تراجعت مؤشرات بورصة مصر بنحو جماعي في التعاملات الصباحية لجلسة، يوم الاثنين، وهبط المؤشر الرئيسي "إيجي إكس 30" بنحو 1.03%، أو ما يُعادل 83 نقطة، دون مستوى "7950 نقطة" عند 7922 نقطة.

توقع أيمن فودة، رئيس لجنة أسواق المال، بالمجلس الاقتصادي الأفريقي، أن يستمر الأداء العرضي المائل للصعود يتخلله موجات من جني الأرباح خلال الجلسة الواحدة، لحين تحقيق جانب من المحفزات المنتظرة مع اقتراب افتتاح قناة السويس الجديدة مطلع الشهر القادم، لتدفع بسيولة جديدة في القطاعات والأسهم.

وأضاف "فودة"، "مازال المؤشر الرئيسي يواجه مقاومة عند 8050 - ثم 8124 - ثم 8260 نقطة، وباختراق هذه المنطقة بزخم شرائي قوي يدفع بالمؤشر الرئيسي إلى مستهدفاته الأعلى، على أن يكون الدعم عند 7980 - ثم 7900 نقطة، كما أن مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة صاحب الأداء الأفضل يواجه مقاومة عند 449 - ثم 458 نقطة، على أن يكون الدعم عند 440 - ثم 436 نقطة".

فيما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي إكس 70" بوتيرة أقل بنسبة 0.33% إلى 445 نقطة، فيما خسر المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي إكس 100" بنحو 0.49% إلى 913 نقطة.

وبلغت قيم التداول على الأسهم 34 مليون جنيه، بعد التداول على نحو 21 مليون سهم، من خلال 1.3 ألف صفقة.

وعلى صعيد جنسيات المستثمرين اتجهت تعاملات المصريين والأجانب نحو البيع بصافي بيعي 269.5 ألف جنيه و532.2 ألف جنيه على التوالي، فيما اتجهت تعاملات العرب نحو الشراء بصافي شرائي 801.7 ألف جنيه.

وعلى صعيد فئات المستثمرين فتعاملات المؤسسات تتجه للبيع، مقابل حركة شرائية سيطرت على تعاملات الأفراد .

تصدر سهم "عبر المحيطات" التراجعات بنسبة 11.11% إلى 0.08 دولار، فيما جاء على رأس الأسهم المرتفعة سهم "العربية لاستصلاح الأراضي" بنسبة 5.6% إلى 9.69 جنيه.