اتفق محمد البدري، سفير مصر في موسكو، مع مدير مصلحة الجمارك الفيدرالية الروسية على إقامة آلية للتدخل السريع من جانب السفارة والمصلحة؛ لسرعة إنهاء أية مشكلات تتعلق بنفاذ الصادرات المصرية إلى الأسواق الروسية.
كما ناقش الجانبان مسائل تتعلق بالصادرات المصرية للسوق الروسية، لاسيما رفع القيمة التسعيرية لبعض السلع المصرية مقارنةً بسلع دول أخرى بما يؤثر سلبًا على فرص القدرات التنافسية للسلع المصرية في السوق الروسي، ووعد المسؤول الروسي بالنظر لسرعة الاستجابة للمطالب المصرية.
وقال السفير محمد البدري إن مساعدة المصدرين المصريين وتذليل العقبات أمام الصادرات المصرية يعد أولوية خاصة بالنسبة لعمل السفارة، وأن الآلية التي تم الاتفاق عليها مع الجانب الروسي تمثل خطوة إيجابية وهامة للغاية لمنح الصادرات المصرية الفرص المتساوية مع السلع المُنافسة لها من الدول الأخرى.
ومن جانب آخر، ناقش البدري مع المسؤول الروسي اتفاقية مُقترحة من جانب موسكو في مجال التعاون الجمركي، حيث يجري التباحث حولها حاليًا


وذلك نقلا عن المصري اليوم.