إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 44

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ نادي خبراء المال


    الأسهم السعودية: انتشار قائمة بالشركات الخاسرة والمتداولون يعزفون عنها

    نتائج الشركات تدعم المؤشر ليبدأ على ارتفاع.. والقطاع المنسي يساعده في آخر 5 دقائق



    الرياض: جارالله الجارالله
    ساعدت نتائج مالية لشركات قيادية في سوق الأسهم السعودية أعلنت بعيد إقفال تداول أول من أمس المؤشر العام للسوق على ارتفاع قوي بلغ نحو 2 في المائة مقارنة بإغلاق ذلك اليوم مدعوما بطلبات شرائية كبيرة قبل افتتاح السوق أمس على أغلب أسهم الشركات المدرجة.
    وواصل المؤشر العام ارتفاعه بعد بداية التداولات حتى ارتطم بمقاومة قوية عند مستوى 7348 نقطة والتي تمثل أعلى ما حققه السوق في تعاملات أمس بارتفاع ما يقارب 2.5 في المائة قبل أن يعود إلى الانخفاض المفاجئ الذي أوصله في آخر نصف ساعة من التعاملات إلى مستوى 7211 نقطة.

    وأبرزت التعاملات الأخيرة لسوق الأسهم السعودية تدخل قطاع الاتصالات في آخر 5 دقائق من تداولات الأمس ليمسك بزمام المؤشر العام مرتفعا 2.94 في المائة بعد غيابه عن مركزه القيادي قبل نحو شهر وتحديدا منذ 19 ديسمبر (كانون الأول) الماضي ليزيد من نسبة صعود السوق الذي أغلق عند مستوى 7264.83 نقطة. وأدت هذه المساندة لأن يكسب المؤشر العام للسوق في نهاية التداولات 101 نقطة تعادل ما نسبته 1.41 في المائة عبر تداول 256.07 مليون سهم بقيمة 9.9 مليار ريال ( 2.6 مليـار دولار).

    وكشف هذا الارتفاع الذي سجله السوق أمس ترجيح كفة القطاعات الصاعدة مقارنة بالهابطة حيث ارتفعت 5 قطاعات مقابل 4 قطاعات، سجل أعلى نسبة ارتفاع منها قطاع الصناعة الذي أغلق على ارتفاع 3.47 في المائة. ودعمت شركة سابك القطاع الصناعي بصعود أسهمها 5.04 في المائة بعد إعلان الأرباح القياسية للشركة الأحد الماضي، والذي عكسه ارتفاع السيولة المدور في أسهمها أمس إلى 5.8 في المائة من إجمالي سيولة السوق. على الجانب الآخر سجل قطاع الزراعة المركز الأول في هبوط التداولات أمس بنسبة تعادل 4.56 في المائة، هذا الانخفاض الذي يلفت الانتباه إلى مدى تأثر هذا القطاع بقرارات تعليق التداولات الصادرة حديثا من هيئة سوق المال بشأن تعليق أسهم إحدى شركاته الإضافة إلى إغلاق أسهم شركتين من هذا القطاع على النسبة الدنيا.

    وساعدت قرارات الهيئة الأخيرة على إجبار ذهنية المتداولين للعودة إلى المنطق واللجوء إلى التحليل العلمي وتقصي المعلومة عن موقف الشركات المالي التي يستهدفون أسهمها قبل التسرع في الشراء، حيث بدأ المتداولون يتناقلون قائمة تضم أسماء بعض الشركات التي تصنف من الشركات الخاسرة مما أدى إلى عزوف السيولة عنها وتسبب ذلك في دفعها إلى التمسك بالنسب الدنيا. في المقابل فإن وجود أسهم 10 شركات مقفلة على أدنى حد مسموح به في نظام تداول ينعكس على نفسيات المتعاملين مما يؤثر على قراءاتهم لاتجاه السوق وتخوفهم من شمولية الموقف وتكرره في أسهم شركات أخرى.

    من جانبه أشار لـ«الشرق الأوسط» علي الفضلي، محلل فني لمؤشرات السوق، إلى أن سوق الأسهم استطاعت تجاوز مقاومة مهمة عند مستوى 7235 نقطة ولكنها فشلت في اختراق المقاومة القوية عند مستوى 7350 نقطة بعد اقترابه منها.

    وذكر أن المؤشرات الفنية توضح بعد إغلاق أمس أن المؤشر العام يقف فوق مستوى 7235 نقطة الذي تحول إلى نقطة دعم، مفيدا بأنه بكسره ستكون السوق مؤهلة إلى التراجع إلى مسارها الصاعد الذي كونته منذ الثلاثاء الماضي عند مستوى 7115 نقطة.

    في ذات السياق، أوضح أحمد التويجري مراقب لتعاملات السوق، أن التعاملات الأخيرة لسوق الأسهم السعودية عكست تفاعل المتعاملين مع الإعلانات الأخيرة لبعض الشركات القيادية، مشيرا إلى أن السوق ما زالت تترقب إعلان شركة الاتصالات السعودية التي أعطى ارتفاع أسهمها في آخر التعاملات أمس إشارة تلمح إلى أن نتائج إيجابية تسربت لبعض المتداولين عن إعلانها المنتظر كما يتوقع. لكن صالح الموسى المحلل المالي يشدد في حديثه لـ«الشرق الأوسط» على أن قطاع الصناعة يلعب دورا مهما في هذه الفترة ومؤثرا قويا في سوق الأسهم التي تعيش الآن تبادل أدوار بين القطاعات لقيادة المؤشر.

    ودلل الموسى على ما ذهب إليه، بأنه بعد قطاع الإسمنت جاء قطاع البنوك وخصوصا في ظل نتائجها المالية التي خالفت التوقعات إيجابيا. وفي تعاملات أمس يلاحظ ظهور قطاع الاتصالات وبروز دوره في هذه الفترة التي يترقب فيها المتعاملون نتائج شركاته.










    المشروعات الاقتصادية الجديدة تزيد تحديات قطاع المياه بالسعودية

    مطالبة قطاع المقاولات بالتكتل لاستغلال فرص الاستثمارات المتاحة



    الرياض: محمد الحميدي
    أكد أمس خبراء سعوديون في قطاع المياه أن المشروعات الاقتصادية الجديدة زادت من حجم التحديات الموجودة أمام قطاع المياه وما يتعلق به من مكونات ومشروعات تخص بالتحلية والمعالجة والتدوير وغيرها، مشيرا إلى أن زيادة التحديات سترفع بالضرورة من حجم الاستثمارات المفترضة لتوفير خدمات مياه متكاملة، داعين في ذات الوقت إلى ضرورة التحرك السريع وعمل الدراسات والأبحاث اللازمة لابتكار وسائل جديدة تسهم في زيادة معدلات الإنتاج الحالية ومضاعفتها لمقابلة الطلب المتنامي. وذكر الدكتور عبد الله بن عبد العزيز آل الشيخ نائب محافظ مؤسسة تحلية المياه المالحة لشؤون التخطيط والتطوير بأن المشروعات الاقتصادية الجديدة زادت من حجم التحديات، مؤكدا في ذات الصدد أن تلك المشاريع تمثل فرصة ذهبية أمام شركات ومؤسسات قطاع المقاولات في السعودية، داعيا تلك الشركات إلى إعادة ترتيب أوراقها والبحث عن طرق للاستفادة من هذه الفرصة عبر التكتلات أو الاندماجات فيما بينها.
    وقال آل الشيخ في عرض له في لقاء جمع المقاولين السعوديين بخبراء يابانيين أمس بالغرفة التجارية الصناعية في الرياض، إن المشروعات الاستثمارية العملاقة تحتاج إلى أعمال كثيرة تخلق فرص لقطاع المقاولات، مبينا أن تلك المشاريع تحتاج إلى مستلزمات ومواد واستشارات وخدمات كهرباء، وميكانيكا، وأعمال مدنية.

    وكشف نائب محافظ المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة للتخطيط والتطوير أن نسبة نمو الطلب على المياه بلغت 2.1 في المائة سنوياً وأن الوضع الحالي يدعو إلى استثمارات ضخمة في مجال إنتاج المياه، مشيراً إلى أن حكومة المملكة استشعرت ذلك وعملت على تبني العديد من المشاريع الكبرى وإتاحة الفرص لإشراك القطاع الخاص بتلك المشاريع.

    من جهته، أكد المهندس ناصر المطوع عضو مجلس الإدارة رئيس لجنة المقاولين بغرفة الرياض أن بلاده تعتبر أكبر دولة في العالم منتجة للمياه المحلاة بنسبة تصل إلى 20% من مجموع المياه المحلاة في العالم، مضيفا بأن الموقف الحالي لقطاع المياه يحتاج لمزيد من الدراسات والأبحاث الداعمة لابتكار وسائل جديدة تسهم في زيادة معدلات الإنتاج الحالية ومضاعفتها لمقابلة الطلب المتنامي لمياه الشرب والزراعة والاستخدامات الأخرى، حيث تشير الإحصاءات إلى أن الطلب على المياه في المملكة هو اليوم بحدود 6 ملايين متر مكعب وينتظر أن يصل إلى 10 ملايين متر مكعب يومياً بحلول عام 2024.

    وأشار المطوع إلى أن هناك حاجة ماسة لتقليل النسبة المهدورة من المياه من20 في المائة حاليا إلى 5 في المائة، الأمر الذي سيوفر نحو مليون متر مكعب يوميا، مشددا بالقول «الوضع يحتم علينا في القطاعين الحكومي والخاص السعي بأكثر من سبيل لاستحداث وتطوير البدائل الحالية المعمول بها في مجالات التحلية ومعالجة مياه الصرف الصحي».

    من جانبه، اعتبر السفير الياباني لدى السعودية شيجيرو ناكامورا الذي حضر اللقاء بأن السعودية بحاجة لإيجاد مصادر مياه ثابتة تسهم في توفير النمو المتزايد على طلب المياه الذي يصل إلى 20 في المائة خلال السنوات القليلة القادمة. وتنفذ اليابان حاليا عددا من المشاريع الحيوية في مجال المياه والطاقة تزيد قيمتها عن 63 مليار ريال (16.8 مليار دولار) في مختلف دول الخليج العربي منها 36.7 مليار ريال (9.8 مليار دولار) في السعودية.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ

    السعودية: خطوات لاستقطاب استثمارات أجنبية ومشتركة بـ 80 مليار دولار في 2007

    إعداد تقارير اقتصادية عن المناطق وتحفيز القطاع الخاص


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    كشفت الهيئة العامة للاستثمار السعودية أنها تسعى لاستقطاب استثمارات أجنبية ومشتركة تتجاوز قيمتها 300 مليار ريال (80 مليار دولار) خلال العام الجاري 2007، مقابل استثمارات بلغت 253 مليار ريال (67.4 مليار دولار) العام الماضي 2006. وتأتي محاولات الهيئة في جذب الاستثمارات إلى البلاد في سبيل رفع مستوى المملكة لتكون من مصاف أفضل 10 دول في العالم من حيث تنافسية بيئة الاستثمار نهاية 2010، مدشنة لذلك استراتيجية اختارت لها شعار «10 في 10».
    وكانت الهيئة قد رخصت العام الماضي لـ 1389 مشروعا أجنبيا ومشتركا بنسبة نمو قدرها 25 في المائة مقارنة بالعام الذي سبقه 2005، كما دشنت ثلاث مدن اقتصادية. وتسعى الهيئة إلى استقطاب استثمارات إلى السعودية من خلال إقرار حوافز استثمارية ومالية لدعم القطاع الخاص وتشجيعه على الاستثمار. كما تنسق مع وزارتي المالية والعمل للاتفاق على منح حوافز ضريبية ومنح تسهيلات في استقدام العمالة لفترة خمس سنوات لتشجيع الاستثمار في المناطق الأقل نمواً.

    وتضمنت أهم ملامح توجهات الهيئة الإستراتيجية خلال عام 2007 لتنفيذ الأدوار الستة التي نصت عليها إستراتيجيتها وهي: خدمة المستثمرين، التنمية الإقليمية للمناطق، التسويق، جذب الاستثمار لقطاعات محددة، دعم المشاريع الناشئة، وتحسين بيئة الاستثمار.

    وتستخدم الهيئة ثلاث آليات رئيسية للوصول إلى أن تكون من أفضل 10 دول من حيث تنافسية بيئة الاستثمار، تتمثل في إدارة بيئة الاستثمار، برصد نحو 300 مؤشر يتم استخدامها في التقارير الدولية لقياس مدى تطور بيئة الاستثمار في دول العالم ومدى قدرتها على جذب الاستثمار. وستعد الهيئة خلال العام الجاري 2007 تقارير اقتصادية متخصصة لكل منطقة من مناطق المملكة بهدف إبراز مناخ ومقومات الاستثمار فيها، ومتابعة ودعم عمل مجالس الاستثمار التي تم إنشاؤها في مناطق عسير وجازان وحائل وتبوك والمدينة المنورة، وتوقيع اتفاقيات للاستثمار في منطقتين أخريين ليصبح عدد اتفاقيات الاستثمار بين الهيئة ومجالس المناطق 7 اتفاقيات. وستطبق الهيئة نتائج دراسة البنية التحتية التي أعدتها بالتعاون مع احد المكاتب الاستشارية للمناطق الخمس التي تم توقيع اتفاقية تعاون معها. كما بادرت الهيئة بالتنسيق مع وزارة الخارجية لافتتاح خمسة مكاتب تابعة لها في بريطانيا وألمانيا واليابان وهونغ كونغ وسنغافورة، وسيتم في 2007 التنسيق مع سفارات المملكة لتشغيل خمسة مكاتب أخرى في العواصم العالمية التي تستهدف الهيئة جذب استثمارات منها.

    من جهة أخرى، أنهت الهيئة العام الماضي تجهيز 400 فرصة استثمارية في مختلف القطاعات معظمها موجه لصغار المستثمرين السعوديين وسيتم خلال الشهرين المقبلين وضعها على موقع الهيئة على الانترنت وتوزيعها في مراكز الخدمة الشاملة. كما ستعقد هيئة الاستثمار خلال العام الجاري عدة منتديات متخصصة وعامة للتعريف بفرص الاستثمار في المدن الاقتصادية وفي القطاعات الإستراتيجية التي تركز عليها.

    وكشفت الهيئة أن الجهات الحكومية أسهمت في تفعيل 83 في المائة من إجمالي عدد البنود والموضوعات المتفق عليها بين تلك الجهات والهيئة كل فيما يخصه باتخاذ التدابير والآليات المناسبة لتفعيل البنود المتفق عليها، خاصة البنود المتعلقة بتحسين الإجراءات والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمستثمرين، ورجال الأعمال التي تقع في دائرة الصلاحيات والإمكانيات المتاحة لكل جهة.










    الرياض: تأسيس شركة الاستثمارات الخليجية بشراكة كويتية

    برأسمال 106 ملايين دولار



    الرياض: عبد المحسن المرشد
    أعلن أمس في الرياض عن انعقاد الجمعية العمومية الأولى للمؤسسين والمساهمين في «شركة الاستثمارات الخليجية شركة مساهمة سعودية مقفلة» والتي تم الترخيص لها مؤخرا من هيئة سوق المال السعودية بمزاولة أنشطة الوساطة المالية مشتملة التعامل، الإدارة، الترتيب، المشورة، الحفظ برأسمال وقدره 400 مليون ريال (106 ملايين دولار)، بحضور رئيس مجلس الإدارة الأمير سلطان بن محمد آل سعود والمهندس أسعد أحمد البنوان نائب رئيس مجلس إدارة شركة الاستثمارات الوطنية الكويتية الشريك الرئيسي المالي والتقني في الشركة.
    وتعد شركة الاستثمارات الوطنية الكويتية من الجهات المتخصصة في مجال الاستثمارات والخدمات المالية، في الوقت الذي تم اختيار أعضاء مجلس إدارة الشركة مكون من محمد بن راشد أبو نيان نائبا للرئيس، وعضوية حمد العميري من شركة الاستثمارات الوطنية، وحمد البراك من بنك الخليج الكويتي، وبدر غرم الله الزهراني من مجموعة شركات زهران، وصالح حمد الشبل مستثمر سعودي.

    وتم في الاجتماع الأول دراسة الخطط الاستراتيجية للشركة المقدمة من اللجنة التأسيسية ووجه رئيس المجلس باستكمال إجراءات التأسيس والحصول على الموافقات النهائية من وزارة التجارة إضافة لذلك السعي لاستقطاب كفاءات إدارية ومالية متميزة وذلك لإطلاق خدمات الشركة بمستوى طموح المؤسسين والمساهمين من تقديم خدمات مستحدثة بكفاءة وجودة عالية إضافة إلى الأخذ في عين الاعتبار التركيز على الانتشار لتغطيه كافة مناطق المملكة واكتساب ثقة العملاء من المستثمرين في السوق المحلية والذي يعتبر أكبر الأسواق الخليجية والعربية على حد سواء. من جهته، أكد المهندس أسعد البنوان بأن شركة الاستثمارات الوطنية بأن الشركة ستقدم كافة خبراتها الإقليمية والعالمية لشركة الاستثمارات الخليجية كونها تمثل امتدادا إستراتيجي لاستثمارات شركة الاستثمارات الوطنية في أحد أهم أسوق المنطقة، إضافة للفرص الاستثمارية الواعدة في السوق السعودي، مشيرا إلى حرص شركته في الاستثمار مع نخبة متميزة من رجال الأعمال والشركات السعودية التي ستوفر الدعم والمساندة لنجاح أعمال الشركة وتنوع أنشطتها بخدمات مميزة في كافة أنحاء السعودية.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ

    100 مليار دولار الناتج الإجمالي لأبوظبي في 2006


    أبوظبي :«الشرق الاوسط»
    بلغ الناتج المحلي الإجمالي لامارة ابوظبي في عام 2006 اكثر من 367 مليار درهم، اي ما يصل تقريبا الى مائة مليار دولار. وقال المهندس صلاح سالم بن عمير الشامسي رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة، رئيس غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، إن النمو في الناتج المحلي لإمارة أبوظبي لعام 2006 ناتج عن استقرار الارتفاع في متوسط أسعار النفط حيث بلغ متوسط سعر برميل النفط حوالي 5.64 دولار للبرميل، وتوقع الشامسي أن ينمو الناتج الاجمالي بابوظبي خلال العام الحالي بنسبة 2.8 بالمائة على أن يستمر النمو بمعدل لا يقل عن 13 بالمائة حيث من المتوقع أن يبلغ نحو 584 مليار درهم في عام 2010.
    وذكر في تصريحات صحافية بمناسبة صدور تقرير الأداء الاقتصادي لإمارة أبوظبي عن مركز المعلومات بالغرفة أن البيانات المتوقعة لإنتاج النفط الخام في الإمارة تشير إلى رصد استثمارات ضخمة لا تقل عن 80 مليار درهم في هذا القطاع، ما سيرفع معدلات الإنتاج الحالية لتلبية الطلب العالمي المتزايد على النفط الخام والغاز والمنتجات النفطية في الأعوام المقبلة.

    وأكد في استعراضه لأداء القطاعات غير النفطية أن القطاعات ستستمر في تحقيق نمو مطرد بمعدل لا يقل عن 18 بالمائة سنويا حيث بلغت نسبة مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي عام 2006 نحو 138 مليار درهم، ومن المتوقع أن تبلغ 163 مليار درهم في 2007 وأن ترتفع في عام 2010 إلى حوالي 263 مليار درهم، مشيرا الى أن التطور في نمو القطاعات غير النفطية ناتج عن حجم الاستثمارات الضخمة التي رصدت والمتوقعة خلال السنوات المقبلة لتنمية وتطوير القطاعات الاقتصادية المختلفة في إمارة أبوظبي حيث بلغت مساهمة القطاع غير النفطي في الناتج المحلي الإجمالي نسبة 37 بالمائة في 2006، وأن ترتفع إلى ما نسبته 45 بالمائة في عام 2010 .

    وقال الشامسي إن أبوظبي شهدت ولادة مشاريع عملاقة في جميع القطاعات حيث بلغ حجم المشاريع التطويرية حوالي 923 مليار درهم وتشمل 500 مليار درهم لمشاريع البناء والتشييد و200 مليار درهم السياحة و35 مليار درهم لمشاريع الماء والكهرباء و80 مليار درهم النفط والغاز و120 مليار درهم الصناعة.

    وأكد أن متانة وقوة الأداء الاقتصادي لإمارة أبوظبي ساهمتا في جلب استثمارات أجنبية تقدر بحوالي 7 مليارات درهم خلال عام 2006 ومن المتوقع أن تتضاعف هذه القيم خلال السنوات المقبلة حيث يتوقع أن تجتذب استثمارات أجنبية لا تقل عن 35 مليار دولار.










    «العربية للطيران» تطرح أسهمها للاكتتاب العام في الربع الأول من العام الحالي


    لندن ـ «الشرق الأوسط»: أعلنت «العربية للطيران»، أول شركة طيران اقتصادي في منطقة الشرق الأوسط، ومركزها الشارقة، امس عن أنها تقدمت لوزارة الاقتصاد بطلب الموافقة على التحول إلى شركة مساهمة عامة، تمهيداً لعملية طرح أسهمها للاكتتاب الأولي العام خلال الربع الأول من العام الحالي 2007، وذلك في بورصة دبي حال حصولها على الموافقة، ستكون «العربية للطيران» أول شركة مساهمة عامة في قطاع الطيران بمنطقة الخليج. وفي بيان تلقته «الشرق الأوسط» قال الشيخ عبد الله بن محمد آل ثاني، رئيس مجلس إدارة «العربية للطيران»: «يسرني الإعلان عن تقدمنا بطلب لوزارة الاقتصاد للتحول إلى شركة مساهمة عامة. وسوف تطرح الشركة أسهمها للاكتتاب العام، بعد حصولها على الموافقة». وأضاف: «لقد سطرت الشركة خلال السنوات الثلاث الماضية على تأسيسها في إمارة الشارقة، واحدة من أعظم قصص النجاح في قطاع الطيران بالمنطقة، حيث تغطي رحلاتها وجهات عديدة في مختلف أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والهند وآسيا الوسطى. فقد وضعت الشركة نصب عينيها الالتزام بأفضل المعايير من أجل تقديم أرقى الخدمات لعملائها». قدمت شركة «العربية للطيران» التي تأسست في عام 2003، خدماتها لحوالي 3.4 ملايين مسافر حتى الآن، عبر 32 وجهة سفر في المنطقة، وقد بدأت بتحقيق الأرباح في العام التالي لتأسيسها. وقد تم تعيين شعاع كابيتال مستشاراً مالياً ومديراً رئيسياً وضامناً للاكتتاب العام.
    وقال عادل علي، الرئيس التنفيذي «للعربية للطيران»: «يهدف طرح أسهم الشركة للاكتتاب العام إلى زيادة رأسمال الشركة، من اجل دعم خطتنا الطموحة للنمو المستقبلي. كما أننا نرغب من خلال هذه الخطوة أن نشارك عملاءنا وموظفينا وجميع الأطراف المعنية بالنجاح الذي حققته الشركة خلال السنوات الماضية».

    وأضاف «بناء على النجاح الكبير الذي حققته الشركة، ونمو قطاع السفر والترفيه في المنطقة، عمدنا إلى وضع خطة لتوسيع أعمال الشركة، وتشمل زيادة عدد الطائرات العاملة في أسطولنا من 9 طائرات إلى 34 طائرة خلال الخمس سنوات القادمة».

    ومن جهته قال مكرم القبيسي، مدير قسم تمويل الشركات في شعاع كابيتال: «يسعدنا أن يتم تعيين شعاع كابيتال مديراً رئيسياً لعملية طرح أسهم شركة «العربية للطيران» للاكتتاب العام التي تعد خطوة نوعية على صعيدي قطاع الطيران والمنطقة عموماً. ولا شك في أن أسواق المال المحلية والإقليمية، تمثل مصدرا جذابا لزيادة رأس المال بالنسبة للشركات الناجحة مثل العربية للطيران التي تتمتع بإمكانيات مالية قوية، وفريق إداري عالي الخبرة، الأمر الذي ساهم في نمو الشركة ومكنها من تحقيق أرباح بعد فترة وجيزة من انطلاقتها».

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ

    أرامكو تؤكد جاهزية 65 % من السيارات لبنزين 91

    جدل في السعودية بشأن غياب نوعي البنزين في محطات الوقود


    الدمام: عبيد السهيمي وحسام محمود
    أشارت مصادر في شركة أرامكو السعودية أن نسبة المحطات التي تقدم نوعي البنزين (ممتاز 91 وممتاز 95) في السعودية بلغت 85 في المائة من مجمل محطات الوقود بينما مازال هناك 15 في المائة من المحطات تقدم نوعا واحدا من البنزين وذلك لأنها تستخدم خزانا واحدا للوقود، وهذه المحطات تستطيع تغيير نوع البنزين في كل مرة تتزود بالوقود.
    وتأتي تصريحات ارامكو بعد جدل في السعودية أثاره سائقون يتذمرون من انعدام النوع الجديد من الوقود الذي يباع بـ 45 هللة للتر، (12 سنتاً). في المحطات التي تقع خارج المدن الرئيسية أو في الطرق السريعة، مقارنة بالنوع السابق (ممتاز 95) الذي يباع بـ 60 هللة للتر الواحد (16 سنتاً) في حين تحدث مستثمرون سعوديون في قطاع الخدمات النفطية لـ«الشرق الأوسط» أمس عن جاهزية محطاتهم لتزويد المستهلكين بنوعي البنزين، فقد قال مدير المبيعات في شركة (التسهيلات للتسويق) محمد فتح الله سعيد إن شركة التسهيلات التي تملك 203 محطات وقود على مستوى السعودية قد أنهت تهيئة معظم هذه المحطات لاستقبال النوعين بينما ما زال هناك 30 محطة تقدم نوعا واحدا هو ممتاز 91 فقط.

    وأشار فتح الله إلى أن هذه المحطات تخضع لدراسة اقتصادية لمعرفة جدوى توسيعها وبناء خزان إضافي، مبيناً أن تكاليف إنشاء خزان الوقود تصل إلى 100 الف ريال (26.6 ألف دولار).

    وقال المهندس عبد المحسن الدريس نائب رئيس مجلس إدارة شركة الدريس للخدمات البترولية إن الشركة التي تشغل 204 محطات على مستوى السعودية تقدم جميعها نوعي البنزين ما عدا عدد محدود جداً لا يتجاوز 3 محطات تقدم نوعا واحدا من البنزين، وأرجع السبب إلى ضيق مساحة المحطات حيث لا توجد هناك مساحة كافية لإقامة خزان إضافي مما أضطر هذه المحطات إلى تقديم نوع واحد من البنزين. وقال مستخدمون إنهم يجدون صعوبة في العثور خارج نطاق المدن الرئيسية على محطات توفر نوعي الوقود، حيث توفر بعضها نوعا واحدا فقط مما يضطر المستهلك للبحث عن محطة أخرى.

    وصرح أمس نائب رئيس أرامكو السعودية للتوزيع وأعمال الفرض، محمد سيف القصير، أن نتائج الإحصاءات، التي قامت بها أرامكو السعودية، أوضحت أن نحو (65 %) من أصحاب المركبات الموجودة في السعودية، وخلال أقل من شهر من طرح البنزين الجديد في مطلع شهر يناير (كانون الثاني) الجاري، قد تحولوا إلى استخدام البنزين الجديد (ممتاز91) الذي يباع بـ 45 هللة للتر (12 سنتاً).










    الأرباح النقدية تعطي دفعا لسوق الإمارات والتراجع يخيم على بورصة الكويت

    ارتفاع السوق رغم انخفاض البنوك في قطر * استقرار التداول في البحرين * المؤشر يواصل صعوده في الأردن



    عواصم عربية:«الشرق الأوسط»
    الأسهم الإماراتية: استأنفت السوق الإماراتية نشاطها على ارتفاع جاء بعد اعلان أرابتك القابضة وبنك دبي الإسلامي عن نتائجهما المالية للسنة المنتهية وتوصيات مجالس ادارة الشركتين بتوزيع ارباح نقدية جيدة، حيث ارتفعت ارباح أرابتك القابضة الى 217 مليون درهم إماراتي مقارنة مع 166 مليون درهم لنفس الفترة من عام 2005، بينما ارتفعت ارباح بنك دبي الإسلامي بنسبة 47 في المائة مقارنة مع نتائج نفس الفترة لعام 2005. وقد قاد سهم البنك ارتفاع السوق بعد بداية متعثرة لجلسة يوم امس التي لم يتغير فيها مستوى التداولات كثيرا عن معدلاته السابقة، وتمكن المؤشر من اضافة 28.01 نقطة بنسبة 0.68 في المائة بعد اداء متذبذب ليستقر عند مستوى 4160.25 نقطة اثر تداولات بقيمة 451.7 مليون درهم إماراتي، بواقع 61.8 مليون سهم، تم تنفيذها من خلال 3120 صفقة. وعلى صعيد اداء الأسهم ارتفعت اسعار اسهم 9 شركات، وتراجعت اسعار اسهم شركتين، بينما استقرت اسعار اسهم 6 شركات عند اغلاقاتها السابقة، حيث ارتفع سهم أريج بنسبة 5.55 في المائة بواقع 2.85 درهم إماراتي بعد تداول 49.8 الف سهم، تلاه سهم بنك دبي الاسلامي بنسبة 2.53 في المائة مستقرا عند سعر 8.49 درهم إماراتي.
    * الاسهم الكويتية: لم تتغير اوضاع السوق الكويتية كثيرا خلال جلسة يوم امس التي استمر مع نهايتها التراجع وسط تداولات ضعيفة وغياب اعلان الشركات عن ارباحها السنوية، ليخسر مؤشر السوق بواقع 51.90 نقطة بنسبة 0.53 في المائة مستقرا عند مستوى 9724.40 نقطة، بعد تداول 87 مليون سهم بقيمة 39.6 مليون دينار كويتي تم تنفيذها من خلال 3501 صفقة، وقد تراجعت كل القطاعات حيث سجل قطاع الأغذية تراجعا بواقع 1.41 في المائة تلاه قطاع الاستثمار بنسبة 0.80 في المائة، ثم قطاع العقارات بواقع 0.77 في المائة. وعلى صعيد الأسهم المدرجة سجل سهم مشرف أعلى نسبة ارتفاع بواقع 6.25 في المائة حيث اقفل عند سعر 0.510 دينار كويتي، تلاه سهم كيه سبان بنسبة 4.2 في المائة وصولا الى سعر 0.248 دينار كويتي، وفي المقابل سجل سهم مركز سلطان اعلى نسبة انخفاض بواقع 5.55 في المائة الى سعر 0.510 دينار كويتي، تلاه سهم تمدين الاستثمارية بنسبة 5.45 في المائة الى سعر 0.260 دينار كويتي. وقد استمر احتلال سهم التجارية للمرتبة الاولى من حيث كمية الأسهم المتداولة بواقع 15.4 مليون سهم مرتفعا الى سعر 0.295 دينار كويتي، تلاه سهم المدينة بتداول 5.89 مليون سهم ليرتفع الى سعر 0.345 دينار كويتي .

