وارتفع مؤشر "إيجي إكس 50" متساوي الأوزان بنسبة 0.21% عند 1300.9 نقطة، فيما تراجع المؤشر السبعيني بنسبة 0.05% إلى مستوى 400.9 نقطة، فيما تراجع "إيجي إكس 100" بنسبة 0.01% إلى 864.5 نقطة.

كما قالت منى حسن- ، صعد المؤشر الثلاثيني، يوم الأحد، ليغلق على 7653 نقطة، وسط أحجام تداول ضعيفة نسبياً، ذلك أثر محاولة من معظم الأسهم القيادية لاختبار مستويات المقاومة، ومن المرجح استمرار تحرك الأسهم بين المستويين 7700 و7500 نقطة في الفتره القادمة.

توقع أيمن فودة- رئيس لجنة أسواق المال بالمجلس الاقتصادي الأفريقي، عودة الأسهم القيادية والمؤشرات الرئيسية لاختبار مستويات الدعم الأولى، والتي من المنتظر أن تجد عندها المشتري القوي القادر على إعطائها العزم الكافي لمعاودة اختراق مناطق المقاومة مرة أخرى.


واتجهت تعاملات المصريين والأجانب للشراء بصافي شرائي 430 ألف جنيه و888.4 ألف جنيه على التوالي، فيما اتجهت تعاملات العرب للبيع بصافي بيعي 1.3 مليون جنيه .

وتصدرت التراجعات أسهم "مصر للألومنيوم، وروبكس، وشيني"، بنسب 7% و6% و2.5% على الترتيب.

وجاء على رأس الأسهم المرتفعة "انترناشيونال بيزنس" بارتفاع 5%، ثم "بورتو جروب" بارتفاع 4.8%، تبعهما "الدولية للثلج" بارتفاع 4.1%.