دورة إدارة المحافظ الإستثمارية ( Portfolio Management Course )

إعلانات تجارية اعلن معنا



صفحة 4 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 40 من 41

الموضوع: الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/11/1427هـ

  1. #31
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/11/1427هـ

    فجوة التوقعات بين الهيئة والمستثمرين - هكذا قال الناس في ورش التوعية

    د. محمد أل عباس - أستاذ المراجعة المساعد -جامعة الملك خالد - أبها 11/11/1427هـ

    كان لي شرف المشاركة في حملة هيئة السوق المالية "استثمر في وعيك الاستثماري" وكان من حسن حظي أيضا أنني قدمت في هذه الحملة أربع محاضرات في الباحة وأبها و جيزان. هذه المشاركة كانت لي بمثابة التجربة الثرية والفريدة وذلك من خلال ملامسة آمال الناس وآلامهم وردود الأفعال تجاه ما نقدمه من طرح في وقت كانت السوق تخنق بأيدي كبار المضاربين ولا تجد من يسعفها أو يستنقذها منهم. وبقدر ما كنت أرفع شعار الهيئة في ورش العمل وهو "الاستثمار في وعيك" وبقدر ما كنت أحرص على توعية الناس إلا أنني من خلال هذه المقالة أرى لزاما علي أن أنقل الصورة التي أراد الكثير ممن قابلتهم وناقشتهم أن تصل إلى من يهمه الأمر وحملوني أمانة نقل الكلمة.
    في كل ورشة من الورش الأربعة كنا نواجه، نحن فريق ورشة العمل، هجوما قاسيا ومناقشات حادة جدا بل اتهامات صريحة وذلك لأن الحضور اعتقدوا أننا جئنا نروج بضاعة الهيئة. والحق أننا كنا نقدم لهم المضاد الوقائي في وقت كانوا في حاجة إلى العلاج وهم يعانون آلام المرض في كل يوم من الساعة الحادية عشرة وحتى الثالثة والنصف. لذلك لم يكن من المفاجئ أن نسمع أصواتا مرتفعة جدا تقول لا للتوعية ونعم لمن يتحمل الأخطاء والنتائج، لكن لم يكن هناك وعلى طول الاقتصاد وعرضه من هو قادر على أن يعلن مسؤوليته. لقد انصب الهجوم على الهيئة، حيث لم توقف المضاربين عند حدهم وهم يرفعون الأسعار وبدلا من ذلك عاقبت السوق وأخرجتهم سالمين – هكذا قال الناس. والآن وهم يقودون الأسعار إلى الهاوية تعود لتعاقب السوق ككل وتسمح لهم مرة أخرى بالخروج سالمين. الهيئة – في نظرهم - عندما لا يعجبها الحال تعاقب السوق وليس المضاربين المتلاعبين، لذلك ما إن تهدأ الأمور حتى نراهم في ثوب مختلف وشركة جديدة فمن "بيشة" إلى "الباحة" إلى "الأسماك". وإذا عرف الصغار الهدف المقبل وحاولوا من خلاله استعادة بعض ثروتهم الصغيرة جدا تدخلت الهيئة بنظام أو تعديل لأن الحال أصبح خطرا فوقع العقاب على الصغير ونجا الكبير المتلاعب فمن أحق بالتوعية؟
    لقد طلب الناس من الهيئة الحماية الوقائية وليس العقابية. عندما يرون توجه المضاربين نحو شركات الخشاش ويستطيعون استرجاع ثرواتهم بسرعة فلا تلم الصغير إذا تخلى عن القياديات أملا في تحسين جزئي لمحفظته وهو يعي أنه يخاطر لكن لعله يتمكن من الخروج بسهولة. صغار المستثمرين يقولون إنه ما كان على هيئة السوق أن تسمح للمضاربين أن يستخدموا شركات المضاربة لجر السوق من البداية، ولكنها سكتت عنهم حتى اعتقد المستثمر الصغير أن الأمر نظامي و مقبول فكريا فسارع أملا في البقاء وليس الثراء. هنا تعود الهيئة لتحذر وتعاقب. لذلك لم يكن من المستغرب أن نجد حالة من البغض العام للهيئة ودورها، فالجميع يرى أن المسؤولية عن الانهيارات وتدهور أوضاع السوق تقع على الهيئة بل إن بعضا ممن ناقشناهم في الورشة وقالوا إنهم ممارسون قدامى في السوق يعتقدون أن السوق كانت أفضل قبل ظهور الهيئة.
    القليل سأل عن مستقبل السوق في الوقت الذي توقعت أن تنهمر الأسئلة حول هذا الموضوع وكنا نستعد كفريق على الإجابة عن ذلك، لكن المفاجئ هو أننا كنا نسأل المشاركين عن توقعاتهم لمستقبل السوق، والمفاجئ أن الجميع تقريبا مؤمنون أن السوق وصلت إلى مرحلة استثمارية جيدة وأنه وقت الدخول، ولكن - و مع لكن هذه خرق القتاد - من أين لنا بالسيولة ونحن جميعا معلقون ومدينون ولا يمكن لنا زيادة الاقتراض ولن نخاطر ببيع آخر ما نمتلكه. في المقابل هم يعتقدون أن كبار المضاربين قد أخرجوا السيولة خارج البلاد ولن تعود في القريب العاجل. لذلك وجدناهم متفقون على أن الوضع مناسب ولكن وللأسف ليس لهم. والكبار يرون أن السوق أيضا ليست مناسبة لهم لأنه لا توجد سيولة يسرقونها من الناس تحت غطاء النظام فانتظروا إنا منتظرون.
    الجميع أثنى على فكرة الورشة وعلى المواضيع وعلى المحاضرين ولكن وفي كل ورشة من الورش الأربع قالوا إنهم ليسوا في حاجة إليها الآن، لقد طارت الطيور بأرزاقها. نعم اعترفوا بالوقوع في الأخطاء الاستثمارية والتقييم غير الفعال وعدم القدرة على اتخاذ قرارات الدخول والخروج الصحيحة لكن كل هذه المعرفة أتت متأخرة جدا، فأين كانت قبل عام 2005؟ وتصحيح أيار (مايو) الاستباقي وما قبله أين كانت والمحللون يفتون بغير مالا يقدرون وكبار المضاربين يصرحون بتصريحات تقود السوق أينما يريدون، ويسأل الناس لماذا لم يخرج تصريح مضاد من الهيئة أو تصريحات مهدئة أو ورشة عمل منقولة تلفزيونيا وفيها أفضل المحللين؟ لماذا تأخرت الهيئة كل هذا الوقت؟ لقد صوروا الموضوع وكأن أحدهم جاء بالعلاج الوقائي لشخص يحمل على الأكتاف يريدون دفنه.
    بقي هناك البعض القليل متفائل ويضع الأسئلة الصعبة عن أسباب التذبذب الأسبوعي بين الأحد والإثنين وكأن بداية الأسبوع هو الإثنين وليس السبت، وهنا تلميحات لا تصريحات واللبيب بالإشارة يفهم، ووضعوا علامات استفهام كبيرة حول دور الصناديق الاستثمارية وكيف تربح البنوك وتستطيع ذلك بسهولة وحدها وعندما يشاركها الناس في أبسط مشروع وهو الصندوق الاستثماري فعلى الناس تقبل الخسائر بحكم النظام بينما لا يخسر البنك شيئا. لماذا كل تلك القيود على الصندوق الاستثماري وكأن دوره فقط هو تمكين الكبار من مغادرة السوق وبأموال البسطاء من الناس الذين قيل لهم إن أموالكم مع الصندوق أكثر أمانا، نعم أكثر أمانا ربحت البنوك وخسرنا نحن.

    لقد كان علينا كفريق عمل أن نشرح النظام القانوني الذي تعمل فيه الهيئة ونبرر للناس كيف أن بعض الأخطاء لا يمكن حما يتهم منها إن لم يحموا أنفسهم بأنفسهم. كان أصعب المواضيع إقناعا هو شرح تداخل الأدوار وأن تلك القضية مثلا ليست من مسؤولية الهيئة بل مسؤولية جهات أخرى وأن هذا الموضوع ليس من صلاحيات الهيئة ولم يسمح لها النظام بذلك. وكان لموضوع شركات توظيف الأموال حضور دائم في كل ورشة، ولماذا أوقفتهم الهيئة عندما جمعوا المليارات؟ وأصبحت رقاب الناس في أيديهم؟ لماذا لم تعط لهم الفرصة لإرجاع الأموال ولو بالتدريج؟ لماذا لم يتم إيقافهم وهم يروجون لكذبهم؟ ودائما كانت الإجابة غير مقنعة وغير مرغوبة فالكشف عنهم ليس مسؤولية الهيئة وإذا عرفت الهيئة فسوف تتخذ الإجراء القانوني المصرح به فقط، لكن كيف لها أن تعرف ولم يتقدم أحد بشكوى أو يرفع لها تقريرا بذلك وهكذا مرت الورش ونحن نبحث مع الناس عن المسؤول.
    كان من دواعي سروري أيضا أنني تعرفت على الدكتور عدلي حماد وهو مستشار قانوني شرح وفسر النظام بدقة وبساطة وقال مرارا وتكرارا إذا لم تطالب بحقك فلن يصل إليك. إذا لم ترفع شكواك فلن يعرفها أحد. تحدث المشاكل الاستثمارية دوما عندما نواجه طفرة اقتصادية وتتنوع معها قنوات الاستثمار ومع هذه الطفرات لا يسأل أحد عن حقوقه ولا يسأل السؤال المهم! إذا حدث وظلمت فمن أقاضي وعند من أرفع شكواي؟ لكن بقي لي سؤال شخصي وددت لو أن جميع مكاتب المحماة تجيب عنه. أليست لدينا سوق جيدة جدا للمحاماة ورفع القضايا التعويضية للناس (سوق التعويضات)؟ لماذا لا تقوم مكاتب المحاماة بصناعة الطلب من خلال عرض خدمات رفع قضايا التعويض مع عدم المطالبة بأي أتعاب إلا بعد نجاح القضية؟ كان الناس يخسرون ثرواتهم الصغيرة ولم يكن لديهم استعداد لتحمل مخاطر رفع قضية قد لا تنجح مع عدم علمهم بخفايا النظام. اشتكى الجميع من نظام تداول وإدارة البنوك له وقالوا إنه كبدهم الكثير من الخسائر فمن يرفع لهم قضية؟
    هذه كانت عبارات الناس نقلتها بأمانة كما سمعتها منهم بتصرف يقتضيه المقال والله من وراء القصد وهو أحكم الحاكمين.








    خبراء 15 دولة عربية يبحثون تحديات مكافحة عمليات غسل الأموال

    - محمد الراوي من القاهرة - 11/11/1427هـ
    تنظم المنظمة العربية للتنمية الإدارية الأحد المقبل في مدينة شرم الشيخ المصرية ورشة عمل حول غسل الأموال بمشاركة خبراء ومسؤولين من 15 دولة عربية. وتهدف الورشة إلى بحث وسائل مكافحة عمليات غسل الأموال والصعوبات والتحديات التي تعترض سبل المكافحة، والتقديرات حول الأموال المرتبطة بغسل الأموال في العالم.
    وأوضح الدكتور محمد بن إبراهيم التويجري مدير عام المنظمة العربية للتنمية الإدارية أن الخبراء سيناقشون الجهود الدولية والعربية لمكافحة غسل الأموال، الجوانب القانونية والاقتصادية والأمنية للاتفاقية العربية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب ومتطلبات تفعيل دورها في مكافحة غسل الأموال. كما سيتم مناقشة عدد من المحاور والموضوعات المهمة على رأسها التحليل الاقتصادي للفساد، مع إشارة خاصة للقطاع المصرفي ودور التدقيق الداخلي في مكافحة الفساد، ومفهوم عمليات غسل الأموال وأهدافها ومراحلها والأساليب المختلفة لتلك العمليات. وأضاف أن ورشة العمل سيشارك فيها عدد من الخبراء والمسؤولين والمتخصصين في الدول العربية، في محاولة جديدة لمواجهة عمليات غسل الأموال والتعريف بها، موضحا أن أساليب غسل الأموال تنوعت وبالتالي أصبح من الصعب اكتشافها وإثباتها،
    بالتقدم التقني المتسارع وأبرزه ظهور وسائط حديثة للدفع مثل ما يسمى بالنقد الرقمي، إضافة إلى تحرير الخدمات المالية.
    وأشار التويجرى إلى أنه مع تزايد خطورة جرائم غسل الأموال وتداعياتها الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، ينصب الاهتمام في جميع الأوساط الدولية والإقليمية والمحلية في السنوات الأخيرة على عقد المؤتمرات والندوات لدراسة غسل الأموال. وأفاد أن هذه الجهود أسفرت عن التوصل إلى العديد من الاتفاقيات الدولية، واستصدار التشريعات التي تحرم عمليات غسل الأموال، إلا أن التقديرات تشير إلى تزايد حجم الأموال المغسولة، ولذلك فإن محاربة الفساد تعد أولى الخطوات المطلوبة لمكافحة غسل الأموال.
    ولفت إلى أن بعض الدول العربية تسعى إلى إنشاء جمعيات أهلية للشفافية ومحاربة الفساد، باعتبارها من أهم مصادر الأموال غير المشروعة، موضحا أن إعداد مشروع الاتفاقية العربية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب يؤكد حرص الدول العربية على حماية اقتصاداتها من تلك الأموال غير المشروعة التي يمكن استثمارها في الاتجاهات السلبية والضارة لأمنها واستقرارها.

  2. #32
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/11/1427هـ

    هبوط الأسهم الأوروبية متأثرة بارتفاع العملتين الأوروبية والبريطانية
    الدولار يتهاوى أمام الإسترليني واليورو بتوقع انخفاض الفائدة الأمريكية


    - لندن - رويترز: - 11/11/1427هـ
    ارتفع سعر الجنيه الإسترليني إلى أعلى مستوياته في 14 عاما وصعد اليورو مقتربا من أعلى مستوياته في 20 شهرا أمام الدولار المتراجع بشكل عام أمس، مع توقع المستثمرين أن تتجه الفائدة الأمريكية إلى الانخفاض. وكانت احتمالات التباطؤ أو انخفاض أسعار الفائدة في الولايات المتحدة مقارنة بارتفاع الفائدة في بريطانيا ومنطقة اليورو قد أضرت بسعر الدولار في الأسبوع الماضي فانخفضت قيمته بنحو 3 في المائة أمام العملة الأوروبية الموحدة.
    وارتفع الإسترليني إلى هذا المستوى من قبل أمام الدولار في أيلول (سبتمبر) عام 1992 عندما اضطرت بريطانيا إلى التخلي عن آلية ضبط أسعار الصرف الأوروبية التي كانت مقدمة لطرح اليورو. ويرقب المحللون من كثب وصول الإسترليني إلى مستوى دولارين الذي سجله بعد تخلي بريطانيا عن آلية ضبط أسعار الصرف الأوروبية.
    وارتفع سعر اليورو إلى 1.3190 دولار بارتفاع ثلث نقطة مئوية عن سعر إقفاله السابق في نيويورك، وبفارق نصف سنت عن أعلى مستوياته في 20 شهرا الذي سجله في الجلسة الماضية. وارتفع سعر الإسترليني إلى 1.9563 دولار قبل أن يتراجع إلى 1.9536 دولار بارتفاع بنحو نصف نقطة مئوية خلال اليوم. وسجل الدولار 116.12 ين بانخفاض 0.24 في المائة عن سعر إقفاله السابق في نيويورك. واقترب الدولار كذلك من أدنى مستوياته في 20 شهرا أمام سلة عملات.
    وعلى صعيد تعاملات أسواق المال هبطت الأسهم الأوروبية أمس متأثرة بقوة اليورو والجنيه الإسترليني ما جدد المخاوف من تضرر أسهم الشركات المعتمدة على التصدير وعوض مكاسب شركات الطاقة والتعدين.
    وهبط مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى بنسبة 0.1 في المائة مسجلا 1442.66 نقطة بعد أن فتح على ارتفاع في أعقاب مكاسبه أمس الأول. وعلى الرغم من الخسائر ما زال المؤشر مرتفعا بنسبة 13 في المائة عن مستواه في بداية العام. وأنهى المؤشر أمس الأول موجة هبوط استمرت خمسة أيام بسبب انخفاض الدولار.
    وفي أسواق أوروبا هبطت مؤشرات فاينانشيال تايمز البريطاني، كاك الفرنسي، وداكس الألماني كلها بنسبة نحو 0.1 في المائة.
    وتراجعت الأسواق بعد أن بلغ الجنيه الإسترليني أعلى مستوياته في 14 عاما وارتفع اليورو مقتربا من أعلى مستوياته في 20 شهرا أمام الدولار المنخفض على نطاق واسع وتوقع المستثمرون أن تتجه أسعار الفائدة الأمريكية إلى الانخفاض. وأظهرت بيانات أمس، ارتفاع معدل التضخم في منطقة اليورو كما كان متوقعا.
    وكان من بين الأسهم القليلة الرابحة أسهم شركات الطاقة التي استفادت من بقاء أسعار النفط فوق مستوى 62 دولارا للبرميل وعكست اتجاها مشابها في أسعار أسهم شركات الطاقة في الولايات المتحدة الليلة الماضية. وارتفع سهم "بي. بي" 1.2 في المائة.








    "الاتصالات السعودية" تتيح الاتصال على الرقم الموحد 9200 من جميع دول العالم

    - "الاقتصادية" من الرياض - 11/11/1427هـ
    أعلنت شركة الاتصالات السعودية عن إتاحتها إمكانية النفاذ الدولي على الرقم الموحد 9200 من جميع دول العالم لعملائها من قطاع الأعمال، مما يمكن عملاء هذه الخدمة من استقبال الاتصالات الدولية والتواصل مع عملائهم في أي مكان في العالم وذلك باتباع الخطوة التالية:
    009669200 وتأتي هذه الخطوة إدراكا من شركة الاتصالات السعودية بأهمية قطاع الأعمال وحرصا منها على تقديم كل ما يدعم هذا القطاع المهم وتلبيه احتياجاته.
    وخدمة الرقم الموحد 9200 تتيح للشركات ميزة ربط جميع فروعها المنتشرة في أنحاء المملكة برقم واحد بحيث يمكن لعملاء هذه الشركات سهولة وسرعة الاتصال بجميع الفروع على مستوى المملكة، إضافة إلى توافر العديد من الخواص، منها حصر حركة الاتصالات المحلية داخل النطاق المحلي، وعدم فقد المكالمات في حال الانشغال أو عدم الرد، إضافة إلى توزيع المكالمات على مواقع ومكاتب الشركة، وتوزيع المكالمات حسب اليوم والوقت، وكذلك التحكم في حجب المكالمات. وتعمل خدمة الرقم الموحد على تعزيز القدرة التنافسية وخدمة شريحة أكبر من العملاء، إضافة إلى أنها سهلة ومجدية اقتصاديا وفعالة لتسويق الخدمات كما تساعد على تقديم خدمة متميزة للعملاء وتنمية المبيعات.

  3. #33
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/11/1427هـ




    سوق الأسهم يبحث عن قاع جديد وسط تراجع القيادية وتذبذب السيولة

    تحليل : عائض المالكي

    شهد سوق الأسهم السعودية بنهاية الاسبوع الماضي تراجعا عند مستوى 8324.43 نقطة وبخسارة أسبوعية بلغت -377.10 نقاط وبنسبة -4.33 في المائة مقارنة بالأسبوع ماقبل الماضي والذي كان مرتفعا فيه بنسبة 3.58 في المائة , وبهذا يكون السوق قد خسر اكثر من 59 مليار ريال خلال الاسبوع الماضي لتتراجع قيمته السوقية الى 1.27 تريليون ريال مقابل قيمته الاسبوع ما قبل الماضي عند 1.33 تريليون ريال.وكانت السمة الغالبة على تداولات الاسبوع الماضي هي عودة الشركات القيادية الى مراكزها السعرية المتدنية والتي القت بظلالها على معظم شركات السوق مع استمرارية المضاربات اليومية في اسهم الشركات الصغيرة . اما على صعيد التعاملات اليومية فقد شهدت تراجعا في مجملها حيث بلغت كمية الأسهم الأسبوعية المتداولة 1.19 مليار سهم مقابل 1.25 مليار سهم للأسبوع ماقبل الماضي وبقيمة إجمالية منخفضة بلغت 57.16 مليار ريال مقارنة بنحو 58.07 مليار ريال للأسبوع ماقبل الماضي أبرمت فيها أكثر من 1.51 مليون صفقة مقابل 1.54 مليون صفقة للاسبوع ماقبل الماضي. وبذلك ترتفع خسائر مؤشر السوق منذ بداية العام الى -50 في المائة ويكون قد انخفض بنسبة 59.66- في المائة وبخسارة 12310.43 نقطة منذ يوم 25 فبراير الماضي. من جهة أخرى فقد ارتفعت أسعار النفط هذا الأسبوع متأثرة بتوقعات ارتفاع الطلب على وقود التدفئة في الولايات المتحدة بسبب توقعات طقس بارد، بالإضافة إلى نية "أوبك" في خفض حصص الإنتاج بالنسبة للدول الأعضاء في حال استمرار انخفاض أسعار النفط. حيث أغلق سعر برميل نفط غرب تكساس يوم 28 نـوفمـبر مسجلاً 61 دولاراً بارتفاع قدره 3 دولار أو ما نسبته 5.1% عن سعره قبل أسبوع .

    وعلى مستوى القطاعات والتي شهدت انخفاضا في مجملها , فقد تصدر قطاع الخدمات قائمة أكثر القطاعات انخفاضا من ناحية القيمة السوقية حيث خسر أكثر من 8.99 مليار ريال وبنسبة -11.81 في المائة لتتراجع قيمته السوقية الى 67.19 مليار ريال , تلاه تراجع قطاع الزراعية بنسبة -10.64 في المائة وبخسارة 1.15 مليار ريال لتنخفض قيمته الى 9.49 مليار ريال,يليه قطاع الكهرباء حيث فقد 4.16 مليار ريال وبنسبة تراجع بلغت -6.90 في المائة لتتراجع قيمته السوقية عند 56.24 مليار ريال, قطاع التأمين شهد تراجعا بنسبة -5.90 في المائة وبخسارة 337.5 مليون لتصبح قيمته السوقية 5.38 مليار ريال, يليه تراجع قطاع الصناعة بنسبة -4.89 في المائة حيث فقد اكثر من 20.31 مليار لتتراجع قيمته الى 395.49 مليار ريال, كما تراجع قطاع البنوك بنسبة -3.43 في المائة وبخسارة 16.70 مليار متراجعا عند 470.95 مليار ريال, تلاه قطاع الاسمنت ليخسر 1.84 مليار وبنسبة تراجع بلغت -2.97 في المائة لتنخفض قيمته السوقية عند 60.27 مليار ريال,وجاء قطاع الاتصالات ليسجل أدنى نسبة خسارة خلال الأسبوع الماضي حيث بلغت -2.59 في المائة وبخسارة 5.5 مليار ريال لتتراجع قيمته السوقية عند 207 مليار ريال.

    وعلى مستوى الشركات الأكثر ربحية خلال الأسبوع الماضي تصدرت شركة صدق قائمة اعلى الشركات ارتفاعا بنسبة 25.78 في المائة لترتفع عند 40.25 ريال تلتها شركة فتيحي بنسبة ارتفاع بلغت 15.94 في المائة عند 40 ريال ثم الجبس بنسبة 9.47 في المائة عند 104 ريال, تلاه البنك السعودي الهولندي بنسبة ارتفاع بلغت 7.01 في المائة عند 84 ريالا, ثم "ساب" بنسبة ارتفاع بلغت 6.27 في المائة منهيا تعاملاته عند 139.75 ريالا. ومن جهة أخرى تصدرت شركة الباحة قائمة أكثر الشركات انخفاضا بنسبة -30.08 في المائة لتتراجع عند 44.75 ريال, تلتها شركة النقل البحري بنسبة تراجع أسبوعية بلغت -24.37 في المائة عند مستوى 22.5 ريال ثم اللجين المتراجعة بنسبة -19.44 في المائة عند 21.75 ريالا وكذلك تراجع جازان الزراعية بنسبة -17.68 في المائة لتنهي تعاملاتها عند مستوى 40.75 ريال.

    المكررات الربحية

    توضح الجداول المرفقة بعض الشركات الأكثر جاذبية للاستثمار في مكرراتها الربحية والتي تمركزت معظمها في قطاعي الاسمنت و البنوك وخاصة بعد التراجعات التي شهدتها السوق خلال الأسبوع الماضي ,حيث يبين الجدول المرفق قائمة أفضل الشركات كمكرر ربحي والتي تصدرته شركة التعاونية حيث وصل بإغلاق الأربعاء 5.64 مرة. ثم النقل الجماعي بمكرر ربحية بلغ 6.28 مرة, يليها السيارات بمكرر 7.62 ثم بنك الجزيرة بمكرر ربحية بلغ 8.86 مرة وكذلك زجاج عند 9.43 مرة. ومن جهة أخرى لايزال حجم المخاطرة في بعض شركات المضاربة مستمرا حيث تسجل مكرراتها الربحية بالسالب أي شركات خاسرة بدون ربحية محققة يقابلها ارتفاع في قيمتها السوقية وهذا ما نلاحظه في الجدول الذي يبين أسوأ الشركات من ناحية المكررات الربحية والتي تصدرتها شركة الغذائية والباحة ثم شمس والجدول المرفق يبين مزيدا من التفاصيل.

    التحليل الفني للسوق

    المؤشر العام

    اتخذ مؤشر السوق لنفسه مسارا هابطا طيلة تعاملات الأسبوع المنصرم بعد وصوله إلى أعلى مستوى له يوم السبت الماضي عند 8749 نقطة ليدخل بعدها موجة من التراجع كسر معها نقاط دعمه نزولا وأبرزها كسر خط "متوسط العشرة أيام" يوم الأحد الماضي ليقضي بقية تعاملات الأسبوع دون هذا المتوسط الذي تحول من مبدأ تبادل الأدوار الى مقاومة حاول اختراقها في تعاملات الثلاثاء الماضي ولكن تراخي القياديات لم يمكنه من ذالك ليواصل بعدها تراجعاته في نهاية تداولات الأسبوع مسجلا ادنى مستوى له خلال الاسبوع المنصرم عند 8221 نقطة . وراوحت الحدود العليا والدنيا للسيولة المتداولة مابين 13 – 8 مليار ريال وهذا الفارق الكبير بينها يدل على حيرة وتردد المتعاملين في اتخاذ القرارات الاستثمارية بسبب ضبابية السوق والتي انعكست على المؤشرات الفنية "اليومية" التي تميل معظمها الى السلبية كمؤشر التدفق النقدي الذي عكس مساره الصاعد يوم الأربعاء الماضي ليتراجع عند مستوى 69 بعد ضعف السيولة التي لم تتجاوز 9 مليارات ريال , كما تشير قراءة مؤشر القوة النسبية المتدنية عند مستوى 36 الى عودة السوق باحثا عن قيعان جديدة يرتكز عليها فيما لايزال مؤشر (الماكد) يسير فوق متوسطه ولم تطرأ عليه بعد أي علامات سلبية . اما لو نظرنا بصورة ابعد قليلا باستخدام الشارت والمؤشرات الفنية "الأسبوعية" وهي للمستثمر اكثر منها للمضارب اليومي حيث يتضح تواجد السوق في مناطق سعرية باتت مغرية للشراء وأنا اعني هنا شركات العوائد والتي تتمتع بمكررات ربحية منخفضة فلو رجعنا الى المؤشرات الفنية الأسبوعية للاحظنا أنها في مناطق تشبع بيعي كمؤشر القوة النسبية المتواجد دون خط 30 عند مستوى 28 وبمسار هابط وهي مناطق متطرفة جدا ومغرية للشراء الاستثماري طويل الأجل يدعمه تواجد مؤشر (الاستوكاستك) دون خط 20 عند مستوى 15 ولكن بمسار هابط يفضل الانتظار حتى يعكس مساره صعودا وهو اقرب لذلك, فيما يشير مؤشر التدفق النقدي الى الايجابية لعكس مساره الهابط صعودا بعد رحلة التراجعات الحادة التي افتقدت للسيولة في المرحلة الماضية . إجمالا السوق في الفترة الحالية يحتاج الى مهارة المضارب اليومي المحترف والذي يجيد القراءة السريعة لتقلبات السوق والى خبرة المستثمر الذي ينتقي اسهمه وفقا لمعايير محاسبية آخذا بالاعتبار قرب بعض الشركات المدرجة ذات العوائد من أسعارها العادلة وتدني مكرراتها الربحية. اما على مستوى نقاط الدعم والمقاومة فيحضى مؤشر السوق بنقطة دعم اولى عند مستوى 8212 نقطة والتي سبق ان اختبرها خلال الفترة الماضية ثلاث مرات ونجح في ذلك حيث ارتد منها صعودا ويتوقع ان يعود لاختبارها وفي حالة نجاحه في ذلك وبحجم سيولة عالي فهو مؤهل لاختراق مقاومته الاولى عند 8445 نقطة ثم مقاومته عند 8566 نقطة كما لدية مقاومه اسبوعية عند 8688 وهي الأقوى , اما في حال فشله من الارتداد من دعمه الاول فقد يزور مستوى 8100 ثم مقاومته الأسبوعية وهي الأقوى والمتمثلة في حاجز 8 الاف نقطة.

  4. #34
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/11/1427هـ

    محللون يحذرون من هجرة الأموال السعودية للخارج

    سعود العطار – الدمام

    لم يكن أكثر المتشائمين في نهاية العام الماضي وبداية العام الحالي يتوقع أن يصل السوق السعودي إلى ما وصل إليه من تدهور وانهيار في الوقت الحالي ، وكانت السيولة في السابق تذهب إلى دول مجاورة بحثاً عن قنوات استثمارية جديدة بعد أن تشبع السوق من السيولة المالية العالية والتي أصبحت تغطي أسواق المنطقة جميعها في وقت من الأوقات ، ولكن السيولة اليوم بدأت تهاجر إلى أسواق عربية وخليجية مجاورة أو حتى أسواق عالمية أخرى هرباً من الخسائر التي مني بها المستثمرون .

    وقد حذر خبراء ومحللون اقتصاديون سعوديون من مخاطر هجرة رؤوس الأموال إلى الدول المجاورة, وطالبوا بتدارك الأمر وتسريع عمليات الإصلاح بسوق الأسهم لتقليل الخسائر المالية والحد من هجرة هذه الأموال الكبيرة .ومن جانبه قال الدكتور سامي الخليفة الخبير في مجال الأسهم إن السؤال الذي يتبادر إلى ذهن أي اقتصادي هو كيف يمكن تفسير هروب رؤوس الأموال من بلد توفرت فيه قدرات مالية ضخمة وبنى تحتية وقوى بشرية وحركة سوق مفتوحة لا تتوقف إلى أسواق صغيرة ، هذه الهجرة الدافع الوحيد لها في الوقت الحالي هي الخسائر الكبيرة التي مني بها هؤلاء المستثمرون والتي طالت جزءا كبيرا من رؤوس أموالهم .

    وطالب الدكتور الخليفة بالتحرك السريع لإيجاد مخرج لهؤلاء المستثمرين وحماية أموالهم من الضياع ، كما طالب بالتخلص من بعض الإجراءات البيروقراطية فيما يتعلق بالبت السريع والفوري في طلبات الشركات المساهمة السعودية بزيادة رؤوس أموالها وتسهيل الإجراءات للترخيص لشركات مساهمة جديدة والتي من الممكن أن تسهم في حل جزء من المشكلة ولكن يجب النظر إلى شركة جديدة تطرح في السوق ومدى ما يمكن أن تقدمه للسوق ومراجعة علاوات الإصدار المبالغ فيها في بعض الشركات الأخرى . من جانبه قال الاقتصادي خليل العوا أن هجرة رؤوس الأموال لازالت مستمرة بل وزادت عن ذي قبل فقد كان هجرة لرؤوس الأموال حتى والسوق السعودي في ذروة ارتفاعه وقوته والآن يوجد هناك هجرة لرؤوس الأموال ولكن الظروف والمسببات اختلفت فقد كانت الهجرة الأولى بحثاً عن قنوات استثمارية جديدة يمكن استيعاب الوفرة في السيولة في السوق السعودية والتي لم تتنبه له الجهات المختصة منذ وقت مبكر وتعالجه بشتى الوسائل سواءً عن طريق طرح اكتتابات جديدة أو فتح سوق ثانوي أو طرح إصدارات جديدة إلى السوق حتى يمكن الاستحواذ على السيولة ، أما الآن فإن الهجرة سببها هو الهروب من الخسائر الكبيرة والبحث من قبل المستثمرين عن أسواق جديدة يمكن أن تعوضهم عن خسائرهم التي منيوا بها في السوق السعودي . من جهة أخرى, قال الأستاذ خالد الكيال إن الأنشطة التجارية متاحة في السوق السعودي ولا يجب أن يحصر المستثمرون أنفسهم في شراء وبيع الأسهم أو البحث عن الاكتتابات فقط, لأن الاقتصاد السعودي بحاجة لافتتاح مشروعات صغيرة لزيادة نموه. وأكد أن بعض النشاطات التجارية أو الصناعية تحقق في بعض الأحيان عوائد ثابتة مضمونة تفوق عوائد المضاربة في الأسهم مع ملاحظة وجود نسبة المخاطرة في الحالتين. من جهة ثانية وبحسب تقرير اقتصادي حديث أدرج فيه المملكة على أنها الثالثة على مستوى الدول العربية جذباً للاستثمار والثانية خليجياً بعد الإمارات ، ولكن بعض المحللين شككوا في صحة هذا التقرير والطرق المتبعة فيه ، وذلك أن هذا التقرير استقى معلوماته بناءً على القراءات الاقتصادية للعام الماضي والذي يعتبر بحق من أفضل الأعوام على الاقتصاد السعودي الذي مر فيه بطفرات عديدة على كافة المستويات الاقتصادية والاجتماعية وغيرها ، ولكن هؤلاء المحللين قالوا إن قراءات العام الحالي سوف تظهر العام القادم ويمكنهم قياس مدى تحسن الاقتصاد من عدمه عن الأعوام السابقة.









    مختصون: سوق الأسهم ذات كفاءة نسبية وما حدث جزء من طبيعة السوق

    عبده الاسمري - أبها

    اختتمت ورشة عمل التوعية الاستثمارية الحادية والعشرين والثانية والعشرين التي نظمتها هيئة السوق المالية بالغرفة التجارية الصناعية بأبها أعمالها مساء أمس الأول بعد محاضرات وحلقات نقاش استمرت لمدة يومين. وقد اشتملت هذه الورشة التي تأتي في سلسلة الورش التوعوية التي تقيمها هيئة السوق المالية بالتعاون مع مجلس الغرف التجارية الصناعية السعودية وبرعاية عشرة بنوك محلية في 14 مدينة ومحافظة سعودية على 3 محاور هي نظام السوق المالية ولائحة سلوكيات السوق حيث أعطى الدكتور عدلي على حماد المحامي نبذة تعريفية عن هيئة السوق المالية وأهدافها واستعرض أهم اللوائح والأنظمة التي أصدرتها الهيئة . أما المحور الثاني بعنوان استراتيجيات الاستثمار في سوق الأسهم فقد تناوله الدكتور يحيى بن ناصر سرحان بجامعة الملك خالد مشيراً إلى أن سوق الأسهم يعتبر من أفضل قنوات الاستثمار لتعظيم الثروة إلا أنها تتسم بدرجة عالية من المخاطرة وقال ان سوق الأسهم السعودية ذات كفاءة نسبية معقولة لتوفر المعلومات وتعدد مصادرها التي يمكن من خلالها اتخاذ القرار المناسب رغم أنها سوق ناشئة ووصف ما يحدث من تقلبات بأنه جزء من طبيعة السوق أما موضوع المحور الثالث حول قراءة القوائم المالية وميزانيات الشركات فكان عنوان محاضرة الدكتور محمد بن عبدالله آل عباس رئيس قسم المحاسبة بجامعة الملك خالد.وأدار جلسات المحاضرات وحلقات النقاش عبدالعزيز إبراهيم التويجري مسؤول توعية المستثمرين في هيئة السوق المالية حيث تميزت فعاليات وورش العمل بحضور جيد من منسوبي القطاع الخاص والمهتمين وتفاعلهم مع المحاضرين من خلال المداخلات وطرح الأسئلة والاستفسارات التي تركزت حول تداعيات سوق الاسهم السعودي . والدور المنتظر من هيئة السوق المالية لإعادة الأمور إلى نصابها كما كان للمرأة في منطقة عسير حضور جيد ومشاركة في هذه الورشة بطرح الأسئلة والاستفسارات من خلال الدائرة التلفزيونية المغلقة .

  5. #35
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/11/1427هـ

    خلاف بين وزارة العمل والمنشآت الصحية بسبب التأشيرات

    علي العميري - مكة المكرمة

    بدأت مجلس الغرف التجارية الصناعية السعودية التنسيق مع وزارة العمل للتخفيف على المنشآت والمراكز الصحية والسماح لمكاتب العمل المنتشرة في المناطق والمحافظات بإصدار التأشيرات لهذه المنشآت بعد احضار تأييد من الشؤون الصحية بالمنطقة التي تقع فيها المنشأة الصحية.

    وبين رئيس المجلس عبدالرحمن الراشد في خطاب وجهه لوزير العمل الدكتور غازي القصيبي أن قصر المنشآت والمراكز الطبية في كافة مناطق المملكة ومحافظاتها تواجه صعوبة في الحصول على تأشيرات لاستقدام الكوادر الطبية والتخصصية التي تحتاجها في ظل قيام الوزارة بقصر إصدار التأشيرات على الوزارة فقط.وطالب الراشد من وزير العمل إعادة النظر في القرار والسماح لمكاتب العمل بإصدار التأشيرات من قبلها بعد إحضار التأييد من الشؤون الصحية في المنطقة التي تقع فيها المنشأة كون ذلك سيوفر الكثير من الجهد والمال.وكانت اللجنة الوطنية الصحية ناقشت ما تواجهه المنشآت الصحية والمراكز الطبية من صعوبات في ا لحصول على تأشيرات استقدام للكوادر الطبية بسبب قيام الوزارة بقصر استخراج التأشيرات عليها وضع فروعها من ذلك.وأكد عدد من المستثمرين في المجال الصحي أن هذه الخطوة من شأنها إعاقة استثمارات في المجال الصحي بأكثر من ملياري ريال ولا تخدم التوجه الجديد الذي تسعى الدولة لتحقيقه وهو تشجيع رجال الأعمال على الاستثمار في الكثير من المجالات مشيرين إلى أن هذه الخطوة المركزية لا تخدم التوجه الجديد للدولة نحو تخفيف الإجراءات الروتينية وتسهيل الإجراءات.وأشاروا إلى أن منع وزارة العمل لفروعها من استخراج تأشيرات استقدام الكوادر الطبية ساهم في تأخر إصدار الكثير من التأشيرات وعطل سير العمل في الكثير من المنشآت الصحية التي تحتاج إلى الكوادر الطبية المتخصصة لتقديم الخدمة الصحية للمواطنين.

    وأوضح كل من عمر باوزير وطارق نجمي وغازي الحربي من المستثمرين في المجال الطبي أن مكاتب العمل كانت تتولى إصدار تأشيرات الاستقدام للكوادر الطبية بعد التأكد من الحاجة الفعلية لذلك وإحضار تأييد من الشؤون الصحية ولكن الوزارة مارست المركزية وجعلت إصدار التأشيرات مقصوراً عليها مما ساهم في تأخر الكثير من المعاملات مطالبين وزارة العمل بإعادة النظر في هذا القرار.








    أسعار النفط فوق 62 دولاراً عند أعلى مستوى منذ شهرين

    واشنطن - وكالات

    ارتفع سعر النفط لأعلى مستوى منذ شهرين مقتربا من 63 دولارا للبرميل امس مواصلا الاتجاه الصعودي الذي شهده في اليوم السابق بعد انخفاض غير متوقع في مخزون الوقود بالولايات المتحدة وبوادر على تحسن النمو الاقتصادي الامريكي. وزاد سعر الخام الامريكي الخفيف 11 سنتا الى 57ر62 دولار للبرميل بعد أن ارتفع في وقت سابق الى 68ر62 دولار ليسجل أعلى مستوى منذ الثاني من أكتوبر.

  6. #36
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/11/1427هـ

    700 فندق بمكة تعمل بلا تراخيص .. ووزير التجارة لم يجزم بإغلاقها!

    علي العميري - مكة المكرمة

    رفض وزير التجارة والصناعة الدكتور هاشم يماني الجزم باغلاق (700) فندق في المنطقة المركزية للحرم الشريف لم تجدد تراخيصها لعدم توفر شروط السلامة بها مكتفياً بالقول ان العقوبات ستطبق بحق الفنادق التي تسكن الحجاج دون الحصول على تصاريح من الوزارة دون ان يفصح عن هذه العقوبات .

    واعترف الدكتور يماني بوجود ارتفاع في اسعار السكر مرجعاً ذلك للارتفاع المتكرر للسكر الخام في الأسواق العالمية وارتفاع الطلب العالمي على السكر وانخفاض المعرض نتيجة لزيادة الاستهلاك العالمي من السكر مما ادى الى خلق عجز في الكمية المعروضة في الاسواق الدولة وانخفاض مستوى انتاج السكر في كل من (استراليا - تايلاند) والاختفاء التدريجي للانتاج الكوبي وسيطرة البرازيل على السوق والعرض العالمي حيث وصل انتاجها الآن الى 40% من الانتاج العالمي مبيناً ان من السلع التي شهدت ارتفاعاً لحوم الدواجن اذ بلغ الارتفاع (7) ريالات في الكرتون نتيجة واردات مصر والعراق وايران وروسيا مع نقص الكميات الواردة من البرازيل وفرنسا مبيناً ان من السلع التي شهدت ارتفاعاً الارز الامريكي بسبب ارتفاع تكلفة الاستيراد بنسبة 35% من الشركة في بلد المصدر وقام الوكيل برفع الاسعار بنسبة 10% حيث يباع لتاجر الجملة بمبلغ 132 ريالاً في حين كان السعر 120 ريالاً.واوضح وزير التجارة والصناعة ان من السلع التي شهدت ارتفاعاً الشعير بسبب ارتفاع اسعار الشحن من 18 دولاراً الى 32 دولاراً والجفاف في استراليا وارتفاع اسعار التعبئة واجور النقل.وأكد الدكتور يماني ان وزارته اتفقت مع وزارة الشؤون البلدية والقروية على تحديد ماوقع بديلة للمباسط والمطاعم التي ازيلت بسبب توسعة جسر الجمرات.

    وعن توثيق عقود اسكان الحجاج في الفنادق من قبل فرع الوزارة بمكة المكرمة يقول الدكتور يماني ان وزارة الحج هي التي أعدت العقود والوزارة تقوم بمطابقة البيانات التعريفية للفندق مع التصريح الممنوع له بما في ذلك الطاقة الاستيعابية والسعر ولا تتدخل في امور السلامة والنواحي الانشائية.وكان سمو امير منطقة مكة المكرمة ورئيس لجنة الحج المركزية وجه بالسماح للفنادق بإسكان الحجاج مع أخذ التعهد على اصحابها بتوفير شروط السلامة بعد الحج.









    البنوك تبدأ غداً الدوام الموحد

    فهد الشيخ - جدة

    انهت البنوك كافة استعداداتها لبدء الدوام الجديد الموحد اعتبارا من يوم غد السبت .. حيث ستستقبل عملاءها من الساعة التاسعة والنصف صباحاً حتى الرابعة والنصف عصراً، حيث اجتمعت الادارات الرئيسية والاقليمية للبنوك بمديري الفروع للتنبيه على الموظفين واشعارهم بمواعيد الدوام الجديد .. لا سيما وان اقرار الفترة الموحدة للدوام البنكي جاء بعد فترة وجيزة من اقرار توحيد فترتي تداول الاسهم ودمجهما في فترة واحدة .. مما يستوجب على البنوك التفرغ لخدمة العملاء طوال فترة التداول الموحدة. وقال موظفون بنكيون ومنهم فوزي محمد ورائد الشهري ومحمد الغامدي وخالد الغامدي ان بعض البنوك بدأت منذ اسبوعين في عدد من فروعها تطبيق الدوام الجديد، وقالوا ان توحيد الدوام سينعكس ايجابيا على الانتاجية واشاروا الى ان اغلبهم باتوا مستعدين نفسيا وفكريا للتعديل الجديد . والفروع على اتم الاستعداد والجاهزية لبدء الدوام الجديد يوم غد السبت واجهزتنا تم اعدادها وتهيئتها، ونحن سعداء بهذا الدوام حيث سيمكننا من تطوير أنفسنا في فترة المساء بأن نلتحق بدورات ونحن مرتاحون جسدياً وغير مرهقين اضافة الى التفرغ في الفترة المسائية للالتزامات العائلية والمناسبات الاجتماعية.

  7. #37
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/11/1427هـ




    أرامكو تقدم رؤية تفصيلية لأمن الطاقة

    الطلب العالمي على النفط يزيد 33 مليون برميل خلال 25 عاما


    اليوم – طوكيو

    أوضح نائب رئيس أرامكو السعودية للتسويق وتخطيط التوريد الدكتور إبراهيم المشاري أن وكالة الطاقة الدولية تتوقع أن تزيد حصة أنواع الوقود الأحفوري في مزيج الطاقة العالمي بصورة فعلية من نحو 80بالمائة إلى نحو 82بالمائة على مدى السنوات الخمس والعشرين المقبلة، وأن يستحوذ الزيت والغاز وحدهما على ما يقارب 60بالمائة من هذه الإمدادات. ومع زيادة إجمالي الطلب العالمي على الطاقة، سيزيد الطلب العالمي على الزيت من 83 مليون برميل في اليوم إلى 120 مليون برميل في اليوم خلال فترة السنوات الخمس والعشرين تلك.
    و تناول المشاري في كلمته التي ألقاها في مؤتمر مركز اليابان للتعاون والبترول في طوكيو نيابة عن أرامكو السعودية موضوع العلاقات المعقدة بين العرض والطلب المستقبليين على الصعيد العالمي، واهتمام أرامكو السعودية والتزامها الراسخ بتلبية احتياجات الطاقة المستقبلية في اليابان وقارة آسيا. وركز المشاري في كلمته على أمن الطاقة، وقدم نظرة تفصيلية عن المستقبل حتى عام 2030 وما بعده.

    وقال إنه من الواضح أنه، فيما يتعلق بالبترول، فإن أمن الطاقة يتأثر بالعلاقة بين العرض والطلب، وأن التفاعل بين العرض والطلب، على ما له من أهمية وحيوية، يمثل المرحلة التي تواجه صناعة البترول فيها أبرز التحديات، ليس فقط من حيث النقص الذي نراه في طاقات التكرير والنقل على الصعيد العالمي، وإنما أيضًا من حيث عدم التوافق بين مواصفات مرافق التكرير الحالية وأنواع الزيوت الخام المرة الأثقل التي تمثل جزءًا كبيرة من الطاقة الإنتاجية الفائضة في العالم اليوم.
    واشار المشاري الى المشاريع المتعددة التي دخلت من خلالها شركات يابانية في شراكات مع أرامكو السعودية، والجوانب المستقبلية المتعددة التي يمكن فيها للشراكة والخبرات والاستثمار أن تسهم في تعزيز الروابط الودية التي تربط اليابان بالمملكة، وأضاف مشيرًا إلى مثل عربي ينطوي على نصيحة جيدة للمستقبل: (إن أهمية الشراكة والأهداف المشتركة وتحقيق الأمن لجميع الأطراف – كل ذلك ينعكس في مثل عربي قديم يقول: (الحكيم يقطع الصحراء في قافلة، والأحمق يسافر وحيدًا [؟])، وفي بيئة السوق المعقدة التي نشهدها اليوم، فإنني أعتقد أن من المهم أن نقطع الطريق نحو المستقبل معًا، وأن نعمل باستمرار على رفع مستوى التعاون بين مؤسساتنا). واختتم كلمته قائلاً: (ونحن في أرامكو السعودية نعتقد أن هناك الكثير من فرص التعاون المشترك المتاحة للشركات والمؤسسات غير الحكومية والمؤسسات البحثية وغيرها من الهيئات من اليابان ومختلف دول العالم، ويجري بالفعل استغلال بعض هذه الفرص، وستظهر فرص أخرى تباعًا، وكل هذه الفرص يمكن تنميتها والارتقاء بها على مدى السنوات والعقود القادمة).









    الاتصالات السعودية تتيح إمكانية الاتصال على الرقم الموحد 9200 من جميع دول العالم

    اليوم ـ الدمام

    أعلنت شركة الاتصالات السعودية عن اتاحتها امكانية النفاذ الدولي على الرقم الموحد 9200 من جميع دول العالم لعملائها من قطاع الأعمال مما يمكن عملاء هذه الخدمة من استقبال الاتصالات الدولية والتواصل مع عملائهم في أي مكان في العالم و ذلك باتباع الخطوة التالية: ××××× 009669200 وتأتي هذه الخطوة ادراكا من شركة الاتصالات السعودية بأهمية قطاع الأعمال وحرصا منها على تقديم كل ما يدعم هذا القطاع الهام وتلبية احتياجاته.
    وخدمة الرقم الموحد 9200 تتيح للشركات ميزة ربط جميع فروعها المنتشرة في أنحاء المملكة برقم و احد بحيث يمكن لعملاء هذه الشركات سهولة وسرعة الاتصال بجميع الفروع على مستوى المملكة بالاضافة الى توافر العديد من الخواص منها حصر حركة الاتصالات المحلية داخل النطاق المحلي، وعدم فقد المكالمات في حال الانشغال أو عدم الرد، بالاضافة الى توزيع المكالمات على مواقع ومكاتب الشركة، وتوزيع المكالمات حسب اليوم والوقت، وكذلك التحكم في حجب المكالمات. وتعمل خدمة الرقم الموحد على تعزيز القدرة التنافسية وخدمة شريحة اكبر من العملاء، بالاضافة الى أنها سهلة ومجدية اقتصاديا وفعالة لتسويق الخدمات كما تساعد على تقديم خدمة متميزة للعملاء وتنمية المبيعات.

  8. #38
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/11/1427هـ

    يجيدون اللغة العربية تحدثا وكتابة

    وفد أكاديمي ألماني يزور الجبيل الصناعية


    حمد اليامي – الجبيل

    زار رئيس معهد الدراسات الشرقية بجامعة لابيزج الألمانية والوفد المرافق له من الطلاب والطالبات مدينة الجبيل الصناعية وكان في استقبالهم في مركز الزوار بمبنى الهيئة الملكية بالجبيل نائب المدير العام الهيئة الملكية بالجبيل للشئون الفنية المهندس عبد العزيز عطرجي ومدير كلية الجبيل الصناعية الدكتور مصلح العتيبي.
    وقدم المهندس عطرجي شرحاً مفصلاً عن إنشاء مدينة الجبيل الصناعية وعن استغلال الغاز الطبيعي في الصناعات.
    مشيرا إلى أن المدينة تعد تجربة وقد نجحت وقيام الجبيل2 يعكس حقيقة النجاح. كما تحدث الدكتور العتيبي عن واقع التعليم الصناعي في مدينة الجبيل الصناعية واستراتيجيته في المساهمة لدعم المصانع والصناعات المختلفة وذلك من خلال أساليب التعليم المتطور الذي يواكب النهضة الصناعية المتلاحقة في المدينة.
    وفي ختام الزيارة أبدى أعضاء الوفد إعجابهم بما شاهدوه بالمدينة وما تحتويه من مصانــع عملاقة وبنية تحتيـــة هائلة تمثـــل بيئة خصبة ومنــــاسبة للاستثمار.









    صافولا تعرض مشاريعها العقارية في ستي سكيب دبي

    اليوم - جدة

    تشارك مجموعة صافولا قطاع العقار بمنصة عرض في اكبر يوم عقار يقام في منطقة الشرق الأوسط ستي سكيب والذي سيقام يوم الاثنين 13/11/1427هـ الموافق 4/12/2006م في مدينة دبي بالإمارات العربية المتحدة وذلك من خلال شركة المرافق الحديثة للتطوير العقاري (إحدى شركات مجموعة صافولا) والتي نجحت المجوعة مؤخرا في استقطاب مستثمرين مختارين من القطاع الخاص ورفع رأس مالها إلى 1.7مليار ريال سعودي لتصبح إحدى أكبر الشركات المطورة للعقار في المملكة والإسهام في تطوير المشاريع العقارية الكبرى التي تخدم المنطقة.
    وصرح الدكتور عبدالرؤوف مناع (العضو المنتدب بالمجموعة) بأن هذه المشاركة تعتبر بمثابة الإعلان الأول عن إنشاء شركة المرافق الحديثة للتطوير العقاري .

  9. #39
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/11/1427هـ

    الخصخصة في ملتقى عربي أوروبي بتونس

    واس - تونس

    يعقد اليوم في تونس ملتقى عربي اوروبي حول الخصخصة وآثارها على ادارة المرافق العامة . ويشارك في اعمال الملتقى معالي رئيس ديوان المراقبة العامة الاستاذ اسامة جعفر فقيه الذي سيقدم ورقة عمل عن المجموعة العربية للاجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبية تتضمن رؤيتها لموضوع الخصخصة ودور الاجهزة الرقابية في هذا المجال فيما تقدم بريطانيا ورقة عمل تتضمن رؤية المجموعة الاوربية.
    وابلغ معالي الاستاذ فقيه وكالة الانباء السعودية ان ورقة العمل تتناول بشكل مستفيض عمليات الخصخصة بدءا من الجهاز المستهدف بالتخصيص والتأكد من ان هناك قيمة عادلة للمؤسسة المراد تخصيصها وموجوداتها والتحقق من المردودية الايجابية على الاقتصاد الوطني والمواطن ورفع كفاءة الجهاز وتقديم الخدمة باسعار معتدلة ودون مغالاة .
    وافاد بان ورقة العمل التي سيقدمها للملتقى تعرض في جانب منها التجارب الناجحة للمملكة في مجال الخصخصة وتركز على وجه التحديد على النجاحات التي تحققت في تخصيص قطاعات الاتصالات والموانئ والكهرباء . ويتناول الملتقى على مدى يومين من خلال مداخلات لخبراء عرب واوروبيين مفهوم الخصخصة وتطوراتها واطارها القانوني والتنظيمي ودور الاجهزة العليا للرقابة في المنطقة العربية واوروبا في مجال الرقابة على الخصخصة والصعوبات التي تواجهها في اداء مهامها وافضل الممارسات لرقابة عمليات الخصخصة من خلال توجيهات المنظمة الدولية للاجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبية / انتوساي / وافضل المناهج والمعايير لتقييم آثار عمليات الخصخصة عربيا واوربيا . ويتم في اطار الملتقى مناقشة ثماني حالات تطبيقية من قبل فرق عمل فرعية مشتركة بين الجانبين العربي والاوروبي تعرض نتائج اعمالها في ختام المؤتمر.









    المبادئ الستة للتعليم المتميز:

    كيف تحول التدريب والتطوير إلى نتائج أعمال؟



    يقدم هذا الكتاب منهجا حديثا يسرع بنقل وتطبيق التعليم في المؤسسات. كما يقدم خريطة طريق واضحة وأدوات محددة للوصول إلى أقصى درجة من التأثير على الأعمال والشركات من خلال تدريبات على القيادة والإدارة والمبيعات والجودة وبرامج تحسين الأداء والتطوير الشخصي. يستعرض الكتاب النظريات والتقنيات التي تقف وراء هذا المنهج وتتضمن نصائح من خبير لجسر الفجوة بين التعليم والأداء الفعلي. ويصور الكتاب نصائح المؤلفين من خلال الكثير من الأمثلة المستقاة من الحياة الواقعية لشركات ناجحة تقف على حافة الأداء التعليمي الذي يهدف إلى تحقيق النتائج. فلماذا تكون بعض برامج التعليم المؤسسي قادرة فعلا على إحداث تحويل جذري في المؤسسات والعاملين بها، في حين يكون لبرامج أخرى أدنى حد من التأثير؟ فما عناصر التدريب والتطوير المساعدة على دفع المؤسسات إلى مستويات أعلى من الأداء، مما يحقق نتائج لها قيمة مميزة؟
    بناء على سنوت طويلة من البحث، يعرفنا هذا الكتاب على ستة مبادئ تميز مبادرات التعليم والتطوير المتميزة:
    - تحديد المخرجات بلغة الأعمال.
    - تصميم خبرات متكاملة.
    - توصيل معلومات تساعد على التطبيق.
    - الدعوة إلى المتابعة للنهاية.
    - الدعوة إلى مساندة إيجابية.
    - توثيق النتائج.
    يقول مؤلفو الكتاب: عندما تمارس مؤسسات التعليم والتطوير هذه المبادئ الستة تساهم برامجها بقدر أكبر في نجاح الأعمال وتحظى بقدر أكبر من الاحترام والاعتراف بفاعليتها وأثرها الإيجابي الذي تستحقه.
    وفي نبذة سريعة عن مؤلفي الكتاب نقول ان كالهون ويك هو مؤسس ورئيس شركة فورت هيل. وهو محاضر ومستشار ومعلم وباحث شهير، وتدور أعماله كلها حول تحسين أداء المديرين والمؤسسات.
    أما روي بولوك فيشغل منصب كبير المعلمين بمؤسسة فورت هيل. ويمتلك خبرة مكثفة في كل من الإدارة الخطية وتطوير الاستراتيجيات.
    ويشغل أندرو جيفرسون منصب الرئيس ومدير التشغيل بنفس المؤسسة. وهو مدير تنفيذي بارع، سواء في القيام بالأدوار التشغيلية والقانونية.
    وأخيرا يعمل ريتشارد فليمنج كالنائب الأول لرئيس مؤسسة فورت هيل أيضا. وهو عالم نفس متخصص في تطوير أساليب لمساعدة الأفراد على تعديل سلوكياتهم وتحسين حياتهم وعلاقاتهم.
    ويعتبر هذا الكتاب نتاج مجهوداتهم وخبراتهم المجمعة. فهو مجموعة من المبادئ المجربة القيمة في إطار محدد ومختصر. لذلك فهو كتاب لابد من قراءته لكل مهتم ومتضمن في التدريب والتطوير بالمؤسسات. فالتطوير والتدريب هما عماد أي مؤسسة تريد تحقيق اي تقدم وتحسن في أدائها يمكنها من البقاء في ساحة المنافسة، بل والتغلب على منافسيها أيضا. ويشدد مؤلفو الكتاب على أن تكون تلك سياسة مستمرة للمؤسسة، وليس لمرة واحدة فقط، أو عندما تواجه أزمات أو مشكلات.
    والتعليم والتطوير المؤسسي ليس مجرد بذل مجهود في هذا الشأن، بل يجب أن يتميز – بجانب الاستمرارية - بالجدية والقابلية للتطبيق. فبعض المؤسسات تنفق مليارات الدولارات على برامج التطوير، التي كثيرا ما لا تؤتي الثمار المرجوة منها. وذلك لأنها تفتقد إلى واحدة من سماتها الضرورية، أو إحداها. أما هذه المجموعة من المبادئ المؤسسة حسب نظام محدد، فتساعد على تدريب فعال يؤتي نتائج إيجابية مؤثرة في كل من أداء الأفراد والمؤسسة ككل.
    The Six Disciplines of Breakthrough Learning:
    How to Turn Training and Development Into Business Results
    By: Calhoun W. Wick, Roy V. H. Pollock, Andrew McK. Jefferson, Richard D. Flanagan, Kevin D. Wilde
    256 pp.- Pfeiffer
    تأليف: كالهون ويك وروي بولوك وأندرو جيفرسون وريتشارد فلاناجان وكيفين وايلد
    الناشر: فايفر
    عدد الصفحات: 256 صفحة

  10. #40
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/11/1427هـ

    مكان العمل الأمريكي الجديد


    منذ أكثر من عشرين عاما ساهم البروفسور أوتول في إعداد تقرير لهيئة الصحة والتعليم والرفاهة الأمريكية تحت عنوان (العمل في الولايات المتحدة). ثم قام بالتعاون مع أستاذ جامعي آخر هو إدوارد لولر بإعداد 16 بحثا لمراجعة الخلاصات التي انتهي إليها التقرير، والتي يستعرضانها هنا في هذا الكتاب باختصار.
    وصفت الدراسة العاملين في تلك الآونة بأنهم محبوسون في أعمال لا إنسانية، تضر بالإنتاج الاقتصادي وصحة العاملين وحالاتهم النفسية. ووصفت الحل بأنه يكمن في إثراء الأعمال وتحسين التعليم التقني والتدريب من خلال العمل، على أن يتم كل ذلك من خلال دراسات تمولها الحكومة. ولكن الدراسة الأصلية تجاهلت القوى الثلاث الرئيسية التي غيرت من وجه أماكن العمل، وهي:
    - العولمة.
    - التكنولوجيا.
    - طبيعة هياكل الملكية.
    ومن خلال متابعة تأثير هذه التغيرات منذ أوائل التسعينيات تنتهي الدراسة الجديدة إلى أن هذه التأثيرات قد خفت كثيرا عن ذي قبل، لكنها لم تخلصنا تماما من المشكلات القديمة، بل أضافت إليها مشكلات جديدة.
    كانت هناك أيضا فجوة أخرى في الدراسة الأولى وهي تركيزها على إيجاد حلول تقتصر على المجهودات الحكومية وعلى العاملين أنفسهم، في حين أن التغييرات التي قادها العاملون هي التي أدت إلى التقدم والتحسين الذي حدث في أماكن العمل. ورغم أن مؤلفي الكتاب يرون أن توصيات الكتاب الأول لا تزال تنطبق حتى اليوم، إلا أنهم يقدمون توصيات جديدة، تتضمن تقديم الدعم والمساندة لرجال الأعمال والصناعة، وتسهيل إجراءات الهجرة، وتخفيض الضرائب على العمل، واعادة احياء الخطة المتبعة في عهد الرئيس نيكسون، القائمة على تأمين صحي مدعم من الحكومة.
    ويمنح العدد الكبير لمؤلفي هذا الكتاب والزمن الطويل الذي استغرقه إعداده ثقلا للخلاصات الجديدة التي ينتهي إليها هذا الكتاب. ولكن كثرة المعلومات المستقاة من الملخصات وبيانات الدراسة الأصلية، بالإضافة إلى الوقت الطويل الذي استغرقه الناشر في نشر الكتاب، أدى كل ذلك إلى تشتت رسالة الكتاب وموضوعه.
    الهدف من نشر هذا الكتاب هو إلقاء نظرة جديدة على التغيرات التي حدثت في مجال العمل ومكاتبه خلال الخمس والثلاثين سنة الأخيرة. ومن أهم الخلاصات التي ينتهي إليها الكتاب هي أن الولايات المتحدة تحاول أن تمزج بين تطبيق الاستراتيجيات التنافسية للغد والبنية الأساسية للسياسات العامة الحكومية.
    إذ تواجه العديد من الشركات الأمريكية التي تحاول أن تجد أرضية لخدمة الاقتصاد العالمي الجديد قيودا بسبب العقلية القديمة التي عفى عليها الزمن والسائدة في عالم الأعمال والمال والاقتصاد ومؤسساته. هذه العقلية التي لا تحافظ على أفضل العاملين بالمؤسسة ولا تهتم بطموحاتهم أو تطويرهم وتدريبهم. وعبر السنين اتخذت هذه الشركات خطوات لإثراء وظائف العاملين مع محاولة تلبية احتياجاتهم الشخصية الخاصة بالتقدير والإشباع والرضا الوظيفي. وذلك حسب دراسات أظهرت بجلاء وبما لا يدع مجالا للشك أن الموظف الراضي هو من أكثر الموظفين إنتاجية، كما ونوعا. ولكن ليس من المدهش أن يتم تحدي التأمين الصحي والموازنة بين العمل والحياة العائلية والشخصية وحوافز العمل وفرص التدريب والتطوير وغيرها من المزايا التي يعتبرها العامل الأمريكي حقا أساسيا من حقوقه. وذلك بسبب اللجوء إلى العمالة الأجنبية وضغوط الإنتاج وانعدام الأمان الوظيفي، بجانب بعض الحقائق الاقتصادية الأخرى التي تدور كلها حول الاقتصاد العالمي.
    وبذلك يعد هذا الكتاب مقارنة لأوضاع العمل والعاملين في الولايات المتحدة اليوم ومنذ ثلاثين عاما. ويتميز الكتاب بتناوله جميع جوانب هذا الموضوع بدقة، مما أهله لتسلق قوائم المبيعات لفترات طويلة عن استحقاق وجدارة.
    The New American Workplace
    By: James O>Toole, Edward E. Lawler and Susan R. Meisinger
    272 pp. - Palgrave Macmillan
    تأليف: جيمس أوتول وإدوارد لولر وسوزان مايزينجر
    الناشر: بالجريف ماكميلان
    عدد الصفحات: 272 صفحة









    قائد المستقبل 2:

    رؤى واستراتيجيات وممارسات للعصر الجديد



    قام هيسيلبين وجولدسميث، وهما اثنان من أفضل المدربين التنفيذيين في الولايات المتحدة، بوضع هذا الكتاب، الذي يعتبر مجموعة من المقالات، تبلغ 27 مقالا. تقدم هذه المقالات سيناريوهات مليئة بالأمل والمثالية، مستعرضين أفضل الحالات لقادة المستقبل، سواء كانوا قادة مؤسسات هادفة أو غير هادفة للربح.
    والمنهج الذي يتبعه المؤلفان في هذا الكتاب ليس منهج (كيف تقوم بذلك). فهدف محرري هذا الكتاب هو تقديم غذاء العقل وتحقيق الأهداف. وتساعد نوعية الكتابة عالية الجودة المقدمة هنا على بث الإلهام في أي شخص يطمح إلى القيادة.
    يسير هذا الكتاب على نفس نهج الجزء الأول الذي صدر بنفس العنوان، وتمت ترجمته إلى أكثر من 28 لغة، والذي اعتبر من أهم كتب القيادة التي وضعت حتى الآن.
    ومن خلال مقالاته السبعة والعشرين يحتفي هذا الكتاب بالحكمة التي يمتلكها بعض أشهر قادة الفكر الإداري، الذين يشاركوننا في هذه الأفكار الثاقبة عن القيادة، خاصة في المستقبل.
    من بين هؤلاء المفكرين: كين بلانشارد، ودنيس كاري، وستيفن كوفي ومارشال جولدسميث، وتشارلز هاندي وسالي هيلجيزين، وروزابث موسكانتروجيم كوزيس وباري بوزنر وريتشارد ليدر وإد شاين وبيتر سنج وديف اولريش ونورم سمولوود. وكان هؤلاء قد ساهموا بمقالاتهم في الكتاب الأول. أما المساهمون الجدد في هذا الجزء الثاني فمنهم جون ألكسندر، ودارلين بيلي، وهوارد جاردنر ولين بارندزن، وعثمان عبد الغني، وورونالد هيفيتز وغيرهم. ما نود قوله هو أن هذا الكتاب جمع بالفعل معظم وأفضل ما كتب عن القيادة في المستقبل.
    فعالم اليوم يختلف في نوع التحديات التي نواجهها فيه عن عالم الأمس. والغد سيتغير بدوره وستتغير التحديات التي تواجهنا فيه. والقادة هم أكثر الفئات تعرضا لها، كما أن عليهم مسئولية كبيرة في مواجهتها وحل المشكلات التي تأتي بها. وتحاول مقالات هذا الكتاب الإسهام في مواجهة هذه المسئوليات، من خلال التأكيد وإعادة النظر والتوسع في المبادئ والقيم الأساسية للقيادة وتطبيقها على المواقف المفاجئة وغير المتوقعة، سواء كانت فرصا سانحة أو اتجاهات إيجابية يجب اللحاق بها، أو سلبية يجب تجنبها.
    ومنذ نشر الكتاب الأول عام 1996، أصبحت مبادئه هي المعيار الثابت في هذا المجال، فاتحا بابا جديدا في كتابات القيادة، ومؤسسا لنفسه مكانة على قمة كتب هذا المجال. واليوم بعد عشر سنوات يأتي الجزء الثاني الطبعة المعدلة منه. وقد جاء ليواكب المتغيرات التي حدثت خلال تلك الفترة، حيث جد جديد على ساحة التحديات. لذلك تمت إضافة مقالات وأسماء جديدة تخاطب موضوعات جديدة تخص تحديات جديدة.
    يعمل محررا هذا الكتاب بمعهد (القادة للقادة)، ورسالته هي تقوية القيادة في المجال الاجتماعي وعالم الأعمال. وقد تأسس هذا المعهد عام 1990 تحت اسم (مؤسسة بيتر دراكر للإدارة غير الهادفة للربح). ويعمل المعهد بالتعاون مع شركاء من القطاعين العام والخاص، بهدف منح القادة الإلهام والحكمة وأية موارد أخرى يحتاجونها لقيادة التحديث وبناء مؤسسات اجتماعية غير هادفة للربح مليئة بالحيوية والمرونة والإنجازات العظيمة. وبذلك يمد جولدسميث وهيسيلبين القارئ بأهم الإرشادات في هذا المجال، من خلال استعراض أفضل الكتابات في مجال القيادة، لمواجهة أكبر التحديات التي تواجههم اليوم وغدا أيضا. فبسبب التقلبات الكبيرة التي يشهدها العالم اليوم أصبح بحاجة أكثر وأكثر لقادة مسئولين وعلى علم تام بكيفية التعامل والتواؤم مع مستجدات العصر. وهو استعداد يجب أن يبدأ اليوم، وليس غدا.

    The Leader of the Future 2:
    Visions, Strategies, and Practices for the New Era (J-B Leader to Leader Institute/PF Drucker Foundation)
    By: Frances Hesselbein and Marshall Goldsmith
    336 pp. - Jossey-Bass
    تأليف: فرنسيس هيسيلبين ومارشال جولدسميث
    الناشر: جوسي- باس
    عدد الصفحات: 336 صفحة

صفحة 4 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 19/10/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 39
    آخر مشاركة: 10-11-2006, 07:38 PM
  2. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 04-08-2006, 04:51 PM
  3. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 6/5/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 02-06-2006, 03:05 PM
  4. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 14/4/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 12-05-2006, 03:22 PM
  5. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 17/2/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 17-03-2006, 04:17 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا