ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية "إيجي إكس 30"، الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة بالسوق، بنسبة 1.86% أو مايعادل 137.1 نقطة إلى مستوى 7491.6 نقطة، ليصل إلى أعلى إغلاق له خلال أكثر من شهر ونصف منذ 17 أغسطس 2015، بتعزيز من عرض شراء "بلتون".

وتصدر سهم بلتون المالية القابضة، قائمة الأسهم الأكثر ارتفاعاً، بنسبة 20.77% عند 3.40 جنيه، بعد الإعلان عن عرض شركتي "أوراسكوم للاتصالات" و"أكت فايننشال" من أجل الاستحواذ على 100% من أسهمها، وارتفع سهم أوراسكوم للاتصالات بنسبة 8.57% عند 0.75 جنيه، وبقيمة تداولات بلغت 92.1 مليون جنيه، ليتصدر قيم التداولات بجلسة اليوم الخميس.

وارتفع رأس المال السوقي بنحو 5.25 مليار جنيه (672.4 مليون دولار) ليغلق عند 452.5 مليار جنيه، مقابل 447.3 مليار جنيه إغلاق جلسة الأربعاء، وبلغ إجمالي قيمة التداولات 1.55 مليار جنيه، منها 671.1 مليون جنيه تداولات على الأسهم.

وارتفع سهم البنك التجاري الدولي - مصر، صاحب أكبر وزناً نسبياً بالمؤشر الرئيسي، بنسبة 2.3% عند سعر 54.69 جنيه للسهم، وبقيمة تداول بلغت 81.7 مليون جنيه.

قال سامح غريب- رئيس قسم التحليل الفني لدى الجذور لتداول الأوراق المالية، إن المؤشر الرئيسي استمر في الارتفاع الذي بدء بجلسة، أمس الأربعاء، ولكنه ازدادت قوته بسبب استمرار ارتفاع سهم البنك التجاري الدولي، بالإضافة إلى عرض الاستحواذ المزمع من شركة أوراسكوم للاتصالات لشركة بلتون، وهو الأمر الذي أعاد التفاؤل للمستثمرين بشأن الفترة القادمة.

وأضاف أن ارتفاع جلسة اليوم صاحبه زيادة في قيم التداول لتصل لمستوى 679 مليون جنيه، وهو أعلى مستوى منذ ما يقرب على الثلاثة أشهر، ليتمكن المؤشر من تجاوز مستوى 7427 نقطة، لذا يتوقع استمرار النشاط والارتفاع واستهداف المؤشر لمستوى المقاومة 7600 نقطة، أمَّا بالنسبة لمستويات الدعم فأصبح مستوى 7200 نقطة هو أقرب وأهم مستوى دعم للمؤشر في الفترة قصيرة المدى.

وارتفع مؤشر "إيجي إكس 70" بنسبة 1.76% عند مستوى 398.5 نقطة، وبالمثل ارتفع مؤشر "إيجي إكس 100" بنسبة 1.22% عند مستوى 852.4 نقطة، وصعد مؤشر "إيجي إكس 50" بنسبة 2.18% عند 1241.3 نقطة.

وعن المؤشر السبعيني قال "غريب"، إنه شهد عودة النشاط لمعظم أسهمه، ليُنهي المؤشر جلسة اليوم مرتفعاً، ليخترق المؤشر الحد العلوي للنطاق العرضي الذي كان يتحرك به (395 نقطة)، وبتجاوز المؤشر لهذا المستوى يتجه المؤشر لمستوى المقاومة التالي عند 410 نقاط، ولكن مع ذلك ما زالت هناك أسهم تتداول في نفس النطاق السعري منذ فترة طويلة دون التأثر بالفترة التصحيحية الحالية، وأصبح مستوى 384 نقطة هو أقرب مستوى دعم للمؤشر في الفترة الحالية.

واتجهت تعاملات المصريين والعرب للشراء بصافي 10.28 مليون جنيه و25.18 مليون جنيه على التوالي، بينما اتجه الأجانب للبيع بصافي 35.46 مليون جنيه.