استراتيجيات المضاربة وفن إتقانها باستخدام المتاجرة السعرية الزمنية

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 6 123456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 51

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ نادي خبراء المال


    القطاع البنكي ينتشل سوق الأسهم السعودية من الانخفاض في آخر 30 دقيقة

    مصرف الراجحي يحول انخفاض المؤشر 100 نقطة إلى صعود.. والشركات تطرق أنشطة استثمارية جديدة


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    استطاعت أسهم مصرف الراجحي تحويل الخسارة التي تعرض لها مؤشر سوق الأسهم السعودية منذ بداية التعاملات إلى ارتفاع في آخر نصف ساعة من عمر التداول. حيث بدأت سوق الأسهم السعودية تداولاتها على انخفاض حاد بقرابة 2.5 في المائة أوصلها إلى مستوى 7627 نقطة مدفوعا بانخفاض القطاع البنكي بأكثر من 3 في المائة. واستمرت التداولات عند أدنى المستويات المحققة في أول الفترة إلى أن انتفض سهم مصرف الراجحي في آخر التداولات وقبل إقفال سوق الأسهم السعودية بـ 30 دقيقة وارتفع بشكل لافت ومستغرب خلالها 5.7 في المائة. وبدأ المتداولون الذين وقبل التحرك الأخير لـ«الراجحي» بحثوا عن أية أخبار سلبية جديدة جعلت من قطاع البنوك هو المسبب الرئيسي في هبوط السوق إلا أنهم بدأوا يبحثون عن دوافع القوة الشرائية التي رفعت المؤشر العام بمعدل 0.2 في المائة في اللحظات الأخيرة بسبب ارتفاع القطاع المصرفي. هذه التعاملات التي ظهرت في تداولات أمس أثارت التساؤلات عن مدى قدرة أي إشاعة على التلاعب بأرقام مؤشر السوق ولو في فترة قليلة وخصوصا انه ظهرت إشاعة على أسهم نفس الشركة بموافقة هيئة السوق المالية على زيادة رأسمالها عبر منح أسهم مجانية بالرغم من عدم تأكيد الإشاعة من المصدر أو نفيها رسميا.
    وأنهت سوق الأسهم السعودية تعاملاتها أمس على ارتفاع 15 نقطة بمعدل 0.2 في المائة عند مستوى 7813 نقطة عبر تداول 274.5 مليون سهم بقيمة 10.9 مليار ريال (2.9 مليار دولار) مدعوما بارتفاع أغلب القطاعات. حيث ارتفعت خمسة قطاعات من أصل ثمانية كان أفضلها أداء قطاع الزراعة الصاعد بنسبة 1.9 في المائة فيما استقر قطاع الكهرباء، وقد خالف اتجاه السوق قطاعي الاتصالات الذي أغلق على انخفاض بمعدل 1 في المائة والاسمنت على انخفاض طفيف. وظهر تحول استراتيجي على بعض الشركات في سوق الأسهم السعودية في الفترة الأخيرة بالبحث عن مجالات استثمار جديدة بعيدة عن قطاعها أو نشاطها الأساسي ففي الأيام السابقة تم الإعلان عن تعديل بعض المواد من النظام الأساسي لشركة أنعام القابضة (مواشي المكيرش) تتعلق بالتوسع في المجالات التي يمكن للشركة الاستثمار فيها غير النشاط الأساسي لها. كما تم أمس الإعلان عن توقيع شركة المراعي وشركات ومؤسسات سعودية اتفاقا مع شركة الاتصالات المتنقلة الكويتية MTC للمنافسة للحصول على الرخصة الثالثة للهاتف الجوال التي أعلنت عنها هيئة الاتصالات السعودية، مبتعدة بذلك عن نشاطها الأساسي الذي يهتم بالألبان ومشتقاته وغيره من المنتجات الغذائية. من جانب آخر، أشار شبيب الشبيب محلل فني إلى أن سوق الأسهم السعودية كانت تعاني من سلبيات كثيرة أهمها السماح للشركات المدرجة في سوق الأسهم السعودية على مختلف نشاطاتها بالتداول في السوق وكذلك توفير التسهيلات من البنوك وغيرها من القطاعات المالية، أدى إلى تدفق السيولة الجامحة في سوق الأسهم ومن ثم تصاعدت فيها الوتيرة إلى أن وصلت إلى ارتفاعات غير منطقية.

    وذكر أن هذه الأسباب بدأت تحتجب مما أدى إلى أن تنضب السيولة من السوق التي تعتبر من أهم مقومات استعادته لقواه، وكذلك الأخبار الإيجابية التي تخص أسعار النفط. لكن علي الفضلي محلل فني مستقل أوضح أن سوق الأسهم السعودية ومن خلال تداولات الأمس أظهرت عبر المؤشرات الفنية ظهور قراءات ايجابية ونماذج تفاؤلية، خصوصا إذا تواترت الأخبار الايجابية على الشركات القيادية في السوق.

    وأفاد الفضلي أن توجه سوق الأسهم السعودية في آخر تعاملاته أمس إلى مسار متفائل تحتاج إلى مزيد من التطمينات في التداولات القادمة من خلال ملاحظة دخول السيولة وخروجها في السوق، موضحا أن هذه التفاؤلية قد تستمر إلى قرب إعلانات الشركات المدرجة لنتائجها.

    ومن جهته أفاد «الشرق الأوسط» بدر الحربي مراقب لتعاملات السوق، أن سوق الأسهم السعودية عكست تماسكا في تعاملات الأمس من خلال ارتدادها من مناطق دعم سابقه زارها المؤشر في 4 ديسمبر (كانون الأول) الجاري وهذا السلوك يوحي بالاطمئنان بإمكانية استمرار المؤشر بالتذبذب جانبيا حتى تحسم الأسهم القيادية أمر المسار الأفقي.








    هيئة سوق المال السعودية تلزم «بيشة الزراعية» بإعادة إصدار قوائمها المالية عن الربع الثالث

    خبراء ماليون يباركون الخطوة ويتوقعون تلاشي إخفاء البيانات السلبية ويؤكدون أنها تعزز مبدأ الإفصاح والشفافية


    الرياض: عبد الإله الخليفي
    توقع خبراء ماليون أن تسهم الخطوة التي أقدمت عليها هيئة سوق المال في السعودية أمس بطلبها من شركة بيشة للتنمية الزراعية إعادة إصدار قوائمها المالية للربع الثالث وعدم تأجيل بيان الأثر المالي الناتج عن التقييم حتى صدور القوائم المالية السنوية نهاية العام الجاري (الربع الرابع)، في تلاشي ظواهر سلبية كإخفاء البيانات الغير إيجابية وتقليص ظواهر التلاعب وإخفاء البيانات.
    وشددت الهيئة على «بيشة الزراعية» أن تكون القوائم المالية الجديدة مفحوصة وخالية من أي ملاحظات تتعلق بالاستثمارات في الأوراق المالية وفقاً لما نصت عليه المادة السادسة والعشرون الفقرة (د ,هـ) من قواعد التسجيل والإدراج. وذكرت الهيئة أنه بمراجعة القوائم المالية الأولية للربع الثالث من العام المالي 2006 لشركة بيشة للتنمية الزراعية تبين قيام الشركة بإثبات استثماراتها في الأوراق المالية بالتكلفة مع ورود ملاحظة في تقرير المراجع الخارجي عن عدم قيام الشركة بتقييم استثماراتها وإظهار ربح أو خسارة هذا التقييم بالقوائم المالية وأن الشركة تعتزم تقييم هذه الاستثمارات عند التخارج النهائي أو في 31/12/2006 أيهما أقرب. وأبانت الهيئة أنه بعد الاستفسار من الشركة عن تقييم هذه الاستثمارات أفادت بأنها تمتلك استثمارات قصيرة الأجل في أوراق مالية لم تقم بإعادة تقييمها بالقيمة السوقية في القوائم المالية للربع الثالث، وأنه لو أعيد تقييم هذه الاستثمارات في تاريخ 30/9/2006 ستكون الخسائر غير المحققة الناتجة عن إعادة التقييم 26.87 مليون ريال (8 ملايين دولار). وأوضحت الهيئة أنها اتخذت قراراً إلزامياً يطلب من شركة بيشة الزراعية إعادة إصدار قوائمها المالية عن الربع الثالث ، مؤكدة أن ذلك يأتي «بهدف تعزيز مبدأ الإفصاح والشفافية في السوق المالية وضمان مصداقية ودقة المعلومات والبيانات المالية المنشورة عن الشركات». في هذه الأثناء، عد فضل أبو العينين المحلل المصرفي في تصريحه لـ«الشرق الأوسط»، أن قرار هيئة سوق المال يعد سابقة إيجابية ضمن صلاحياتها الواسعة ذات العلاقة بشفافية البيانات المالية المتعلقة بالشركة، مفيدا أن حالة «بيشة» تكشف عن ملاحظات حول المدقق المالي وأن هناك عدم وضوح، الأمر الذي يؤثر سلبا على قرارات المستثمرين. وطالب أبو العينين أن يكون هناك تدقيق من قبل هيئة سوق المال حيال الأرباح غير المكتسبة التي تتعمدها بعض مجالس إدارات الشركات لإبعاد المستثمرين عن الأسهم، لافتا إلى توقعه تلاشي إخفاء البيانات السلبية التي تتعمد إخفاءها بعض الشركات. وزاد أبو العينين أن هناك شرائح أخرى من الشركات تحتاج إلى تدقيق في بيانات وأوضاعها المالية، مشددا على أن التدقيق الأكبر الذي يحتاجه السوق الآن هو على ميزانيات الشركات المغلقة التي تطرح للاكتتاب العام.

    ويعتقد أبو العينين أن شركات الخاسرة التي تلتف على الأنظمة المحاسبية هي شركات لا تستحق البقاء في سوق الأسهم، ويجب تحييدها أو تحويلها إلى سوق أخرى. من جهته، أفاد عبد الله البراك محلل مالي سعودي، بأن حالة طلب الهيئة من شركة بيشة إعادة إصدار قوائمها، تفتح أكثر من ملف حساس، فكيف سمح المدقق المالي إخفاء معلومات مهمة وجوهرية المتمثلة في عدم تدقيقه للاستثمارات قصيرة الأجل التابعة للشركات، مشيرا إلى أن إخفاء مثل هذه المعلومات يمكنه أن يضر بالمتعاملين. وزاد البراك أن مبلغ 26 مليون ريال لم تكن ظاهرة للعيان في القوائم المالية المعلنة في وقت ينتظر أن تكون هناك شفافية وإفصاح عن جميع تفاصيل أعمال الشركة ونشاطاتها. وتوقع البراك أن تساهم خطوة هيئة سوق المال في تقليص ظواهر التلاعب وإخفاء البيانات المالية معتبرا أن مسألة إخفاء المعلومات تعد صعبة وفيها تجاهل كبير لأبرز حقوق المساهمين.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ

    السعودية: مطالب بتكوين جهة مستقلة لتقييم «علاوة الإصدار» قبل اختفاء بريق الاكتتابات

    «العبد اللطيف الصناعية» تخصص لكل مكتتب ما طلبه من أسهم


    الرياض: محمد الحميدي
    طالب اقتصاديون الجهات المعنية التحرك لتأسيس جهة مستقلة لتقييم علاوات الإصدار للشركات الراغبة في طرح أسهمها للاكتتاب العام في السوق السعودية، إضافة إلى ما يخص بعض التفاصيل المالية المهمة قبيل اختفاء بريق الاكتتابات جراء العلاوات العالية.
    وتأتي مطالبات الاقتصاديون نتيجة تراجع أسعار أسهم شركات طرحت للاكتتاب الأولي بعلاوات إصدار لم يستطع المكتتبون تحقيق نجاحات منها عند إدراجها في سوق الأسهم، مؤكدين أن الوضع الحالي لتقييم علاوات الإصدار يحتاج إلى إعادة صياغة وترتيب من جديد.

    جاء ذلك إثر صدور موافقة هيئة السوق المالية أمس بإتمام عملية تخصيص أسهم شركة العبد اللطيف للاستثمار الصناعي، لعموم المكتتبين الذين بلغ عددهم وفقاً للمحصلة النهائية للاكتتاب الذي بلغ حجم الإقبال عليه 721 ألف مكتتب، سمح لهم بتخصيص كامل الأسهم في طلبات الاكتتاب للطلب 50 ألف سهم أو أقل وعلى أساس تناسبي بعد ذلك. ويمثل عدد المكتتبين أقل من مليون لأول مرة منذ سنوات.

    وتعليقا على تلبية طلبات كل أعداد الأسهم المكتتب بها لأول مرة، أكد الدكتور أسعد جوهر المحلل الاقتصادي وأستاذ علم الاقتصاد في جامعة الملك عبد العزيز، أن وضع سوق الأسهم الحالي وعلاوات الإصدار وتشكيك المكتتبين بقوة ومتانة الشركات المكتتب فيها هي السبب الرئيسي وراء تراجع الحماسة والطلب على الاكتتابات العامة، مبينا أن الإشكاليات التي تواجه السوق المالية تتمثل في غياب بعض الصيغ الجادة لبعض المصطلحات والتعاريف كما هو الحال لـ«علاوة الإصدار».

    وزاد جوهر أن هناك حاجة ماسة لإعادة صياغة علاوة الإصدار وزيادة وعي الجماهير المستقبلة للاكتتابات بالكيفية التفصيلية عن علاوة إصدار (سهم ما)، مطالبا بإيجاد جهة مستقلة تضم خبراء من خارج العمل الحكومي ويتميزون بالاستقلالية والأمانة وذلك لتحديد علاوات الإصدار العادلة المقدمة من المستشار المالي. وأبان جوهر لـ«الشرق الأوسط» إنه لا بد أن يناط بالهيئة المستقلة أعمال تحدد معايير علاوات الإصدار، وكذلك الكشف عن أي أخطاء سابقة، في خطوة لإعادة جاذبية الاكتتابات وإشراك كافة شرائح المجتمع في الاكتتابات العامة بدلا من تحولها إلى المستثمرين. وأضاف أستاذ علم الاقتصاد، بأن ما يشاهد حاليا من ابتعاد ونفور نسبي عن الاكتتابات جاء نتاج تجاوز علاوات الإصدار الحدود إذ كيف يمكن تقييم علاوة إصدار شركة بثلاثة أضعاف سعرها، في مقابل الدراسات التي تؤكد بأن معدلات علاوة الإصدار لا يمكن أن تتجاوز 1.5 ضعف، مضيفا بأن الحالات التي مرت بسوق الأسهم تكشف وجود ثغرات قانونية وإجرائية واضحة. وقال «كيف يفسر قفزة نتائج شركة في ظرف سنتين (قبيل إعلان الاكتتاب) بمعدلات خيالية؟».

    من جهة أخرى، يميل الدكتور طارق كوشك المحلل الاقتصادي وأستاذ علم المحاسبة بأن الاكتتاب على الشركات العائلية سيضمحل ويتقلص نتيجة عدم قناعات المكتتبين بواقع سوق الأسهم المحلي وواقع الاكتتاب في شركات لم تقدم سوى 30 في المائة فقط من أسهمها والباقي لملاكها.

    وأشار إلى أن الخوف من نتيجة الاكتتاب اللاحقة وتحديدا عند الإدراج وتسجيل الأسهم لخسائر تمثل معوق رئيسي أمام المكتتب، متوقعا أن يتواصل الاكتتاب في الشركات الرسمية والعملاقة المعلنة والتي تكسب احترام وتقدير جميع المواطنين نتيجة ما تمثله من موثوقية وشعور كامن بأن الإجراء والسعر عادل.









    «السعودية للكهرباء» توقع 309 عقدا بـ 5 مليارات دولار في 2006

    الرئيس التنفيذي للشركة: 16 مليار دولار احتياجات مشاريع التوليد حتى العام 2015



    الرياض: «الشرق الأوسط»
    كشفت الشركة السعودية للكهرباء، أن الشركة وفي إطار جهودها الرامية لمواجهة الطلب المتنامي على الطاقة الكهربائية وقعت 309 عقود بقيمة إجمالية قدرها 15.5 مليار ريال (5 مليارات دولار) وذلك خلال العام الحالي 2006، لتعمل على جملة من المشاريع الكهربائية في مجالات توليد ونقل وتوزيع الطاقة الكهربائية على نطاق السعودية.وأوضح المهندس على بن صالح البراك الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للكهرباء أن الشركة أبرمت خلال 2006 العام الحالي 53 عقداً في مجال توليد الطاقة الكهربائية بقيمة تبلغ 8.1 مليار ريال، و184 عقداً بقيمة 6.9 مليار ريال في مجال نقل الطاقة الكهربائية بينما بلغ ما وقع من عقود في مجال التوزيع 72 عقدا قيمتها الإجمالية 411 مليون ريال، مضيفاً أن الشركة تستثمر مبالغ مالية ضخمة في سبيل تعزيز موثوقية الشبكة الكهربائية ومواجهة الطلب المتنامي على الطاقة الكهربائية في جميع أنحاء المملكة.
    وأكد البراك أن هذا المبلغ لا يشمل العقود الخاصة بمشاريع توصيل الخدمة للمشتركين التي يتم تأمين موادها من المصانع المحلية ويتم تنفيذها عن طريق العقد الموحد، مشيرا إلى أن العقود التي تغطى مجالات توصيلات المشتركين قد بلغت قيمتها 3000 مليون ريال خلال عام 2006. وبين الرئيس التنفيذي للشركة أن العقود التي تم إبرامها تأتي ضمن خطة وضعتها الشركة تهدف لتنفيذ عدد من المشاريع الكهربائية لتعزيز موثوقية الخدمة الكهربائية، مؤكدا أنها قد أعدت خطة طموحة حددت بموجبها المشاريع الرأسمالية المستقبلية لضمان استقرار النظام الكهربائي حتى نهاية عام 2015.

    وكشف البراك أن احتياجات مشاريع التوليد حتى العام 2015 يقدر بأكثر من 60 مليار ريال، منها 13 مشروعا سيتم البدء في إنشائها خلال العام المقبل 2007، ستضيف لقدرات التوليد ما يزيد عن 7000 ميجاواط، إضافة إلى القدرات التي سيتم الحصول عليها من المشاريع المشتركة مع القطاع الخاص عبر مشاريع IPP المعروفة بمشاريع منتجي الطاقة المستقلين.

    وكان البراك قد كشف مؤخرا عن أن معدل التغطية الكهربائية على نطاق المملكة قد بلغ 98.2 في المائة، موضحا أن معدل التغطية حسب مناطق أعمال الشركة حتى شهر سبتمبر (أيلول) الماضي قد بلغ في منطقة أعمال الوسطى 98.97 في المائة وفي الغربية 98 في المائة، بينما بلغ في الشرقية 99.53 في المائة وفي الجنوبية 96.20 في المائة.

    وأكد الرئيس التنفيذي للشركة أن معدل التغطية الكهربائية على نطاق المملكة سيبلغ 100 في المائة خلال السنوات القليلة المقبلة حيث أن الشركة قد وضعت خطة شاملة يتم بموجبها إيصال الخدمة للقرى والهجر في كافة مناطق المملكة، مشيرا إلى أن 10.5 ألف مدينة وقرية وهجرة وصلتها الخدمة الكهربائية حتى منتصف العام الحالي 2006 وسيتم استكمال بقية القرى والهجر في كافة أنحاء المملكة في السنوات القليلة القادمة بمشيئة الله حيث يتم اعتماد ميزانية سنوية لتحقيق ذلك. يذكر أن أعداد المشتركين قد زادت خلال نفس الفترة من 3.6 مليون مشترك إلى 4.8 مليون مشتركا بزيادة قدرها 33 في المائة بينما قفز عدد المدن والقرى والهجر المكهربة من 7.6 ألف إلى 10.5 ألف مدينة وقرية وهجرة تمثل زيادة قدرها 39 في المائة.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ

    استمرار نزف النقاط في بورصة دبي.. وقطاع الصناعة يقود الأسهم الكويتية للارتفاع

    أسواق المال العربية تختتم آخر أسبوع للعام بتداولات متباينة



    القاهرة: أيمن عبد الحفيظ عواصم عربية: «الشرق الأوسط»
    > الأسهم الإماراتية: لم يختلف تحرك سوق دبي المالي مع استمرار نزف النقاط الذي قاده سهم اعمار خلال جلسة يوم امس، ولم ينج منه سوى سهم اريج وسط تراجع قيمة التداولات الى 493 مليون درهم، ليفقد المؤشر بواقع 114.76 نقطة منخفضا بنسبة 2.76% مستقرا عند مستوى 4038.10 نقطة وسط تداول 493 مليون سهم تم تنفيذها من خلال 4558 صفقة.
    وعلى صعيد اداء الاسهم، تراجعت اسعار اسهم 18 شركة، حيث سجل سهم اريج ارتفاعا بواقع 3.51% ليقفل عند سعر 2.65 درهم اماراتي بعد تداول 19.5 الف سهم، بينما تصدر الاسهم المنخفضة سهم غلوبل بنسبة 8.57% ليقفل بسعر 12.80 درهم اماراتي بتداول 19 الف سهم، تلاه سهم اعمار العقارية الذي تصدر التداولات بحجم وقيمة الاسهم المتداولة بعد تراجعه بنسبة 4.87% ليقفل عند سعر 11.70 درهم اماراتي بعد تداول 26.5 مليون سهم بقيمة 317 مليون درهم. وجاء سهم املاك للتمويل ثانيا بحجم وقيمة التداولات منخفضا بنسبة 3.45% ليقفل بسعر 5.03 درهم اماراتي بعد تداولات بواقع 7.2 مليون سهم بقيمة 37 مليون درهم. كما تراجع سهم اياك الى سعر 2.88 درهم اماراتي بعد تداولات بواقع 6.28 مليون سهم بقيمة 18 مليون درهم. وانخفض سهم دو للاتصالات بنسبة 1.78% ليقفل بسعر 6.60 درهم اماراتي بعد تداول 2.85 مليون سهم بقيمة 18.8 مليون درهم. وتراجع سهم بنك دبي الاسلامي بنسبة 1.72% مقفلا عند سعر 7.97 درهم اماراتي بتداول 2.5 مليون سهم بقيمة 20 مليون درهم. كما شهدت الجلسة انخفاض سهم شعاع كابيتال الى سعر 4.67 درهم اماراتي بتداول 604 آلاف سهم بقيمة 2.78 مليون درهم. وانخفض سهم شركة تمويل الى سعر 4.08 درهم اماراتي وسط تداول 4.3 مليون سهم بقيمة 17.7 مليون درهم.

    > الأسهم الكويتية: تولى قطاع الصناعة زمام القيادة في السوق الكويتية خلال جلسة يوم امس التي تباينت فيها إقفالات القطاعات بعد جلسة تشابه فيها الاداء مع الجلسة التي سبقتها، وسط ارتفاع بسيط في احجام التداولات مع ترقب المستثمرين للمزيد من التطورات الخاصة باستقالات مجالس ادارة شركات امريكانا والانابيب. وتمكن المؤشر من ربح 25.90 نقطة بنسبة 0.25% مستقرا عند مستوى 9932.50 نقطة، حيث سجل قطاع الصناعة اكبر ارتفاع بنسبة 2.11%، تلاه قطاع الاغذية بنسبة 1.05%، بينما كان قطاع البنوك اكبر المتراجعين بواقع 0.28% تلاه قطاع الاسهم الاجنبية بنسبة 0.26%. وشهدت السوق تداول 135 مليون سهم بقيمة 59 مليون دينار كويتي تم تنفيذها من خلال 5197 صفقة، حيث سجل سهم الهلال اعلى نسبة ارتفاع بواقع 9.09% واقفل عند سعر 0.600 دينار كويتي تلاه سهم كيه سبان بنسبة 8% وصولا الى سعر 0.270 دينار كويتي.

    في المقابل، سجل سهم شعاع كابيتال اعلى نسبة انخفاض بواقع 6.4% واقفل عند سعر 0.365 دينار كويتي تلاه سهم اولى وقود بنسبة 4.9% واستقر عند سعر 0.385 دينار كويتي. واحتل سهم اركان المرتبة الاولى من حيث كمية الاسهم المتداولة بواقع 19.5 مليون سهم تلاه سهم اولى وقود بتداول 11 مليون سهم.

    > الأسهم القطرية: واصلت السوق القطرية تألقها مع بدء تداولات الاسبوع بقيادة قطاع البنوك وسط مستويات عالية للتداول مع دخول محافظ استثمارية جديدة مستغلة المستويات المتدنية التي وصلت اليها الاسهم خلال جلسة يوم امس، حيث ربح المؤشر بواقع 356.30 نقطة بنسبة 5.45% مستقرا عند مستوى 6893.29 نقطة، بعد ان تداول المستثمرون بواقع 15.6 مليون سهم بقيمة 648 مليون ريال قطري تم تنفيذها من خلال 10672 صفقة. وتمكنت اسهم 30 شركة من الارتفاع، بينما تراجع سعر سهم شركة واحدة، واستقرت اسعار اسهم 4 شركات. وتمكن سهم الملاحة من الارتفاع بواقع 9.55% ليقفل عند سعر 104.80 ريال قطري. تلاه سهم العامة للتامين بنسبة 8.92% الذي استقر عند سعر 121 ريالا قطريا، ثم سهم الاسلامية للتأمين مرتفعا بنسبة 8.48% ليستقر عند سعر 85.50 ريال قطري، بينما كان الانخفاض الوحيد من نصيب سهم مصرف الريان الذي تراجع بنسبة 1.05% وصولا الى سعر 19 ريالا قطريا. واحتل سهم بنك الريان المرتبة الاولى من حيث كمية الاسهم المتداولة بواقع 6.56 مليون سهم تلاه بحجم التداول سهم المصرف بتداول 1.33 مليون سهم بعد ارتفاع سعره الى 132.90 ريال قطري. > الأسهم البحرينية: قاد قطاعا البنوك والاستثمار ارتفاع السوق البحرينية خلال جلسة يوم امس مع ارتفاع نسبي في أحجام التداولات ليربح المؤشر 5 نقاط بنسبة 0.23% مستقرا عند مستوى 2165.95 نقطة وسط تداولات بواقع 1.17 مليون سهم بقيمة 857.6 الف دينار بحريني. وارتفع قطاع البنوك التجارية بواقع 13.39 نقطة تلاه قطاع الخدمات بقيمة 6.88 نقطة بينما تراجع قطاعا الخدمات والتأمين بواقع 8.40 نقطة، و6.50 نقطة على التوالي، واستقر قطاع الفنادق والصناعة عند الإغلاق السابق.

    > الأسهم العمانية: تغير اتجاه سوق مسقط نحو الانخفاض بدفع من عمليات جني الارباح التي شملت كل القطاعات خلال جلسة يوم امس ليخسر المؤشر بنسبة 1.06% مستقرا عند مستوى 5599.32 نقطة. وشهدت الجلسة تداول 1.70 مليون سهم بقيمة 1.44 مليون ريال، من خلال تنفيذ 886 صفقة. وتراجع قطاع البنوك والاستثمار بواقع 0.95% مستحوذا على تداول 519 الف سهم بقيمة 393 الف ريال. تلاه قطاع الصناعة بنسبة 0.81% بعد تداولات بواقع 378 الف سهم بقيمة 543 الف ريال، ثم قطاع الخدمات والتأمين بنسبة 0.67% بعد تداول 439 الف سهم بقيمة 402 الف ريال. وتمكنت اسهم 6 شركات من الارتفاع، بينما تراجعت اسهم 27 شركة. وتصدر سهم فنادق الخليج بنسبة 4.6% الذي اقفل بسعر 3.910 ريال عماني، تلاه سهم المطاحن العمانية بنسبة 3.37% ليستقر عند سعر 1.810 ريال عماني، بينما كان التراجع بقيادة سهم الوطنية الدوائية بنسبة 9.09% مقفلا عند سعر 0.310 ريال عماني، تلاه سهم نسيج ظفار للتأمين بنسبة 5.74% مقفلا عند سعر 0.230 ريال عماني. وتصدر سهم النهضة للخدمات الاسهم بحجم التداولات بتداول 218 الف سهم. تلاه سهم الخليجية للاستثمار بتداول 215 الف سهم، بينما تصدر الاسهم بقيمة التداولات سهم المطاحن العمانية بواقع 281 الف ريال تلاه سهم عمانتل بقيمة 200 الف ريال. > الأسهم المصرية: تراوح أداء البورصة المصرية على مدار جلسة تعاملات بداية الأسبوع أمس ما بين الارتفاع والانخفاض في مرحلة اعتبرها المتابعون والمتعاملون بالسوق جس نبض لتحديد اتجاه السوق في الأسبوع الأخير من العام قبل حلول فترة الإجازات.

    ولم يتمكن مؤشر CASE 30 صاحب الشعبية الأكبر في السوق المصرية والذي يقيس أداء 30 سهما الأكثر نشاطا في البورصة من مواصلة الأداء القوي الذي اختتم به تعاملات الأسبوع الماضي، وكسب في إغلاق جلسة أمس 7.5 نقطة فقط ليصعد بنسبة 0.11% إلي 6817.5 نقطة، بعد جلسة ارتفع في بدايتها المؤشر قليلا قبل أن يكسر حاجز 6800 نقطة نزولا، ثم عاود الارتفاع مجددا ليلامس مستوى 6837.6 نقطة قبل أن يهبط مرة ثانية بواقع 20 نقطة إلى 6817 نقطة. وشهدت جلسة أمس ارتفاع قيم التداول بشكل كبير نظرا لبدء الاكتتاب في أسهم شركة العرفة للاستثمارات الدولارية التي تم تداول 16.2 مليون سهم منها بقيمة 122 مليون دولار.

    وحقق سهم البنك الوطني للتنمية نسبة الارتفاع القصوى المسموح له بها وهي 5% وأغلق على 16.3 جنيها بعد الإعلان عن موافقة البنك المركزي على قيام مجموعة خليجية جديدة بعمل الفحص النافي للجهالة تمهيدا لتقديم عرض شراء للبنك. وجاء بنك تنمية الصادرات في مقدمة الأسهم الرابحة بارتفاع نسبته 7% إلى 19.7 جنيه تلاه بنك التعمير والإسكان بنسبة 6% إلى 68.5 جنيه. كما صعد سهما أوراسكوم تيليكوم وأوراسكوم للإنشاء والصناعة اللذان يتمتعان بوزن نسبي كبير في المؤشر.

    > الاسهم الأردنية: خسرت الاسهم الاردنية في بورصة عمان في تداولات امس الاحد بعضا من مكاسبها بانخفاض المؤشر العام بنسبة مقدارها (1.13%). بالرغم من التطمينات التي صرح بها رئيس هيئة الاوراق المالية الدكتور بسام الساكت عن اوضاع البورصة الاردنية لإحدى الصحف المحلية حيث جرت عمليات بيع واسعة. واثر الطلب على سهم البنك العربي الذي انزلق الى دون 20 دينارا على المؤشر العام فقد انخفض المؤشر العام لإغلاق الامس إلى (5296) نقطة، بانخفاض نسبته 1.13%. وبلغ حجم التداول الإجمالي ليوم امس حوالي 46.9 مليون دينار وعدد الأسهم المتداولة 17.5 مليون سهم، نفذت من خلال (9269) صفقة.وعن مستويات الأسعار، وبمقارنة أسعار الإغلاق للشركات المتداولة لهذا اليوم والبالغ عددها 153 شركة مع إغلاقاتها السابقة، فقد أظهرت 40 شركة ارتفاعاً في أسعار أسهمها، و97 شركة أظهرت انخفاضاً في أسعار أسهمها.

    وبالنسبة للشركات الخمس الأكثر ارتفاعاً في أسعار أسهمها، فهي التأمين الاسلامية بنسبة 5%، مدارس الاتحاد بنسبة 5%، الشرق الاوسط للاستثمارات المتعددة بنسبة 4.98%، اليرموك للتأمين بنسبة 4.91%، والإسراء للتعليم والاستثمار بنسبة 4.88%.

    أما الشركات الخمس الأكثر انخفاضاً في أسعار أسهمها، فهي درويش الخليلي وأولاده بنسبة 5.04%. نوبار للتجارة والاستثمار بنسبة 5.01%. البتراء للتعليم بنسبة 5%. زهرة الاردن للاستثمارات العقارية والفنادق بنسبة 5 %. والتأمين الاردنية بنسبة 5 %.








    52.8 مليار دولار قروض شخصية في السوق السعودية عام 2006

    النساء يستحوذن على 11% ومصرفيون يرجحون زيادة حجم القروض العقارية في 2007



    الرياض: هدى الصالح
    توقع اقتصاديون انخفاض نسبة القروض الشخصية المباشرة في العام المقبل 2007 مقابل انتعاش بدائل أخرى واستحداث قنوات جديدة أبرزها قروض التمويل العقاري. وأرجعت المصادر هذا الانخفاض إلى تشبع السوق السعودية من القروض الشخصية في ظل حصول أكثر من مليوني شخص على المنتجات الائتمانية بمختلف أنواعها 11 في المائة منهم سيدات. كما ذكر الاقتصاديون أن التذبذب الذي يعانيه سوق المال سيكون له أثر كبير الإقراض العام المقبل بعكس ما كان في 2005 ومطلع العام الجاري 2006 قبل أن يعاني من انهياره الشهير في فبراير (شباط) الماضي.
    ويشكل التوجه الرسمي الاقتصادي لدعم النمو العقاري من خلال دخول مؤسسات تمويل جديدة في القطاع العقاري سواء كانت محلية أو خليجية ستبدأ نشاطها في 2007 محفزا رئيسيا إلى جانب رفع البنوك المحلية رؤوس أموالها لتعزيز التمويل بصفة عامة لا سيما مشاريع البنية التحتية والمشاريع الجديدة إضافة إلى احتمالية التوسع في القروض العقارية في ظل مؤشرات تشير إلى حاجة السعودية لما يقارب 4 ملايين وحدة عقارية في السنوات الـ5 المقبلة. وذكرت إحصائيات صادرة عن الشركة السعودية للمعلومات الائتمانية «سمة»، حصلت عليها «الشرق الأوسط» أن القروض الشخصية شكلت ما نسبته 95 في المائة مقابل 5 في المائة فقط لما يتعلق بالتمويل العقاري. الأمر الذي عزاه مراقبون اقتصاديون إلى شح الأنظمة المحفزة للمصارف في سبيل الاتجاه إلى التمويل العقاري وهو ما يعد مغايرا لدول العالم والتي شكلت نسبة الرهن العقاري فيها لما يقارب 90 في المائة وما تبقى من ذلك اتجه للقروض الشخصية.

    وكشفت أرقام «سمة» أن حجم الإقراض للأفراد في 2006 بلغ 198 مليار ريال (52.8 مليار دولار) كان نصيب النساء 25 مليار ريال (6.66 مليار دولار) مقابل 173 مليار ريال (46.1 مليار دولار) للرجال. وأوضحت الإحصائيات أن ما يقدر بنحو 11 في المائة من حجم المنتجات الائتمانية (القروض الشخصية والعقارية وبعض منتجات شركات التقسيط إضافة إلى بطاقات الائتمان) ذهب للنساء في العام الجاري 2006، حيث وصل عددهن إلى 227.4 ألف امرأة مقابل 1.78 مليون مقترض. يشار إلى أن حجم الإقراض يتصاعد في السعودية بشكل كبير، حيث بلغ عام 2000 ما يزيد عن 24.7 مليار ريال (6.5 مليار دولار) حسب أرقام مؤسسة النقد العربي السعودي «ساما»، فيما صعد بعده بعام إلى 38.4 مليار ريال فـ 52.8 مليار ريال عام 2002 وفي 2003 بلغ 73.3 مليار ريال صعد في العام التالي أي 2004 إلى 115.3 مليار ريال وكان العام الماضي 180.5 مليار ريال (48.1 مليار دولار) مضافا إليه جميع أنواع القروض الصادرة من البنوك بما فيها تمويل الأسهم.

    وتبعا لإحصائية «سمة» وهي الجهة الوحيدة التي تغطي قاعدة بيانات الائتمان في السعودية حيث يشكل القطاع البنكي ما يفوق 85 في المائة من حجم الائتمان الشخصي الممنوح في السوق السعودية، فقد بلغ مجموع المنتجات الائتمانية المقدمة للنساء من مؤسسات التمويل في السعودية 494 ألف منتج كان النصيب الأكبر للقروض الشخصية بـ 278.9 ألف قرض تليها البطاقات الائتمانية والتي وصلت إلى 211.5 ألف بطاقة في 2006. وحصلت النساء على 1848 قرضا لشراء السيارات فيما بلغت القروض المرتبطة بالرهن العقاري 789 قرضا. وبحسب المصادر التابعة لشركة «سمة» بلغ عدد المنتجات الائتمانية المقدمة للرجال في السعودية 3.9 مليون منتجا تصدرتها القروض الشخصية 2.2 مليون قرضا فالبطاقات الائتمانية بـ 1.721 مليون بطاقة. وحول قلة حصول النساء على القروض التمويلية بصفة عامة مقابل الرجل، أرجعت مصرفية رغبت عدم ذكر اسمها ذلك إلى أن النساء لا يتقدمن بطلب الحصول على قرض سوى في حال الحاجة الماسة دون اعتماد مبدأ المغامرة في نية الاستثمار على عكس الرجل الذي غالبا ما يتوسع في الحصول على أكثر من قرض.

    من جانبه، يتفق سعود الصالح مدير عام البنك السعودي للاستثمار مع ما ذهبت إليه المصرفية، مشيرا إلى أن البون النسبي بين حجم المقترضين والمقترضات في السعودية عائد إلى ذكاء المرأة في جانب الإدارة المالية بما في ذلك من حذر تتميز به خشية التورط في قروض وديون مالية تعجز عن سدادها على عكس الرجل.

    ويضيف الصالح لـ«الشرق الاوسط» أن من أسباب انخفاض حجم القروض بين النساء والرجال عائد أيضا إلى انخفاض حجم المسؤوليات المالية الملقاة على عاتق المرأة مقارنة بالرجل. وأشار إلى أنه رغم الهدوء الذي عم القطاع المصرفي لما يتعلق بالإقراض والذي أحد أسبابه تذبذب سوق الأسهم السعودي إلا أن نسبة التحصيل والدفع «جيدة جدا» ولا يوجد تغيرات جلية فيما يتعلق بالإقراض الشخصي مقارنة بالسنوات الماضية.

    وتوقع مدير عام البنك السعودي للاستثمار أن النمو سيكون من خلال الاتجاه إلى قروض الإسكان وشراء المنازل والقروض العقارية بشكل عام عوضا عن القروض الاستهلاكية السابقة. وفي السياق ذاته أوضحت الدكتورة عزيزة الخطيب المستشارة الاقتصادية والإدارية ومديرة مركز قيمة مضافة للاستشارات، أنه مقابل الحذر الشعبي من القروض الشخصية تحول التمويل العقاري إلى مطلب أساسي تبعا للمستجدات الأخيرة في السوق السعودية، مشيرة إلى أن التنافس المتوقع بين المصارف وشركات التمويل العقاري التي ستبدأ أعمالها في 2007 إنما هو يرتكز على توفير القروض العقارية بأفضل شروط ممكنة. من جانبها تقول مصرفية في أحد فروع البنوك المحلية، أن المنافسة الحالية بين المصارف السعودية تكمن في ابتكار منتجات تمويل وإقراض شخصية مع تسهيل الاشتراطات فيما يتعلق بالدفعات المقدمة وتحويل الراتب وما إلى ذلك. وفيما يتعلق بالخطوات والإجراءات المتبعة من قبل البنوك في حال تعثر العميلات عن السداد لما يجد عليها من ظروف شخصية، تتفق الخبيرة المصرفية مع الصالح حول الالتزام، مشيرة إلى أن القرض المستحق لا يمكن أن يسقط سوى في حالة الوفاة. وأكدت المصرفية أن ما تواجهه البنوك المحلية من عقبات تتعلق بتسديد المقترضات لما عليهن من ديون تكاد لا تذكر في ظل مراقبة أقسام التحصيل التابعة لإدارات المصارف إضافة إلى نظام التحويل المالي المقتطع من رواتب المقترضات شهريا.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ

    فرق بين الموازنة والميزانية

    سعود الأحمد

    ينتظر البعض التأثير الإيجابي على سوق الأسهم لهذا الرقم الكبير للموازنة العامة للدولة. ويتساءل البعض عن سبب انخفاض مؤشر السوق مع أن موازنة الدولة هي الأضخم في تاريخ الدولة السعودية. ناسياً البعض ومتناسياً البعض الآخر الحقيقة التي لا مفر منها، أن المهم هنا هو المصروفات الفعلية وليس المقدرة.
    لكن يبدو أننا بحاجة إلى توضيح العديد من المفاهيم والمصطلحات المالية، ليكون العامة على علم بها. لأننا في إعلامنا وخصوصاً في الصحافة انصرفنا للنقد على حساب نشر الوعي. حتى صار البعض يُنظر في تخصصات يجهلها. وهو ما أختلط معه الغثُ بالسمين ... حتى صارت الصحافة في كثير من الأحيان تقود الرأي العام إلى غير هدى ... وحتى صار البعض يدعو التحليل والنقد الصحافي بأنه مجرد كلام.

    وبمناسبة صدور الموازنة العامة للدولة، فهناك من يخلط بين معنى الموازنة والميزانية. وللتوضيح فإن الموازنة العامة للدولة عبارة عن خطة مستقبلية بأرقام تقديرية لإيرادات ومصروفات فترة مالية قادمة تقدر عادة بعام. وهنا يلاحظ أن المستقبل في علم الغيب، فقد تُنفذ الخطط بأرقامها المخططة وقد تزيد وقد تنقص.. في حين الميزانية تعني قائمة أو حساب للمركز المالي يبين للمهتمين الوضع المالي لمنشأة معينة بتاريخ محدد يكون في العادة نهاية الفترة المالية .. درج العرف أن تقدر بعام. وبمقارنة المركز المالي للعام الحالي بأرقام العام السابق يتبين التغير في الوضع المالي للمنشأة.

    ولعل الوقت مناسب في هذه المرحلة، بل والحاجة تدعو إلى تكاتف جهود وسائل الإعلام المحلية والإقليمية.. بداية لتحديد أهدافها وما تنتظره منها مجتمعاتها. فهناك تقنيات حديثة ظهرت على الساحة لخدمة المجتمع، لكن جيل الرجال اليوم فاته أن يتعلم التعامل مع المستجدات ومختلف التقنيات الحديثة. حيث جاءته وهو على كبر، وبعد أن ابتعد عن جو التعليم وربما بعد أن حصُل على المؤهل الجامعي بسنين طوال. فمن له غير وسائل الإعلام لسد ما ينقصه منها.

    وبالتالي فإن الحاجة ماسة لتكثيف برامج نشر الوعي. وهي حاجة فرضتها مقتضيات المرحلة التي نعيشها.. وبالأخص منها ما يتعلق بالخدمات الصحية والطب الوقائي، وكذلك ما يتعلق بالتعامل مع الحاسب الآلي وكيفية الدخول على مواقع الوزارات والمؤسسات الحكومية المحلية والأجنبية.. والتعامل مع مواقع الجامعات والشركات والبنوك ورفع المستوى الفني لكيفية التعامل مع خدماتها. وكذلك الاستخدام الأمثل لجهاز الجوال واستخدام أجهزة الصراف الآلي والخدمات المصرفية الإلكترونية الأخرى. فمن للمجتمع غير الإعلام يوعيه بهذه الأمور.

    أما بالنسبة للجيل الجديد فإن الأولى لرفع مستوى الوعي لديه أن تدرج المعارف التي يحتاجها في حياته اليومية لتكون ضمن المقررات الدراسية. فالمفترض أن فلسفة مهمة التعليم هي أن يعرف المتعلم ما يخدمه في حياته اليومية. ومن ذلك يجب أن يتعلم الطالب كيف يستخدم الحاسب وكيف يبحث عن المعلومة العامة وكيف يقود السيارة ويحترم أنظمة المرور الآمن وغيرها من الأنظمة، وكيف يتعامل مع الخدمات المصرفية وكيف يتعامل مع الخطوط الجوية والسكك الحديدية وخدمات الاتصالات وخدمات البريد والنقل الأخرى وغيرها من الخدمات التي يحتاجها الفرد في حياته اليومية. والسؤال هنا: لماذا سكتت برامج دول مجلس التعاون العربية، والتي كان آخرها برنامج «سلامتك» وشخصية «نعمان» التي تميز بها.

    وختاماً ... فإن المجالات المختلفة لرفع الوعي تعتبر اليوم حاجة وطنية ماسة والمجال رحب مفتوح لمجهودات دول مجلس التعاون العربية لرسم وتفعيل خطط وبرامج كفيلة بتحقيق الأهداف. وذلك بالنظر لتقارب ظروف ومستويات مجتمعاتها، وليتم تبادل المعلومات والخبرات في هذا المجال.

    * محلل مالي سعودي








    «الاتصالات السعودية» تدعم شبكة الجوال في المدينة المنورة


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    زادت شركة الاتصالات السعودية السعة الاستيعابية لشبكة الجوال بالمنطقة المركزية المحيطة بالحرم النبوي الشريف في المدينة المنورة إلى 625 ألف عميل بإضافة 64 ألف عميل لتقديم أفضل الخدمات للحجاج والزائرين. وذكرت الشركة أمس أنها عززت كفاءة الشبكة وتوسعة نطاق التغطية وزيادة السعة الاستيعابية للشبكة من خلال تشغيل 23 موقع في عدد من المناطق الحيوية وزيادة عدد وحدات الإرسال وإنشاء محطات جديدة داخلية وخارجية بالمجمعات السكنية والأسواق المركزية والدوائر الحكومية والساحات القريبة منها وذلك بتشغيل 8 مواقع. وأشارت الشركة في بيان لها أمس أنه تم تشغيل 5 محطات متحركة COW بالمنطقة المركزية تعمل على النظامين 900 ـ 1800 ميغاهيرتز من أجل استيعاب الضغط على الشبكة. كما تم تشغيل 2330 هاتفا عموميا بالمدينة المنورة والمحافظات التابعة لها حيث تم تشغيل 336 هاتفا بطاقة مسبقة الدفع بالمدينة المنورة والمحافظات التابعة لها. وأضافت أنه تم تشغيل 143 مركز اتصالات خاصة بالمدينة المنورة والمحافظات التابعة لها أيضا بإجمالي 1994 خطا، والعمل على تشغيل 4 فرق لتنفيذ الخطة الإشرافية على مواقع خدمات الاتصالات العمومية، وتشغيل مكتبين للخدمات البرقية بالمدينة المنورة ومحافظة خيبر على طريق عبور الحجاج للديار المقدسة.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ

    «ديملر كرايسلر» تسجل خسائر بـ1.33 مليار دولار في أميركا خلال 2006

    فيما افتتحت أول مصنع لها في الصين


    شتوتجارت (ألمانيا) ـ (د ب أ): في 15 سبتمبر (أيلول) 2006 أعلنت مجموعة ديملر كرايسلر الالمانية الاميركية العملاقة للسيارات عن افتتاح أول مصنع لها في الصين وهو ما اعتبره المراقبون بداية جديدة لهذه الشركة في السوق الصينية وهي واحدة من أسرع أسواق السيارات نموا في العالم. ولكن في اليوم نفسه وقع حدث آخر ولكنه كان على الجانب الاخر حيث حملت الانباء إعلان دايتر تسيتشه الرئيس التنفيذي للشركة العملاقة عن توقعاته بتسجيل كرايسلر الفرع الاميركي للشركة خسائر تصل إلى مليار يورو (1.33 مليار دولار) خلال العام الحالي ككل.
    ولم تكن المشكلة في هذا الاعلان هي مجرد حجم الخسائر ولكن لأنه كان إشارة واضحة إلى فشل محاولات إنقاذ كرايسلر وإخراجها من عثرتها على يد تسيتشه عندما كان رئيسا لها عام 2005.

    ففي العام الماضي نجح تسيتشه في وقف تدهور مبيعات كرايسلر والحد من خسائرها بصورة جعلت الكثيرين يعتقدون أن الشركة الاميركية ودعت أيام «الالم» ولكن جاء عام 2006 ليحمل رسالة مخالفة تماما.وفي الوقت الذي حاصرت فيه الشكوك كرايسلر نجح تسيتشه في إنعاش شركة مرسيدس كار غروب التابعة لمجموعة ديملر كرايسلر والتي تنتج السيارات الفارهة مرسيدس بنز.

    ففي حين عانت مرسيدس كار غروب من خسائر بلغت 506 ملايين يورو خلال الاشهر التسعة الاولى من العام الحالي حققت الشركة أرباحا بلغت 1.12 مليار يورو خلال الفترة نفسها من العام الحالي. ومن المتوقع أن تجني مرسيدس كار غروب أرباحا كبيرة من طرح الطراز الجديد من الفئة سي إلى درجة دفعت المحللين في مؤسسة بي أند دي فوركاست للدراسات الاقتصادية إلى القول بأن «مرسيدس تستعيد قوتها السابقة ببطء».









    أخبار الشركات


    * «الزامل» تبدأ الإنتاج في مصنع رأس الخيمة > بدأ مصنع الزامل للحديد، أحد فروع شركة الزامل للاستثمار الصناعي، في إمارة رأس الخيمة الإماراتية مؤخراً الإنتاج بطاقة مبدئية مع استمرار العمل لإنهاء أعمال التشييد المتبقية. ويبلغ إجمالي استثمار إنشاء المصنع 175 مليون ريال (47 مليون دولار).

    من جانبه أوضح المهندس إبراهيم الصليع، نائب الرئيس للمشاريع في الزامل للحديد أن تشغيل المصنع بطاقته القصوى سيبدأ بنهاية الربع الأول من العام 2007، وسيكون المصنع جاهزاً لإنتاج 40 ألف طن متري سنوياً من المباني الحديدية سابقة الهندسة والعوارض المفرغة والمسطحات الحديدية.

    * «طيبة» تمتلك قطعتي أرض جديدتين في المدينة المنورة > تمكنت شركة طيبة للاستثمار والتنمية العقارية من شراء قطعتي ارض متجاورتين بالجهة الجنوبية من ساحة المسجد النبوي الشريف بقيمة إجمالية قدرها 32.5 مليون ريال (9 ملايين دولار). ووفقا لبيان صادر عن الشركة أمس ستصبح «طيبة» تمتلك أحد ابرز المواقع في الجهة الجنوبية. من جهته أوضح عبد الله الزيد نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة طيبة أنه سيتم إقامة فندق فئة 5 نجوم على هذا الموقع تلبية للطلب المتنامي على الخدمات الفندقية الراقية في المدينة المنورة.

    * «البابطين» تعلن عن فتح باب الترشيح لمجلس إدارتها > أعلن مجلس إدارة شركة البابطين للطاقة والاتصالات عن فتح باب الترشيح لشغل المركزين المستحدثين في مجلس إدارة الشركة، على أن يتقدم كل من يرغب بإرسال صورة عن هويته وبطاقته العائلية وسيرة ذاتية تتضمن مؤهلاته واختصاصاته على عنوان الشركة.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ نادي خبراء المال


    سهم الحكير يتراجع إلى 89.75 ريالا في ثاني يوم لإدراجه
    المؤشر يعكس اتجاهه ويرتفع 15 نقطة في الدقائق الأخيرة


    أبها: محمود مشارقة
    عكس مؤشر الأسهم اتجاهه في الدقائق الأخيرة لتداولات السوق أمس وأغلق على 7813 نقطة مسجلا ارتفاعا طفيفا نسبته 0.2% أي ما يعادل 15 نقطة.
    وبلغت قيمة السيولة في السوق 10.9 مليارات ريال وذلك بتداول 274.5 مليون سهم عبر 330 ألف صفقة.
    وفاقت الأسهم الخاسرة عدد الأسهم الرابحة، حيث صعدت أسعار أسهم 33 شركة مقابل انخفاض 41 شركة.
    وقال متعاملون إن التذبذب السمة السائدة في السوق مع اقتراب نتائج أرباح الشركات للربع الرابع من العام الجاري.
    وأضافوا أن حالة من عدم اتضاح الرؤية تسود التعاملات خصوصا في ظل التقلبات القائمة وغلبة المضاربات وضغوط البيع على اتجاهات الشراء.
    وواصل سهم الحكير هبوطه لليوم الثاني من طرحه للتداول، حيث تراجع بالنسبة القصوى تقريبا ليغلق على 89.75 ريالا بفارق يصل إلى قرابة 20 ريالا عن سعر الاكتتاب البالغ 110 ريالات.
    وزاد هبوط السهم من مخاوف المستثمرين حول مستقبل الاكتتابات في السوق، خصوصا الإقبال على الطروحات الأولية ذات قيمة الإصدار العالية.
    وجرى تداول 11.1 مليون سهم للشركة بقيمة 1.04 مليار ريال.
    قطاعيا سجل مؤشر الزراعة أعلى نسبة ارتفاع في السوق بلغت 1.98% وتلاه البنوك المرتفع 0.78% ثم الخدمات 0.27%.
    كما ارتفع مؤشر التأمين 0.24% والصناعة 0.23% وفيما استقر مؤشر الكهرباء دون تغيير هبط مؤشر الاتصالات 1.03% والأسمنت 0.31%.








    المراعي تدخل في تحالف سعودي كويتي للمنافسة على رخصة الجوال

    الرياض: الوطن
    وقعت شركة المراعي وشركات ومؤسسات سعودية اتفاقا مع شركة الاتصالات المتنقلة الكويتية للمنافسة للحصول على الرخصة الثالثة للهاتف الجوال التي أعلنت عنها هيئة الاتصالات السعودية.
    وتأتي هذه الخطوة ضمن توجه شركة المراعي لزيادة وتنويع مصادر دخلها وتعزيز حقوق المساهمين. ويأتي دخول المراعي هذا التحالف للمنافسة على رخصة الجوال الثالثة بعد أن وقعت مذكرة تفاهم للاستحواذ على 75% من ملكية شركة المخابز "لوزين" والشركة العالمية لخدمات المخابز.
    يذكر أن السعودية مددت الموعد النهائي لاستقبال طلبات المستثمرين بالحصول على ترخيص لتقديم خدمات الاتصالات المتنقلة إلى 24 فبراير من العام المقبل بدلا من 20 يناير المقبل.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ

    تخصيص كامل الأسهم للمكتتبين بـ50 ألف سهم وأقل في العبد اللطيف الصناعية

    الرياض: حسين بن مسعد
    أعلنت مجموعة سامبا المالية عن إتمام عملية تخصيص أسهم شركة العبد اللطيف للاستثمار الصناعي، لعموم المكتتبين الذين بلغ عددهم وفقاً للمحصلة النهائية للاكتتاب 721.097 مساهماً، في الوقت الذي أكملت فيه جميع البنوك المستلمة عمليات التدقيق بعد الإعلان عن إغلاق الاكتتاب يوم الاثنين الماضي.
    وتم تخصيص كامل الأسهم في طلبات الاكتتاب بـ 50 ألف سهم أو أقل وعلى أساس تناسبي بعد ذلك.
    وقال العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة سامبا عيسى العيسى إنه تم اعتماد عملية التخصيص من قبل هيئة السوق المالية وفقاً للآليات والمعايير الصادرة من قبلها.
    وأوضح رئيس مجلس إدارة شركة العبد اللطيف للاستثمار الصناعي أحمد عمر العبد اللطيف أن الشركة تتميز بإدارتها العالية الكفاءة، وهي واحدة من أكبر الشركات الصناعية في مجالها، وتشكل نموذجاً متكاملاً للأعمال، يشرف عليها فريق إدارة متمكن وذو باع طويل وخبرة عالية، كما يشهد سجل نجاحاتها ونموها المطّرد على مركزها القوي.
    وأضاف قد انعكس ذلك من خلال إدراك المستثمرين لنقاط قوة الشركة ومستقبلها الواعد، وسوف يحققون منافع كبيرة على المدى الطويل من خلال استثماراتهم التي وضعوها في الشركة.









    15.5 ملياراً قيمة عقود السعودية للكهرباء العام الجاري

    أبها: الوطن
    قال الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للكهرباء المهندس علي البراك إن الشركة وقعت309 عقود بقيمة إجمالية قدرها 15.5 مليار ريال خلال عام 2006 بهدف تنفيذ عدد من المشاريع الكهربائية في مجالات توليد ونقل وتوزيع الطاقة الكهربائية على نطاق المملكة.
    وأوضح البراك أن الشركة أبرمت خلال العام 53 عقداً في مجال توليد الطاقة الكهربائية بقيمة تبلغ 8.15 مليارات ريال ، و184 عقداً بقيمة 6.95 مليارات ريال في مجال نقل الطاقة الكهربائية بينما بلغ ما وقع من عقود في مجال التوزيع 72 عقداً قيمتها الإجمالية 411 مليون ريال.
    وأكد أن هذا المبلغ لا يشمل العقود الخاصة بمشاريع توصيل الخدمة للمشتركين التي يتم تأمين موادها من المصانع المحلية ويتم تنفيذها عن طريق العقد الموحد مشيرا إلى أن العقود التي تغطي مجالات توصيلات المشتركين قد بلغت قيمتها 3 مليارات ريال خلال عام 2006.
    وبيّن الرئيس التنفيذي للشركة أن العقود التي تم إبرامها تأتي ضمن خطة وضعتها الشركة تهدف لتنفيذ عدد من المشاريع الكهربائية لتعزيز موثوقية الخدمة الكهربائية، مؤكدا أنها قد أعدت خطة طموحة حددت بموجبها المشاريع الرأسمالية المستقبلية لضمان استقرار النظام الكهربائي وذلك حتى نهاية عام 2015.
    وأضاف أن احتياجات مشاريع التوليد خلال هذه الفترة تقدر بأكثر من 60 مليار ريال، منها 13 مشروعا سيتم البدء في إنشائها خلال العام المقبل، ستضيف لقدرات التوليد ما يزيد عن 7 آلاف ميجاواط، إضافة إلى القدرات التي سيتم الحصول عليها من المشاريع المشتركة مع القطاع الخاص.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ

    المستثمرون السعوديون يحتلون المرتبة الأولى بين 85 جنسية
    ارتفاع تداولات البورصة المصرية 75% خلال عام


    القاهرة: محمد الضبعان
    ارتفعت أحجام تعاملات البورصة المصرية عام 2005-2006 بنسبة تجاوزت 75% عنها عام 2004-2005 ، فبينما سجلت العام الجاري تداول 255 مليار جنيه بلغت قيمة التداول العام الأسبق 84 مليار جنيه.
    واحتل مستثمرو السعودية المرتبة الأولى من بين 85 جنسية عربية ودولية من حيث التعاملات في البورصة المصرية العام الجاري مع ظهور المتعاملين الأجانب خاصة الأوروبيين كمنافس قوي في بعض فترات التداول تأثرا بصفقات الاستحواذ على أسهم المصارف من قبل مصارف فرنسية وبريطانية وأخيرا مجموعة سان باولو الإيطالية.
    وقال رئيس هيئة سوق المال المصرية الدكتور هاني سري الدين إن متوسط التداول اليومي بلغ 1.1 مليار جنيه مقابل 336 مليون جنيه في العام السابق.
    وأشار إلى أن البورصة تجاوزت عقبات صعبة واجهتها خلال عام 2006 مدعومة بتطوير منظومة سوق المال بمحاورها الثلاثة التي اعتمدت على تطوير البنية الأساسية والإدارية والهيكلية لهيئة سوق المال من خلال رفع كفاءة العاملين فيها إضافة إلى تطوير ورفع كفاءة شركات الخدمات المالية والعمل على تطوير السوق نفسه وتعميقه من خلال استحداث آليات جديدة.
    وقال سري الدين إنه تم إعداد تقييم كامل لوظائف هيئة سوق المال ودورها الرقابي والسعي لتحويلها من مجرد رقيب على الالتزام بتطبيق القانون إلى جهة فاعلة في تطبيقه والحد من المخاطر في السوق.
    وشهد عام 2006 إصدار قواعد جديدة للعضوية وقواعد لتنظيم السوق متعلقة بالشركات المقيدة وأخرى للإفصاح والحوكمة والمحاسبة، والانتقال من إصدار القواعد والرقابة الكمية إلى الرقابة الكيفية من خلال قياس متابعة مدى التزام الشركات في السوق وتم إنشاء إدارات لم تكن موجودة مثل التفتيش والمخاطر والبحوث والإفصاح غير المالي والحوكمة والشكاوى والتظلمات.
    وسجلت الشركة المصرية للاتصالات أكبر عدد من الشكاوى حين الاكتتاب فيها بعدد شكاوى3200 شكوى.
    وانخفض عدد شركات الأوراق المالية العاملة في السوق المصري عام 2006 إلى 121 شركة بعد إلغاء تراخيص 6 شركات ومنع 4 شركات أخرى من مزاولة نشاطها لقيام هذه الشركات بأعمال تهدد السوق بينما تم فرض عقوبات على شركات بالوقف 10 أيام أو 15 يوما أو شهرا لمخالفتها قواعد التداول على نحو لم يصل إلى حد تهديد السوق.









    السعودية تكتتب بكامل حصتها في زيادة رأسمال الإسلامي للتنمية

    جدة: واس
    اكتتبت السعودية بكامل حصتها في الزيادة العامة الرابعة لرأسمال البنك الإسلامي للتنمية تفعيلا للقرارات التي اتخذتها قمة مكة المكرمة الاستثنائية.
    ووجه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز برقية جوابية لرئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية الدكتور أحمد بن محمد علي شكره فيها على ما عبر عنه من مشاعر طيبة بمناسبة دعم المملكة للبنك بهذا الاكتتاب. وسأل الملك الله تعالى دوام التوفيق لما فيه خير الأمة ورفعتها وأن يستمر البنك الإسلامي للتنمية في تقديم ما يسهم في رقي دول العالم الإسلامي.
    وكان محمد علي قد رفع برقية أعرب فيها عن امتنان وتقدير كافة الدول الأعضاء في البنك لخادم الحرمين الشريفين على هذا الموقف الذي يدل على ريادة المملكة في مسيرة العمل الإسلامي المشترك منذ أن أرسى الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود أسس التعاون والتضامن الإسلامي.
    وأوضح أن دعم خادم الحرمين الشريفين للبنك الإسلامي للتنمية سيمكنه من القيام بواجباته وأداء مهامه في تعزيز التضامن بين الدول الأعضاء والإسهام في رفع مستوى شعوب الأمة الإسلامية.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ

    مقترح سعودي لوضع قواعد موحدة لتملك وتداول الخليجيين للأسهم

    الرياض: واس
    قال الأمين العام المساعد للشؤون الاقتصادية بمجلس التعاون الخليجي محمد المزروعي إن لجنة رؤساء ومسؤولي الهيئات والأسواق المالية الخليجية اطلعت على المقترح السعودي حول إعداد مشروع بشأن القواعد الموحدة لتملك وتداول الأسهم من قبل مواطني دول المجلس.
    وبين أن اللجنة التي اختتمت أعمالها أمس بمقر الأمانة العامة لمجلس التعاون ناقشت الاكتتابات الجديدة للشركات المساهمة في دول المجلس وكلفت فريق عمل بوضع المقترحات اللازمة لوضع الآليات بشأنها.
    وأوضح أن اللجنة اطلعت كذلك على قرارات لجنتي التعاون التجاري والتعاون المالي والاقتصادي بشأن الأسواق المالية، وعلى نتائج دراسة "مكنزي" المتعلقة بتطوير وتكامل الأسواق المالية بين دول المجلس، ونتائج دراسة صندوق النقد الدولي بشأن تطوير وتعزيز التكامل بين الأسواق المالية بدول المجلس وكيفية الاستفادة مما ورد في هاتين الدراستين.









    35% زيادة الإنفاق الحكومي على السلع والخدمات
    السعودية تنفذ مشروعات بقيمة 1.1 تريليون ريال خلال 6 سنوات


    جدة: الوطن
    قدَّر كبير اقتصاديي البنك الأهلي الدكتور سعيد الشيخ قيمة المشاريع المخطط تنفيذها في السعودية ما بين عام 2006 و 2012 بـنحو 270 مليار دولار (1.1 تريليون ريال) حيث شكلت حصة المشاريع التنموية والبنية التحتية والمياه والكهرباء 135.2 مليار دولار في حين بلغت حصة الاستثمارات لتوسعة الطاقات الإنتاجية والتكريرية في قطاع النفط والغاز والبتروكيماويات والصناعة 132 مليار دولار.
    وأوضح الشيخ خلال محاضرة ألقاها مؤخراً بعنوان تطورات الاقتصاد السعودي وآفاقه وتحدث فيها عن المشاريع الرأسمالية في المملكة ومراحل دورة أعمال الاقتصاد السعودي أن أجمالي عدد المشاريع الرأسمالية في مختلف القطاعات بلغ 419 مشروعا توزعت في 117 مشروعا تنمويا و85 مشروع ماء وكهرباء و 37 مشروعا صناعيا و84 مشروعا بتروكيماويا و 96 مشروع نفط وغاز.
    وفي جانب مراحل دورة أعمال الاقتصاد السعودي أشار الشيخ إلى أن النمو القوي للاقتصاد العالمي الذي دفع بأسعار الطاقة والسلع إلى الارتفاع ابتداء من عام 2003 ساعد بزيادة الطلب العالمي على النفط الذي بدوره سرع في الانتعاش الاقتصادي المدفوع بالصادرات.
    وأضاف أن السياسة المالية التوسعية للدولة والاستهلاك الخاص حفزا بذلك الطلب، حيث ارتفع الإنفاق الحكومي على السلع والخدمات بنسبة 35.5% ما بين عامي 2003-2005 مما أدى إلى زيادة ثقة المستهلكين في سوق الأسهم التي انعكست في صعود مؤشره خلال السنتين الماضيتين.
    وحول المرحلة الثالثة في دورة الأعمال ذكر الشيخ أن محدودية الطاقة الإنتاجية لبعض السلع والخدمات الأساسية إلى جانب الثقة في استمرارية الطلب العالمي التي ساهمت في تحريك الطلب على الاستثمار. وفي حين أن معدل نمو استثمارات القطاع الخاص غير النفطي في المرحلة الحالية بدا متواضعاً مقارنة بنمو الصادرات إلا أنه من المتوقع أن يأخذ وتيرة تصاعدية خلال السنوات القادمة.
    وبين أن اقتصاد المملكة يتجه حالياً إلى مرحلة الاستثمار من دورة الأعمال وأن المشاريع العملاقة سوف تسهم في تنويع الاقتصاد وتحفيز النمو.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ نادي خبراء المال


    شائعة غير مؤكدة ترفع سهم الراجحي في اللحظات الاخيرة
    الشركات الصغيرة تتمرد على المؤشر والارتداد وهمي


    تحليل: علي الدويحي
    عكس المؤشر العام لسوق الأسهم المحلية امس الاحد الاتجاه في النصف الساعة الاخيرة من المسار الهابط الى المسار الصاعد بجهود سهم الراجحي الذي ارتفع بنسبة 6% ومن سعر 176 ريالا الى سعر 189 نتيجة تسرب شائعة غير مؤكدة ومفادها موافقة الجهات المسؤولة بتوصية المنحة ليغلق المؤشر على ارتفاع طفيف شبه مفتعل يمكن ان تكشف التعاملات القادمة مدى المصداقية لهذا الارتفاع المفاجئ، رغم ان (عكاظ ) توقعت الارتداد هذا في تحليل امس.

    اغلق المؤشرالعام تعاملاته مرتفعا بمقدار 15،39 نقطة او بما يعادل 0،2% ليقف عند مستوى 7813 نقطة وبحجم سيولة قاربت على 11 مليار ريال تراجعت اسعار اسهم 41 شركة وارتفعت اسعار اسهم 23 شركة وبكمية تنفيذ تجاوزت 274 مليون سهم، ويميل هذا الاغلاق الى الايجابية بالنسبة للمضارب اليومي ومن المحتمل ان يحاول كثيرا في الاتجاه الصاعد ويبقى تجاوز حاجز 7947 نقطة مهما اليوم علما بان السوق مازال مضاربة بحتة ويعتبر حاجز 7614 نقطة دعم قوية وكسرها الى اسفل يزيد من حجم كرة الثلج ومن المحتمل ان يشهد السوق نهاية تعاملات غدا الثلاثاء مضاربة شرسة.
    على صعيد التعاملات اليومية افتتح السوق على هبوط متوقع نتيجة الضغط على الشركات القيادية وتحديدا سهم الكهرباء الذي وصل الى سعر 12،75 ريالا وكذلك اسهم القطاع البنكي حيث وصل المؤشر العام الى مستوى 7649 نقطة كاسرا نقاط دعوم بسهولة ليدخل بعدها في اتجاه افقي، لم يعط السوق فرصة للدخول حيث كانت بعض الأسهم الصغيرة تشهد عملية تصريف ومرة اخرى تشهد مضاربة حامية، اضافة الى وقوف المؤشر العام في منطقة محيرة بين حاجز 7660 كقاع و7706 كقمة وذلك خلال الساعتين الاولى، وبعد الساعة الواحدة و15 دقيقة يكسر نقطة دعم مهمة 7630 ويدخل في مسار افقي ثان وفي مستوى اقل من سابقه حيث تتحول نقاط الدعم الى مقاومة، ومن الواضح بدء تمرد الشركات الصغيرة على المؤشر العام مما يؤكد ان من يسيطر على السوق هي السيولة الانتهازية،وهذا يدعو الى الحذر وذلك لعدم تحرك الشركات القيادية بعكس الشركات الصغيرة وهي المستهدفة بالدرجة الاولى من هذا التصحيح.
    في الساعة الاخيرة يشهد السوق تذبذبا عاليا وصل المؤشر الى حاجز 7773 نقطة ليتعرض لعملية بيع جماعي طبيعي للسيولة التى انتهجت اسلوب الخروج مع نهاية كل تداول وكان سهم الحكير اول الأسهم الواصلة الى النسبة السفلى وقد شهد سهم الراجحي في نهاية التداول صفقة كبيرة توحي ان السهم من المحتمل ان يتلقى خبرا ايجابيا في الايام القادمة هذا اذا افترضنا حسن النية او لاستخدامها للضغط على المؤشر العام والسوق مستقبلا حيث ارتفع الى سعر 189 ريالا مما دعم المؤشر الى اختراق نقاط مقاومة ليغلق مرتفعا كما يبقى تعرض كثير من الأسهم للتصريف مسألة تورق المتعاملين.
    السوق من الناحية الفنية وبشكل عام مازال مضاربة وقد يستمر الى شهر فبراير القادم والتصحيح لم ينته وكسر المؤشر العام لحاجز 7750 قد يقوده الى مناطق جديدة وتبقى أي ارتدادات لا يعتد بها فمن الافضل عدم الاندفاع بكامل السيولة مع اهمية ان تتم دراسة السهم قبل الشروع في الشراء وان تعتمد على مدى وصول السهم لسعر مناسب وان يكون صحح نفسه بالكامل.
    فيما يتعلق باخبار الشركات وقعت شركة المراعي وشركات ومؤسسات سعودية اتفاقاً مع شركة الاتصالات المتنقلة الكويتية MTC للمنافسة للحصول على الرخصة الثالثة للهاتف الجوال التي اعلنت عنها هيئة الاتصالات السعودية.








    القلق يسيطر على تعاملات المستثمرين بـ«سهم الحكير»


    محمد العبد الله (الدمام)
    شكل انحدار المؤشر العام لمستوى دون 8000 نقطة علامة فارقة في تعاملات سوق الاسهم المحلية، اذ ما زال يتخبط في جميع الاتجاهات دون القدرة على تحديد المسار الصحيح، بحيث يرحج ان يراوح مكانه عند هذه المستويات حتى نهاية الاسبوع الجاري، وبالتالي اختتام العام الحالي على صدمة كبيرة تضاف الى سلسلة الصدمات المتلاحقة التي يلحقها السوق بملايين المحافظ الاستثمارية.
    وقال متعاملون ان سيطرة اللون الاحمر على المؤشر العام و قبلها الشركات المدرجة تشكل عامل ضغط قوي للمستثمرين، خصوصا ان استمرار الاوضاع الحالي يمثل كارثة حقيقية تخنق المحافظ الاستثمارية و تصيبها بحالة من الاغماء الشديد، الامر الذي دفع البعض لاتخاذ قرارات صعبة تتمثل في ايقاف مسلسل «الهزائم» المالية والابتعاد بشكل مؤقت عن السوق وانتظار ما تحفز الاحداث او التعاملات خلال الفترة القادمة، مشيرين الى ان «صدمة» سهم الحكير الذي تم ادراجه يوم امس الاول «السبت» ما تزال تلقي بظلالها على كافة المكتتبين، حيث ما زال يواصل تخبطه لليوم الثاني على التوالي، فقد فشل في استعادة المواقع التي كسبها في اليوم الاول من تداوله، وبالتالي فان سهم «الحكير» يعطي نموذجا حيا لما تعيشه السوق من حالة ترد وعدم استقامة جراء الممارسات غير الصحية التي تعشعش فيه وتتطلب المزيد من الاجراءات لتقويمه خلال الفترة القادمة.
    وقال حسين الخاطر «محلل فني» ان كسر حاجز 8000 نقطة خلال تعاملات الاسبوع الماضي، شكل صدمة قوية للمستثمرين، نظرا لما يمثله هذا المستوى من دعم و مقاومة، وبالتالي فان فشل المؤشر في الصمود امام عوامل الضغط التي مارسها البعض، يمهد الطريق امام مزيد من التراجع في الايام القادمة، مشيرا الى ان السيولة خلال تعاملات الاسبوع الجاري سجلت تراجعا، مما يعطي اشارة واضحة على التخوف و القلق الذي ينتاب الكثير من صغار المستثمرين من خطورة ما يحدث خلال جلسات التعاملات المالية، وبالتالي فان عودة السيولة مرهونة بما بالتطورات الايجابية التي ينتظرها الجميع خلال العام القادم.
    واوضح د. عبد الله الحربي استاذ المحاسبة و نظم المعلومات بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، ان المؤشر العام للســوق ما زال يسير في المسار الهابـــط عمــــا كان عليه منذ شـــهر يوليـــو الماضي عــندما بلغ السوق القيمة الثانـــية له من الارتداد الايجـابي عند مستوى 13500 وذلك بعد انهيار شهر فبراير الماضي، مشيرا الى ان السوق تعرضت خلال الاسبوع الماضي لموجات من عمليات جني الارباح، حيث وصفت بالاحترافية في تنفيذها والاستباقية في توقيتها مع اعلان بيانات و نتائج الميزانية العامة للدولة والتي جاءت نتائجها ايجابية للغاية وفقا لمعظم المؤشرات الاقتصادية والمالية المتعارف عليها، حيث اقدم كبار المضاربين وصناع الاسهم و ممثلوهم على عمليات جني الارباح الاستباقية لاعلان نتائج الميزانية العامة لتصريف ما لديهم من اسهم بعد ان ارتفعت اسعار باكثر من 50% خلال اسبوع تداول وذلك وفقا لمبدأ الشراء على الاشاعة و البيع على الخبر، مستغلين بذلك فرصة دخول عامة المتعـــاملين للسوق تــفاؤلا بنتائج الميزانية العامة للدولة و ما قد تحمله من اخبار ايجابية للسوق ولصغار المتعاملين فيه.

صفحة 1 من 6 123456 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 26/12/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 15-01-2007, 09:25 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 19/12/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 48
    آخر مشاركة: 08-01-2007, 09:56 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 27/11/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 58
    آخر مشاركة: 18-12-2006, 10:48 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 20/11/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 53
    آخر مشاركة: 11-12-2006, 10:17 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 19/11/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 56
    آخر مشاركة: 10-12-2006, 10:10 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا