إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 46

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2/1/1428هـ

  1. #11
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2/1/1428هـ

    بحراوي: اختيار الضيوف تحكمه أسس وضوابط تخدم الاقتصاد الوطني
    الخصخصة ودور السعودية العالمي في الطاقة على أجندة منتدى جدة


    جدة: معيض الحسيني
    قال رئيس منتدى جدة الاقتصادي سامي بحراوي إن أجندة المنتدى ستشمل مناقشة موضوعات الخصخصة ودور السعودية العالمي في مجال الطاقة كما تتضمن العالمية مقابل الخصوصية، والمسؤولية الاجتماعية للشركات وتنمية الموارد البشرية إضافة إلى موضوعات أخرى سيتم الانتهاء من إعدادها قريبا.
    وأضاف لـ"الوطن" أن الانتقادات التي طالت منظمي المنتدى بعد الإعلان عن استضافة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كانت عبارة عن آراء عامة وغير محددة ولا علاقة لها بالشأن الاقتصادي، ومنظمو المنتدى يهتمون بخدمة الاقتصاد الوطني، وليس من واجبهم إرضاء الجميع ولو تم عمل استفتاء على الجميع فيما يتعلق بضيوف المنتدى أو أي منتدى عالمي آخر فلن نجد اتفاقا مئة في المئة، وما يهمنا هو إرضاء ذوي التخصص، فلدينا أسس وضوابط تحكم اختيار الضيوف ومنها أن يكون لدى الضيف خبرة جيدة وعلى اطلاع بما يمر به الاقتصاد العالمي لمناقشته فيه والاستفادة منه، كما أننا نستضيف أشخاصا كان لهم أدوار مؤثرة في الإصلاحات الاقتصادية التي مرت بها دولهم، بالإضافة إلى الأشخاص الذين يحملون رؤى مستقبلية جديدة للاقتصاد.
    وأشار بحراوي إلى أن التحدي الحقيقي للمنتدى يكمن في النتائج الإيجابية التي حققها للوطن وليس في تنظيمه، فإذا حضر رجال أعمال للمنتدى ثم غادروا وهم يحملون صورة جيدة عن فرص الاستثمار في السعودية فذلك يعد نجاحا للمنتدى، بالإضافة إلى أن المناقشات الجانبية بين الضيوف والمشاركين تعطي مؤشرات إيجابية لسير المنتدى ونتائجه.
    وأضاف بحراوي أنه لا توجد متابعة تظهر انعكاسات المنتدى الإيجابية على الضيوف ورجال الأعمال حيث لا نعرف حتى الآن ما إذا كانت هناك شراكات بين رجال أعمال سعوديين وآخرين من الخارج ولكننا تلقينا مئات الرسائل من رؤساء دول ورؤساء شركات عالمية وجهات أكاديمية يرغبون في حضور المنتدى كمتحدثين أو مشاركين، كما أن جميع سفارات الدول بالمملكة تتفاعل مع المنتدى مما يدل على نجاحه.
    وأكد بحراوي أن أسلوب طرح الموضوعات في المنتدى يعتمد على لجنة أكاديمية تدرس الوضع الاقتصادي المحلي وتحاول تدعيمه عن طريق القطاع الخاص، وإذا كان هذا يعكس سياسة الدولة نحو القطاع الخاص فيعني ذلك أن هناك توافقا في الرؤى بين الدولة والقطاع الخاص وإذا كان هناك اختلاف في التوجه بين الطرفين فإن دور منتدى جدة إيجاد حوار إيجابي بين الطرفين.
    وأشار بحراوي إلى أن المنتدى يحظى بدعم كبير من الدولة ويعتبر المنتدى المدلل لديها لكنها لا تتدخل في فرض آراء معينة على المنتدى، وهذا مؤشر إيجابي يدل على أن الدولة تريد السماع من الطرف الآخر ولو لم يكن هذا توجهها لما وجد المنتدى.
    وأعلن بحراوي عن استخدام تقنيات جديدة لأول مرة في منتدى جدة الاقتصادي من خلال استخدام 1500 جهاز (آي إم إل) التي تعمل على زيادة درجة التفاعلية بين المشاركين والمتحدثين ونشر محاضر جلسات المنتدى خلال مدة قصيرة كما أنها تمكن المشاركين من مخاطبة المحاضرين مباشرة وتوجيه الأسئلة إليهم في محيط 130 متراً عبر آلية عمل تشبه ( sms ) كما يمكن لهذه الأجهزة المساهمة في عمل استبيانات وقياس آراء المشاركين في بعض قضايا المنتدى.











    مسؤول حكومي يُحمّل العمالة غير السعودية مسؤولية مخالفة قانون حماية الملكية الفكرية
    ضبط السيارات الجائلة ومداهمة الاستراحات والبيوت الطينية للحد من الغش التجاري



    الرياض: عدنان جابر
    كشف مسؤول في وزارة التجارة السعودية أمس عن تدابير بدأ تطبيقها للحد من الغش التجاري، وتزوير العلامات التجارية تشمل التنسيق مع مصلحة الجمارك لتشديد الرقابة والتدقيق على مستوردات التجار المتورطين بالغش وتزوير العلامات، فضلا عن منع المكاتب العامة من الاستيراد، وتزويد وزارة العمل بقائمة المهن المطلوب سعودتها مع تنامي تزايد مخالفات العمالة الوافدة بالمهن التي يزاولونها.
    وهاجم مدير عام إدارة مكافحة الغش التجاري في وزارة التجارة الدكتور عبدالعالي العبد العالي خلال الندوة الثانية لقوانين الملكية الفكرية التي نظمها مركز القانون السعودي للتدريب أمس في الرياض، العمالة غير السعودية، محملا إياها مسؤولية تنامي عمليات الغش التجاري، وتزوير العلامات التجارية. وقال إن لجاناً جرى تشكيلها من جهات رسمية عدة لمداهمة المواقع التي تمارس فيها هذه العمالة هذه الأعمال دون الحاجة للرجوع إلى إمارات المناطق، معتبرا أن الاستراحات، والبيوت الطينية القديمة تمثل أوكارا للغش.
    واعتبر العبد العالي أن ممارسات العمالة الوافدة في الغش التجاري، وتقليد العلامات التجارية، تسهم في إحجام رجال الأعمال عن الاستثمار في البلاد، فضلا عما تسببه من آثار سلبية صحية إثر تزايد الأدوية المقلدة، إلا أنه في المقابل لم يبرئ ساحة بعض التجار المحليين، واصفا إياهم بأنهم السبب وراء جلب هذه العمالة، وتهيئة ظروف ارتكاب هذه المخالفات.
    وأوضح العبد العالي أن الوزارة تعمل حاليا على تحديث نظام الغش التجاري، حيث تتجه لتشديد العقوبات الواردة فيه، فضلا عن وضع حوافز ومكافآت مالية لمن يرشد عن عمليات غش، وقال: "إن الوزارة بدأت أيضا في تشديد الرقابة على السيارات الجائلة التي تبيع سلعا مقلدة ومغشوشة". مشيرا في الوقت نفسه إلى أن الوزارة نظرت خلال العام الماضي في 899 شكوى، أحيلت 45 قضية منها لديوان المظالم.
    من جهته دعا وكيل وزارة الثقافة والإعلام الدكتور عبدالله الجاسر في كلمة افتتح بها أعمال الندوة نيابة عن وزير الإعلام والثقافة، إلى مزيد من التنسيق والتكامل بين القطاعات الحكومية والأهلية السعودية في مجال الملكية الفكرية، مؤكدا أن الوزارة ستواصل تطبيق النظام الجديد لحماية حقوق المؤلف الصادر في رجب 1424، بشكل حازم وجاد.
    وقال الجاسر إن وزارة الثقافة والإعلام ستعمل على ترسيخ آليات التنسيق مع كافة الأجهزة الحكومية من أجل التطبيق الكامل لمتطلبات الاتفاقيات الدولية، وتطبيق استراتيجية متكاملة لرفع مستوى الوعي لدى العاملين في المصنفات الفكرية، وترسيخ الثقة بالمؤسسات الإنتاجية الفكرية والفنية، وتشجيع استقطاب الاستثمارات، والاستعانة بمتخصصين ومهنيين وقانونيين لتهيئة مناخ مناسب للاستثمارات المحلية والأجنبية، وصون حقوق المبدع والمخترع.
    وأضاف الجاسر أن الوزارة تؤكد دائما على جميع الجهات الحكومية وشركات ومؤسسات الخدمات الصناعية والتجارية بأهمية استخدام المصنفات الفكرية الأصلية في كافة أعمالها، معتبرا أن نسبة الاعتداءات على الحقوق تدنت بشكل مرض، وقال: "نأمل أن نستمر في كسب ثقة المستثمرين في مجال تقنية المعلومات والاستثمار فيها"، مؤكدا عزم الوزارة على الوفاء بجميع متطلبات حقوق الملكية الفكرية، ومنها تطبيق العقوبات الرادعة، وتطبيق مبدأ المعاملة الوطنية والشفافية على كافة المصنفات الوطنية والأجنبية، وجميع الحقوق المجاورة لها.
    في هذه الأثناء طالب رئيس مركز القانون السعودي للتدريب الدكتور ماجد قاروب بتعظيم العقوبات على المخالفين لأنظمة الملكية الفكرية، وتشكيل لجنة قضائية في وزارة الثقافة والإعلام من أعضاء دائمين ومتفرغين ليكون الفصل في قضايا مخالفة نظام حقوق المؤلف سريعا وحاسما ومغلظا لردع المخالفين الذين تعايشوا مع العقوبات المخففة بدون رادع.
    وأشار قاروب إلى أن الملكية الفكرية تمثل عنصرا أساسيا في تقييم الدول، واقتصادياتها، وتساعد على التحديث والتطوير الإداري، وتعطي الحافز لتوطين وجذب الاستثمارات العملاقة.

  2. #12
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2/1/1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2/1/1428هـ نادي خبراء المال


    مطالب بتوفير أدوات مالية وقنوات استثمارية جديدة وحسم تداخل الصلاحيات بين الجهات الرقابية
    "المواد الخاملة" في نظام "هيئة السوق" تثير المخاوف من انتكاسات مفاجئة



    الرياض - بادي البدراني :
    دعا خبراء ماليون هيئة السوق المالية، إلى الإسراع في تطوير القوانين المالية الحالية وسن قوانين جديدة أكثر فاعلية لإدارة وتنظيم السوق، معربين عن مخاوفهم من تعرض السوق لانتكاسات مفاجئة في حال تراخي الهيئة عن تفعيل المواد الخاملة في أنظمتها،وذلك تماشيا مع التقلبات الحاصلة في سوق المال.
    وشدد هؤلاء، على أن سوق الأسهم السعودي بحاجة إلى تغيير بعض القوانين والتشريعات وإضافة قوانين وتشريعات جديدة، وتوفير أدوات مالية وقنوات استثمارية جديدة، بالإضافة إلى تعزيز مستوى الإفصاح والشفافية، لافتين إلى أن سوق المال لا يزال يعاني من عدد من أوجه القصور التي تحد من قدرتها على القيام بالدور المنوط بها مثل افتقارها لأدوات الرقابة وغياب شركات صانعة للسوق.

    وقال ل"الرياض" صباح التركي مستشار تحليل أسواق المال،ان مواد النظام الذي تستطيع من خلاله هيئة السوق المالية القيام بعملية الإشراف على السوق،يحوي العديد من المواد الفاعلة التي من شأنها إحكام السيطرة الفاعلة على مجريات الأحداث في سوق المال كعملية إشرافية بحتة لضبط أي خلل به. وأضاف:"هذا بالطبع يتطلب تفعيل مواد قد تكون خاملة أساسا، أو يتطلب بالأحرى تفعيلها بدقة اكبر تماشيا مع التقلبات الحاصلة في سوق المال،مؤكداً أن هذا لايمنع أن تأخذ مواد النظام المالي مرونة أكثر لتسير بخط مواز لعملية النمو الحاصلة في سوق المال سواء إن تطلبت الأحداث إضافة مواد أو النظر في نتائج تطبيق مواد معينة على مسيرة السوق.

    وبين التركي إن من أهم تلك المواد المادة 49من نظام سوق المال، إضافة إلى تفعيل لائحة حوكمة الشركات التي بدأت الهيئة في تفعيل احدى أهم ركائزها خلال اليومين الماضيين، والتي تختص بالنظر بالتدقيقات المحاسبية للشركات والنظر في وضعها المالي بشكل كامل.

    وقال ان حقيقة تحرك هيئة السوق المالية كان ينبثق دوما من خلال مواد نظام سوق المال، وأن جميع المستثمرين لا يتمنون غير التفعيل الحثيث لجميع مواد النظام المالي،بالإضافة إلى إعطائها مرونة من حيث الإضافة والتعديل تماشيا مع رتم الأحداث الاقتصادية والمالية في سوق المال والتي من شأنها ضبط مجريات السوق. وتابع:"مثلاً هناك آلية محاسبية ومالية وخطوات تلتزم بها هيئة السوق المالية للتدقيق في علاوة الإصدار للشركات التي تدرج في سوق المال وأحقيتها من عدمها، إلا ان ماينقصها أن تلك الآلية في التقييم غير معلنة في مواد الهيئة ليتم تداولها من قبل المختصين،ولمعرفة الأسس التي قامت عليها تلك الدراسات ومكررات الأرباح الافتراضية التي احتسبت حينها لتقدير علاوة الإصدار.

    وقال ان هذا الأمر يعود بنا إلى ضرورة مرونة النظام المالي،والتعديل عليه تماشيا مع مجريات الأحداث وتطورها،مبيناً ان وزارة التجارة والصناعة لها دور كبير في وضع هذه الآلية.

    وحول تنازع الصلاحيات بين هيئة السوق المالية ووزارة التجارة والصناعة، أكد التركي ان مسؤوليات إجازة الشركات تبدأ بوزارة التجارة والصناعة، فيما ينحصر دور الهيئة في إدراج الشركات للاكتتابات العامة أو في حالة تداول أسهمها،مؤكداً على وجوب انتقال كامل الصلاحيات حسب ما أجازه النظام وسرعة تطبيقه لكي لايكون هناك أي تداخل يعيق تحرك مسيرة السوق المالية، حيث يمكن أخذ الصناديق الاستثمارية كمثال حي يتوجب نقل صلاحياته إلى هيئة السوق المالية من مؤسسة النقد العربي السعودي التي تشرف حالياً على هذه الصناديق.وزاد: حينما نتحدث عن عملية تطوير السوق المالية للوصول إلى سوق متكامل الأطراف يجب أن لانغفل ان سوق المال السعودي كان بداية سوق ناشئ،وكان يتوجب إكمال جميع أدواته الهيكلية لكي لايتعرض السوق إلى أي انتكاسة مفاجئة قد لاتسعفه بتجاوزها بالسرعة المطلوبة والحد منها أساسا قبل وقوعها بوجود تلك النواقص.

    وأوضح أن من بين تلك الأدوات لردم جزء من هذا الخلل هو إنشاء صندوق توازن حقيقي للسوق،وذلك لأننا نتعامل مع سوق ناشئ لاتنطبق عليه تلك النظرية المالية الغربية التي تتحدث عن انه بإمكان أسواق المال أن تعمل على توازن نفسها بنفسها دون تدخل خارجي،مبيناً أن هذا الأمر ينطبق حتما على الأسواق المتكاملة وليست الناشئة.

    وقال: من الأدوات المكملة لهيكلة السوق والتي أجازها النظام المالي هو إنشاء إدارة السوق المالية والتسريع بها بعد اكتمال عقد شركات الوساطة، مشيراً أن إدارة السوق من شأنها أن تزيح حملا كبيرا عن كاهل هيئة السوق المالية.واعتبر التركي أنه كلما أعطي مجلس إدارة السوق المالية صلاحيات واستقلالية اكبر لاحقا "خصوصا في عملية الترشح" كلما كانت العملية تنحو نحو الايجابية في ظل واقع مسؤوليات كل جهة من اجل ديناميكية التحرك الايجابي والبعد عن البيروقراطية التي لاتحبذ في ظل الأسواق الحرة.ولفت إلى أنه متى ما اردنا الوصول إلى سوق مالي متكامل قابل لامتصاص جميع الصدمات بكل مرونة يجب سد جميع الثغرات في هيكلة السوق المالية والتي يعمل حاليا على ردم جزء منها خصوصا جانب الشفافية والإفصاح بالإضافة إلى الجانب التقني.وشدد على أهمية عدم إغفال أداة مهمة وهي مراقبة السيولة الداخلة والخارجة لسوق المال وخصوصا السريعة التحرك والاتجاه التي تفد إلي السوق بغرض تحقيق مكاسب سريعة ومن ثم الخروج منه،مؤكداً أن هذه السيولة إن لم تراقب بكل حرص قد تؤدي إلى حدوث خلل في توازن سوق المال وتؤدي إلى إرباكه.

    من جهته،امتدح الدكتور عبدالله الحربي أستاذ المحاسبة في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن،خطوات الهيئة نحو تفعيل الأنظمة وتطبيق مواد حوكمة الشركات ، مضيفاً:"يبدو أن الهيئة انتهت من تقييم ووضع تفاصيل المرحلة القادمة التي من شأنها توفير بيئة العمل المثالية وإتباع أفضل الممارسات المالية على كافة الأصعدة".

    وطالب هيئة السوق المالية،بالاستمرار في تطوير استراتيجياتها وتفعيل الأنظمة على النحو الذي يضمن توفير بيئة عمل مثالية لكل من المستثمرين والوسطاء والشركات المساهمة العامة على حد سواء.










    "بيشة" و"أنعام" ودّعتا الملاعب والشركات الأخرى بانتظار الاعتزال
    مستثمرون يستقبلون قرارات تعليق التداول بالنكات تعبيراً عن اليأس والسخرية



    الرياض - بادي البدراني:
    أحدثت قرارات هيئة السوق المالية بتعليقها تداول سهمي "بيشة" و"أنعام"، هزة كبيرة في أوساط عدد كبير من المتعاملين، حيث باتت صالات التداول والمجالس الخاصة والمنتديات تتناقل روايات وإشاعات ونكات، تعكس حجم المخاوف من قرارات جديدة باتجاه الشركات التي يشيع تداولها بين المستثمرين.
    وتناقل كثيرون في الشارع السعودي، وخاصة عبر رسائل الجوال، نكات وتعليقات ساخرة، موضوعها الأساسي هو ما ستؤول إليه أوضاع هذه الشركات في المستقبل،والشعور بالقلق على مصير مدخرات المساهمين فيها.

    وهذه القرارات التي تعتبر من خطوات إصلاح أكبر سوق مالي في المنطقة، اقتحمت بكل ضجيجها سكون المستثمرين، وتحديداً الذين قرروا ضخ مدخراتهم في شركات أوشكت على الإفلاس.

    وأطلقت قرارات تعليق التداول العنان للنكات تعبيرا عن اليأس والسخرية،في وقت طغت فيه مصطلحات جديدة على منتديات وأحاديث المستثمرين، ومنهم من يسخر من هذه الشركات التي تعرضت لقرارات تعليق التداول، فيما ذهب آخرون إلى تعزية المساهمين المتورطين في هذه الشركات.

    ويبدو أن هذه القضية ستفرض نفسها وبقوة على أوضاع كثير من المستثمرين وتحديداً المساهمين في شركة "بيشة" و"أنعام"، بجانب مالكي أسهم بعض الشركات الخاسرة التي تترقب قرارات لتعليق تداول أسهمها إذا ما زادت خسائرها عن 75في المائة من رأس المال.

    واستخدم متعاملون المصطلحات الرياضية للتعبير عن الحالة السلبية التي وصلوا إليها، وسط مخاوف من قرارات جديدة قد تثير الرعب في نفوس المتعاملين وتزيد من حالة الذعر والقلق المتنامي في سوق الأسهم السعودي.

    وقال مستثمرون في رسائل نكات تناقلوها عبر هواتفهم المحمولة، ان شركة بيشة الزراعية وشركة أنعام ودّعتا ملاعب سوق الأسهم بالبطاقة الحمراء، فيما تنتظر شركات أخرى تم تحديدها،الاعتزال والخروج نهائياً من السوق.

    ولم يُعد مثل هذا الأمر غريباً، فسوق مثل سوق الأسهم السعودية بأحداثه الدرامية خطف عقول الناس، بحيث باتت أوضاع السوق الحديث المفضل والمهيمن في كل مجلس من مجالس المجتمع السعودي.

    وقرارات تعليق التداول هذه،أضحت ظاهرة تمس وبشكل مباشر الحياة الاجتماعية والاقتصادية للعديد من المتعاملين المتورطين في هذه الشركات، حيث بات هؤلاء تحت رحمة الترقب إما لتسوية وضع الشركة المتورطة أو حلهاّ، الأمر الذي سيزيد من الهواجس والتوقعات السلبية لدى كثير من المتعاملين.

    ويرى مستثمرون، انهم كانوا غير مهيئين نفسياً لتقبل هذه القرارات،خاصة وأنها تتزامن مع الانهيارات المتواصلة لأسعار الأسهم، مؤكدين أن قرارات تعليق التداول بالرغم من إيجابيتها إلا أنها ستساهم في إطالة مرحلة التصحيح الحاد.

    واعتبر مراقبون، أن كثيراً من المتعاملين سيبدأون في استهداف أسهم الشركات ذات الربحية، والهروب من الشركات الخاسرة خوفاً من قرارات تعليق التداول،متوقعين أن تؤدي هذه القرارات إلى خلق محافظ جديدة.

    وربما تشهد الأسابيع المقبلة بدء الدخول المنظم لشريحة المستثمرين المترددة بهدف الشراء طويل أو متوسط المدى وليس بهدف المضاربة، وذلك بعد أن دفعت هذه القرارات الكثير من المستثمرين للبيع خاصة في أسهم الشركات الخاسرة خوفا مما يثار عن قرارات جديدة تجاه تعليق تداول أسهمها.

  3. #13
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2/1/1428هـ

    (المتقدمة) تبدأ تداولها وسط الإصلاحات الجديدة
    سوق الأسهم السعودي بين مصاف قرارات الهيئة ونتائج الربع الاخير من السنة المالية 2006م



    الدمام - سعيد السلطاني:
    واصل سوق الاسهم السعودي مطلع تداولات الاسبوع الحالي هبوطه متأثراً بقرارات هيئة السوق المالية بايقاف سهمي شركة "بيشة" وشركة "انعام القابضة" المواشي سابقا حيث انهى المؤشر تداولات يوم امس السبت عند مستوى 7.147.69نقطة منخفضا بنسبة 0.94بالمائة وسط ترقب المتعاملين بنتائج الربع الاخير لسنة المالية 2006م.
    وجاءت الانخفاضات الكبيرة في قيم المؤشر العام وفي أسعار أسهم شركات السوق بدفع من أسهم الشركات القيادية والشركات المؤثرة في تحديد قيم المؤشر مثل قطاع البنوك والخدمات والزراعة.

    ومن المتوقع أن يكون النمو في أرباح بعض تلك الشركات وفقا لنتائجها المالية السنوية أقل من العام الماضي.

    وشهدت تعاملات امس نوعا ما من الحذر حول شركات "الخشاش" التي لم تحقق ارباحاً طيلة العام الماضي وبدا السوق في استيعاب قرارات هيئة السوق المالية حول ايقاف سهمي شركة "انعام القابضة" وشركة "بيشة" وبدا المتعاملون في اخذ الحيطة والحذر من بقية الشركات التي حققت طيلة الاعوام الماضية خسائر في قوائمها المالية.

    وبلغت كمية الاسهم المتداولة 262.170مليون سهم بقيمة 8.399مليارات ريال نفذت من خلال 474.5الف صفقة.

    واستمر مؤشر سوق الاسهم السعودي في التذبذب طيلة تداولات يوم امس حيث وصل الى مستوى 7102نقطة ادنى مستوى ومن ثم استقر عند مستوى 7.147نقطة بقيادة قطاع البنوك والزراعة .

    وحتمت ضبابية الرؤية لدى المتعاملين في السوق حول مستقبل شركات المضاربة الخاسرة الاخرى خوفا من ان تطال ايدي الهيئة اسهم تلك الشركات مما سبب في استمرار الانخفاض في الشركات التي حققت خسائر طيلة الاعوام الماضية ، مما أدى إلى موجة بيوع من قبل معظم المتعاملين في السوق.

    وابدى عدد من المتعاملين في السوق السعودي من تخوفهم حيال هيئة السوق المالية باصدار قرارات جديدة يتم من خلالها وقف تداول بعض الشركات الحالية ، مما اكد ذلك تحويل سيولتهم الى الشركات القيادية او سحب السيولة بشكل نهائي منها ، مما سيؤثر على السيولة الحالية خلال الفترة المقبلة.

    وسيطرت الشائعات حول القرارات الجديدة بايقاف عدد من الشركات خلال الفترة المقبلة مما اثر عليها بشكل سلبي حيث تضمنت هذه الشائعات شركة الباحة ، اللجين ، صدق ، الغذائية ، الشرقية ، شمس حيث حققت هذه الشركات النسب القصوى في الانخفاض خلال تداول يوم امس ، وذلك تخوفا من المتداولين حول ايقافها والحاقها بسهمي "انعام القابضة" "بيشة".

    وسيدعم قوة قرارات المستثمرين من الخروج من الشركات التي تحقق خسائر متتالية قدرة هيئة السوق المالية على ايقاف هذه الشركات والتي تساقطت بشكل متتالي كان في بدايتها قرار ايقاف شركة "بيشة" ثم شركة انعام القابضة "المواشي" سابقا.

    ورجح محللون ماليون ان تتجه السيولة السابقة في اسهم شركات الخشاش الى اسهم القيادة ولكن بعد فترة من الآن حتى يستوعب المتعاملون قرارات الهيئة بشكل تام معللين ذلك بأن هيئة السوق المالية اصدرت بشكل حازم الفترة الماضية قرارات متوقعة لدى المتعاملين في السوق متوقعين في الوقت نفسه ان تستمر اصلاحات هيئة السوق المالية حتى يتحقق ما يسمى بالسوق الواعدة في المملكة.

    وقال المحلل المالي واستاذ المحاسبة بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن الدكتور عبدالله الحربي ان السوق والمتعاملين فيه مازالوا يعيشون حالة من الترقب والانتظار لظهور النتائج المالية السنوية للشركات القيادية والشركات المؤثرة في تحديد قيم المؤشرالعام للسوق.

    واضاف الحربي ان السوق السعودي مايزال في محاولة امتصاص تبعات إيقاف الشركات الخاسرة ومدى تأثيرتلك الإيقافات على بقية شركات المضاربة الخاسرة الأخرى وان كانت بدرجات خسارة أقل.

    واشار الحربي الى أن من شأن هذه القرارات ان تزيد من ثقة المتعاملين بأنظمة وقوانين السوق ويشعر الجميع أن قوانين الهيئة تطبق بشكل حازم وعادل على جميع شركات السوق عند تضاعف خسائرها بشكل كبير..

    من جهة اخرى بدأ امس تداول سهم شركة البولي بروبلين تحت اسم "المتقدمة" في سوق الأسهم ضمن قطاع الصناعة ، وكانت نسبة التذبذب للسهم مفتوحة ، وستتم إضافة السهم إلى مؤشرات السوق والقطاع بعد استقرار سعره.

    وبدأت تداولات سهم "المتقدمة" وسط الاصلاحات الجديدة من هيئة السوق المالية ، واغلق السهم عند مستوى 17.75ريالا، بنسبة 77بالمائة ووصل السهم الى ادنى مستوى له عند بداية تداولاته 15.75ريالا.










    في أول يوم تداول لها
    أسهم شركة البولي بروبلين المتقدمة تسجل ارتفاعاً بنسبة 77.50%



    الرياض - محمد الحيدر:
    شهدت أسهم شركة البولي بروبلين المتقدمة، وهي الشركة السعودية التي تعمل في قطاع البتروكيماويات، طلباً قوياً عليها في أول يوم تداول لها في السوق المالية، وحقق السهم ارتفاعاً بنسبة 77.50% عن سعر الإصدار الأولي البالغ 10ريالات سعودية، حيث أقفل السهم في نهاية تعاملات اليوم الأول على سعر 17.75ريالا سعوديا، وحقق إجمالي كمية تعاملات بلغت 98.106.875سهما، بقيمة 1.693.763.536ريالا سعوديا.
    وكان الإكتتاب العام في أسهم شركة البولي بروبلين المتقدمة قد انتهى بتاريخ 4ديسمبر 2006م، محققاً عدد مكتتبين بلغ 3.1مليون مكتتب ضخوا مايقارب 1.7مليار ريال، وتمت تغطية الاكتتاب بنسبة 252%، وتميز ذلك الإكتتاب عن أي اكتتاب آخر في تاريخ السوق المالية من حيث نسبة الأسهم المطروحة والتي بلغت 46.9% من مجموع أسهم الشركة.

    وفي تعليق له على بدء تداول أسهم الشركة صرح الأستاذ خليفة بن عبد اللطيف الملحم، رئيس مجلس إدارة شركة البولي بروبلين المتقدمة قائلاً: "نحن سعداء بالثقة التي يبديها المستثمرون، وبالأداء الأولي لأسهم الشركة في السوق المالية. وأود في هذه المناسبة أن أحث المستثمرين الكرام على النظر بعناية إلى أسس الشركة، وآفاقها المستقبلية، آخذين بعين الاعتبار الاحتفاظ بأسهمهم على المدى المتوسط إلى الطويل. تلك ما هي إلا البداية، ونتوقع بعون الله أن نحقق إنجازات كبيرة في السنين القليلة القادمة، مما سينعكس بإيجابية كبيرة على سعر السهم، وعلى المستثمرين على حد سواء".

  4. #14
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2/1/1428هـ

    (من السوق) محاذير مبكرة قبل مآل صعب


    خالد العبدالعزيز
    مستوى متدن من الوعي متغلغل داخل مجالس ادارات بعض الشركات المساهمة، ولايقتصر الوعي المتدني على الشركات المتعثرة فحسب بل يمتد إلى شركات تخدمها الاسواق التي تعمل بداخلها.
    وشعار جود السوق من جود البضاعة لا يعني السكوت على ممارسات خاطئة داخل بعض مجالس الادارات بحيث تحجب الأرباح التي تعلنها أخطاؤهم وممارساتهم، فاليوم جود للسوق، ولا أحد يعلم عن الغد.

    من أسوأ الممارسات التي تلجأ اليها بعض الشركات غير المتعثرة هو اللجوء إلى الاقتراض دون وجود من يردعهم عن ذلك.ومن يقرأ القوائم المالية لبعض الشركات سيجد أنها أفرطت كثيرا في الاتجاه إلى الاقتراض.

    وأمام تلك الشراهة في الاقتراض بدأت المصارف تتخذ خطوات احترازية بأن لاتقرض تلك الشركات التي يوجد عليها مديونيات. ومثل تلك الخطوات تشير إلى المحاذير التي بدأت تتبعها المصارف مع تلك الشركات ذات المديونيات المرتفعة.

    وما لا يسر جراء هذا الوعي الاداري المتدني الذي تمر به بعض الشركات.أن النمو في القروض والذمم الدائنة والمستحقات الأخرى آخذة في التوسع على حساب نمو الشركة ونمو عوائدها ونمو أرباحها.

    ما الذي تستفيده الشركة أو تضيفه إلى قائمة دخلها وتقنع به مساهميها من خلال نمو أكثر من جيد في الايرادات، يقابله نمو مرتفع في التكلفة والمصاريف التشغيلية.

    وما الذي ستراكمه في مركزها المالي من مطلوبات من خلال اقتراضها المتتالي الذي سيكلفها فوائد سنوية مرتفعة جدا، ستجد فيه الشركة نفسها تعمل لتسديد تلك الديون المتراكمة.

    حقيقة لا أتفق مع توجه هيئة السوق المالية في ابقائها لائحة حوكمة الشركات لائحة استرشادية بالدرجة الأولى كما أفصحت عن ذلك في اللائحة، ومن الأجدى أن لاتبقى تلك اللائحة استرشادية، وينبغي أن يكتفى باسترشاديتها في الشهرين الماضيين، وأن يعمل على الزامية الشركات المساهمة بها خلال هذه الفترة المهمة.

    ما أود قوله للمساهمين الذين لديهم أسهم في شركات غير متعثرة. أن هناك بعضاً من مجالس ادارات الشركات لايحسنون التصرف في ادارة شركاتهم التي حملوا أمانة ادارتها بالطريقة المثلى التي تجعل شركاتهم تنمو حسب الاسواق العاملة بها.

    وعليهم ممارسة حقوقهم في مراقبة أعمال تلك الشركات وعدم السكوت على أخطائها حتى لو استلزم الأمر رفع دعوى ضدها لوقف ممارساتها الخاطئة.

    وفي رأيي أن أي شركة تنمو مطلوباتها بشكل مقلق على حساب حقوق المساهمين من خلال الاقتراض قصير أو طويل الأجل، بحاجة لوضعها تحت بند الشركات التي يجب الحذر منها ومن سياسات مجالس اداراتها.

    هذه محاذير مبكرة ستوفر فرصا كثيره لتقويم ممارسات وأعمال بعض مجالس الادارات، قبل أن تذهب بالشركات إلى مآل صعب.










    كشف عن خطة لفتح الأجواء بين البلدين.. نائب المدير العام للشؤون التجارية في الخطوط اليمنية ل"الرياض":
    لا نية لشراء حصة الخطوط السعودية في "اليمنية".. وهناك مباحثات لزيادة رأس مال الشركة



    الرياض - محمد عبدالرزاق السعيد:
    نفى عبدالله المترب نائب المدير العام للشؤون التجارية في الخطوط الجوية اليمنية، عن نية شراء حصة الخطوط السعودية في "اليمنية" البالغة نحو 49في المائة، بل انه على العكس كشف عن وجود مباحثات تهدف الى زيادة حصة الجانب السعودي.
    وقال في حديثه ل"الرياض" بعد الحفل الذي اقامته الخطوط اليمنية لوكلات السفر والسياحة في المملكة بحضور محمد علي محسن السفير اليمني لدى السعودية، وفؤاد الصوري مدير مكتب الخطوط اليمنية في الرياض، ان زيادة رأس المال ستتم بما يتفق مع الحفاظ على نفس النسبة 51في المائة للحكومة اليمنية و 49في المائة للحكومة السعودية، وبما يتناسب مع الخطة التطويرية للشركة وبما يمكنها من مواكبة التطورات الحاصلة في صناعة النقل الجوي وتعزيز مقدرتها على الوفاء بالتزاماتها تجاه النقل الجوي الخارجي والمحلي، مشيراً في الوقت ذاته الى انه لم يقر حتى الآن تحديد المبلغ المطلوب من الجانبين لزيادة رأس المال.

    واعتبر المترب المشاركة السعودية في الخطوط الجوية اليمنية وحده من الاعمال والاستثمارات العربية المشتركة التي بد من منذ عام 1979، مؤكداً حرص الحكومة اليمنية على استمرار مثل هذا النوع من التعاون الاقتصادي العربي.

    وعلى الصعيد نفسه كشف المترب عن تقديم هيئة الطيران المدني اليمني بطلب لهيئة الطيران المدني السعودي بفتح الاجواء بين البلدين، وزيادة حصة الخطوط اليمنية من عدد الركاب المنقولين اسبوعياً بين المطارات اليمنية والسعودية، وذلك خلال لقاء مع رئيس مجلس الطيران المدني السعودي بحضور رئيس مجلس الطيران المدني اليمني نهاية الاسبوع الماضي، مبيناً ان سيكون هناك لقاءان بين السلطتين في فترة لاحقة لقرار الاجواء المفتوحة وهي الهدف - بحسب حديثه - والتي من خلالها نستطيع ان نشغل عددا كبيرا من الرحلات بما يتناسب مع حجم الطلب، فالآن نحن لم نلب الطلب المتزايد، حيث لدينا الرغبة في تشغيل رحلات اكثر ولكننا محدودون بحرية النقل التي جمدت عدد الركاب المنقولين بين البلدين، موضحاً ان الجانب السعودي ابدى التعاون في هذا الموضوع لكن يبدو ان هناك اولوية من سيحصل على هذه الميزة اولاً - على حد قوله -.

    وعن الخطة التطويرية لشركة الخطوط الجوية اليمنية للمرحلة القادمة، ذكر المترب عن توقيع الشركة عقد شراء 10طائرات ايرباص من طراز 350بهدف تعزيز قدرات اسطول الشركة التشغيلية داخلياً وخارجياً، اضافة لسعي مجلس ادارة الشركة على ضرورة الاسراع في تنفيذ مشروع انشاء شركة الطيران الداخلي في اليمن والبدء في التفاوض مع الشركات المتخصصة في صناعة طيران النقل الداخلي، والمتمثلة بشركة (اي تي ار الاوروبية) وشركة (بومبارد اير الكندية) وشركة (ام براير البرازيلية) خاصة بعد ان انتهاء اعداد شروط التعاقد والشراء، كما ذكر نائب المدير العام للشؤون التجارية في الخطوط اليمنية عن اتفاق الشركة الذي تم مع عبدالقادر باجمال رئيس مجلس الوزراء اليمني مع هاني منصور عارف عضو مجلس الادارة المدير العام المنتدب عن الجانب السعودي في شركة الخطوط الجوية اليمنية وبحضور الكابتن عبدالخالق القاضي رئيس مجلس ادارة الشركة، على ان تكون شركة الخطوط الجوية اليمنية هي الناقل الرسمي للمؤتمر الدولي لاستكشاف فرص الاستثمار في الجمهورية اليمنية الذي من المفترض عقده في ابريل المقبل.

  5. #15
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2/1/1428هـ

    "ارامكو" تبدي استعدادها لتوفير مادة الأسفلت


    الظهران - واس:
    أبدت ارامكو السعودية استعدادها بتوفير مادة الاسفلت بالكميات المناسبة التي تحتاجها مشاريع التنمية في المملكة.
    وقال مدير ادارة العلاقات العامة في أرامكو السعودية زياد بن محمد الشيحة "ان انتاج الشركة من الاسفلت موجه لتلبية الطلب المحلي وأن خطط الانتاج في مصافي أرامكو السعودية في انحاء المملكة تتم بناء على تقدير احتياجات المشروعات التي تطرحها قطاعات الدولة المختلفة مثل وزارة النقل ووزارة الشوون البلدية والقروية وقطاع المقاولات".

    وأضاف الشيحة "أن أرامكو السعودية تعمل وفق روية واضحة وشروط تضمن سلاسة في العمل وحصول المستحق على ما يريد في الوقت المحدد مؤكدا أن أنتاج الشركة من الاسفلت يغطي احتياجات السوق السعودية من هذه المادة".

    والمح الى ان الشركة تقوم أحيانا برفع معدلات الانتاج متى ما اقتضت الحاجة الى مزيد من مادة الاسفلت حيث أن بامكان أي مقاول في المملكة الحصول على الاسفلت من مصافي الشركة وفق الشروط المطلوبة.

    وابان الشيحة أن تقدير احتياجات المقاولين تتم بناء على العقود والمعلومات المقدمة من قبلهم وحسب مراحل المشاريع التي ينفذونها مشيرا الى أن السوق المحلي ليس فيه نقص وأن رفع معدلات الانتاج يخضع للطلب ويتم بالتنسيق مع الجهات المعنية.










    مستثمر سعودي يعرض شراء 12في المائة من دلتا للإنشاء المصرية


    القاهرة - مكتب"الرياض"، أ حمد أبوالوفا:
    قال مصدر مسؤول بشركة دلتا للإنشاء والتعمير المصرية أن أحد المستثمرين السعوديين - شركة تعمير للمقاولات - تقدم بعرض شراء 12في المائة من أسهم الشركة بسعر 58جنيها للسهم الواحد.
    وأضاف المصدر أن مجلس إدارة الشركة سيعقد اجتماعا طارئا لمناقشة العرض مشيرا الى أن الشركة ليس لديها مانع من حيث المبدأ على عرض الشراء. كانت البورصة المصرية قد قررت يوم الخميس إيقاف التعامل على أسهم شركة دلتا للإنشاء والتعمير بعد تسرب أنباء عن هذا العرض.

  6. #16
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2/1/1428هـ

    نظام هيئة السوق المالية يخضع لتقويم اقتصاديين.. و"الرياض" تفتح الملف (الجزء الأول)
    السوق تحتاج إلى لجان قضائية مستقلة.. والانهيار يثير التساؤل عن علاوات الإصدار



    تحقيق - عبد اللطيف العتيبي
    تعرض نظام هيئة السوق المالية الذي صدر قبل حوالي 3سنوات لفترة اختبار حقيقية أثناء طفرة الأسهم وانهيارها، يرى بعض المتخصصين والمراقبين انه برزت الحاجة لسرعة إعادة النظر في بعض مواده وتحديثها، لان الأمر يتعلق بمصالح المستثمرين التي تتأثر بأي خلل أو نقص في النظام أو استغلال الثغرات التي تكتشف أثناء تطبيق النظام، بالإضافة إلى أهمية سرعة مواكبته للمتغيرات والتطورات التي حدثت بسوق الأسهم أخيرا، حيث حدثت طفرة كبيرة وسريعة بسوق الأسهم مع إنشاء هيئة السوق المالية، تطلب الأمر استمرار الهيئة في ممارسة مهامها وفق مواد نظامها والتعامل في نفس الوقت مع تلك الطفرة، ثم تبع هذه الطفرة انهيار سريع تطلب أيضا السرعة في التعامل مع وضع جديد ومأساوي لم يسبق أن تعرض له السوق من قبل، وخلال فترتي الطفرة والانهيار كانت الهيئة تمارس مهامها وتستكمل تفعيل مواد نظامها، وهناك من يرى بان تلك التجربة تسببت في إيقاع الهيئة في حرج كبير بين ما ورد بنظامها وبين الواقع الفعلي بالسوق، بل إن هناك من حمل الهيئة مسئولية ما حدث بالسوق خلال فترتي الطفرة والانهيار، إما قصورا في نظامها أو عدم فهم لمهامها، ويرى آخرون بان ذلك قد أدى إلى اضطرار الهيئة لاتخاذ قرارات أو إجراءات سريعة للتعامل مع بعض المواقف والأحداث بالسوق، ولكنها لا تستند على نص نظامي أو تخلي الهيئة عن تطبيق دقيق لبعض مواد النظام كاجتهاد فرضه واقع السوق، أي إن هناك مجالا لتطبيق التقدير الشخصي لمسئولي الهيئة عما يحدث بالسوق، والذي لعب دورا هاما في توجيه مسار السوق في طفرته وانهياره، وهذا الأمر يرفضه البعض لأنه يعتمد على نظرة شخصية تختلف من واحد لآخر سواء من مسئولين أو مستثمرين.


    وقد مرت بالسوق أحداثا عديدة تعاملت معها هيئة السوق بسياسة صارمة أحيانا وسياسة المهادنة أحيانا أخرى، ولكن كلا السياستين كانت محل خلاف بين هيئة السوق والمستثمرين والمحللين والمراقبين، فالبعض كان يرى بأن على الهيئة عدم تجاوز حدود نظامها حتى في الحالات التي ترى الهيئة أن المصلحة تقتضي التدخل باتخاذ قرار أو القيام بإجراء لا يدعمه سند نظامي، وان عليها أن تتمتع باستقلالية عما يحدث بالسوق حتى لا ينظر لتدخلات الهيئة بأنه ذا تأثير واضح على اتجاه ومسار السوق، فهي جهة مشرفة على السوق وتقوم بمهمة المراقبة والتقييم للتعاملات التي تتم به، وهناك أيضا من يرى أهمية كبرى لتقييم عمل هيئة السوق ونظامها، خاصة وان السوق السعودية يتهيأ لان يصبح سوقا عالميا يتم تداول أسهم شركاته من قبل مستثمرين أجانب سواء أفراد أو صناديق أو مؤسسات استثمارية، والتي ستركز بشكل كبير على الجانب القانوني منه للمحافظة على الأموال المستثمرة فيه..

    "الرياض" استطلعت آراء عدد من المتخصصين والمحللين لسوق الأسهم عن تجربة التطبيق لنظام هيئة السوق المالية ومدى الحاجة لتطويره..


    تقييم علاوة الإصدار

    يرى الدكتور حسن رفدان الهجهوج عميد كلية العلوم الإدارية في جامعة الملك فيصل، أن قبل انهيار سوق الأسهم المحلية في فبراير الماضي لم تكن قيمة علاوة الإصدار تثير الكثير من التساؤل لدى شريحة كبيرة من المستثمرين عندما كان السوق في اتجاه تصاعدي والعامة في غفلة عن ما قد تؤول له الأمور التي حدثت لاحقاً واتجه السوق إلى النزول بنفس سرعة الصعود أو الأكثر، مضيفا أن الوضع اختلف كثيرا عند المستثمرين بسبب الخسائر في السوق، مما أدى ذلك لدى المتعاملين في سوق الأسهم المحلية إلى التوجه للاستثمار في الشركات الجديدة خلاف الفترات السابقة قبل الانهيار وبالتالي يثار علامة استفهام حول قيمة علاوة الإصدار وخصوصاً عندما تصبح علاوة الإصدار وقيمة السهم للشركة "سعر الاكتتاب" بعد طرحها في السوق أقل من سعر التداول.

    وتساءل الهجهوج هيئة السوق المالية ووزارة التجارة: عن ما الآلية التي اتبعت في تحديد قيمة علاوة الإصدار وهل تم الإفصاح عن هذه الآلية؟ مؤكدا أنهما وافقا على طرح الشركة للاكتتاب، "معتقدا أن هيئة السوق المالية لم تقوم بتطبيق صلاحياتها في عملية الإفصاح عن الآلية التي تمت فيها عملية التقييم لعلاوة الإصدار، حيث أن المستثمر يأمل أن يتم الإعلان في وسائل الإعلام أو موقع الهيئة على الانترنت عن طريقة التقييم والأسس المالية التي تم بناء عليها تحديد قيمة علاوة الإصدار، خصوصا في الوضع الحالي للسوق وبعد تدهور السوق والتجربة المريرة التي مر بها الكثير من المستثمرين في سوق الأسهم، موضحا أن الكثير لديه حق مشروع في معرفة المعلومات المالية عن الشركة التي تعتزم طرح جزء من أسهمها في السوق ليتمكن المستثمرين من اتخاذ القرار في عملية الاستثمار بالشكل العلمي والسليم من عدمه".

    ودعا الهجهوج الجهات المسئولة بإيجاد آلية مناسبة وواضحة للجميع سواء في نظام سوق المال أو في لائحته التنفيذية عن الآلية المفترض إتباعها لاحتساب علاوة الإصدار، وذلك للابتعاد عن اجتهادات المستشارين الماليين عن عملية الاكتتاب للشركات التي تعتزم طرح جزء من أسهمها في السوق والتي قد تكبد المتعاملين خسائر مالية عن تداول أسهم تلك الشركات، مطالبا في الوقت ذاته على هيئة السوق المالية أن يوجد لديها جهة معينة تحمل من الكفاءات العلمية والمهنية والصلاحية لمراجعة تقييم المستشار المالي لعلاوة الإصدار، وبالتالي يتم الموافقة عليه أو رفضه ومراجعة التقييم كذلك مرة أخرى.


    حماية المستثمرين في السوق

    وحمل الهجهوج الهيئة السوق المالية بحكم أنها الجهة المسئولة مباشرة عن سوق الأوراق المالية في توضيح الحقائق للمتعاملين في السوق والمهتمين بالشأن الاقتصادي للبلد في معرفة أسباب الانهيار وإن كان بعضها خطيراً جداً ويهدد الاقتصاد الوطني برمته، كما ناشد الهيئة أن تمارس صلاحيتها والتي من ضمنها حماية المستثمرين من الممارسات غير العادلة وغير السليمة التي تنطوي على احتيال أو خداع أو غش أو تلاعب أو التداول بناء على معلومات داخلية وكذلك تطوير الضوابط التي تحد من المخاطر المرتبطة بتعاملات الأوراق المالية.

    وأشار إلى أن المستثمرين في الوقت الراهن يطالبون بمشروعية من المتعاملين في السوق وكذلك الشأن الاقتصاد الوطني بشكل عام والمحافظة عليه وتطوره بتوضيح الأسباب التي أدت إلى النزول الحاد وغير المبرر في ظل وضع اقتصادي جيد تمر به المملكة، "معتبرا أن المتعاملين في السوق والمختصين بالأمور الاقتصادية يتساءلون ماذا يمنع الهيئة من ممارسات صلاحياتها وهل هناك عوائق أو ضغوط تمنع الهيئة من ممارسة تلك الصلاحيات ؟ وإذا كان الأمر كذلك لماذا لا يرفع الموضوع إلى ولي الأمر إذا كانت تلك العوائق أو الضغوط خارج قدرة الهيئة ؟".

    وأستطرد الهجهوج قائلاً: أن الوضع الحالي للسوق يحتم وجود لجان قضائية مستقلة ولديها كامل الصلاحية في الدخول في نظام السوق ومعرفة حسابات بعض المستثمرين عندما يكون هناك شك في تعاملاتهم المالية في السوق والتأكد من عمليات الشراء والبيع وهل هي طبيعية أم لا، إضافة إلى مهام الهيئة العمل على تحقيق العدالة والكفاءة والشفافية في معاملات الأوراق المالية، لافتا إلى أن ذلك يفرض على الهيئة وجود لجان قضائية مستقلة لديها كامل الصلاحيات لإدارة للتحقيق في التعاملات المالية، كما يمكن اللجوء إلى تلك اللجان إذا صدر قرار من الهيئة ضد أحد المتعاملين في السوق سواء فرد أو جهة، إذا رأى المتعامل في السوق أنه ظلم من هذا القرار وذلك لتحقيق مبدأ العدالة في التعامل. كما أنه يجب رفع كفاءة السوق وإعطاء مزيد من الصلاحيات لإدارة السوق للعمل على تطوير وتنمية أساليب تعاملات الأوراق المالية مواكبة تطورات الاستثمار في سوق الأوراق المالية العالمية وهذا يرفع من الكفاءة التشغيلية للسوق المالية السعودية.


    الاجتهادات تضر بالمصالح

    يقول المحلل والكاتب الاقتصادي عبد الرحمن بن ناصر الخريف، إن المستثمرين يتطلعون إلى أن تكون جميع الأنظمة واللوائح التي تحكم السوق واضحة وتغطي كل ما يحدث به وتواكب التطورات والأساليب الجديدة التي تدخل للسوق، بحيث توفر للقرارات والإجراءات التي تتخذ سندا نظاميا لا تخضع لتقديرات شخصية سواء من المسئولين أو اللجان القضائية أو حتى للمستثمرين والمحللين، بالإضافة إلى أن السوق سيكون متاحا للمستثمرين الأجانب الذين يهتمون بشكل كبير بهذا الأمر، ولكن الانطباع الحالي هو أن هيئة السوق تجمع مابين السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية، فهي تضع اللوائح والتعليمات وتراقب العمليات داخل السوق وتقوم بضبط المخالفات وإيقاف المخالفين لحين البت في شأنهم (يعتبر ذلك عقوبة)، ولعل إيقاف الهيئة لتداولات سهم الباحة عدة أشهر لأسباب لا دخل لملاك السهم بها، كان قرارا يقوم على اجتهادا اضر بالملاك، كما أن تدخل الهيئة في العلاقة مابين العميل والبنك بحرمان العميل من إعادة البنك لجزء من العمولة يعتبر تجاوزا من الهيئة لمهامها ويدل على ذلك تصحيح إدارة الهيئة الأخيرة لذلك بالتراجع عن هذا القرار، ومن هنا رأينا أن للتقدير الشخصي بصمته على القرارات التي تتخذ بالسوق.

    بالإضافة إلى أن تجربة التطبيق للنظام أظهرت مدى الحاجة إلى تضمين النظام لنقاط مهمة لوضع تنظيم ورقابة واضحة مثل تقييم علاوة الإصدار والصفقات الخاصة التي تنفذ خارج النظام حتى لا تستغل لتنقل الأسهم بين المحافظ أو للالتفاف على النظام وقيود التداول على بعض المحافظ خلال فترات من العام المالي!

    كما أن هناك أمراً يتعلق بأهمية الاستقلال للجهة القضائية، فهيئة السوق المالية هي من ينشئ ويشكل لجنة الفصل في المنازعات المالية، والتي من اختصاصاتها أيضا النظر في التظلم من القرارات والإجراءات الصادرة عن الهيئة أو السوق ! أي ليست هناك استقلالية في هذه اللجنة التي تقوم بدراسة الشكاوى والتظلمات بشكل مفصل، وأيضا التطبيق كشف جانبا مهما يتعلق بالوساطة في تنفيذ العمليات والسبل الكفيلة بحفظ حقوق المستثمرين نتيجة للتجاوزات في الشفافية أو في كشف المحافظ أو الأعطال أو التعطيل لأنظمة التداول، التي تتم حاليا عن طريق البنوك ومستقبلا ستكون عن طريق شركات الوساطة، وهنا يتطلب الأمر سرعة إعادة النظر في النظام وبما يكفل حفظ الحقوق بدلا من ضياعها بحجة عدم تحميل الوسيط لمسئولياته بالنظام الذي اعد عندما كان السوق تحت مظلة مؤسسة النقد.


    خطوة "بيشة" متأخرة

    فيما أكدت ريم أسعد المتخصصة في الاستثمار، أن المتعارف عليه دولياً هو أن البنك الاستثماري "Investment Bank" يقوم بعملية تقييم كاملة لسهم الشركة "Equity Valuation" المراد إدراجها في السوق المالية، وبالتالي تقوم الجهات التنظيمية بمراجعة نتائج التقييم وذلك من خلال المحاسب والمراجع القانوني الخاص بها، مشيرة إلى أنه يجب معرفة أن سعر الطرح الأولي قد يتفاوت قليلاً في حالة المستثمر الذي يرغب بتملك حصة كبيرة في الشركة الجديدة، لافتة إلى أن قيمة سعر الطرح الأولي تعتمد على عدة عوامل: القوائم المالية السابقة والحاضرة والمستقبلية (المتوقعة) للشركة، تقييمات مقارنة لشركات مماثلة بنفس القطاع أو الصناعة أو النشاط، وتقدير البنك الاستثماري العام للحالة الاقتصادية وأحوال السوق بالإضافة إلى مدى طلب وإقبال المستثمر على هذا الطرح الجديد.

    واعتبرت ريم أسعد ذلك عائد تماما لمدى استعداد الجهات الرقابية كهيئة سوق المال وجميع الوزارات ذات العلاقة لمراقبة نشاط الشركات من جهة ونشاط السوق والمستثمرين من جهة أخرى، بالرغم أن الهيئة لديها الوسائل الفنية التي تمكنها من التمييز بين هذه العمليات في وقت معتدل نسبياً، وطرحت سؤالاً عن مدى صلاحياتها وقدرتها على اتخاذ الإجراءات الجزائية والحلول المناسبة لهذه المشاكل؟، مؤكدة أن ما حدث أخيرا من تضييق الخناق على شركة بيشة الزراعية يُعد مثالاً حياً، يفترض أن يتم تطبيقه منذ أن تم افتتاح نظام تداول وقبل إغراق السوق بأموال المستثمرين في هذه الشركة وغيرها.

    وخلصت ريم أسعد إلى القول أن استقلالية القضاء ومرجعيته لأعلى السلطات في الدولة من أهم عوامل قوة تطبيق القانون والحد من الانحرافات الإدارية والمالية، مرجحةً ما تم تطبيقه أخيرا من فصل أعمال المصارف عن شركات الاستثمار والوساطة هي خطوة جيدة في الاتجاه الصحيح، معتقدة أن الاستقلالية الحقيقية لن تتم إلا عندما تبدأ شركات الوساطة والاستثمار خارج محيط عملاء بنوكها الأم بحيث تصبح المنافسة حقيقية ويصبح البقاء للأجود وفي النهاية لا يصح إلا الصحيح ولو بعد حين.

  7. #17
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2/1/1428هـ

    دعوة السعوديين للاستثمارفي بناء مصافي النفط


    عبدالعزيز محمد الحقيل
    الثقة التي ترتسم على ملامح كثير من المهتمين بالشأن الاقتصادي يمكن - بالأساس - أن نردها إلى حالة من النمو المتسارع التي يعيشها الاقتصاد السعودي وبنفس القدر إلى النهضة التنموية التي تشهدها المملكة بصفة عامه، وهي النهضة التي طالت مختلف المجالات وامتدت إلى كل الميادين وحققت مستويات قياسية من التقدم.
    وبالطبع، فإن هذه النهضة التنموية مرشحة للتزايد مع اعتماد الميزانية العامة الجديدة التي تسهم في تعزيز مسيرة الاقتصاد الوطني ودفعه إلى آفاق جديدة من التطور وتنفيذ مشروعات تنموية كبيرة وتوفير أرضية جيدة لتعزيز ما تم اتخاذه في السنوات الماضية من إجراءات لتهيئة المناخات المواتية للمستثمرين لارتياد مجالات جديدة لم يسبق لهم أن استثمروا بها.

    وأعتقد أنني لا أتجاوز الحقيقة إذا قلت إن المرحلة القادمة ستشهد - بمشيئة الله - فرصاً استثمارية كبيرة من منطلق أن المملكة تمثل المصدر الأهم للطاقة في العالم وتمتلك أكبر احتياطي من النفط وتمثل أكبر سوق اقتصادي في المنطقة وتتوافر بها قاعدة إنتاجية قوية وتوجه حقيقي لتنويع مصادر الدخل وتمتلك موارد طبيعية واعدة وموقعاً جغرافياً استراتيجياً وتتمتع أسواقها بقدرة شرائية عالية وتشهد توسعاً ونمواً مستمرين إضافة إلى توافر بنيات تحتية حديثة وتعمل بكفاءة عالية مما يضمن - بمشيئة الله - تكلفة صناعية تقترب من الحدود المثالية.

    وانطلاقاً من هذه المقومات الاستثمارية المتميزة وتجاوباً معها، بدأت المملكة في اتخاذ عدد كبير من الإجراءات لتأسيس بيئة عمل جاذبة للاستثمار وتوفير خدمات شاملة للمستثمرين وتشجيع الاستثمار في مختلف القطاعات ومن بين هذه الإجراءات إنشاء الهيئة العامة للاستثمار التي تختص بتنفيذ السياسات الاستثمارية ومتابعتها بغرض خدمة المستثمرين من خلال آليات فعّالة وعملية لتحفيز النشاطات الاستثمارية.

    كما أنشأت المملكة عدداً من الهيئات المتخصصة لتساعد في تنفيذ سياسات الدولة الخاصة بالاستثمار وتقديم الاقتراحات لتحفيز مناخ الاستثمار انطلاقاً من الموقع الجغرافي المتميز والثروة النفطية والمعدنية الهائلة والسياسة الاقتصادية الحكيمة، إضافة إلى الحوافز الاستثمارية التي تطرحها الحكومة والتي تجعل من المملكة أفضل موقع للاستثمار.

    وإذا كانت الإجراءات السابقة قد تولد عنها مناخ جيد للاستثمار وعدد كبير من الفرص الاستثمارية فإن أحد العوامل المهمة التي ينبغي التأكيد عليها هو تنويع مجالات الاستثمار وعدم جعله مقتصراً على مجالات محددة وفتح مجالات استثمارية جديدة تسهم في بناء قاعدة إنتاجية قوية. ومن المجالات الحيوية التي أدعو المستثمرين للإقبال على الاستثمار بها بناء مصافي النفط، وعندي لهذه الدعوة أسباب كثيرة أعرضها في النقاط التالية:

    يشكّل الاستثمار في بناء مصافي النفط أهمية كبيرة مستمدة من الأهمية التي يمثلها النفط ذاته الذي يعد أهم مصادر الطاقة في العالم التي تضم - إضافة إلى النفط - الفحم الحجري والغاز الطبيعي والطاقة النووية والطاقة المتولدة من الماء وحيث يشكّل النفط مع الغاز نسبة 60% من الطاقة العالمية.

    يزيد من أهمية الاستثمار في بناء مصافي النفط أن العالم يحتاج يومياً إلى تكرير ما يزيد على 80مليون برميل، ولا حجة للتعلل بأن مصافي النفط لا تربح فقد صار ذلك جزءاً من الماضي حين كانت أرباح معامل التكرير لا تتعدى دولاراً واحداً للبرميل، وهذا الهامش البسيط من الربح - إضافة إلى القيود البيئية الصعبة - جعل المستثمرين في أوربا وأمريكا يحجمون تماماً عن بناء المصافي خلال الربع الأخير من القرن الماضي مما أدى إلى إعادة تنظيم كثير من المعامل المملوكة لشركات النفط العالمية بل أدى إلى إقبال هذه المعامل على تخفيض كثير من المصروفات وتحسين كفاءة باقي المعامل.

    يزيد من أهمية الاستثمار في هذا المجال الحيوي ارتفاع أرباح معامل التكرير، ففي الولايات المتحدة الأمريكية - على سبيل المثال - انخفض عدد المصافي إلى ما يزيد على النصف أي من 325مصفاة في عام 1980م إلى 140مصفاة في عام 2005م. و عندما ارتفعت أسعار النفط، ولم يتحقق التخوف من أن يؤدي هذا الارتفاع إلى تدني مستويات النمو الاقتصادي العالمي ارتفعت أرباح معامل تكرير النفط واستمرت في الارتفاع في عامي 2004م و2005م. ففي عام 2004م ارتفعت أرباح المصافي إلى 5.5دولارات للبرميل الواحد، وذلك بسبب ارتفاع الطلب على وقود السيارات مثل الجازولين والديزل في كل من أمريكا والصين إضافة إلى النمو الذي شهده الاقتصاد العالمي ومحدودية طاقة معامل تكرير النفط.

    رغم ارتفاع أرباح معامل التكرير لم يتم إنشاء أي معمل لتكرير النفط في الولايات المتحدة الأمريكية منذ أكثر من ثلاثين عاماً بالرغم من أن الطلب على مشتقات النفط ارتفع 45% في تلك المده، أما في أوربا فلم يتم إنشاء أي معمل لتكرير النفط منذ عشرين سنة .

    ان الطلب العالمي على مشتقات النفط هو في حدود 83مليون برميل في اليوم وهو في تزايد ولم يُعد هناك فائض في الطاقة التكريرية. فقد ازداد الطلب على مشتقات النفط حوالي 17% بينما زادت الطاقة التكريرية إلى 10% فقط في السنوات العشر الأخيرة، وهو ما يضيف أعباء كثيرة على الطاقة التكريرية في العالم.

    تولد عن زيادة الطلب على المنتجات النفطية زيادة فعالية وكفاءة مصافي النفط التي ارتفعت من 72% إلى 88% في عام 2005م، كما أن متوسط فعالية المصافي العالمية مرشح للزيادة بشكل مستمر في السنوات القادمة.

    الطلب على وقود السيارات سيزداد حوالي 2% سنوياً وستأتي أكبر زيادة من قارة آسيا، خاصة من الصين والهند، كما أن أغلب المصافي الحالية ليست مهيأة بالكامل لتكرير النفط العربي الثقيل، وفضلاً عما سبق فإن قوانين البيئة الصارمة في كل من الولايات المتحدة وأوربا تحد من إنشاء المصافي وتزيد من تكلفة بنائها حيث ان الاتجاه في الولايات المتحدة وأوربا هو خفض نسبة الكبريت في الديزل إلى أقل من 30جزءا في المليون .

    يتضح مما تقدم ان هناك فرصا كبيرة للاستثمار في بناء وتشغيل معامل لتكرير النفط الثقيل، خاصة في المملكة نظراً لتوافر الاحتياطي الكبير من النفط الثقيل في حقول السفانية والمنيفة، كما أن توجه المملكة لتشجيع الاستثمار وسعيها إلى جذب الاستثمارات الخارجية يجعل أي شريك متخصص في هذا الحقل يرحب بالمشاركة. كما ان جزءا من رأس المال يمكن تخصيصه للاكتتاب العام.

    ان الاستثمار في هذا المجال الحيوي يفتح فرصاً جديدة وكثيرة وواعدة لتوظيف الشباب السعودي وتدريب المهندسين والفنيين السعوديين مما يساهم في توطين الوظائف وإتاحة الفرصة للكفاءات السعودية التي تمتلك المهارات المتميزة للعمل في هذا الحقل.

    يجب أن تراعى الأنظمة البيئية بكل دقة وأن يتوافر في المصفاة أحدث المستجدات التكنولوجية لزيادة الكفاءة وتخفيض كلفة التشغيل وأن توضع مواصفات ومعايير لجميع المشتقات النفطية ليتم إنتاجها للاستعمال المحلي أو تصديرها .

    نمو الاقتصاد العالمي في السنوات العشر القادمة يتطلب بناء مصافي جديدة تبلغ طاقتها الإنتاجية حوالي 30مليون برميل في اليوم.

    المشاريع التي تم الإعلان عنها تبلغ حوالي 250مشروعاً تحتوي على 72مصفاة جديدة و 178مشروعاً لتوسعة المصافي القائمة ومن هذه المشاريع 42% أو 13مليون برميل في اليوم من المتوقع أن يتم إنشاؤها في آسيا خاصة في الصين والهند بينما 20% أو 5.5مليون برميل في اليوم من المتوقع أن يتم إنشاؤها في الشرق الأوسط وذلك ليكون المجموع 62% من الزيادة المطلوبة حتى عام 2015م. وكما هو معروف فليس كل ما أعلن عنه من المشاريع العالمية سيتم تنفيذه.

    للمعلومية فإن لدى أرامكو السعودية مصافي نفط تبلغ طاقة إنتاجها 1.75مليون برميل في اليوم مما يجعلها تحتل الترتيب التاسع عالمياً في الطاقة التكريرية.

    وفي الختام فإنني أكرر دعوتي للمستثمرين السعوديين للاستثمار في هذا الحقل الحيوي استفادة من ميزاته النسبية وتنويعاً لمجالات الاستثمار واستثماراً للمناخ الاستثماري المتميز الذي يتوافر في بلدنا الغالي.

    مستشار بترولي

    مكتب الاستشارات البترولية

  8. #18
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2/1/1428هـ

    في التقييم السنوي لمجلة "جلوبال فاينانس" شمل بنوكا في أسواق إقليمية وعالمية:
    سامبا الأفضل أداءً في سوق تداول النقد الأجنبي بالمملكة للعام 2007م



    كشفت مجلة "جلوبال فاينانس" المتخصصة في شئون المصارف والمؤسسات المالية العالمية، عن نتائج تقييمها السنوي حول "أفضل المصارف أداء في أسواق تداول النقد الأجنبي للعام 2007م"، والذي احتلت خلاله مجموعة سامبا المالية المركز الأول كأفضل بنك أداء في سوق تداول النقد الأجنبي في المملكة العربية السعودية للعام الحالي 2007م.
    وخضع التقييم لسلسلة من المعايير العالمية التي تحكم أدوات القطاع الاستثمارية، قام بها مجموعة من كبار الخبراء في القطاع المصرفي والاستشاريين والمتخصصين في تقنية صناعة تداول النقد الأجنبي، حيث تم التحقق من معايير حجم العمليات، والحصة السوقية، ومدى التغطية العالمية، ومستوى خدمة العملاء، إلى جانب الأسعار التنافسية ومدى التطور في التقنية المستخدمة لتقديم الخدمة. وقد صرح الأستاذ عيسى بن محمد العيسى العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة سامبا المالية بالقول أن "تحقيق هذا الإنجاز يندرج تحت مسيرة البنك الساعية دوما لتحقيق كل ما هو أفضل لعملائها عبر أعلى مستويات الخدمة"، مضيفا "أن البنك يتخذ دوما أعلى المعايير المتخذة في الصناعة المصرفية وأكثرها كفاءة والتي في مجملها أهلتنا على الدوام لأن نكون في ريادة السوق المصرفي المحلي ولنتمتع بالسمعة العالمية والأداء المتقدم في كافة القطاعات المصرفية والنشاطات المالية".

    وقال العيسى إن "البنك استطاع أن يواكب معدلات النمو القوية التي شهدها قطاع التداول بالنقد الأجنبي خلال السنوات القليلة الماضية، من خلال سلسلة مترابطة ومرنة من الإجراءات حققها استشاريون متخصصون في السوق عملوا على تطوير عمليات تنفيذ أوامر البيع والشراء بكفاءة عالية، إلى جانب توفير أكثر تقنيات التداول تطورا على الصعيد الإقليمي والعالمي، الأمر الذي أوجد البيئة الاستثمارية الأقوى محليا للتفوق في هذا القطاع".











    "التصنيع الوطنية" ترفع رأسمالها إلى 3.5مليارات ريال بمنح أسهم مجانية وتوزع ريالاً لكل سهم


    أعلنت شركة التصنيع الوطنية رفع رأسمالها إلى 3.5مليارات ريال عبر توزيع أسهم مجانية .
    وقال المهندس مبارك بن عبدالله الخفرة رئيس مجلس إدارة الشركة ان المجلس عقد اجتماعاً بعد ظهر الأربعاء استعرض خلاله النتائج المالية المتوقعة للعام المالي المنتهي في 2006/12/31م وخطة العمل للسنة المالية القادمة إضافة الى بعض المواضيع الأخرى المطروحة على جدول أعمال المجلس وحيث من المتوقع أن تبلغ أرباح الشركة للعام 2006م حوالي 690مليون ريال فقد اوصى مجلس إدارة الشركة برفع رأس مال الشركة من 2.330.490.500ريال إلى 3.495.735.750ريال وذلك بمنح سهم مجاني لكل سهمين يتم تسديد قيمة هذه الزيادة من بند علاوة الإصدار وتبلغ نسبة التغير في رأس المال 50% وعدد الأسهم قبل زيادة رأس المال 233.049.050سهماً وعدد الأسهم بعد زيادة راس المال 349.573.575سهماً بحيث يبلغ معدل الزيادة بواقع 50% لكل سهم.

    كما أوصى المجلس بتوزيع أرباح نقدية للمساهمين بواقع 1ريال للسهم يمثل 10% من رأس المال الاسمي وسوف تكون أحقية الأرباح والاسهم الممنوحة للمساهمين المسجلين في سجلات الشركة لدى مركز إيداع الأوراق المالية (تداول) بنهاية تداول يوم انعقاد الجمعية العمومية غير العادية وذلك بعد اخذ موافقة الجهات الرسمية واقرارها في الجمعية العمومية غير العادية والذي سيتم تحديد موعدها لاحقا.

    وكانت شركة التصنيع الوطنية قد وقعت قبل فترة مع صندوق التنمية الصناعي السعودي على اتفاقية تمويل المشاريع التي تقوم بها شركة التصنيع والصحراء للأوليفينات "احدى شركات التصنيع الوطنية" بتنفيذها في مدينة الجبيل الصناعية وذلك لتمويل مشروع الاثلين ومشروع البولي اثيلين بمبلغ إجمالي 1200مليون ريال سعودي بمعدل 600مليون لكل مشروع .

  9. #19
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2/1/1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2/1/1428هـ نادي خبراء المال


    المتقدمة تعيد 77% أرباحاً للمكتتبين بعد حالات الفشل السابقة
    السوق تمتص تأثير تعليق أنعام وتقلص خسائرها في وزن المؤشر



    * أحمد السويلم:

    بدأت تعاملات سهم المتقدمة لأول مرة أمس بشكل سلس فاستهلت تداولاتها عند الساعة 10.15 بسعر 18.5 ريالاً لتصعد إلى 19.5 ريالاً كحد أعلى لتتراجع إلى 15.75 ريالاً كحد أدنى في تذبذب مفتوح لليوم الأول لتغلق في نهاية المطاف عند 17.75 ريالاً في تداولات ضخمة تجاوزت 98 مليون سهم بلغت سيولتها 1.7 مليار ريال وبذلك يكون إجمالي مكاسب السهم 77.5% للمكتتبين فيها، وهو بذلك يعد أول إصدار ناجح بعد فشل سهمي كل من الحكير وسبكيم في تحقيق مكاسب لحملة أسهمها وذلك لتدني سعر الاكتتاب بسعر 10 ريالات للسهم بدون علاوة إصدار التي أنهكت المكتتبين في الشركات السابقة.

    وخلال تعاملات الأمس امتصت السوق إعلان هيئة السوق المالية بتعليق تداول سهم أنعام القابضة بسبب قفزة خسائرها إلى 95% من رأس المال وبذلك تكون الشركة الثانية المعلقة بعد سهم بيشة لذات السبب فاستطاعت السوق منذ بدء التعاملات الانفصال بشكل تدريجي من سياسة السلسلة وبدأت تأخذ منحى صحي أكبر حيث تداعت أغلب شركات المضاربة إلى الحدود الدنيا بلا طلبات فهي تعاني من خسائر في قوائمها المالية. فهوت منذ الافتتاح كل من صدق واللجين والباحة والغذائية والشرقية الزراعية وشمس وثمار ومبرد والقصيم الزراعية 10% بلا طلبات في موجة هلع من قبل حملة أسهمها في احتمالية أن تطالها يد الرقيب في هيئة السوق وخصوصاً أن إعلان النتائج خلال الأسبوع الحالي فسجلت أغلب قطاعات السوق هبوطاً ولكن بشكل محدود حيث بلغت عدد الشركات ذات اللون الأحمر 66 شركة اندرجت من ضمنها الشركات الكبيرة ولكن بهبوط محدود انعكس على سلوك المؤشر المتراجع 1% إلى 7144 نقطة بضغط مباشر من قطاعي المال والكهرباء فلم يستطع المؤشر طوال التعاملات من التخلص من اللون الأحمر ولكنه استطاع أن يقلص خسائره في ختام التعاملات بعد أن بلغ مستوى 7078 نقطة كحد أدنى.

    وفي نطاق الصعود الذي بدا في 14 شركة تصدرتهم المتقدمة تلاها المتطورة والغاز 10% بلا عروض، وقد عادت المتطورة منقسمة بعد موافقة الجمعية لزيادة رأس المال. وارتفعت الدوائية 8%

    وبلغت إجمالي تداولات أمس 264 مليون سهم وصلت نقديتها 8.5 مليارات ريال توزعت على 475 ألف صفقة اقتطعت منها الشركة الجديدة المتقدمة 37% من التداول و 20% من النقدية العامة لفعاليات السوق.

    وقد تخلل السوق إعلان شركة التصنيع الوطنية عن زيادة رأس مالها بواقع سهم منحة لكل سهمين وصرف ريال للسهم الواحد عن نتائج 2006م التي يتوقع أن تحقق الشركة أرباحاً بـ 690 مليون ريال.











    في أول يوم تداول لها
    أسهم شركة البولي بروبلين المتقدمة تسجل ارتفاعاً بنسبة77.50%



    * الرياض - حازم الشرقاوي:

    شهدت أسهم شركة البولي بروبلين المتقدمة، وهي الشركة السعودية التي تعمل في قطاع البتروكيماويات، طلباً قوياً عليها في أول يوم تداول لها في السوق المالية، وحقق السهم ارتفاعاً بنسبة 77.50% عن سعر الإصدار الأولي البالغ10ريالات سعودية، حيث أقفل السهم في نهاية تعاملات اليوم الأول على سعر 17.75ريال سعودي، وحقق إجمالي كمية تعاملات بلغت 98.106.875 سهم، بقيمة 1.693.763.536ريال سعودي.

    وكان الاكتتاب العام في أسهم شركة البولي بروبلين المتقدمة قد انتهى بتاريخ 4 ديسمبر 2006م، محققاً عدد مكتتبين بلغ 3.1 مليون مكتتب ضخوا ما يقارب 1.7مليار ريال، وتمت تغطية الاكتتاب بنسبة 252%، وتميز ذلك الإكتتاب عن أي اكتتاب آخر في تاريخ السوق المالية من حيث نسبة الأسهم المطروحة التي بلغت 46.9% من مجموع أسهم الشركة.

    وفي تعليق له على بدء تداول أسهم الشركة صرح خليفة بن عبداللطيف الملحم، رئيس مجلس إدارة شركة البولي بروبلين المتقدمة قائلاً: (نحن سعداء بالثقة التي يبديها المستثمرون، وبالأداء الأولي لأسهم الشركة في السوق المالية، وأود في هذه المناسبة أن أحث المستثمرين الكرام على النظر بعناية إلى أسس الشركة، وآفاقها المستقبلية، آخذين بعين الاعتبار الاحتفاظ بأسهمهم على المدى المتوسط إلى الطويل. تلك ما هي إلا البداية، ونتوقع أن نحقق إنجازات كبيرة في السنين القليلة المقبلة، ما سينعكس إيجابيا على سعر السهم، وعلى المستثمرين على حد سواء).

  10. #20
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2/1/1428هـ

    أرامكو السعودية تؤكد قدرتها على تلبية الاحتياجات الحالية والمستقبلية للسوق المحلية من الإسفلت


    * الظهران - الجزيرة:
    أكد مدير إدارة العلاقات العامة في أرامكو السعودية الأستاذ زياد بن محمد الشيحة أن الشركة ملتزمة بتوفير مادة الإسفلت بالكميات المناسبة التي تحتاجها مشروعات التنمية في المملكة، موضحاً أن إنتاج الشركة من الإسفلت موجه لتلبية الطلب المحلي، وأن خطط الإنتاج في مصافي أرامكو السعودية في أنحاء المملكة تتم بناء على تقدير احتياجات المشروعات التي تطرحها قطاعات الدولة المختلفة مثل وزارة النقل ووزارة الشؤون البلدية والقروية وقطاع المقاولات. وأضاف الشيحة أن أرامكو السعودية تعمل وفق رؤية واضحة وشروط تضمن سلاسة في العمل وحصول المستحق على ما يريد في الوقت المحدد، مؤكداً أن إنتاج الشركة من الإسفلت يغطي احتياجات السوق السعودية من هذه المادة، وهي تقوم أحياناً برفع معدلات الإنتاج متى ما اقتضت الحاجة إلى مزيد من مادة الإسفلت، وقال: إن بإمكان أي مقاول في المملكة الحصول على الإسفلت من مصافي الشركة وفق الشروط المطلوبة.











    الشركة المتطورة تعلن عن نتائج اجتماع الجمعية العامة غير العادية


    أعلنت الشركة السعودية للصناعات المتطورة نتائج اجتماع الجمعية العامة غير العادية (للمرة الثانية) التي عقدت في تمام الساعة السادسة من مساء يوم الأربعاء الماضي الموافق حيث وافقت الجمعية على بنود جدول الأعمال كالآتي:

    على تعديل المادة (6) من النظام الأساسي للشركة وذلك بزيادة رأسمال الشركة من 108 ملايين ريال إلى 432 مليون ريال أي بنسبة 300%، وذلك عن طريق إصدار أسهم حقوق أولوية بواقع (3) أسهم لكل سهم بقيمة اسمية (10) ريالات للسهم وبعلاوة إصدار (10) ريالات لكل سهم حيث يقتصر الإكتتاب على مساهمي الشركة المقيدين في نهاية تداول يوم الجمعية العامة غير العادية هذا، وتنوي الشركة استخدام النسبة الكبرى من المتحصلات التي ستحصل عليها من زيادة رأس المال لتنفيذ خطة الشركة في الفرص الاستثمارية، علماً بأن عدد أسهم الشركة الحالي 10.8 مليون سهم ويصبح عدد الأسهم بعد الزيادة 43.2 مليون سهم، وسيتم الإعلان عن مواعيد الاكتتاب والبنوك المستلمة بعد التنسيق مع الجهات المعنية.

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 11 / 9 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 01-11-2007, 11:57 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 25 / 9 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 01-11-2007, 11:43 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 29 / 7 / 1428هـ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 12-08-2007, 12:24 PM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 14/2/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 04-03-2007, 10:20 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 36
    آخر مشاركة: 11-02-2007, 01:32 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا