تراجعت مؤشرات بورصة مصر خلال الـ 9 أشهر من العام 2015، فيما خسر رأسمالها السوقي نحو 51.3 مليار جنيه (6.5 مليار دولار).

وانخفض المؤشر الرئيسي "إيجي إكس 30" خلال الـ 9 أشهر، بنحو 17.85% أو ما يُعادل 1593.7 نقطة، ليغلق عند 7332.88 نقطة، منخفضاً من 8926.58 نقطة بنهاية 2014.

قال سامح غريب- رئيس قسم التحليل الفني لدى شركة الجذور لتداول الأوراق المالية، بالنظر لتعاملات المؤشر الثلاثيني منذ بداية هذا العام (تعاملات ثلاثة ارباع العام)، نجد أن المؤشر فقد الكثير من قيمته خلال هذه الفترة، إذ انخفض بنسبة 17.8%، حيث بدأ المؤشر العام عند مستوى 8926 نقطة، وأنهى تعاملات الفترة عند مستوى 7332 نقطة.

وأضاف "غريب"، "على الرغم من ذلك استطاع المؤشر الثلاثيني خلال تلك الفترة الوصول لأعلى مستوى له منذ أكثر من سبع سنوات (من عام 2008)، حيث استطاع الوصول لمستوى 10066 نقطة".

وتابع رئيس قسم التحليل الفني، لكن بمقارنة حركة المؤشر المصري وباقي المؤشرات العربية خلال تلك الفترة، نجد أنه حتى الآن محقق أعلى نسبة هبوط، ونذكر نسب بعض الأسواق العربية مقارنة بالسوق المصري، حيث تراجع مؤشر دبي بنسبة 4.8%، فيما انخفض المؤشر السعودي بنسبة 11.2%، وهبط المؤشر الكويتي بنسبة 12.4% .

وأغلق المؤشر الجديد "إيجي إكس 50" متساوى الأوزان، بنهاية سبتمبر 2015، عند 1215.02 نقطة، خاسراً بمقدار 584.03 نقطة، تُمثل نسبة 32.46% منخفضاً من 1799.05 نقطة بنهاية 2014، وفقاً لحسابات المؤشر.

جدير بالذكر أن لجنة مؤشرات البورصة المصرية أقرت في نهاية يوليو 2015، استحداث مؤشر البورصة المصرية متساوي الأوزان EGX 50 EWI، وهو مؤشر يقيس أداء أفضل خمسين شركة في البورصة المصرية من حيث قيمة التداول، ويبدأ المؤشر بقيمة 1000 نقطة في تاريخ البدء (2 يوليو 2013)، وتم تدشين المؤشر الجديد اعتباراً من يوم 2 أغسطس 2015.

وتراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي أكس 70" خلال ذات الفترة، بنسبة 31.3% أو ما يُعادل 177.01 نقطة، ليغلق عند 388.42 نقطة، منخفضاً من 565.43 نقطة في نهاية 2014.

وأضاف "غريب"، "نجد أن مؤشر EGX70، حقق انخفاضاً أكبر بكثير من نظيره EGX30، حيث انخفض بنسبة 31.33%، وكذلك لم يستطع تحقيق مستويات سعرية كبيرة خلال تلك الفترة مقارنه بمؤشر EGX30.

وامتدت الخسائر إلى المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي إكس 100" ليفقد خلال الـ 9 أشهر، نحو 245.85 نقطة أو ما يُعادل 22.5% وصولاً إلى 844.61 نقطة، منخفضاً من 1090.46 نقطة في نهاية 2014.

وشهدت البورصة المصرية 3 طروحات أولية خلال الـ 9 أشهر من العام 2015، منها طرحين بالسوق الرئيسي إيديتا للصناعات الغذائية و إعمار مصر للتنمية، وطرح وحيد ببورصة النيل وهو المجموعة المتكاملة للأعمال الهندسية.

جدير بالذكر أن المؤشر الرئيسي "إيجي أكس 30" خلال النصف الأول من عام 2015، انخفض بنحو 6.2% أو ما يُعادل 555.05 نقطة ليغلق عند 8371.53 نقطة، منخفضاً من 8926.58 نقطة في نهاية 2014.