حققت مؤشرات البورصة مكاسب قياسية لدى إغلاق تعاملات، الاثنين 29 سبتمبر، بدعم من مشتريات المؤسسات وصناديق الاستثمار والأفراد على الأسهم الكبرى والقيادية في قطاعي البنوك وبعض أسهم العقارات والخدمات المالية.


وربح رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة نحو 2.5 مليار جنيه ليصل إلى 525.5 مليار جنيه، بعد تداولات بلغت 583 مليون جنيه.


وقفز مؤشر البورصة الرئيسي ايجي إكس 30 بنسبة 1.84% ليصل إلى 9779.95 نقطة، فيما أضاف مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة ايجي اكس 70 نحو 1.93% إلى قيمته لينهي التعاملات عند مستوى 632.74 نقطة.


وامتدت موجة المكاسب القوية إلى مؤشر ايجي اكس 100 الأوسع نطاقا ليربح 1.8% مسجلا 1161.13 نقطة.


وقال وسطاء بالبورصة إن عمليات شراء قوية على بعض أسهم القطاع المصرفي وأسهم العقارات والخدمات المالية قادت السوق لتعافي ملحوظ اليوم بعد موجة من جني الأرباح خلال الجلسات الماضية.


وقال محمد عسران رئيس مجلس إدارة شركة إيفا لتداول الأوراق المالية إن الضغوط البيعية التي تسببت فيها عمليات تسييل المحافظ وتسوية المراكز المالية قبيل بدء عطلة عيد الأضحى المبارك ونهاية الربع الثالث من العام، قد تراجعت بشكل ملحوظ اليوم.


وتوقع استمرار تعافي السوق خلال الجلسات المتبقية من الأسبوع على خلفية التوقعات بصعود قوي للعديد من قطاعات البورصة بعد العودة من موسم العطلات نهاية الأسبوع المقبل.

مؤشر البورصة يرتفع بنسبة 1.84% في ختام تعاملات جلسة  الاثنين 29سبتمبر نادي خبراء المال