أحترافيه الشموع اليابانية وأقوي الأستراتيجيات بنظام الاتشيموكو

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 46

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 18/12/1427هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 18/12/1427هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 18/12/1427هـ نادي خبراء المال


    الأسهم السعودية تستهل تعاملات العام الجديد بارتفاع 35 نقطة مدعومة بالكهرباء

    19 شركة تستغل ثبات الأسهم القيادية لتعانق النسب القصوى



    الرياض: جارالله الجارالله
    استهلت سوق الأسهم السعودية أمس تعاملاتها بارتفاع طفيف، حيث انهت على صعود بلغ 35.89 نقطة بمعدل 0.45 في المائة عبر تداول 205.7 مليون سهم بقيمة 8.3 مليار ريال (2.2 مليار دولار).
    وأغلق المؤشر عند مستوى 7969 نقطة، وسط ارتفاع أغلب القطاعات في مقدمتها قطاع الزراعة بمعدل 8.36 في المائة يليه قطاع الخدمات بارتفاع 5.16 في المائة، ثم قطاع الكهرباء بارتفاع ما نسبته 3.85 في المائة.

    وقد خالف الإتجاه العام للسوق قطاع البنوك المنخفض بنسبة 1.82 في المائة وقطاع التأمين المتراجع بنصف النقطة المئوية بتراجع جميع أسهم شركات القطاعين باستثناء بنك الجزيرة الذي أغلق على ارتفاع 2.29 في المائة وبنك البلاد الذي أغلق على استقرار.

    وافتتح سوق الأسهم تعاملات السنة الجديدة أمس على انخفاض أوصله إلى مستوى 7847 نقطة في أول ساعة تداول ثم بدأ تذبذبه الضيق الصاعد حتى صعدت أسهم شركة الكهرباء في آخر ساعة من فترة التداول من وتيرة الارتفاع التي تعتبر المحرك الفعلي لتعاملات الأمس حيث ساعدت المؤشر العام على تمسكه في مساره الصاعد الذي بدأه قبل إغلاق السوق لإجازة عيد الأضحى.

    ويلاحظ سير المؤشر العام داخل نطاق ضيق لا يتجاوز مداه 120 نقطة فقط من أدنى نقطة إلى أعلى مستوى حققه المؤشر أمس ويعكس ذلك مدى ترقب المتداولين لإعلانات الشركات المؤثرة في اتجاه السوق وعدم جزمهم في اتخاذ القرارات الاستثمارية قبل وضوح الرؤية وهذا الترقب يمنح أسهم بعض الشركات القيادية صفة الحيرة التي تعطي مساحة تحرك لأسهم الشركات الصغيرة والمضاربية التي ما لبثت أن سجلت النسب القصوى بالارتفاع مستغلة ثبات المؤشر وأسهم الشركات القيادية لتعانق أسهم 19 شركة النسبة العليا المسموح بها في نظام تداول.

    ويتضح من سير المؤشر العام اختراقه للمقاومة عند مستوى 7950 نقطة بعد مكوثه تحتها 7 أيام تداول وترجح المؤشرات الفنية استمرار المسار الصاعد في الفترة القريبة ويواجهه عدة مقاومات أقربها مستوى 8025 نقطة وأقواها مستوى 8300 نقطة. ولا تزال الإشاعات هي المحرك الفعلي لمعظم قرارات المتعاملين في السوق حيث أن سوق الأسهم السعودية تعتبر من الأسواق الناشئة التي يؤثر فيها العديد من العوامل الخارجية وخصوصا مع انعدام الثقة بحصول فئة من المتعاملين على الأخبار والنتائج قبل الآخرين وبالذات في فترة يترقب فيها الجميع إعلانات الشركات التي تلعب دورا كبيرا في التأثير على مسار السوق. وأشار لـ«الشرق الأوسط» عبد الرحمن العواد محلل فني مستقل، أن إقفال مؤشر سوق الأسهم فوق منطقة مقاومة عند مستوى 7950 يرجح جانب التفاؤل في استمرار مسار السوق الصاعد ويزيد من نسبة الاطمئنان لدى المتداولين، وأبدى العواد تخوفه من الإشاعات التي ترزح في مسامع المتداولين في سوق الأسهم من أن مؤشر السوق يواجه مقاومات قوية لا يستطيع تجاوزها على حد قولهم، مستغربا القرار الاستباقي لعدم قدرة المؤشر على اختراق مقاومة بالرغم من عدم وصوله إليها. وأوضح لـ«الشرق الأوسط» فهد السعيد مراقب لتعاملات السوق، أن سوق الأسهم السعودية من خلال تعاملات أمس عكست امتناع كثير من المتداولين عن البيع بسبب الهبوط القوي الذي حدث في آخر أيام التداول قبل إجازة العيد والذي سبب لهم خسارة تتراوح ما بين 15 إلى 20 في المائة منتظرين عودة أسعار الأسهم وعدم الرضا في البيع بخسارة. وفي نفس السياق يقول عبد الله الكوير محلل مالي، إن الترقب الذي يطغى على تعاملات السوق يتحكم في أمر حسمه الإعلانات المرتقبة في شهر يناير (كانون الثاني) والمتوقع أن تكون ايجابية وخاصة لبعض الأسهم القيادية التي ربما تدفع المؤشر العام إلى مستويات مطمئنة لتعود الثقة إلى ساحة المتداولين الذين غلب عليهم طابع المضاربة السريعة استغلالا للتذبذب الضيق في المسار الجانبي وكذلك خوفهم من شبح الهبوط المفاجئ.










    الخطوط السعودية تبدأ المرحلة الثانية من التخصيص بطرح شحن البريد للقطاع الخاص

    أكدت أنها لا توجد لديها خطط فورية لشراء طائرات إيرباص وبوينغ


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    أكد المهندس خالد الملحم مدير عام الخطوط السعودية، أمس، أن (السعودية) ستقوم في القريب العاجل، بخصخصة قطاع الشحن والبريد الجوي في إطار مشروع خصخصة المؤسسة، مشيرا إلى أن خدمة (ناقل) التابعة لمؤسسة البريد السعودي ستعزز المؤسسة، مشيرا على أن خدمة (ناقل) التابعة لمؤسسة البريد السعودي ستعزز التنافس في تقديم خدمات بريدية أفضل يستفيد منها المواطن والمقيم.
    وقال الملحم إن التحالفات والعلاقات التكاملية بين شركة ناقل والخطوط السعودية سيكون لها المردود الإيجابي على خدمات الشركتين. مشيرا إلى أن الخطوط السعودية استفادت من الطفرة التي حصلت في حقل الخدمات البريدية وأن التطور السريع في هذه الخدمة انعكس على سهولة مناولة البريد.

    وأكد في الوقت ذاته أن «السعودية» شريك مهم في صناعة نقل البريد عبر طائراتها التي تجوب معظم أنحاء العالم. وأشار الملحم إلى أن نظام المحدد السعودي للمعلومات الجغرافية الذي أطلقته مؤسسة البريد السعودي، يعد نظاما جيدا وخدمة متميزة وفقت مؤسسة البريد السعودي في استحداثه، وسوف يخدم شريحة كبيرة من موظفي «السعودية».

    وذكر الملحم «أن إدارة البريد في الخطوط السعودية، تهتم بنقل وإيصال البريد الشخصي لموظفيها، على جانب قيامها بأعباء مناولة بريد المؤسسة وفي ضوء التطوير المتواصل للخدمات البريدية في المملكة كخدمة ناقل وواصل وبريدك لبابك مجانا، فسنقوم بتشجيع موظفينا للاشتراك بهذه الخدمات المميزة، وتدريجيا إلى أن نتوقف عن مناولة البريد الشخصي للموظفين». وأضاف أن الخطوط السعودية ستكون من أوائل الشركات التي ستستفيد من خدمات الحكومة الإلكترونية، مما سيلغي الطريقة التقليدية في إنجاز المعاملات في الدوائر الحكومية. الجدير بالذكر أن أعداد الرسائل الواردة على الخطوط السعودية عن طريق صندوق البريد الخاص بها، يصل إلى 150 ألف رسالة شهريا، حيث تعد الخطوط السعودية من كبرى الشركات الوطنية في المملكة.

    من جهة أخرى، نقلت رويترز عن متحدث باسم الخطوط الجوية العربية السعودية، امس، قوله إن الشركة ليس لديها خطط فورية لشراء طائرات ولا تعرف كم ستنفق على أي مشتريات في المستقبل. وفي وقت سابق من هذا الأسبوع نسبت مجلة بيزنس الى مصادر لم تكشف عنها، قولها ان الشركة تتباحث مع ايرباص وبوينغ لشراء طائرات بقيمة 12 مليار دولار.

    وقال المتحدث الذي طلب ألا ينشر اسمه عندما طلب منه التعليق على تقرير المجلة «حتى الآن ليس لدينا أي معلومات بشأن المبلغ الذي سينفق على تلك الصفقة اذا حدثت». وقرارات شراء الطائرات للناقلة المملوكة للدولة تتخذها عادة الهيئة العامة للطيران المدني.

    وقال المتحدث ان نموا سريعا في الطلب وتحرير خدمات الطيران المحلي زاد من حاجة الناقلة الوطنية لطائرات جديدة. وكان المدير العام خالد الملحم قد قال في نوفمبر (تشرين الثاني) إن الشركة تحتاج بشكل أكثر إلحاحا الى استئجار لا شراء طائرات، وانه من المرجح ألا تقوم بعمليات شراء لأربعة الى خمسة أعوام.

    وقال المتحدث مشيرا الى ميزانية 2007 «هناك بالطبع خطط لشراء طائرات متوسطة وطويلة المدى في الأجل المتوسط الى الطويل، لكن الدولة لم تخصص أموالا لهذه الصفقة».

    وقال الملحم إنه من المتوقع زيادة أعداد المسافرين الى ما يصل لـ 15 في المائة سنويا، وان عدد الحجاج قد يرتفع الى 20 مليونا في غضون عشر سنوات من 5.3 مليون الآن.

    وكانت آخر عملية شراء كبيرة تقوم بها شركة الطيران عام 1995 في صفقة مع بوينغ لشراء 61 طائرة، منها بضع طائرات من طراز 747. وفي 2005 اشترت الشركة 15 طائرة امبراير مقابل 400 مليون دولار.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 18/12/1427هـ

    الماس يغري المستثمرين الخليجيين بأرباح سنوية تبلغ 30 %

    1.4 مليار دولار حجم سوق الماس في المنطقة سنويا



    دبي: سلمان الدوسري
    إذا كان الماس قد ظل لسنوات طويلة المعدن الأثمن لدى النساء الخليجيات وحدهن، فإن عهد الرفاهية لم يعد وحده الذي يسيطر على الرغبة لدى الخليجيين باقتناء الماس. فقد تحول ذلك الاهتمام بالماس من التفاخر إلى اقتنائه من أجل الاستثمار والمتاجرة وتحقيق أرباح تصل إلى 30% في سوق يبلغ حجمه 1.4 مليار دولار سنويا.
    وفي الوقت الذي كانت أسواق المال الخليجية تنهار وتصل إلى أدنى مستوياتها في عام 2006، كانت تجارة الماس على العكس من ذلك، تواصل ارتفاعها وتحقق مكاسب خيالية، للتجار الذين تمكنوا من الخوض حديثا في هذه التجارة التي فتحت آفاقا لمئات الملايين من الدولارات تبحث عن فرص استثمارية بالمنطقة.

    وتقول لـ«الشرق الأوسط» نورا جمشير المدير التنفيذي لبورصة دبي للماس: إن المنطقة كانت تفتقر لهيئة أو جهة تهتم بالجوانب التنظيمية لهذه التجارة «إذ تأتي المنطقة الخليجية في المركز الثالث عالميا في حجم الاستهلاك من الماس والذي يبلغ 1.4 مليار دولار بالنسبة لسوق مجوهرات الماس»، وتضيف جمشير أن 70% من الاستهلاك الخليجي لسوق مجوهرات الماس يأتي من السوق السعودي، فيما يحل السوق الاماراتي ثانيا بحصة تبلغ 15%. وتؤكد جمشير أن الاستثمار في الماس يعد مغريا «نظرا لأرباحه العالية التي يحققها عاما بعد الآخر»، وتقول إنه وبحسب الإحصائيات فإن الزيادة في سعر الماس سجلت 30% من يناير 2005 إلى يناير 2006. وتضيف «سوق الماس سوق واعد جدا وهناك طلب كبير على هذه التجارة في المنطقة الخليجية على وجه التحديد».ويوجد في دبي بورصة للماس وتعتبر واحدة من 24 بورصة مشابهة في العالم اكبرها في نيويورك والهند وبلجيكا. وتضم بورصة دبي للماس 33 عضوا عالميا وعربيا. ويقول المسؤولون عن تجارة السلع الثمينة في دبي ان الامارة تخضع لمراقبة لجنة كيمبرلي للتحقق من شفافية وتأهل الامارة في تجارة الماس الخام.

    وكانت منطقة الخليج قد سجلت نموا كبيرا في تجارة الماس خلال العقود الثلاثة الماضية ليصبح الماس منافسا حقيقيا للذهب، وهو ما أهل المنطقة لتحتل الترتيب الثالث في العالم على مستوى هذه التجارة متساوية مع الهند ومتفوقة على الصين التي جاءت رابعا وحافظت الولايات المتحدة على ترتيبها الاول واحتفظت اليابان بالمركز الثاني.

    ويربط اقتصاديون بين الارتفاع الملحوظ في اسعار الماس خلال الاعوام الثلاثة الماضية، وبين الارتفاع التدريجي في اسعار الذهب التي وصلت الى مستويات قياسية في نهاية عام 2006. ويرى هؤلاء أن المنطقة ما زالت في حاجة لمزيد من الفرص الاستثمارية التي تستطيع استيعاب السيولة العالية التي تزخر بها المنطقة، والمقدرة بحوالي 400 مليار دولار فقط في عام 2006.وتلفت نورة جمشير إلى أن تجارة الماس استفادت إيجابا من فورة أسواق المال الخليجية في عام 2005 «كثير من المستثمرين الذين خرجوا مبكرا من الأسواق المالية وضعوا استثماراتهم في الماس»، مشيرة إلى أن المستثمرين الخليجيين تمكنوا من وضع بصمتهم على تجارة الماس بالرغم من عدم وجود مناجم لهذا المعدن كباقي الدول الأخرى. وبحسب جمشير فإن حجم تجارة الماس ببورصة دبي بلغ في عام 2003 1.7 مليار دولار «وارتفع ليصل إلى 2.5 مليار في عام 2004 و3.7 مليار دولار في 2005، وهنا نستطيع أن نتعرف على حجم وأهمية الاستثمار في الماس الذي غزى المنطقة تدريجيا».










    مصرف الراجحي يحصل على أربع شهادات دولية في مجال التقنية

    أول مصرف في الشرق الأوسط يحقق هذا الإنجاز


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    حصل مصرف الراجحي على أربع شهادات في التقنية والعمليات المصرفية كأول مصرف في الشرق الأوسط يحوز عليها مجتمعة، نتيجة تبنيه أفضل التطبيقات والمعايير الدولية لتقديم الخدمات الالكترونية.
    وشملت الشهادات الأربع شهادة مقاييس BS7799 العالمية، وشهادةCMMI ، والشهادة الدولية الايزو 20000، وشهادة الجودة العالمية الايزو 9000.

    وقال سليمان العبيد مدير عام مجموعة التقنية والخدمات المساندة في المصرف ان هذه الشهادات الدولية المعروفة في المجال التقني تبين مدى الالتزام العالي لمصرف الراجحي في مجالات التقنية وأمن المعلومات والمصرفية الإلكترونية، والتي تعزز من ثقة العملاء في استخدام الخدمات المصرفية الإلكترونية التي يقدمها المصرف.

    وأكد أن هذه الشهادات، تعتبر إضافة متميزة في سجل المصرف للخدمات الإلكترونية، والذي أخذ على عاتقه مواصلة الجهود في سبيل خدمة عملائه عبر الوسائل الإلكترونية الحديثة، اعتمادا على أفضل التقنيات المتوفرة في العالم.وأوضح أن شهادة BS7799 عبارة عن شهادة متخصصة في أمن المعلومات، وهي بالتحديد تشير إلى أن عملية إدارة أمن المعلومات في المصرف تتبع وتفي بالشروط والمقاييس الموضحة في الشهادة التي يعتبر الحصول عليها من الأمور غير اليسيرة في القطاع التقني نظرا لصرامة متطلباتها التي تفرضها مؤسسة المقاييس البريطانية (BSI) ـ مقرها لندن ـ والتي تعد الأولى عالميا في توفير مقاييس تغطي جميع نواحي الاقتصاد الحديث.وأضاف العبيد أن شهادة (CMMI) هي عبارة عن تحقيق الحصول على العناصر الأساسية لفعالية تحسين التطبيقات الآلية ذات الجودة العالية في وقت قياسي قصير.

    أما شهادة الايزو 20000 فهي تُمنح لتميز مستوى إدارة خدمات تقنية المعلومات، حيث أن هذا المجال واحد من المجالات التي يتم التركيز عليها في الخطط الاستراتيجية لتحسين أداء الخدمات المقدمة للعملاء ورفع مستوى تقنية المعلومات لإرضاء العميل بتقليل المشاكل وجعل التطبيقات الآلية ذات اعتمادية عالية.

    ومعلوم أن شهادة الجودة العالمية الايزو 9000 هي مقياس معايير إدارة الجودة في المنشآت وللمؤسسات المالية والمصرفية، وقد منحت هذه الشهادة للمصرف بعد التأكد من سلاسة الإجراءات في العمليات الالكترونية من البداية للنهاية واستمرار تحقيق خدمات أفضل للعملاء.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 18/12/1427هـ

    السعودية تستضيف ملتقى عربيا يناقش توفير الأدوية بأدنى كلفة وأعلى جودة


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    تستعد السعودية خلال الفترة من 19 إلى 20 فبراير (شباط) المقبل، لاحتضان ملتقى الاتحاد العربي لمنتجي الأدوية، والذي سيعقد في مدينة جدة غرب البلاد، خلال تلك الفترة. وأكد ما يقارب الـ37 شركة عربية، مختصة بالصناعات الدوائية، مشاركتها في هذا الملتقى، في وقت يعمل فيه عدد من المصانع العربية على تحقيق ملف فني عربي موحد للتسجيل الدوائي. وقال الدكتور يوسف بن عبد الله العريني رئيس مجلس إدارة شركة ديف للصناعات الدوائية وعضو مجلس الاتحاد العربي لمنتجي الأدوية والمستلزمات الطبية، إن من المقرر أن يبحث الملتقى مجموعة من الموضوعات تندرج ضمن استراتيجيات الاتحاد الذي يسعى إلى تحقيقها من خلال تلك الملتقيات، ذكر منها تطوير تصنيع الدواء العربي وتوفيره بأقل كلفة وأعلى جودة وتشجيع تصنيع المواد الخام مواد التعبئة والتغليف والحث على إقامة سوق دوائية عربية مشتركة.
    وشدد العريني على ضرورة تعزيز أعمال التنسيق والتطوير والأبحاث وتنمية العلاقات بين أعضاء الاتحاد عبر منافسة كبيرة جدا ومعقدة وكثرة التفاصيل في سوق عربية يبلغ حجمها (عشرة مليارات دولار) وبنسبة نمو تبلغ أكثر من 15 في المائة سنويا حيث تنفرد حجم سوق الأدوية في السعودية بمبلغ ملياري دولار.









    ترقب وحذر مع بداية السنة في بورصة الكويت


    الكويت: «الشرق الأوسط»
    استهلت السوق الكويتية تولي جلسات العام الجديد على تراجع على عكس ما توقعه الكثير من المتفائلين خاصة بعد ارتفاعات نهاية العام الماضي التي جاءت على اثر حكم المحكمة القاضي بالغاء قرار وزير التجارة والصناعة الخاص بقضية عقود شركة اجيليتي في ميناء عبدالله.
    ولعل ترقب المستثمرين لباقي تفاعلات القضية اضافة الى عدم وضوح الرؤيا بخصوص قضية التحييد اضافا عبئا جديدا على كاهل السوق الذي سيدخل مرحلة التكهنات والترقب لنتائج الشركات المالية الخاصة بالعام المالي السابق.

    وقد خسر مؤشر السوق خلال جلسة أمس بواقع 69.50 نقطة او ما نسبته 0.69% الى مستوى 9997.90 نقطة، بعد تداول 53.8 مليون سهم بقيمة 24.1 مليون دينار كويتي تم تنفيذها من خلال 2764 صفقة، وقد سجل قطاع الاغذية الارتفاع الوحيد في السوق بواقع 0.04%، في المقابل سجل قطاع الخدمات اكبر انخفاض بنسبة 1.09% تلاه قطاع التأمين بنسبة 1.01%. وعلى صعيد الاسهم سجل سهم انابيب اعلى نسبة ارتفاع بواقع 5.79% حيث اقفل عند سعر 0.365 دينار كويتي تلاه سهم الخرسانة الخلوية بنسبة 5.37% وصولا الى سعر 0.490 دينار كويتي، في المقابل سجل سهم الدار للتمويل اعلى نسبة انخفاض بواقع 9.09% الى سعر 0.250 دينار كويتي تلاه سهم كامكو بنسبة 7.40% الى سعر 0.500 دينار كويتي. وقد احتل سهم اصول المرتبة الاولى من حيث كمية الاسهم المتداولة بواقع 5.4 مليون سهم تلاه سهم اولى وقود بتداول 2.8 مليون سهم.

    وعلى صعيد الاسهم الاماراتية المتداولة في السوق الكويتية فقد استقر سهم شعاع عند سعره السابق من دون تداولات تذكر ليقفل بسعر 0.365 دينار كويتي في حين سجل سهم اسمنت الخليج ارتفاعا بواقع 5 أفلاس الى سعر0.330 دينار كويتي من جراء تداول 1.29 مليون سهم بقيمة 427 الف دينار كويتي، وارتفع سهم تمويل خليج الى سعر 0.690 دينار كويتي بعد تداولات بواقع 2.22 مليون سهم بقيمة 1.51 مليون دينار.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 18/12/1427هـ

    عُمان: تحسن الأوضاع الاقتصادية العام الماضي

    معدل نمو إجمالي الناتج المحلي الذي بلغ 21.8% خلال النصف الأول


    مسقط: احمد باتميرة
    اكد تقرير حكومي ان الاوضاع الاقتصادية الكلية في سلطنة عمان، خلال عام 2006 استمرت مواتية ومدعومة بأسعار النفط المرتفعة ومعدل نمو اجمالي الناتج المحلي، الذي بلغ 21.8% خلال النصف الاول من العام الماضي، كما طرأ تحسن ملحوظ على مؤشرات سلامة البنوك التجارية، وبصفة خاصة ما يتعلق بكفاية رأس المال ونوعية القروض والربحية. واوضح التقرير الصادر عن البنك المركزي العماني، ان الميزانية الاجمالية للبنوك التجارية العاملة بالسلطنة توضح ان الاجماليات الرئيسية شهدت بنهاية شهر نوفمبر (تشرين الثاني) 2006 نموا ايجابيا، فقد زاد اجمالي اصول هذه البنوك بنسبة 27.4% ليصل الى 7017.6 مليون ريال عماني في نهاية نوفمبر 2006.
    كما زاد اجمالي رصيد الائتمان، الذي منحته البنوك التجارية بنسبة 19.4% ليصل الى 4598.4 مليون ريال عماني في نهاية نوفمبر 2006، حيث زاد الائتمان الممنوح للقطاع الخاص، الذي يشكل ما نسبته نحو 94% من اجمالي الائتمان بنسبة بلغت 18.8%، كما زادت الاصول الاجنبية للبنوك التجارية بنسبة 68.5% لتصل الى 1565.2 مليون ريال عماني في نهاية نوفمبر 2006. وفي جانب الخصوم زاد اجمالي قاعدة الودائع لدى البنوك التجارية بنسبة 25.1% ليصل الى 4656.2 مليون ريال عماني في نهاية نوفمبر 2006 مقارنة بـ3721.7 مليون ريال عماني في نهاية نوفمبر 2005.

    أما مجموع رؤوس الاموال الرئيسية والاحتياطيات الخاصة بالبنوك التجارية فقد زاد من 651.7 مليون ريال عماني في نوفمبر 2005 الى 726.7 مليون ريال عماني في نوفمبر 2006. وتشير التقديرات المبدئية الى ان صافي ربح البنوك التجارية، بعد خصم مخصصات الديون المعدومة والضرائب، بلغ نحو اكثر من 139 مليون ريال عماني في نهاية نوفمبر 2006، مقابل نحو 106.2 مليون ريال عماني في نهاية نوفمبر 2005. وتميزت سوق النقد في السلطنة خلال شهر نوفمبر 2006 بوجود فائض في السيولة، الامر الذي دفع البنك المركزي العماني الى اتباع سياسة نقدية من شأنها امتصاص فائض السيولة، من خلال اصدار شهادات الايداع مع ضخ السيولة الى السوق احيانا، من خلال عمليات اعادة شراء الاوراق المالية. وبالنظر الى استمرار الفائض في الموازنة العامة للدولة، وبالتالي عدم قيام الحكومة بإصدار أذون خزانة، فقد أدى ذلك الى زيادة الطلب على شهادات الايداع، التي يصدرها البنك المركزي العماني بدرجة ملحوظة من قبل وحدات الجهاز المصرفي، وذلك لامتصاص فائض السيولة لديها. وقد بلغ رصيد استثمارات البنوك في شهادات الايداع 244.4 مليون ريال.










    تقديم مواعيد التداول بالبورصة المصرية ساعة اعتبارا من الغد


    القاهرة: أسامة رشاد
    تقرر أن تعمل البورصة المصرية اعتبارا من غد الاثنين بالمواعيد الجديدة ، حيث يبدأ التداول الرسمي (داخل المقصورة) مبكرا ساعة عن موعدها المعتاد في الساعة 10.30 صباحا، وتنتهي في الساعة 2.30 ظهرا بدلا من مواعيدها السابقة من 11.30 صباحا إلى 3.30 ظهرا بتوقيت القاهرة ، فيما تم تأخير مواعيد التداول بسوق خارج المقصورة (سوق الأوامر) لتكون من الساعة الثانية والنصف ظهرا وحتى الساعة الثالثة ظهرا، وتقليل مدتها إلى نصف ساعة فقط بدلا من ساعة ونصف. ومن المقرر أن تظل مواعيد سوق الصفقات كما هي من الساعة 9:45 صباحا حتى الساعة 11:15 صباحا ومواعيد تداول السندات عن طريق المتعاملين الرئيسيين بدون تغيير من الساعة العاشرة والنصف وحتى الساعة الثانية والنصف ظهرا. وحول مدى تأثير تعديل المواعيد على السوق المصري قال راضي حنفي المدير التنفيذي بشركه سيتي تريد لتداول الأوراق المالية، إن إنهاء جلسة التداول العادية في وقت مبكرا يتيح للعاملين في شركة السمسرة وخصوصا المكاتب الخلفية سرعة إنهاء أعمالها وتسوية حساباتها في وقت مبكر، ويتناسب مع أوقات عمل البنوك، إلا أن تخفيض مدة التداول في سوق خارج المقصورة من المؤكد أنه ينعكس بالسلب على تعاملاتها، علاوة على التأثير المتوقع لسير العمل في الجلسة الرسمية على اتجاه سوق خارج المقصورة. ومن جانبه أوضح محمد إسماعيل هاشم العضو المنتدب بشركة الاتحاد لتداول الأوراق المالية أن تعديل مواعيد التداول سيؤثر بالإيجاب على السوق المصري الذي ستتواكب مواعيد التداول به مع البورصات الخليجية، بما يقلل إلى حد كبير من أي تأثير سلبي لأسواق الخليج على السوق المصري كما حدث مؤخرا.
    أما سرحان البعل أحد المستثمرين في البورصة المصرية فقد أكد أن انتهاء الجلسة مبكرا سيتيح المزيد من الوقت للمتعاملين لإنهاء معاملاتهم المالية مع شركات السمسرة سواء الإيداع أو السحب، حيث أن معظم الشركات العاملة في السوق المصري تضع الساعة الرابعة مساء كحد أقصى لإنهاء معاملاتها المالية بخزينة الشركة.

    جدير بالذكر أن غدا الاثنين سيكون أول أيام التداول في البورصة المصرية هذا الأسبوع ، نظرا لأن اليوم الأحد هو إجازة رسمية بمناسبة عيد الميلاد.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 18/12/1427هـ

    الشركات العالمية تستثمر 6.5 مليار دولار في قطاع الفنادق الهندي

    140 ألف غرفة جديدة بحلول عام 2010



    نيودلهي: براكريتي غوبتا
    بينما تسجل الهند معدل نمو اقتصادي سنوي يبلغ 8 في المائة فإن الصناعة الفندقية تنمو أيضا بنسبة 15 في المائة مما يخلق طلبا هائلا على الفنادق ودور الاستراحة والمنتجعات. وبتوقعها أرباحا ممتازة في الصناعة الفندقية فإن عددا من الشركات الدولية ارتبطت باتفاقات مع شركات هندية بارزة للقيام بمثل هذه المشاريع.
    وبين الأسماء الكبرى التي تقوم بذلك «أكور وويندهام» و«بان باسفيك شيراتون» و«هلتون» و«ريتز» و«كارلتون» و«فور سيزونز ريجنت» و«ماريوت انترناشينال» و«جي دبليو ماريوت» و«شانغري لا هوليداي إن» و«رامادا وميريديان» و«كمبينسكي».

    * الطلب المتزايد بينما يشهد الاقتصاد الهندي ازدهارا بسبب النشاط التجاري المتزايد يتوجه الأجانب الى عقد صفقات وحضور مؤتمرات بينما يدفع ازدهار الاقتصاد الطبقة الوسطى الهندية الى الانفاق على العطل مما يعزز الطلب على الفنادق. ومن الواضح ان شركات الفنادق ترى الامكانية الهائلة وتندفع لملء الفراغ الكبير بين فنادق الخمس نجوم والفنادق ودور الضيافة ذات النوعية الواطئة. غير أنه بالنسبة لكل اولئك المسافرين تقدم الهند 110 آلاف غرفة فقط وتؤدي النقص في الأماكن الى تعرفة أعلى. وقال أميتاب كانت المسؤول في وزارة السياحة الهندية انه ارتباطا بتوجه الشركات العالمية الى الهند للاستثمار بقيمة 6.5 مليار دولار وما لا يقل عن 50 ألف غرفة فندقية في ظل مراحل مختلفة من التخطيط والتنفيذ في عشر مدن في الهند، بما يبلغ 140ألف غرفة جديدة يتوقع أن تتم بحلول عام 2010.

    والعامل الهام الآخر في جاذبية الهند هو سعر الكلفة المنخفض. فكلفة انشاء فندق من طراز خمس نجوم في موقع رئيسي في مناطق مدينية هندية تتراوح بين 50 الى 80 مليون دولار. وتتراوح فترة الانشاء بين ثلاث الى أربع سنوات.

    * الصفقات الأجنبية الرئيسية كما أعلنت سلسلة فنادق «هلتون» البريطانية مشروعا مشتركا مع شركة «دي أل اف» الهندية للعقارات لانشاء وامتلاك 75 فندقا من تحت اسم «مجموعة فنادق هلتون في الهند». ويستثمر المشروع المشترك 550 مليون دولار خلال السنوات السبع المقبلة. وكما نقلت صحيفة «بزنس ستاندارد» اليومية الهندية المختصة بالشؤون المالية عن ايان كارتر، نائب الرئيس التنفيذي في شركة فنادق «هلتون» فان الهند سوق بارزة لتطوير الفنادق اذا ما اخذنا بالحسبان توليفتها القوية بين الاقتصاد والديموغرافيا. كما وقعت «هلتون» صفقة مع شركة «بهارات هوتيلز» الهندية لتولي ادارة الفنادق الهندية في دلهي وبومباي وغوا، فضلا عن تطوير الفنادق في ما لا يقل عن ثمانية من مراكز البزنس والمنتجعات الهندية.

    ووفقا لما قالته برايس ووترهاوس كوبرز، شركة الاستشارات العالمية، فإن جزءا من قرار الشركات الدولية للاستثمار الواسع في الهند يعود الى الى النمو الأبطأ في بلدانها مما دفع بالأسواق المزدهرة في الاقتصادات الناشئة مثل الهند والصين. ويقول تقرير جديد لوكالة «رويترز» انه من وجهة نظر الايرادات كان عام 2006 عاما حيويا بالنسبة لصناعة الفنادق. فقد كان المعدل المتوسط للغرفة، الذي يتراوح بين 150 الى 300 دولار في الفنادق العالية النوعية وقد ارتفع الى ما يتراوح بين 550 الى 650 دولاراً في ذروة الموسم السياحي، كان ذلك المعدل من بين المعدلات العليا في منطقة آسيا ـ الباسفيك.

    اما المجموعة الأخرى ذات الاهتمام الكبير فهي مجموعة «أرماني» للفنادق الصغيرة الفاخرة التي تشيد فنادق من طراز السبع نجوم في مدن مومباي ودلهي وغوا باستثمار تبلغ قيمته 100 مليون دولار. وستقوم مؤسسة إعمار التي تتخذ من دبي مقرا لها بعملية البناء والادارة وعمليات الفنادق بينما ستقوم مؤسسة «أرماني» للأزياء بالإشراف على التصميم والمحتوى والأسلوب، بما في ذلك مداخل الفندق.

    ويقول محللو الصناعة ان الطلب على غرف الفنادق في الهند يتصاعد في اطار الفنادق العالية النوعية والأخرى العادية.

    وتقوم مجموعة «اكور» الفرنسية البارزة للفنادق، في اطار صفقات مع مؤسسة إعمار، ببناء 100 من الفنادق العادية في استثمار يبلغ 300 مليون دولار.

    وفضلا عن ذلك عقدت أكور صفقات مع شركة «انترغلوب» الهندية للعقارات لبناء فنادق رخيصة اضافة الى توقيع صفقات للادارة مع شركات مقاولات هي «هندوستان» و«جي إم أر» و«نيرمال لايفستايلز» و«نامان دفلوبرز» تخص فنادق من طراز الخمس نجوم.

    وتوقع مجلس السفر والسياحة العالمي ان قطاع الفنادق الهندي يتمتع بإمكانية لجني ارباح سنوية تبلغ 24 مليار دولار بحلول عام 2015.

    وقد عقدت مجموعة «ريتز ـ كارلتون» للفنادق اتفاقا مع شركة «نيتش استات» للتطوير العقاري لبناء فندق يضم 275 غرفة في بنغالور.

    كما اعلنت شركة «جون كيلز» وهي اكبر سلسلة فنادق في سريلانكا عن خطط لاستثمار مائة مليون دولار لبناء منتجعات في غوا وكيرالا، بينما حصلت شركة «انديا هوسبيتاليتي» البريطانية على تمويل قيمته مائة مليون دولار لبناء او شراء فنادق متوسطة. وفي الوقت ذاته اعلنت شركة «رامادا» شراكة مع «رويال اوركيد» وهي شركة هندية لبناء 10 فنادق تصل ساعتها الى الف غرفة.

    * ارتفاع اسعار الاراضي وبسبب ارتفاع اسعار الاراضي، فإن العديد من كبار اللاعبين في مجال الفنادق عقدوا اتفاقيات مع شركات عقارية تملك مساحات كبيرة من الاراضي.

    فشركة فنادق «ماريوت» عقدت اتفاقا مع اكبر شركة عقارات هندية وهي شركة «ينيتيك» لإدارة ثلاثة فنادق تملكها تصل سعتها الى 659 غرفة، من المتوقع افتتاحها في عام 2009، بالاضافة فندق «فويسروي» الذي تسع سعته الى 168 غرفة في حيدر اباد، وتحويله الى فندق «حيدراباد ماريوت» بسعة 308 غرفة في العام القادم.

    ويوضح غندر بالجي، مدير عام فنادق «رويال اوركيد» الهندية التي توصلت الى اتفاق مع شركة و«يندهام وورلد وايد» لتطوير 10 فنادق رامادا تصل ساعتها الى الف غرفة.

    وفي الوقت ذاته اعلنت شركة العقارات الهندية «بارسفاناث ديفلوبرز» استثمارات في 14 فندقا عبر البلاد وانها تجري اتصالات مع شركات دولية لادارة الفنادق، لادارة تلك الفنادق.

    * الشركات المحلية وفي الوقت الذي تدخل فيه الشركات الدولية السوق الهندي، اعلنت شركتا «ليلا فينتشر» و«بهارات هوتلز» الهنديتان خططاً للتوسع، بينما شكلت شركة «هيات» في دلهي ومومباي، مشروعا مشتركا مع شركة «هيلوود» العقارية الاميركية لإقامة فنادق. كما دخلت شركة «تاج ريزورت» و«بالاسيس» في تحالف تسويقي استراتيجي لبناء مائة فندق في السنوات الخمس القادمة، مع شركة «شيلا هوتلز اند ريزورتس» الكورية. واوضح ريموند بيكسون رئيس مجلس ادارة شركة «انديان هوتلز ليمتد» في تقرير اعلامي «ان التحالفات العالمية هي طريق المستقبل».

    وتنوي شركة «ستاروود» للفنادق استثمار مئات الملايين من الدولارات لبناء فنادق عالمية مثل «ميرديان» و«شيراتون» و«ويستون».

    واعلنت شركة «ثيسل وغومان» البريطانية للفنادق الفاخرة خطة لإقامة فندق في الهند.

    وتدرس شركة «امان ريزورتس» للسوق الهندي بنظرة جديدة. وهو ما تفعله ايضا شركة «شانغريلا» التي تنوي اقامة ما بين خمسة الى ستة فنادق.

    وتدرس شركة «جميرة» و«ماندريين اورينتال»، وهي شركة متخصصة في الفنادق الفاخرة اقامة قاعدة لها في البلاد. كما تدرس شركة استثمار في دبي الاستثمار في الفنادق الفاخرة في عدد من المدن في أنحاء العالم وفي الاسواق الناشئة.









    وزير النقل المصري لـ الشرق الاوسط : ميناء الإسكندرية الأكبر في المتوسط خلال عشر سنوات والتكلفة 1.03 مليار دولار


    القاهرة: عادل بهنساوي
    كشف وزير النقل المصرى عن الانتهاء من إعداد المخطط الأولي لجعل ميناء الاسكندرية أكبر ميناء يطل على حوض المتوسط خلال عشر سنوات.
    وقال الوزير محمد منصور فى تصريح خاص لـ«الشرق الأوسط» إن الخطة ستتكلف 6 مليارات جنيه (نحو 1.03 مليار دولار) منها 3.6 مليار جنيه للبنية الأساسية وحدها، وانها تشمل إقامة ميناء أوسط بين مينائى الاسكندرية والدخيلة (غرب الاسكندرية)، مؤكدا ان ذلك يجعل من المنطقة كلها ميناء واحدا سيحمل اسم «ميناء الاسكندرية الاكبر».

    وأضاف الوزير أنه سيتم ردم مسافة مائية بين مينائى الاسكندرية والدخيلة لإقامة 6 محطات تخصصية لتداول البضائع العامة والصب بعمق 18 مترا، لتتمكن المحطات من استقبال السفن العملاقة.

    وأكد الوزير أن المشروع يشمل أيضا إقامة عدة جسور ومناطق خدمات عامة ومناطق تخزين وترانزينت، مشيرا الى ان خبراء الوزارة يعكفون الآن على دراسة أسلوب الطرح المقترح للمشروع على المكاتب الاستشارية ونظم المشاركة بين الحكومة والقطاع الخاص فى التنفيذ.

    واختتم الوزير بالقول إن الرئيس مبارك سيقوم خلال زيارته المرتقبة الى الاسكندرية بافتتاح المرحلة الاولى من مشروعات تطوير ميناء الاسكندرية التى بلغت تكلفتها الاستثمارية نحو 750 مليون جنيه، والتى توفر 3160 فرصة عمل. وقال ان ما سيشاهده الرئيس يمثل المرحلة القصيرة الأجل من التطوير الشامل للميناء. ومن ناحيته، أوضح اللواء بحرى إبراهيم يوسف رئيس هيئة ميناء الاسكندرية، أن التطوير المنتهى بالميناء شمل تحديث وتطوير البنية الاساسية والإدارية والمعلوماتية لوضع ميناء الاسكندرية على خريطة الملاحة العالمية، مشيرا إلى أن ميناء الاسكندرية يحتل الصدارة بين موانئ مصر فيما يتعلق بحجم التجارة الخارجية، حيث يتم تداول أكثر من 60 % من تجارة البلاد الخارجية عن طريقه.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 18/12/1427هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 18/12/1427هـ نادي خبراء المال


    تداولات متذبذبة مع تدني السيولة إلى 8.3 مليارات ريال
    الأسهم تبدأ 2007 على ارتفاع طفيف وتتجاوز ضغط البنوك


    أبها: محمود مشارقة
    تمكنت سوق الأسهم السعودية من إنهاء أول يوم لتداولاتها في العام الجديد 2007 على ارتفاع طفيف بلغ 35 نقطة.
    واستطاع المؤشر الإغلاق على 7969 نقطة مقتربا قليلا من حاجز 8 آلاف نقطة رغم حالة التذبذب والحذر التي انتابت تعاملات السوق.
    ويعتبر بلوغ 8 آلاف نقطة حاجزا نفسيا وفنيا هاما للمستثمرين للانطلاق نحو الارتفاع، لكن مجريات السوق سادها التقلب بعد وصول المؤشر خلال بعض فترات التداول أمس إلى 7847 نقطة.
    وتأثرت السوق في أول أيام لتداولات العام بضغوط البيع على أسهم قطاع البنوك المتراجع 1.82%.
    فقد سجل سهم سامبا أعلى نسبة تراجع بلغت 4.11% وتلاه السعودي الفرنسي المتراجع 3.6%، ثم العربي الوطني 3.2% والسعودي الهولندي 1.98% وساب 1.9%.
    وخالف سهم الجزيرة خط القطاع الهابط بصعوده 2.29%.
    إلى ذلك كانت أكثر القطاعات صعودا الزراعة بنسبة 8.36%، ثم الخدمات 5.16%، لكنهما لم تؤثرا بالشكل المطلوب على المؤشر لأن القيمة السوقية لأسهم القطاعين تقل في تأثيراتها عن قطاعات مثل الصناعة والبنوك والاتصالات والكهرباء الذي صعد سهمه 3.8%.
    وصعد قطاع الصناعة 1.4% مدعوما بتحسن سعر سهم سابك القيادي، فيما ارتفع مؤشر قطاع الاتصالات 0.78% والأسمنت 0.58%، فيما تراجع قطاع التأمين 0.48%.
    وجرى تداول 205.7 ملايين سهم في السوق أمس عبر 215 ألف صفقة، حيث طال الارتفاع أسهم 69 شركة مقابل هبوط أسهم 12 شركة فقط معظمها لقطاع البنوك.
    واللافت في حركة السوق أمس، تراجع السيولة إلى 8.3 مليارات ريال مع حذر المتداولين بانتظار اتضاح الرؤية لاتجاهات السوق.








    أحداث المنطقة تطغى على أحاديثهم في صالات التداول
    هاجس الهبوط يكتنف المتعاملين في أول أيام تداول سوق الأسهم


    الرياض: خالد الغربي
    ألقت الأحداث السياسية في منطقة الشرق الأوسط بظلالها على المتعاملين في سوق الأسهم السعودية مع أول يوم لاستئناف نشاطها بعد عطلة عيد الأضحى.
    وقال مستثمرون إن هاجس الخوف مازال ينتاب المتعاملين في السوق من تكرار سيناريو الهبوط الذي حدث بعد إجازة عيد الفطر الماضي.
    وأكدوا لـ "الوطن" أن السوق لا يمكن التنبؤ باتجاهاته بعد إجازة العيد إلا بعد منتصف الأسبوع الحالي, متمنين أن يستقر حال السوق خلال هذا العام.
    وقال المستثمر خالد النملة إن المستثمرين في سوق الأسهم انتابتهم حالة من القلق بسبب ضعف الرقابة على المضاربات في السوق.
    وكانت قد راجت في صالات التداول شائعات بإمكانية هبوط المؤشر دون 6 آلاف نقطة خلال الفترة المقبلة، الأمر الذي دفع المتعاملين للحذر في تنفيذ أوامر البيع والشراء خوفا من انزلاق المؤشر.
    وأكد مستثمرون أن هذه الشائعات غير مبررة وأن حركة تصحيحية إيجابية للأسعار سيشهدها العام الجاري.
    وأكد المستثمر محمد العثمان أن الأوضاع السياسية في المنطقة وما ستؤول إليه الأحداث طغت على حديث المتعاملين في صالات الأسهم.
    ولفت العثمان إلى أنه إذا تمت إعادة توحيد فترة التداول من الساعة العاشرة صباحا حتى الواحدة ظهرا ستعطي السوق مؤشرا إيجابيا, لأن أغلب المتعاملين في ساعات التداول حاليا ليس مناسبا لهم هذا الوقت, متوقعا أنه إذا تمت إعادة النظر في هذا التوقيت سيرتفع المؤشر بأكثر من 50% عن مستواه الحالي.
    من جانبه، قال أحد صغار المستثمرين فهد السبيعي: "بدأنا في أول يوم للتداول بالتخوف, حيث إن التعاملات يسودها الحذر"، مشيرا إلى أن السوق لا يزال يسيطر عليه كبار المضاربين وهم وراء تورط الكثير من صغار المستثمرين، في حين لم يتخذ بحقهم أي إجراءات قانونية.
    ودعا السبيعي لعدم نشر تحليلات من قبل المحللين والذي من شأنه التغرير بقليلي الخبرة في مجال الأسهم.
    من جانبه، استبعد المستثمر منور القحطاني أي تغير كبير في السوق عن ما هو كان في العام الماضي بسبب سيطرة كبار المضاربين على التعاملات.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 18/12/1427هـ

    نفت وجود خطط فورية لشراء طائرات
    الخطوط السعودية تستعد لخصخصة قطاعي الشحن والبريد الجوي


    جدة: الوطن
    أكد مدير عام الخطوط السعودية المهندس خالد الملحم أن السعودية بصدد خصخصة قطاعي الشحن والبريد الجوي في القريب العاجل في إطار مشروع خصخصة المؤسسة.
    وأشار إلى أن خدمة ناقل التابعة لمؤسسة البريد السعودي ستعزز التنافس في تقديم خدمات بريدية أفضل يستفيد منها المواطن والمقيم على حد سواء.
    وأضاف أن التحالفات والعلاقات التكاملية بين شركة ناقل والخطوط السعودية سيكون لها المردود الإيجابي على خدمات الشركتين، مبينا أن السعودية استفادت من الطفرة التي حدثت في حقل الخدمات البريدية وأن التطور السريع في هذه الخدمة انعكس على سهولة مناولة البريد، مؤكدا في الوقت ذاته أن السعودية شريك هام في صناعة نقل البريد عبر طائراتها التي تجوب دول العالم .
    وأشار الملحم إلى أن نظام المحدد السعودي للمعلومات الجغرافية الذي أطلقته مؤسسة البريد السعودي يعد نظاما جيدا وخدمة متميزة وفقت فيه مؤسسة البريد في استحداثه وسوف يخدم شريحة كبيرة من موظفي السعودية .
    يذكر أن أعداد الرسائل الواردة للخطوط السعودية عن طريق صندوق البريد الخاص يتجاوز 150 ألف رسالة شهريا.
    الخطوط السعودية تقول لا خطط فورية لشراء طائرات.
    من جهة أخرى نفى متحدث باسم الخطوط السعودية أمس وجود خطط فورية لدى المؤسسة لشراء طائرات قائلا " لا تعرف كم ستنفق على أي مشتريات في المستقبل".
    وكانت مجلة بيزنس نسبت في وقت سابق إلى مصادر لم تكشف عنها قولها إن الخطوط السعودية تتباحث مع إيرباص وبوينج لشراء طائرات بقيمة 12 مليار دولار.
    وقال المتحدث الذي طلب عدم نشر اسمه لوكالة رويترز:"حتى الآن ليس لدينا أي معلومات بشأن المبلغ الذي سينفق على تلك الصفقة إذا حدثت."
    وكان المدير العام للمؤسسة خالد الملحم قال في نوفمبر الماضي إن المؤسسة تحتاج بشكل أكثر إلحاحا إلى استئجار لا شراء طائرات وإنه من المرجح ألا تقوم بعمليات شراء لأربعة إلى خمسة أعوام.
    وقال المتحدث، مشيرا إلى ميزانية 2007:"هناك بالطبع خطط لشراء طائرات متوسطة وطويلة المدى في الأجل المتوسط إلى الطويل لكن الدولة لم تخصص أموالا لهذه الصفقة."
    وكانت أبرز عملية شراء كبيرة تقوم بها الخطوط السعودية عام 1995 في صفقة مع بوينج لشراء 61 طائرة منها بضع طائرات من طراز 747. وفي 2005 اشترت الشركة 15 طائرة إمبراير مقابل 400 مليون دولار.
    يذكر أن الخطوط السعودية واصلت خلال عام 2006 تحقيق معدلات جديدة في أعداد نقل الركاب حيث بلغ عدد الركاب المنقولين على أسطول "السعودية" خلال العام الماضي نحو 17.5 مليون راكب بزيادة تفوق 671 ألف راكب عما تم نقله في نهاية عام 2005 كما بلغ عدد المعتمرين الذين تم نقلهم من خارج المملكة 720.5 ألف معتمر بزيادة قدرها 48.8 ألف معتمر عن عام 2005.









    قطاع المنتجات الكيميائية يستحوذ على 47% من حجم الإقراض
    6.28 مليارات ريال قروض صندوق التنمية الصناعية في عام


    الرياض: الوطن
    قدم صندوق التنمية الصناعية السعودي خلال العام المالي 1426 - 1427 قروضا صناعية بقيمة 6.288 مليارات ريال شملت 86 مشروعا صناعياً توزعت على مناطق المملكة.
    وأوضح رئيس مجلس إدارة الصندوق المهندس يوسف البسام أن القروض توزعت على عدة قطاعات صناعية حيث نال قطاع المنتجات الكيميائية النصيب الأكبر من حجم الإقراض بنسبة 47% تلاه قطاع المنتجات الهندسية بنسبة 19% وقطاع مواد البناء بنسبة 14% وقطاع الأسمنت بنسبة 13% ثم قطاع المنتجات الاستهلاكية بنسبة 7%.
    وأضاف البسام أن المبلغ يمثل رقماً قياسياً لأية سنة مالية منذ إنشاء الصندوق كما يعطي مؤشراً قوياً على تنامي الاستثمار الصناعي في المملكة مفيداً أن المؤشرات الحالية تدل على استمرارية وزيادة النشاط الإقراضي مما يعكس ويؤكد متانة وقوة الاقتصاد الوطني وازدهاره والتوجه القوي نحو الاستثمار في المجال الصناعي من قبل القطاع الخاص.
    وتابع البسام أن حجم الإقراض منذ إنشاء الصندوق بلغ حوالي 58.26 مليار ريال توزعت على مناطق المملكة خاصة المنطقة الشرقية التي بلغت نسبة الإقراض فيها 40% من المجموع الكلي تلتها منطقة الرياض بنسبة 24% فمنطقة مكة المكرمة بنسبة 20%.
    وتوزعت القروض على عدة قطاعات صناعية حيث كان لقطاع المنتجات الكيميائية النصيب الأكبر من حجم الإقراض الكلي وبلغت 37% تلاه قطاع المنتجات الهندسية بنسبة 21% فقطاع المنتجات الاستهلاكية بنسبة 19%.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 18/12/1427هـ

    يبحثون في جدة الأسبوع الجاري الاستفادة من مشروعات الميزانية
    مقاولون يطالبون بتعديل نظام العطاءات وتسهيلات لتطبيق السعودة


    جدة: خالد المحاميد
    أكد رئيس اتحاد مقاولي الدول الإسلامية رئيس لجنة المقاولين في غرفة جدة المهندس عبدالعزيز حنفي أن اللجنة ستبحث خلال الأسبوع الجاري انعكاسات الميزانية على أوضاع المقاولين السعوديين وفرص استغلالها وذلك ضمن اجتماعها الأول الذي دعت له جميع المقاولين السعوديين المنتسبين للغرفة.
    وقال حنفي إن هناك بشائر كبيرة في الميزانية ستنعكس على قطاع المقاولات، بسبب المشاريع الضخمة التي أقرّتها، مشيرا إلى أن المقاولين السعوديين سيكون لهم إسهام واسع في تنفيذ مثل هذه المشاريع.
    ولفت إلى أن نظام العطاءات، لابد من تغييره لأنه يؤثر على مستوى الجودة، كما أنه لا يتلاءم مع النظم المعمول بها عالمياً بعد انضمام المملكة لمنظمة التجارة، مذكراً بالنظام الذي تتبعه أرامكو في هذا الشأن والذي يضع حداً أدنى أو أعلى من 10% عن متوسط تكلفة المشروع.
    وعزا حنفي توقف بعض المنشآت عن العمل إلى إهمال الصيانة، مبينا أن العمر الافتراضي للمنشأة يقل 50% في حال عدم الاهتمام بالصيانة.
    وتحدث حنفي عن الصعوبات التي تواجه قطاع المقاولين السعودي، مشيرا إلى أنهم مشتتون بين عدد من الجهات الحكومية.
    وقال إن ما يتطلع إليه المقاول السعودي هو مساواته في التسهيلات والفرص بالمقاول الخارجي، وكذلك تخفيض نسبة السعودة أسوة بالمكاتب الاستشارية والفصل بين الوظائف الإدارية والفنية للمقاول.
    وحول المنافسة التي ستجلبها الاستعانة بشركات خارجية قال حنفي، لا يمكننا الاستغناء عن شركات المقاولات الخارجية، بحكم امتلاكها للتكنولوجيا والخبرة الطويلة، ومع انضمامنا لمنظمة التجارة فإن الأبواب مشرعة للجميع للتنافس على تنفيذ المشروعات، مضيفا أنه ينبغي أن نعطي اهتماماً خاصاً للمقاول الوطني.
    ويقترح حنفي إقامة علاقات تعاون مع الشركات الأجنبية للاستفادة من خبرتها وتقنياتها بهدف تدريب كوادر سعودية.
    ومن جهته، قال نائب رئيس لجنة المقاولين بالغرفة المهندس عبدالرحمن الخريجي، إن قطاع المقاولات السعودي ينتظره الكثير من التحديات في ظل المشاريع المعتمدة في الميزانية الجديدة، ولا بد من حل الكثير من الإشكاليات ومنها العقود المتوازنة وتوفير العمالة المدربة.
    وأضاف أن إعطاء المشاريع للشركات التي تقدم أقل الأسعار، سياسة غير ناجحة في تنفيذ المشاريع.
    ونبه إلى أن المشاكل التي تواجهها منشآت البنية التحتية بعد التنفيذ هو بسبب عدم توفر الصيانة وسوء التنفيذ بسبب المواصفات والمواد المعتمدة والتي لا ترقى إلى مستوى الجودة المطلوبة.
    وحول أهم المشكلات التي تواجه المقاول السعودي قال الخريجي: إن هناك غيابا للعقود المتوازنة التي تتضمن حقوق طرفي العقد، وغياب الالتزام في دفع المستخلصات بتاريخها المحدد، وعدم مراعاة التغييرات في أسعار السوق خاصة في العقود ذات الفترة الزمنية الطويلة.
    يذكر أن الغرفة السعودية قد دعت إلى مؤتمر في أبريل القادم لبحث آليات توفير مساكن خاصة لـ 70% من السعوديين الذين لا يملكون مسكناً خاصاً بهم.









    الراجحي يحصل على 4 شهادات دولية في مجال التقنية

    أبها: الوطن
    حصل مصرف الراجحي على 4 شهادات دولية في مجال التقنية والعمليات المصرفية، كأول مصرف في الشرق الأوسط، يحوز عليها مجتمعة نتيجة تطبيقه أفضل التطبيقات والمعايير الدولية لتقديم الخدمات الإلكترونية.
    وضمت الشهادات الـ4 شهادة مقاييس 7799BS العالمية، وشهادة CMMI، وشهادة الأيزو 20.000، وشهادة الجودة العالمية الأيزو 9000.
    وقال مدير عام مجموعة التقنية والخدمات المساندة بالمصرف سليمان العبيد إن هذه الشهادات تبدي مدى التزام المصرف بمجالات التقنية وأمن المعلومات الإلكترونية التي يقدمها.
    وأوضح العبيد أن شهادة 7799BS تشير إلى أن عملية إدارة أمن المعلومات في المصرف تفي بالشروط والمقاييس التي تفرضها مؤسسة المقاييس البريطانية BSI.
    وأضاف أن شهادة CMMI تعبر عن تحقيق العناصر الأساسية لفعالية تحسين التطبيقات الآلية ذات الجودة العالية في وقت قياسي.
    أما شهادة الأيزو 20.000 فهي تمنح لتميز مستوى إدارة خدمات تقنية المعلومات، فيما تعكس شهادة الأيزو 9000 معايير إدارة الجودة في المؤسسات المالية والمصرفية.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 18/12/1427هـ

    يهدف لتخفيض مشاكل الإقراض وأبرزها الديون المعدومة
    مشروع نظام للمعلومات الائتمانية يحمي المواطنين والمنشآت أمام الشورى


    الرياض: مشاري التركي
    يناقش مجلس الشورى اليوم مشروع نظام المعلومات الائتمانية المقدم من لجنة الشؤون المالية بالمجلس.
    ومن أبرز المزايا التي يتضمنها النظام تخفيض مشاكل الإقراض المتمثلة في الديون المعدومة والمشكوك في تحصيلها، وإتاحة الفرصة للمستهلك لتكوين سجل ائتماني وسمعة جيدة يستطيع من خلالها الحصول على سعر إقراض أفضل وعمولات أقل من البنوك ومؤسسات الإقراض والتقسيط، وإتاحة الفرصة للبنوك ومؤسسات الإقراض في التوسع بإقراض شريحة من السكان كانت مستثناة لعدم توفر الضمانات الكافية.
    كما يتميز النظام بتبسيط قرارات الإقراض وجعلها تتم بصورة آلية بالنسبة للقروض الاستهلاكية، وقروض المنشآت الصغيرة، وتحقيق التوازن بين السماح بحد معين من تبادل المعلومات وحماية حقوق الأفراد والمنشآت، وتحديد فترة احتفاظ بالمعلومات في التقرير الائتماني، مما يعطي المستهلك حافزاً للعمل على إصلاح وضعه الائتماني، وحماية حقوق المستهلك في الاطلاع على تقرير الائتمان الخاص به، خصوصاً في الحالات التي يرفض فيها منح القرض من قبل المقرض بسبب معلومات في التقرير الائتماني.
    ويهدف النظام الجديد المكون من 16 مادة، إلى وضع الأسس العامة والضوابط اللازمة لجمع المعلومات الائتمانية عن المستهلك وتبادلها وحمايتها، فيما يسري النظام على الشركات والأعضاء والجهات الحكومية والخاصة، التي لديها معلومات ائتمانية.
    ويلزم النظام الجهات الحكومية التي لديها معلومات ائتمانية بتوفيرها للشركات المرخص لها، وفقاً لضوابط تضعها تلك الجهات بما يضمن عدم احتكار المعلومات.
    كما يلزم الشركات بجمع المعلومات الائتمانية وتوفيرها وتبادلها فيما بينها وحمايتها.
    وبالإضافة إلى ذلك يلزم النظام كل عضو بتبادل جميع المعلومات الائتمانية المتوفرة لديه مع الشركة المرتبط معها بعقد وتقع عليه مسؤولية صحة المعلومات وتحديثها.
    ويجيز النظام استخدام المعلومات الائتمانية على شكل أرقام إحصائية بشرط ألا تحتوي على معلومات تدل على شخصية المستهلك، حيث يطالب الأعضاء والشركات والعاملون لديهم بالمحافظة على سرية المعلومات الائتمانية للمستهلك.
    ووفق النظام الجديد تتولى مؤسسة النقد العربي السعودي مهمة الإشراف والرقابة على تطبيق أحكام النظام، فيما يناط بها إعداد اللائحة التنفيذية للنظام، وتحديد الشروط الواجب توافرها في الشركات التي ترغب في تقديم خدمات المعلومات الائتمانية، وضوابط الترخيص لها وإجراءاته، وكذلك إصدار التراخيص للشركات وتجديدها وتعديلها، ووضع آليات الإشراف والرقابة على عمل الشركات، واعتماد إجراءات العمل التي يجب أن يتبعها الأعضاء والشركات لتطبيق السجلات الائتمانية.
    كما يناط بمؤسسة النقد ضبط المخالفات والتحقيق فيها والادعاء ضد المخالفين أمام اللجنة، وتحديد الإجراءات الواجب اتباعها حيال المعلومات الائتمانية في حال إلغاء ترخيص شركة المعلومات الائتمانية أو حلها أو تصفيتها أو إفلاسها.
    وبين النظام العقوبات بحق من ارتكب مخالفة لأحكامه، حيث حددها في 3 عقوبات: الأولى/ غرامة مالية لا تزيد عن مليون ريال، ويضاعف الحد الأقصى للغرامة في حال تكرار المخالفة، والثانية/ وقف الترخيص مؤقتاً، أما الثالثة/ فتتضمن إلغاء الترخيص.
    يذكر أن النظام يصبح ساري المفعول بعد مضي 180 يوماً من تاريخ نشره في صحيفة رسمية، ويلغى كل ما يتعارض معه من أحكام، وتصدر اللائحة التنفيذية بقرار من محافظ مؤسسة النقد، وتنشر خلال هذه المدة.










    رغم مرور أسبوع على طرحه للمستهلكين
    محطات وقود تتلاعب بسعر البنزين أوكتين 91


    الهفوف، الدرب: عدنان الغزال، سلطان عسيري
    ما زالت بعض محطات الوقود تتلاعب بسعر البنزين الجديد أوكتين 91 على الرغم من مرور قرابة أسبوع على طرحه للمستهلكين .
    ولجأت محطات على الطرق السريعة الواصلة بين المدن إلى بيع اللتر بـ48 هللة بزيادة 3 هللات عن السعر الرسمي متعللة بارتفاع تكاليف الشحن.
    في المقابل شهدت أسواق ومعارض السيارات المستعلمة حركة نشطة للمواطنين الذين يرغبون بمعرفة مدى تأثير طرح البنزين الجديد على الأسعار.
    ولوحظ اتجاه بعض المواطنين والمقيمين في مناطق مثل الرياض والشرفية لبيع سياراتهم ذات الموديلات والأنواع المتوافقة مع استخدام البنزين أوكتين 95.
    إلى ذلك تلاشى تذمر أصحاب المحطات من عدم تزويدها بالبنزين الجديد ، بعد أن قامت شركة أرامكو السعودية بإمداد جميع المحطات بأوكتين 91 و95.
    وقال المواطن حمد الهاجري إنه تفاجأ بوجود انخفاض طفيف لأسعار السيارات التي تستخدم أوكتين 95 رغم أن الفرق السعري عن المنتج الجديد 15 هللة للتر .
    وأضاف أن أصحاب المعارض والشريطية في السوق يعزفون عن شراء السيارات ذات الوقود الأغلى في المزاد. وأضاف أن أول استفسار للزبائن الراغبين في المزايدة على سعر السيارة يتعلق بنوعية البنزين.
    وقال الشريطي حسين المسلم إن الزبون أصبح يبحث عن السيارة الجيدة المتوافقة مع بنزين 91 ذات الأقل تكلفة.
    إلى ذلك لفت مواطنون في الأحساء إلى أن بعض المحطات أصبحت تبيع بنزين أوكتين 91 لعدم وجود طلب على نظيره.
    وقال محمد علي - صاحب ورشة- إنه استقبل خلال الفترة الأخيرة عدداًَ من الزبائن الراغبين في تعديل محركات سياراتهم لتتوافق مع بنزين 91، إلا أنه اعتذر لهم بحجة عدم مقدرته الشخصية على ذلك.
    ولاحظت "الوطن "قيام محطات على طريق الليث ببيع البنزين في ماكينات ملصق عليها أوكتين 91 بنفس سعر أوكتين 95 بـ 60 هللة للتر الواحد، مما جعل المسافرين يشككون في مصداقية البائعين.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 18/12/1427هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 18/12/1427هـ نادي خبراء المال


    سوق الأسهم يبدأ العام الجديد بالمضاربة الشرسة على الشركات الصغيرة
    «العشوائية » تسيطر على التعاملات والقطاع البنكي يضغط والحذر مطلوب اليوم


    تحليل: علي الدويحي
    استأنف سوق الأسهم السعودية تعاملاته امس السبت وهي الجلسة الاولى في العام الجديد 2007 م اغلق المؤشر العام على ارتفاع طفيف بمقدار 35.89نقطة او بما يعادل 0.45% ليقف عند مستوى 7969 نقطة وهو اغلاق مدروس يقترب من حاجز المقاومة النفسية وتأتي بعدها المنطقة الاصعب الواقعة بين 8025 الى 8086 تليها منطقة 8136 الى 8294 نقطة وهو الحاجز الاعنف الذي يمكن ان يصل اليه في حالة التفاؤل فيما يظل حاجز 7630 هو اقوى المتاريس في حالة الهبوط.
    اجمالا يميل اغلاق امس الى الايجابية بغض النظر عن المطبات الهوائية المتوقع حدوثها اليوم الاحد وبحجم سيوله تجاوزت 8 مليار ريال وبكمية تنفيذ تجاوزت 205 مليون سهم، جاءت موزعه على 215 الف صفقة ارتفعت اسعار اسهم 69 شركة وتراجعت اسعار اسهم 12 شركة معظمها من قطاع البنوك الذي مايزال سلبيا ويمارس الضغط على السوق بشكل عام.
    كان من الواضح ان السوق دخل في حالة الانتظار والترقب لاعلان نتائج الربع الرابع الذي يعتبر المحفز الايجابي الوحيد في الوقت الراهن وذلك يمكن فهمه من خلال حالة التذبذب العالي للشركات الصغيرة مقابل ثبات اسعار الشركات القياديه عند مستوى معين وهذا يؤدي الى ارتفاع حمى المضاربة على الشركات الصغيرة ولفترة معينه نتيجة عدم ثقة السيولة في السوق اضافة الى ان هذه السيولة هي سيولة مضاربه بحته تدخل وتخرج اكثر من مره في اليوم الواحد حيث ستكون متنقله بشكل سريع بين الشركات الصغيرة وهذا يتطلب سرعه ايضا في جني الارباح مما يجعل السوق في حالة توهان وحيرة في اغلب فترات التداول ويعتبر امتلاك السهم اكثر من يومين فيه مجازفه فلابد من جني الارباح او الشراء على شكل دفعات، ومن المحتمل ان يستمر السوق على هذا الاسلوب لفترة غير محدده ثم يتلقى هزه عنيفه الهدف منها تصحيح اسعار الشركات الصغيرة من جديد والتحول الى الشركات ذات العوائد والمحفزات، ويمكن معرفة ذلك في حالة تحرك الشركات القياديه وهدوء شركات المضاربة فغالبا ماتسبق الاسعار الاخبار وهنا تكون الارباح التشغيليه هي المحك الحقيقي الذي على ضوئه تقرر السيولة الاستثماريه اما الدخول او مزيدا من الانتظار ، مع الاخذ في الاعتبار ان عامل عدم الثقه في السوق مازال مستمرا ومتزايدا.
    نتوقع ان تشهد بعض الشركات الصغيرة موجة جني ارباح اليوم اوغدا على ابعد تقدير يقوم بها المضاربون الذين دخلوا قبل عيد الاضحى المبارك، فمن الافضل التأني في الدخول اليوم حتى يجني السوق ارباحه، مع مراقبة الشركات (الثلاث) التي اصبحت المؤشر الحقيقي لمعرفة وضعية السوق اضافة الى ان تحركها يعتبر مصدر اطمئنان لباقي المضاربين في الشركات الصغيرة، مع رفع درجات الحذر، وتامين وسيلة تنفيذ لاوامر البيع والشراء سريعة وقبل الشروع في الشراء.
    فيما يتعلق باخبار الشركات تم تكليف احد المكاتب الاستشارية المرخص لها من قبل هيئة السوق المالية ليتولي عملية تقييم واستقصاء شركة إيتاب الدولية تهيئة لعملية الاندماج والتى وقعت بها مذكرة تفاهم وسبق الاعلان عنها بين الشركة السعودية للتنمية الصناعية «صدق» وبين شركة إيتاب الدولية.
    من جهه اخرى اوضح محمد بن حمد الماضي نائب رئيس مجلس إدارة شركة سابك عن إتمام الإجراءات التي امتلكت بموجبها (سابك) كامل أسهم شركة هنتسمان للبتروكيماويات المحدودة بالمملكة المتحدة (قطاع أعمال صناعة الكيماويات الأساسية، والبوليمرات في شركة هنتسمان الأوروبية) بقيمة شرائية نقدية (685) مليون دولار وقد أعيدت تسمية الشركة الجديدة لتصبح (شركة سابك المملكة المتحدة للبتروكيماويات) .
    وتعتبر هذه الصفقة خطوة بالغة الأهمية في إطار خطط (سابك) للتوسع عالمياً وتحقيق التكامل بين استثماراتها المحلية والخارجية، حيث يضيف قطاع الأعمال الذي امتلكته طاقات إنتاجية جديدة لعمليات شركة (سابك أوروبا)، ويعزز قاعدة الشركة الصناعية القوية في المملكة. وفي إطار هذه الصفقة سينتقل جميع موظفي شركة (هنتسمان) للبتروكيماويات بالمملكة المتحدة، البالغ عددهم (850) موظفاً، إلى (سابك) .
    ويتضمن قطاع الأعمال الذي اشترته (سابك) وحدة تكسير طاقتها السنوية (865) ألف طن من الإثيلين، و(1.3) مليون طن من المركبات العطرية، و(400) ألف طن من البروبيلين، إضافة إلى تجهيزات لوجستية في «ويلتون» ومنطقة «تي سايد» الشمالية، ومصنع البولي إثيلين منخفض الكثافة الذي ستواصل (سابك) عملياته الإنشائية، ويتوقع أن يدخل مرحلة الإنتاج نهاية عام 2007م بطاقة سنوية (400) ألف طن.










    أجواء تفاؤل بالعام الجديد في صالات التداول النسائية
    توقعات بتجاوز المؤشر حاجز 10 آلاف



    وديان قطان (جدة)
    كشفت جولة «عكاظ» على صالات التداول النسائية عن أجواء تفاؤل مع أول يوم تداول بعد انقضاء إجازة عيد الأضحى مودعات الذكريات المؤلمة التي سجلها مؤشر عام 2006 والأموال التي ضاعت جراء الانهيارات الأخيرة والتي جعلت المؤشر يودع العام الماضي على حاجز 80000 نقطة. وكما وصفت إحدى المشرفات على الصالات لـ«عكاظ» أن عودة المستثمرات لصالات التداول تميزت بـ«النشاط» و محملة بتوقعات لتجاوز المؤشر حاجز العشر الآلاف في العام الجديد .
    وحول هذا أشارت المستشارة الاقتصادية الدكتورة فاطمة محمد انديجاني ان العام 2006 قد أخذ مع رحيله ذكريات مؤلمة لأغلبية أسواق المنطقة وعلى جميع المستثمرين على مختلف أحجامهم .
    وتردف موضحة أن العام 2006 من أسوأ السنوات على جميع البورصات العربية وجميع المتعاملين في أسواق المال من مختلف الدول العربية وليس فقط سوق الأسهم السعودي مضيفة إلى تأثيراتها السلبية والتي أخذت ما حصده المتعاملون في الأعوام السابقة.
    ومن جهة أخرى قالت انديجاني أن المؤشر ترك انطباعات نفسية أيضا كان في مقدمتها انتزاع الثقة بالأسواق والتي ستأخذ وقتاً طويلاً حتى يتم إعادة بنائها وزرع الثقة في نفوس المستثمرين .
    وتحدثت انديجاني عن الخسائر التي حلت بأسواق البورصة العربية مشيرة الى ان السوق السعودي احتلت المرتبة الأولى على سلم التراجعات بعد ان انخفضت بواقع 53% بالمقارنة مع إقفال المؤشر لعام 2005 تلتها السوق القطرية بنسبة 35% ثم السوق الأردنية بنسبة 33%، في حين احتلت عمان المرتبة الأولى من حيث الارتفاع بواقع 14% تلتها السوق المصرية بنسبة 11%.
    ولعل من أهم أسباب التراجعات التي ألمت بأغلبية أسواق المنطقة خلال العام الماضي كما تقول الدكتورة انديجاني هي الارتفاعات التي شهدها العام 2005 ولم يكن لها مبرراتها العقلانية أو العلمية بل جاءت تحت تأثير حالة من الطفرة الاقتصادية ووفر في السيولة والى جانبها بطبيعة الحال التسهيلات البنكية غير المدروسة.
    وتضيف: كما لعبت التقلبات السياسية وتغير موازين القوى في المنطقة دوراً كبيراً عكست جميع التوقعات، ناهيك عن القرارات والممارسات الخاطئة التي قامت بها بعض إدارات الأسواق في معالجة الحالات الطارئة وبخاصة حالات التلاعب وعمليات المضاربة والتي كانت مكثفة في عدد من الأسواق الخليجية خلال العام الماضي.

صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 25/12/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 40
    آخر مشاركة: 14-01-2007, 10:17 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 11/12/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 31-12-2006, 05:37 PM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 4/12/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 36
    آخر مشاركة: 24-12-2006, 10:08 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 26/11/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 47
    آخر مشاركة: 18-12-2006, 12:30 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 19/11/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 56
    آخر مشاركة: 10-12-2006, 10:10 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا