سارت شائعات في السوق أمس حول عرض إستحواذ تقدمت به شركة فمبلكم لشراء 100% من أسهم شركة جلوبل تليكوم، ليقفز سعر السهم في التعاملات أمس بنحو 10% وصولاً إلى سعر 1.76 جنيه، مما دفع إدارة البورصة إلى وقف التداول على السهم.

هيئة الرقابة المالية من جهتها، وعلى لسان رئيس الهيئة الدكتور شريف سامي قال أن الهيئة ليس لديها علم بما يتداوله السوق من أنباء حول عرض شراء مقدم من فيمبلكوم الروسية للاستحواذ على كامل أسهم جلوبال تيلكوم نافيا تلقي هيئة الرقابة المالية أية عروض خاصة بشركة جلوبال تيلكوم.

أم شركة فيمبلكوم فأعلنت من جانبها أنه لا يوجد ما نعلق عليه في الوقت الحالي بشأن هذا الأمر. العالم اليوم ديسمبر 2