البورصة تواصل الهبوط الجماعي.. والسوق يخسر 4.4 مليار جنيه نادي خبراء المال
واصلت مؤشرات البورصة المصرية هبوطها بشكل جماعي لليوم الثاني على التوالي خلال تعاملات جلسة اليوم الاثنين، وخسر رأس المال السوقي نحو 4.4 مليار جنيه خلال الجلسة، بينما استمر المستثمرون المصريون في اتجاههم نحو البيع بسبب المؤسسات وهو الاتجاه المفضل للمصريين للأسبوع الثاني على التوالي.
وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ''إي جي إكس 30'' خلال جلسة اليوم بنحو 1.44 بالمئة مسجلاً 8648.99 نقطة، كما انخفض مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة ''إي جي إكس 70'' بنسبة 0.72 بالمئة مسجلاً 582.95 نقطة، وانخفض أيضًا مؤشر ''إي جي إكس 100'' الأوسع نطاقاً بنحو 0.93 بالمئة ليسجل 1059.45 نقطة.وانخفض رأس المال السوقي للأسهم المقيدة بالبورصة المصرية نحو 4.4 مليار جنيه حيث بلغ 491 مليار جنيه، مقابل 495.4 مليار جنيه عند إغلاق جلسة أمس الأحد.وتم التداول على 174.8 مليون ورقة مالية، بقيمة تداول بلغت نحو 833.8 مليون جنيه، من خلال 25.3 ألف عملية مقابل قيمة تداولات أمس الأحد التي بلغت 630 مليون جنيه.وعلى صعيد تعاملات المستثمرين، استمرت تعاملات المستثمرين المصريين في اتجاهها نحو البيع بفضل المؤسسات، مسجلة صافي قيمة بيعية بلغت نحو 68.8 مليون جنيه، فيما اتجهت تعاملات المستثمرين العرب والأجانب إلى الشراء، مسجلة صافي قيمة شرائية بلغت نحو 25.2 مليون جنيه، و43.6 مليون جنيه على التوالي.