    * الأسهم القطرية: تمكنت السوق القطرية من العودة الى نغمة الارتفاع بعد توقف لجر الأنفاس، مدفوعة بأحجام تداولات جيدة، ولم يكن ارتفاع جلسة يوم امس قويا الا ليربح المؤشر بواقع 13.02 نقطة نرتفعا الى مستوى 6944.44 نقطة، بعد ان تداول المستثمرون بواقع 13 مليون سهم بقيمة 300 مليون ريال قطري تم تنفيذها من خلال 7118 صفقة. وعلى صعيد القطاعي ارتفع قطاع الخدمات بقيمة 111.75 نقطة، تلاه قطاع التامين بواقع 52.82 نقطة، ثم قطاع الصناعة بقيمة 11.07 نقطة، بينما كان التراجع من نصيب قطاع البنوك بقيمة 74.90 نقطة، وتمكنت اسهم 13 شركة من الارتفاع، بينما تراجعت اسعار اسهم 20 شركات، واستقر سهم شركة واحدة عند اغلاقه السابق، وتصدر سهم كيوتل الأسهم المرتفعة بواقع 5.68 في المائة ليقفل عند سعر 251 ريال قطري، تلاه سهم قطر للتأمين بنسبة 3.48 في المائة الذي استقر عند سعر 104 ريال قطري.

    * الأسهم البحرينية: أنهت سوق المال البحريني جلسة يوم امس بارتفاع وحيد لسهم السلام لتتراجع غالبية الأسهم التي شهدت تداولا، وخسر المؤشر 12.51 نقطة بنسبة 0.56 في المائة متوقفا عند مستوى 2213.23 نقطة وسط تداول 398.7 ألف سهم بقيمة 269 ألف دينار، وقاد الانخفاض قطاع الاستثمار بواقع 15.18 نقطة، تلاه قطاع البنوك التجارية الذي انخفض بواقع 11.53 نقطة، ثم قطاع الخدمات بقيمة 8.84 نقطة، واستقرت باقي القطاعات عند اغلاقاتها السابقة .

    وارتفع سهم بنك السلام بنسبة 0.42 في المائة مقفلا عند سعر 1.195 دينار بحريني، بينما تصدر سهم البنك السعودي البحريني الأسهم المنخفضة بنسبة 6.25 في المائة ليقفل عند سعر 0.120 دينار بحريني، تلاه سهم بيت التمويل الخليجي بنسبة 3.72 في المائة مستقرا عند سعر 2.590 دولار .

    * الأسهم العمانية: تواصلت تراجعات سوق مسقط خلال جلسة يوم امس مع استمرار عمليات جني الأرباح لتنخفض كل القطاعات خلال جلسة يوم امس التي خسر فيها المؤشر بنسبة 0.43 في المائة مستقرا عند مستوى 5919.73 نقطة، وقد شهدت الجلسة تداولات بواقع 8.4 مليون سهم بقيمة 4.3 مليون ريال، من خلال تنفيذ 964 صفقة، وقد تراجع قطاع الصناعة بواقع 0.66 في المائة، بعد تداول 330 ألف سهم بقيمة 427 الف ريال، تلاه قطاع الخدمات والتأمين بنسبة 0.59 في المائة بتداول 228 الف سهم بقيمة 305 الف ريال، ثم قطاع البنوك والاستثمار بنسبة 0.21 في المائة بتداولات بواقع 3 ملايين سهم بقيمة 2.2 مليون ريال، وتصدر سهم ظفار للتأمين الأسهم المرتفعة بنسبة 6.37 في المائة الذي اقفل بسعر 0.284 ريال عماني.

    * الأسهم الأردنية: وصف مراقبون الحالة التي تمر بها البورصة الأردنية بالايجابية بعد مواصلة المؤشر الارتفاع منذ بداية العام خاصة عقب بناء المستثمرين مراكز مالية جديدة دعمت مجموع الأداء الكلي للسوق.

    وقال مدير الوساطة في شركة اصول رمزي نزال ان السوق بدأت في اتخاذ مراكز مالية مبنية على أسس علمية سليمة. وكانت الأسهم قد حققت ارتفاعات تجاوزت 6 في المائة منذ بداية العام.

    وأكد ان السوق بدأت انطلاقة جديدة عمد معها المستثمرون الى قراءة المعطيات وتحليلها واتخاذ القرارات بناء عليها بعيدا عن الانجرار وراء الشائعات وتأسيسا على توقعات النتائج للسنة المالية المنتهية 2006.

    وقال ان الشركات في معظمها حققت نتائج ايجابية وستعلن قريبا، الا الشركات تعتمد على المتاجرة بالأسهم كنشاط رئيس لها وتحتاج الى وقت اطول لتعويض خسائرها.

    من جانب آخر اكد مراقبون ماليون للسوق ان الأسهم اتخذت قواعد جديدة متجاوزة المعطيات الفنية لتقييم اداء ومسار الأسهم.

    وبين المحلل المالي في المحفظة الوطنية، مراد عادل، ان السوق تجاوزت مستوى مقاومة 5704 نقطة ولم تتوقف عنده، واستمر السوق في بناء المراكز الجديدة الى ان وصل المؤشر العام الى مستوياته الحالية حوالي 5892 نقطة. وقال ان دور حواجز المقاومة ونقاط الدعم تلاشى خلال مسار السوق في الأيام الماضية متوقعا في الوقت ذاته ان يلقى المؤشر العام حواجز مقاومة قوية قرب المستوى 6000 الى 6010 نقاط مع توفر نقاط دعم ايضا ايجابية حول نفس المستوى، ترتبط بالأنباء التي ستظهرها افصاحات الشركات عن قوائمها المالية للسنة الماضية. وبلغ حجم التداول الإجمالي يوم امس 46.7 مليون دينار وعدد الأسهم المتداولة 15.2 مليون سهم نفذت من خلال 12442 عقدا.

    وعن مستويات الأسعار فقد ارتفع الرقم القياسي العام لأسعار الأسهم لإغلاق جلسة امس 5892 نقطة مقتربا من مستوى 5900 نقطة بارتفاع نسبته 0.71 بالمائة مقابل 5851 لاغلاق اليوم السابق. وبمقارنة أسعار الإغلاق للشركات المتداولة لهذا اليوم والبالغ عددها 144 شركة مع إغلاقاتها السابقة تبين ان 68 شركة حققت ارتفاعاً في أسعار أسهمها بينما انخفضت أسعار أسهم 58 شركة مالت أسعار أسهم 18 شركة منها للاستقرار.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ

    مواد الإعمار السعودية تفوز بعقد تتجاوز قيمته 200 مليون دولار من شركة إماراتية

    إقامة 6 مصانع متخصصة في صناعة مواد البناء



    دبي: «الشرق الاوسط»
    أعلنت كل من شركة مواد الإعمار القابضة السعودية وشركة أركان لمواد البناء (أركان) وهي شركة مساهمة عامة ومقرها أبوظبي امس عن توصلهما الى مذكرة تفاهم يتم بموجبها تأسيس ما يصل إلى 6 مصانع ذات مسؤولية محدودة متخصصة في صناعات إنتاج مواد البناء بالإضافة إلى تأسيس شركة نقل للدعم اللوجستي لهذه المصانع. وقال بيان لشركة أركان ان قيمة العقد تصل الى 750 مليون درهم (204 ملايين دولار). وأعلنت الشركتان أن المشروع الجديد سيشكل نواة لشراكة استراتيجية يستفيد منها كلا الطرفين وستمهد هذه الشراكة للقيام بمشاريع أخرى في المستقبل. ووفقا للبيان، يبدأ تنفيذ المشروع في نهاية الربع الأول من هذا العام ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من بناء المصانع في نهاية العام الحالي لتبدأ بالعمل والإنتاج في بداية العام المقبل. وسيتم اعتماد أحدث التقنيات في هذه المصانع وتطبيق انظمة معلومات وأجراءات تنفيذ طلبات الإنتاج عن طريق استخدام تقنية تم تطويرها من قبل شركة مواد الإعمار السعودية. وذكر سالم بن محمد الظاهري، رئيس مجلس إدارة أركان ان هذه الإتفاقية تساعد على إدخال تقنية جديدة على عالم البناء في الدولة، فيما سيتيح هذا المجمع الصناعي الجديد القيام بخدمة المشاريع العمرانية العملاقة والصغيرة على حد سواء بما يضمن سرعة تنفيذ هذه المشاريع مهما بلغ حجمها وتخفيض كلفة بنائها. من جانبه قال حسن بن لادن، الرئيس التنفيذي لمواد الإعمار القابضة ان شركته قررت تصدير فكرة معالجة موادها الانشائية خارج المملكة واقامة أولى محطاتها الخليجية في أبوظبي نظراً للنهضة العمرانية التي تشهدها أبوظبي خاصة ودولة الإمارات العربية المتحدة عامة. وتملك الشركة القابضة العامة ما نسبته 51% من إجمالي رأسمال شركة اركان لمواد البناء، في حين تعود ملكية النسبة المتبقية لمساهمين إماراتيين من القطاع الخاص، ويذكر أن الشركة مدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية منذ الثامن من يناير2007. وتمتلك شركة أركان مصنع الإمارات للأسمنت في العين ومصانع الطابوق الاسمنتي في المفرق والعين بنسبة 100%. كما تعمل شركة اركان حاليا على بناء مصنع جديد للأسمنت (مصنع أسمنت العين) بطاقة انتاجية 3.1 مليون طن كلنكر سنوياً بالتعاون مع شركة سينوما الوطنية لمواد البناء وبكلفة تصل إلى 1.3 مليار درهم وسيكون مملوك بالكامل من قبل الشركة.










    شركة حاسب سعودية تقتحم السوق التونسية وتخطط للتوسع في شمال أفريقيا


    الرياض ـ «الشرق الأوسط»: أعلنت أمس شركة سعودية متخصصة في صناعة الحاسب الآلي عن توجهها للتوسع في شمال أفريقيا عبر بوابة السوق التونسية، إذ افتتح مصنع «زاي» السعودي للحاسب الآلي مؤخرا مركزا للخدمة في تونس وذلك بعد أن تم الاتفاق بين المصنع ومجموعة المملكة القابضة لتزويد العائلات التونسية المحرومة بـ5 آلاف جهاز كومبيوتر مكتبي من «زاي».
    وذكر الدكتور بشير الجابري رئيس مجموعة الكومبيوتر الدولية مالكة مصنع «زاي» أن افتتاح الفرع الجديد للمصنع في تونس سوف يعزز وجود الشركة ومنتجاتها في أسواق شمال أفريقيا، مشيرا إلى أن القارة الأفريقية تمثل جزءا رئيسيا من خطة توسع الشركة.

    وقال الجابري في بيان صدر أخيرا أنه نظراً لتعدادها السكاني الكبير والذي يقارب 900 مليون نسمة للقارة الأفريقية بجانب الانتشار السريع لأجهزة الكومبيوتر فيها وخدمات التقنية، فإن خطط الشركة تميل إلى هذه المنطقة.

    وأكد الجابري أن الفرع الجديد سيقوم ببيع أجهزة الكومبيوتر الآلي وتقديم خدمات ما بعد البيع، ملمحاً إلى أنهم اتخذوا من شركة كارفور للإعلاميات كموزع معتمد لأجهزة «زاي» في تونس، متوقعاً أن يحظى كومبيوتر «زاي» بانتشار بين التونسيين.

    يذكر أن مصنع «زاي» للحاسب الآلي يقع في العاصمة السعودية الرياض وتصل طاقته الإنتاجية إلى 120 ألف جهاز سنويا، ومساحته 900 متر مربع.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ

    11 شركة سعودية مساهمة تربح 886.8 مليون دولار في 2006

    شركتان تخسران 84.59 مليون دولار.. و«أنعام» تعلن خطة برنامجها الإنقاذي


    الرياض: «الشرق الأوسط»)
    أعلنت أمس 13 شركة سعودية مساهمة يتم تداول أسهمها في سوق المال نتائجها المالية عن العام الماضي 2006، بتحقيق 11 شركة منها أرباحا بلغت 3.325 مليار ريال (886.8 مليون دولار) استحوذت إحداها ـ السعودية للكهرباء ـ على 1.398 مليار ريال (372.8 مليون دولار). في الجانب الآخر سجلت شركتان خسائر بلغت 317.2 مليون ريال (84.59 مليون دولار). ومن النتائج المعلنة يتضح أن عددا كبيرا من الشركات تراجعت نتائجها المالية عن ما حققته في العام الذي سبقه 2005، بأسباب مختلفة، إلا أن الملاحظ أن ذلك الانخفاض يعود إلى ما عانت منه الأسهم السعودية بعد انهيار فبراير (شباط) الماضي والذي تسبب في خسائر لعدد من الشركات في السوق بصفة عامة. إلى التفاصيل:
    «انعام القابضة» تزيد خسائرها وتعلن عن خطة الإنقاذ

    * كشف الأمير الدكتور مشعل بن عبد الله بن تركي آل سعود رئيس مجلس إدارة مجموعة أنعام القابضة ورئيسها التنفيذي عن برنامج إنقاذي عاجل يستهدف ضمان استمرار الشركة في مسيرتها وإعادة أسهمها للتداول، بعد أن علقت هيئة السوق المالية تداول أسهمها منذ يوم السبت الماضي. وبحسب الأمير مشعل فقد شمل البرنامج الإنقاذي مرحلتين، الأولى قصيرة الأجل تهدف إلى إزالة أسباب تعليق السهم، مشيرا إلى أن البرنامج دخل مرحلة التنفيذ الفعلي وسيكتمل تنفيذه في القريب العاجل. وعن المرحلة الثانية من برنامج الشركة، أشار الأمير إلى انه يمثل خطة متوسطة المدى تطال هيكلة الشركة ماليا وإداريا ومن ثم العبور بها إلى فضاء الربحية من خلال تحقيق أهدافها وخططها ومشاريعها المستقبلية.

    وأكد رئيس مجلس إدارة الشركة أن جميع الدراسات والخطط العملية اللازمة لتنفيذ هذه المرحلة والتي تجريها بيوت خبرة عالمية شارفت على الانتهاء. من جهة أخرى، أعلنت «إنعام الدولية القابضة»، عن ارتفاع خسائرها العام الماضي إلى 309.2 مليون ريال (82.4 مليون دولار) مقابل خسارة بمبلغ 36 مليون ريال عن نفس الفترة من العام الذي سبقه 2005 بنسبة تغيير قدرها 759 في المائة. «الورق» تربح 18.3 مليون دولار

    * ربحت الشركة السعودية لصناعة الورق خلال العام الماضي 68.8 مليون ريال (18.3 مليون دولار) مقابل أرباح 68.3 مليون ريال لنفس الفترة من عام 2005، تمثل بنسبة زيادة قدرها 0.77 في المائة. وذكرت الشركة أمس أن صافي دخل الربع الرابع للعام 2006 بلغ 15.7 مليون ريال مقابل أرباح بلغت 15.2 مليون ريال لنفس الفترة من العام 2005.

    تراجع مكاسب «فتيحي» 20.3%

    * كسبت شركة أحمد حسن فتيحي وشركاه خلال أعمالها للعام الماضي 2006 ما قوامه 11.1 مليون ريال (2.9 مليون دولار) مقارنة بأرباح صافية بلغت 13.9 مليون ريال عام 2005، بانخفاض قدره 20.3 في المائة. وعزت الشركة الانخفاض إلى زيادة المصروفات التسويقية والإدارية اللازمة لتطوير البنية التحتية للشركة بما يتوافق مع استراتيجيتها للنمو.

    تراجع أرباح «الفنادق» 48%

    * أظهرت النتائج المالية الأولية للشركة السعودية للفنادق والمناطق السياحية أن الشركة حققت خلال العام الماضي 2006 أرباحا صافية بلغت 40.8 مليون ريال (10.8 مليون دولار) مقارنة بمبلغ 79.6 مليون ريال بانخفاض قدره 38.8 مليون ريال. وتمثل تلك النتائج تراجعا قوامه 48 في المائة عن العام السابق، عازية ذلك التراجع إلى انخفاض الإيرادات الأخرى لبعض الشركات الشقيقة. انخفاض أرباح «كهرباء السعودية»

    * أعلنت الشركة السعودية للكهرباء أن صافي الأرباح للعام الماضي بلغت 1.398 مليار ريال (372.8 مليون دولار) مقابل صافي أرباح قدرها 1.483 مليار ريال عن نفس الفترة من العام المالي 2005، بانخفاض بلغت نسبته 6 في المائة. وأرجعت الشركة أسباب انخفاض صافي الدخل إلى زيادة مصروفات الاستهلاك نتيجة بناء الشركة مشاريع ضخمة لمقابلة نمو الأحمال المتزايد في حين انخفض معدل سعر البيع لكل ك.و.س عما كان عليه في عام 2005.

    «شمس» تسجل معدل خسارة 675%

    * خسرت شركة شمس ما يفوق 8 ملايين ريال (2.1 مليون دولار) عن أعمالها خلال العام الماضي 2006، مقابل خسائر 1.03 مليون ريال في ذات الفترة من العام الذي سبقه. وتمثل تلك النتائج نسبة زيادة في الخسارة قوامها 675 في المائة عن 2005. ولفتت الشركة في بيان صدر عنها أمس الى أن زيادة الخسائر للعام الماضي جاء نتيجة خسائر صناديق استثمارية وخسائر بيع أصول وتعلية مخصص الديون المشكوك في تحصيلها وتعويضات.

    41 % انخفاض في ارباح «تبوك الزراعية»

    * أعلنت أمس شركة تبوك للتنمية الزراعية عن أن القوائم المالية الأولية للعام الماضي 2006 أشارت إلى صافي ربح قدره 25.3 مليون ريال (6.7 مليون دولار) مقابل 42.8 مليون ريال لنفس الفترة من العام الماضي أي بنسبة انخفاض مقدارها 41 في المائة. وأوضحت الشركة أن الانخفاض في النتائج جاء لعدم وجود أرباح استثمارات في صناديق الاستثمار خلال الفترة على عكس ما حدث في نفس الفترة من العام السابق. «الكيميائية» ترفع أرباحها 35%

    * أعلن أمس المهندس فهد صالح الجربوع، المدير العام والعضو المنتدب للشركة الكيميائية السعودية، بأن النتائج الأولية الموحدة أظهرت أن الشركة حققت أرباحا بلغت 148 مليون ريال (39.4 مليون دولار) بعد خصم مخصص الزكاة الشرعية وحقوق الأقلية مقارنة بمبلغ 110 ملايين ريال عن نفس الفترة من عام 2005 تمثل زيادة قدرها 35 في المائة.

    «التصنيع» تزيد أرباحها 87%

    * رفعت شركة التصنيع الوطنية «تصنيع» أرباح أعمالها خلال العام 2006 إلى 87 في المائة، حيث سجلت النتائج المالية الأولية الموحدة للشركة قيمة الأرباح بواقع 693.1 مليون ريال (184 مليون دولار) مقابل 370.4 مليون ريال للعام المالي 2005، خلال التسعة أشهر الأولى من سنتها المالية التي تبدأ من مطلع أبريل (نيسان) 2005 حتى نهاية الشهر من العام 2006.

    «البحري» تربح 117.9 مليون دولار

    * أعلنت الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري أن القوائم المالية الأولية الموحدة، أظهرت أن أرباحها الصافية للعام 2006 بلغت 442.2 مليون ريال (117.9 مليون دولار) مقابل 437.8 مليون ريال لعام 2005، تمثل نسبة نمو في الأرباح قدرها 1 في المائة.

    «الغذائية» تتحول إلى الأرباح

    * كشف محمد العماري رئيس مجلس الإدارة العضو المنتدب لشركة المنتجات الغذائية أن الشركة حققت أرباحا صافية عن أعمالها للعام الماضي 2006 قوامها 51.4 مليون ريال (13.7 مليون دولار) مقابل صافى خسارة مقدارها 46.7 مليون ريال عن نفس الفترة المالية من العام السابق بنسبة تغير 210 في المائة.

    «إسمنت العربية» تزيد أرباحها 3.4%

    * أعتمد مجلس إدارة الاسمنت العربية صافي الربح بعد الزكاة الشرعية قدره 333.5 مليون ريال (88.9 ملين دولار) مقابل 330.8 ريال للعام 2005 بزيادة نسبتها 0.8 في المائة، موضحة أن الأسباب والمؤثرات الجوهرية للتغيير ترجع إلى زيادة في الإنتاج والمبيعات. «العقارية» تربح 30.1 مليون دولار

    * أعلنت الشركة العقارية السعودية عن تحقيق صافي أرباح أولية عن العام الماضي مقدارها 113.1 مليون ريال (30.1 مليون دولار) مقابل 136.4 مليون ريال عن عام 2005 بنسبة انخفاض 17 في المائة، عازية سبب تراجع أرباحها إلى الإيرادات الأخرى غير المتكررة والمتحققة ببيع أسهم شركة طيبة خلال النصف الأول لعام 2005. «الرياض» يدعو لجمعيته العمومية

    * دعا مجلس إدارة بنك الرياض، المساهمين لحضور اجتماع الجمعية العامة العادية الذي سيعقد بعد مغرب يوم الاثنين 26 فبراير (شباط) المقبل بمقر الإدارة العامة للبنك في الرياض.

    وأبان بيان للبنك أمس أن الجمعية ستنظر في جدول الأعمال المتضمن الموافقة على تقرير مجلس الإدارة للعام المالي المنتهي، والموافقة على توصية مجلس الإدارة بتوزيع الأرباح بمقدار 1.60 ريال للسهم بالإضافة إلى ما تم توزيعه في نصف السنة وقدره 1.60 ريال للسهم بحيث يصبح إجمالي ما وزع وما اقترح توزيعه 3.2 ريال أي ما يعادل 32 في المائة من القيمة الاسمية للسهم عن العام 2006.










    «أرامكو» تعزز شبكة محطات مراقبة جودة الهواء في مصفاة رأس تنورة


    الظهران ـ «الشرق الأوسط»: أعلنت ارامكو السعودية أمس أنها عززت من إجراءاتها الرقابية التي وصفتها بالصارمة لحماية البيئة، في منطقة رأس تنورة، حيث شهدت منطقة معامل الشركة هناك زيادة في عدد محطات مراقبة جودة الهواء لضمان التحقق الكامل من اتباع المقاييس البيئية المسموح بها. وقالت الشركة إن سجلها خلال السنوات الخمس يؤكد عدم تسجيلها أي تجاوزات بيئية من هذا النوع. وقالت الشركة أمس انها كانت أول جهة سعودية تراقب جودة الهواء وسلامة معدلات انبعاث الأبخرة الصناعية. وأضافت أنها صممت مرافقها الصناعية وفقا لمعايير هندسية دقيقة تضمن التوافق مع الاشتراطات البيئية محليا وعالميا. وبشأن مصفاة رأس تنورة، قالت ارامكو إن تأسيسها تم على معايير بيئية متطورة، ولاحقاً قامت الشركة بتطويرها وتحديثها بما يتفق ومستجدات المعايير والدراسات البيئية التي تصدرها هيئة الأرصاد وحماية البيئة في المملكة والجهات العلمية البيئية المعتمدة عالميا. وقالت الشركة إن آخر مشاريعها البيئية في مصفاة رأس تنورة، كان مشروع تطوير وحدة التخلص من الكبريت بأمان ووحدة معالجة المياه الصناعية في المصفاة، بالإضافة إلى التطويرات والتحديثات الكبيرة في المرافق الصناعية التي أدخلت أخيرا على معمل الغاز في الجمعية القريب من رأس تنورة. وذلك عدا المشاريع الجديدة البيئية المتوقع تدشينها هذا العام في منطقة أعمال معامل القطيف القريبة هي الأخرى من منطقة رأس تنورة. وتمتلك الشركة نظاما إلكترونيا متطورا لمراقبة جودة الهواء في جميع مرافقها الصناعية عن بعد، حيث ترسل تلك المحطات قراءات مستمرة على مدار الساعة إلى مركز التحكم والمراقبة المركزي في الظهران التابع لإدارة حماية البيئة فيها. وعند رصد أي خلل يتم إخطار المرفق الصناعي المتسبب في إحداث تلوث مخالف للمعدلات المسموح بها فيتم التعامل مع مصدر الخلل بمشاركة ومتابعة من عدة جهات وقائية في الشركة. وكانت الشركة قد حصلت أخيراً على «جائزة التميز البيئي» التي تعتبر أول جائزة ينظمها منتدى شركات البترول الوطنية، نظير ما تبذله من جهود في مجال الأبحاث والتطوير والابتكارات لحماية البيئة.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ نادي خبراء المال


    سابك يقود المؤشر للارتفاع إلى 7264 نقطة
    الأسهم تتفاعل مع أرباح الشركات القيادية وتكسب 101 نقطة


    أبها: محمود مشارقة
    ارتفع مؤشر الأسهم السعودية 1.4% أي ما يعادل 101 نقطة أمس وسط تفاعل المستثمرين نسبيا مع نتائج أرباح الشركات القيادية المعلنة.
    وأغلق المؤشر على 7264 نقطة رغم صعوده خلال جلسة التداول إلى 7348 نقطة، حيث تأثر بحركة بيع في نهاية التعاملات قلصت من مكاسبه.
    وجرى تداول 256 مليون سهم عبر 308 آلاف صفقة، في الوقت الذي ارتفعت فيه السيولة بالسوق إلى 9.96 مليارات ريال مقارنة بنحو 7.3 مليارات أول من أمس.
    وطال الارتفاع أسعار أسهم 53 شركة مقابل تراجع أسهم 23 شركة ولاقى المؤشر دعما رئيسيا من سهم سابك القيادي المرتفع 5.04% بعد إعلان الشركة تحقيق أعلى أرباح في تاريخها عن العام الماضي تجاوزت 20 مليار ريال.
    وقال مستثمرون إن مكررات ربحية سهم سابك تعتبر مغرية جدا للشراء، حيث أغلق السهم على 99 ريالا.
    بتداولات قيمتها 580 مليون ريال. وأعطى ارتفاع سابك دعما قويا لقطاع الصناعة بشكل خاص والذي تصدر قطاعات السوق بنسبة ارتفاع بلغت 3.47%، إلى ذلك صعد مؤشر قطاع الاتصالات 2.94% مع ترقب المتعاملين لأرباح شركة الاتصالات السعودية. فيما صعد مؤشر الكهرباء بنسبة 1.96% بعد إعلان الشركة لأرباحها عن العام الماضي.
    كما صعد مؤشر التأمين 0.98%، في المقابل سجل مؤشر الزراعة أعلى نسبة هبوط بلغت 4.56%، متأثرا بأرباح شركات منتقاة في القطاع.
    كما تراجع مؤشر الخدمات 1.55% والأسمنت 0.89%، وأخيرا البنوك 0.3%.
    ويظهر من خلال متابعة أرقام السوق هيمنة إعلانات أرباح الشركات على تحركات المستثمرين في الفترة الحالية.










    الموافقة على تحويل "العبداللطيف" إلى مساهمة وزهران وحامل المسك لمقفلتين

    الرياض: الوطن
    وافق وزير التجارة والصناعة الدكتور هاشم يماني على إعلان تحول شركة العبد اللطيف للاستثمار الصناعي من شركة ذات مسؤولية محدودة إلى شركة مساهمة.
    كما صدرت أمس موافقة وزارة التجارة على الترخيص بتحول شركتي زهران للصيانة والتشغيل، وحامل المسك التجارية إلى شركتين مساهمتين مقفلتين.
    ويبلغ رأسمال شركة العبد اللطيف للاستثمار الصناعي 650 مليون ريال مقسم إلى 65 مليون سهم تبلغ القيمة الاسمية للسهم 10 ريالات اكتتب المؤسسون بعدد 45.5 مليون سهم بقيمة وطرح 19.5 مليون سهم للاكتتاب العام وتتخذ الشركة من مدينة الرياض مقراً لهاً.
    وتتمثل أغراض الشركة في إنتاج البساط وقطع السجاد وسجاد الصلاة وإنتاج الخيوط الخاصة بصناعة السجاد وإنشاء وتشغيل وصيانة المشاريع الصناعية.
    أما شركة زهران للصيانة والتشغيل فيبلغ رأسمالها 80 مليون ريال مقسم إلى 8 ملايين سهم تبلغ القيمة الاسمية للسهم 10 ريالات اكتتب المؤسسون بكامل رأس المال وتتخذ الشركة من مدينة الرياض مقراً لهاً.
    ويبلغ رأسمال شركة حامل المسك التجارية 387 مليون ريال مقسم إلى 38.7 مليون سهم تبلغ القيمة الاسمية 10 ريالات اكتتب المؤسسون بكامل رأس المال وتتخذ الشركة من مدينة الرياض مقراً لهاً. وتتمثل أغراض الشركة في تجارة الجملة والتجزئة وإنتاج وتعبئة جميع أنواع دهن العود وخشب العود وجميع أنواع الزيوت العطرية ومستحضرات التجميل.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ

    تشمل جميع المهن بما فيها العمالة المنزلية
    تمديد صلاحية تأشيرات العمل إلى سنتين



    الرياض: منصور الحاتم
    أقر وزير العمل الدكتور غازي القصيبي تمديد صلاحية تأشيرات العمل إلى سنتين بدلا من سنة واحدة وذلك لتحقيق الصالح العام للقطاعات الاقتصادية والصناعية والتجارية, حيث وجه مكاتب العمل بجميع مناطق المملكة بتطبيق هذا القرار اعتبارا من مطلع الشهر الجاري.
    وأوضح وكيل وزارة العمل للشؤون العمالية أحمد المنصور أن القرار يتجاوب مع رغبة رجال الأعمال والمواطنين الذي تقدموا إلى وزير العمل بمطالب بتمديد التأشيرات لمدة سنتين، وتحقق الصالح العام للقطاعات الاقتصادية والصناعية والتجارية بالإضافة إلى العمالة المنزلية .
    و رحب عدد من رجال الأعمال والمواطنين بهذا القرار معتبرين أنه خطوة جيدة في طريق التسهيلات التي اتخذتها وزارة العمل لصالح أرباب العمل والأفراد، والمساهمة في دفع الضرر والخسائر عنهم، ويعطي فرصة أكبر لتحسين جودة العمالة المستقدمة.
    وأكد مدير شركة السويلم للتجارة والمقاولات المهندس علي بن محمد السويلم أن القرار سيحد من خسائر عدد كبير من منشآت القطاع الخاص خاصة تلك التي تعمل في مجال المقاولات والتشغيل والصيانة وتمر مشاريعها بعدد من المراحل، حيث يستغرق اختيار العمالة واستقدامها أكثر من سنة ونصف السنة أحيانا وهي المدة التي يتيحها القرار الجديد، وجعل تلك المنشآت أمام مسؤولياتها في اختيار العمالة الجيدة بدقة ودون تسرع للاستفادة من خدماتهم في المهن التي استقدموا من أجلها .
    وأشار إلى أن القرار يدعم أيضا قرارا صدر من وزارة العمل مؤخرا، بتخفيض نسبة السعودة في مجال المقاولات، حيث يتطلب القطاع عمالة في مهن معينة لتغطية مشاريعها التي يتركز السواد الأكبر منها في الصحراء، وخارج النطاق العمراني كسفلتة الطرق وإنشاء الجسور، في حين لا توجد عمالة وطنية تلبي هذه الاحتياجات مما أثر على عمليات التنفيذ وسرعتها وحمل الشركات المنفذة خسائر كبيرة.
    وشاركه الرأي نائب رئيس شركة المجموعة الطبية المتحدة إبراهيم العنقري الذي أكد أن تمديد صلاحية التأشيرات سيسهم إلى حد كبير في وفاء الشركات والمؤسسات التي لها عقود مع قطاعات حكومية تمتد على مدى 3 سنوات وأكثر، وسيمكن المنشآت من الاستفادة من التأشيرات حتى بعد سنة من بداية عقودها، مشيرا إلى أن من أهم العقبات التي تحد من الاستفادة الكاملة من تلك التأشيرات روتين مكاتب العمل في التعامل معها والذي قد يصل إلى 6 أشهر وأكثر وهي لا تزال تحت الدراسة رغم حصول طالب التأشيرات على تأييد من جهات حكومية تلتزم معها بعقود.
    وقال:"رغم هذه الفترة فان مكاتب العمل في الغالب لا توافق على العدد المطلوب من العمالة وهو العدد الذي أقرته جهة التعاقد مما يتطلب إعادة النظر في هذه الأمور من قبل وزير العمل لمزيد من التسهيلات في هذا الجانب".
    ويرى سراج اليامي (مزارع) أن القرار سيخدم شريحة كبيرة من المواطنين خاصة أن استخراج التأشيرات واستقدام العمالة يمر بمراحل تستغرق أشهراً طويلة، وأحيانا تنتهي مدة التأشيرة قبل حصول صاحب العمل على العامل المناسب لهذه المهنة مما أوقع الكثير من المواطنين في عمالة غير مدربة وغير مؤهلة .
    فيما يرى إبراهيم الملحم " صاحب عمل" أن القرار بحاجة لخطوات أخرى من وزير العمل لتسهيل إجراءات الاستقدام للمنشآت الجديدة، والتي تحتاج إلى عمالة وافدة نظرا لعدم وجود كوادر وطنية للعمل فيها كمهن الدهانة والنجارة، والسباكة، وأعمال التشطيبات بشتى أنواعها، مشيرا إلى أن وزارة العمل أعلنت عدم مسؤوليتها في منح تأشيرات للمنشآت الجديدة الأمر الذي يخالف توجهات الدولة لتنمية قطاع التجارة في البلاد, ودعوة للحد من افتتاح المشاريع التجارية للشباب السعودي, الأمر الذي يتطلب إعادة نظر من وزير العمل .











    لرفع الحظر المؤقت عن 42 دولة ظهرت فيها أنفلونزا الطيور
    التجارة تضع ضوابط ومواصفات لاستيراد لحوم الدواجن والبيض


    الرياض: خالد الغربي
    وضعت وزارة التجارة والصناعة ضوابط صحية ومواصفات قياسية لرفع الحظر المؤقت على استيراد لحوم الدواجن وبيض المائدة عن 42 دولة حول العالم ظهرت بها أنفلونزا الطيور.
    وشددت الوزارة في تعميمها الذي حصلت "الوطن على نسخة منه" التزام الدول المصدرة للسعودية بتزويدها بتقارير صادرة عن الجهة الرسمية تفيد باستقرار الوضع والسيطرة على انتشار مرض أنفلونزا الطيور بها، وكذلك إشراف الجهات الرسمية في البلد المصدر على المنشأة التي ترغب بالتصدير إلى السعودية، وألا تقع تلك المنشأة في نطاق مزارع تربية الدواجن.
    واشترطت الوزارة اطلاع الوفد الفني السعودي على الضوابط والاشتراطات التي يتم تطبيقها في المنشأة الراغبة في التصدير للسعودية خلال زيارتهم للبلد المصدر وبحسب ما يراه المختصون بالوزارة في الوضع الوبائي لمرض أنفلونزا الطيور في البلد المصدر.
    وطالبت الوزارة في تعميمها إرفاق الإرساليات بشهادة صحية تثبت أن المنتج معامل حراريا أو معاملة أخرى كفيلة بالقضاء على فيروس أنفلونزا الطيور، وأن تكون صادرة عن الجهات المختصة في البلد المصدر وأن تتحمل الدولة صحة تلك الشهادات.
    وبينت الوزارة أن من الاشتراطات سحب عينات عشوائية من الإرساليات الواردة وتحليلها في مختبرات مرجعية على أن يتحمل المستورد تكلفة تلك التحاليل، بالإضافة إلى أن تكون تلك الاشتراطات ضمن محضر يتم الاتفاق عليه مع الدولة المصدرة يتضمن التزام الدولة المصدرة بتطبيق تلك الاشتراطات.
    وعممت الوزارة في خطابها على جميع الغرف التجارية السعودية برفع الحظر المؤقت على استيراد لحوم الدواجن وبيض المائدة ومنتجاتها المعاملة حراريا أو أي طريقة كفيلة بالقضاء على فيروس أنفلونزا الطيور من الدول 42 دولة ظهر بها وباء أنفلونزا الطيور وهي " فيتنام، اليابان، كوريا الجنوبية، إندونيسيا، باكستان، الصين، تايلاند، كمبوديا، هونج كونج، لاوس، ماليزيا، روسيا، كازاخستان، منغوليا، تركيا، رومانيا، كرواتيا، أذربيجان، بلغاريا، سلوفينيا، إيطاليا، اليونان، ألمانيا، الهند، إيران، نيجيريا، العراق، مصر، زمبابوي، البوسنة والهرسك، النيجر، أفغانستان، الأردن، ألبانيا، ميانمار، الكاميرون، فلسطين، بوركينا فاسو، السودان، ساحل العاج، صربيا والجبل الأسود، جيبوتي".

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ

    الجاسر لـ"الوطن": تفاوضنا مع مصارف محلية ولم نتطرق لأية أرقام
    الاتصالات تجري مباحثات لاستقراء قدرة البنوك على إقراضها


    الرياض: عدنان جابر
    أوضح نائب محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي، رئيس مجلس إدارة شركة الاتصالات السعودية الدكتور محمد الجاسر أن المباحثات التي أجرتها "الاتصالات السعودية" مع البنوك كانت تستهدف استقراء، واستمزاج استعداد البنوك لتمويل أي مشاريع مستقبلية للشركة.
    وذكر الجاسر لـ"الوطن" أن الاستراتيجية الجديدة لـ"الاتصالات السعودية" تتضمن خططا تتعلق بالاستثمار خارج عملها الحالي داخل المملكة، وكان من المهم معرفة استعداد البنوك والقطاع المالي لتمويل أية استثمارات للشركة. وقال: "ليس هناك استثمار محدد تنوي الشركة الدخول فيه، إلا أن المباحثات التي جرت مع المصارف كانت تركز على استكشاف الإمكانيات التمويلية التي يمكن أن تقدمها، ورفع تقرير بذلك لمجلس الإدارة".
    وأشار الجاسر إلى أن الاتصالات التي كانت تتم مع البنوك ركزت على الشروط التي تطلبها تلك البنوك لتقديم أي قروض تمويلية، فضلا عن معرفة طرق التمويل، وآلياته، مبينا أنه لم يتم التطرق إلى أي رقم محدد كما ذكرت أنباء صدرت أمس، لأنه لا توجد حاليا مشاريع محددة. وأوضح الجاسر أن الاتصالات التي جرت كانت مقتصرة على البنوك المحلية، مؤكدا في الوقت نفسه أن المصارف السعودية قادرة على تلبية أية احتياجات تمويلية لشركة الاتصالات السعودية، أو غيرها من الشركات.
    وجاءت تصريحات الجاسر توضيحا لأنباء صدرت أمس حول إجراء شركة الاتصالات السعودية محادثات لاقتراض 6 مليارات ريال (1.60 مليار دولار) لتمويل أول صفقة استحواذ تبرمها، مشيرة إلى أن هذه الاتصالات جرت مع كل من مصرف الراجحي والبنك الأهلي التجاري والبنك السعودي الفرنسي.










    ارتفاع نسبة مستخدمي البنزين 91 إلى 65%

    الدمام: هند الصالح
    قال نائب رئيس أرامكو السعودية للتوزيع وأعمال الفرض محمد سيف القصير، إن نتائج الإحصاءات التي قامت بها الشركة أوضحت أن نحو (65%) من أصحاب المركبات المستخدمة للبنزين في المملكة قد تحولوا إلى استخدام البنزين الجديد (أوكتين91) ذي الخمس وأربعين هللة للتر، خلال أقل من شهر من طرح البنزين الجديد في أول يناير.
    وقال القصير إن الدراسات الأولية أثبتت أن 85% من المركبات في المملكة مصممة لاستخدام البنزين الجديد (ممتاز91).
    وقال مدير إدارة المبيعات المحلية والمساندة الفنية، فيصل المعيقل
    إن المؤشرات الأولية تشير إلى أن مزيداً من أصاحب المركبات سيتحولون لاستخدام (ممتاز91) في الفترة القليلة المقبلة، خاصة إذا عرفنا أنه لا يوجد فرق في الجودة بين نوعي البنزين ممتاز91 وممتاز 95، فهما لا يختلفان إلا في الرقم الأوكتاني.
    من جانب آخر أوضح تقرير أصدرته أرامكو أمس أنها تعمل على إنجاز مشاريع البيئة في منطقة أعمال معامل القطيف القريبة من منطقة رأس تنورة متوقعة أن تنتهي منها خلال هذا العام.
    وفي تقرير أصدرته الشركة تناول إجراءاتها البيئية في منطقة رأس تنورة التي تضم أكبر مصفاة للتكرير في العالم ذكرت أرامكو أنها عززت رقابتها هناك حيث شهدت منطقة معامل الشركة زيادة في عدد محطات مراقبة جودة الهواء لضمان التحقق الكامل من اتباع المقاييس البيئية المسموح بها مبينة أنها لم تحدث خلال السنوات الماضية أي تجاوزات بيئية من هذا النوع.
    وذكرت الشركة أن هذا الإجراء الإضافي من قبل الشركة يأتي ضمن برنامج متكامل لتكثيف مراقبة جودة الهواء في محيط أعمال مرافقها الصناعية المنتشرة في مناطق المملكة.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ

    دراسة إنشاء مدينتين اقتصاديتين في تبوك والشرقية العام الجاري
    هيئة الاستثمار تستهدف جذب 300 مليار ريال استثمارات أجنبية ومشتركة


    الرياض: الوطن
    تستهدف الهيئة العامة للاستثمار استقطاب استثمارات أجنبية ومشتركة خلال العام الجاري تتجاوز قيمتها 300 مليار ريال.
    وذكرت الهيئة في تقرير حول نتائج أعمالها السنوية أنها رخصت العام الماضي لـ 1389 مشروعا أجنبيا ومشتركا يصل إجمالي تمويلها إلى 253 مليار ريال بنسبة نمو 25% مقارنة بعام 2005.
    وكشفت عن إجراء دراسة لإنشاء مدينتين اقتصاديتين خلال العام الجاري في كل من تبوك والمنطقة الشرقية لتضافا إلى المدن الاقتصادية الأربع التي أعلن عن تأسيسها في رابغ وحائل والمدينة المنورة وجازان.
    وقالت الهيئة إنها ستعد خلال العام الجاري تقارير اقتصادية متخصصة لكل منطقة من مناطق المملكة بهدف إبراز مناخ ومقومات الاستثمار فيها ودعم عمل مجالس الاستثمار التي أنشئت في كل من عسير وجازان وحائل وتبوك والمدينة المنورة.
    وكانت الهيئة وقعت مع إمارات تلك المناطق 5 اتفاقيات شملت إنشاء مجالس للاستثمار ومراكز للخدمة الشاملة ودعم إنشاء صناديق مشتركة في كل منها وصندوق مئوية متخصص لمنح قروض ميسرة لأبناء وبنات المنطقة يمول مناصفة بين القطاع الخاص وصندوق المئوية.
    وأضافت أنها ستوقع اتفاقيتي استثمار في منطقتين أخريين خلال 2007 ليصبح عدد اتفاقيات الاستثمار بين الهيئة ومجالس المناطق 7 اتفاقيات.

    شراكة تكاملية
    وفي سياق دور الهيئة في تشجيع المشاريع الناشئة عبر شراكتها التكاملية مع صندوق المئوية فقد تمكن الصندوق من دعم أكثر من 146 مشروعاً في مجال التشغيل الذاتي للشباب السعودي من مناطق مختلفة، وحقق العديد من هذه المشاريع نجاحات ملموسة رغم قصر عمر الصندوق. ويشكل العنصر النسائي نسبة 30% من إجمالي تلك المشاريع.
    وبحسب المسؤولين في الصندوق فإن خطة عام 2007 تعتزم مضاعفة الرقم إلى 365 مشروعاً بمعدل مشروع واحد كل يوم من أيام السنة في ظل التفاؤل بتواصل الدعم من رجال الأعمال والجهات الرسمية.
    وفي سياق تحسين بيئة الاستثمار الذي تخصص له الهيئة 50% من جهدها ووقتها، وبناءً على تكليف المقام السامي بأن تتولى الهيئة العامة للاستثمار متابعة تطبيق الاتفاقيات التي سبق أن وقعتها الهيئة مع عدة جهات حكومية أوضح تقرير الهيئة أن نسبة البنود التي بادرت الجهات الحكومية إلى تفعيلها ارتفعت إلى 83% من إجمالي عدد البنود والموضوعات المتفق عليها. وقامت الجهات الحكومية كل فيما يخصه باتخاذ التدابير، والآليات المناسبة لتفعيل البنود المتفق عليها، خاصة البنود المتعلقة بتحسين الإجراءات، والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمستثمرين.
    ترويج الاستثمار
    وفي مجال التسويق افتتحت الهيئة بالتنسيق مع وزارة الخارجية 5 مكاتب بدأت العمل فعليا في كل من بريطانيا وألمانيا واليابان وهونج كونج وسنغافورة، وسوف يتم خلال عام 2007 التنسيق مع سفارات المملكة لتشغيل 5 مكاتب أخرى في العواصم العالمية التي تستهدف الهيئة جذب استثماراتها.
    وقد استخدمت الهيئة أسلوباً محدداً في ترويج الاستثمار هو التوجه بفرص استثمارية محددة لكبريات الشركات المحلية والأجنبية العاملة في كل مجال، وعقد اجتماعات مكثفة لكبار المسؤولين في الهيئة مع رؤساء تلك الشركات وكبار المسؤولين فيها لمناقشة متطلبات تلك الشركات والتسهيلات التي يحتاجون إليها، ومن ثم بلورة مبادرات ومشاريع محددة لتنفيذها.
    وتمكنت الهيئة من استقطاب والتواصل مع عدد من أهم رموز التنمية الاقتصادية في العالم لدعم مبادراتها الاستثمارية ومنهم مهاتير محمد ولي كوان يو ومحمد بن راشد بن مكتوم والأمير تشارلز وبيل جيتس، والدكتور كريغ باريت رئيس شركة إنتل العالمية ورئيس سيسكو ورئيس دايملر كرايسلر. وتم خلال العام الانتهاء من تجهيز 400 فرصة استثمارية في مختلف القطاعات معظمها موجه لصغار المستثمرين السعوديين وسيتم خلال الربع الأول من 2007 وضعها على موقع الهيئة على الإنترنت وتوزيعها في مراكز الخدمة الشاملة.
    وستقوم الهيئة خلال العام الجاري بعقد عدة منتديات متخصصة وعامة للتعريف بفرص الاستثمار في المدن الاقتصادية وفي القطاعات الاستراتيجية التي تركز عليها.
    وقامت الهيئة بتوقيع 17 اتفاقية مع عدد من أكبر الشركات السعودية ضمن برنامج شراكة الخبرات الذي تبنته الهيئة لتفعيل العلاقة بين القطاعين الحكومي والخاص.
    الاستثمار في قطاعات استراتيجية
    وفي مجال التركيز على جذب الاستثمار لقطاعات محددة نجحت الهيئة خلال العام الجاري في استقطاب عدد من الشركات العالمية المعروفة في قطاعات الطاقة والنقل والصناعات القائمة على المعرفة، وذلك للاستثمار في المملكة بمشاركة العديد من الشركات السعودية.
    حيث قامت بعدة أنشطة لترويج الاستثمار في قطاع الطاقة، منها تقديم الدعم والمساندة لشركة دوبونت العالمية التي تكللت بافتتاح مكتب إقليمي للشركة في الخبر وهو فرع الشركة الأول في الشرق الأوسط والذي يعد خطوة أولى نحو قيام الشركات بالاستثمار في قطاع الصناعات البتروكيماوية الوسيطة والنهائية.
    كما قام قطاع الطاقة في الهيئة بتنظيم زيارات لوفود من شركات عالمية متخصصة في مجال الصناعات البلاستيكية للمملكة.
    وتم خلال العام تقديم العديد من الاستثمارات الفنية والإدارية واللوجستية لعدد من الشركات الأجنبية التي تخطط للاستثمار في قطاع الطاقة بالمملكة.
    وقامت الهيئة بتنظيم منتدى التنافسية الأول تحت عنوان تقنية المعلومات محفز للتنافسية بحضور رئيس مايكروسوفت بيل جيتس، وتم الاتفاق مع هيئة الاتصالات على برامج عمل محددة للارتقاء بتنافسية القطاع إلى مراتب مرتفعة بحلول عام 2010. وتخطط الهيئة هذا العام لعقد منتديات للتنافسية في قطاعات النقل والطاقة والصناعات القائمة على المعرفة.











    280.5 مليون ريال خسائر الربع الرابع بزيادة 1302%
    برنامج إنقاذي لـ "أنعام" يشمل الهيكلة وإعادة سهمها للتداول


    جدة: الوطن
    كشف رئيس مجلس إدارة مجموعة أنعام القابضة ورئيسها التنفيذي الأمير الدكتور مشعل بن عبدالله بن تركي آل سعود عن برنامج إنقاذي عاجل يستهدف ضمان استمرار الشركة في مسيرتها وإعادة أسهمها للتداول، بعد أن قامت هيئة السوق المالية بتعليق تداول أسهمها منذ يوم السبت الماضي.
    وأكد الأمير مشعل أن البرنامج الإنقاذي يتكون من مرحلتين، الأولى قصيرة الأجل تهدف إلى إزالة أسباب تعليق السهم، مشيرا إلى أن البرنامج دخل مرحلة التنفيذ الفعلي وسوف يكتمل تنفيذه في القريب العاجل.
    وعن المرحلة الثانية من برنامج الشركة، أشار إلى أنها تمثل خطة متوسطة المدى تطال هيكلة الشركة ماليا وإداريا ومن ثم العبور بها إلى فضاء الربحية من خلال تحقيق أهدافها وخططها ومشاريعها المستقبلية.
    وأكد الأمير مشعل أن جميع الدراسات والخطط العملية اللازمة لتنفيذ المرحلة والتي تجريها بيوت خبرة عالمية شارفت على الانتهاء. وشدد على أنه واستشعارا منه بالمسؤولية الملقاة على عاتقه وعملا بمبدأ الشفافية آثر أن يعلن عن حجم الخسائر لإظهار الموقف المالي الحقيقي لمساهمي الشركة على وجه الخصوص وللجهات المعنية وللمتعاملين في سوق الأسهم رغم إدراكه وعلمه بأن ذلك سيسبب قلقا للمساهمين إلا أنه طمأن المساهمين بأن هذه الخطوة الأولى في طريق التصحيح وكان لابد من اتخاذها لتعقبها الخطوات الأخرى التي بدأت بالفعل.
    وعن أوضاع الشركة في المراحل الماضية والخسائر المتراكمة وأسبابها قال الأمير مشعل إن الأوضاع الماضية سنتركها للجهات المعنية، كان هناك أخطاء كبيرة والجميع يعرفها ولكن لا أود أن أفترض وأحمل أو أعمل مساءلة على ذمم الآخرين ومسؤوليتي منذ استلامي لرئاسة مجلس الإدارة هي أن أخرج الشركة من وضعها السيئ وأبني مع المساهمين مستقبلها وهذا أهم من إضاعة الوقت والجهد في محاكمة الماضي.
    في السياق ذاته أعلنت شركة مجموعة أنعام الدولية القابضة عن نتائج أعمالها الأولية عن العام الماضي حيث حققت الشركة صافي خسارة للربع الرابع بقيمة 280.5 مليون ريال مقابل خسارة قدرها 20 مليون ريال عن نفس الفترة من العام الماضي بنسبة تغيير قدرها 1302%.
    كما بلغت خسائر العام الماضي مبلغ 309.2 ملايين ريال مقارنة بخسارة مبلغ 36 مليون ريال عن نفس الفترة من عام 2005 بنسبة تغيير قدرها 759%.
    وبلغ صافي خسارة النشاط عن العام مبلغ 28.6 مليون ريال مقابل 25.4 مليون ريال عن نفس الفترة من العام الماضي بنسبة تغير قدرها 12.6%.
    وبلغت خسائر السهم خلال العام مبلغ 2.57 ريال لكل سهم من أسهم الشركة البالغة 120 مليون سهم مقابل خسارة 0.30 هللة عن نفس الفترة من العام الماضي.
    وذكرت الشركة أن أهم الأسباب الجوهرية للتغيير بيع أرض الكورنيش الجنوبي وما عليها من مبان بمبلغ 30.150 مليون ريال وبربح قدره 16.650 مليون ريال. وأخذ مخصص بمبلغ 270 مليون ريال مقابل الاستثمارات الخارجية وأصول الشركة الأخرى. وبلغت خسائر استبعاد أصول ثابتة سكراب بمشروع الجوف مبلغ 11.4 مليون ريال.

صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 17 / 7 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 53
    آخر مشاركة: 31-07-2007, 07:04 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 19 / 5 / 1428هـ ‏ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 40
    آخر مشاركة: 05-06-2007, 05:16 PM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 5/ 5 / 1428هـ ‏ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 38
    آخر مشاركة: 22-05-2007, 09:22 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 21/ 4 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 44
    آخر مشاركة: 08-05-2007, 09:41 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 25/1/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 48
    آخر مشاركة: 13-02-2007, 08:21 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا