوسف الزامل من جامعة الملك سعود ان ظهور المحافظ الاعلامي تأخر كثيراً بعد انخفاض السوق منذ العيد الماضي وظهوره لم يكن مضراً ولم يكن مفيداً اذ انه لم يظهر الخطوات والخطط العملية للهيئة خلال الفترة القادمة ومنها مسألة صانع السوق مشيراً الى ان الاسواق العالمية شهدت في بدايتها ما تشهده السوق المحلية من تضخم ومن ثم انخفاض وحالة من التذبذب الشديد وليس عيباً ايجاد شريك اجنبي ذو خبرات عالية في مسألة صانع السوق فدبي فتحت 30% من سوقها للشريك الاجنبي.
    واوضح الزامل ان كثيراً من المشاكل التي حدثت للسوق كان يمكن تفاديها بالشفافية المتناهية بالظهور الاعلامي عند الانخفاضات الكبيرة واعلان الخطط والابتعاد عن مسألة ان تكون الهيئة بعيدة وتتدخل بل لا بد من التدخل الاستراتيجي المتواصل في ما يحدث في السوق ولعب دور مؤثر والعمل على مفاوضة كبار المضاربين بالمرونة والتعاون حفاظاً على مدخرات صغار المستثمرين والمتداولين لحين اكتمال التشريعات والانظمة التي تعمل على ايجادها هيئة السوق بدلاً من مجابهتهم وهم الذين يملكون تأثيراً قوياً ويصعب ملاحقتهم على الاقل في الفترة الحالية.
    ولاعادة الثقة المفقودة ابان الزامل ان الامر يتطلب وضع خطة الهيئة وبشكل واضح امام الناس الودودين الذين صبروا كثيراً على ما يحدث لهم مؤكداً في الوقت ذاته ان الحل يكمن في اجراء ترتيب سريع وفاعل من قبل المجلس الاقتصادي الاعلى ومؤسسة النقد وهيئة سوق المال نحو اعادة الثقة ولمراقبة فاعلة وقوية على الصناديق الاستثمارية وكبار المضاربين لحماية المتداولين وتجنيب السوق الهزات العنيفة واعطاء المعلومات بشفافية.
    من جهته اكد عميد البحث العلمي في جامعة الامام محمد بن سعود الدكتور فهد العسكر غياب الاعلام المؤسسي في هيئة سوق المال وغياب معايير الافصاح والشفافية في ما يتعلق بمتى تتحدث وماذا ستتحدث به ومن المصرح له بالحديث مشيراً الى ان المواطنين لا يعرفون حدود مسؤولية الهيئة والجميع يطالب بالتدخل في كل حدث يجري في السوق لغياب معايير الافصاح والشفافية من قبل الهيئة.
    وقال العسكر ليس المطلوب من الهيئة ان تدافع عن نفسها انما المطلوب ان تعبر عن نفسها بشكل جيد وان توضح ادوارها واين تقف لكي يفهم الناس ما لهم وما عليهم من قبل الهيئة وان كانت تعاني من مسألة ما في تنظيم محدد ان تقوم بالرفع للقيادة العليا لعمل الاجراء اللازم وتحديث الانظمة خاصة ان السوق يشكل جزءً هاما من مصالح الناس ويجب ان لا تبقى الانظمة جامدة وغير قابلة للتطوير لان الاقتصاد وتطوراته متسارعة تحتاج لتدخل سريع وقد يفيد الرفع بما يحتاج السوق المخططين في القيادة لاتخاذ ما يلزم.








    عمليات تجميع واسعة وسط توقعات بعودة اللون الاخضر الاسبوع القادم


    محمد العبد الله (الدمام)
    استبعد محللون فنيون انحدار المؤشر لمستويات دون 8 الاف نقطة في المدى المنظور، لاسيما في ظل المؤشرات بدخول السوق في دورة الارتفاع التدريجي، متوقعين ان تبدأ البورصة المالية عملية التحول الايجابي مع اقتراب اعلان النتائج المالية للربع الاخير من العام الجاري، اذ سيكون المؤشر على موعد مع الاداء الايجابي خلال الاسبوع القادم.
    وقالوا، ان تحول المؤشر للارتفاع في الدقائق الاخيرة و هي الظاهرة التي سجلتها السوق خلال الاسبوع الماضي و يوم امس الاول “ الاثنين “ ان التحول الايجابي لا يمثل اتجاها او سياسة تقودها الاطراف اللاعبة في السوق، بقدر ما تكرس حقيقة ما يجري في السوق المالية، حيث ما تزال تعيش تحت وطأة التذبذب والصراع الدائم بشأن تحديد المسار الحقيقي للفترة القادمة، مشيرين الى ان تراجع السيولة يعطي اشارة واضحة على مدى التخوف من استمرار التقلبات غير المدروسة في السوق.
    واوضح حسين الخاطر “ محلل فني “ ان الانظار تتجه نحو دخول شهر ديسمبر باعتباره الامل في اعادة التوازن مجددا للسوق المالية، نظرا لتوقع اعلان النتائج المالية لنهاية العام الجاري مع بداية العام القادم، وبالتالي فان الصناديق الاستثمارية و المستثمرين و المضاربين يحاولون الاستفادة من الاجواء الحالية لتحقيق بعض المكاسب للفترة القادمة، مشيرا الى ان المؤشر العام يواجه ضغوطا كبيرة خلال الفترة الحالية للحيلولة دون عودة اللون الاخضر، نظرا لوجود مصالح مشتركة لكافة الاطراف في الدخول في عمليات تجميع واسعة، لاسيما وان الاسعار الحالية تعتبر فرصة استثمارية جيدة، وبالتالي فان ما يحصل حاليا لا يعدو عن كونه سياسة واضحة لعمليات التجميع الواسعة، مؤكدا ان الاطراف اللاعبة تسعى من وراء توفير السيولة اللازمة لعمليات التجميع، لتوفير المناخ المناسب مع دخول السوق في موجة الارتفاع المتوقعة في شهر ديسمبر القادم، بهدف الدخول مجددا في عمليات تصريف لجني الارباح.
    وقال متعاملون في السوق المالية، ان المؤشرات الحالية و استمرار الاداء المتواضع و غير المتوازن في البورصة المالية، تجعل عمليات التوقع بدخول المؤشر في طريق الوصول الى 9 الاف نقطة صعبة للغاية، فالوصول الى هذه النقطة تتطلب وجود سيولة عالية تتجاوز قيمة الصفقات التي تشهدها السوق حاليا و التي لا تتجاوز 10 مليارات، مشيرين الى ان الثقة ما تزال دون المستوى المطلوب جراء فشل المؤشر في التماسك عند النقاط التي يحققها، اذ سرعان ما يفقدها في اليوم الثاني، الامر الذي اعاد السوق عند مستوى 8400 نقطة دون القدرة على الوصول الى مستويات اعلى خلال الايام الماضية، فالارتفاع الذي حققه خلال الايام الماضية فقدها في غضون ساعات قلائل، مؤكدين على ان وصول المؤشر لمستوى 9 الاف يمثل تحولا كبيرا في اعطاء اشارات واضحة للمستثمرين في قدرة البورصة على التغلب على العراقيل التي تعترض طريقها، وبالتالي تجاوز كافة الاحباطات التي خلقتها موجة الانهيارات الشاملة خلال الاسابيع الماضية والتي ساهمت في تعميق الجراح لدى كافة المستثمرين في البورصة، بحيث قدرت الخسائر التي فقدتها المحافظ الاستثمارية في غضون الاشهر الثمانية الماضية منذ الزلزال الاول في فبراير الماضي.. قدرت بنحو 50 % - 75%، الامر الذي خلق ازمة حقيقية في قدرة البورصة على تعويض المبالغ الطائلة التي عصفت بكافة المحافظ الاستثمارية جراء سيطرة اللون الاحمر على جميع الشركات المدرجة في البورصة المالية.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 9/11/1427هـ

    السياري لـ«عكاظ»: التعويضات لا علاقة لها بانهيار الاسهم
    لا فئات جديدة في الاصدار القادم للعملة


    وليد العمير (جدة)تصوير: احمد بابكير
    قال محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي حمد السياري ان التعويضات التي الزمت بها مؤسسة النقد البنوك للمتضررين من تسييل محافظهم المالية لا علاقة لها بالانهيار الذي حدث لسوق الاسهم.
    واضاف لـ”عكاظ”:ان هذه التعويضات ناتجة عن التحقيق في شكاوى مواطنين تضرروا نتيجة اخطاء او مخالفات تنظيمية في بعض البنوك.
    واشار الى ان الاصدار الجديد للعملة السعودية الذي ستصدره ساما العام المقبل لن يشمل أي فئات جديدة وانما سيكون بنفس الفئات الحالية.








    30 % من اسهم “الفخارية” للاكتتاب


    عكاظ (الرياض)
    تستعد الشركة السعودية لانتاج الانابيب الفخارية لطرح 30% من اسهمها للاكتتاب العام.
    وتشرف المجموعة المالية “الملز للاستشارات المالية سابقاً” على عملية اعداد الشركة لادراجها في سوق الاسهم بعد ان تم تحويلها من شركة ذات مسؤولية محدودة الى شركة مساهمة. وبدأت الشركة وفق رئيسها التنفنيذي سعد السياري العمل في تنفيذ توسعة لمضاعفة انتاجها من100 الف طن الى 170 الف طن في السنة عام 2008م.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 9/11/1427هـ

    طرح 201.4 مليون سهم لجبل عمر للاكتتاب العام محرم القادم


    فالح الذبياني (مكة المكرمة)
    حثت هيئة السوق المالية شركة جبل عمر على استكمال بعض الإجراءات الإدارية واستيفاء بعض البيانات تمهيدا لطرح اسهمها للاكتتاب العام، وتوقعت مصادر مطلعة ان يتم طرح 201.4 مليون سهم للاكتتاب العام خلال شهر محرم المقبل وهو ما يعادل 30% من رأسمال الشركة، واوضحت المصادر ان النظام الاساسي لشركة جبل عمر تم نشره بالصحيفة الرسمية في 26 من شهر شوال الماضي، وقد اوضح النظام الاساسي للشركة ان تكون اغراض الشركة تطوير وتعمير منطقة جبل عمر وتطويرها الى قطع تنظيمية وإدارتها واستثمارها وبيعها وتأجيرها وامتلاك قطع اراضي لتطويرها عمرانيا وكذلك القيام بجميع الاعمال اللازمة للإنشاء والتعمير والصيانة وأعمال الهدم والمسح الخاصة بها، كما حدد النظام مدة الشركة بـ(99) سنة على ان يكون المقر الرئيسي للشركة مكة المكرمة.








    المكتتبون يستثمرون «625» مليونا في البولي بروبلين


    عبدالمحسن الحارثي (الرياض)
    اعلن العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة سامبا المالية عيسى العيسى ان عملية الاكتتاب في اسهم شركة البولي بروبلين المتقدمة والتي بدأت يوم السبت الماضي شهدت اقبالا كبيرا من المكتتبين، وقد تمت تغطية الاكتتاب بنسببة 94%، حيث بلغ عدد المكتتبين اكثر من مليون مكتتب ضخوا نحو 625 مليون ريال سعودي، وذلك بناء على سجلات النظام الالكتروني المطور من قبل «سامبا» لقياس حركة سير الاكتتاب وأعداد المكتتبين. وحول سير العمليات، اعلن سامبا ان الاكتتاب عبر البنوك المستلمة، سجل معدلات عالية من حيث اقبال المكتتبين ومشاركتهم، حيث حققت عمليات المشاركة هذا الاسبوع عبر القنوات المصرفية الالكترونية (الانترنت، والهاتف المصرفي، وأجهزة الصراف الآلي) إقبالا كبيرا فاق التوقعات بلغت نسبته 90% من مجمل عمليات الاكتتاب.

صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 28/8/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 41
    آخر مشاركة: 21-09-2006, 03:37 PM
  2. الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 7/8/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 38
    آخر مشاركة: 31-08-2006, 09:23 PM
  3. الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 24/6/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 20-07-2006, 10:08 AM
  4. الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 5/5/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 01-06-2006, 02:02 PM
  5. الأخبار الاقتصادية ليوم الخميس 23/2/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 23-03-2006, 03:36 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا