في البدايه نرغب في توضيح سبب الازمه او كيف وصلت اليونان لهذه الازمه؟
بكل بساطه السبب راجع منذ منتصف تسعينات القرض الماضي وحتي العام الماضي حيث كانت اليونان تنفق اموالا كثيره من ما تجمعه من الضرائب وفي البدايه كانت اليونان تعلن عن وجود عجز بسيط في الميزانيه الا انه اتضح ان الرقم اكثر بكثير مما تم اعلانه ويرجع ذلك بسبب ان الحكومات اليونانيه تقوم بالمراجعات علي الموازنه بعد الانتخابات فتغير الرقم حتي تبدو اكثر نجاحا من الحكومه السابقه وبالتالي تراكمت المشكله وفي خريف 2009 اعلنت الحكومه المنتخبه حديثا بان العجز وصل 13.6% وان ارقام عامي 2006 و2007 اعلي مما تم اعلانه حينها وبدا الشك في قدره اليونان علي سداد ديونها
وبذلك فهمنا السبب الذي ادي الي وصول اليونان لهذا الوضع . والان سوف نتناول لماذا حصلت اليونان علي قرض في 2010 وهل استطاعت من خلاله التغلب علي ديونها؟
السبب وراء حصولها علي قرض في 2010 هو تفاقم مشكله ديون اليونان مما فتح بالجدال بان اليونان ستمتنع عن سداد ديونها التي معظمها تعود الي بنوك خارج البلاد لذلك تم منح قرض جديد لليونان في بدايه 2010 الذي اطلق عليه حزمه الانقاذ ولكن التحليل الذي قام به صندوق النقد الدولي لليونان لم يعطي اي نمو ولهذا لم يتحسن موقف اليونان من ديونها .وهل كل ذلك يجعل اليونان تحصل علي قرض اخر او حزمه انقاذ جديده في2012؟ بالطبع نعم لان ازمه اليون لا يمكن احتوائها ولذلك منح صندوق النقد الدولي لليونان قرضا او حزمه انقاذ ثانيه.
لكن لماذا عادت المشكله مره اخري؟
منذ تطبيق حزمه الانقاذ الثانيه حدثت 3 اشياء :1-تحقيق اليونان تقدم في تقليل العجز 2-الضغوط التي تعرض لها الاقتصاد اليوناني جعلته يفشل 3-(سيريزا)معاض لاجراء التقشف في الانتخابات وبسبب ذلك عادت الازمه من جديد .ونجد ايضا في ذلك الوقت كانت تريد حكومه(تسييراس) 3 تغيرات:1-استيراد بعض بنود الاتفاق 2-الاحتفاظ بجزء من العائدات التي تحصل عليها الدوله لتقليل العجز 3-تخفيض جزء من الديون
ملخص عن ازمه اليونان نادي خبراء المال
ولكن بعد فشله في التفاوض علي المطالب الثلاثه اعلن (تسييراس) انه سيترك الشعب اليوناني ليصوت علي ما يريد علي الاستمرا في اجراءات تقشف وقبول العروض التي يقدمها الدائنوان
وبالفعل ذهي 10 الملايين اليونانين للادلاء باصواتهم حول اجراءات التقشف الصارمه
ملخص عن ازمه اليونان نادي خبراء المال
وكانت نتيجه الاستفتاء هو رفض اليونانيون بشكل حاسم شروط التقشف القاسيه التي حاول الدائنوان الدوليون فرضها علي بلادهم من اجل مساعدتها ببرنامج انقاذ مالي جديد بنسبه 61.1%
ملخص عن ازمه اليونان نادي خبراء المال
مما ادي الي تحذير المسئولون الاولاوبيون من ان نتيجه الاستفتاء قد شهدت طرد اليونانين من منطقه اليورو كما ادت نتيجه الاستفتاء الي تاثير سلبي علي اسعار صرف اليورو يوم الاثنين مما ادي الي اعلان وزير الماليه في اليونان عن استقالته من منصبه
والان هل يوجد امل في تقليل ديون اليونان او ماذا تستطيع اليونان فعله لانقاذ اقتصادها؟
يمكن لليونان حل هذه المشكله اما عن طريق العثور علي قرض من جهه جديده وهو امر مستبعد او الاستمرار بما لديها من مال قليل. ولكن برهه هل كان يوجد حل لهذه الازمه من بدايتها ؟ نعم كان يوجد حل وهو استخدام المال الذي تم تجميعه اوروبيا من القرض التي حصلت عليه في 2010 من اجل تخفيض جزء من الديون
وفي نهايه الموضوع اريد ان اطرح سؤاال هل يمكن ان تستفيد مصر من ذلك الازمه ؟
بالطبع نعم يمكن مصر ان تستفيد بل لابد انها تستغل تلك الازمه لتحسين اقتصادها عن طريق الصادرات الي دوله اليونان مما يودي الي زياده الانتاج المحلي وبذلك تقلل حده البطاله وتقل الواردات كما اذا عادت اليونان لعملتها السابقه سيعمل ذلك علي ارتفاع الاسعار وسوف تستفيد مصر في مجال السياحه بما ان السياحه اليونانيه الي مصر ليست كبيره علي عكس السياحه المصريه لليونان فبهذا سوف يؤدي لزياده السياحه اليونانيه في مصر باعتبار مصر تمتلك ثلث اثار العالم كما ان الاستثمار المصري سيستفيد في هذه الحاله بعد المؤتمر الاقتصادي الذي عقد في شرم الشيخ لان الاستثمارات سوف تهرب من اليونان في ظل هذه الظروف وبما ان مصر جاذبه للاستثمارات ومع نزول سعر العمله المصريه ومشروع قناه السويس الجديد كل هذا سيجعل من مصر مكان جذاب للاستثمار اليوناني ومما لاشك ان البورصات العالميه ستشهد تقلبات شديده في الايام المقبله ولكي تتفادي مصر اي خساره يجب علينا ان نضع ضوابط تحت المستثمرين المصريين والعرب علي زياده مشترياتهم
وبهذا اكون وضحت ملخص عن ازمه اليونان وكيفيه الاستفاده من هذه الازمه وارجو ان يكون الموضوع اعطي معلومات كافيه لمعرفه وضع اليونان يكون نال اعجابكم