احترف صناعه الاكسبرتات ( اصنع استراتيجيتك بنفسك )

إعلانات تجارية اعلن معنا



صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 49

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 19/12/1427هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 19/12/1427هـ




    الأسهم السعودية: انخفاض يوم يقطف ثمرة ارتفاع يومين كاملين

    «البابطين» تستحوذ على 8% من إجمالي سيولة السوق


    الرياض: جار الله الجار الله
    أنهت سوق الأسهم السعودية تعاملاتها أمس في اليوم الثاني من تداولات 2007 على انخفاض مفاجئ حصد ثمرة الارتفاعات المحققة في 27 ديسمبر (كانون الأول) الماضي والاول من يناير (كانون الثاني) الجاري، حيث افتتح سوق الأسهم تداولات أمس على انخفاض دون تحقيق أي ارتفاع داخل التعاملات. واستمر في تحقيق مستويات أدنى من قبلها حتى وصوله إلى مستوى 7737.91 نقطة التي مثلت لاحقا الحد الأدنى من تداولات أمس، وأغلق عند مستوى 7776.99 نقطة على انخفاض 192.19 نقطة بمعدل 2.41 في المائة عبر تداول 261 مليون سهم بقيمة 10.6 مليار ريال (2.8 مليار دولار). وتفاعل مع هذا الهبوط أغلب القطاعات، في مقدمتها الكهرباء الذي أغلق على انخفاض بمعدل 3.70 في المائة. يليه قطاع البنوك بهبوط نسبته 3.16 في المائة. وخالف اتجاه السوق الهابط قطاع الزراعة الذي أغلق على ارتفاع طفيف بمعدل 0.24 في المائة، مما أدى ذلك إلى انخفاض أسهم 76 شركة وارتفاع أسهم 10 شركات، في مقدمتها أسهم ثلاث شركات أغلقت على النسبة العليا هي شركة «البابطين» بقيمة تداولات بلغت 850.3 مليون ريال (226.7 مليون دولار) وهو ما يعادل 8.01 في المائة من إجمالي سيولة السوق أمس، وهي النسبة الأكبر في تداولات أمس. وتعدت نسبة سيولة قطاع البنوك الذي بلغت نسبة حجم تداولاته 3.18 في المائة مقارنة بحجم تداولات السوق أمس. وهذه القيمة لأسهم شركة «البابطين» نسبتها 22.14 في المائة من إجمالي سيولة قطاع الصناعة التابعة له. وشاركت في تحقيق النسب العليا أسهم شركة «الأسماك» و«الباحة». وكان من أبرز أسباب انخفاض السوق هو هبوط أسهم الشركات القيادية، وفي مقدمتها أسهم «مصرف الراجحي» بمعدل 4.16 في المائة تليها أسهم شركة «الكهرباء» بنسبة 3.70 في المائة. ويتضح من سير المؤشر فنيا إغلاقه تحت مستوى 7800 نقطة التي حافظ السوق على الثبات والإغلاق فوقها لمدة 14 يوما من التداول، والذي بدأه من يوم 11 ديسمبر الماضي. ويصاحب هذا الإغلاق المنخفض ارتفاع نسبة السيولة بمعدل 27.40 في المائة مقارنة في السيولة الداخلة على تعاملات يوم السبت الماضي.
    وأشار لـ«الشرق الأوسط« مصطفى الصواف محلل مالي، بالرغم من هبوط سوق الأسهم السعودية أمس إلا أنه لاحظ عدم هبوط أي من أسهم شركات السوق إلى النسبة الدنيا هذا الأمر الذي يعكس مدى الحيرة الواضحة علي المتداولين في انتظار إشارة الدخول إلى السوق بعد الانخفاضات المتوالية التي شهدها علي مدار11 شهراً تقريباً .

    وأضاف الصواف أنه مازال أمام مؤشر سوق الأسهم السعودية عدة مستويات دعم تاريخية عند مستوى 7694 نقطة و عند مستوى7689 و7590 نقطة والتي لا يرجح كسرها إلا باستمرار الأداء السلبي لقطاع البنوك الذي بدأه من تداولات يوم السبت الماضي.

    وأوضح لـ«الشرق الأوسط» شبيب الشبيب، محلل فني، أن هبوط سوق الأسهم السعودية أمس الذي قد يستمر إلى منتصف الشهر الحالي يوحي فنيا إلى أنه عبارة عن تهيئه لانطلاق قادم لمؤشر سوق الأسهم. وطالب الشبيب القائمين على سوق الأسهم باحترافية العمل التي تعني إعلان جدول يضم أهم التغييرات المتوقعة على سوق الأسهم لفترة طويلة لكي لا تكون هذه الأخبار إشاعات لها آثار سلبية في سوق يحاول استعادة عافيته، ولكي تحصل السوق على المستوى المأمول من الشفافية والثقة من المتداولين. ولمح أحمد التويجري، المراقب لتعاملات السوق، لـ«الشرق الأوسط» إلى أن سوق الأسهم تتعرض لإشاعات قوية ومخيفة لصغار المتداولين الذين أخذوا يراقبون الأرقام المميزة لمؤشر سوق الأسهم، والتي ربما ترمز إلى تغير قادم كما حدث في آخر 10 دقائق من تداول أمس عندما ثبت المؤشر للحظات عند مستوى 7777 نقطة، والتي تفسر هذه الأرقام عند كتابتها بالأرقام العربية عند بعض المتأثرين بنظرية المؤامرة على أنها إشارة أسهم هابطة وتدل على الهبوط.









    السياري: تراجع أسعار النفط لم يؤثر على السياسة الاقتصادية السعودية


    بال ـ رويترز: قال محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي أمس، ان الهبوط الحاد لأسعار النفط في الايام القليلة الماضية لم يؤثر على السياسة الاقتصادية السعودية، لكن مشكلات قد تظهر اذا استمر التراجع. وسئل المحافظ حمد سعود السياري عن تراجع أسعار النفط فقال «السياسة الكلية لن تتأثر عند المستوى الحالي للسعر». وأضاف «لكن المشكلة في حال استمراره واذا تراجع بصورة أكبر. قد يؤثر على العائدات لكنه عامل خارجي».
    وهوت أسعار النفط الخام من 78 دولارا للبرميل في أوائل آب (أغسطس) 2006 الى 63.62 دولار بنهاية العام. وواصلت هبوطها الاسبوع الماضي وسط طقس معتدل مع اغلاق الخام الخفيف في بورصة نيويورك التجارية «نايمكس» يوم الجمعة عند 46.57 دولار، وجلب صعود أسعار النفط الى مثليها تقريبا في السنوات القليلة الماضية تدفقات هائلة من الدولارات على المملكة التي تحول بصورة متزايدة احتياطياتها من النقد الاجنبي الى اليورو.

    وردا على سؤال بهذا الشأن أبلغ السياري الصحافيين «أن تنويع احتياطي النقد الاجنبي كان دائما سياسة سعودية». وقال «سياستنا الاستثمارية لم تتغير أبدا. لا جديد... لا تغييرات».

    وكان السياري يتحدث للصحافيين على هامش اجتماع لمحافظي البنوك المركزية بشأن أسواق المال والاقتصاد العالمي في مقر بنك التسويات الدولية في بال بسويسرا.

    وتوقعات أسعار النفط من الموضوعات الهامة على طاولة المباحثات حيث من شأن اعتدال السعر أن يتيح بعض السيولة في أيدي المستهلكين بالدول المتقدمة وأن يبقي النمو العالمي في مساره.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 19/12/1427هـ

    قراءة في مستقبل السوق العام الحالي

    سعود الأحمد

    لقراءة مستقبل السوق المالي السعودي خلال عام 2007 والسنوات القريبة بعده، فإن من المهم مراعاة حقيقة هامة، أنه عبر التاريخ لم يحدث أن كان للاقتصاد توجه بمعزل عن الأحداث السياسة، بل أن معظم الجامعات إلى عهد قريب كانت تدرس علم الاقتصاد إلى جانب علم السياسة. ومعظم علماء الاقتصاد الحاليين يحملون شهادات بتخصصي الاقتصاد والعلوم السياسية، وإن كانت السياسة والاقتصاد يتناوبان فيما بينهما ومن وقت لآخر، حول من يصنع من، وهل السياسة تصنع الاقتصاد أم العكس.
    ومن هنا يبدو أننا حتى نقرأ مستقبل سوقنا المالية فإننا بحاجة إلى قراءة المؤشرات الاقتصادية للمنطقة والعالم، بموضوعية وفهم شامل ومستقل. وأهم من ذلك كله علينا قراءة مضامين ومدلولات الاحداث المعاصرة والتوجهات السياسية التي نلمسها وقياس أثر كل منها بأقصى قدر ممكن من الدقة والموضوعية... ومن ثم نربط كل ذلك ببعضه للخروج بشيء من التوقعات والقراءات المستقبلية. فالواضح أن سياسات دول مجلس التعاون العربية متجهة أكثر للإنفاق الداخلي والبناء الاستراتيجي التنموي والتنظيمي لمقابلة حقبة ما بعد الحرب في محاولة للحاق بالعالم المتطور والاستعداد لمرحلة ما بعد النفط. وهناك مشاريع لبناء مدن صناعية واقتصادية وتعليمية ومشاريع أخرى تنموية. وسيواكب ذلك تكثيف لتوسيع القاعدة الاقتصادية والاستثمارية، عن طريق زيادة عدد وحجم شركات مساهمة تستكمل بناء بعض القطاعات، إضافة إلى دخول قطاعات جديدة بعضها بدأ كالمعلومات والإعلام وبعضها على الأبواب كالسكك الحديدية والخطوط الجوية. وسيكون ذلك مدعاة للتهيئة لتكامل اقتصادي أفضل بين دول المجلس ووحدة في مجالات العملة النقدية الموحدة ومجالات أخرى كالربط الكهربائي والاتصالات والمواصلات... وبعضها بدأ بالفعل كالطرق البرية عبر الصحراء بين دول مثل طريق عُمان السعودية وغيرها. ويبدو أن منطقة الشرق الأوسط مقبلة على حالة من الاستقرار، على حساب القضايا التي كانت محورية، فالأحداث تُشير إلى انحسار الدور العسكري في لبنان، المتمثل في حزب الله الذي تدعمه دولة الفرس وهو ما يُعرف بالمد الشيعي. ويبدو أنه عاجلاً أم آجلاً ستصبح لبنان دولة أمن داخلي لينصهر جيشها في داخلها، ولتبقى دولة إسرائيل آمنة من أي تهديد محتمل أو مقاومة من أي من دول الجوار. وبالمقابل إيران ستنشغل بنفوذها الذي أصبح اليوم واقعاً ملموساً يتحدث عن نفسه في العراق. أما عن سورية فقد أعلنت أنها أرسلت (قبل أيام) مذكرة رسمية باستعدادها للتفاوض مع اسرائيل ومن دون شروط. أما عن فلسطين فسوف يصبح زمام أمور الرئاسة والسلطة بيد الرئيس عباس (إلا يشاء الله). وكل ذلك في النهاية سيحقق الأمن لإسرائيل، وحتى توجه مخصصات العسكرية لمشاريع تنموية حيوية ولكي تحقق التميز المنتظر على مستوى صناعات التقنيات العالية الدقة والتطور، مثل معدات الأقمار الصناعية والمعدات الطبية وغيرهما. وعن إخواننا المتحمسين والمنحمسين في حماس ومن يليهم ممن يسميهم الشارع العربي بالمقاومين الشرفاء المطالبين بالحقوق الشرعية والتاريخية الفلسطينية فسوف يلينون أو ينكسرون. لكن العالم لن يترك لإيران اللقمة هنية، بحيث يمنحها مرتبة الدولة النووية ... ويقبلها في منظومته مفروضة عليه!. لكن العقوبات الدولية ستبدأ ... وإلى أن تنتهي قد يأتي اليوم الذي تتمنى فيه حكومة إيران أنها لم تدخل هذه المنظومة .. حظر اقتصادي ثم حظر جوي ... وهكذا. ولا يتوقع أن تكون المهمة أكثر جهداً ولا أطول زمناً من الحرب الباردة، ومع الوقت واتخاذ الإجراءات المنهكة لاقتصاد إيران، حتى تضعف وتنهك كما حدث لروسيا وتركيا وصربيا وتنازلت عن ثوابتها ودخلت في المنظومة العالمية بحسب شروط الغرب والأجندة التي يضعونها لها.

    وختاماً... هذه قراءتي للأحداث السياسية والاقتصادية المؤثرة، ومن المتوقع إذا تبلورت هذه المعطيات خلال السنة الحالية (2007) فسوف يرتد السوق السعودي ومعه الأسواق المالية المجاورة.

    * محلل اقتصادي ومالي سعودي










    السعودية: إطلاق فعاليات مؤتمر التعاملات الإلكترونية الأسبوع المقبل في الرياض

    برعاية خادم الحرمين الشريفين



    الرياض: «الشرق الأوسط»
    شدد الدكتور محمد بن إبراهيم السويل محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، أن المؤتمر الوطني للتعاملات الالكترونية الذي يرعاه خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز يعقد في مدينة الرياض المؤتمر الوطني الاول للتعاملات الالكترونية ـ الذي تنظمه وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات ووزارة المالية وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات خلال الفترة من 14 إلى 17 يناير الجاري وذلك في قاعة الملك فيصل للمؤتمرات بفندق الانتركونتيننتال بالرياض يهدف إلى دعم تطبيق التعاملات الالكترونية الحكومية.
    وقال السويل في مؤتمر صحافي أمس إن حكومة بلاده أولت اهتماما كبيرا بالحكومة الالكترونية وذلك لما تقدمه مفاهيم الحكومة الالكترونية من فوائد كبيرة للاقتصاد الوطني، مشيراً الى أن وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات قامت بإنشاء برنامج التعاملات الالكترونية الحكومية بمشاركة وزارة المالية وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات.

    وبين السويل أن المؤتمر الوطني للتعاملات الالكترونية يهدف إلى دعم تطبيق التعاملات الالكترونية الحكومية وإبراز جهود الجهات المختلفة في تطبيق التعاملات الالكترونية وإيضاح مدى تقدم المملكة في هذا المجال اضافة الى دعم الشراكة بين القطاعين العام والخاص لتطبيق التعاملات الالكترونية الحكومية ونقل المعرفة التقنية والتجارب العالمية إلى المملكة ورفع مستوى الوعي فيما يتعلق بالتعاملات الالكترونية.

    وبين الدكتور السويل أن الفعاليات الرسمية للمؤتمر ستبدأ مساء الأحد المقبل برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز حيث يتم تدشين عدد من المنشآت الاستراتيجية ذات العلاقة بالتعاملات الالكترونية كما يتم إطلاق مبادرات جديدة.

    وأفاد أن فعاليات المؤتمر تتضمن جلسات وحلقات نقاش علمية بمشاركة أكثر من 60 شخصية متخصصة في مجال التعاملات الالكترونية على المستوى المحلي والاقليمي والدولي. وتتناول جلسات اليوم الاول من فعاليات المؤتمر الأبعاد الاستراتيجية للتعاملات الإلكترونية الحكومية ومرتكزاتها ودعائمها ومشاريع وخبرات القطاعات التنظيمية القضائية في مجال التعاملات الإلكترونية إلى جانب تسليط الضوء على الجوانب المحلية ذات العلاقة الوقوف على خبرات استشارية وتجارب دولية، فيما يتم التركيز على حلقة النقاش الأولى لليوم الأول على مشاركة القطاع الخاص في التعاملات ومقومات النجاح في هذه الشراكة.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 19/12/1427هـ

    ركيزة تطلق 16 شركة مختلفة تستثمر 2.13 مليار دولار في قطاعات مدينة حائل الاقتصادية

    أبرمت عقد الاستشارات المالية لإنشاء شركة الشمال للتعدين



    الرياض: مساعد الزياني
    كشف المهندس عبد الله الرخيص عن عزم شركة ركيزة المدينة الاقتصادية المطور الرئيسي لمدينة الأمير عبد العزيز بن مساعد في حائل شمال السعودية طرح 16 شركة متنوعة المجالات تستثمر ما يقارب 8 مليارات ريال (2.13 مليار دولار) في قطاعات المدينة المختلفة، عن طريق الاستفادة من الموارد الطبيعية واستراتيجية الموقع.
    وأشار الرخيص الذي كان يتحدث خلال مؤتمر صحافي في العاصمة السعودية الرياض أمس، إلى أن تلك الشركات ستعمل الصناعات التنافسية من خلال برنامج الهيئة العامة للاستثمار الذي أطلقته مؤخراً وهو برنامج 10 في 10 الذي يهدف للوصول بالسعودية إلى مصاف أفضل 10 دول في العالم من حيث جاذبيتها للاستثمار مع نهاية عام 2010، كما ستعمل الشركات إلى الاستفادة من البرنامج الأخير الذي أطلقته محافظ الاستثمار تحت اسم 360 درجة من الفرص، هذا البرنامج فيه أكثر من 360 فرصة، عندما قام فريق العمل بجولات في العالم وصلنا لاتفاقات من خلال عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم مع شركات من مختلف دول العالم، اشركنا عددا من الجهات الاستشارية للتأكد من دراسات الجدوى لتلك الشركات ونطاق عملها في المدينة الاقتصادية من خلال المشاريع، خاصة المشاريع الكبيرة التي يزيد استثمارها عن 250 مليون ريال ( 66 مليون دولار)، مشيراً إلى إن أول شركتين ستطرح خلال الفترة المقبلة هما شركة مجمع الأنعام بالتعاون مع عدد من الجهات، ستكون بمشاركة عدد من المستثمرين الرئيسيين المحليين في قطاع المواشي وصناعات اللحوم، بالإضافة إلى شركة مختصة بمواد البناء ستعمل على إنتاج مختلف مواد البناء والاستفادة من المواد الخام التي تتمتع بها منطقة حائل.

    من جهة أخرى، وقعت شركة ركيزة عقد الاستشارات المالية مع بنك بيريبا الفرنسي ومركز بي أم جي للاستشارات المالية وذلك لتقديم الاستشارات المالية لإنشاء شركة سعودية للتعدين برأسمال 1.5 مليار ريال (400 مليون دولار). وذكر لـ«الشرق الأوسط» المهندس عبد الله الرخيص رئيس مجلس إدارة شركة ركيزة القابضة أن شركته تستثمر في شركة شمال للتعدين بنحو 20 في المائة من رأسمال الشركة، في حين سيتم تسويق المتبقى على مستثمرين محليين وأجانب، عن طريق شركة ركيزة وعن طريق شركة بي أم جي المالية وبنك بي أم بيريبا، مشيراً إلى أنه لا توجد نية حالياً لطرح شركة شمال التعدين للاكتتاب، وأن هذا القرار سيكون راجعا لمجلس إدارة الشركة بعد أن تكتمل.

    وأضاف أن إنشاء شركة شمال للتعدين جاء لتغطية أهم قطاعات المدينة الاقتصادية واستمرارا لنهج الحكومة السعودية التي دعمت صناعات التعدين، خاصة أن منطقة حائل تمتلك نحو 27 عنصراً من عناصر المواد الخام الطبيعية التي تعمل الحكومة على الاستفادة القصوى من هذه الثروات. وبين الرخيص أن الشركة ستعمل على تنقيب المناجم واستخراج وتخصيص المعادن، بالإضافة إلى دعم الصناعات التحويلية في مختلف المواد كالزجاج على حد تعبيره، مشيراً إلى أن قطاع التعدين يوفر أكثر من 8 آلاف وظيفة مباشرة وغير مباشرة قابلة للزيادة في حال زاد الاستثمار في هذا القطاع. من جهته ذكر لـ«الشرق الأوسط» ميشيل دوبوا المدير العام لبنك بي إن بي بريبا الفرنسي أن البنك سيسعى لاستقطاب مستثمرين للاستثمار في شركة شمال للتعدين، موضحاً أن الاستثمار في قطاع التعدين في السعودية يعد بعائد جيد وذلك لوجود عناصر قوة في الاقتصاد السعودي منها الاستقرار الاقتصادي والمواد الخام التي تتمتع بها أراضي البلاد، الأمر الذي يسهل على جذب الاستثمارات.








    سلطنة عمان تقر عدم الانضمام للعملة الخليجية الموحدة بشكل نهائي

    الموازنة الجديدة تحمل المزيد من التخصيص وزيادة الإنفاق على المشاريع الإنمائية



    مسقط : احمد باتميرة وجهان المصري
    أعلنت سلطنة عمان أمس عدم انضمامها إلى العملة الخليجية الموحدة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية المزمع تنفيذها عام 2010.
    وقال احمد بن عبد النبي مكي، وزير الاقتصاد الوطني والمشرف على وزارة المالية نائب رئيس مجلس الشؤون المالية وموارد الطاقة، ان قرار السلطنة نهائي ويرجع لأسباب عدة منها مجموعة الاشتراطات والآليات التي يصعب الوفاء بها للدخول في هذه العملة. واستطرد مكي قائلا ردا على سؤال لـ«الشرق الأوسط» على هامش المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس للإعلان عن الموازنة العامة للدولة لعام 2007، إن دخول العملة الخليجية يتطلب معايير اقتصادية ومالية عديدة، وهذه المعايير «تحد من حرية اتخاذ القرار الاقتصادي وان الاتحاد النقدي سابق لأوانه في الظروف الراهنة بسبب المعايير الاقتصادية التي يتطلبها هذا الاتحاد ومنها التضخم والعجز والاقتراض وغيرها من الشروط الاقتصادية. واستطرد مكي قائلا ردا على سؤال لـ«الشرق الاوسط» على هامش المؤتمر الصحافي الذي عقده امس للاعلان عن الموازنة العامة للدولة لعام 2007 ، إن دخول العملة الخليجية يتطلب معايير اقتصادية ومالية عديدة وهذه المعايير تحد من الانشطة الاقتصادية والتنموية في السلطنة بالاضافة إلى الديون والتضخم والعجز المالي. ونحن ما زلنا دولة نامية وما زلنا نسير في عملية البناء والتنمية ونحتاج لاستثمارات فاعلة وهذه الامور وغيرها من معايير الدخول في العملة الخليجية تمنعنا من العمل في هذا الاطار. وكان احمد بن عبد النبي مكي وزير الاقتصاد الوطني قد اعلن في المؤتمر الصحافي ان جملة الإنفاق العام للسنة المالية 2007 للحكومة العمانية تقدر بنحو 4890 مليون ريال عماني مقابل 4237 مليون ريال عماني للسنة المالية 2006 وبزيادة قدرها 653 مليون ريال عماني وبنسبة زيادة بلغت 15%. وتحدث مكي عن الملامح الرئيسية والسياسات المالية والاقتصادية التي تضمنتها موازنة عام 2007 وعن مستوى الاداء المالي الذي حققه الاقتصاد العماني خلال عام 2006.

    واكد ان نسبة الزيادة في الانفاق يعكس حرص الحكومة على الاستمرار في تحفيز وتنشيط الاقتصاد الوطني ليواصل معدلات النمو التي حققها خلال السنوات الماضية والاستمرار في تعزيز التنمية الشاملة بمختلف قطاعاتها وتوسيع الخدمات الحكومية لتنعكس على المستوى المعيشي للمواطنين وتحقيق الرفاه للمجتمع. واوضح بان حجم الايرادات للموازنة العامة للدولة لعام 2007 قدرت بنحو 4490 مليون ريال عماني مقابل 3587 مليون ريال عماني في موازنة السنة المالية 2006 بزيادة قدرها 903 ملايين ريال عماني وبنسبة 25% .

    مشيرا الى ان ايرادات النفط والغاز تمثل ما نسبته 79% من جملة الايرادات بينما تمثل الايرادات الجارية والرأسمالية نسبة 21%. واضاف بانه تم احتساب الايرادات النفطية بمتوسط سعر برميل النفط على مبلغ 40 دولارا للبرميل وبمعدل انتاج يومي للنفط يبلغ في متوسطه 730 الف برميل حيث من المقدر أن تبلغ الايرادات النفطية نحو 3015 مليون ريال عمانى وتبلغ مساهمتها ما نسبته 67% من جملة الايرادات في حين ستبلغ مساهمة ايرادات الغاز والبالغة 550 مليون ريال عمانى بنسبة 12% من اجمالى الايرادات في حين تم تقدير الايرادات الجارية والرأسمالية بمبلغ 925 مليون ريال عمانى بزيادة تبلغ نسبتها 37% عن موازنة عام 2006. وقال وزير الاقتصاد الوطني نائب رئيس مجلس الشؤون المالية وموارد الطاقة ان المصروفات الجارية المقدرة للوزارات والوحدات الحكومية المدنية تبلغ نحو 1620 مليون ريال عمانى بزيادة نحو 220 مليون ريا ل عمانى وبنسبة 16% عن تقديرات السنة الماضية 2006، مشيرا الى ان المصروفات الجارية تمثل ما نسبته 33% من جملة الانفاق العام وتشمل تغطية الخدمات الاساسية الحكومية والمصروفات التشغيلية للوزارات والوحدات الحكومية وتغطية النمو في الخدمات التعليمية والصحية ومصروفات تشغيل المشروعات الجديدة حيث يبلغ نصيب قطاعي التعليم والصحة ما نسبته 50% من اجمالي المصروفات الجارية. وتحدث احمد مكي عن العجز في ضوء تقديرات الإيرادات والإنفاق المعتمدة في الموازنة العامة للدولة موضحا أن العجز المقدر لعام 2007 سيبلغ نحو 400 مليون ريال عُماني أي ما نسبته 9% من الإيرادات وبنسبة 3% من الناتج المحلي الإجمالي وهو يقل عن العجز المقدر في موازنة السنة الماضية 2006 بنسبة 38%. كما انه يعتبر منخفضاً نسبياً سواء من حيث نسبته إلى الإيرادات أو الناتج المحلي معلنا انه من المقدر ان يتم تغطية العجز بالسحب من مخصص احتياطي الطوارئ. وتوقع ان يشهد اداء الاقتصاد العماني عام 2007 استمرارا للاداء الجيد الذي حققه الاقتصاد خلال عام 2006 ليواصل الاقتصاد معدل نموه على مستوى جميع القطاعات والانشطة الاقتصادية وبصفة خاصة الانشطة غير النفطية التي من المتوقع ان تحقق نموا تبلغ نسبته 12.5% . وعن حجم الزيادة في مخصصات الرواتب بعد الاعلان عن زيادة الرواتب الحكومية في السلطنة بنسبة 15% ، قال احمد بن عبد الني مكي وزير الاقتصاد الوطني والمشرف على وزارة المالية نائب رئيس مجلس الشؤون المالية وموارد الطاقة ان حجم المبالغ المضافة تصل الى 130 مليون ريال عماني سنويا لترتفع بذلك قيمة المبالغ الى مليار و250 مليون ريال سنويا.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 19/12/1427هـ

    شركة سويسرية وأخرى سعودية تحصلان على موافقة لمزاولة أعمال الأوراق المالية

    وزارة التجارة والصناعة: تداول أسهم الشركتين بعد موافقة هيئة سوق المال


    الرياض: عبد الإله الخليفي
    وافقت وزارة التجارة والصناعة على تأسيس شركتين، محلية وأجنبية لمزاولة أعمالها في السعودية في نشاط الأوراق المالية وإنشاء الصناديق والمحافظ الاستثمارية وغيرها.
    وصدر قرار وزير التجارة والصناعة بالموافقة على الترخيص بتأسيس شركة مجموعة بخيت الاستثمارية شركة مساهمة سعودية مقفلة برأسمال قدره 60 مليون ريال مقسم إلى 6 ملايين سهم تبلغ القيمة الاسمية للسهم 10 ريالات سعودية، اكتتب المؤسسون بكامل رأسمال، وتتخذ الشركة من مدينة الرياض مقرا لها.

    وتعمل الشركة في أعمال الاوراق المالية ونشاط الإدارة لإنشاء الصناديق الاستثمارية إلى جانب المحافظ الاستثمارية ونشاط تقديم المشورة وحفظ الاجراءات والترتيبات الإدارية الخاصة بالصناديق الاستثمارية وادارة المحافظ والواسطة في الاسهم الدولية.

    وأوضحت وزارة التجارة والصناعة بأنه لا يجوز اجراء أي تعديل على أنشطة الشركة إلا بعد موافقة هيئة السوق المالية، مشيرة إلى أنه سوف تكون مدة الشركة 99 سنة تبدأ من تاريخ القرار الوزاري الصادر بإعلان تأسيسها. ولفتت إلى أنه يجوز إطالة مدة الشركة بقرار تصدره الجمعية العامة غير العادية. ولفتت الوزارة إلى أن إدارة الشركة تتألف من مجلس ادارة مؤلف من خمسة أعضاء تعينهم الجمعية العامة العادية لمدة 3 سنوات واستثناء من ذلك تم تعيين اول مجلس ادارة لمدة خمس سنوات.

    كما رخصت وزارة التجارة والصناعة للشركتين السعودية والسويسرية للأوراق المالية كشركة مساهمة سعودية مقفلة برأسمال قدره 100 مليون ريال سعودي مقسم إلى 10 ملايين سهم تبلغ القيمة الاسمية للسهم 10 ريالات، اكتتب المؤسسون بكامل رأس المال.

    وتتخذ الشركة من مدينة الرياض مقراً لها وتتمثل أغراضها في ممارسة نشاط التعامل بصفة وكيل في الأوراق، وسوف تكون مدة الشركة 99 سنة تبدأ من تاريخ القرار الوزاري الصادر بإعلان تأسيسها ويجوز إطالة مدة الشركة بقرار تصدره الجمعية العامة غير العادية. وقالت وزارة التجارة السعودية إنه لا يجوز تداول أسهم الشركتين إلا بعد الحصول على موافقة هيئة السوق المالية، مشيرة إلى أن إدارة الشركة سيتولاها مجلس إدارة مؤلف من سبعة أعضاء تعينهم الجمعية العامة العادية لمدة ثلاث سنوات، إلا أنها قالت إنه استثناء لذلك تم تعيين أول مجلس إدارة لمدة خمس سنوات من تاريخ القرار الوزاري بإعلان تأسيس الشركة.









    «أملاك» الإماراتية تفتح فرعا لها في مصر الشهر الحالي لتوفير تمويل عقاري إسلامي


    أبوظبي: «الشرق الاوسط»
    أعلنت شركة أملاك للتمويل الاماراتية التي تعد أكبر شركة مدرجة للتمويل الإسلامي في قطاع تمويل العقارات في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن نيتها افتتاح فرع لها في القاهرة أواخر الشهر الجاري في اطار خطة للتوسع الاقليمي. وستباشر الشركة الجديدة أعمالها تحت الاسم التجاري المسجل في مصر «أملاك للتمويل والاستثمارالعقاري. وبهذا تصبح الشركة أول شركة إماراتية لتمويل العقارات وفقاً للشريعة الإسلامية ذات وجود دولي. وقال مسؤولون في شركة املاك ان قرار افتتاح فرع للشركة في مصر بني على دراسات اقتصادية تشير الى أن مصر تواجه في الوقت الراهن عجزاً في الوحدات السكنية يصل إلى مليونين ونصف وحدة، في حين تشير التوقعات إلى زيادة سنوية قدرها مليون ونصف مليون ساكن، الأمر الذي يؤدي إلى ضرورة توفير ما يقارب على 350 ألف وحدة سكنية سنوياً. وستقوم أملاك للتمويل والاستثمار العقاري، المتوقع إدراجها قريبا تحت لائحة قانون الشركات المصرية المساهمة، بتقديم منتجات تمويلية في مصر بما يتوافق مع مبادئ الشريعة الإسلامية، وذلك بهدف تلبية حاجات الإسكان للمصريين والمقيمين، بالإضافة إلى توفير فرص الاستثمار للمغتربين من كافة أنحاء الشرق الأوسط. وستقوم الشركة بصفة مبدئية بتقديم منتجات مالية كالإجارة، الاستصناع، والمرابحة من خلال أقساط طويلة الأجل تصل إلى 20 عاماً. وكان سوق تمويل العقارات في السابق يقتصر على عدد قليل من المشاريع العقارية وبفترات دفع مؤجلة لا تتعدى خمس سنوات، مما يجعل عملية امتلاك العقارات شبه مستحيلة بالنسبة لشريحة كبيرة من السكان. غير أنه بعد إدخال التشريعات التي تبسط عملية تسجيل العقار، فإن من المتوقع أن ينمو سوق العقارات بشكل ملحوظ بما يتناسب مع احتياجات الدولة ومع النمو المرجو من الاقتصاد المصري.
    وقال محمد الهاشمي، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة أملاك للتمويل ان أملاك ستلتزم بتقديم حلول تمويلية مبتكرة للمستثمرين بما يتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية، سواء في الإمارات العربية المتحدة أو خارجها. ونظراً لأن أملاك هي واحدة من الشركات الرائدة في تمويل شراء العقارت السكنية والتجارية في الإمارات، فقد كان من الطبيعي أن نتوسع عالمياً عقب عامين من عملها كشركة مساهمة عامة. وقال «نأمل أن نُعزّز هذا النمو عام 2007 من خلال مزيد من التوسع في مواقع أخرى في الشرق الأوسط، لنضمن توفر خيار التمويل الإسلامي للمستثمرين في المنطقة، مع الحفاظ في الوقت ذاته على إيصال عوائد قوية للمستثمرين والمساهمين في الإمارات العربية المتحدة». كما كشفت أملاك النقاب عن خططها المستقبلية بالتعاقد مع عدد من الشركات المصرية الرائدة في تطوير العقارات بهدف توسيع دائرة العقارات المتاحة للمستثمرين المتوقعين.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 19/12/1427هـ

    التراجع يخيم على أسواق المال العربية وسط تأرجح التداولات

    استمرار تذبذب البورصة الكويتية > مؤشر الأردن يستمر في الانخفاض



    عواصم عربية: «الشرق الاوسط»
    اتجهت اغلب اسواق المال العربية الى التراجع مع اكتمال عقدها خلال جلسة يوم امس، حيث لم تواصل السوق البحرينية ارتفاعاتها بعد التراجع الكبير الذي جاء على يد البنك الاهلي المتحد ليفقد المؤشر بواقع 34.16 نقطة متوقفا عند مستوى 2208.59 نقطة وسط تداول 403 الاف سهم.
    بينما غيرت السوق الكويتية اتجاه مؤشراتها بعد التذبذب الذي استمر خلال التداولات ليقود قطاع البنوك الارتفاع في ظل حالة التفاؤل الحذر. وربح مؤشر السوق 69.10 نقطة مرتفعا الى مستوى 10067 نقطة، بعد تداولات بقيمة 70.6 مليون دينار كويتي.

    وقاد قطاع البنوك تراجعات سوق الدوحة مع استمرار التكهنات لنتائج السنة المالية. وتراجع المؤشر مع نهاية التداولات بواقع 105.82 نقطة بعد بداية مرتفعة لينخفض الى مستوى 7023.73 نقطة.

    وغيرّت سوق دبي اتجاهها مع اقتراب نهاية الجلسة التي سجل فيها المؤشر تراجعا بواقع 23.56 نقطة خلال الثلث الاخير من التداولات، وخسر المؤشر بواقع 23.56 نقطة مستقرا عند مستوى 4172.41 نقطة، وسط تداولات بقيمة 998 مليون درهم اماراتي.

    > الأسهم الإماراتية: غيرّت سوق دبي اتجاهها مع اقتراب نهاية جلسة يوم امس التي سجل فيها المؤشر تراجعا بواقع 23.56 نقطة خلال الثلث الاخير من التداولات بعد بداية مرتفعة توازنت فيها عروض البيع مع طلبات الشراء. وعلى الرغم من الارتفاع النسبي لاحجام التداولات إلا ان ارتفاعات سوق ابوظبي بقيادة قطاع البنوك بدأت بجذب المستثمرين وسط توقعات بتوزيعات جيدة للارباح السنوية. وخسر المؤشر بواقع 23.56 نقطة بنسبة 0.56% مستقرا عند مستوى 4172.41 نقطة، وسط تداولات بواقع 125 مليون سهم بقيمة 998 مليون درهم، تم تنفيذها من خلال 6129 صفقة. على صعيد اداء الأسهم ارتفعت اسعار اسهم 4 شركات، وتراجعت اسعار اسهم 12 شركة، حيث سجل سهم غلوبل ارتفاعا بواقع 5.83% ليقفل عند سعر 12.70 درهم اماراتي. تلاه سهم دبي الوطنية للتأمين بنسبة 4.93% مستقرا عند سعر 3.40 درهم اماراتي، بينما قاد الانخفاض سهم دو للاتصالات بنسبة 3.44% ليقفل بسعر 6.45 درهم اماراتي بعد تداولات بواقع 17.3 مليون سهم بقيمة 114 مليون درهم اهلته لاحتلال المركز الثاني بحجم وقيمة التداول. تلاه سهم تبريد بنسبة 2.21% مقفلا عند سعر 2.21 درهم اماراتي عقب تداول 3.5 مليون سهم بقيمة 7.87 مليون درهم، وتصدر سهم اعمار العقارية التداولات بقيمة الأسهم المتداولة وحجمها بعد انخفاض سعره الى 12.55 درهم اماراتي بعد تداول 48 مليون سهم بقيمة 616 مليون درهم، بينما ارتفع سهم بنك دبي الاسلامي بنسبة 0.12% مستقرا عند سعر 8.25 درهم اماراتي اثر تداول 3.7 مليون سهم بقيمة 31 مليون درهم. وتراجع سهم تمويل بنسبة 0.95% ليقفل عند سعر 5.20 درهم اماراتي بتداول 11.6 مليون سهم بقيمة 61.7 مليون درهم. وانخفض سهم ارامكس بنسبة 1.86% ليقفل بسعر 2.63 درهم اماراتي بعد تداولات بواقع 3.19 مليون سهم بقيمة 8.5 مليون درهم. كما تراجع سهم املاك للتمويل عند سعر 5.20 درهم اماراتي بعد تداولات بواقع 11.6 مليون سهم بقيمة 61.7 مليون درهم. وانخفض سهم دبي للاستثمار بنسبة 1.36% ليقفل بسعر 4.33 درهم اماراتي بعد تداول 13.6 مليون سهم بقيمة 60 مليون درهم. كما شهدت الجلسة انخفاض سهم شعاع كابيتال الى سعر 4.72 درهم اماراتي بتداول 501 الف سهم بقيمة 2.39 مليون درهم.

    > الأسهم الكويتية: غيرت السوق الكويتية اتجاه مؤشراتها خلال جلسة يوم امس بعد التذبذب الذي استمر خلال التداولات ليقود قطاع البنوك الارتفاع في ظل حالة التفاؤل الحذر الذي يعيشه المستثمرون، مترقبين نتائج المحكمة التي تنظر في الاشكال المقدم من الحكومة في قضية اجيليتي. وربح مؤشر السوق بواقع 69.10 نقطة او ما نسبته 0.69% الى مستوى 10067 نقطة، بعد تداول 114 مليون سهم بقيمة 70.6 مليون دينار كويتي تم تنفيذها من خلال 5097 صفقة. وسجل قطاع البنوك اكبر ارتفاع بواقع 1.93%، تلاه قطاع الخدمات بنسبة 0.90%. في المقابل، سجل قطاع العقارات الانخفاض الوحيد بنسبة 0.90%. واستقر قطاعا التأمين وصناديق الاستثمار عند اغلاقاتهما السابقة. على صعيد الأسهم، سجل سهم مشاعر اعلى نسبة ارتفاع بواقع 6.49% حيث اقفل عند سعر 1.640 دينار كويتي تلاه سهم ميادين بنسبة 6.15% وصولا الى سعر 0.138 دينار كويتي. في المقابل سجل سهم هيومن سوفت أعلى نسبة انخفاض بواقع 7.27% الى سعر 0.255 دينار كويتي تلاه سهم الديرة بنسبة 6.49% الى سعر 0.720 دينار كويتي. واحتل سهم اصول المرتبة الاولى من حيث كمية الأسهم المتداول بواقع 9.1 مليون سهم تلاه سهم السياحية بتداول 7.4 مليون سهم.

    على صعيد الأسهم الاماراتية المتداولة في السوق الكويتية، سجل سهم اسمنت الخليج ارتفاعا بواقع 20 فلسا الى سعر 0.350 دينار كويتي من جراء تداول 2.38 مليون سهم بقيمة 809 الاف دينار كويتي. واستقر سهم اسمنت ابيض عند نفس اغلاقه السابق بسعر 0.146 دينار كويتي بعد تداول 1.2 مليون سهم بقيمة 181 الف دينار. كما استقر سهم تمويل خليج عند سعر 0.690 دينار كويتي بعد تداولات بواقع 1.83 مليون سهم بقيمة 1.25 مليون دينار.

    > الأسهم القطرية: قاد قطاع البنوك تراجعات سوق الدوحة خلال جلسة يوم امس مع استمرار التكهنات لنتائج السنة المالية. وتراجع المؤشر مع نهاية التداولات بواقع 105.82 نقطة بعد بداية مرتفعة لينخفض بنسبة 1.48% ليستقر عند مستوى 7023.73 نقطة، بعد ان تداول المستثمرون بواقع 11.9 مليون سهم بقيمة 300.5 مليون ريال قطري تم تنفيذها من خلال 7124 صفقة. وعلى صعيد الاداء القطاعي، اتجهت كل القطاعات بنفس اتجاه قطاع البنوك الذي تراجع بقيمة 241.66 نقطة. تلاه قطاع التأمين بواقع 317.99 نقطة، ثم قطاع الصناعة بقيمة 18.48 نقطة. واخيرا جاء قطاع الخدمات بواقع 0.44 نقطة، وتمكنت اسهم 9 شركات من الارتفاع، بينما تراجعت اسعار اسهم 25 شركة. واستقر سعر سهم شركة واحدة. وتمكن سهم الخليج للتأمين من الاستمرار بتصدر الأسهم المرتفعة بواقع 6.42% ليقفل عند سعر 98.50 ريال قطري. تلاه سهم دلالة بنسبة 3.11% الذي استقر عند سعر 29 ريالا قطريا، بينما تصدر سهم العامة للتأمين الانخفاض بنسبة 9.31% ليستقر عند سعر 140 ريالا قطريا، تلاه سهم الاسلامية للتامين بنسبة 7.85% وصولا الى سعر 119.80 ريال قطري. واحتل سهم بروة العقارية المرتبة الاولى من حيث كمية الأسهم المتداولة بواقع 3.01 مليون سهم، مرتفعا الى سعر 31 ريالا قطريا. تلاه بحجم التداول سهم بنك الريان بتداول 2.56 مليون سهم بعد تراجعه الى سعر 18.20 ريال قطري.

    > الأسهم البحرينية: لم تواصل السوق البحرينية ارتفاعاتها خلال جلسة يوم امس بعد التراجع الكبير الذي جاء على يد البنك الاهلي المتحد ليفقد المؤشر بواقع 34.16 نقطة بنسبة 1.52% متوقفا عند مستوى 2208.59 نقطة وسط تداول 403 آلاف سهم بقيمة 227.6 الف دينار. وارتفع قطاع الخدمات بواقع 6.40 نقطة تلاه قطاع الاستثمار بقيمة 4.55 نقطة، بينما تراجع قطاع الاستثمار بقيمة 139.27 نقطة. واستقرت باقي القطاعات عند اغلاقاتها السابقة.

    وكان الارتفاع بقيادة سهم ناس بنسبة 5.09% ليقفل عند سعر 0.289 دينار بحريني، تلاه سهم السينما بنسبة 1.74% مستقرا عند سعر 0.875 دينار بحريني، بينما كان التراجع بقيادة سهم البنك الاهلي المتحد بنسبة 9.60% ليقفل عند سعر 1.130 دينار بحريني، تلاه سهم بنك البحرين الوطني بنسبة 0.28% ليستقر عند سعر 0.719 دينار بحريني، وكان سهم البنك الاهلي المتحد الاكثر تداولا بواقع 141 الف سهم، تلاه سهم بنك البحرين الوطني بتداول 76.5 الف سهم. > الأسهم العمانية: تمكن سهم بنك مسقط من الاستمرار في قيادة سوق المال العماني نحو المزيد من الارتفاع خلال جلسة يوم امس ليرتفع المؤشر بنسبة 0.26% مستقرا عند مستوى 5729.79 نقطة. وشهدت الجلسة تداول 3.19 مليون سهم بقيمة 2.13 مليون ريال، من خلال تنفيذ 1074 صفقة. وارتفع قطاع الصناعة بواقع 1.29%، بعد تداول 386 الف سهم بقيمة 471 الف ريال. تلاه قطاع الخدمات والتأمين بنسبة 0.68% بتداول 360 الف سهم بقيمة 222 الف ريال، ثم قطاع البنوك والاستثمار بنسبة 0.29% بعد تداولات بواقع 1.48 مليون سهم بقيمة 1.24 مليون ريال. وتصدر سهم منتجات الالمنيوم للاسهم المرتفعة بنسبة 5.53% الذي اقفل بسعر 0.267 ريال عماني، تلاه سهم اعلاف ظفار بنسبة 4.85% ليستقر عند سعر 0.238 ريال عماني، بينما سهم صناعة مواد البناء الاكثر تراجعا بنسبة 2.11% مقفلا عند سعر 0.093 ريال عماني. تلاه سهم بنك التضامن بعد تراجعه بنسبة 1.08% ليستقر عند سعر 0.275 ريال عماني. وتصدر سهم بنك مسقط الأسهم بحجم التداولات وقيمتها بتداول 734 الف سهم بقيمة 880 الف ريال بعد ان اقفل مستقرا عند سعره السابق 1.199 ريال عماني، تلاه بحجم الأسهم سهم تاجير للتمويل بتداول 530 الف سهم مرتفعا الى سعر0.185 ريال عماني. وجاء في المركز الثاني بقيمة التداولات سهم ريسوت للاسمنت بواقع 154 الف ريال بعد ان ارتفع سعره الى مستوى 1.185 ريال عماني.

    > الأسهم الاردنية: تراجع المؤشر العام للبورصة الاردنية مع بدء جلسات التداول للعام الحالي نتيجة تراجع اسهم مؤثرة في المؤشر العام خاصة سهمي البنك العربي وبنك الاسكان. واغلق المؤشر منخفضا 4 نقاط الى 5514.

    وبالرغم من ارتفاع اسعار 94 شركة من اصل الشركات المتداولة اسهمها فان حجم التداول المتدني ترك انطباعا «باهتا» على اجواء السوق، وان كان المبرر وراء ذلك الترقب لتوجهات السوق مع بداية العام. وبالرغم من المحاولات التي بذلها وسطاء فاعلون في السوق لتحسين الصورة العامة مع استئناف التداول بعد عطلة قاربت اسبوعين إلا ان المحاولات لم تفلح في نقل المؤشر الى مستويات ايجابية تواصل تحقيق المكاسب التي بدأت مع اخر جلسة في العام المنصرم.

    ويؤكد مراقبون للسوق ان مستوى التفاؤل عال جدا لجهة تعويض الخسائر التي حققها السوق عام 2006 وهذا ما اكده المحلل المالي في شركة المحفظة الوطنية، مراد عادل، وقال ان التوقعات العامة للسوق تشير الى التذبذب ضمن نطاقات سعرية ضيقة الى حين ظهور نتائج الشركات السنوية ومقدار التوزيعات النقدية التي ستكون المحفز لنشاط التداول وتعويض جزء من الخسائر والعودة الى بعض مستويات عام 2005. واضاف ان حالة الترقب مع اول جلسة تداول يشهدها العام الجديد اثرت على سيولة السوق بالرغم من انتفاء اية ضغوط على جانب السيولة. وبلغ حجم التداول الإجمالي 25.7 مليون دينار وعدد الأسهم المتداولة 8.2 مليون سهم نفذت من خلال 8677 عقداً. وبمقارنة أسعار الإغلاق للشركات المتداولة اسهمها والبالغ عددها 134 شركة مع إغلاقاتها السابقة، تبين ان 94 شركة اظهرت ارتفاعا في أسعار أسهمها بينما انخفضت اسعار اسهم 36 شركة استقرت اسعار اسهم 4 شركات فقط.

    وشكلت الشركات الخمس الاكبر من حيث حجم التداول ما نسبته 56.3 في المائة من حجم التداول الاجمالي حيث بلغ تداول سهم بنك الاتحاد للادخار والاستثمار 4.2 مليون دينار والبنك العربي 3.9 مليون دينار والشرق العربي العقارية 2.8 مليون دينار والمستثمرون العرب المتحدون مليوني دينار والتجمعات الاستثمارية 1.7 مليون دينار. وكانت نوبار للتجارة والاستثمار واعمار للتطوير والاستثمار العقاري والشرق الاوسط للتأمين ومسافات للنقل المتخصص والموارد الصناعية الأردنية ابرز الشركات الرابحة فيما كانت الدولية لصناعات السيليكا والبنك الاسلامي الاردني للتمويل والاستثمار والعربية لصناعة الادوية والاردن الدولية للاستثمار والاتحاد العربي الدولي للتأمين ابرز الشركات الخاسرة.









    الاتصالات السعودية تشارك في مناقشة البنية التحتية للتعاملات الإلكترونية الحكومية


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    تشارك شركة الاتصالات السعودية في المؤتمر الوطني للتعاملات الالكترونية الأول بمناقشة موضوع (البنية التحتية للتعاملات الإلكترونية الحكومية) ضمن برامج عمل المؤتمر الرئيسية، وذلك في إطار المشاركة الفعالة للشركة في هذا المؤتمر المهم الذي تقوم الاتصالات السعودية برعايته ودعمه رسميا، وبتنظيم من وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، ووزارة المالية، وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، وذلك لتسليط الضوء على آخر التطورات، والمراحل الخاصة ببرامج ومشاريع التعاملات الإلكترونية، والتفاعل بين القطاعين العام والخاص. ويهدف المؤتمر إلى تعزيز التواصل فيما بين المشاركين من أصحاب القرار في القطاعين العام والخاص، بغية التوصل إلى قاعدة مشتركة من شأنها تطوير مفاهيم عمليات التعاملات الإلكترونية، وإيجاد علاقة أفضل بين هؤلاء الشركاء الأساسيين في التطبيقات العملية، عبر إصدار توصيات خاصة عند الانتهاء من فعاليات المؤتمر، يمكن من خلالها تيسير التبادل التجاري والمعلوماتي والمهني، وكذلك الخدماتي بصورة دقيقة وعملية. ويتميز المؤتمر بطرحه لمواضيع أساسية ومهمة في التعاملات الإلكترونية، إذ يجمع بين التقنية والقيادة، ويوثق الصلة بينهما ويستهدف المعنيين بهذا القطاع كافة، من التقنيين إلى أصحاب القرار في القطاعين الخاص والعام، علما بأنه ستقام على هامش المؤتمر ورش عمل متخصصة، ومعرض متخصص.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 19/12/1427هـ

    الأمير عبد العزيز بن ماجد يرعى الملتقى والمعرض الثالث للتنمية السياحية والعقارية بالمدينة المنورة


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    يرعى الأمير عبد العزيز بن ماجد بن عبد العزيز، أمير منطقة المدينة المنورة، الملتقى والمعرض الثالث للتنمية العقارية والسياحية، والمزمع عقده في المدينة المنورة خلال الفترة من 4 إلى 6 فبراير (شباط) المقبل. وتوقع الدكتور عبد الرحمن الحريبي، مدير لجنة المعارض، أن يحظى المعرض بإقبال كبير من العديد من الشركات الكبرى في القطاع السياحي والعقاري والمصرفي والخدمات المصاحبة لهذه القطاعات من اتصالات وصرف صحي وكهرباء ومياه وإسكان وسط توقعات بمشاركة أكثر من 70 جهة في الملتقى، لافتا إلى أن التحضيرات لإطلاق الملتقى والمعرض تجري على قدم وساق.
    ويرتكز الملتقى على عديد من المحاور، منها أهمية المدن الاقتصادية السعودية في العملية التنموية (تجربة شركتي إعمار وعسير)، تجربة البنوك المحلية في الاستثمار بالصناديق العقارية، أثر دخول شركات الطيران الخاص على السوق السعودي، مستوى الخدمات السياحية (الواقع المأمول)، مراعاة المدن السكانية الجديدة لمتطلبات الحياة الضرورية والترفيهية والسياحية، دور المستشفيات السعودية في تنمية السياحية العلاجية، مدة الاستفادة من الجوانب الجيولوجية والآثار في تنمية السياحة، الجودة في قطاعي السياحة والعقار، مستوى خدمات النقل (الواقع والمأمول).

    ويستعرض الملتقى، الذي ترعاه رسميا شركتا طيبة ومدينة المعرفة، طروحات القطاع الخاص في عملية استقبال السياح وتوجيههم وتوديعهم. ويناقش مستوى خدمات البنية التحتية في المخططات السكنية (كهرباء، ماء، اتصالات، صرف صحي). ويبحث مدى أهمية السكك الحديدية الرابطة بين مدن المملكة في العملية التنموية، أهمية مدينة المعرفة في دعم الاقتصاد المعرفي في المدينة المنورة بشكل خاص وفي المملكة بشكل عام.

    يشار إلى أنه تم تشكيل اللجان، حيث يرأس اللجنة العلمية المهندس عبد الحق العقبي المدير العام للمكتب التنفيذي لتطوير المنطقة المركزية، وخالد الدقل رئيس اللجنة المنظمة، والزميل بدر النيف رئيسا للجنة الإعلامية، وعبد الغني الأنصاري رئيسا للجنة المتابعة، والدكتور عبد الرحمن الحريبي رئيس لجنة المعارض.









    «القدرة القابضة» الإماراتية و«مجموعة بن لادن» السعودية تطلقان شركة إنشاءات مشتركة


    أبوظبي: «الشرق الأوسط»
    أعلنت أمس شركة القدرة القابضة الإماراتية ومجموعة بن لادن السعودية، عن اطلاق شركة مشتركة في اطار بروتوكول تحالف استراتيجي يهدف إلى إنشاء العديد من الاستثمارات المهمة في المنطقة. وستتمحور الاستثمارات التي ستقوم بها كل من الشركتين حول أعمال الإنشاءات والخدمات الهندسية، بالإضافة للصناعات الاستراتيجية المرتبطة بقطاع الإنشاءات، إضافة إلى مجالات أخرى من الاستثمار لم يصرح عنها بعد. في حين سوف ينتج عن تحالف الشركتين دمج الخبرات التي تملكها القدرة القابضة في مجال الاستثمار، إضافة إلى الخبرات التي تملكها مجموعة بن لادن في مجال الإنشاءات. وقال المهندس صلاح سالم بن عمير الشامسي رئيس مجلس إدارة القدرة القابضة، إن توقيع هذا البروتوكول هو الخطوة الأولى لإنشاء شركة جديدة ستكون بمثابة باكورة الإنجازات التي تفتتح بها القدرة القابضة عام 2007، متوقعاً أن يشهد هذا العام الإعلان عن مشاريع جديدة للشركة، وقال «إن تعاوننا مع مجموعة بن لادن العملاقة يشكل اندماجا حقيقيا للجهود والخبرات التي تملكها القدرة القابضة ومجموعة بن لادن، ونحن نعمل على إطلاق حزمة مشتركة من الاستثمارات التي ستعود بالخير على المنطقة برمتها، في حين ستكون باكورة عملنا إنشاء شركة مهمة ستلعب دوراً حيوياً في تنفيذ وإطلاق حزمة من المشاريع التي تجمع بين حسن التخطيط والإدارة،، ودقة التنفيذ والإنشاء والأعمال الهندسية»، كما أضاف «ان هذه الشراكة مع شريك استراتيجي متميز هي مؤشر آخر على النهج الذي اختطته القدرة القابضة في السعي من أجل تعزيز دورها ومكانتها كشريك استراتيجي متكامل محليا وإقليميا وعالميا، وهذا يدفعنا للمزيد من العمل والابتكار للحفاظ على المكانة المرموقة التي وصلت اليها القدرة القابضة». من جهته، قال الشيخ حسن بن لادن نائب الرئيس الأعلى لمجموعة بن لادن السعودية، ان المجموعة تتطلع الى أن تكون الشركة المشتركة علامة فارقة في عمل الطرفين، وقال «إننا نأمل ان يحقق التعاون مع القدرة القابضة الأهداف المتوخاة»، مؤكدا حرص المجموعة على توفير كل سبل النجاح للشركة المزمع إنشاؤها، مشيرا الى «ان الخبرات والكفاءات والمشاريع والخطط التي ستعمل الشركة على تنفيذها ستكون علامة فارقة في عالم المشاريع الهندسية والإنشائية والتطوير العقاري». هذا الى جانب النشاطات الاستثمارية العديدة التي نعمل على دراستها مع القدرة القابضة. وجدير بالذكر، أن القدرة القابضة (شركة مساهمة خاصة في أبوظبي) تعد واحدة من أكبر الشركات القابضة التي تغطي مجالات عملها مختلف قطاعات التنمية وتعمل شركاتها في مجالات التطوير العقاري وقطاع النفط والغاز، والتعليم والإدارة الرياضية والبنى التحتية والتجارة العامة وتحظى الشركة بتحالفات استراتيجية مع عمالقة الشركات المتخصصة محليا وإقليميا، أما مجموعة بن لادن السعودية (شركة مساهمة خاصة في المملكة العربية السعودية) فتعد من كبريات الشركات المتخصصة في قطاع البناء والتشييد والخدمات الهندسية، حيث تولت الشركة تنفيذ العديد من المشاريع الإنشائية والهندسية الضخمة في السعودية وخارجها، لذا تعد الشراكة بين هاتين الشركتين من خلال القدرة للتعاقدات فرصة لتنفيذ وإنجاز العديد من المشاريع والخطط.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 19/12/1427هـ

    بنك الشركة المصرفية العربية يطرح صندوق استثمار مفتوحا بـ87 مليون دولار

    اليوم فتح باب الاكتتاب في صندوقه الإسلامي


    القاهرة: محسن السالمي
    بدأ بنك الشركة المصرفية العربية الدولية في الحصول على موافقة الجهات الرقابية المصرية، وهي البورصة وهيئة سوق المال والبنك المركزي المصري بشأن إصدار صندوق استثمار مفتوح أمام دخول المستثمرين وخروجهم بقيمة 500 مليون جنيه (87.4 مليون دولار). وقال حسن عبد المجيد، العضو المنتدب في البنك، لـ«الشرق الأوسط» إن مصرفه يجري مشاورات مع بنوك مصرية للمساهمة في تأسيس الصندوق الجديد. وتوقع أن يلقى إقبالا من البنوك للمساهمة في رأسماله، خاصة أن هذه النوعية من الصناديق أثبتت جدواها لجذب الاستثمارات في السوق المصرية.
    إلى ذلك، من المقرر أن يتم اليوم فتح باب الاكتتاب في صندوق الاستثمار الإسلامي المشترك الذي طرحه بنك الشركة المصرفية العربية بالتعاون مع البنك الوطني للتنمية في شهر ديسمبر (كانون الأول) الماضي بقيمة 100 مليون جنيه (نحو 17.4 مليون دولار)، فيما يعد الصندوق الثالث في نوعه الذي يعمل في السوق المصرية حسب «الشريعة الإسلامية في المعاملات المالية»، بعد صندوقي، فيصل الإسلامي المصري الذي أطلقه بالتعاون مع البنك التجاري الدولي، وصندوق المؤسسة العربية المصرفيةABC .

    كما طرح بنك الشركة المصرفية العربية أخيرا شهادات ادخارية بسعر فائدة 11.75% ذات عائد تراكمي للشهادة لمدة 7 سنوات، وأخرى لمدة 5 سنوات بعائد 11%، وثالثة مدتها ثلاث سنوات بعائد 10.5%.










    أخبار الشركات


    * «صدق» تعلن عن نقل سجل المساهمين حملة الشهادات إلى مركز إيداع الأوراق المالية > أعلنت الشركة السعودية للتنمية الصناعية «صدق» لمساهميها، أنه استناداً إلى قرار هيئة السوق المالية بخصوص نقل سجل المساهمين حملة الشهادات إلى مركز إيداع الأوراق المالية (تداول)، فإن الشركة قد قامت بتسليم سجل مساهميها حملة الشهادات إلى مركز الإيداع لدى تداول للقيام بخدمات مساهمي الشركة. عليه نأمل من السادة المساهمين (حملة الشهادات) مراجعة مركز الإيداع (تداول).

    * الصغير يستقيل من الجوف الزراعية وينتقل لجازان > وافق رئيس مجلس إدارة الجوف الزراعية الأمير عبد العزيز بن مشعل بن عبد العزيز آل سعود، على قبول استقالة المهندس علي منصور الصغير تقديرا لظروفه الخاصة اعتبارا من 3/1/2007، على ان يتولى العضو المنتدب المهندس محمد سعيد العطية تسيير أمور الشركة لحين تعيين مدير عام للشركة.

    إلى ذلك، وافق مجلس إدارة شركة جازان للتنمية (جـازادكو) على تعيين المهندس علي منصور الصغير، مديراً عاماً للشركة اعتبارا من أول من أمس.

    * شركة الدريس تعلن عن زيادة هامش الربح بعد تسعيرة الوقود الجديدة > أعلنت شركة الدريس للخدمات البترولية والنقليات، عن زيادة هامش الربح بعد إعلان تسعيرة الوقود الجديدة، بحيث ارتفع هامش الربح من 7.25 هللة إلى (9) هللات، للتر الواحد، مما سينعكس إيجابا على الأرباح التشغيلية مستقبلا.

    * شركة الكابلات السعودية تعلن عن فوزها بعقد بمبلغ 60 مليون ريال > صرح الدكتور وهيب عبد الله لنجاوي، رئيس مجموعة شركة الكابلات السعودية والعضو المنتدب، بأن الشركة فازت بعقد قيمته ستين مليون ريال لتحديث نظام الضغط العالي في دولة مجاورة، بعد منافسة حادة مع شركات عالمية. وأضاف الدكتور وهيب أن توقعات مبيعات الشركة لعام 2006م حوالي 1.5 مليار ريال سعودي بمتوسط ربح تقديري وغير مدقق (100) مائة مليون ريال سعودي مقارنة بعام 2005م، حيث بلغت مبيعات الشركة (1.2) مليار ومائتي مليون ريال سعودي بهامش ربحي أقل من مليون ريال، أما بالنسبة لعام 2007م فحسب تقديرات إدارة الشركة فإن الميزانية التشغيلية المتوقعة بمبلغ (3.5) ثلاثة مليارات وخمسمائة مليون ريال سعودي، وبالتالي فإن الهوامش الربحية المتوقعة ستتضاعف عن عام 2006م بإذن الله تعالى، إن حجم العقود التي تتدفق على الشركة يبشر بمستقبل واعد مما يعود بالفائدة على مساهمي الشركة والمستثمرين فيها.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 19/12/1427هـ




    مؤشر الأسهم يفقد 192 نقطةوالسيولة تتجاوز 10 مليارات
    السوق يميل للمضاربة.. والشركات القيادية سلبية


    تحليل: علي الدويحي
    اغلق المؤشر العام لسوق الأسهم المحلية تعاملاته امس الاحد على تراجع بمقدار 192نقطة او بما يعادل 2،42% ليقف عند مستوى 7776 نقطة وبحجم سيولة عالي تجاوز 10،6مليارات ريال وبكمية تنفيذ تجاوزت 261 مليون سهم جاءت موزعة على 280 الف صفقة ارتفعت اسعار اسهم 10 شركات وتراجعت اسعار اسهم 76 شركة من بين 86 شركة تم تداول اسهمها.
    السوق من الناحية الفنية تغلب عليه الحالة السلبية وقد دخل امس قناة فرعية هابطة جديدة تستهدف حاجز 7650 نقطة من المحتمل ان يصل اليها اليوم خاصة وان الشركات القيادية كسرت حواجز دعم قوية حيث اغلق سهم الراجحي اسفل من سعر 185 ريالا وسابك اسفل من 105 ريالات والاتصالات اسفل من 83 ريالا والكهرباء اسفل من13،50 ريالا اضافة الى انه اغلق فوق حاجز 7776 نقطة عن طريق سهم سامبا الذي لا يعول عليه كثيرا خاصة وان السيولة مرتفعة والمؤشر العام كان طوال فترة التداول سلبيا، فمن المحتمل ان يشهد السوق اليوم الاثنين ارتدادا قصيرا وهميا الهدف منه التصريف ويتخذ السوق في اغلب فترات تعاملاته سمة التذبذب العالي وسوف تخالف كثير من الشركات الصغيرة اتجاه المؤشر وسيجد المضارب غير المحترف صعوبة في التعامل مع السوق اليوم ويعتبر كسر حاجز 7760 نقطة اليوم ليس في مصلحة السوق، ويجب اخذ الحذر في حالة كسر 7630 نقطة ويملك المؤشر اليوم نقطة دعم اولى عند حاجز 7694 نقطة ثم 7650 يليها 7473 نقطة فيما يملك نقاط مقاومة تبدأ من عند حاجز 7808 ثم 7843 يليها 7880 واخيرا حاجز 7930 نقطة.
    على صعيد التعاملات اليومية افتتح السوق على تراجع صاحبه عمليات بيع اكثر من الشراء وذلك اتضح من خلال ارتفاع حجم السيولة التى تجاوزت في الساعة الاولى 4 مليار ريال وهذا يعني تزايد عدم الثقة في السوق وكان القطاع البنكي يمارس عملية الضغط على المؤشر العام ومن البداية وهذا متوقع خاصة اذا عرفنا انه هو من رفع المؤشر العام في آخر تعاملات السوق قبل اجازة عيد الاضحى المبارك بطريقة مفتعلة، وكان المؤشر قد تراجع الى مستوى 7808 نقاط ليدخل بعدها في مسار افقي يتحرك في نطاق ضيق جدا بين مستويات 7808 كنقطة دعم و7843 كنقطة مقاومة اشبه بالسيناريو الذي كان عليه عقب عيد الفطر المبارك وقبل كسر حاجز 10 آلاف نقطة، وقد كانت الشركات القيادية في اغلب الفترات تميل الى السلبية وهددت اكثر من مرة بكسر حاجز 7808 نقاط التي يعني كسرها دخول السوق في مرحلة صعبة، وفي حوالى الساعة الثانية والنصف يتم الضغط على سهم سابك ويكسر السوق حاجز 7808 نقاط ويذهب الى7742 نقطة تحولت نقاط الدعم السابقه الى نقاط مقاومه قادمة.
    فيما يتعلق باخبار الشركات اوضح وهيب عبدالله لنجاوي، رئيس مجموعة شركة الكابلات والعضو المنتدب بأن الشركة فازت بعقد قيمته (60) مليون ريال لتحديث نظام الضغط العالي في دولة مجاورة بعد منافسة حادة مع شركات عالمية، وأضاف بأن توقعات مبيعات الشركة لعام 2006م حوالى (1.5) مليار ونصف مليار ريال بمتوسط ربح تقديري وغير مدقق (100) مليون ريال مقارنة بعام 2005م حيث بلغت مبيعات الشركة (1.2) مليار ومائتي مليون ريال بهامش ربحي أقل من مليون ريال0 أما بالنسبة لعام 2007م فحسب تقديرات إدارة الشركة فإن الميزانية التشغيلية المتوقعة بمبلغ (3.5) ثلاثة مليار وخمسمائة مليون ريال سعودي وبالتالي فإن الهوامش الربحية المتوقعة ستتضاعف عن عام 2006م بإذن الله تعالى. إن حجم العقود التي تتدفق على الشركة يبشر بمستقبل واعد مما يعود بالفائدة على مساهمي الشركة والمستثمرين فيها.










    اغلاق الاسبوع يرسم ملامح المؤشر


    محمد العبدالله (الدمام)
    اعطى اغلاق تعاملات اليوم الأول في العام الحالي ارتياحا نفسيا لدى المستثمرين في سوق الاسهم المحلية، خصوصا وانه عكس الاتجاه السلبي ليقف على ارتفاع طفيف، مما ساهم في عودة اللون الأخضر للواجهة مجددا، مما عزز الاعتقاد بأن اغلاق اليوم الاخير في التعاملات قبل عطة اجازة عيد الاضحى المبارك لم يكن وهميا. وقال محللون فنيون ان تعاملات الاسبوع الجاري ستكون مؤشرا حقيقا لرسم الصورة بشكل حقيقي وتوقعات المؤشر خلال الفترة القادمة، لا سيما وان السوق خلال الاسبوع الحالي ستكون استيضاحية لمعرفة اتجاهات السوق، مشيرين الى ان السنة الحالية ستكون أكثر ايجابية من السنة الماضية، خصوصا وأن الشركات الجديدة التي ادرجت في السوق خلال العام الماضي من خلال عمليات الطرح الأولية، ستظهر نتائجها المالية خلال السنة الجديدة، الأمر الذي ينعكس بشكل مباشر على اداء المؤشر والسوق بشكل عام.
    واوضحوا ان بداية تعاملات الاسبوع الجاري واغلاق الجلسة الأولى في عام 2007 على ارتفاع ستدعم كثيرا اجواء التفاؤل التي سادت خلال الفترة الماضية، خصوصا وان المؤشرات الاقتصادية للاقتصاد الوطني توحي بحدوث انعطافية ايجابية، «تمسح» مآسي واخفاقات الأشهر العشرة الأخيرة من عام 2006م والتي شكلت صدمة قوية لأغلب المستثمرين، لاسيما وان المؤشر فقد خلال تلك الفترة أكثر من 50% من نقاطه التي سجلها كما خسرت الاسهم المدرج أكثر من 60% من القيمة السوقية.
    وقال حسين الخاطر «محلل فني» ان اغلاقة الجلسة الأولى لتعاملات الاسبوع الحالي لا تمثل اتجاها لمواصلة السوق مسار الارتفاع والخروج من عنق الزجاجة وكسر حاجز 8000 نقطة، بقدر ما يعطي ارتياحا نفسيا لدى كافة المستثمرين، خصوصا في ظل المخاوف من استمرار التدهور الذي صاحب تعاملات السوق طوال عام 2006م، مشيرا الى ان اغلاق الاسبوع الحالي سيحدد مسار المؤشر خلال الفترة القادمة، فاذا استطاع التغلب على كافة الاحباطات ومواصلة المسيرة الايجابية التي بدأها مع اغلاق الجلسة الأولى حتى يوم الاربعاء القادم، فإن السوق سيكون أكثر تفاؤلا خلال الأشهر القادمة، مما يقود لعودة السيولة مجددا بعد خروجها خلال الفترة الماضية.
    واضاف: ان سوق الاسهم المحلية ستبقى خاضعة تحت رحمة المضاربة، فالسوق لن يتغير للتحول نحو الاستثمار لفترة طويلة، فدخول شركات الوساطة لمزاولة اعمالها بشكل فعلي، سيحدث تحولا في السوق خلال الفترة القادمة، حيث سينقسم المتعاملون في السوق الى قسم مضارب وهو الذي يملك الخبرة الكافية للبقاء في السوق والقسم الثاني المستثمر الذي يخول شركات الوساطة للاستثمار في امواله، وقال محمد الزاهر «متعامل» ان اغلاق اليوم الأول يمثل انعطافة ايجابية، خصوصا وان سيطرة اللون الأحمر حتى نهاية الجلسة، سيوجه ضربة قوية للامال المعقودة على تعاملات السنة الجديدة، مما يضاعف من خيبة الأمل التي صاحبت تعاملات العام الماضي، مشيرا الى ان نتائج الجلسة الأولى لتعاملات الاسبوع الحالي لم تكن مشجعة بشكل كبير بقدر ما اعطت اشارات نفسية لدى المتعاملين، مما يعزز عودة الثقة المفقودة في السوق والتي خلقتها سلسلة الاخفاقات خلال الأشهر الماضية.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 19/12/1427هـ

    الانتهاء من نظام جرائم الحاسب قريبا.. السويل:
    المليك يوافق على تخصيص 3 بلايين ريال لمشروع التعاملات الالكترونية



    عبدالمحسن الحارثي (الرياض)
    وافق خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله على تخصيص ثلاثة بلايين ريال لمشروع التعاملات الالكترونية، اوضح ذلك محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر الوطني الأول للتعاملات الالكترونية الذي سيرعاه المليك المفدى مساء الاحد القادم بقاعة الملك فيصل بالرياض.
    الدكتور محمد بن ابراهيم السويل قال خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده امس بفندق الفور سيزون بالرياض امس ان مشروع التعاملات الالكترونية «يسر» يضم 150 مشروعا لجميع القطاعات الحكومية يتم طرحها بالتعاون مع القطاع الخاص مؤكدا الانتهاء من هذه المشاريع بحلول عام 2010م.
    واضاف ان المؤتمر يهدف الى دعم تطبيق التعاملات الالكترونية الحكومية وإبراز جهود الجهات المختلفة في تطبيق التعاملات الالكترونية وايضاح مدى تقدم المملكة في هذا المجال وكذلك دعم الشراكة بين القطاعين العام والخاص لتطبيق التعاملات الالكترونية الحكومية ونقل المعرفة التقنية والتجارب العالمية للمملكة وكذلك رفع مستوى الوعي فيما يتعلق بالتعاملات الالكترونية من تخوف والمجتمع تقليص الوظائف تضخم البطالة من جراء الاعتماد على التقنية، وأكد السويل ان تطبيق التعاملات الالكترونية سيزيد عدد الوظائف ويوفر فرص وظيفية جديدة، وقال ان مجلس الوزراء الموقر أصدر قرارا وتوصية لجميع الجهات الحكومية لتقليص الاعتماد على الورق وقد أقامت الهيئة 15 ورشة عمل لتغيير المفاهيم حول التعاملات الالكترونية مشيرا الى ان نسبة اعمار سكان المملكة حتى 30 سنة أكثر من 50% منهم يستخدمون الحاسب الآلي. وقال ان الهيئة تعمل على انجاز وبناء البنية التحتية للتعاملات الالكترونية حيث تقوم الآن على اعداد البوابة الوطنية للتعاملات الالكترونية.
    وفي رده على سؤال «عكاظ» عن ان رداءة الاتصال بالانترنت سبب بطء التعامل مع المواقع الالكترونية قال السويل: بلا شك اننا لم نصل الى المستوى المطلوب في الوقت الذي نتوقع ان نصل مع المشغل المصرح له مع الشركة والمشغلين عام 2010م الى الانتشار العريض والسرعة العالية.
    وقال السويل ان ورش العمل وفعاليات المؤتمر ستبث عبر الانترنت من خلال الموقع الالكتروني وعن متابعة الجهات الحكومية ومدى تطبيقها للتعاملات الالكترونية قال ان الجميع مطالب برفع تقرير كل 6 أشهر للجهات العليا لقياس مدى تعاملها الالكتروني، مشيرا الى ان التقارير الدولية تفيد بتقدم المملكة من المركز 120 الى المركز 80 في تطبيق الحكومة الالكترونية مؤكدا السعي للوصول الى أفضل عشر دول تنافسيه لجذب الاستثمارات بحلول عام 2010م، واشار الى السعي للوصول الى رفع نطاق الاتصال العريض من 1% الى 12% عام 2010م، مؤكدا بدء العمل في الحكومة الالكترونية من سنة ووصل عدد الجهات الحكومية المشتركة في البرنامج الى 14 جهة مربوطة الآن ببرنامج التعاملات الالكترونية، وقال ان الهيئة قطعت شوطا كبيرا في تجهيز مركز التصديق الالكتروني الرقمي مؤكدا على ان الثقة في التعامل هي سبب نجاح المشروع مؤكدا ان نظام جرائم التعاملات مع الحاسب الآلي على وشك الانتهاء.
    واشار الى ان المؤتمر يشارك فيه خمسون محاضرا من داخل وخارج المملكة من خلال 13 حلقة وورشتا نقاش، كما يصاحب المؤتمر معرض يشارك فيه 40 جهة حكومية وخاصة لعرض تجاربهم، كما يشارك في المؤتمر خبراء عالميون من أبرزهم نائب رئيس شركة IBM.
    وأبان الدكتور السويل أن الفعاليات الرسمية للمؤتمر ستبدأ مساء الاحد المقبل برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حيث يتفضل حفظه الله بتدشين عدد من المنشآت الاستراتيجية ذات العلاقة بالتعاملات الالكترونية كما سيتم اطلاق مبادرات جديدة
    وأفاد أن فعاليات المؤتمر تتضمن جلسات وحلقات نقاش علمية بمشاركة أكثر من 60 شخصية متخصصة في مجال التعاملات الالكترونية على المستوى المحلي والاقليمي والدولي.
    وتتناول جلسات اليوم الاول من فعاليات المؤتمر الابعاد الاستراتيجية للتعاملات الالكترونية الحكومية ومرتكزاتها ودعائمها ومشاريع وخبرات القطاعات التنظيمية القضائية في مجال التعاملات الالكترونية الى جانب تسليط الضوء على الجوانب المحلية ذات العلاقة للوقوف على خبرات استشارية وتجارب دولية فيما يتم التركيز على حلقة النقاش الاولى لليوم الاول على مشاركة القطاع الخاص في التعاملات ومقومات النجاح في هذه الشراكة.
    وفي اليوم التالي تقام اربع جلسات تتوسطها حلقة نقاش سيتم خلالها التركيز على الاثر الاقتصادي والاستراتيجي للخدمات الالكترونية في المنشأة والتجارب الدولية في مجال التعاملات الالكترونية مثل تجربة سنغافورة ودبي والتنظيم الاداري واجراءات العمل وامن المعلومات وتعزيز الثقة في التعاملات الالكترونية ودور أدارة التغيير في التطبيق والتنظيم الاداري وعلاقته بالتعاملات الالكترونية والتركيز كذلك على استراتيجية امن المعلومات والبنية التحتية للمفاتيح العامة والمركز الوطني الارشادي لأمن المعلومات فيما سيتم التركيز في حلقات النقاش على التعاملات الالكترونية الحكومية. وسيكون يوم الاربعاء المقبل حافلا بأربع جلسات رئيسة وجلستين موازيتين يتم التركيز فيها على مشاريع وخبرات القطاعات الحكومية في مجال التعاملات الالكترونية وتجربة مركز المعلومات الوطنى وتجربة وزارة الخارجية وتجربة وزارة التعليم العالي وعلى أوجه الشبه والاختلاف في التعاملات الالكترونية في المجالات الصحية والتعليمية والمالية وعلى المشتريات الالكترونية الحكومية ومنهجيات التعاملات الالكترونية والمحتوى الرقمي العربي والتوجيهات التقنية الحديثة في الحكومة الالكترونية وتجربة المشروع السعودي لتبادل المعلومات الكترونيا والربط الالكتروني وتجربة تداول المالية.
    وأفاد الدكتور السويل أن المؤتمر يشتمل على عدد من حلقات العمل والدورات التدريبية التي تتناول العديد من الموضوعات منها انظمة تخطيط الموارد الحكومية والبنى التحتية واساليب الشراكة مع القطاع الخاص وخطوات تطبيق التعاملات الالكترونية الحكومية وامن الخدمات الالكترونية بالاضافة الى تنظيم معرض تشارك فيه نحو 40 جهة حكومية وخاصة تعرض من خلاله الخدمات الالكترونية المتاحة للجمهور والمشاريع المستقبلية فضلا عن ابرز البرامج والحلول والتطبيقات المستخدمة في مجال التعاملات الالكترونية.










    الترخيص لشركتين للاوراق المالية برأسمال 160 مليونا


    واس (الرياض)
    وافق وزير التجارة والصناعة الدكتور هاشم عبدالله يماني على الترخيص بتأسيس شركة مجموعة بخيت الاستثمارية شركة مساهمة سعودية «مقفلة» برأسمال قدره 60 مليون ريال مقسم الى 6 ملايين سهم تبلغ القيمة الاسمية للسهم 10 ريالات اكتتب المؤسسون بكامل رأس المال وتتخذ الشركة من مدينة الرياض مقرا لها.
    وتتمثل أغراض الشركة في ممارسة أعمال الاوراق المالية كنشاط الادارة لانشاء الصناديق الاستثمارية والمحافظ الاستثمارية ونشاط تقديم المشورة ونشاط الحفظ لاغراض الاجراءات والترتيبات الادارية الخاصة بالصناديق الاستثمارية وادارة المحافظ والواسطة في الاسهم الدولية ولا يجوز اجراء أي تعديل على أنشطة الشركة ألا بعد موافقة هيئة السوق المالية. كما وافق الوزير على الترخيص بتأسيس الشركة السعودية السويسرية للأوراق المالية شركة مساهمة سعودية «مقفلة» برأسمال قدره 100 مليون ريال سعودي مقسم الى 10 ملايين سهم تبلغ القيمة الاسمية للسهم 10ريالات سعودية اكتتب المؤسسون بكامل رأس المال وتتخذ الشركة من مدينة الرياض مقرا لها.
    وتتمثل أغراض الشركة في ممارسة نشاط التعامل بصفة وكيل في الأوراق ولا يجوز اجراء أي تعديل على أنشطة الشركة ألا بعد موافقة هيئة السوق المالية.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 19/12/1427هـ

    برأسمال 1.5 مليار ريال
    انشاء شركة للتعدين في مدينة الأمير عبدالعزيز بن مساعد الاقتصادية



    عكاظ (الرياض)
    وقعت شركة ركيزة القابضة المطور الرئيس لمدينة الامير عبدالعزيز بن مساعد الاقتصادية أمس عقدا مع التحالف المكون من بنك (بي ان بي باريبا) ومركز (ام جي) للاستشارات المالية، وذلك لتقديم الاستشارات المالية لانشاء شركة سعودية للتعدين برأسمال 1.5 بليون ريال سعودي، ستعرف باسم شركة الشمال للتعدين. حضر توقيع العقد كل من الاستاذ خالد الخثلان المدير العام بوكالة المدن الاقتصادية بالهيئة العامة للاستثمار، ورئيس مجلس ادارة شركة ركيزة القابضة المهندس عبدالله بن ابراهيم الرخيص، والسيد ميشيل دوبرا المدير العام لبنك (بي ان بي باريبا) في المملكة العربية السعودية والاستاذ باسل الغلايني الرئيس التنفيذي لمركز BMG للاستشارات المالية.
    وبهذه المناسبة قال المهندس عبدالله الرخيص ان توقيع العقد يأتي في اطار الاستراتيجية العامة للاستثمار في موارد المنطقة والتركيز على تفعيل الاستفادة من المواد الخام، واضاف : تشير الدراسات التي قمنا بها لمدينة حائل الاقتصادية الى توقع تنامي الاستثمارات التعدينية وعوائدها الاقتصادية على المنطقة الشمالية، مما سيجعل منها ملتقى لصناعات شتى وركيزة اساسية وتنافسية لقطاع التعدين في المملكة العربية السعودية، والذي يعد بمعدل نمو تراكمي نسبته 9.1% سنويا.
    اما الرئيس التنفيذي لبيت التمويل الخليجي رئيس اللجنة التنفيذية الاستشارية في مدينة حائل الاقتصادية الاستاذ عصام جناحي فاشار الى ان الشركة الجديدة (شركة الشمال للتعدين) ستعلب دورا محوريا في اقتصاديات المدينة الاقتصادية في حائل كما ستسرع من وتيرة النمو في المدينة، واذا اخذنا بعين الاعتبار سوق تبادل السلع الذي تم الاعلان عن نية تأسيسه في اغسطس 2006 بين شركتي الخليج للطاقة وسوق تبادل السلع المتعددة الهندية من جهة، وشركة ركيزة المدينة الاقتصادية من جهة اخرى، فان هذه المبادرة ستسهم في اثراء القيمة المضافة للمدينة الاقتصادية. بدوره قال السيد مهدي سيدهم مدير وحدة تمويل الشركات لافريقيا والشرق الاوسط في بنك (بي ان بي باريبا) لدينا تواجد قوي في المملكة العربية السعودية، وسيمكننا هذا المشروع مجددا من تسخير خدماتنا للنهوض بمثل هذه المبادرات الرئيسة في دعم الصناعات المحلية.
    وتشير الدراسات الى ان المنطقة الشمالية للمملكة العربية السعودية غنية بالمواد الخام المعدنية مثل البوكسيات، والكاولين، ورواسب المنغنيز، والذهب والنحاس، والفوسفات، مع ملاحظة ان المنطقة الشمالية تحظى حاليا بعدد 27 موقعا مسخرة جميعها لاعمال التعدين.
    وتستثمر المملكة عبر صندوق الاستثمارات العامة ما يربو على 10 بليون ريال لبناء سكة الحديد التي تربط شمال المملكة بجنوبها وذلك لدعم نقل المعادن والصادرات، وقد حظي هذا المشروع بدفعة كبيرة في اوائل شهر اكتوبر من العام الماضي عندما عمّد صندوق الاستثمارات العامة المرحلة الاولى من المشروع بعقد فاقت قيمته 1.7 بليون ريال سعودي، وسيمثل هذا المشروع العمود الفقري للتعدين في المنطقة الشمالية حيث سيوصل مكامن التعدين بالميناء الجاف في المدينة الاقتصادية بحائل وعدة مناطق اخرى، عدا عن ذلك، كانت شركة معادن السعودية قد افصحت عن نيتها استثمار 13 بليون ريال في منطقة رأس الزور لتطوير مناجم البوكسايت في منطقة زبيرة الواقعة شمال شرقي مدينة حائل الاقتصادية.
    الاستاذ باسل الغلايني الرئيس التنفيذي لمركز BMG للاستشارات المالية اشاد بالاتفاقية قائلا: انه لمن دواعي سرورنا ان نكون طرفا في تشييد مثل هذا المشروع الذي سيسخر شتى الموارد الموجودة في شمال المملكة العربية السعودية، ونفخر بالتعامل مع شركة ركيزة القابضة وبنك (بي ان بي باريبا) الذي يعد من رواد البنوك ذوي الخبرة في مجال التعدين.
    وكانت اعمال الانشاء قد بدأت في موقع المدينة الاقتصادية في حائل بعد ان وقعت (ركيزة) عقد اعمال المرحلة الاولى من المركز التجاري والبنية التحتية مع شركة سعودي أوجيه، والمعروف ان شركة ركيزة القابضة تقوم بتطوير وانشاء مدينة الامير عبدالعزيز بن مساعد الاقتصادية (مدينة حائل الاقتصادية) على مساحة 156 مليون متر مربع وباستثمارات تبلغ 30 بليون سعودي، تشمل عددا من المراكز المتخصصة في قطاعات ستضم بشكل اساسي مركزا للامداد والخدمات اللوجستية، والميناء الجاف، والمطار ومركز النقل البري، بالاضافة الى مركز الصناعات الزراعية والتعدين ومنطقة الصناعات التحويلية.









    توقعات بارتفاع الإقبال على «الجنيه» السعودي
    ارتفاع حركة سوق الذهب بعد انتهاء موسم الحج



    وديان عدنان قطان (جدة)
    على الرغم من انتهاء موسم العيد والذي يمتاز بارتفاع في الحركة التجارية على محلات الذهب والمجوهرات إلا ان عددا من العاملين في محلات الذهب والمجوهرات بجدة كشفوا لـ«عكاظ» ان الموسم الحقيقي لطلبات الشراء على الذهب والمجوهرات هو عند عودة الحجاج إلى بلادهم بعد أداء فريضة الحج حيث بدأت حركة إقبال الحجاج على شراء الذهب كهدايا ثمينة منذ بداية الأسبوع الجاري بعد انتهاء أيام الحج وسوف تستمر خلال الأيام القادمة بشكل مكثف مشيرين الى أن التجار حاولوا تقديم أفضل ما لديهم من بضاعة خلال موسم الحج لتلبية جميع رغبات الحجاج على اختلافها وتنوعها بين دولة وأخرى.
    «تعد الحركة التجارية في هذا الموسم مرتفعة نسبيا مقارنة بباقي فترات العام» كما وصفها عبد العزيز بخش احد كبار تجار الذهب والمجوهرات في المملكة مشيرا إلى تفضيل الحجاج الشراء من سوق الذهب السعودي الذي عرف بنقاوة خام الذهب المستخدم فيه بالإضافة الى جودة مشغولاته وتنوع المعروضات التي ترضي مختلف الأذواق والجنسيات. ومن جهته استبعد بخش حدوث ارتفاع شديد للأسعار نظرا لاستغلال عروض الطلب لهذا الموسم مشيرا إلى ارتباط أسعار المعادن بالبورصة العالمية. ويقول تستقبل محلات الذهب والمجوهرات أفواجا هائلة من الحجيج كل عام من الذين يفضلون التسوق وشراء الهدايا من مدينة جدة متوقعا ارتفاعا ونموا في المبيعات بنسبة 75% بالإضافة إلى زيادة في مبيعات الجنيه الذهب السعودي الذي يفضل الحجاج شراءه سنويا.

صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 26/12/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 15-01-2007, 09:25 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 5/12/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 50
    آخر مشاركة: 25-12-2006, 10:03 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 27/11/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 58
    آخر مشاركة: 18-12-2006, 10:48 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 20/11/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 53
    آخر مشاركة: 11-12-2006, 10:17 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحد 19/11/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 56
    آخر مشاركة: 10-12-2006, 10:10 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا