رجال الأعمال يناقشون تحديات مشكلات مجالس الإدارات

رجال الأعمال يناقشون تحديات مشكلات مجالس الإدارات نادي خبراء المال


عقد مركز "آيد" لحوكمة الشركات التابع لمجموعة لوجيك الاستشارية، اجتماع المائدة المستديرة الخامس ضمن سلسلة اجتماعات المائدة المستديرة التي ينظمها المركز.


استعرض كبار رجال الأعمال وخبراء الإدارة وملاك كبرى الشركات العائلية المصرية خلال الاجتماع أهم التحديات التي تواجههم في تشكيل مجالس الإدارات واجتماعاتها بشكل عام.

وأجمع الحضور على أكثر 3 تحديات واجهتهم فيما يخص انضمام أعضاء مستقلين لمجلس الإدارة والتي تمثلت في الخوف من عدم ملائمة فكر الأعضاء المستقلين مع فكر وثقافة الملاك والتخوف من قدرتهم على المشاركة الفعالة في اجتماعات المجلس ، والتخوف من انتقال عملية اتخاذ القرار إلى أشخاص من خارج العائلة

وتطرقت المناقشات لأهمية تفعيل لجان مجلس الإدارة، وأبرز الأساليب المتبعة بشأن البدلات التي يحصل عليها أعضاء مجلس الإدارة ، والتحديات التي تواجه رئيس المجلس في الالتزام أثناء الجلسة بالموضوعات المحددة و قيادة أعضاء المجلس لتحقيق استراتيجيات الشركة.

وامتد الاجتماع لأربع ساعات من المناقشات المثمرة بين الحضور،تخللها عرض قدمته مها معلوف، نائب الرئيس التنفيذي بمركزIED لحوكمة الشركات،حول أفضل الممارسات وأشمل الدراسات والاستقصاءات التي قام بها المركز بين عملائه وعلى مستوى قاعدة بيانات هو التي تركز على الشركات العائلية المصرية التي نفذت "أو في طور تنفيذ" مشروع الحوكمة.

وطالب رئيس مجلس إدارة مركز "آيد" لحوكمة الشركات عمرو عثمان، بضرورة رفع الوعي بشأن تطبيق الحوكمة والشفافية في إدارة الشركات العائلية في مصر، وأكد على أهمية ما جاء في المائدة من تبادل المعارف والخبرات بين هذا الجمع من الخبراء،لما له من فائدة عظيمة في تمكين كل شركة من الاستفادة من تجارب الآخرين وبالتالي توفير الوقت عند التطبيق.

وأكد عمرو عثمان في نهاية اللقاء على هدف سلسلة مناقشات المائدة وهو تحويل التحديات في مجال الحوكمة إلى فرص تهدف إلي استمرار نمو الشركات لأجيال عديدة متتالية.