يتفاوض البنك المركزي حاليا مع المصدرين لصرف عائداتهم المحولة من الخارج إلى حساباتهم بالجنيه المصري حيث يريد البنك المركزي الحصول على دولارات المصدرين لحل أزمة العملة الحالية وتوفير السيولة في السوق و لكن إعترض المصدرين على هذه الإستراتيجية مطالبين بتعويضهم على الأقل بتوفير الدولار لإستيراد إحتياجاتهم في سياق متصل تماسك الجنيه في العطاء الأخير بالأمس حيث باع البنك المركزي 37.8 مليون دولار عند سعر 7.73 جنيه بينما سجل الدولار 8.52 جنيه في السوق الموازية